رجلان يضحك الله لهم





قال النسائي في سننه الكبير أخبرني علي بن محمد بن علي، حدثنا

خلف - يعني ابن تميم- ، حدثنا أبو الأحوص، حدثنا شريك، عن أبي



إسحاق عن أبي عبيدة ، عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه، قال:

يضحك الله عز وجل إلى رجلين ، رجل لقي العدو، وهو على فرس من

أمثل خيل أصحابه فانهزموا وثبت ، فإن قتل استشهد وإن بقي ، فذلك

الذي يضحك الله إليه، ورجل قام في جوف الليل لا يعلم به أحد فتوضأ

فأسبغ الوضوء، ثم حمد الله ومجده وصلى على النبي صلى الله عليه

وسلم , واستفتح القرآن، فذلك الذي يضحك الله إليه ،يقول: انظروا إلى

عبدي ، قائماً لا يراه أحد غيري.

وقال عبد الرزاق: حدثنا معمر ، عن أبي إسحاق، عن أبي عبيدة عن عبد

الله بن مسعود، أنه قال: رجلان يضحك الله إليهما فذكره بنحوه.