التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{

يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنا منَ ثمآرهٌ ..{ تخيل حياتك بستان غني بالاشجار اليــانعة التي لا يُخفي هامــاتها إلا ميــلاد الثمــآر

يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{

يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنا منَ ثمآرهٌ ..{ تخيل حياتك بستان غني بالاشجار اليــانعة التي لا يُخفي هامــاتها إلا ميــلاد الثمــآر

  1. #1
    الصورة الرمزية عازفة الأمل
    عازفة الأمل
    عازفة الأمل غير متواجد حالياً

    مشرفة
    صفحة بيضا
    Array
    تاريخ التسجيل: Jul 2011
    المشاركات: 2,743
    التقييم: 50
    النوع: Red

    افتراضي يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{

    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ 1322169957761.gif


    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنا منَ ثمآرهٌ ..{




    تخيل حياتك بستان
    غني بالاشجار اليــانعة
    التي لا يُخفي هامــاتها إلا ميــلاد الثمــآر





    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ 26097.jpg




    وماذا لو كانت تلك الثمار ~
    ما هي الا
    ......... قلوبــاً حمرآء
    ملؤها الحب والدفئ و الحنان
    ثسقى بماء الورد
    تتنفس المسك و العنبر




    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ pt7oekqzdxqa.gif




    قلوبــاً تتمايل مع النسمات الدافئة
    على ايقاع موسيقي ..
    مفعمة بالنفحات الزكيه من صخب السكون


    في مشهد يسر الناظرين ..
    و يبعث البهجه إلى النفس
    كما يدعو للحب و متعة النظر بتأمل
    إيمان و يقيناً
    بان الحب بنبع من دواخلنــا ..!!


    .


    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ 26098.jpg






    كلما ازداد احمرار تلك الثمار...........
    زاد نضج الحب يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ 015.gif بداخلها ...!!
    و كلما تشبعت بالحب و النقاء ...........
    زادجمالها وبهائها و إزداد إعجابنا بها




    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ ofjthuy685mo.gif



    .

    فــ /تبــدأ الرغبة الملحه في اقتطافها و اقتنائها
    ومن ثم تذوقها !!


    حيث يتسابق رواد ذلك البستان
    إلى قطف ما نضج من ثماره !!


    يتهافت عليها الناظرون لجمالها و التمعن في سحر مكنوناتها
    فـ /الاكتفاء بمتعة النظر رغبةً في تعلم فنون الحب ..
    فقط بمتابعتها ~





    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ ek5bkzxrqvv3.gif



    فلما لا نسقى بساتين حياتنا بماء الورد
    إلى ان تخضرّ و ترتوي و وتنضج
    فتنبت قلوباً مشبعة بالحب و الحنان و الدفئ
    يملئ الكون ~


    لما لا نروي دواخلنا بايدينــا ..!
    فالحب منبعه القلب
    ................ و / حب الذات هو اساسه



    ترى هل لو كانت قلوبنا بساتين تنبت قلوباً حمرا
    لنا ان نشعر بالتعاسة يوماً ..
    او بالحزن و الشقاء ولو لـ / لحظات ...؟؟



    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ fq9tvz44cnpk.gif




    كلما كان الانسان مشبعاً بالحب الذاتي
    صافي النيه ، نظيف القلب
    كان أقرب للسعاده ~
    و بالتالي مصدراً لإسعاد من حولهـ ..
    حتى بمجرد النظر إليه ..!!
    والاكتفاء باستنشاق أريـجه



    .


    .


    " همسه ".....

    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ 1flowers.gif

    أن السعادة يجب أن تنبع من الداخل إلى الخارج
    وأبداً ليس العكس



    مما راق لييآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ had55.png



    يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{ 1322169957822.gif








  2. = '
    ';
  3. [2]
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً
    رفـيق الـدرب Array


    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    افتراضي رد: يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{


  4. [3]
    عصفوره منوره
    عصفوره منوره غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Mar 2012
    المشاركات: 5,835
    التقييم: 54

    افتراضي رد: يآصآحبٌ البستآنٌ إقطفٌ لنامنَ ثمآرهٌ ..{

    موضوع في قمة الخيااال
    طرحت فابدعت
    دمت ودام عطائك
    ودائما بأنتظار جديدك الشيق

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )