التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم وَيَكُونَ لله" "لُزُومُ بَيْعَةِ السُّلْطَانِ المُسْلِمِ, وَتَحْرِيمُ الخُرُوجِ عَلَيْهِ" درج السلف الصالح على الاهتمام بالمسائل الكبار وتأصيل فقه

وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم وَيَكُونَ لله" "لُزُومُ بَيْعَةِ السُّلْطَانِ المُسْلِمِ, وَتَحْرِيمُ الخُرُوجِ عَلَيْهِ" درج السلف الصالح على الاهتمام بالمسائل الكبار وتأصيل فقه

  1. #1
    الصورة الرمزية المنسي
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً

    رفـيق الـدرب Array
    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    22 وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*


    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    بسم الله الرحمن الرحيم



    وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"


    "لُزُومُ بَيْعَةِ السُّلْطَانِ المُسْلِمِ, وَتَحْرِيمُ الخُرُوجِ عَلَيْهِ"
    درج السلف الصالح على الاهتمام بالمسائل الكبار وتأصيل فقه الأولويات في الأمة, والعناية بالأمور الطارئة على أصول الدين أو جمع كلمة الأمة وحماية بيضتها. وفي الزمان الذي يهتزّ فيه المنهج عند العامة, أو تُغزى أصول الديانة, يتحتم التأكيد وتكرار الحديث حول ذلك الأمر لرد تلك الغارة وكف تيك العادية, وثبيت الناس في الفتن والملمات, ولما خرجت الحرورية صاح العلماء في الأمة بتحذيرها من ضلالهم, كذلك لما ظهرت المرجئة, وبمثلها خروج الزنادقة الحلولية والاتحادية, وابتداع القائلين بخلق القرآن, أو انتشار شبهات القبورية وعبّاد الموتى...وهكذا, فكلما نبتت نابتة سوء تسابق الأئمة لنيل رضوان الله بقطعها قرباناً له, وصيانة لأمتهم من غلوائها, فكذلك في هذا الزمان تتابع العلماء الناصحون للأمة من تحذير الناس من شؤم الخروج على السلاطين المسلمين دون الكفرة الزنادقة, فالفتن إذا أقبلت تزينت وتبهرجت, وخدعت بتبرجها المستعجلين "ولكنكم تستعجلون" (رواه البخاري. وانظر ما ذكره الشيخ العلّامة العثيمين رحمه الله في شرحه لهذا الحديث في رياض الصالحين) أما العلماء فيرون مآلاتها بنفاذهم في لبّها وفرز جوهرها الشين عن بهرجها الزّين.

    فهم لازمون لمنهجهم لأنهم يدورون مع نصوص الشريعة حيث دارت "يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم" (الأنفال: 24) ويثقون بنصوص الوحي ثقة مطلقة, ويؤمنون بأن الخير بحذافيره في إعمالها لا في إهماله "وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمراً أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالاً مبيناً" (الأحزاب: 36) ولا يثنيهم عن ذلك سخرية واستهزاء من قصر فهمه ودنا نظره فاستعجل ثمرة الإنكار بالخروج بالسيف, وهذا على شمل الأمة من أعظم الحيف, فأهل السنة لاينزعون يداُ من بيعة الإمام المسلم, وهذا ظاهر في مصنفات الأئمة المتقدمين والمتأخرين, وهم ينصحونه وينصحون له, وينكرون عليه منكراته سرّاً وهي القاعدة دفعاً لمفاسد من لا يقدر الأمور من الرعاع, وعلانية على قدر الحاجة وهي الاستثناء. ولما وقعت الفتنة في عهد عثمان قال بعض الناس لأسامة بن زيد رضي الله عنه ألا تنكر على عثمان؟ قال: "أنكر عليه عند الناس؟! _مستنكراً_ لكن أنكر عليه بيني وبينه، ولا أفتح باب شرٍ على الناس". ولقد وقع ما خافه, ففُتح الباب وحدثت مصيبة لا يرقأها كرّ الأيام والليالي, ولله الأمر من قبل ومن بعد.



    وقال الشيخ العثيمين رحمه الله: "...ولكن يجب أن نعلم أن الأوامر الشرعية في مثل هذه الأمور لها محالّ، ولا بد منالحكمة ، فإذا رأينا أن الإنكار علناً يزول به المنكر والشر ويحصل به الخير فلننكرعلناً، وإذا رأينا أن الإنكار لا يزول به الشر، ولا يحصل به الخير، بل يزداد بغضالولاة للمنكرين وأهل الخير، فإن الخير أن ننكر سراً، وبهذا تجتمع الأدلة، فتكونالأدلة الدالة على أن الإنكار يكون علناً فيما إذا كنا نتوخى فيه المصلحة، وهي حصولالخير وزوال الشر، والأدلة الدالة على أن الإنكار يكون سراً فيما إذا كان إعلانالإنكار يزداد به الشر ولا يحصل به الخير. الواجب أن نناصح ولاة الأمور سراًكما جاء في النص الذي ذكره السائل, ونحن نقول: النصوص لا يكذب بعضها بعضاً, ولا يصادم بعضها بعضاً.

    فيكون الإنكار معلناً عند المصلحة، والمصلحة هي أنيزول الشر ويحل الخير، ويكون سراً إذا كان إعلان الإنكار لايخدم المصلحة، أي: لايزول به الشر ولا يحل به الخير. ونحن نعلم أن ولاة الأمور لا يمكن أن يُرضواجميع الناس أبداً، حتى إمام المسجد لا يستطيع أن يرضي جميع من يصلي خلفه, فبعضهم يقول: إنه يطيل، وبعضهم يراه مقصراً، وبعضهم يريد التبكيربالصلاة، وبعضهم يريد التأخير، فهذا بالنسبة لإمام المسجد فكيف بولاةالأمور التي ولايتهم أوسع بكثير منه؟ فإذا أعلن النكير على ولاة الأموراستغله من يكره اجتماع المسلمين....فالحاصل أنه يجب على شباب الصحوة أنينظروا إلى النصوص من جميع الجوانب، وألا يقدموا على شيء حتى ينظروا عاقبته، فقدقال النبي عليه الصلاة والسلام: "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أوليصمت" فاجعل هذا ميزاناً لك في كل أقوالك، وكذلك في كل أفعالك، والله الموفق. وقال أيضاً رحمه الله: "....وهناك فرق بين أن يكون الأمير أو الحاكم الذي تريد أن تتكلم عليه بين يديك وبين أنيكون غائباً، لأن جميع الإنكارات الواردة عن السلف كانت حاصلة بين يدي الأمير أوالحاكم، الفرق أنه إذا كان حاضرا أمكنه أن يدافع عن نفسه، ويبيّن وجهة نظره، وقديكون مصيباً ونحن المخطئون، لكن إذا كان غائباً لم يستطع أن يدافع عن نفسه وهذا منالظلم، فالواجب أن لا يتكلم على أحد من ولاة الأمور في غيبته، فإذا كنت حريصاً علىالخير فاذهب إليه وقابله وانصحه بينك وبينه" (83).

    قال الإمام أحمد: "ولا يحلّ قتال السلطان, ولا الخروج عليه لأحد من الناس, فمن فعل ذلك فهو مبتدع على غير السنة والطريق" (84). وقالحنبل رحمه الله: لما اجتمع فقهاء بغداد في ولاية الواثق إلى أبيعبدالله -يعني الامام أحمد رحمه الله، وكان في السجن- وقالوا له: إن الأمر قد فشا،وتفاقم -يعنون إظهار القول بخلق القرآن، وغير ذلك من المصائب والضيق والشدة،والقتل، والسجن- ولا نرضى بإمارته ولا سلطانه. فناظرهم في ذلك، وقال: عليكمبالإنكار في قلوبكم ولا تخلعوا يداً من طاعة، ولا تشقوا عصا المسلمين، ولا تسفكوادماءكم، ودماء المسلمين معكم، وانظروا في عاقبة أمركم، واصبروا حتى يستريح بَرٌّ،ويُستراح مِن فاجر. وقال: ليس هذا -أي الخروج- صواباً، هذا خلافالآثار) (85).

    وروىمسلم في الصحيح فيمن خلع يداً من طاعة وفارق الجماعة بسنده عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "فمن خرج عن الطاعة، وفارق الجماعةَ، فمات فميتته جاهلية، ومن قاتل تحترايةٍ عِمِّيَّةٍ يَغْضَبُ لِعُصْبَةٍ، أو يدعو لِعُصْبَةٍ، أو ينصر عُصْبَةً، فقتلفَقِتْلَتُهُ جاهلية، ومن خرج على أمتي يضرب برها وفاجرها، ولا يتحاشى عن مؤمنها،ولا يفي لذي عهد عهده، فليس مني ولست منه". وروى مسلم رحمه الله في صحيحه بسنده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما سأله رجل فقال: يا نبي الله أرأيت إن قامت علينا أمراء يسألوننا حقهم, ويمنعوننا حقنا! فما تأمرنا؟ فأعرض عنه. ثم سأله؟ فأعرض عنه. ثم سأله في الثالثة؟فجذبه الأشعث بن قيس، فقال صلى الله عليه وآله وسلم: "اسمعوا وأطيعوا فإنما عليهم ما حُمِّلوا وعليكم ما حُمِّلتُم". قال العلامةالقرطبي المالكيرحمه الله: يعني أن الله تعالى كلّف الولاة العدل، وحسن الرعاية، وكلف المُولَى عليهمالطاعة، وحسن النصيحة، فأراد أنه إذا عصى الأمراءُ اللهَ فيكم، ولم يقوموا بحقوقكم،فلا تعصوا الله أنتم فيهم، وقوموا بحقوقهم، فان الله مجازٍ كل واحد من الفريقين بماعمل" (86).

    وقال حذيفة رضي الله عنه كان الناسيسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير، وكنت أسأله عن الشر، مخافة أن يدركني، فقلت: يا رسول الله، إنا كنا في جاهلية وشر، فجاءنا الله بهذا الخير،فهل بعد هذا الخير من شر؟ قال: "نعم" . قلت: وهل بعد ذلك الشر من خير؟ قال: "نعم، وفيه دخن" قلت: وما دخنه؟ قال: "قوم يهدون بغير هديي، تعرف منهموتنكر" قلت: فهل بعد ذلك الخير من شر؟ قال: "نعم، دعاة على أبواب جهنم، منأجابهم إليها قذفوه فيها" قلت: يا رسول الله صفهم لنا، قال: "هم من جلدتنا،ويتكلمون بألسنتنا" قلت: فما تأمرني إن أدركني ذلك؟ قال: "تلزم جماعةالمسلمين وإمامهم" قلت: فإن لم يكن لهم جماعة ولا إمام؟ قال: "فاعتزل تلكالفرق كلها، ولو أن تعضّ بأصل شجرة، حتى يدركك الموت وأنت على ذلك". رواه البخاري. وفي حديث أبي بكرة رضي الله عنه قال صلى الله عليه وسلم: "إنها ستكون فتن، ألا ثم تكونفتنة، المضطجع فيها خير من الجالس، والجالس فيها خير من القائم، والقائم فيهاخير من الماشي، والماشي فيها خير من الساعي إليها، ألا فإذا نزلت أو وقعت، فمنكانت له إبل فليلحق بإبله، ومن كانت له غنم فليلحق بغنمه، ومن كانت له أرض فليلحقبأرضه، ومن لم يكن له شيء من ذلك فليعمد إلى سيفه، فيدقّ على حده بحجر، ثم لينجإن استطاع النجاء، اللهم هل بلغت، اللهم هل بلغت" (87). وفي حديث أنس رضي الله عنه وقد حسّنه الذهبي رحمه الله: قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يكون بين يدي الساعة فتن كقطعالليل المظلم، يصبح الرجل فيها مؤمناً، ويمسي كافراً، ويمسي مؤمناً ويصبح كافراً،يبيع أقوام دينهم بعرض من الدنيا" ومن أعظم الفتن فتن الدماء وسفكها بغير حق. (88).

    وعن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "من رأى من أميره شيئاً يكرهه, فليصبر عليه, فإنه من فارق الجماعة شبراً فمات إلا مات ميتة جاهلية" متفق على صحته. قال الحافظ في شرحه: "قال ابن أبي جمرة: المراد بالمفارقة السعيُ في حلّ عقد البيعة التي حصلت لذلك الأمير, ولو بأدنى شيء, فكنّى عنها بمقدار الشبر لأن الأخذ في ذلك يؤول إلى سفك الدماء بغير حق" (89).

    وقالشيخ الاسلام ابن تيمية الحراني رحمه الله: "فطاعة الله ورسولهواجبة على كل أحد، وطاعة ولاة الأمور واجبة لأمر الله بطاعتهم، فمن أطاع اللهورسوله بطاعة ولاة الأمور لله، فأجره على الله، ومن كان لا يطيعهم إلا لما يأخذه منالولاية فإن أعطوه أطاعهم، وان منعوه عصاهم، فماله في الآخرة من خلاق. وقد روىالبخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: "ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة، ولا ينظر إليهم، ولا يزكيهم،ولهم عذاب أليم؛ رجل على فضل ماء بالفلاة يمنعه من ابن السبيل، ورجل بايع رجلاًسلعة بعد العصر فحلف له بالله لأخذها بكذا وكذا فصدقه وهو غير ذلك، ورجل بايعإماماً لا يبايعه إلا لدنيا، فان أعطاه منها وَفى، وان لم يعطه منها لم يفِ" (90).

  2. = '
    ';
  3. [2]
    عازفة الأمل
    عازفة الأمل غير متواجد حالياً
    مشرفة
    صفحة بيضا
    Array


    تاريخ التسجيل: Jul 2011
    المشاركات: 2,743
    التقييم: 50
    النوع: Red

    افتراضي رد: وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*

    شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيذ ♥

    جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥



  4. [3]
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً
    رفـيق الـدرب Array


    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    افتراضي رد: وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*


  5. [4]
    عصفوره منوره
    عصفوره منوره غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Mar 2012
    المشاركات: 5,835
    التقييم: 54

    افتراضي رد: وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*


  6. [5]
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً
    رفـيق الـدرب Array


    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    افتراضي رد: وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*10*

    شكرااااااااا لللمرور

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*8*
    بواسطة المنسي في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2012-11-13, 09:06 PM
  2. وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*7*
    بواسطة المنسي في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2012-11-13, 09:04 PM
  3. وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*3*
    بواسطة المنسي في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 2012-11-11, 11:06 PM
  4. وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*6*
    بواسطة المنسي في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2012-11-11, 10:00 PM
  5. وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لله"*4*
    بواسطة المنسي في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2012-11-11, 08:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )