تحضير درس التحكم الهرموني

التحكم الهرموني

ذه معلومات قد تساعد في فهم التحكم الهرموني :

الهرمونات Hormones
الهرمونات عبارة عن إفرازات باطنية تفرزها الغدد الصماء تتم مباشرة إلى مجرى الدم دون الاستعانة بقنوات، وتفرز أعضاء أخرى في الجسم مثل الكبد والكليتين هرمونات، لكن معظم الهرمونات مصدرها الغدد.
مهمة الهورمونات تنظيم النشاطات الداخلية في الجسم، مثل النمو والتغذية وتخزين المواد الغذائية واستعمالها وعمليات التناسل، فإذا أفرزت الغدد المزيد أو القليل من الهرمونات فإن مظهر الشخص يمكن أن يكون غير طبيعي .
أهم وظائف الهرمونات التكوين والبناء مثل:
-الحفاظ على اتزان المحيط
- نمو والأعضاء الجنسيةوالعظام -تكامل وظائف الجهاز العصبي والجنسي
ويمكن تقسيم الهرمونات طبقا لتركيبها الكيميائي إلى ثلاث مجموعات:
1- هرمونات ببتيدية أو بروتينية التركيب peptide or protein hormones
2- هرمونات ستيرودية steroid hormones
3 - هرمونات مشتقة من الأحماض الأمينية amino acid-related hormones

الغدد الصماء Endocrine glands
هي أجسام غدّية عديمة القنوات تصب إفرازاتها في الدم مباشرة (الدورة الدموية)وتعرف المواد التي تفرزها هذه الغدد بالهرمونات.
والغدد الصماء بوجه عام تتحكم في جميع الأعمال التي يقوم بها الجسم عن طريق الهرمونات التي تفرزها وينقلها الدم إلى الأماكن التي تؤثر فيها.
الغدد الصماء في الفقاريات هي:
1- الغدة النخامية pituitary gland
2- تحت المهاد hypothalamus
3- الغدة الصنوبرية pineal gland
4- الغدة الدرقية thyroid gland
5- الغدة الجاردرقية parathyroid glands
6- غدة الكظر (فوق الكلوية) adrenal (suprarenal)
7- المناسل gonads (المبيض ovary في الأنثى والخصية testis في الذكر)
8- المشيمة (خلال فترة الحمل) (ويعتبر غدة صماء حيث يقوم بإفراز ثلاث هرمونات وأيضا يعتبر غدة قنوية لأنه يقوم بإفراز العصارة البنكرياسية)
9- البنكرياس pancréas (ويعتبر غدة صماء حيث يقوم بإفراز ثلاث هرمونات وأيضا يعتبر غدة قنوية لأنه يقوم بإفراز العصارة البنكرياسية)
10- مخاطية المعدة والأمعاء gastrointestinal mucosa
11- الكليتان kidneys

و من أهم هذه الغدد :
الغدة النخامية (pituitary gland)
تعتبر الغدة النخامية أهم غدة في الجسم لأنها تسيطر على معظم الغدد الصماء الأخرى وتنظم إفرازاتها لذلكيطلق عليها أحياناً سيدة الغدد.تقع عند قاعدة الدماغ أسفل تحت المهاد(Thalamus)داخل تجويف عظمي صغير يدعى السرج التركيفتحميها عظام الجمجمة ، وهي بحجم حبة البازلاءوتزن (0.5)غرام تقريباً.
وتنقسم الغدة النخامية إلى قسمين :الفص الأمامي، والفص الخلفي اللذان يرتبطان بتركيب يشبه الساق يسمى عنق النخامية،ولكل منهما إفرازات هرمونية تتحكم بعدد من الوظائف .

1- الفص الأمامي: وتفرز عدة هرمونات أهمها الهرمونات المنشطة للغدد التناسليةمنها:
- هرمون ( LH ) و الذي بدوره يتحكم في افراز هرمون التيستستيرونالموجود في الخصية الذي يحافظ بدوره على تكوين الحيواناتالمنوية. هرمون ( FSH) والذي بدوره يتحكم في افراز هرمون الاستروجين الذييفرز من المبيض وله دور في تكوين البويضات.
-الهرمون المنبه للخلايا الملونة الذي يعمل على صبغ الجلد بالكمية المناسبة حسب الظروف البيئية .
-هرمون الحليب وهرمون النمو والهرمون المحفّز لدرقية.
2- الفص الخلفي:
ويفرز هرمونيين يصنعان في منطقة تحت المهاد وهما :
-هرمون فاسوبريسن Vasopressine ويؤثر في ارتفاع ضغط الدم وتنظيم إفراز البول وإعادة امتصاص الماء ونقص إفرازه يسبب مرض السكر الكاذب.
-هرمون الأوكسيتوسين Oxytocine وله علاقة في تركيزه في عملية تنظيم تقلصات عضلات الرحم فيستخدم في الطلق الصناعي في الولادة، وتأثيره في انقباض عضلات الثدي لدى المرضى بهدف إدرار الحليب..
علاقة الغدد الصماء بعمل الجهاز العصبي
تقوم الغدد الصماء بالعمل علي التناسق الهرموني للجسم وذلك من خلال:
- إفرازها الهرمونات العديدة والمختلفة والتي تنظم كافة أنشطة الجسم وعملياته الحيوية.
- تخضع كل هذه الأنشطة والعمليات الحيوية للتآزر من الجهازين الهرموني (الغدد الصماء) والعصبي ولذا يرتبط عمل الجهازين ببغضهما ارتباطا وثيقا إذ أن وظائف الغدد الصماء نفسها تقع تحت تأثير المنظم للجهاز العصبي.
بربط كلا من الجهازين فيعمل علي تحويل الإشارات العصبية إلي إشارات Hypothalamus - يقوم تحت السرير البصري هرمونية وذلك بفضل الخصائص الإفرازية لبعض الخلايا العصبية التي تدخل في تركيب جهاز الغدد الصماء .
كيفية تأثير تحت السرير البصري و الغدة النخامية على وظائف الغدد الجنسية
تأثير تحت السرير البصري و الغدة النخامية على وظيفة الخصية



1 بربخ
2 خصية
3 أنابيب منوية
4 فصيص
5 قناة بربخية
6 قناة قاذفة

دور الخصية
للخصية وظيفتين : تشكل الحيوانات المنوية (الانطاف) و إفراز التيستوسترون المسئول عن نمو الصفات الجنسية الأولية و ظهور و بقاء الصفات الجنسية الثانوية.



إفراز التستوسترون و أدواره:
أن التستوسترون ضروري للانطاف أي تشكل الحيوانات المنوية .
أدوار التستوسترون: يكون إفراز التستوسترون ضعيفا خلال مرحلة الطفولة و يرتفع كثيرا خلال مرحلة البلوغ و يصاحب هذا الارتفاع عدة تغيرات مورفولوجية و فسيولوجية و سلوكية من بينها:
- نمو و بقاء الصفات الجنسية الأولية (نمو الأعضاء التناسلية و إفراز المني)
- ظهور و بقاء الصفات الجنسية الثانوية (نمو العضلات، نمو شعر العانة و الإبط، خشونة الصوت، اتساع الكتفين...)

نشاط الخصية:
الغدة النخامية تراقب نشاط الخصية بواسطة هرمونات تسمى منشطات المناسل.-
تفرز الغدة النخامية نوعين من الهرمونات التي تنشط في مستوى الخصيةهرمون :
ـ هرمونFSH دوره هو تنشيط سلالة الخلايا المنبتة(المنسليات المنوية) و خلايا SERTOLI
- هرمون LHدوره هو تنشيط الخلايا البينية لا يذيع لإفراز التستوسترون.
- يراقب الوطاء نشاط النخامية عن طريق هرمون يدعى GnRHgonadotrophin releasinghormone
- تمارس خلايا LEYDIG مفعول رجعي كابح على إفراز LH عن طريق التستوسترون.
- تمارس خلايا SERTOLI مفعول رجعي كابح على إفراز FSH عن طريق هرمون آخر يدعى الكبحين.
- يمارس التستوسترون مفعول رجعي كابح أيضا على إفراز GnRH
العلاقة البنيوية بين الوطاء و الغدة النخامية:








· تأثير تحت السرير البصري و الغدة النخامية على وظيفة المبيض:

مكونات المبيض :
يتكون المبيض من منطقتين:
ـ منطقة لبيه: تتكون من نسيج ضام غني بالعروق الدموية
ـ منطقة قشرية: غنية بأشكال كروية تسمى الجريبات و يدل اختلاف قدها على اختلاف مراحل تطورها.




1 المهبل
2عنق الرحم
3 عضلة الرحم
4 مخاطة الرحم
5 الرحم
6 الخرطوم
7 الصوان
8 المبيض
دور المبيض :
للمبيض وظيفتين : تشكل الأمشاج الأنثوية (الانطاف) و إفراز الهرمونات الجنسية المسئولة عن نمو الصفات الجنسية الأولية و ظهور و بقاء الصفات الجنسية الثانوية.
الهرمونات الجنسية هي الأستروجينات و الجسفرون.

و نميز عند المراة دورتين :
دورة المبيض:يمكن تقسيم هذه الدورة إلى:
ـ المرحلة الجريبية: تتميز بنمو الجر يبات الجوفية حيث ينضج عادة جريب واحد أما البقية فيصيبها الانحلال، تدوم هذه الفترة 14 يوم تقريبا.
ـ الاباضة:تتميز بترقيق جدران الجريب الناضج و المبيض بفعل أنزيمات خاصة، و نتيجة لتقلصات المبيض تطرح الخلية البيضية II .
ـ المرحلة الجسفرونية: يتحول باقي الجريب إلى جسم أصفر بحيث تتكاثر الخلايا الحبيبية و تمتلئ بمادة صفراء فتصبح خلايا جسفرونية.
دورة الرحم: يمكن تقسيم هذه الدورة إلى:
المرحلة التكاثرية : في بداية الدورة و بعد الحيض تبدأ المخاطة في زيادة سمكها تحت تأثير الأستروجينات .
المرحلة الإفرازية: تحت تأثير الاستروجينات و خصوصا الجسفرون يزداد سمك المخاطة و يظهر التخريم الرحمي (تفرز الغدد إفرازات مخاطية غنية بالغليكوجين).

تهدف التغيرات التي تطرأ على مخاطه الرحم الاستعداد لاستقبال الجنين ، حيث تصل هذه التغيرات أقصاها في اليوم 21حيث من المحتمل أن يحدث التعشيش .
في حالة عدم حدوث الإخصاب تتلاشى مخاطة الرحم في نهاية الدورة بسبب تقلصات و انفجار العروق الدموية المتلولبة فيتم طرح بقايا المخاطة مع الدم الذي لا يتلكد بفعل عامل يمنع التخثر يفرزه الرحم، فتكون النتيجة نزول دم الحيض .

نشاط المبيض :
تفرز الغدة النخامية نوعين من الهرمونات التي تنشط في مستوى المبيض :
المنشط لتشكل الجريبات و المتحكم في افراز الاستروجينات .FSH-هرمون
المنشط للاباضة و يحفز تحول الجريب بعد تحريره للبويضة الى الجسم الاصفر . LH - هرمون
الذي تشكله مجموع عصبونات تحت السرير البصريGnRH و ذلك بتحفيز من هرمون عصبي هو
و يفرز من الشعيرات الدموية لسويقة الغدة النخامية
Gonadotrophine Releasing Hormone GnRH الو طاء يفرز هرمون عصبي
(عامل محرر للهرمونات المنشطة للمناسل).