عشقتك حد الجنون







تمرالساعات



تلو الساعات ..


وتلاحقهاالأيام ..


وقلبي يترقبك .. سيدتي

لتطفيء لهيب شوقه ..
وتروين شغف حنينه..
آه .. ثم آه
من زفرة مكبوته .. ومن مشاعر تتصبب الماً ..
آه من قلبكِ الذي قوى على تعذيب روحي
روحي التي أحبتك ..
لا .......
بل عشقتك بكل جنون العاشقين..
آه حبيبتي ..
كيف قوى قلبك على الغياب !!
وقلبي يتعذب من هذا الغياب ..؟!!
حبيبتي
طالت المسافات بيننا..
وطال الوقت ... وباعدتنا الظروف ..
أرجوك أّذكريني..
أذكري كلامي.. ودمعي
أذكري ابتساماتي ..وسكوتي ..
أذكر ي شوقي ولهفتي
أذكري جنوني..وصخبي
أذكر ي حبي .. وعشقي .. وهيامي..

تذكر يني دوماً سيدتي ..


بأني ..


أحبك حبا

يعجز خيال أبرع شاعر عن وصفه..


ليتك تعلمين حبيبتي


كم هي الآمي واهاتي تؤلمني


عندما لا أجدكِ ..

وأنه يقتلني الحنين الكامن في اعماقي
ولا أراكِ ..
أناديك .. اناديك ..اناديك .. اناديك
وعبثاً احاول لكن صوتي لا يصل لك ..
فكم أشعلت







الجنون في عالمي..



يا غرام قلبي ..


طيفكِ يلازمني

وأمد يدي إليكِ
فلا أجد الا السراب..
أخبرتكِ أني لا أقوى البعد عنك ابداً ..
أقسم أني لا أقوى
فعذابي هو أن
يمر عمري سريعاً بدونكِ..
ليلي لم يعد كماكان بجماله وشاعريته ..



كنت أعشق ليلي بقربكِ ..


نغمات صوتكِ وصدى ضحكاتكِ..

وهي تجلجل بالماكن ..
يا حبيبة العمر ..
ليلي من دونكِ ليل بهيمي مظلم بلا قمر ..
يخيفني
يرعبني
بسكونه وهدوءه
فلم اعتاد على هذا السكون بدونك ..
حبيبتي هل نسيتي
كيف كنت أسهره على راحتكِ..
ومع ذلك لم أقوى على كرهه ..
فكم شهد ليلي
على حبي لكِ ..
وكم أنتظرته كثيراً وسهرت معه كثيراً
وكلي لهفه .. وشوق ..
لأنك حبيبتي سر عشقي
لهذا الليل ..






كم كنت أعشق حروف اسمي وانتي تنطقينها



من بين شفاهك..


كم عشقت احتضانك لقلبي كل مساء ..

وارتمائي بين همساتك الساحرة ..
اتذكرين ؟؟
عندما كنت تهمسين لي
بصوت خافت أحبك
هل تعلمين ماكانت تفعله بي !!
كانت تهز كل جزء في كياني
تزلزل روحي
تعبث في اعماقي كيف تشاء ..
تعبث في اعماقي كيف تشاء ..
تعبث في اعماقي كيف تشاء ..
تعبث في اعماقي كيف تشاء ..