التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


حال شبابنا اليـــوم

حال الشباب اليوم إن الشباب هو عماد المستقبل وهم القوة الدافعة لحضارات الأمم وتقدُّمها لأنهم عبارة عن طاقات جبارة تتفجَّر في وسط العالم وذلك

حال شبابنا اليـــوم


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حال شبابنا اليـــوم

حال الشباب اليوم إن الشباب هو عماد المستقبل وهم القوة الدافعة لحضارات الأمم وتقدُّمها لأنهم عبارة عن طاقات جبارة تتفجَّر في وسط العالم وذلك

  1. #1
    الصورة الرمزية HaMaDa
    HaMaDa
    HaMaDa غير متواجد حالياً

    Array
    تاريخ التسجيل: Mar 2010
    المشاركات: 1,156
    التقييم: 50
    النوع: Gray

    Thumbs down حال شبابنا اليـــوم

    حال الشباب اليوم


    إن الشباب هو عماد المستقبل وهم القوة الدافعة


    لحضارات الأمم وتقدُّمها لأنهم عبارة عن طاقات جبارة


    تتفجَّر في وسط العالم وذلك لأنها مرحلة من أقوى


    وأخصب مراحل العمر وكما يسمونها


    مرحلة( الإنتاج)


    وهذا السن من العمر بالذات حرصت الحركات الهدامة


    على استغلاله لأن أي تغير يطرأ على الشباب يعتبر تغيراً


    للأمة وحضارتها وما كان التغيير الذي حدث في عهد


    الرسول صلى الله عليه وسلم إلا على أيدي شباب من


    سن 9-40 سنه قامت على أيديهم الدولة الإسلامية


    وأصبحوا قادة العالم يحكمونه لأنهم عرفوا قيمة الشباب


    وعلموا كيف توجه حماسة الشباب بما يعود عليهم بالنفع


    وأما ما نحن عليه اليوم.


    فإن الكثير من شباب اليوم فارغو النفوس والقلوب والرؤوس


    فلا علم ولا عمل ولا دين ولا إيمان وهم لا يجيدون إلا تصفيف


    الشعر واختيار الملابس والتشبه بالممثلين والممثلات ولا عمل


    لهؤلاء الشباب إلا ارتياد المحلات العامة والاندفاع وراء الشهوات.


    فهذا هو حال أغلب شبابنا مع الأسف!!!


    ولذلك نجد أن المسلمون لا اثر لهم على الساحة العالمية سوى


    الانتصارات الرياضية .


    والناظر إلى الغرب وواقع الشباب فيه يدرك قيمة الانحطاط


    الخلقي الذي يغوص في وحله حيث أن الصر عات الانحرافية


    بدأت تخرج عليهم بكثرة وبدأ فيروسها ينتقل إلينا بسرعة وذلك


    لما يعيشه الشباب الغربي من خواء روحي وفراغ عقلي.


    وهؤلاء الشباب التائهون لم يعرفوا قيمة الشباب ولا كيف


    يستغل وقته ونراه وهو يغني وقد غير من صورته وعقَّد


    شعره وصبغ وجهه حتى يلفت الأنظار إليه ويكون غريب


    المظهر حتى يشتهر أمره ومثل هؤلاء يُكوِّنوا لهم


    جماعات نصبوا بعضهم رؤساء عليهم وهذه الجماعات


    من شروط الإنظمام إليهم شرطان أساسيان هما:


    أولا: القبول بممارسة الشذوذ الجنسي بجميع أشكاله.


    ثانيا: عدم التردد في ارتكاب جريمة القتل أينما اقتضت


    الضرورة التي يحددها أفراد الجماعة.


    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يهدي شباب


    وفتيات المسلمين إلى طريق الحق والصواب .



  2. = '
    ';
  3. [2]
    نغم السماء
    نغم السماء غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 14,567
    التقييم: 50

    افتراضي Re: حال شبابنا اليـــوم


  4. [3]
    HaMaDa
    HaMaDa غير متواجد حالياً
    Array


    تاريخ التسجيل: Mar 2010
    المشاركات: 1,156
    التقييم: 50
    النوع: Gray

    افتراضي رد: حال شبابنا اليـــوم

    نغم
    اشكرك على تواجدك بالموضوع
    لكى تحياتى

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. انت مع هجرة شبابنا ام ضد ولما
    بواسطة لحن الحياة في المنتدى الحوار والنقاش
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2015-09-04, 03:37 AM
  2. ليت شبابنا يستوعب هذا الدرس
    بواسطة الوفاء الجميل في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2014-12-17, 11:58 PM
  3. اربع من صفات قوم لوط موجودة بين شبابنا حاليا
    بواسطة المنسي في المنتدى فعاليات المنتدى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2013-01-11, 09:14 PM
  4. شبابنا الحر الأبي :دافعوا عن انفسكم وهزوا عرش الطغاة
    بواسطة sunshine في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2012-08-04, 10:48 AM
  5. مــاصــدمــني اليـــوم الا طـــبع هــالنـــاس ....
    بواسطة ايفےـلےـين في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2011-12-24, 11:14 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )