أسطورة البياض والياسمين


أفترقا فتركت له الكوكب لتهيم بحزنها بين الكواكب ...؛
كان يتبعها من كوكب لآخر حتى وصلت الأرض فـ بكت ؛
ومكان كل دمعة تنبت زهرة بيضاء
حتى أمتلئت الأرض بالزهور ومن ثم غادرت المكان ؛
وصل بعدها حبيبها فرأى المكان مُزهر علم أن حبيبته كانت هنا ؛
عانق زهورها وكلما قبض على زهرة انحنت له فـ لونها ..
ويقبض على أخري تنحني له فـ يلونها..
وأبت إحداها أن تنحني فكانت "الياسمين" بيضاء حتى الأن ..
أسطورة جميلة تخبرنا أن من ينحني
يسهل تغييره .. تشكيله .. تلوينه
ومن بقي شامخاً لم ينحني سيعانقه البياض دوماً ..


ولــهذا .. /
أتصف من يُنسب إليها أو مُحبيها
بالشموخ مع اللين والجمال مع التواضع ..

إليكم باقة من هذه الزهرة الجميلة ..

:: الياسميـــن ::



أسطورة البياض والياسمين 83271a.jpg