ليست كل إمرأة أنثى ، وها هو الدليل !!!





يقولون ... كل أنثى امرأة ... لكن ليس كل امراه أنثى
هذه حقيقة منطقيه لا يكابر فيها ولا يناطح فيها كبشان
و الأنثى هي امراه بلا مقاييس فهي ليست ملكة جمال !!
فملكة جمال العالم قد تكون أجمل و أكمل جسم في العالم
لكنها ليست أنثى فالمواصفات العالمية للجمال تعتمد السنتمتر
و البوصة و الكيلوغرام و هذا كلّه يصلح لبناء منزل أو
صنع سيارة و لكنه لا يصلح لصناعة أنثى .
ليست كل إمرأة أنثى ، وها هو الدليل !!! get-2-2008-ehrx1i9o.



الأنثى لا تُصنع ..
لا ملابس و لا مبتكرات ولا حتى
عطر يجعل من امرأة ما أنثى ... إن الانوثه موهبة
أو سر ... يولد مع امرأة ما فيجعلها كالمغناطيس تشد إليها الرجال
تماما مثل ملكة النحل عندما تطير و تطلق عطرها الأنثوي ..
فيتسابق إليها ذكور النحل و يطيرون خلفها حتى يسقطون صرعى التعب
و لا يحصل عليها إلا واحد منهم و حتى هذا الواحد يموت بعد أن يصل إليها

و كلمة أنثى
مثل كلمة شخصيه ..
كلمه واحده مركبه من الجمال و الجاذبية و السحر




و الغموض و القوه و أحيانا الضعف أو بعبارة أخرى
الضعف القوي .
فالأنثى قد تكون فتاه ما،، في مكان ما،،
و هبها الله ذلك السحر الخفي الذي يفرق بين المرأة و الأنثى
!!! إن الأنثى لها ذلك الحضور القوي للمثل الكبير و للنجمة اللامعة ..
انه يشبه أيضا الفارق بين الورد الطبيعي و الصناعي ..
كلاهما ورد و لكن للأول عبيرا واضح و للآخر صمت الرائحة إذا صح التعبير ...



الأنوثة....!!!!
هي شيء في امرأة ما يجعلها مميزه و يجعلها ملكة عالمها
و أحيانا مأساة و كارثة و مصيبة راح ضحيتها رجل