التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


كيف أكتبك وكيف لا أحبك !

في الحياة أما تعش عيشة كريمة , أو تمت موتة كريمة ! في بداية ليس هناك ماأحكيه في مجمل العبارات , ما أقوله في فؤادي

كيف أكتبك وكيف لا أحبك !


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: كيف أكتبك وكيف لا أحبك !

في الحياة أما تعش عيشة كريمة , أو تمت موتة كريمة ! في بداية ليس هناك ماأحكيه في مجمل العبارات , ما أقوله في فؤادي

  1. #1
    الصورة الرمزية ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً

    من الاعضاء المؤسسين Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي كيف أكتبك وكيف لا أحبك !

    في الحياة أما تعش عيشة كريمة , أو تمت موتة كريمة !

    كيف أكتبك وكيف لا أحبك ! 1344215552881.gif



    في بداية ليس هناك ماأحكيه في مجمل العبارات , ما أقوله في فؤادي ليس له إثبات يذكر غير أنه يخالط أنفاسي ويزيد بها طعم المرارة ويشاركني الآنٌس بدرب جعلني وحدي خالياً من أية عاطفة تأجج مافقد بيَ , مايخالج نبض قلبي , يراود مُقلة عيني أحيان أجهل أسبابه , تدركني ظنونه , أنادي لعل آهات الغياب تتجرع ولو قليلاً من ما تجرعناه , ينتاب ليلي آفة السهر, أستعيذ بالمولى من الشيطان الرجيم , يتمتم بيَ كل ماشهقت زفرة خيبة
    ومن الحيرة تردد بأرجاء من حولي إنه سيغادر مُسودة ذكرياتي بلا رجعة !

    وحده ولا غيره الله يعلم ما بيَ , مشيت بطريق كان يتردد بخاطري أنهم أسموه بالحُب !
    جهلت أول شارعه حينما تعبت قدماي , تعثر بالي حَطم اليأس كل الأمور الجميلة بالنسبة إليَ
    , نسيت معطفي في حانة يقال إنها لنسيان كل ما مضى من جحف أستمر بيَ بالمناسبة إن كنت لا تعلم بدأت تدريجياً أن لا أتذكر أسمك الكامل , , لطالما أحببتك لطالما أردت قطف ثمارك اليانعه لطالما رأيتك رأس مالي بالحياة , يُخيل إليَ بإن دربي سيطول , نظراتي ضُعفت , قًطع حذائي لم أجد له بديلاً , أدماني الشوك بشدة وخز أنامل قدمي , قَلل من مسار خطواتي , فقدت معنى جيداً
    الآن أنا جاهل بالأيام , أًمي في الحب , أعمى في مسيري , فاقد كل شيء لشيء
    لم أنصت إلى أحاديثهم القائله أحذر وأحذر !
    كل شيء بعيني باهت , غامض , خافت , أجهل كل درب أريده , أنادي لقادمون خلفي أن يرجعوا , أن لا يقوموا بفعلي هذا , الويح لمن يستمع قولي وأردى يتتبع قصاصة أثري !
    ان تنادي المشاعر من أنحاء قلبي , عن ساعة مجيئكَ ؟! عن ثمرة وصلك عن موعد هطولك لا تبخلن عليَ في كل مرة , وألف مرة قلت لك لا تصدق , كل حديث أكتبه كاذب , كل الكلام الذي يُقال فارغ ! من قال لك إني بخير ! عاصفة الأقدار تعصف بيَ , لم أعد أؤمن بنفسي
    لم أعد أؤمن بحلمي حتى !
    أما طموحي قد اصبح بائس كفقير يطالب بإنكسار رغيف خبزه ولو بذل !
    عن وعودك التي أراها بكذبة أفتعلتها بساعة صدق أكبر حماقة , فقط لا تصدق كل الكلام الذي قلته , كل الأحلام التي نُسجتها بيَ زائلة , كل الأماني نابعة من القلب آجله!
    لم أقل لك أني بخير ّ قلت فقط لا بأس !
    لا بأس عليَ ! لا بأس على قلبي في غياهب الغرق, لا بأس إن تساقط عمري كورق !
    لا بأس أن خابت ظنوني في أناشيد الآمل , لا بأس علينا حانت ساعة بها إفترقنا !
    كلما أصحو من خيبتي تجدد . تكبر في كل مرة , أقسم بالله لم يعد الحال يطاق
    الحل أجهله ! لم أجد دربي يدلني عليه !
    نسيت أن أكمكم دمعي الذي سَقط . أن أتعوذ من لعائن الفقد . الآن أدعي ربي أن يطهر المضغة التي بصدري من هم غد .
    أن أستلقي وفي فراش منامي أماني
    تنبت واقعاً امام ناظريأ في غلسة فجرية تحقق مافي قلبي من وعد !

    من حيث لا أراك , من ساعة مغيبي , إلى رحيل قلبي, وإلتهاء أنفاسي عن عشرتك , ذكرتك على البال فجأه كطيف أراد المرور وإلقاء التحية علي , كنت مسرعاً جاهلاً بيَ ناسياً مطالبي ! مُتهكم بحديثي بإشتياقي إليك ألم تكن تتغنى بي مع عصافير صباحاتكِ !
    شكراً بحجم السماء على خذلانك لي , شكرا على ساعة إهتمامك بالجرح الذي الآن صرت تهمله
    أوعدك لن أحزنك تجاهل حزني هذا وضيمه النابع من قلبي البائس , خاطري لاينام فدمع عيني يتورق عليِ بصمت أمر , نسيت أن أعيدني من حيث ماكنت

    جهلت أن أركب جملتي المفيده أن اضع في نهايتها علامات التعجب بكثرة !!
    مُدركاً بإن قد خسرت أجزاء من أحلامي لم أستطع ترتيبها ,
    مثل أستطيع ترتيب ملامح وجه حزن بثغر ضاحك
    فتتناسى عين الناظر رداءة مظهري , أبتسم نعم تصنع جلياً
    وإن كان في الخد قد تجمهر دمع محدور على سنين ضائعة من عمر
    قد حُسب عليَ ولن يعود ولا يُسترجع !


    ان يترنم في ساحات صدري أسمكِ
    و ملايين متر المسافة لم تجعل لصدفة حظاً كبير
    كي ألتقي بكِ , ولو من محض الصدف العابرة !

    كيف أكتبك ولم يعد بي مجالًا فيه أكتبك !
    كيف أحبك و أن لا أقول لك بفمي المليء أحبك !




    كيف أنام !
    وسؤال في فمي قد نبت !
    بخير أنت !


    أنا كما أنا , أجوب طريقي باحثاً عن دليل يصلني بكَ
    أنا كما أنا , أنادي عليكَ , أني جائع حُبكَ , عَطشُ لعطفكِ



  2. = '
    ';
  3. [2]
    املي بالله
    املي بالله غير متواجد حالياً
    نائبة المدير العام Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 68,020
    التقييم: 1052
    النوع: Red

    افتراضي رد: كيف أكتبك وكيف لا أحبك !

    عاشت الايادي حلاا ع الكلمات الحساسة النابعة من القلب
    دمتي بكل الحب

  4. [3]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: كيف أكتبك وكيف لا أحبك !

    كل الشكر لروعة مرورك

  5. [4]
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً
    رفـيق الـدرب Array


    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    افتراضي رد: كيف أكتبك وكيف لا أحبك !


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أكتبك ثـمّ آإمحـآإك
    بواسطة المنسي في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2013-04-29, 12:24 AM
  2. كيف أحبك ؟ ليه أحبك ؟ وإنتَ أصلاً مِن تكون شخص خايِن
    بواسطة المنسي في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2013-02-07, 05:48 PM
  3. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2010-08-26, 01:54 AM
  4. أحبك .. أحبك .. أحبك.. حتى ينقطع النفس ،،،ღ
    بواسطة املي بالله في المنتدى منتدى الاحاديث النبوية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2010-05-31, 08:54 PM
  5. هل تقبلني ؟ أحبك 000 أحبك 000 أحبك
    بواسطة املي بالله في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2010-03-11, 10:07 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )