لا تخيفي طفلك بالطبيب ووخز الإبرة 264363.gif


أغلب الأطفال يصابون بالهستيريا عندما يدخلون عيادة طبيب الأطفال , وتأتي هذه العقدة لأن الأهل غالبا ما يخوفون أطفالهم بــــــ -
وخز الحقنة أو بالطبيب- فيتصور الطفل ذلك موذيا وهناك بعض الوسائل والطرق التي تخفف من المشكلة منها:
- أن تدع الأم الطبيب يقوم بفحص الابن وهو بين ذراعيها فوجود الطفل في حضن والدته أثناء الفحص يرسخ لديه الاطمئنان وشيئا فشيئا يعتاد على الطبيب
وعادة يستعيد الطفل خوفه وهلعه عند خضوعه لحقنة أو فحص دم ويشتد خوفه عند جلوسه في غرفة الانتظار وسماعه بكاء الأطفال وآلام المرضى .
- أن تقوم الأم بتمثيل عملية فحصه بالمنزل وتدعه يمارسها كلعبة ممتعة مع الإخوة والأصدقاء
- عدم إخبار الطفل بالزيارات المقبلة للطبيب إلا في وقتها فعلا
وممايزيد هلع الأطفال من الأطباء استخدام والديهم لبعض الكلمات غير المناسبة أو ذات المعنى غير السار لديهم بغرض تخويفهم -الحقنة , الألم- لذا لا ينبغي استخدامها في غير موضعها ويفضل أن يوضح لهم أن الهدف منها هو الوصول للشفاء .




ما تشوفوا لا شر ولا هم ولا غم
اللهم عافي كل مبتلى واشفه شفاءا لا يغادر سقما
أنت القادر عليه

لا تخيفي طفلك بالطبيب ووخز الإبرة 103.gif