وضعية الإنطلاق:يمكن أن يتغيرالنشاط التنفسي إما إراديا بتحكمنا في زيادة سرعة عمليتي الشهيق و الزفير أو لاإراديا أثناء بدل جهد عضلي.
الإشكالية:
كيف يتكيف النشاط التنفسي مع متطلبات العضوية الماسة لثنائي الأكسجين على الخصوص وهل للجهاز العصبي علاقة بذلك؟
1-
تغيرات حجم القفص الصدري و الحجم الرئوي أثناء الشهيق و الزفير للتنفس الطبيعي:وثيقة 01ص186:
أثناء الشهيق يتسع القفص الصدري و يزيد حجم الرئتين و تتقلص العضلات البيضلعية و عضلة الحجاب الحاجز،واثناء الزفير ينقص حجم القفص الصدري و حجم الرئتينو تسترخي عضلة الحجاب الحاجز و عضلة البيضلعية.
نتيجة:
التنفس الطبيعي ناتج عن العضلات الهيكلية(الحجاب الحاجز و البيضلعية)و التي تتحكم في اتساع و ضيق القفص الصدري.
2-المراكز التنفسية المتحكمة في التنفس الإرادي و الطبيعي:وثيقة02ص186:المراكز العصبية المتحكمة في التنفس الآلي(الطبيعي) هي:المنطقةrفي البصلة السيسائية،و المراكز العصبية المتحكمة في التنفس الإرادي هي:المنطقة القشرية في المخ. العضلات التي تعصبها الأعصاب الآتية من المنطقةrفي البصلة السيسائيةهي العضلات البيضلعية و الحجاب الحاجز. تجربة01: تنبيه المنطقةrمن البصلة السيسائية فنتحصل على التسجيل 01 ص 187 . تجربة02:تبريد المنطقةrمن البصلة السيسائيةنتحصل على التسجيل02 ص 187. حلل النتائج المحصل عليها؟ التحليل:نلاحظ أنه قبل وبعد تنبيه المنطقةrتكون الوتيرة التنفسية عادية أما أثناء التنبيه يزيد الحجم الرئوي بزيادة الوتيرة التنفسية(شهيق مستمر). ونلاحظ أنه قبل التبريد تكون الوتيرة التنفسيةعادية أما أثناء التبريد يتناقص الحجم الرئوي بتناقص الوتيرة التنفسية(زفير مستمر). نتيجة:تنبيه المنطقةrمن البصلة السيسائية يؤدي إلى زيادة السعة أي زيادة الحجم الرئوي وبذلك تتسارع الوتيرة التنفسيةو تبريدها يؤدي إلى تباطؤ الوتيرة التنفسية. تجربة03:
وثيقة04 ص 187 قطع الأعصاب التنفسية المتصلة بالبصلة السيسائية.
التحليل:عند قطع الأعصاب التنفسية المتصلة بالبصلة السيسائية يحدث إضطراب في الحجم الرئوي ينتج عنه إضطراب في الوتيرة التنفسية شهيق و زفير الخلاصة:
المركز العصبي المتحكم في التنفس الطبيعي هو المنطقةر
من البصلة السيسائية و العضلات المنفدة هي العضلات البيضلعية و الحجاب الحاجز.