منهجية الاجابة في مسابقات الماجستير


هل اجتزت مسابقات الماجستير و كنت سعيدا بالاجابة و لكنك لم تنجح ؟

هل كانت الأسئلة سهلة و كانت الأجوبة أسهل و لكنك لم تنجح ؟

هل تتمنى ان تجتاز مسابقة الماجستير و انت مطمئن على اجاباتك ؟

لا تريد ان تعيش الفرحة ثم الحزن مثل الآخرين ؟

هل لديك الاجابة و لكنك لست واثقا من نفسك ؟

أخي أختي اليكم الحل

مسابقة الماجستير ليست مجرد سؤال و جواب فقط

بل هي أكثر من ذلك فهي سباق في الاجابة و للأسف ليس من أجل الاجابة الصحيحة بل من أجل الاجابة النموذجية

نعم اخوتي الاجابة النموذجية تلك الاجابة التي تجمع بيع الصحة و الأسلوب و السلاسة و الاقناع .

إعلم أخي انك اذا لم تكن واثقا انك ستجيب على كل الأسئلة بشكل صحيح فانك لن تنجح و ذلك لسببين :

الأول : كل الأسئلة سهلة ... نعم صدق او لا تصدق فهي سهلة و بامكان الجميع الاجابة ولكن من تجمع اجابته بين الصحة و الاقناع هنا يكمن الفرق



و الثاني : اذا لم تستطع اخي ان تجيب على كل الأسئلة بشكل صحيح فهناك من يستطيع و صدقني انه حقا يستطيع

الآن اخي فكر و ضع نفسك في الفئة الأولى من من يستطيعون الاجابة على كل الأسئلة بشكل صحيح ، تخيل اخي كم من واحد يستطيع فعل ذلك ... نعم انهم الكثير بل اكثر بكثير و للأسف هذا العدد من الاجابات الصحيحة يفوق عدد المناصب المفتوحة !!!!

ما العمل يا ترى ؟؟؟

اجعل من اجابتك نموذجا وليس مجرد اجابة صحيحة ... ابهر الأستاذ المصحح و لا تخرج ان اطار السؤال ( لا داعي للفلسفة )

قد يتسائل البعض كيف تكون اجابتي نموذجية ؟؟؟

اجعل اجابتك نموذجية عن طريق جعلها قابلة للتصديق ... نعم صدق او لا تصدق ... لديك اجابة صحيحة و لكنها طويلة و تحتوي التكرار و أخطاء املائية و لف و دوران اذن اجابتك مجرد اجابة صحيحة فقط

اعطي لاجابتك روح الشفاء ... نعم ان تجعل اجابتك تشفي غريزة الاستاذ المصحح و تبهره ...

كيف ؟؟؟

الاختصار ، الوضوح ، الدقة ، الالتزام بحدود السؤال ، و الابتعاد عن التكرار و الاخطاء الاملائية و الخربشة و التلوين

كلها تجعل من اجابتك جزء من النموذجية

و الجزء الآخر هو صحة الاجابة عن السؤال

و لكن اذا كان نوع المسابقة انشائي بمعنى مجرد سؤال واحد في الموضوع فعليك بالاتزام بقواعد كتابة المقال و هي كالتالي :


أولا : التزامك بمنهجية في دراسة و تحليل الموضوع

اذ عليك ان تبدأ موضوعك بمقدمة واضحة و بسيطة تمهد فيها للموضوع و تطرح اشكالية الموضوع بكل صراحة و مضوعية

يليه خطة بسيطة و ليست بمفصلة لثنايا و عناصر الموضوع .

يليها الدخول في معالجة الموضوع بتسلسل علمي موضوعي مدعما قولك بالحجج و البراهين العلمية

و في الأخير تلخيص لاهم نتائج الموضوع و الوقوف على بعض الحلول او الاقتراحات اذا وجدت في شكل خاتمة

اما العنصر الثاني : فمدى المامك بمختلف جوانب الموضوع و فهمه الجيد له و وصفه المتناسق لعناصره و مواضيعه

بأسلوب اقتصادي علمي خالي من الاخطاء و التحريفات .