دموع على عتبات الغربة




في داخلي إحساس يصرخ بجوفي ...
وده يشق صخور ويهد جبال
وده يزيل بصرخته كل خوفي ....
وده يبدل ما انتكتب لي من احوال بالله
يا دنيا على النفس روفي . . .
شو لي بقي من هم للقلب ما طال
عايش مع احزان اتعدت وصوفي . . .
عجزت أنا منها ودمعي لها سال
ما غير أخبي عبرتي في كفوفي .
خوفي على رجعتي من القيل والقال
عاجز عن الشكوى وصعبة ظروفي ..
حتى المشاعر بهالبلد بالاغلال
يا الله يا عارف كل خوفي . .
ما حيلة مضيع حياته بالآمال
تايه بدنيا ما عليها خسوفي . .
تحرقني الشمس وادور عن ظلال
غربة سكنت قلبي وعقلي وشوفي . .
يا شينها غربة ويا شينها حال
يا غاليتي عندي عزاي بحروفي . .
تطوي لك دروب ومسافات واميال
ترى حبي لك اقوى من الوصوف . . .
ولا تقولي انك بعيدة عن البال
يا فرحتي لو قلت يا محبوبتي شوفي
00 ما حد غيرك ترى وثق بي حبال
يا ما سرحت اتخيلك في طيوفي . . .
وياما على صوتك غدا الهم وانزال
هذي مشاعر صورت ما بجوفي . . .
حزن تمكن بي ولهفي على وصال