التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


~~~إشتياأإأإق~~~

~~~إشتياأإأإق~~~ أحبهاٌااٌٌٌوحنينى يزداد لهاااٌٌٌ عشقتهااا وقلبى يتألم بروئه دمعهاااُُُأفهمهااا حين ارى الشوق فى عينهاااُُُكم تمنيت ضمهاااُُُكم عشقت إبتسامتهااا من فمهاااُُُوالضحكه في نبرات صوتهاااُُُلا بل رائحة من عطرهاااًًًسألتهااا كم

~~~إشتياأإأإق~~~


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ~~~إشتياأإأإق~~~

~~~إشتياأإأإق~~~ أحبهاٌااٌٌٌوحنينى يزداد لهاااٌٌٌ عشقتهااا وقلبى يتألم بروئه دمعهاااُُُأفهمهااا حين ارى الشوق فى عينهاااُُُكم تمنيت ضمهاااُُُكم عشقت إبتسامتهااا من فمهاااُُُوالضحكه في نبرات صوتهاااُُُلا بل رائحة من عطرهاااًًًسألتهااا كم

  1. #1
    الصورة الرمزية المنسي
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً

    رفـيق الـدرب Array
    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    Lightbulb ~~~إشتياأإأإق~~~

    ~~~إشتياأإأإق~~~





    أحبهاٌااٌٌٌوحنينى يزداد لهاااٌٌٌ عشقتهااا وقلبى يتألم بروئه دمعهاااُُُأفهمهااا حين ارى الشوق فى عينهاااُُُكم تمنيت ضمهاااُُُكم عشقت إبتسامتهااا من فمهاااُُُوالضحكه في نبرات صوتهاااُُُلا بل رائحة من عطرهاااًًًسألتهااا كم تشتاق لى؟؟؟فأجابت,,,كإشتياق الحمامة لعشهااا~~إشتياق الام لولدهااا~~إشتياق الحبيب لحبيبته~~كاإشتياق الغيوم لمطرهااا~~~~~إشتياأإأإق~~~ rose.gif


  2. = '
    ';
  3. [2]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: ~~~إشتياأإأإق~~~


  4. [3]
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً
    رفـيق الـدرب Array


    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    افتراضي رد: ~~~إشتياأإأإق~~~


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )