التحاضير الحديثة

الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أحمد شوبير يكتب: لا تجلدوا البدرى.. وعاملوه مثل جوزيه

  1. #1
    من الاعضاء المؤسسين

    User Info Menu

    افتراضي أحمد شوبير يكتب: لا تجلدوا البدرى.. وعاملوه مثل جوزيه

    حمد شوبير يكتب: لا تجلدوا البدرى.. وعاملوه مثل جوزيه

    ٢٧/ ٤/ ٢٠١٠أشعر أن هناك حملة للإطاحة بحسام البدرى من تدريب النادى الأهلى بحجة سوء النتائج وضعف مستوى الأداء، خصوصاً فى المباريات الأخيرة، وحقيقة لا أجد مبرراً على الإطلاق لهذه الحملة، فقد سبق أن أوضحت فى مقارنة واضحة نتائج الأهلى الموسم الماضى ونتائجه هذا الموسم، وقلت إن الأهلى خسر الموسم الماضى ٢٥ نقطة فى بطولة الدورى العام وفاز بالبطولة بعد مباراة فاصلة مع النادى الإسماعيلى بصعوبة بالغة، وفى حضور فلافيو وجيلبرتو والنجوم الكبار،
    كما أوضحت أن الأهلى خرج الموسم الماضى فى مسابقة الكأس من الأدوار الأولى أمام حرس الحدود، كما ودع البطولتين الأفريقيتين سواء أبطال الدورى أو الكونفدرالية بنتائج سيئة ومن الأدوار الأولى أيضاً، ومع ذلك كانت هناك حالة من الحزن الشديد لرحيل مانويل جوزيه وتعاقده مع المنتخب الأنجولى لقيادته فى البطولة الأفريقية، التى خرج منها من الدور الثانى بعد نتائج متواضعة للغاية..
    والحق أن البدرى تحمل مسؤولية صعبة للغاية، فقد تسلم الفريق وهو خاسر كل البطولات باستثناء بطولة الدورى العام، كما أن النجوم الكبار أمثال أبوتريكة ومتعب وبركات عانوا لفترات طويلة من الإصابة ولم ينضموا للفريق إلا فى وقت متأخر للغاية، ناهيك عن الغيابات الأخرى وعدم تعاقد الأهلى مع أى من النجوم، بل اكتفى بصفقات لم تظهر أبداً للنور مثل البلقاسى وشفيق وغيرهما من اللاعبين، ومع شديد احترامى لهم إلا أن الجميع اندهش من تصميم جوزيه على التعاقد مع هذه الأسماء قبيل رحيله، وذلك على الأقل لقلة خبرتهم ثم كانت النتيجة أنهم رحلوا مع رحيل جوزيه، وحتى الأندية التى انضموا إليها لم يظهروا فيها أو يثبتوا وجودهم!!
    إذن البدرى كانت لديه الجرأة على التغيير والتجديد والدفع بدماء جديدة نجح معظمها فى إثبات وجوده، والبقية تأتى بإذن الله، كما أن الفريق سار بانضباط والتزام غير عادى، فلم نسمع عن خروج أحد عن نظام ومبادئ الأهلى على الإطلاق، كما أن التعاون واضح جداً بين البدرى وجهازه الفنى وهادى خشبة مدير الكرة، لذلك مر الموسم تقريباً بسلام وأمان، وهو ما يؤكد أن الاثنين متفاهمان بشكل رائع،
    ولذلك أرى أن ما يحدث مع حسام البدرى غير منطقى وغير مقبول، فالرجل أدى كل ما عليه بأمانة شديدة ونجح بجدارة فى الفوز بالدورى العام ومازال يكافح فى البطولة الأفريقية وكأس مصر، أى أن البطولات الأخرى التى خسرها الأهلى فى الموسم الماضى مازالت لم تنته ولم يخرج الأهلى منها، نعم لم يعد الأهلى المرشح الأول ولكن فى كل الأحوال مازالت لديه آمال عريضة فى الفوز بها، والسؤال الآن: ماذا سيحدث لو نجح البدرى فى تخطى عقبة الاتحاد الليبى فى لقاء العودة؟
    أيضاً ماذا سيحدث لو نجح فى الفوز على الزمالك فى دور الـ١٦ لكأس مصر؟.. هل سيصبح فجأة هو المدرب الأفضل والأحسن فى تاريخ الأهلى؟!
    وهل ستتحول الأقلام والبرامج والمنتديات والمواقع التى تهاجمه من النقيض إلى النقيض؟!
    لذلك أرجو الجميع أن يتوقفوا عن جلد الرجل وأن يتحولوا إلى الإشادة بتجربته الرائعة مع الأهلى، طبعاً مع انتقاده فنياً، فهذا حق لنا جميعاً وهو بالطبع لديه أخطاء فنية فى إدارة بعض المباريات ولكن الإجمالى العام يؤكد أنه مدرب كفء نجح مبدئياً فى السنة الأولى، وسينجح أكثر فى السنوات المقبلة بشرط وحيد أن يعامله الجميع مثلما عاملوا مانويل جوزيه

  2. = '
    ';
  3. #2
    كبار الكتاب

    User Info Menu

    افتراضي

    يسلمو على الخبر عاشق

    تحياتى

  4. #3
    من الاعضاء المؤسسين

    User Info Menu

    افتراضي

    بسمــة

    مشكورة ع حضورك
    تقبلي تحياتي

الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •