يا سعود البر .. والذيدان .. والدلّه
........ تبري جروحي ووجهي يطلق حجاجه

جيته وانا ( حالتـي ) بالحيل معتلّه
........ وأقفيت عنّه ، وتسن ماناشني حاجه