()()() نزف القلب المطعون ()()()()()

بسم الله الرحمن الرحيم

()()() نزف القلب المطعون ()()()()() download.php?img=436

بالامس جُرحت يدي فلم اعطي الجرح اي اهتمام
اوقفت الدم النازف وعقمته وضمدته بشاش ونسيته
ولولا تهيجه ونزيفه باليوم الاخر لما تذكرت ان يدي مجروحه


()()() نزف القلب المطعون ()()()()() download.php?img=436

بالبداية لم اهتم بالدم النازل لكن عندما نزف بالمرة الثانيه ظللت اراقب قطرات الدم النازله
واقارنها بنزيف القلب المطعون بعدة طعنات
النازف بالدم على الرغم من انه كتله من الدم
باليوم الواحد نتلقى آلاف الطعنات سواء من الامام او من الخلف

تبكي اعيننا وتجرح قلوبنا وتخفي ابتسامتنا فنصبح كتله هامده مقتوله لا تستطيع الحراك

تبحث عن دواء لتخفيف الالم وان كان بنسبه بسيطه لكنها لا تجده
تُحاول ان تنسى الالم وتضميد الجرح لكن بلا فائده
فالدم النازف اكبر من يتوقف والجرح لا يكفيه اي ضماد

()()() نزف القلب المطعون ()()()()() download.php?img=436
اخذت افكر كيف لنا ان ننسى جروح بأجسادنا وان كانت طعنات ولا ننسى جروح القلب من الكلمات
وكيف لنا نوقف ذلك النزيف الحاد الذي قد يودي بحياتنا ؟
فكل ما حولنا يجبرنا على تذكر تلك الجروح وتجبر القلب على النزيف بكل مرة يتوقف بها
علامات استفهام كثيره اخذت تجول برأسي
لم اجد اجابه لذلك التساؤل غير اننا بحاجه لعمليه جراحية اكبر من النسيان
وعبوة تعقيم من اكبر الاحجام لتعقيم قلوب من حولنا من جراثيم الحسد والحقد والكراهيه
وان نبتكر اجهزة جديده لشفط كل كلمة جارحه قبل نطقها

()()() نزف القلب المطعون ()()()()() download.php?img=436
قد تكون تلك الحلول صعبة التفعيل وقد لا تحدث مطلقاً
لكن دعونا نحلم ففي الاحلام لا شيء مستحيل
لعلنا هناك نشفي جراحنا وتعيد ابتسامتنا التي غابت بالواقع

()()() نزف القلب المطعون ()()()()() download.php?img=436

وابقى اردد في كلماتي التي حفظتها والتي اشعر بأنها تخفف عني الكثير
وارددها لمن حولي لأخفف عنهم من احباب واعضاء
الحزن ماهو دايم ربي يجيب
الفرج ويخلي الهموم تغادر