الاعجازالعلمي للقران الكريم ... شاهدي بالصور


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته



شوفي الاعجازالعلمي العلمي للقران الكريم بالصور صراحه قمه قمه الروعه
لامجال للشك طبعا بصراحه تحسي بعظمه القران اكثر واكثر وتتمني انك تفهميه نزل من الالف السنين ويتكلم عن الماضي البعيد والحاضر ماذا سيحصل بالمستقبل
اللهم زدنا فيه علما وفهما وحفظ وجعله حجة لنا لاعلينا قوووولوااااميييين
نبدأاولا: بفرعون الطاغيه
الاعجازالعلمي للقران الكريم ... شاهدي بالصور 365346_1357947848.jp
شاء الله ان يغرقه فكان غرقه حيره العلماء بحيث ان جسده مازال كما هو بعد تحليل الجثه وانتزاعه من قاع البحر الي ان وصل الينا وظلت كما هو الالف السنين ولم يتغير
سبحان الله القائل(فاليوم ننجيك ببدنك وتكون لمن خلفك ايه وان كثير من الناس عن اياتنا لغافلون)
ثانيا: اهراماااات مصر
الاعجازالعلمي للقران الكريم ... شاهدي بالصور 365346_1357948702.jp
حقيقه الاهرمات اكتشفها باحثون فرنسيون وامريكيون ياكدون ان الحجاره التى بنيت بها الهرمات عباره عن طين تم تسخينه بدرجه حراره عاليه وخذوا من هذه العينات صور عن طريق المجهر الكتروني واثبتوا ذالك وهذا السر الذي اخفاه الفراعه زمن طويل
ولكن القران سبقهم بها منذ قرون طويله
قال سبحانه(فاوقد لي ياهامان على الطين فاجعل لي صرحا....)
ثالثا:مرج البحرين
الاعجازالعلمي للقران الكريم ... شاهدي بالصور 365346_1357953714.jp
نرى في هذه الصورة منطقة تفصل بين بحرين مالحين، هذه المنطقة تسمى البرزخ المائي، وقد وجد العلماء لها خصائص تختلف عن كلا البحرين على جانبيها، ووجدوا أيضاً لكل بحر خصائصه التي تختلف عن خصائص البحر الآخر. وعلى الرغم من اختلاط ماء البحرين عبر هذه المنطقة إلا أن كل بحر يحافظ على خصائصه ولا يطغى على البحر الآخر. هذه حقائق في علم المحيطات لم تُكتشف إلا منذ سنوات فقط، فسبحان الذي حدثنا عنها بدقة كاملة في قوله تعالى:
(مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَا يَبْغِيَانِ * فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ) [الرحمن: 19-21].
الرابعا:كانتا رتقا
الاعجازالعلمي للقران الكريم ... شاهدي بالصور 365346_1357953878.jp
قد وجد العلماء أن الكون كان كتلة واحدة ثم انفجرت، ولكنهم قلقون بشأن هذه النظرية، إذ أن الانفجار لا يمكن أن يولد إلا الفوضى، فكيف نشأ هذا الكون بأنظمته وقوانينه المحكمة؟ هذا ما يعجز عنه العلماء ولكن القرآن أعطانا الجواب حيث أكد على أن الكون كان نسيجاً رائعاً والله تعالى قد فتَق هذا النسيج ووسعه وباعد أجزاءه، وهذا ما يلاحظه العلماء اليوم، يقول تعالى:
(أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ) [الأنبياء: 30].

وتأمل معي كلمة (رتقاً) التي توحي بوجود نظام ما في بداية خلق الكون، وهذا ما يعتقده العلماء وهو أن النظام موجود مع بداية الخلق.

والقمر نوراً
خامسا:النجوم تموت
الاعجازالعلمي للقران الكريم ... شاهدي بالصور 365346_1357954076.jp
هذه الصورة نشرها موقع وكالة ناسا (مرصد هابل) حيث وجد العلماء أن هذا النجم الذي يبعد 4000 سنة ضوئية عنا وهو يشبه شمسنا، قد انفجر على نفسه وبدأ يصغر حجمه ويتحول إلى نجم قزم أبيض، حيث تبلغ درجة حرارة هذا الانفجار 400 ألف درجة مئوية! ويؤكد العلماء أن شمسنا ستلقى النهاية ذاتها وتحترق، وعملية الاحتراق هذه ستؤدي إلى تقلص حجم الشمس على مراحل لتتحول إلى شمس صغيرة وهو ما يسميه العلماء بالقزم الأبيض، أليس عجيباً أن نجد القرآن يحدثنا عن نهاية الشمس بقوله تعالى:
(إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ) [التكوير: 1].
سادسا :الطارق
الاعجازالعلمي للقران الكريم ... شاهدي بالصور 365346_1357954408.jp
اكتشف العلماء وجود نجوم نابضة تصدر أصوات طرق أشبه بالمطرقة، ووجدوا أن هذه النجوم تصدر موجات جذبية تستطيع اختراق وثقب أي شيء بما فيها الأرض وغيرها، ولذلك أطلقوا عليها صفتين: صفة تتعلق بالطرق فهي مطارق كونية، وصفة تتعلق بالقدرة على النفاذ والثقب فهي ثاقبة، هذا ما لخصه لنا القرآن في آية رائعة، يقول تعالى في وصف هذه النجوم من خلال كلمتين:
(وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ * النَّجْمُ الثَّاقِبُ) [الطارق: 1-3].

فكلمة (الطارق) تعبر تعبيراً دقيقاً عن عمل هذه النجوم، وكلمة (الثاقب) تعبر تعبيراً دقيقاً عن نواتج هذه النجوم وهي الموجات الثاقبة، ولا نملك إلا أن نقول: سبحان الله!