التحاضير الحديثة

الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 19 من 19

الموضوع: نكتم الذنوب.. ونستغفر

  1. #1
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي نكتم الذنوب.. ونستغفر

    [ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:100%;background-image:url('http://www.boogiejack.com/graphics/backgrounds/bjack004.jpg');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]

    نكتم الذنوب.. ونستغفر 0086.gif





    قد يَتَّهِمُ المرءُ نفسَه بالرياء إن هو أخفَى ذنْبَه، فكتمانه للذنب يقيه الذم،
    إذ يظنه الناس على صلاح،
    وعندما لا يستوي عنده السر مع العلَن يظن نفسه مرائيًا،
    فالإنسان إذا طلب المكانة في قلب مَنْ يسترشد بهم بكتمان أحواله السيئة عنهم كان مرائيًا بالورع، إن كان ظاهره الورع وباطنه خلاف ذلك.



    وإذا أفصح المرء عن ذنبه وعيب نفسه فربما سقط في الرياء من الناحية الأخرى، فالإنسان إن طلب المكانة بإظهار ذنبه حتى يظنه الناس متواضعًا كان مرائيًا أيضًا،
    ذلك أنه يُعجبه أن يظنه الناس متواضعًا وأن يُنفَى عنه العُجْبُ، فكأنه يمدح نفسه حين يذمُّها على الملأ.


    فماذا نفعل؟ نكتم أم نفصح؟.



    نكتم طلبًا للمعافاة:



    المجاهَرَة تذهب بفرصة العفو والمعافاة، قال رَسُولُ اللهِ- صلى الله عليه وسلم-: "كُلُّ أُمَّتِي مُعَافًى إِلا الْمُجَاهِرِينَ،
    وَإِنَّ مِنَ الْمُجَاهَرَةِ أَنْ يَعْمَلَ الرَّجُلُ بِاللَّيْلِ عَمَلاً ثُمَّ يُصْبِحَ وَقَدْ سَتَرَهُ اللَّهُ عَلَيْهِ فَيَقُولَ: يَا فُلانُ عَمِلْتُ الْبَارِحَةَ كَذَا وَكَذَا،
    وَقَدْ بَاتَ يَسْتُرُهُ رَبُّهُ وَيُصْبِحُ يَكْشِفُ سِتْرَ اللَّهِ عَنْهُ" (رواه البخاري).


    نكتم عسى ألا نُعَاقَب:



    المرء إنْ ستر الله تعالى ذنبه في الدنيا دخل في مشيئة العفو والعقاب،
    فعن عُبَادَةَ بنِ الصَّامِتِ رضي الله عنه أَنَّ النبي- صلى الله عليه وسلم- قَالَ- وَحَوْلَهُ عِصَابَةٌ (عصابة: أي مجموعة) مِنْ أَصْحَابِهِ-: "بَايِعُونِي عَلَى أَنْ لا تُشْرِكُوا بِاللهِ شَيْئًا،
    وَلا تَسْرِقُوا، وَلا تَزْنُوا،
    وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ،
    وَلا تَأْتُوا بِبُهْتَانٍ تَفْتَرُونَهُ بَيْنَ أَيْدِيكُمْ وَأَرْجُلِكُمْ،
    وَلا تَعْصُوا فِي مَعْرُوفٍ،
    فَمَنْ وَفَى مِنْكُمْ فَأَجْرُهُ عَلَى اللهِ،
    وَمَنْ أَصَابَ مِنْ ذَلِكَ شَيْئًا فَعُوقِبَ فِي الدُّنْيَا فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ وَمَنْ أَصَابَ مِنْ ذَلِكَ شَيْئًا ثُمَّ سَتَرَهُ اللهُ فَهُوَ إِلَى اللهِ إِنْ شَاءَ عَفَا عَنْهُ،
    وَإِنْ شَاءَ عَاقَبَهُ" يقول عبادة: فَبَايَعْنَاهُ عَلَى ذَلِك (رواه البخاري).


    نكتم حصارًا للمعصية:



    إنَّ تكرار الإفصاح عن السوء والذنوب والمعاصي يهبط بمستوى الحياء منها،
    وبذلك يفشو الفساد،
    ويتجرأ الناس على إظهار الذنوب، قال الله تعالى: ﴿لاَ يُحِبُّ اللهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلاَّ مَن ظُلِمَ وَكَانَ اللهُ سَمِيعًا عَلِيمًا﴾ (الآية 148 من سورة النساء).



    وظهور المعاصي في الناس أمرٌ يكرهه الله تعالى.. قال تعالى:
    ﴿إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآَخِرَةِ وَاللهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ﴾
    (النور:19)


    نكتم حمايةً للقلب وتصغيرًا لشأن الناس:



    قلب المرء قد ينشغل بلوم الناس له؛ بسبب ذنبه، فلا يفرغ للطاعات،
    وقد يؤدي الإفصاح عن الذنب إلى دفع الناس لذمِّه، فَيُوقِع غيره في المعصية،
    فضلاً عمَّا في ذلك مِن إعانة للشيطان على نفس المذنب.



    ومعرفة الناس بذنب المرء قد تُقَلِّل مِن استحياء المرء من هذا الذنب فيصعُب العلاج،
    فإن لم يكن فقد تجعل لذم الناس له وزنًا أكبر مِن غضب الله تعالى عليه،
    وفي ذلك خطرٌ كبير.



    فإذا لم يُفَوِّت كتمان الذنب حقوقًا أو حدودًا؛ فلا يُرَى مُوجِبٌ لاطلاع الغير عليه، أما إإذا كان الكتمان سيُفَوِّتُ حدًّا
    أو سيُضَيِّعُ حقًّا، فإن إقامة الحدِّ وأداء الحق أولى، ولهذا اعترف "ماعز" و"الغامدية"
    لرسول الله- صلى الله عليه وسلم- بالزنا، وأقيم عليهما الحد الذي هو حق الله،
    وحق المجتمع المسلم، وحق نفسيهما في التطهر.


    نستغفر الله:



    من حق المعبود تعالى على العابدين أن يطلبوا عفوه وستره،
    وصفحَه وغفرانَه؛ لينالوا جنته ورضوانه، وقد أعدَّ الله تعالى للمستغفرين خيرًا وفيرًا،
    فقد حكى الكتاب العزيز ماذا أعدَّ الله لمن استغفر مستجيبًا لدعوة نوح- عليه السلام-
    في قوله تعالى:
    ﴿فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا﴾
    (نوح: من 12:10).



    وكان من بلاغ النبي الخاتم محمد- صلى الله عليه وسلم- بعد النهي عن الشرك..
    ﴿وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُم مَّتَاعًا حَسَنًا إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ وَإِن تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِيرٍ﴾ (هود:3)،
    والقرآن الحكيم يذكر أن من صفات مُنـزِلِه ومُوحِيه- وصفاته سبحانه لا تتعطل- أنه كثير الغفران،
    واسع العفو، لمن صدقت أوبتُه،
    وطابق فعلُه قولَه:
    ﴿وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى﴾
    (طه:82).


    وبعد..



    فلنُكثِر من الاستغفار على كل الأحوال، بالغدو والآصال،
    بالعشي والإبكار،
    وصلوات ربنا على المصطفى المختار،
    الذي عَلَّمَنا فقال: "...قُل: اللَّهُمَّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا وَلا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلا أَنْتَ،
    فَاغْفِرْ لِي مَغْفِرَةً مِنْ عِنْدِكَ وَارْحَمْنِي،
    إِنَّكَ أَنْتَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ" (رواه البخاري).



    [/ALIGN]
    [/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

  2. = '
    ';
  3. #2
    من الاعضاء المؤسسين

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    خالد الطيب
    جُزيت خيراً
    وبارك الله فيك

  4. #3
    عضو ماسي

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    خالد الطيب
    جزيت خيرا لنقلك المميز
    لك كل الاحترام

  5. #4
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    خالد الطيب
    جزاك الله خيرا
    احترامى


  6. #5
    كبار الكتاب

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    "...قُل: اللَّهُمَّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا وَلا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلا أَنْتَ،
    فَاغْفِرْ لِي مَغْفِرَةً مِنْ عِنْدِكَ وَارْحَمْنِي،
    إِنَّكَ أَنْتَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ"

    خاالد

    جزاك الله خيــر الجزاء في الدنيا والآخره ..
    وجعل ما نقلت في موازين حسناتكـ يوم نلقاه ..

  7. #6
    نائبة المدير العام

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    اللَّهُمَّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا وَلا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلا أَنْتَ،
    فَاغْفِرْ لِي مَغْفِرَةً مِنْ عِنْدِكَ وَارْحَمْنِي،
    إِنَّكَ أَنْتَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ"

    بارك الله فيك حالد الطيب على طرحك المميز


  8. #7
    من الاعضاء المؤسسين

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    اللَّهُمَّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا وَلا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلا أَنْتَ،
    فَاغْفِرْ لِي مَغْفِرَةً مِنْ عِنْدِكَ وَارْحَمْنِي،
    إِنَّكَ أَنْتَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ

    خالد الطيب
    جزيت خيرا كثيرا لطرحك
    تقديرى

  9. #8
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    رنااااا


    كل

    الشكر لكى

    على المرور الرائع



  10. #9
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    روووولا


    كل

    الشكر لكى

    على المرور الرائع



  11. #10
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    ياسر

    شكراااا
    لك
    مرورك
    الطيب


  12. #11
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    كنزى

    كل

    الشكر لكى

    على المرور الرائع



  13. #12
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    بحر

    كل

    الشكر لكى

    على المرور الرائع



  14. #13
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    اميرة

    كل

    الشكر لكى

    على المرور الرائع



  15. #14
    من الاعضاء المؤسسين

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    جزيت كل الخير ........#

  16. #15
    من الاعضاء المؤسسين

    User Info Menu

    افتراضي Re: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    يسلموووووووووو

    جزاك الله كل خير

  17. #16
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    هيااااا

    شكرااااا
    لكى
    مرورك



  18. #17
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    نغم السماء


    كل

    الشكر لكى

    على المرور الرائع



  19. #18
    عـضـو ذهـبي

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    خالد
    مجهود رائع
    بـــ الله فيكِ ـــارك
    دمت بكل خير


  20. #19
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: نكتم الذنوب.. ونستغفر

    نورحياتى


    اسعدني طلتك الغالية

    ما انحرم من تواجدك الرائع

    ودي واحترامي


الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صلاة تغفر كلّ الذنوب ..
    بواسطة لحن الحياة في المنتدى منتدى الاحاديث النبوية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2014-06-16, 10:19 PM
  2. آثار الذنوب على العبد
    بواسطة المنسي في المنتدى منتدى الاحاديث النبوية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2013-02-18, 03:58 PM
  3. مرض الفنوانزا الذنوب .....
    بواسطة زهرة الجنة في المنتدى قسم المواضيع الدينية و اهتمامات اسلامية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2010-10-15, 08:04 AM
  4. رأيت الذنوب
    بواسطة بسمه في المنتدى الصوتيات والمرئيات الاسلامية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 2010-10-13, 11:41 PM
  5. انفلونزا الذنوب
    بواسطة ياسر المنياوى في المنتدى الحوار والنقاش
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2010-08-20, 08:59 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •