التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


وجد طفله حياً بعدما ظن أنه مات في الهجوم الكيميائي

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مؤثر جدا لوالد ظن أن ابنه توفي في المجزرة الكيميائية التي حصلت أخيرا في سوريا. ويظهر الفيديو الفرحة والصدمة على وجه الأب الذي لم

وجد طفله حياً بعدما ظن أنه مات في الهجوم الكيميائي


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: وجد طفله حياً بعدما ظن أنه مات في الهجوم الكيميائي

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مؤثر جدا لوالد ظن أن ابنه توفي في المجزرة الكيميائية التي حصلت أخيرا في سوريا. ويظهر الفيديو الفرحة والصدمة على وجه الأب الذي لم

  1. #1
    الصورة الرمزية شدوان الامين
    شدوان الامين
    شدوان الامين غير متواجد حالياً

    مؤسس و مدير الموقع Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 5,135
    التقييم: 68
    النوع: Black

    افتراضي وجد طفله حياً بعدما ظن أنه مات في الهجوم الكيميائي

    انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مؤثر جدا لوالد ظن أن ابنه توفي في المجزرة الكيميائية التي حصلت أخيرا في سوريا. ويظهر الفيديو الفرحة والصدمة على وجه الأب الذي لم يتمكن من ضبط عواطفه الا بعد تدخل الأقارب عن اخبار للنشر


    ‫شام ريف دمشق زملكا رجل يلتقي بطفله بعد أن فقده جراء القصف بالغازات السامة 25 8 2013‬‎ - YouTube



  2. = '
    ';
  3. [2]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 12,735
    التقييم: 751

    افتراضي رد: وجد طفله حياً بعدما ظن أنه مات في الهجوم الكيميائي

    شكرا على الموضوع المؤثر

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. لماذا الهجوم والسخرية على الإسلام والمسلمين فقط دون غيرهم
    بواسطة سـ مـ اا يـ ل في المنتدى الحوار والنقاش
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2012-10-26, 04:53 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )