التخلص من اوجاع ضروس العقل 2013

قال الدكتور أكرم العوضى، أستاذ جراحة الفم والأسنان ووكيل كلية طب الأسنان جامعة الأزهر، إن إطلاق لفظ ضرس العقل ترجع إلى أصل لاتينى" wisdom tooth " ومعناها "الحكمة" أى أن بدء ظهور ضروس العقل يعنى وصول الفرد إلى مرحلة التعقل والمنطقية والحكمة، والتى تبدأ من سن ستة عشر عاماً، وتستمر إلى سن الستين وأحيانا تتعداه.

ولفت د. العوضى إلى أن عمر الإنسان قد يمر دون أن تظهر لديه ضروس العقل، مشيراً إلى أن ضروس العقل أربعة، اثنين فى نهاية الفك العلوى واثنين آخرين بنهاية الفك السفلى، ليكتمل عدد أسنان الإنسان بضروس العقل إلى 32 سنة بالفكين.

وأرجع د. العوضى أسباب الآلام والمشاكل التى تحدث بالفم واللثة عند ظهور ضرس العقل إلى ظهوره فى سن متأخر من العمر، وليس كباقى الأسنان والضروس التى تظهر فى المراحل الأولى من الطفولة الأولى، وقد يؤدى ظهور ضرس العقل إلى ظهور الخراريج تحت الضرس أو تحت اللثة المغطاة للضرس، وقد يسبب التهابات مزمنة، مما يعمل على انبعاث الروائح الكريهة من الفم.

وأشار العوضى إلى التشوهات التى تصاحب ظهور ضرس العقل فى بعض الحالات مثل خروج الضرس فى اتجاه معاكس لاتجاهه الصحيح أو يظل مدفون تحت اللثة أو يخرج بشكل عمودى على الأسنان ويسبب الضغط عليها، لافتاً إلى أن الحل الأفضل فى أى من هذه الحالات والأوضاع الخاطئة لضرس العقل هو التخلص منه بالخلع، بعد القيام بعمل التشخيص والفحوصات الشعاعية المطلوبة حتى لا يكون هناك علاقة بأى عصب من أعصاب الوجه مثل العصب المغذى للفك السفلى، وأيضا حتى لا يكون هناك اتصال مع الجيوب الأنفية الموجودة بعظام الفك العلوى، مما يؤدى إلى مشاكل لاحقة بعد الخلع.

ونوّه العوضى عن الأعراض التى تظهر على الشخص عند ظهور ضرس العقل والتى تستدعى التواصل الفورى مع طبيب الأسنان، مثل حدوث تورم والتهابات بالمنطقة الخلفية للفكين الأيمن والأيسر مع التهابات بالغدد الليمفاوية الموجودة أسفل الفك مع الآلام المبرحة التى تعوق المريض من إغلاق فمه، وأحيانا يصاحبها التهابات فى العضلات المسئولة عن المضغ.

وأشار إلى الضرر الكبير الذى يتسبب عن خروج ضرس العقل بشكل عمودى على الأسنان المجاورة؛ لأنه يؤدى لبقاء فضلات الطعام بين الأسنان مما يساعد على تسوس الضرس المجاور لضرس العقل، مما يضطر إلى التعامل سواء بخلع الضرس المجاور وإزالة العصب منه أو بالحشو.

ونفى العوضى حدوث أى مشكلة من جراء إزالة ضرس العقل، سواء بطريقة الخلع العادى باستخدام البنج المناسب، أو بالخلع بالتدخل الجراحى، الذى يتطلب عمل فتحه أو شق وتوسيع باللثة وإزالة لبعض العظام حوله فى حالة ظهور جذور الضرس معوجة.