التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


فاطمة الزهراء..!!

فاطمة الزهراء فاطمة بنت محمد بن عبد الله بن عبد المطلب الهاشمية القرشية. ولدت قبل بعثة النبى e بخمس سنين. أصغر بنات النبى e . أمها خديجة بنت خويلد رضى

فاطمة الزهراء..!!


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: فاطمة الزهراء..!!

فاطمة الزهراء فاطمة بنت محمد بن عبد الله بن عبد المطلب الهاشمية القرشية. ولدت قبل بعثة النبى e بخمس سنين. أصغر بنات النبى e . أمها خديجة بنت خويلد رضى

  1. #1
    الصورة الرمزية سـSARAـاره
    سـSARAـاره
    سـSARAـاره غير متواجد حالياً

    من الاعضاء المؤسسين Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 9,310
    التقييم: 50

    قلب فاطمة الزهراء..!!





    فاطمة الزهراء
    • فاطمة بنت محمد بن عبد الله بن عبد المطلب الهاشمية القرشية.
    • ولدت قبل بعثة النبى e بخمس سنين.
    • أصغر بنات النبى e .
    • أمها خديجة بنت خويلد رضى الله عنها.
    • تزوجها أمير المؤمنين علىّ t وعمرها 18 عاماً.
    • أم الحسن والحسين ومحسن وأم كلثوم وزينب.
    • انقطع نسب الرسول e إلا من قِبَلِها.
    • لم يكن لها خادم، وعن عَلِىّ t أن فاطمة - عليها السلام - شكت ما تلقى من أثر الرحا، فأتى النبى e سبى، فانطلقت، فلم تجده، فوجدت عائشة فأخبرتها، فلما جاء النبى e أخبرته عائشة بمجىء فاطمة، فجاء النبى e إلينا وقد أخذنا مضاجعنا، فذهبت لأقوم، فقال: ((عَلَى مَكَانِكُمَا))، فقعد بيننا حتى وجدت برد قدميه على صدرى، وقال: ((أَلا أُعَلِّمُكُمَا خَيْرًا مِمَّا سَأَلْتُمَانِي؟ إِذَا أَخَذْتُمَا مَضَاجِعَكُمَا تُكَبِّرَا أَرْبَعًا وَثَلاثِينَ، وَتُسَبِّحَا ثَلاثًا وَثَلاثِينَ، وَتَحْمَدَا ثَلاثًا وَثَلاثِينَ، فَهُوَ خَيْرٌ لَكُمَا مِنْ خَادِمٍ)).
    • لَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ عَلَى النَّبِىِّ e : } إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا{ فى بيت أم سلمة، فدعا فاطمة وحسنًا وحسينًا، فجللهم بكساء، وعلىٌّ خلف ظهره، فجلله بكساء ثم قال: ((اللَّهُمَّ هَؤُلاءِ أَهْلُ بَيْتِى، فَأَذْهِبْ عَنْهُم الرِّجْسَ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا)).
    • عن المِسْوَر بن مَخْرَمَة قال: سمعتُ رسول الله e يقول وهو على المنبر: ((إِنَّ بَنِى هِشَامِ بْنِ الْمُغِيرَةِ اسْتَأْذَنُوا فِى أَنْ يُنْكِحُوا ابْنَتَهُمْ عَلِىَّ بْنَ أَبِى طَالِبٍ، فَلا آذَنُ، ثُمَّ لا آذَنُ، ثُمَّ لا آذَنُ، إِلا أَنْ يُرِيدَ ابْنُ أَبِى طَالِبٍ أَنْ يُطَلِّقَ ابْنَتِى وَيَنْكِحَ ابْنَتَهُمْ، فَإِنَّمَا هِىَ بَضْعَةٌ مِنِّى، يُرِيبُنِى مَا أَرَابَهَا، وَيُؤْذِينِى مَا آذَاهَا)).
    • قال عنها رسول الله e : ((أَفْضَلُ نِسَاءِ أَهْلِ الْجَنَّةِ: خَدِيجَةُ بِنْتُ خُوَيْلِدٍ، وَفَاطِمَةُ بِنْتُ مُحَمَّدٍ، وَآسِيَةُ بِنْتُ مُزَاحِمٍ امْرَأَةُ فِرْعَوْنَ، وَمَرْيَمُ ابْنَةُ عِمْرَانَ))، رضى الله عنهن أجمعين.
    • عن عائشة - رضى الله عنها - قالت: أقبلت فاطمة تمشى كأن مشيتها مَشْى النبى e ، فقال النبى e : ((مَرحبًا بِابنتِى)) ثم أجلسها عن يمينه، أو عن شماله، ثم أسر إليها حديثًا فبكت، فقلت لها:لم تبكين؟ ثم أسر إليها حديثًا فضحكت، فقلت: ما رأيت كاليوم فرحًا أقرب من حزن، فسألتها عما قال، فقالت: ما كنت لأفشى سر رسول الله e ، حتى قُبِض النبى e فسألتها، فقالت: أسَرَّ إلىَّ: ((إِنَّ جِبْرِيلَ كَانَ يُعَارِضُنِى الْقُرْآنَ كُلَّ سَنَةٍ مَرَّةً، وَإِنَّهُ عَارَضَنِى الْعَامَ مَرَّتَيْنِ، وَلا أُرَاهُ إِلا حَضَرَ أَجَلِى، وَإِنَّكِ أَوَّلُ أَهْلِ بَيْتِى لَحَاقًا بِى)) فبكيت، فقال: ((أَمَا تَرْضَيْنَ أَنْ تَكُونِى سَيِّدَةَ نِسَاءِ أَهْلِ الْجَنَّةِ، أَوْ نِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ)) فضَحِكْتُ لذلك.
    • عن أنس t قال: لما ثقل النبى e جعل يتغشاه، فقالت فاطمة -عليها السلام-: واكرب أباه، فقال لها: ((لَيْسَ عَلَى أبِيكِ كَرْبٌ بَعْدَ اليَوْم)) فلما مات قالت: يا أبتاه، أجاب ربًّا دعاه، يا أبتاه، من جنة الفردوس مأواه، يا أبتاه، إلى جبريل ننعاه، فلما دُفِن قالت فاطمة -عليها السلام-: يا أنس، أطابت أنفسكم أن تحثوا على رسول الله e التراب؟.
    • عن عائشة أم المؤمنين قالت: ((ما رأيت أحدًا أشبه سمتا ودلا وهديًا برسول الله فى قيامها وقعودها، من فاطمة بنت رسول الله e ، وكانت إذا دخلت على النبى e قام إليها، فقبَّلها، وأجلسها فى مجلسه، وكان النبى e إذا دخل عليها قامت من مجلسها، فقبلته، وأجلسته فى مجلسها)).
    • قال ابن الجوزى: كان للنبى e بنات فَضَلَتْهُن فاطمة، وزوجات سَبَقَتْهُنَّ عائشة.
    • توفيت بعد رسول الله e بستة أشهر، وعمرها 29 سنة.
    • كُتِبَ فى سيرتها: (الثغور الباسمة فى مناقب السيدة فاطمة) للسيوطى .

  2. = '
    ';
  3. [2]
    رنون
    رنون غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 12,547
    التقييم: 60

    افتراضي رد: فاطمة الزهراء..!!

    عليها السلام
    موضوع رااااائع
    يعطيكي العافيه

  4. [3]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: فاطمة الزهراء..!!

    ما شاء الله

    عمل رائع ومجهود متميز

    فى انتظار المزيد

    بتوفيق الله

  5. [4]
    MiDoooooZ
    MiDoooooZ غير متواجد حالياً
    عـضـو سوبــر Array


    تاريخ التسجيل: Sep 2010
    المشاركات: 2,035
    التقييم: 50

    افتراضي رد: فاطمة الزهراء..!!

    تسلم الايادي على الطرح المميز

    لكي تحياتي

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. قصيدة فاطمة الزهراء - لمفكر باكستان محمد أقبال
    بواسطة HADI في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2013-03-13, 09:26 AM
  2. من وصايا الرسول عليه الصلاة والسلام لأبنته السيدة فاطمة الزهراء
    بواسطة المنسي في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2013-02-24, 07:48 PM
  3. من وصايا الرسول عليه الصلاة والسلام لأبنته السيدة فاطمة الزهراء :
    بواسطة نغم السماء في المنتدى منتدى الاحاديث النبوية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 2012-11-03, 08:48 AM
  4. ولنا عبرة في السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام !!
    بواسطة رولا في المنتدى قصص الانبياء وعظماء المسلمين
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 2011-01-04, 08:17 PM
  5. من وصايا الرسول عليه الصلاة والسلام لأبنته السيدة فاطمة الزهراء :
    بواسطة خالدالطيب في المنتدى قصص الانبياء وعظماء المسلمين
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2010-09-16, 03:54 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )