التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


بائعة المناديل

" كانت هذه الفتاة الصغيرة التي لا يتجاوز عمرها الست سنوات بائعة المناديل الورقية تسير حاملة بضاعتها على ذراعها الصغير فمرت على سيدة تبكي توقفت

بائعة المناديل


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: بائعة المناديل

" كانت هذه الفتاة الصغيرة التي لا يتجاوز عمرها الست سنوات بائعة المناديل الورقية تسير حاملة بضاعتها على ذراعها الصغير فمرت على سيدة تبكي توقفت

  1. #1
    الصورة الرمزية عاشق مصر
    عاشق مصر
    عاشق مصر غير متواجد حالياً

    من الاعضاء المؤسسين Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 4,999
    التقييم: 50

    Lightbulb بائعة المناديل

    " كانت هذه الفتاة الصغيرة التي لا يتجاوز عمرها الست سنوات بائعة المناديل الورقية
    تسير حاملة بضاعتها على ذراعها الصغير
    فمرت على سيدة تبكي
    توقفت أمامها لحظة تتأملها
    فرفعت السيدة بصرها للفتاة والدموع تغرق وجهها
    فما كان من هذه الطفلة
    إلا أن أعطت للسيدة مناديل من بضاعتها
    ومعها ابتسامة من أعماق قلبها المفعم بالبراءة
    وانصرفت عنها
    حتى قبل أن تتمكن السيدة من إعطائها ثمن علبة المناديل
    وبعد خطوات استدارت الصغيرة ملوحة للسيدة بيدها الصغيرة ومازالت ابتسامتها الرائعة تتجلى على محياها .
    ** عادت السيدة الباكية إلى إطراقها ثم أخرجت هاتفها الجوال وأرسلت رسالة
    ((( آسفة ... حقك علي!!! )))
    *** وصلت هذه الرسالة إلى زوجها
    الجالس في المطعم مهموم حزين !!!
    فلما قرأها ابتسم
    وما كان منه إلا أنه أعطى ( الجرسون ) 50 جنيهاً
    مع أن حساب فاتورته 5 جنيهات فقط !!!
    ***عندها فرح هذا العامل البسيط بهذا الرزق الذي لم يكن ينتظره
    فخرج من المطعم
    ذهب إلى سيدة فقيرة تفترش ناصية الشارع تبيع حلوى فاشترى منها بجنيه
    وترك لها 10 جنيهات صدقة وانصرف عنها سعيداً مبتسماً !!!
    *** تجمدت نظرات العجوز على الجنيهات
    فقامت بوجه مشرق وقلب يرقص فرحاً
    ولملمت فرشتها وبضاعتها المتواضعة
    و ذهبت للجزار تشتري منه قطعاً من اللحم
    ورجعت إلى بيتها لكي تطبخ طعاماً شهياً وتنتظر عودة حفيدتها وكل ما لها من الدنيا
    جهزت الطعام و على وجهها نفس الابتسامة التي كانت السبب في أنها ستتناول ( لحم )
    لحظات وانفتح الباب ودخل البيت الصغيرة بائعة المناديل
    متهللة الوجه
    وابتسامة رائعة
    تنير وجهها الجميل الطفولي البريء !!! "



  2. = '
    ';
  3. [2]
    بسمه
    بسمه غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 6,743
    التقييم: 50

    افتراضي

    عاشق مصر

    يسلموووو على القصه الحلوه

    تقبل مرورى

  4. [3]
    عاشق مصر
    عاشق مصر غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 4,999
    التقييم: 50

    افتراضي

    بسمــــــــــة

    عيونك الحلوة
    مشكورة ع مرورك
    تقبلي تحياتي

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. بائعة الورود
    بواسطة عاشق مصر في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 2012-11-24, 09:56 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )