صخور تشتعل أمام السياح في تركيا



صخور تشتعل أمام السياح في تركيا 1726.jpg?398818
تناولت الصحف التركية قضية "اشتعال الصخور" في محافظة "أنطاليا"، التي تعد من أكثر محافظات البلاد جذباً للسائحين من كل أنحاء العالم.

وأشارت الصحف التركية إلى وجود جبل صخري، توجد به فتحات مشتعلة منذ آلاف السنين، ويقع على مسافة 80 كيلومتراً، جنوب غرب "أنطاليا".

وتتسرب "النيران" من خلال عشر فتحات في هذا الجبل، وهي تتغذى على غاز الميثان منذ أكثر من 2500 عام.

وكانت هذه الفوهات، التي يراها البحارة من بعيد، تستخدم منذ مئات السنين كمعلم للتنقل، ثم أصبحت - اليوم - عاملاً لجذب السائحين، الذين يصلون إليها؛ من أجل إعداد وجبات الشواء وتحضير الشاي عليها.

وتتوزع الفوهات المشتعلة على مساحة خمسة آلاف متر مربع، وترتبط بانبعاث الغازات التي تتكون - في الغالب - من غازي: الميثان، والهيدروجين، القابليْن للاشتعال.

ويكون "اللهب" أكثر جذوة خلال موسم الشتاء، حيث يظل مشتعلاً باستمرار، وذلك بعكس شعلة النار "الخالدة" في نيويورك، التي يشعلها الزوار، أو المغامرونصخور تشتعل أمام السياح في تركيا arrow-10x10.png في كل مرة.


صخور تشتعل أمام السياح في تركيا 56487_21358.jpg

صخور تشتعل أمام السياح في تركيا 12754_41153.jpg

صخور تشتعل أمام السياح في تركيا 17787_45572.jpg