التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


رواية أسير الغرام

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أمسك قلمي اخط به بحر من الكلمات ... فوجدت هذا البحر عميق ليس له قرار ... يا ترى كيف

رواية أسير الغرام


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: رواية أسير الغرام

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أمسك قلمي اخط به بحر من الكلمات ... فوجدت هذا البحر عميق ليس له قرار ... يا ترى كيف

  1. #1
    الصورة الرمزية kenzy*
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً

    كبار الكتاب Array
    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    قصة رواية أسير الغرام

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





    أمسك قلمي اخط به بحر من الكلمات ... فوجدت هذا البحر عميق ليس له قرار ... يا ترى كيف أنجو منه ؟؟؟ انه بحر من الحب جذبني إليه بخدعه الماكرة ... ولكن أجمل أيامي وانا أغرق فيه هي ... أجمل أيام حياتي

    كيف الحال؟؟؟
    عساكم بخير
    معاكم أختكم ذايبه بعيون مغليها
    من البداية حبيت أٌول لكم الحقيقة
    أنا مني مبدعة مثل شمس السديري ولا ايميليا امل ولا حتى اماني السليمي او دم حبيبي يرويني
    ((السموحة من باقي الكتاب انا ما اعرف الا هذول ))
    أنا كاتبة عشقت الروايات وعشقت شخصياتها و أحببت أن أكون مثلهم ومنهم
    ستجدونني في كل شخصية أكتبها ....

    هذي روايتي الأولى و أتمنى تعجبكم


    اتمنى تعجبكم

  2. = '
    ';
  3. [2]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    الفصل الأول :
    . . : وينك ؟؟ قومي عشان تروحي للمدرسة
    ترددت هذه الجملة في أذني بصوت عالي , لم ألإهمها في البداية لكنني فجأة استوعبت نهضت مسرعة من فوق سريري
    ..: يا ويلي تأخرت أكيد تأخرت مره و لا ما كانت عصبت
    دخلت إلى الحمام توضئت وصليت الفجر ولبست ملابسي بسرعة وفتحت الباب
    قابلتها في وجهي ابتسمت بخجل : آسفة والله راحت علي نومه
    ناظرت وجهها الغاضب( يا ويلي رحت فيها , الله يعينني على المحاضرة الي ما لها نهاية )تأملتها بوجهها المشرق وعينيها العسليتين اللتان يتطاير منهما شرر الغضب و أنفها الطويل إلي كأنه مرسووم وشفايفها إلي من القهر شويه و تعضهم , شفت إشلون خدودها صارت حمراء من القهر ( والله رحت فيها )
    شافتني سرحت مسكتني من أذني : متى تعقلين ؟؟؟ أكيد الليل كله جالسة على اللابتوب تعملي صور بالفوتو وتكلمي ذي وتحاكي هذيك
    ..: آااااااااااااه والله تعورت
    ابتسمت بقهر : تستاهلين جزائك , لسى ما شفتي شيء
    بست رأسها وقلت : خلاص ما راح أعيدها
    ضحكت ضحكة صافية : إنتي ما راح تعيديها ؟؟ والله إنك كذابه كل يوم تقولي هالجملة ما مليتي منها ؟؟
    ..: ههههههههه والله تعودت عليها خلاص
    قالت أختي : لا وتنكتين بعد , يللا قدامي لا نتأخر أكثر
    مشيت وراها و نزلت الدرج , لقيت وجه أمي السموح الي قالت : يا هلا ببناتي تو الناس كان غبتوا أحسن !!
    ..: ههههههه والله نفسي مليت خلاص
    ضربتني أمي ضربة خفيفة على رأسي و ضحكت : مليتي تونا بدينا مدرسة
    كنت أبغى أرد إلا أشوف أخوي وهو يقول : يمه تراها ما تفهم ابد , لا تتعبي نفسك معاها ههههههههههه
    ضحكوا كلهم إلا أنا طبعا : يعني اتفقتوا علي كلكم , طييييييييب أنا مخاصماكم كلكم
    قال أختي : ألا يمه وين أبوي ؟؟ما شفته اليوم
    ابتسمت أمي وقالت : اتصلوا عليه يبغونه في حالة طارئة من قبل صلاة الفجر
    قال أخوي : الله يعينه

    أعرفكم على العائلة عن قرب
    حنين : 16 سنة , تدرس أولى ثانوي دلوعة البيت ( الشخصية الرئيسية في الرواية ) حلوة وناعمة و طويلة
    بيضاء مشكلتها مستهترة و تحب اللقافة ههههههههه ( تموت من غير اللقافة )
    شيماء: 18 سنة ,تدرس ثالث ثانوي ( توجيهي يعني ) طويلة و خفيفة دم بس عصبية و مزاجية لدرجة لا توصف مشكلتها نظامية لدرجة زايدة عن اللزوم
    نواف : 20 سنة يدرس بالجامعة ( مشروع طبيب) دمه خفيف وحليوة مثل ما يقولوا بس نسونجي ( يعني ما في بنت الا واتعرف عليها وكلمها هههه)
    الام : اسمها عائشة 44 سنة ام محبه , زوجة مطيعة , ربة منزل ماهرة ,قلبها حِنين ( رهيف) و تحب عيالها وخصوصاً حنين وطلال
    تسألون مين طلال ذا
    طلال: 23 سنة يدرس بكندا برضه قسم طب , البنات ينهبلوا عنده يموتون عليه لانه قمر 14 ههههه بس هو بارد ما يعطيهم وجه
    ابو طلال : اسمه علي 50 سنة دكتور ( وانا ليه العيال كلهم قسم طب ) تخصص جراحة , دايم مشغول في المستشفى ما يون في البي الا نادرا , مخلص في عمله
    هذي العائلة كلها
    طبعا هما ساكنين في بلد الخير ( السعودية ) و في مكة بالتحديد

  4. [3]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    خرجوا شيماء و حنين للمدرسة ووصلهم السائق بسيارتهم الجمس السوداء
    طبعا هما حالتهم ميسورة وربنا مبارك لهم في رزقهم
    وصلوا البنات للمدرسة على عجلة خايفين تفوتهم الحصة الأولى وطول الطريق شيماء تقول لحنين : إنتي السبب اخرتينا , الله يرجك يا حنو
    حنين : هههههههههههه تستأهلين , ولا تناديني حنو اسمي نونو وبس
    شيماء : قال نونو قال إنتي بهالطول والعمر وتقولين نونو ههههههههههه
    حنين : نونو وغصب عنك يالهبلة
    كانت شيماء تبي تعطي حنين كف يصحيها ( كده راح اتاخر أكثر لا خليها لمن ترجع من البيت اوريها شغلها ): ههههههههههه
    حنين : وش فيكي ؟؟؟ جنيتي ؟؟
    تكلم نفسها بصوت عالي : الله يعين أختي جنت
    شيماء تضحك بصوت أعلى تغيظها : ههههههههههههههه
    افترقوا البنات كل وحده على فصلها

    (( في فصل شيماء))
    شيماء تدق باب الفصل برقة ونعومة
    المعلمة : تفضلي
    شيماء : آسفة والله راحت علينا نومه
    المعلمة امل مدرسة الاحياء :ههههههههه عادي بس لا تعيديها , عايري المنبة عدل
    إحمر وجه شيماء من الخجل ورخت رأسها للأرض فنزلت خصلة من شعرها الاسود على عينها رفعتها بحياء وجلست جنب صديقتها هدى وهي خجلانه
    هدى تهمس لها : ايش فيكي تأخري ؟؟ عسى ما شر
    شيماء بهمس : المرجوجة حنين
    هدى تكتم ضحكتها و تكمل متابعة الدرس ( دوافير والله )

    (( في فصل حنين ))
    دقت الباب ودخلت
    المعلمة المصرية (نسيت أقول لكم انهم في مدرسة أهلية ) : مش تستأذني ابل ما تدخلي
    حنين باستهبال : سوري ما انتبهت لك
    الفصل كله : هههههههههه

    المعلمة المصرية فاطمة : يبقى خدي بالك المرة القية يللا روحي على مكانك

    الفصل مرة ثانية : ههههههه
    فاطمة : بس يا بنات ركزوا عالدرس وبلاش حركات الصبينة ديه
    راحت حنين بتجلس في مكانها إلى تجلس وراها عدلت لها الكرسي و إلي جنبها خذت منها الشنطة وحطتها على الكرسي و الي من جنبها الثاني أخذت العباية المزخرفة و طبقتها لها و حطتها في درج الطاولة ( الماصة )
    ( لا تستغربوا حنين هي رئيسة الشلة و اكبر مصيبة فيهم )

    خلوني أعرفكم بالشلة , شلة بنات مكة مثل ما يسمون نفسهم
    حنين : سبق التعريف بها
    مرام : صديقة حنين الروح بالروح . صديقات من زمان من اول ابتدائي تقريبا , مثل حنين في الحالة المادية و راح أعرفكم بعائلتها قريب ,يدلعوها راما
    بيان : عربجية الشلة وتحب المشاكل والمقالب تسويها في الكل بدون استثناء الدلع بينو
    هند : رومانسية مررررره ما تصدقون لأي درجة أي كلمة ممكن تبكيها , تتخيل انه فارس أحلامها راح يجي على حصان أبيض ويشيلها و يروحوا في مكان رومانسي ما فيه غيرهم الدلع هنود
    هيام : آخر وحدة في الشلة حالها في حال نفسها ( مسالمة ) بس تحب تجلس مع البنات لانهم حبوبات ودمهم خفيف , البنات يغيظوها ويقولا لها دود عشان أخوها الصغير ما يعرف يتكلم يناديها كذا

  5. [4]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    نعود لفصلهم
    البنات ولا هم مع فاطمة ابلة الرياضيات وهي تشرح عن ادوات الربط و البنات طايحين فيها تريقه على لهجتها ( كل يوم كذا) يضحكون ويتساسرون طول الوقت
    فاطمة : عندكو حاقة , ما خلاص بقى , والله اخرجكوا من الحصة , غيركم عاوز يركز
    البنات : هههههههههههههه
    حنين : يا أبلة ممكن سؤال ؟؟
    فاطمة فرحت حسبت السؤال عن الدرس وانه حنين مركزة معاها في الشرح : اتفضلي إسالي في حاقة صــــعبة في الدرس ؟؟
    حنين ماسكة ضحكتها بالقوة : لا ابد الدرس سهل , بس أنتي كم سنة لك في السعودية للحين ما تعرفين تحكين سعودي
    البنات : ههههههههه
    فاطمة بحرقة أعصاب و نفاذ صبر : برى اطلعي برى لو سمحتي , انتي قيه تدرسي ولا تتمسخري , ما تحضريش لي حصة ثاني لو مش عاجباكي
    حنين تخرج برى الفصل وهيه تضحك والبنات لسى يضحكون
    فاطمة و هي مقهورة : والله العظيم الي تضحك فيكم راح اخرقها و يا حنين
    البنات سكتوا ما عدا مرام ما قدرت تمسك نفسها : هههههههههههه
    فاطمة : حتى أنتي يللا برى معاها و ليا حساب معاكم عن الابلة الناظرة
    مرام وهي خارجة : اسمها المديرة ههههههههه
    فاطمة : قلت لك برى و أنتو كفاية ضحك
    البنات سكتوا كلهم و مافي صوت في الفصل غير صوت الباب الي اتقفل بقوة
    حنين لما شافت مرام خارجة : وش فيكي؟ طردتك بعد؟!؟
    مرام : هههههه من يومي أحب أقلدك في كل شيء
    حنين : راما حياتي ما لي غيرك في الدنيا , إنتي صحبتي وعزوتي , صديقتي من كنا صغار
    مرام : نونو تذكرين يوم كنا ثاني ابتدائي والابلة طردتنا من الفصل لأننا عملنا شقاوة هههههههه
    حنين : والله ما أذكر دايم ننطرد من الحصص هههههههههههه
    مرام : ايوه والله صادقه دايم هههههههه
    خلصت حصة الرياضيات وخرجت فاطمة وهي معصبة من الفصل , رجعوا البنات للفصل
    حنين تكلم هيام : دود , إيش علينا هذي الحصة ؟؟
    هيام مدت بوزها شبر لقدام : أول شيء انطقي اسمي صح بعدين
    حنين : أوكي جورا حياتي ايش علينا ؟؟
    ابتسمت هيام : والله ذكرتيني بالفلم التاريجي جورا اكبر ههههههه حلوة بس لا تعيديها , علينا كيمياء
    حنين و مرام في نفس واحد : ووووع والله مني ناقصه
    ضحكوا مع بعض : ههههههههههههه
    بس خلصوا ضحكتهم دخلت أبلة الكيمياء اسمها منى : اهلا بنات كيفكم ؟؟
    البنات بردود مختلفة : الحمدلله _ بخير _ تمام
    ابتسمت وجلست على كرسيها : يللا طلعوا الكتب
    طلعوا البنات كتبهم و صرن يقرأن معها كأنها حصة مطالعة
    بيان وهي تتثاوب : أبغى أنام
    هند : حرام عليكي الابلة ما تفهم للكيمياء , توها تتعين ما تعرف كيف تتعامل مع البنات , لازم نساعدها
    البنات : ههههههههههه
    هيام : ايوه والله الظاهر كذا ولا كان كلفت على نفسها وقامت شرحت لنا كلمتين
    منى : ايش فيكم يا بنات من غير صوت لو سمحتم
    البنات : حاضر يا ابله
    بيان بهمس : راما ؟؟
    مرام : نعمين يا عيون راما
    بيان : عطيني واجب الفيزياء
    هند : و أنا بعد ابغاه
    مرام : وطلعت أنا الشاطرة بينكم
    حنين : و الي يسمعك يقول انك أنتي إلي حالته , وأنتي ناقشته نقش من عندي
    هيام : ايوه وأنا اشهد , ههههه لأني أخذته معك
    بيان وهند : هههههههههههههههههه
    مرام أعطت دفترها لبيان بينها وبين هند وبدؤوا يحلوا والأبله و لا حست بيهم لين انتهوا من حله والحصة لسى ما خلصت

  6. [5]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    (( في فصل شيماء ))
    هدى : شيماء يا بنت
    شيماء : نعم , ايش فيكي ؟؟
    هدى :لا ولا شيء بس أنتي إلى إيش فيكي ؟؟مسرحه ولا أنتي مع الابله , أنتي ناسية إنك توجيهي , آخر سنة لا تضيعيها
    شيماء : أقول لك الصراحة و ما تقولي لأحد
    هدى : أفا , سرك في بئر ما له قرار
    شيماء : ههههههههه بأفكر في رائد
    هدى : والله منتي هينة , تفكري في حبيب القلب ههههههه
    شيماء: حرام عليكي واللهمن زمان ما زارنا و لا كأننا مخطوبين , مشغول بالجامعة الله يعينه
    قاطعها صوت جرس الفسحة خرجوا الاثنين من الفصل وعلى قسم الادبي واقتربوا من فتاة قصيرة مقارنةً بشيماء بيضاء ولها عيون عسلية صغيرة و رموش طويلة وشعر طويل لونه بني بندقي طبيعي وعليه خصلات ناعمه باللون الثلجي , كانت البنت منشغلة بالكتابة من دفتر إحدى صديقاتها
    شيماء بطريقة عتاب: رتوجه ولا تسألي
    رتاج انتبهت لشيماء وهدى قامت على طول : آسفة حياتي والله مشغولة
    اتغيرت نبرة صوتها باسلوب استفزاز : أصلا الفسحة توها بدأت
    رتاج استدارت نحو هدى : اهلييين هدو كيفك ؟؟؟
    هدى : الحمدلله بخير , معليش جيينك نجري لانه شيماء ما تقدر تبعد عن أخت حبيب القلب
    رتاج تتظاهر بالغضب: و أنا أقول , جيتي تجمعي أخبار رائد , يعني أنا ما لي معزة في قلبك ؟؟
    شيماء : والله عيب عليكي , أنتي تعرفين أنتي إيش بالنسبة لي
    رتاج : والله أمزح بس بالنسبة للأخبار مو الحين خليها بكره لمن نتقابل في بيتنا
    هدى تمزح : اها يعني تخبو عني الاخبار ؟؟؟
    رتاج بنفي وهي تهز رأسها : لا والله أنتي أصلا معزومة و لا أنا ما قلت لك ؟؟
    هدى :هههههههههههههه لا عادي مو لازم تعزميني
    شيماء : لو رتوجة قالت لك شيء لازم تسمعيها
    رتاج : تسلمي يا بنت عمي
    هدى : الله يحفظكم لبعض
    البنتين : آااااااامييين
    رتاج : بالله عليكي هدى لا تكسفيني أول مره أطلب منك طلب
    هدى : راح أكلم الوالدة و أشوف
    رتاج : الله يحيكي أنتي ووالدتك و من تبين
    هدى : لا عاد أجيب لك مكه كلها
    شيماء : لا أنتي وأهلك تكفون ههههههههههههه
    رتاج : لو البيت ما يسع أهل مكة القلب يسعهم
    شيماء : أقول ضفي وجهك , القلب ما يسكنه إلا شخص واحد بس
    هدى : أفا يا رتاج من ورائي
    شيماء : لا والله بس انا قلت الجمله كنوع من التعريف وبس
    رتاج : هذي بنت عمي فلتانه
    هدى : هههههههههههه انا اكثر من يعرف
    انتهت الفسحة وطلعوا لفصولهم

  7. [6]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    (( في بيت بو طلال))
    رن تلفون البيت رفعت أم طلال التلفون وقالت بصوت ناعس : آلو
    طلال : هلا يمه كيفك ؟؟
    تبخر آثر النوم من عيون أم طلال :يا هلا ببكري طلال , أنا بخير و أنت إيش أخبارك ؟ وكيف مسوي في دراستك ؟؟ ليش ما تتصل ؟؟؟ متى ترجع يا وليدي؟؟ والله لك وحشة
    طلال يمسح دموعه ويتحكم في صوته : شوي شوي يالغالية
    ام طلال : والله يا وليدي ان البيت من غير مظلم
    طلال يخفي انفعالاته : ههههههههههههه ليش حنين ونواف ايش فيهم ما ولعوا في بعض ؟؟
    ام طلال : ههههههه اربع وعشرين ساعة يتخاصمون و شيماء ولا لها دخل بيهم رافعه يدها منهم تقول لمن يجي طلال يربيهم
    طلال : ههههههههه , يمة وين الوالد ؟؟؟ في المستشفى ؟؟؟
    ام طلال : لا له نص ساعة رجع تغذى وناملانه من الصبح صاحي كان عنده حالة طوارئ
    طلال : الله يعينه , لمن أرجع راح اصير مثله
    أم طلال : زين يمه لا اطول عليك , ذاكر وانجح و ارفع الرأس
    طلال : بغيتي شيء يمه ؟؟
    أم طلال : لا سلامتك يا وليدي و انتبه على نفسك
    طلال : يمه سلمي على أبوي و نواف وشيماء و حنيني ودعتك الله
    أنهت الاتصال وبكت شوي وطلعت ترتب غرفة نواف المهمل
    دخلت الغرفة لقيته نايم في سابع نومه راحت له : نواف يمه قوم ما كأنك تأخرت على الجامعة ؟؟
    نواف : الساعة كم ؟؟
    ام طلال : الساعة عشرة تماما
    نواف بصدمه : رحت فيها عندي محاضرة الساعة عشرة ونص
    أم طلال : يللا تلحق إن شاء الله
    نواف و هو في أزمة : سيارتي معطلة , أمس تعطلت علي و ما لحقت أصلحها
    أم طلال : اتصل على أحد من أصحابك يوصلك معه في دربه
    نواف : ايوه والله جبتيها يمه
    قام باس رأسها وراح لجواله وقلب في الاسماء حتى وصل لاسم الاتحادي واتصل عليه
    من أول رنه وأترفع الخط ابتسم نواف لمن سمع صوت صاحبه راكان :يا هلا بالنمر
    نواف : كيفك راكان ؟؟
    راكان : بخير دامك بخير , ألا غريبة متصل هالحين منت رايح للجامعة ؟؟
    نواف : بغيتم توصلني معك , سيارتي تعطلت
    راكان : ما طلبت شيء هالحين أجيك وبالنسبة للسيارة راح أرسل لك ميكانيكي يصلحها
    نواف : لا تتعب نفسك أصلا أنا ....
    قاطعه راكان : وشفيك مسخن ؟؟ من متى بيننا هالكلام ؟؟ و أصلا لا تعب ة لا شيء , إلي يسمع يقول انا راح اشيلها على ظهري و أوديها للميكانيكي
    نواف:هههههههههه الله يقطع اباليسك, انزين يللا تعال لا تطول انا انتظرك
    راكان : جايك يللا ألبس و أكون بأستناك
    نواف :أوكي باي
    قفل السماعة و قال لأمه : والله الولد هذا صديق من جد والله صدق الي قال : الصديق وقت الضيق
    أم طلال : الله يحمي صداقتكم وأخوتكم من عين كل عدو وحسود
    نواف : آمييين
    أم طلال : أنا أسيبك تلبس وتتكشخ لين يجي صاحبك
    خرجت الأم وقفلت الباب معاها . من يوم قفلت الباب نواف خلع بلوزته و بنطلونه ولـــبس الثوب وتوضأ وصلى الضحى ( نواف صح نسونجي ولكنه محافظ على صلاته )حط عطر و حط جل لشعره وجلس يناظر شكله في المرايا و رمى لنفسه بوسه في الهواء : والله حقهم البنات يموتون عليك
    كان طويل وبشرته بيضاء وشعره أسود حالك وعيونه واسعة طالع لأبوه وشفايفه صغيرة وخشمه حاد وعليه نغزات في خدوده تخلي البنات يدوخون لمن يبتسم ويجنون لمن يحك مع منظر أسنانه البيضاء
    سمع صوت بواري سيارة راكان نزل له بسرعة وركب معه وراحوا للجامعة

  8. [7]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    (( في فصل شيماء ))
    دخلت ابلة فاطمة وهي معصبة: السلام عليكم
    البنات : وعليكم السلام
    أبلة العربي الي في فصل شيماء اسمها عهود : خير فاطمة ايش تبين ؟؟ عسى ماشر
    فاطمة : لا مفيش حاقه بس انا عايزه شيماء الـ ..... لو ممكن يعني
    عهود : عادي خذيها
    فاطمة : شيماء لو سمحتي تعالي عيزاكي ضروري
    شيماء : حاضر جيه( غريبة وش تبي فين ما تدرسني لا وتقول ضروري أكيد حنين ومصايبها الله يعين )
    مشت بهدوء وخجل وخرجت مع ابله فاطمة ,خذتها فاطمة لغرفة المديرة وهناك شافت حنين و مرام و لا همهم بشيء جالسين يتساسرونو يضحكون راحت لهم : إيش إلي حصل ؟؟؟
    ردت حنين : عادي انطردنا من حصة الرياضيات
    مرام : هيه الي بدأت مو احنا
    شيماء : استحوا على وجهكم متى تعقلون ؟؟؟ انتو ثانوي خلاص فكروا في مستقبلكم
    مرام : آسفة أختي
    (( مرام تعتبر شيماء أختها لانها ما لها أخت و عشان كذا تحب شيماء وتحترمها ))
    حنين : .......
    المديرة : أتوقع ما يحتاج أتكلم , الكلام كله قالته شيماء , أنا ما حبيت أكبر الموضوع ويوصل لأهلكم عشان لا يصير مشكلة, بس الحين اعتذروا من ابله فاطمة
    حنين بانكسار : اعذريني يا ابله ما كان قصدي
    مرام : السموحه يا ابله , أنتي قلبك كبير اكيد راح تسامحيننا صح ؟؟
    فاطمة بحنان : والله أنتو زي بناتي و أنا بحبكن و ل شفتوا علي حاقة قولوا لي وراح أغيرها لو مش عاجباكم
    حنين : والله أسفين , بس احنا منا متعودين على أبله مصريه
    مرام : يعني لهجتك تصعب علينا المنهج
    فاطمة : بإذن الله راح احاول أصلح لهقتي قصدي لهجتي
    المديرة : يعني خلاص انتهت المشكلة
    الكل : ايوه
    المديرة : يللا الكل على شغله
    كلهم خرجوا ولمن جاءت شيماء تبغى تخرج وقفتها المديرة : شيماء ممكن دقيقة
    وقف قلب شيماء ( شوفي غير هذا لا تكون مسويه مصيبة أكبر ) : نعم يا أبله
    المديرة : اجلسي لو سمحتي
    شيماء جلست على الكرسي وجسمها يتناف من الخوف : نعم يا ابله
    المديرة : ههههههههه لا تخافي أنا بغيت أقول لك في البيت حاولي تفهمي أختك يعني كف تتعاملم ع الي أكبر منها, صراحة كثيرين يشتكوا منها ولو أني ما أعز الوالدة كان طردتها من المدرسة من زمان
    شيماء : إن شاء الله افهمها لا تخافي راح يصير الي تبغيه
    خرجت شيماء والمديرة تقول في نفسها ( يا خسارة اخلاق وذوق والله لو ما كانت مخطوبه كان خطبتها لولدي مسفر و سبحان الله أختها عكسها تماما و أنا أبغى وحده زي شيماء بالضبط ) هزت رأسها بقهر و كملت شغلها
    انتهى اليوم الدراسي
    البنات يودعون بعض بحرارة اليوم الاربعاء يعني نهاية الاسبوع
    رتاج تكلم شيماء وهدى : لا تنسوا البارتي أوكي
    شيماء : أكيد جايين من الظهر عندك نساعدك و أرتب معك البيت
    رتاج : ترتبي البيت ولا غرفة رائد بس هههههههههههه
    هدى : إن شاء الله راح اعطيكي خبر لو جيه
    رتاج : انتظر اتصالك

  9. [8]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    حنين : يللا صبابا أشوفكم الأحد
    مرام : وأنا بعد
    بيان : ايش في ؟؟؟ ما راح تحضروا السبت ؟؟
    حنين : لا طبعا , والله ما ودي أحضر
    هند : يا ليت أهلي يسمحون لي أغيب مثلكم
    هيام : والله أنا أخوي دايم يقول لي أغيب بس أنا أرفض
    مرام : ههههههه تبادلوا العوائل
    بيان : والله انا امشي الي في رأسي على خواتي يوم ما ودي أإيب أغيب و يوم ما بغيت أحضر أحضر
    هيام : عاد عربجية محد يلومك
    بيان وهي تسوي عربجيه من جد : أكيد طبعا عربجيه بس كووول ولا إيش رأيكم؟؟؟؟؟
    البنات : ههههههههههههههه
    قاطعتهم شيماء :حنين يللا مشين لا نتأخر
    بيان : إيش فيكي مستعجلة ؟؟
    شيماء : حرام والله الدنيا برى حر وتلاقي السواق شويه وينفجر
    البنات : ههههههههههه
    هند : والله انك كذابه إحنا في أيام البرد بس نمشيها لك
    مرام تحضن حنين : يللا يا قلبي نتقابل أوكي
    حنين : والله فراقك صعب
    هند : أف شواذ بيننا
    حنين : شواذ في عينك يالهبلة ’ هذي أختي إلي أمي ما ولدتها
    مرام : تسلمي يا قلبي
    شيماء بنفاذ صبر : يللا حنين
    حنين : باي يا بنات
    البنات : بااااااااي
    خرجوا شيماء وحنين من المدرسة وبعدها بثواني
    مرام : يللا يا بنات أنا كمان رايحه على البيت , تعرفوا بيتي قريب وأروح مشي و كمان لازم أحضر الغذاء
    بيان : و ليش ما رحتي من أول ؟؟؟
    مرام : والله ما عندك ذوق , تطرديني من المدرسة , أجل لو كنت في بيتك إيش كان سويتي ؟؟
    بيان تضحك : و مين قال لك أدخلك بيتي ؟؟
    هيام : ايوه لازم تروح خلاص صحبتها راحت احنا منا مهمين مش كذه
    مرام : الله يعلك لا تذكريني بابله فاطمة قال مش كذه قال , و أصلا لازم أروح
    بيان : ليش إيش في؟؟
    مرام : اليوم راح يجو خطاب لأختي ريوف
    بيان : إن شاء الله يأخذوكي بدالها أو يأخذوكم إنتو الاثنين و أتفك منك هههههههههه
    مرام : هههههه قاعدة على قلبك
    البنات : هههههههه
    مرام : يللا باي , نتقابل الاحد
    خرجت مرام ومشت لبيتها وشويه شويه فضت المدرسة و ما عاد فيها أحد

    (( في كندا ))
    طلال يكلم صديقه الكويتي إلي يدرس معه : جهاد أنت فهمت المحاضرة اليوم؟
    جهاد بصرامة : ليش أنت ما فهمتها ؟؟
    طلال باحراج : لا والله , اليوم كلمت الوالدة لمن اتصلت على البيت , أحسن إني أشتقت لهم وايد ما في أركز, مليت من الطب وسنينه
    جهاد يواسيه : يا ابن الناس اصبر شوي , في الحج في إجازة نروح مع بعض , أنا أهلي مسافرين بلجيكا يتمشون أنت عارف أني الوحيد الي ادرس فما عندهم مشاغل وابوي أخذ إجازة , والمشكلة بيتنا في الكويت فاضي و بغيت أجي عندج تستقبلني و تستضيفني
    طلال : شور أنتي صديقتي وتوأم روحي مثل ما يقولون بس متى ؟؟ والله فاض بي
    جهاد : هو أسبوع وبس و كمان تروح معاهم تحتفل بالسنة الجديدة
    طلال : آآه يا جهاد تقلب علي المواجع راح ندخل 1431 هـ و احنا هنا
    جهاد : يللا مشينا كفاية تقليب مواجع ههههههههههه
    طلال : يللا
    جهاد : إيش رأيك اليوم نروح ونتغذى في مطعم على حسابي؟؟
    طلال : غريبة , من وين هالكرم ؟؟
    جهاد زعل : يالخاين , دحين إنت شايف إني بخيل ؟؟
    طلال : مين قال ؟؟؟هههههههههه
    جهاد : يللا لا تبيخ تراك زودتها , بس أسامحك صاحبي و أخوي الروح بالروح
    طلال : غصب عنك يا جهود
    جهاد يمزح : طيب يا طليل هههههههه قصدي طلول
    مشو الاثنين عالمطعم وتغذوا ورجعوا على شقتهم وناموا

  10. [9]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    اليوم التالي
    ( ياي اليوم خميس , اليوم البارتي في بيت عمي )
    شيماء فتحت عيونها ( أخيرا أرتاح أشوف ريود)
    تذكرت كيف كانت مكسوفة يروم خطوبتهم ضحكت على غبائها :هههههههههههه
    حنين :أووووف , أحد يصحى من النوم فايق ويضحك لحاله زي الأهبل ؟
    شيماء : لا الناس مثلك يصحون يصارخون و يفلسفون على الفاضي
    حنين : هههههههه اقول لا يكثر , قومي نساعد الوالدة في الفطور وفي الحلا إلي حتأخذه على بيت عمي
    شيماء : سبحان الله , إيش صار اليوم ؟؟ شكلها البقرة حجت على قرونها , حنين تبي تدخل على المطبخ تسوي فطور
    حنين : يا الهبلة لسى الحج ما جاء واصلا انا فرحانه لكي , اليون تقابلي رائد , يعني اليوم أحلى يوم في حياتك
    شيماء : يا قلبي عليكي يا أختي والله إنك تنحطي على الجرح يبرأ بس لمن تكوني صاحية بنفس
    حنين : يلا هههههههههه بدينا مجاملة وكذب عشان رائد
    نزلوا البنات على المطبخ وباسوا رأس أمهم و صبحوا عليها
    حنين : يمه أبوي موهيام ؟؟
    أم طلال : ايه , بس لسى نايم , بدري على دوامه
    حنين : أساعدك في الفطور ؟؟
    أم طلال مدت يدها تلقائيا لجبين حنين وقاست حرارتها : إيش فيكي مسخنة ؟؟
    شيماء :ههههههههههههه
    حنين : يووووووه , أنا الي غلطانة يللا أنا خارجة اشتغلوا لحالكم
    مسكتها شيماء وهي تضحك : لا ما نقدر على زعل البرنسيسة
    حنين : حلوة هذي البرنسيسة ناديني بيها دائما
    شيماء : لا يزيد لا أسحبها و أرجع في كلامي
    أم طلال : شايفتكم جيتوا تساعدوا ألاقيكم جايين تتهاوشون هني
    البنات : ههههههههه
    حنين : اليوم انا أسوي كل شيء الفطور والحلا بس تساعدوني طيب
    أم طلال وشيماء : طيب
    ساعدوا حنين في الفطور وجهزوه وراحوا يصحوا نواف وأبو طلال
    راحت حنين لنواف وفتحت الباب بقوةونادت بصوت عالي :نواااااااااااافوووووووو
    نواف اتخرع : إيش في ؟؟ أحد صار عليه شيء ؟؟؟
    حنين : ههههههههه والله غبي أحد يقوم كذا , أختك اليوم صاحية تضحك و أنت شوي وتبكي , إيش هي العائلة
    نواف رمى عليها المخدة مسكتها ورجعت رمتها عليه
    نواف : والله يبغالي أعلمك أشلون تحترميني , أنا أكبر منك بأربع سنين يالغبية
    حنين : لا عيب ,إحنا أصحاب موب أخوان
    وراحت جلست جنبه على السرير : ألا نواف ما قلت لي أشلون أصحابك ؟؟
    نواف مسكها من شعرها : والله قليلة أدب بعد ههههههههههه
    دخلت شيماء معصبة : حنين ليش ما نزلتي و نزلتي نواف ؟؟؟ قال رسلتك يا عبد المعين تعين لقيتك يا عبد المعين تنعان
    حنين : هالحين نازلين هههههههههه
    نواف: خير ايش في اليوم ؟؟؟
    حنين : أنا إلي عملت الفطور
    نواف : لا والله , ألا شيماء أبوي تحت ؟؟؟
    شيماء : ايوه ويستناكم
    نواف : اشوى عشان لا نموت متسممين يلحقنا أبوي ههههههههه
    حنين : ما فهمت , إيش قصدك ؟؟
    نواف : هنا يبان فرق الذكاء هههههه يللا ننزل
    حنين : يللا
    شيماء : بسرعة أنا نازلة ورايا أنتو الاثنين
    نواف وحنين : حاضر يا أبله شيماء
    شيماء تخرج وهي تضحك : هههههههه والله بزارين

  11. [10]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    (( على طاولة الطعام ))
    دخلوا شيماء وحنين ونواف وسلموا على أبوهم وباسوا رأسه وجلس كل واحد على كرسيه
    أبو طلال : كيفكم يا شباب ؟؟
    حنين : ههههههه يبه قول كيفكم يا بنات ؟؟ لأننا بنتين وولد و البنات أكثر
    نواف : أنا رجال و أصلا يالهبلة كلمة شباب للبنات والاولاد
    أم طلال : تكفون خلونا نفطر مضبوط
    شيماء : معلي شيبه , حنا بخير
    حنين : الحمدلله الاحوال تمام
    نواف : بخير دامك بخير
    حنين : كيف المستشفى ؟؟ وكيف شغلك ؟؟؟
    أبو طلال :الحمدلله يسلمون عليكي
    حنين : الله يسلمهم ههههههههههه
    أم طلال : ايه ذكرتوني , طلال يسلم عليكم
    حنين : يا عيني على طلول , متى اتصل ؟؟
    أم طلال : أمس و أنتو في المدارس بس حبيت أجمعكم واقول لكم
    شيماء : والله وحشنا من زمان عنه
    نواف : تراه راجع في الحج
    حنين : متى ؟؟؟ هو كلمك !!
    نواف : ههههههه لا يالهبلة عندهم إجازة مثلنا
    شيماء : إيش دراك ممكن ما يجي
    أم طلال : سيبوا طلال في حاله , كلوا أكلكم وجهزوا نفسكم عشان نروح لبيت عمكم
    بو طلال : توالناس ؟؟ من دحين ؟؟ مو كأنه بدري ؟؟
    شيماء : لا السموحة يبه لازم نروح نساعدهم في الاستعداد للحفلة
    نواف : اذا انا اخرج اليوم مع أصحابي ولا إيش رأيك يبه ؟؟
    أبو طلال: والله بكيفك يا وليدي , أنا ما راح أروح لانه عندي دوام في المستشفى
    حنين : يا خسارة والله كان ودنا تكون معنا
    أم طلال : رائد أمس اتصل عليك
    حنين ناظرت في عيون شيماء , شيماء شافت نظراتها وفهمت ايش قصدها رخت عيونها مستحية , نواف شافهم ابتسم وقال : وش يبي يا يمه؟؟
    أم طلال : قال لي إنه لازم أخليك تروح يقول من زمان عن سواليفك
    نواف ضحك : ههههه ايش يبغى فيني ما تكفيه شيماء
    شيماء استحت أكثر وخدودها صارت طماطم وقامت : أنا شبعت
    طلعت تجري في الدرج
    حنين : الله يخيبك , كسفت البنت ما خليتها تأكل براحتها
    نواف : هههههه عقبالك نكسفك أنتي بعد , خلصتي أكل البيت
    حنين : بسم الله علي , أنا ريشة ما أكل إلا شوي
    بوطلال : خلوني أروح دوامي أزين لي منكم
    حنين ونواف : مع السلامة يبه _ ترجع بالسلامة _ الله يعينك
    أم طلال : أروح أجهز لك ملابسك والروب بس ثواني
    بو طلال : أوكي أنا أخذ لي شور خفيف لين تخلصين
    طلعوا أم طلال و أبو طلال لغرفتهم ودقائق و نزل بو طلال ولقى حنين ونواف لسى يتهاوشون : حنين نواف يللا اجهزوا عشان تروحون لبيت أخوي
    الاثنين : حاضر يبه
    قاموا الاثنين وكل واحد فيهم على غرفته , بو طلال اتطمن انه الهواشة انتهت راح لعمله

  12. [11]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    (( في غرفة نواف ))
    اندق الباب : تفضلي يا يمه
    أم طلال : اشلون عرفته انه انا ؟؟
    نواف : ههههههههه يمه بناتك ما يدقون الباب يدخلون على طول
    ام طلال : هههههه يا وليدي صلحت السيارة ؟؟؟؟
    نواف : لا والله يمه ودها راكان للميكانيكي قال لازم تجلس عنده يفحصها وأخذها بكره
    أم طلال : أشلون نروح بيت عمك؟؟
    نواف : هينه , كلمت راكان يوصلنا
    أم طلال : تعبت الولد معك
    نواف : لا عادي يا يمه حنا صحاب ونوقف مع بع في الازمات واصلا رائد عازمه على البارتي
    أم طلال : طيب أسيبك تتجهز و أشوف خواتك
    نواف : هههههههه الله يعينك يمه
    أم طلال : آآمييييييين
    خرجت وسكرت الباب وراها و نواف كمل لبسه وجاه اتصال طالع في الجوال : الغالية يتصل ابتسم ورد : هلا بعمري وحياتي ؟؟؟كيف حال الغالية رهف ؟؟ كيف الحال يا عيوني ؟؟؟
    رهف بمياعة : الحمدلله بخير , أنتي أشلونك نوف ؟؟
    نواف : في أحد جنبك ؟؟؟
    رهف : ايه الوالدة و أختي الصغيرة
    نواف : كان بعدتي واتصلتي
    رهف : لا عادي بس اشتقت لكي و قلت أسمع صوتك
    نواف : والله أنك جرئية , اسمعي اكلمك بعدين , رايح لبيت عمي
    رهف : انزين أكلمك بعدين يا قلبي
    نواف : هههههههه باي
    قفل الخط : والله انها هبله قدام أهلها تتصل غبية

  13. [12]
    kenzy*
    kenzy* غير متواجد حالياً
    كبار الكتاب Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 8,536
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: رواية أسير الغرام

    (( في غرفة البنات ))
    اندق الباب حنين : تفضل
    أم طلال تطالع حنين إلي لابسه ملابسها وجالسه تلبس اكسسوارات
    غريبة ولها ألوان صارخة : تكفين عيوني تعبت
    حنين : هههههههه هذي الموه يمه
    شيماء : يمه , ساعديني , إيش ألبس ؟؟
    ناظرت أم طلال في شيماء إلي لسى ما غيرت : بسرعة راح نتأخر كذي
    شيماء بحيرة : والله محتارة إيش ألبس
    حنين : ايوه أكيد رايحه تقابل رائد لازم تكن وشيك و .........
    سكتتها المخدة إلي جاءت على وجهها : آآآآآآآآآه عورتيني يالهبلة
    شيماء : مني ناقصتك
    أم طلال : خلاص حنين خليكي في اكسسواراتك و أنتي ألبسي هذا التيور حلو عليكي وما لبستيه قبل
    شيماء تبوس رأس أمها : مشكورة يمه والله ساعدتيني
    شالت التيور وراحت للحمام ولبسته وخرجت
    جهزوا البنات وحطوا ميكاب خفيف طالعت فيهم أم طلال
    حنين لابسه فستان قصير لونه موف وعليه ورود صفراء وبيضاء صغيرة و حزام أبيض ناعم على خصرها ورافعة شعرها الاسود بشباصة بيضاء كبيرة عليها ريش موف ولابسه اكسسوارات خليط بين الثلاث الالوان وحاطه على جنبها شنطة صغيرة لونها بياء فيها جوالها ولابسه بوت طويل لون موف وفي وجهها ميكاب خفيف فيه لون موف فاتح و اضاءة لامعه
    شيماء لبست التيور الي قالت لها عليه أمها طالع حلو عليها التيور بلوزته الداخلية بيضاء والجاكيت والتنورة القصيرة لون أحمر زاهي عليهم تطريز أبيض ناعم يهبل مع لون بشرتها البيضاء وشعرها الأسود تركته على ظهرها وحاطه مساكة صغيرة حمراء ولابسه طقم اكسسوار أحمر ناعم مرره
    أم طلال: الله يحميكم ويحفطم ما شاء الله قماري
    البنات ضحكوا : ههههههههههه
    دق نواف الباب : يللا بنات راكان برى ينتظر لا تتأخروا
    حنين : راكان ؟؟ ايش جايبه ذا ؟؟
    أم طلال حكت لهم الحاية بسرعة
    لبسوا كل وحدة عبايتها بسرعة طبعا الام عباية على الرأس و حنين وشيماء على الكتف وعليها تطريز خفيف ومتلثمين , نزلوا بسرعة وقفلوا الباب وتوجهوا لسيارة راكان الجيب
    أم طلال وبناتها من يوم دخلوا : السلام عليكم
    راكان : وعليكم السلام والرحمة , كيفك خالتي ؟؟
    أم طلال : الحمدلله يا وليد , أنت كيفك وكيف الاهل ؟؟
    راكان : والله بخير ويسلموا عليكي
    أم طلال : الله يسلمك ويسلمهم
    نواف: يللا نواف مشينا على بيت رائد
    راكان : اكيد رايحين له
    نواف: ايه والله عنده حفلة اليوم اتوقع عزمك صح ؟؟
    راكان : ايوه والله عزمني بس ما اتوقع اروح
    نواف: لييييييش ؟؟
    راكان : أنا ....
    سكته صوت رنة جوال
    أنت منت إنسان أكثي قلبي مو من قلبك أصغر..
    ردت حنين بصوتها الجهوري : نعم , ايش تبين ؟؟ قلت لك في الطريق
    راكان يبتسم : ايوه انا مشغول شوي اليوم بس امكن افكر أجي
    نواف : انتظرك
    راكان : أشوف إن شاء الله
    قالها وهو يناظر في المراية يشوف حنين تتكلم بانفعال و تأشر وهيه منفعلة( سبحان الله ناعمة وقاسية في نفس الوقت )
    نواف: إيش بلاك مفهي ؟؟ركز في سواقتك
    راكان : لا ولا شيء ( حرام يا راكان غض البصر , أخوها جالس جنبك و تناظر فيها بس والله دخلت قلبي من يوم شفتها معقولة حب من اول نظرة ) :هههههههههههه
    نواف مستغرب: ايش فيك؟؟؟
    راكان : ها لا ولا شيء , نواف أن تؤمن بالح من أول نظرة ؟؟
    نواف : أكيد بس ليش ؟؟ لا تكون حبي تلك وحده ؟؟
    حنين ضحكت وهي تتكلم بالجوال
    راكان ( يا حلو ضحكتها و يا محلى الصوت أحلى من كل الاصوات الي سمعتها في حياتي )
    نواف : يا ابني رد علي , احاكيك أنا
    راكان خاف عيونه تفضحه كيف يقول لنواف انه حب أخته : لا بس سؤال جاء على بالي على العموم وصلنا
    نواف : مشكور يا الاتحادي ههه انتبه في طريق الرجعة لا تفهي وتلصق في جدار
    راكان : هههههههههههه
    سمعهم كلهم يحكوا ميز صوتها من بين أصواتهم ( خلاص حفظ النغمة هههههه الولد صار حبيب)
    نواف : يللا أمشي و لا أوصلك والله خايف عليك
    راكان : لا تخاف علي و انا الاتحادي
    حنين : عاشوا الاتحاديه
    نواف ناظر فيها سكتت بس خلاص فات الفوت قلب راكان انقبض قلبه ( حاكتني والله كانت تحاكيني يا حلوها والله أنها تنحب ههههه اتاريني طحت وانا واقف )
    خرجوا كلهم من السيارة ناظرها وهي تقرب من البيت ومشي وراح على طريقه
    طول الطريق وهو يناظر في المكان إلي كانت جالسه فيه ويتخيلها : هههههههه والله جننتني بكلمتين ههههههههههه الله يخليها لاهلها ويحفظها لي

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. قصة (( أسير القمر ))
    بواسطة عاشق مصر في المنتدى قصص متنوعه story
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2012-12-15, 02:30 AM
  2. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 2010-05-28, 02:47 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )