أعشقٌ هذه الحالهَ. 98735750.png

إنها اللحظه تماماً ,, التيِ أتأملَ فيها ب هدوُءَ وصمتَ رهيبَ ,,
أعشقٌ هذه الحالهَ.. لكنيِ عاجز
هَ عن تحمل الجمال الموٌحش كله !