ق ف ي أتأملك


قفي اتأملك
في مكانك استرقي أنظاري
بكل أناقتك
كأنك لا تريني // فيك أنوثتك
وتقرئي كتاباَ وتفتحي جهازا
فكل حركاتك // تبث فيني رقتك
اهدئي .. ستهدأ أنفاسي
سأبقى في مكاني أمامك
سأسقط من شهقتك
سأتربص إليك وأتصنع خطئي
وكم الساعة ؟
في وقتك
ستبحر عيني وسنبحر
إلى تلك الجزيرة
بين الفارس و الأميرة
سأحكي بصمت عشقي
فلا تقفي
أجلسي وتأملي
في الأمل في تأملك
أذهليني بل أجهديني
وأن تلقفني سحرك
فرجائي أن ترفقي
أتسول نظرة من عينيك
لعلك تمد لي رأفة
تشفق على صريع
تشوق إليك بلهفة
اتركيه في دهاليزك
يلوك كيفما شاء حتي
يفوق من سكرة الدهشه
سأحلق وأحلق دعيني كالصقر
أن عجز على طيفك تسلق
اغرق كسنارة إلى عمقك
تشبثت بطعمك وتعلق
أم تريدين الرقص
بعيني في تأملك
مابين الصق والقص
في فتاة طفولتي
وكيف اكتب أحبك
وقد اخترس النص
اطلبي الشاي ...
سأقدمها لك /// بشفتاي
أن كان مراً .. فالريق في حلاوته
.... سراً
اعتذر ..
أطلبي قهوة
حتي يكون المزاج في سهوه
واستمتع في التأمل ولهوه
وعذري قلب فقد أصبته
حين رؤيتك هفوة