هي الحياه...



قد نجتمع طويلالكننا اخيرا سنفترق...
أيام مضت سريعه...أيام مضت بذكراها..وحلاوةمعناها..وكثر دقائقها

حان الوقت.. لم يبق سوى شهر واحد فقط ثم سأتخرج....
نعم سأتخرج من هذه المدرسه العزيزه التي حملت لها فيقلبي ذكريات عديده..

حان الوقت..

لم يبق شئ...ربما كنتأود أن اتخرج باسرع وقت ولكن الان..عندما ان الاوان..اردت ولو لبعض الوقت أن تطول المده...

لا اعلم كيف سأرحل عنكن..سارحل عن مدرستي التي احتضنتني لمدة ثلاث سنوات من أجملسنوات عمري....
لربما تتسائلون..
هي مرحلة كغيرها من المراحل..فأنت قد درستِ ست سنوات في المرحلةالابتدائيه
سأقول: كنت طفلة لا اعلم من الحياةشيئا...

ستقولون: هاانتِ تخرجتِ من المرحله المتوسطه ولم تهتمي..
سأقول: هي مرحلة عشت فيهامراهقتي..عشت فيها حتى الصديقات لم يكن صديقات حقيقياتوالمعلمات كانوا فقط معلمات..

أما الان فقدكبرت...قريبا بإذن الله سأتخرج من المرحلهالثانويه..
المرحله التي عشت فيها أجمل اللحظات وسأحمل منها أجمل الذكريات..
المرحله التي عرفت فيها الصديقات الحقيقيات..الصديقات اللاتي علمت معهن معنى الحب في الله...
الصديقات اللاتي سأشتاق لهن حق اشتياق..
ساشتاق لهن جميعا..

سأشتاق لفصلي...سأشتاقلمكتبي..وحتى كرسيي سأشتاق له..

سأشتاق لمعلماتي العزيزات..
سأشتاق لكن يامن كنتن رمزا كل فضيله..ويد عطاء لكل خير..ونبراس لكلمقتدي...تقف الاقلام عاجزة عن الكتابه..وتحتار الحروف في المعاني.. فإن في القلب احساس عظيم وشعور كبير...كيفلا..
وانتن من لخطواتكن على دروبنا اثر وفي ايامنالحظات سعيده رسمتها اخلا قكن النيره تعاملا راقيا..ومحبة صادقه..وعطاء متجدد..

سأشتاق لك مدرستي..يامن ضممتني لمدة ثلاث سنوات..يامن عرفت فيك أجملواطيب من عرفتهم..عرفت فيك أعز صديقاتي ومعلماتياللاتي اعتبرهن كأخوات لي وصديقات..

سأشتاق ولكن....

مهما فرقتنا الايام وتباعدت الاجساد...فان في الصدر قلب ينبض بحبكن ويحيى بذكركن ويسترجع لحظاتعُذاب..ولقائات الاحباب..وبسمات صادقات.. ونفوس محلقه في سماء الخُلق..وافق التاخي..

لن اقولوداعا بل ستبقى الذكرى وصور المحبه شامخه في الذاكرة مع امل بلقاء..ووعد بدعاء لاينقطع...وحبمتجدد لا ينضب...سيعلو الحب فوق امل الم الفراق تفاؤلاواملا مشرقا بلقاء وتواصل ومحبة.. وإن لم يكن فيالدنيا ففي الاخرة الملتقى بإذن الله...

أستودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه..