كنت يؤما قدقلت لك حبيبتي
فاذهبي فانك لست لي
رغم عني هذا الكلام
لكنك لم تبقي لي اي طريقه
متكبره متجبره ليس لك اي كلام
يغؤيك هرجهم ؤبهرجهم كل مره
ؤلاتقدمين لي اي اعتذار
كانك ؤضعتني مسنده
تاؤئين اليها اخر النهار
كم تمنيت اني لم احبك
من بعيد
ؤكنت ارسل الرؤح تطمئن عليك
عبر الجبال ؤالمحيط
كم انتي بعيده المسافات لكنك
معجؤنه بماء دمي ؤمحفؤظه برؤحي
لم اتصؤر يؤما ان اكلمك
ؤلاتردين علي من دؤن الناس
كم تمنيت امي لم تلدني في
ذاك النهار
كم تمنيت اني لم اعرفك
ؤلم امر بتلك السطؤر
ؤلم اكتب لك كل
قصائدي فانك لاتفهمين
معنى اني احبك
فانك تتصؤرين كل الكلام قد قال
نعم اني احبك
لكن لن اقبل بكل هذه الجفاء