أوضحت دراسة حديثة حول ارتباط الأغذية المختلفة بالإصابة بأمراض تصلُّب الشرايين، أن البيض واللحوم يزيدان من نسب الإصابة بارتفاع نسب الكوليسترول بالدم وتصلُّب الشرايين، حسب موقع "بوابة الأهرام".

من جانبه، أوضح الدكتور محمد وفائي، أستاذ أمراض القلب ورئيس قسم القلب بجامعة الزقازيق، أن نتائج الدراسة أظهرت أن تناول أكثر من أربع بيضات أسبوعياً يؤثر في عضلة القلب ويُضعفها ويؤدي إلى تصلُّب الشرايين.

كما كشف الدكتور وفائي أن بياض البيض خالٍ من الكوليسترول؛ بينما يحتوي صفار البيضة الواحدة على ما يقرب من 200 مجم من الكوليسترول، وهو يعادل الاحتياج اليومي للجسم من الكوليسترول، لذا فعند تناول بيضة واحدة في اليوم يجب تجنب تناول أي مصدرٍ آخر للكوليسترول من لحومٍ وغيرها من الأطعمة حتى لا يترسّب الكوليسترول الزائد على جدار الأوعية الدموية والشرايين، ويتسبّب ذلك في حدوث تصلُّب الشرايين.

على الجانب الآخر، فإن الأمر يختلف عند الأطفال، خاصةً أنهم في حاجةٍ إلى الكوليسترول؛ لبناء خلايا أجسادهم ولاكتمال عملية نمو المخ، لذا لا تُوجد أضرارٌ صحية على الأطفال في حالة تناول البيض بمعدلٍ يومي.