يفوح العود من جمر المباخر يشعل أطيابك
.......... وأشمّك صبح وتبخّر دروبي يادروب العود

وأنا طفلة غلا توقف حنين وترتقب بابك
.......... وأنطر لحظةٍ فيها تجي مثل العطر وتعود