قضى ..العمر..يجرى..
والجرى..اجهده..
مثل ..حصان..برى..
انهكه..الرقض...
وهو .يبحث..فقط..
عن..مدوده..
غير..ابه..بالضرب..
ولا.. بمن ..يهدده..
لم يبالى..بالجراح..
ولا.. الام.. الجراح..
ناسيا..من..الجمه..
ناسيا .من.. قيده..
مضى..منه.. العمر..
ولا..يملك...يمدده..
ولازال ..يبحث..عنه...
فهل..يوما..سيجده
يراف..به ..ويهدئ روعه..
ولقلبه..يهدهده...
ان.. لم يجده.. ولو لثوانى..
فحسبه..فى.. الاخرة...
حتما...سيجده....