التحاضير الحديثة

الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: شَيَّعتُ أَحلامي بِقَلبٍ باكِ

  1. #1
    عـضو مـحترفـ

    User Info Menu

    Thumbs up رثاء عمر المختار

    رَكَزوا رُفاتَكَ في الرِمالِ لِواءَ

    يا وَيحَهُم نَصَبوا مَناراً مِن دَمٍ

    ما ضَرَّ لَو جَعَلوا العَلاقَةَ في غَدٍ

    جُرحٌ يَصيحُ عَلى المَدى وَضَحِيَّةٌ
    يا أَيُّها السَيفُ المُجَرَّدُ بِالفَلا
    تِلكَ الصَحاري غِمدُ كُلِّ مُهَنَّدٍ
    وَقُبورُ مَوتى مِن شَبابِ أُمَيَّةٍ
    لَو لاذَ بِالجَوزاءِ مِنهُم مَعقِلٌ
    فَتَحوا الشَمالَ سُهولَهُ وَجِبالَهُ
    وَبَنَوا حَضارَتَهُم فَطاوَلَ رُكنُها
    خُيِّرتَ فَاِختَرتَ المَبيتَ عَلى الطَوى
    إِنَّ البُطولَةَ أَن تَموتَ مِن الظَما
    إِفريقيا مَهدُ الأُسودِ وَلَحدُها
    وَالمُسلِمونَ عَلى اِختِلافِ دِيارِهِم
    وَالجاهِلِيَّةُ مِن وَراءِ قُبورِهِم
    في ذِمَّةِ اللَهِ الكَريمِ وَحِفظِهِ
    لَم تُبقِ مِنهُ رَحى الوَقائِعِ أَعظُماً
    كَرُفاتِ نَسرٍ أَو بَقِيَّةِ ضَيغَمٍ
    بَطَلُ البَداوَةِ لَم يَكُن يَغزو عَلى
    لَكِن أَخو خَيلٍ حَمى صَهَواتِها
    لَبّى قَضاءَ الأَرضِ أَمسِ بِمُهجَةٍ
    وافاهُ مَرفوعَ الجَبينِ
    كَأَنَّهُ شَيخٌ تَمالَكَ سِنَّهُ لَم يَنفَجِر
    وَأَخو أُمورٍ عاشَ في سَرّائِها
    الأُسدُ تَزأَرُ في الحَديدِ وَلَن تَرى
    وَأَتى الأَسيرُ يَجُرُّ ثِقلَ حَديدِهِ
    عَضَّت بِساقَيهِ القُيودُ فَلَم
    يَنُؤ تِسعونَ لَو رَكِبَت مَناكِبَ شاهِقٍ
    خَفِيَت عَنِ القاضي وَفاتَ نَصيبُها
    وَالسُنُّ تَعصِفُ كُلَّ قَلبِ مُهَذَّبٍ
    دَفَعوا إِلى الجَلّادِ أَغلَبَ ماجِداً
    وَيُشاطِرُ الأَقرانَ ذُخرَ سِلاحِهِ
    وَتَخَيَّروا الحَبلَ المَهينَ مَنِيَّةً
    حَرَموا المَماتَ عَلى الصَوارِمِ
    وَالقَنا إِنّي رَأَيتُ يَدَ الحَضارَةِ
    أولِعَت شَرَعَت حُقوقَ الناسِ
    في أَوطانِهِم يا أَيُّها الشَعبُ
    القَريبُ أَسامِعٌ أَم أَلجَمَت فاكَ
    الخُطوبُ وَحَرَّمَت ذَهَبَ الزَعيمُ
    وَأَنتَ باقٍ خالِدٌ وَأَرِح شُيوخَكَ
    مِن تَكاليفِ الوَغى

    @@@@@@@@@@@@@@@@
    شعر
    احمد شوقى


    التعديل الأخير تم بواسطة سيد ; 2010-11-16 الساعة 05:07 AM

  2. = '
    ';
  3. #2
    شخصية هامة

    User Info Menu

    افتراضي رد: شَيَّعتُ أَحلامي بِقَلبٍ باكِ

    سيد

    قصيدة منتقاة وجميلة جداً ذات صور شعرية متنوعة
    دمت متميز

  4. #3
    عـضو مـحترفـ

    User Info Menu

    افتراضي رد: شَيَّعتُ أَحلامي بِقَلبٍ باكِ

    شكرا عم خالد
    على
    المشاركة الرائعة

  5. #4
    كبار الكتاب

    User Info Menu

    افتراضي رد: شَيَّعتُ أَحلامي بِقَلبٍ باكِ

    سيد
    ------
    إنتقآآء .. رآآآئع
    واعتدنآ منكِ جمآل الإختيآر دآئماً
    شكراً لك ِ

  6. #5
    عـضـو ذهـبي

    User Info Menu

    افتراضي رد: شَيَّعتُ أَحلامي بِقَلبٍ باكِ

    سيد

    الف شكر لك علي هالكلمات الراائعه
    الله لا يحرمنا هالابداااااااااع


  7. #6
    عـضو مـحترفـ

    User Info Menu

    افتراضي رد: شَيَّعتُ أَحلامي بِقَلبٍ باكِ


    تـوآجدكم الرائــع ونــظره منكم لموآضيعي

    هو الأبداع بــنفسه ..

    يــســعدني ويــشرفني مرووركم الحاار
    وردكم وكلمااتكم الأرووع


  8. #7
    رفـيق الـدرب

    User Info Menu

    افتراضي رد: شَيَّعتُ أَحلامي بِقَلبٍ باكِ


الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •