النتائج 1 إلى 16 من 16

الموضوع: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

  1. #1
    الصورة الرمزية لحن الحياة
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً

    الاشراف العام Array
    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #الجزء_الاول
    ((سعد امي عسعدي جرى .. رح اكتفي بهي المقدمة لانو هالمتل هو ملخص هالقصة ))
    بليل هادئ .. ببيت سوري تقليدي ... قاعدين عيلة مكونة من رجل وزوجتو وابنتن الصبية وابنن الصغير
    الاب جلال : شو منيح هالبيت
    الام ايمان :ماشي حالو بس ما متل بيتنا
    جلال :شفتي بعينك البيت مهدوم ع الاخير
    ايمان :مزالو مهدوم ليش ماخليتنا مستأجرين بنص البلد اقرب للولاد ع دوامن
    جلال : هون احسن .. وكمان يلي ماعمل طلبة عودة لبيتو مارح يخلوه يفوت ع الحارة نهائيا .. قلت بنقعد بالحارة منو حارتنا وجنب بيتنا ومنو بكرا بيطلعنا تعويض ع البيت وبنرجع بنعمر البيت بأذن الله
    ايهم :بابا يعني رح نعمر بيت جديد
    جلال :اي بابا
    ايهم :يسس
    هبة :وعشو مبسوط .. بكرا بترجع بتعلق وبتجيه شي قذيفة
    جلال :ان شاء الله لأ
    ايمان :الله يسمع منك
    هبة :ومين بدو ياخد ايهم ع المدرسة بكرا
    ايمان :انتي
    هبة :بس بتأخر عمحاضراتي مابكفي صرلي اسبوع معلطة
    ايمان :طلعي بكير بتحلقي
    هبة : معلش انزل شوي عالدكان يلي تحت جيب شوية غراض .. وكمان الغراض يلي وصيتني عليهن
    امها :خدي اخوكي معك
    هبة :ماشي .. ولا دب قوم
    ايهم :يلا
    مسكت ايد اخوها ونزلو ع الدرج .. ع باب البناية بيطلع شخص قدامن ( شب بالعشرينات قريب من ٣٠) .. بتزح مشان تفتلحو طريق هو بزح معا .. بتروح هيك بروح معا بتجي هيك يبجي معا وقفت وقالت :خلصنا مروق
    رمقها بنظرة عدم اعجاب وفات
    هبة :شو هالعالم هية .
    جابت الغراض لامها وطلعت
    ام هبة :جبتي الغراض كلن
    هبة :اي هدول هنن بالكيس
    هبة :ماما انا فايتة جهز غراضي مشان بكرا روح ع الجامعة
    ام هبة :ماشي .. روحي الله يرضى عليكي
    ايهم :ساعدك اختي
    هبة :بشو بدك تساعدني بلله .. روح التهي بدورسك ايهم افندي
    ايهم :ماعندي دورس
    هبة :كذاب .. يلا جاي علمك انا روح طلع كتبك
    ام هبة :الله يرضا عليكن ..
    ...........................
    اخر الليل
    قاعدة هبة بالغرفة يلي اختارتا تكون الها .. والها بلكون بطل ع الشارع .. حطت شالها الصوف وطلعت وقفت ع البلكون وصارت تتصفن بالقمر المتكمل وحواليه غيوم متفرقة .. ومن بيناتن عم تضوي النجوم .
    هبة : سبحان الخالق .. ياريت لو اعرف ارسم .. كنت بس رسمت السما
    رجعت عغرفتا وسكرت باب البلكون ..وراحت ع تختها وتمددت وغضت حالا منيح ونامت
    ...........................
    تاني يوم جهزت هبة حالا لتروح ع الجامعة
    هبة :ماما بدك شي
    ام هبة :انتبهي ع اخوكي
    هبة :حاضر ماما بوصلو ع مدرستو وانا بكمل ع الجامعة
    طلع ابوها من الحمام وكان مغسل وجهو
    هبة :صباحو بابا
    راحت وضمتو وباستلو ايدو
    ابوها :الله يرضا عليكي
    هبة :تعال ولاه بوس ايد ابوك
    قرب ايهم وباس ايد ابوه ..
    طلع ابوهن من جيبتو مصاري وعطاهن مصروف
    مسكت ايد اخوها وطلعو من البيت .. نزلو عباب البناية وشافت نفس الشخص يلي تصادفت معو مبارح .. حامل شنتةسودة اقترب من سيارتو ركبها ومشي .. وهبة عم تلحقو بعيونا .. عملت نظرة ع البناية يلي قاعدين فيها وكأنو عم تسال حالا هاد عايش هون..
    مشت لاول الشارع وقفت سرفيس وركبو
    __________________
    بالجامعة فايتة عم تركض بدا تلحق محاضراتا .. دفشت باب القاعة .. وتفاجئت بنفس الشخص واقف قدام اللوح وعم يشرح .. ولما انفتح الباب كلن سكتو واتطلعو عليها
    رفع ايدو بغرور وشاف الساعةوقال :الساعة ٨ ونص
    هبة :بسس
    :لبراا
    هبة نزلت راسا بخيبة امل وطلعت
    وهو رجع يكمل محاضرتو
    طلعت وقعدت على مقعد بحديقة الكلية وهية مقهورة
    هبة :من وين طلعلي هاد هلأ .. الله لايوفقو .. وكمان من ايمت بدرس عنا هاد .. اوووف ياربي مابكفي صرلي اسبوع معطلة واليوم راحت علي المحاضرة
    وهية قاعدة طلعو طلاب قاعتا من البناء وقربو منها بنتين
    نهى :هبووشي ..
    وقفت وسلمت عليهن
    هبة بحزن :كيفكن
    نهى :مشتاقيلك
    صباح : والله قلنا هي معد تجي ع الكلية
    هبة :ليش
    نهى : .. كلن بقولو رح نغيب جمعة ونرجع وبروحو يا امابسافرو يا اما بيتزوجو
    هبة :اصلا هية هالظروف يلي عم تجبرنا وتمشينا متل مابدا
    صباح : اي والله معك حق .. انتي وين هالغيبة
    هبة :منطقتنا رجعت امنة وعملنا مصالحة لنرجع عبيوتنا
    نهى : صار بعيد عليكي ماهيك
    هبة :اي والله مشان هيك هاد الدب مادخلني الله ينتقم منو
    صباح :شيلنا منو هلأ واحكيلنا رجعتو عبيتكن
    هبة :لا بيتنا مدمر ع الاخير .. بالحي التاني استأجرنا بيت
    نهى :مزال بيتكن مهدوم .. ليش رجعتو ليش ماضيلتو هون .. عالقليلة قريبة من الجامعة
    هبة :ليش انا يلي بدي ارجع هاد بابا .. قال بدو يضل بالحارة .. وكمان مشان يسجل البيت ويعطونا تعويض ويرجع يرممو.. بدي اعرف شو بدو يرمم ليرمم
    صباح :يلا على خير والله يهدي هالوضع
    هبة :امين .. المهم هلأ حكوليلي مين هاد الدكتور .. وايمت صار يدرسنا كل يلي غبتن جمعة
    صباح :اولا هاد مو دكتور هاد معيد .. وتعيين بهل الجمعة يلي غبتيها
    هبة :مبين عليه لئيم ماهيك
    نهى :عادي ..بس بفهم كتير بالشرح
    هبة :الله لايسامحو روّح علي المحاضرة..
    صباح :ولا يهمك هلأ بعطيكي دفتر المحاضرات تبعي
    هبة :شكرا كتير حبيبتي .. اي صحي شو اسمو
    صباح : أُسيد (بضم الالف)
    هبة : أُسيد حلو هالاسم .. بس هو لأ
    نهى : والله حلو ومهضوم
    هبة : لك شفتي مأحقرو .. لك شافني لما طلعت ع القليلة يقدر وضعي انو بيتي بعيد .. هو شو عبالو معو سيارة
    صباح :كيف شافك لما طلعت
    هبة :يمكن ساكن بنفس البيت يلي مستأجرين فيه .. شفتو مبارح واليوم
    صباح :بيت ؟؟
    هبة :هو لابيت ولا بناية .. بيت من ٣ طوابق يمكن هو ساكن بالطابق الارضي .. ونحنا فوقن
    صباح :اصبح لازم تتعرفي عليه مشان يدعمك وغمزتا
    هبة :يضرب بشكلو .. مانك شايفتيه شو لئيم
    نهى :خلص شيلونا من سيرتو وخلونا نقوم نشرب شي
    هبة :اي والله .. وانسخ المحاضرات كمان
    ____________________
    خلص الداوم وراجعة هية واخوها ع البيت وعباب البناية رجعت التقت بأسيد
    رمقتو بنظرة كره وفاتت .. وهو بادلا نفس النظرة
    دخل البيت وكانت امو بأنتظارو
    امو : اهلين حبيبي .. تعال الاكل جاهز
    قرب وقعد ع الطاولة وحط شتنو ع الكرسي يلي جنبو
    امو : ليش ماغسلت
    اسيد : والله نسيت
    قام غسل ورجع ع السفرة
    امو : يلا سمي بلله
    اسيد :بسم الله . اخد صحن وسكب فيه وصار ياكل منو
    اسيد :صحي ماما .. مين هدول يلي فوقنا
    امو :مستأجرين جدد
    اسيد :اي
    امو : ليش عم تسأل
    اسيد : لا مافي شي .. بس شفت حدا منن طالع .. قلت بسألك
    امو : والله بدي روح اعملن زيارة واتعرف عليهن
    اسيد : اي
    وكمل اكلو
    _________________
    عند هبة
    قعدت هية واهلا عسفرة الاكل وصارو ياكلو
    ابوها : ليش الاكل مالح
    ام هبة اكلت لقمة وقالت :والله مافي شي .. انت هيك عطول مابيعجبك العجب
    ابوها :لكن هاد بتسميه اكل
    اما :لكن شوو اسمو هاد مانو اكل ..
    ابوها :والله لونو مانو نعمة لقوم ارشقو بنص خلقتك
    امها : يعني انت عطول هيك مستحيل تهنينا بشي .. عكلشي بدو يعلق .. كل هالزلم بتاكل ومابتحكي شي الا عندي .. ولسه داوشنا بطبخ امو
    ابوها :ولا بيطلعلك تطبخي متلا
    امها :الله ياخدك لعندا لكن
    جلال :عم تدعي علي بالموت
    ايمان : لانو والله هالعيشة معك معد تنطاق
    هبة وايهم قاعدين وخايفين
    جلال :ليش انا يلي طايقا ..
    ايمان :كلو امي كلو .. شوبدكن فيه
    جلال :لانو انا مجنون .. كلو شوبدكن فيه .وقف وقلب هالطاولة والاكل كلو صار ع الارض .. هبة قامت بسرعة هية واخوها وقفوا بالزاوية وضمو بعض وهنن خايفين من ابوهن
    ايمان : لاحول ولاقوة الابلله .. هيك انت بدك تمضي هالعمر .. الولاد صار عندن عقدة نفسية من ورا جنانك
    جلال عصب وقال: انا مجنون يابنت الكلب
    رفع ايدو وضربها كف .. وقعت ع الارض ونزل وصار يضرب فيها .. هجمت عليه هبة وايهم يبعدوه عن امون
    هبة عم تبكي :مشاان الله يا بابا.. مشان الله تركها
    وتشدو من ايدو دفشها لورا وقام وفات وسكر عحالو الباب
    نزلو لعند امون ضموها وصارو يبكو وهية تبكي معن
    وهنن عم يبكو انفتح الباب يلي دخل عليه جلال وطلع ومرق من قدامن وصار يرفس صحون الاكل برجليه وضل طالع
    ايمان :الله لايردك .. ان شاء الله بجيبولي اياك محمل
    هبة وهية عم تبكي :ماما مشان الله لاتحكي هيك ..
    ايمان :طول عمرو حقير وجحش
    هبة :ماما مشاان الله حاج
    ايمان : قومي بالطنجرة ضل شوية اكل اسكبيهن لاخوكي ..
    هبة :يلا قايمة
    قامت ع المطبخ سكبت لاخوها صحن وندهلتو ع المطبخ يروح ياكلو وجابت مكنسة وصارت تكنس مكان الاكل وتجمع الازاز
    هبة :ماما قومي عن الارض هلأ بتاخدي برد
    قامت ايمان بهدوء وقعدت على كرسي والدمعة عالقة على خدا
    خلصت هبة .. وقعدت حد امها وحزينة عليها وقالت :طيب انتو ليش هيك .. الصبح ماكان فيكن شي .. ليش بتضلو نقار نقار .
    ايمان :ماشفتيه متل المجنون بس بدو كلمة يقب
    هبة :كمان الحق عليكي .. يعني ماضروري تجائريه كل كلمة بكلمتا
    ايمان :ماني ناقصتك قومي انقلعي من وجهي
    هبة : والله ماقصدي .. بس بدكن تضلو هيك طول عمركن
    ايمان :كل هالزلم شايفة نسوانا ومانا مصدقة الا عندي بضل معصب ع الطالعة والفايتة .. الله وكيلك بنت عمتي نجوى طبخا ما بيتاكل وجوزا شايفا ومانو مصدق .. بس الله الي بالني .. هنن بيت عمي كلن هيك من عمي وجر .. والله ابي بحياتو ماسمعا لامي كلمة تزعجا .. مع انون اخوة .. بس عمي شيطان وابي ملاك قدامو .. الله يسامحكن يا اهلي قلتلكن مابدي اياه .. جبروني اتزوجو قال ابن عمك ومنا وفينا .. ومن هالحكي .. الله يسامحن ويرحمن ..
    هبة :يعني انتي ماكنتي بتحبي ابي
    ايمان :هه ابوكي بدو ينحب .. ومين هي المجنونة يلي بدا تحبو لابوكي .. بس نصيب يلعن ابو هالنصيب
    هبة :وابي ماكان يحبك
    ايمان :ههههه ابوكي لا بحب ولابيعرف يحب .. حتى هو تزوجني غصب عنو .. ومضينا هالعمر متل مانك شايفة عكل شغلة بقوم بيضربني .. وبتقوليلي سايريه .. انا بالزمنات كنت ساير كنت اكل قتل اكتر من هلأ .. بعدين قلت معد اسكت القتلة بدي اكلا بدي اكلا ...
    هبة :خلص ماما طولي بالك ..
    ايمان : وكمان انتي ياحسرتي عليكي حظك بدو يطلع متل حظي .. قاريين فاتحتك ع ابن عمك حاتم قال
    هبة : ليش شبو حاتم
    اسمان :لسه اجحش من ابوكي وعمك .. هادك حمار نظامي .. ان شاء الله بتجيه شي رصاصة وبموت ومابنشوف خلقتو
    هبة :حرام ماما تدعي عليه
    ايمان :استغفر الله العظيم .. استغفر الله العظيم .. يارب سامحني .. يارب سامحني .. بس والله من حرقة قلبي عليكي انو يصير فيكي متل ماصار فيني .. بس مابكون اسمي ايمان اذا بخلي هالشي يصير
    هبة خافت من جواها من حديث اما
    هبة :شوبدك تعملي
    ايمان :مرت عمك درويشية وبينضحك عليها بكلمتين .. بكرا بدي روح لعندا وقلا انو عم يجي عرسان كتير لهبة .. وحاتم الله يردو بخير وسلامة محدا بيعرف عنو شي ولا حتى عم يخبرو شي .. من وقت راح ع الجيش وانفقد وانو هالبنت بدا تضل تستنا .. واكيد رح تحكي مع عمك وعمك يحكي مع ابوكي اذا اجا نصيبك مايوقفك ... اصلا هو بكون مدفوس من زمان
    هبة :ماما حرام عليكي
    ايمان :ياربي .. سامحني .. اااخ من هالعيلة رح تجنني
    هبة :وبابا وين بكون راح
    ايمان :اطمني هلأ بيجي
    هبة :مشان الله ياماما طولي بالك ولاتعصبيه اذا اجا والله نحنا مابنحبكن تتقاتلو .. والله عم خاف كتير اذا انا عم خاف شو حالة ايهم
    مسحت دموعا وقالت انا فايتة ارتاح .. اهتمي بأخوكي
    قامت فاتت عغرفتا وسكرت الباب وهبة قامت لعند ايهم كان مخلص اكلو وحامل الصحن وعم يرفع رجليه ليطول المجلى ويحط الصحن بالمجلى .. ابتسمت على برائة اخوها وراحت اخدت منو الصحن وحطتو بالمجلى
    ايهم :اجا بابا
    هبة :لا .. تعال نام شي ساعة
    اخدت اخوها عغرفتو ونميتو عتختو .. وراحت عغرفتا
    السرد بصوت هبة : مابعرف ليش خفت من حديث امي ..معقول كون انا متل امي .. واتزوج واحد ع اي غلطة يضربني .. وحاتم انا ليش ماكنت فكر فيه مع انو بعرف من زمان انو مقرية فاتحتي عليه .. بس هالموضوع ماكنت فكر فيه نهائيا وكأنو مابخصني
    .. فكرت فيها منيح .. وقلت انا ليش خايفة ع الفاضي .. اصلا حاتم مفقود ومحدا بيعرف عنو شي من وقت راح ع الجيش ..ليش بدي خاف من شي مجهول .. وحتى لو رجع اذا ماعجبني رح ارفض ابي مرة قلي انو مارح اجبرك على شي بحياتك .. صح بابا عصبي وبتطلع خلاقو بسرعة وبيضرب .. بس بيحترم قرارتنا وبخلينا نحنا يلي نمشي بالطريق يلي بدنا اياه .. طبعا بحدود
    _____________________
    الصبح فاقت هبة .. وطلعت من غرفتها وشافت ابوها قاعد وعم يقرا الجريدة اليومية .. وامها طالعة من المطبخ حطتلو فنجان القهوة على الطاولة وبرمت ضهرا لتمشي
    جلال :ليش مانك جايبة فنجان الك
    ايمان :مابدي
    جلال : اي يلا روحي جيبي فنجان قهوة وتعي .. قهوة الصبح مابتحلى الا معك
    ايمان : هه رح صدق ..
    جلال : اذا مشان مبارح انا بعتذر .. بس مليون مرة قلتلك لما بكون معصب لاتردي بوجهي وتجائريني
    ايمان :وهاد يلي عندي
    جلال :طيب روحي جيبي فنجان قهوة وتعي .. يلا ولوو
    هبة واقفة وعم تتطلع عليهن وتبتسم ابتسامة دافية .. وعم تترجا اما بعيونا انوو توافق .. هية امنية كل طفل او كل ولد بحب يشوف اهلو متفقين وما يدخل الزعل بيناتن
    ايمان التفتت ناح هبة وشافتا واقفة ع الباب وعم تتفرج عليهن .. وشافت بعيونا كيف عم تترجها توافق تقعد مع ابوها ويتصالحو
    ابتسمت هبة ابتسامة مع دمعة بعينا .. وايمان بادلتا ابتسامة حلوة
    ايمان : هبة تعالي جيبلي فنجان قهوة من جوا
    جلال : وينا هبة فاقت ( والتفت ليشوفا
    قربت هبة وقالت :صباح الخير
    جلال :صباح النور حبيبتي
    ايمان :صباح النور
    جلال :بابا الله يرضى عليكي روحي جيبي فنجان قهوة لامك وتعي
    هبة :ماتكرم عيونك وعيون امي .. يلا ثواني
    راحت بسرعة جابت فنجان قهوة وعطتولامها
    ايمان :حبيتي جهزي الفطور
    هبة :من عيوني
    بلشت هبة تجهز الفطور وكل شوي تلقي نظرة على ابوها واما يلي قاعدين جنب بعض .. ورجعو يتصرفو طبيعي وكأنو ماصار شي مبارح
    قعدو كلن عسفرة الاكل بعد ما فيقو ايهم
    هبة :بابا ايو ساعة جيت مبارح .. ماحسيت عليك
    جلال :تأخرت شوي
    هبة : اممم
    ايمان :كنت بدي قوم اقفل هالباب .. لانو يلي بيتأخر بالسهرة مالو فوتة على هالبيت
    هبة : لاتصدق بابا مابتعملا .. بتذكر انو انا نمت وهية ضلت عم تستناك
    ايمان :هبةة
    هبة : عم احكي الصدق
    جلال :صح امك هيك بتحكي .. بس بعرف قلبا طيب
    هبة :وانت كمان قلبك طيب .. الله يخليلي اياكن ومايحرمني منكن
    جلال : وانتو كمان الله لايحرمني منكن
    خلصت هبة اكل وقالت :الحمد لله شبعت قوم ايهم لوصلك
    جلال :لا ايهم في اوتوكار جاي ياخدو
    هبة :عنجد ؟؟
    جلال :اي
    هبة :طيب منيح ..لكن انا لروح مشان لحق محاضراتي
    طلع من جيبتو مصاري وعطاها وقال :خدي بابا
    اخدتن وباستلو ايدو وطلعت
    نازلة على الدرج والابتسامة على وجها .. هبة من النوع الحساس جدا .. وبتفرح لامور بسيطة .. وبتزعل من امور بسيطة لدرجة التفاهة
    عباب شقة اسيد انفتح الباب وتصادفو مع بعض ع الباب .. ما وجهتلو اي كلمة وكملت لبرا وهو صار يتطلع عليها بطرف عينو .. سحب الباب وطبشو ونزل
    ركب بسيارتو ومشي ليطلع من الشارع .. كانت واقفة وعم تأشر للسرافيس يلي عم تمرق .. بس محدا عم يوقفلا .. نفخت واتطلعت ع الساعة .. ورجعت مدت ايدا تأشر للسرافيس
    هو مرق من جنبا .. وعلى وجهو ابتسامة جانبية
    اسيد :ان شاء الله اليوم كمان تتأخري .. لانو مارح دخلك
    ليش هيك عم يحس بالكره تجاها مابيعرف... مع انو ماعملتو شي
    ________________________
    بالقاعة
    دخل اسيد .. بكل غرور
    اسيد :صباح الخير
    الكل :صباح النور
    عمل نظرة ع الطلاب ومالقاها
    فجأة انفتح الباب .. وكانت هبة .. وقفت بدون ماتحكي
    رفع ايدو ليشوف الساعة
    هبة :شوو
    اسيد :لبرا
    هبة :والله جيت بكير
    اسيد : متأخرة خمس دقايق
    هبة : بس لسه مابلشت
    اسيد : حتى والو ... متى مادخلت هاد الباب بيتسكر وراي وممنوع حدا يدخل
    هبة عم تحبس الدمعة وحكت بغصة : والله مانو عدل .. وانت شفتني كيف واقفة عالطريق وماعم لاقي مركوب
    اسيد :ما مشكلتي
    هبة :الله لا يسامحك .. ومادتك معد احضرا وان شاء الله برسب فيها وخطيتي برقبتك
    طلعت وطبشت الباب وراها
    طالب :استاذ والله حرام .. ليش مادخلتا
    حس انو غلط معا وقسي عليها .. وشفق عليها
    اسيد :مشان تتعلم ما تتأخر .. لوشي مهم بتكون مزروعة من الصبح .. اما ع المحاضرات بتماطلو
    صباح : بعتذر استاذ ع المقاطعة .. بس فيك تحكي عنا كلنا هيك معلش اما هبة لأ .. لانو هبة اكتر وحدة منتظمة بالوقت هون .. بس من جديد منتقلة عبيت جديد .. ولسه ماعرفت كيف طريقة المواصلات مشان هيك عم تتأخر
    اسيد : خلص ماشي .. من بكرا بتخبريها بتجي تحضر المحاضرة .. بس انو تتأخر اكتر من عشر دقايق ممنوع
    صباح :شكرا استاذ
    اسيد :اي وين وصلنا مبارح
    _________________
    طلع اسيد من القاعة وشافا كانت قاعدة عكرسي جنب باب القاعة .. ولما شافتو طلع قامت ودخلت لتحضر المحاضرة التانية .. مشت من جنبو بتجاهل .. ومبين على عيونا بكيانة
    ضل واقف شوي مكانو وحس بتأنيب الضمير عليها .. وكمل مشيو
    فاتت وقعدت جنب رفقاتا صباح ونهى
    هبة :الله لايوفقو
    صباح لاحظت انو عيونا مورمين وسألتا :بكيانة
    هبة :انا .. لا
    نهى :كذابة
    هبة :ماشفتي كيف احرجني قدام الطلاب ..
    صباح :خلص طولي بالك مو مستاهلة
    هبة :انا اي حدا بحكيني كلمة صغيرة بتقهر .. بتحز بقلبي ومابقدر مرقها عادي
    نهى :شو بتعملي
    هبة :ههه ببكي
    صباح :لك تضربي .. بس نحنا حكيناه وقلنالو وضعك
    هبة :ليش مابيعرف وضعي
    نهى :المهم قال رح يسمحلك تدخلي بس بشرط ما تتأخري اكتر من عشر دقايق
    هبة :لا عشر دقايق ولاساعة انا محاضراتو معد احضرا
    صباح :لا تجني .. وكمان هي المادة صعبة وبدا شرح لتدخل ع الدماغ
    هبة :بتدخل ولا عمرا ما تدخل.. انا على محاضرتو معد ادخل
    نهى :مابطالعيها للمادة
    هبة :وبلا ما طالعها .. خليني ارسب بكون احسن
    صباح :بس ياهبة
    هبة :انا حكيت كلمة ومابتراجع فيها .. ومو هبة يلي بترجع بكلاما
    صباح :الله حيوو ابو شهاب
    ضحكت وقالت :شكلين مابحكي
    نهى :بس عنجد مارح تحضري .. ولا عم تمزحي
    هبة :والله معد احضر .. بدك يقول عني رجعت بكلاما
    صباح :يقول شو مابدو يقول .. المهم ترفعي المادة
    هبة :خلص .. سكتو اجا الدكتور .. بنكمل حكينا بعدين
    الدكتور:مرحبا
    الكل :اهلين دكتور
    ______________________
    طلعو وصارويتمشو بالحديقة .. هبة كانت ضامة الكتب عصدرها وماشية جنب صباح ونهى
    صباح : اي هبوش .. شو قررتي
    هبة :خلص انا قررت .. ومعد اتراجع بقراري
    نهى :ياربي ع يباسة هالراس
    هبة :طيب انتو شو بدكن مني
    صباح :بدنا مصلحتك يا مجنونة
    هبة :مصلحتي وبعرفا
    اجت صبية لعندن مستعجلة :هبة منيح يلي لقيتك
    هبة :اهلين اسماء .. شوفي ليش عم تدوري علي
    اسماء :في مصيبة
    هبة :مصيبة شوو
    اسماء :بتعرفي الاء
    هبة :مين الاء
    اسماء :الاء الرافع
    هبة : اي عرفتا شبا
    اسماء : انتي لما غبتي اسبوع فكرناكي معد ترجعي
    هبة :ايي
    اسماء : هية البنت كانت تحب واحد .. بس اخر فترة صارت بدا تطفشو ..قام قالتلو انت مطلوب
    هبة :انا ماعم افهم شي .. حدا عم يفهم شي ياصبايا
    صباح :لا
    اخدت اسماء نفس وقالت :لك خلونا نقعد ونحكي
    هبة :هاد مقعد فاضي
    راحو وقعدو عليه واسماء تابعت حديثا
    اسماء : الاء بدا تطفشو .. قام قالتلو انو انت مطلوب وعم تشتغل مع الجيش الحر والمسلحين وانا معد فيني كمل معك .. طبعا الشب لا مطلوب ولا بيمشي مع حدا
    هو هون بدو يسألا مين خبرك قام هية قالتلو رفيفتي وتذكرت انك معطلة وفكرتك معد ترجعي قام قالتلو رفيفتي هبة وعطتو اسمك الكامل
    هبة :شوووووو
    اسماء : والله هاد يلي صار وانا جيت حذرك لانو الشب حاطك ببالو وعم يدور عليكي لينتقم
    هبة :لك انا شو دخلني .. واصلا هي الاء بحياتي ماوقفت معا .. ليش عم تتبلاني .. ياربي على هالمصيبة
    صباح : وينا هي الاء هلأ .. لروح معصرا تحت رجلي
    اسماء :راحت ومعد ترجع
    نهى :مشان ماتنكشف
    اسماء :لا سافرت عتركيا لتتزوج ابن عمتا
    هبة :الله لايوفقك يا الاء .. لك انا من وين عم تجيني هالمصايب .. ياربي .. وشو الحل هلأ
    نهى :نشوف الشب ونفهو القصة
    هبة :مشان اذا ماكان متأكد يتأكد اكتر ..
    صباح :انتي بتعرفيه للشب
    اسماء :اي بعرفو .. اسمو لؤي من شوي شفتو بالكلية
    هبة بخوف :شو كان عم يعمل
    اسماء بحزن :عم يدور عليكي
    هبة :لك انا شوو دخلني .. ياربيي ..
    نهى : وماعرفتي.. شو بدو يعمل مع هبة
    اسماء :مابعرف .. بس حاطط الشر بين عيونو .. وخصوصا بعد ماعرف انو الاء سافرت لتتزوج .. حاطط كل الحق على هبة
    هبة :لك يضرب منو لألاء لحظي البهوي .. انا شوبدي اعمل بحالي هلأ .. اكيد بكون جانن وممكن يقتلني لتهدى النار جواتو
    اسماء : احسن الشي .. تغيبي فترة عن الجامعة .. لحتى يهدى
    هبة : طيب كيف بدنا نوصلو لهاد الشب
    اسماء :بعطيكي اسمو ع الفيس
    هبة :قولولي صبايا شو اعمل
    صباح : حاليا خلينا نهدى .. بس اسماء عطينا اسمو
    اسماء : ببعتلكن الرابط ع الفيس .. وانا اذا شفتو رح فهمو الموضوع بركي بصدق مني .. لانو انا رفيقتا لألاء
    هبة :تضربي منك لألاء
    اسماء :انا مادخنلي .. لما قالتلو هيك ماكنت موجودة انا
    نهى :حصل خير
    اسماء :انا رايحة هلأ .. بدكن شي
    هبة :لا .. الله معك
    رحت اسماء وهبة حكت : مشان الله يا صبايا قولولي شو اعمل
    صباح : انا قلبي بارد اطمني ان شاء الله مايكون في شي
    هبة : يارب
    صباح شافت الساعة وقالت : رح نتأخر ع المحاضرة .. يلا قومو
    هبة : مابدي مالي نفس
    نهى : عرحتك
    صباح : ليك التانية عم تقلا عراحتك ..قومي خلصينا
    نهى :خلص تركيها اذا فاتت مارح تركز .. وبركي سألها شي الدكتور وهية مو منتبهة .. بيطردا برات القاعة
    صباح :متل مابدكن انا رايحة يلي بدو يجي يلحقني
    نهى :انا جاي
    _________________________
    بجنب تاني من الكلية .. واقف لؤي مع واحد
    شافتو اسماء وراحت لعندو
    اسماء :لؤي ..ممكن نحكي
    لؤي :لقيتلي البنت
    اسماء :قلتلك البنت مادخلا .. هي الاء كذبت عليك
    لؤي :شو الدليل
    اسماء :لك البنت مابتعرفك .. ولاحتى بتعرف الاء منيح .. بس الاء لزقت الكذبة فيها مشان تبعد عنك .. وكمان بالكلية كلا محدا معو خبر بشي .. يعني لو هبة حكيانة كنت لقيت كل الكلية بتعرف وماكنت ضليت لهلأ بالكلية
    لؤي :وين بدي كون
    اسماء :ببيت خالتك
    سكت وكأنواقتنع بحكيا وقال :مامشكلة روحي
    اسماء :يعني لسه بدك تأذيها للبنت
    لؤي :بدي اتأكد بالاول
    اسماء : اتأكد عمهلك بس البنت والله مادخلا
    لؤي :خلص .. خلص روحي هلأ
    اسماء :باي
    لفت اسماء ضهرا ومشت
    ولؤي رجع لعند رفيفو يلي كان واقف معو
    رفيقو :شو بدا
    لؤي :لك هي رفيفتا لألاء
    :وشوبدا
    لؤي :لك تضرب الاء ورفيقتا .. عنجد البنات بنص عقل
    :ههه عنجد شوفي احكيلي
    لؤي :الاء مفكرتني بحبا .. وانا كلا ماني شايلا من ارضا .. المهم حسب مافهمت جايها عريس بتركيا .. وبدا تلاقي طريقة تهرب .. قام قالتلي انو انت عم يحكو عليك بالكلية انو انا بطلع مع الجيش الحر وانا مطلوب .. وقال هية مافيها تكمل معي ..
    : ايي .. وبعدين
    لؤي :انا ماني شايلا من ارضا .. بس لما سمعت هيك جن جنوني .. يعني حلو هالسيط ..
    :بس لاتخاف لو في هيك شي ماكنت لهلا واقف معي
    لؤي :نفس حكي اسماء
    :مين اسماء
    لؤي :هي يلي كانت معي .. عم تقلي كلا كذب ومحد خبر بهل الاشاعة
    : وانا حكيي من حكيا
    لؤي :امشي شوبدك فيهن بنات بنص عقل
    __________________
    المسا
    هبة بغرفتا رايحة جاي وعم تفرك باديها بتوتر
    هبة :ياربي شو اعمل .. بركي طلع عنجد مع المعارضة واجا خطفني .. ياربي شو اعمل
    راحت قعدت على تختا وحملت موبايلا وفتحت ع اسم بالفيس .. وبعتتلو طلب صداقة الاسم كان لؤي المحمد
    هبة : ياريت يقبل الطلب لحتى احكيلو الحقيقة .. وكمان ان شاء الله يصدقني
    ____________________
    لؤي قاعد عم يدرس اجاه اشعار فيس .. فتح موبايلو ع الفيس
    لؤي : هبة حمدان ؟؟.. مين هي .. وليش باعتلي طلب صداقة
    دخل على بروفايلا وقعد وشاف صورتا وصار يتمعنا .. لؤي :مين هي .. والله حلوة .. اي دخيل هالعيون .. والشعر الخرنوبي .. وهي قبول
    كبس على قبول الطلب
    عمل قبول ودخل ع المنسجنر وبعتلا اشارة ترحيب
    وهبة فورا ردت عليه : مسالخير
    لؤي :هلا مسالنور
    هبة :انا هبة
    لؤي :وانا لؤي
    هبة :قصدي انا هبة
    لؤي :وانا كمان لؤي
    هبة :انا هبة يلي قالتلك عليها الاء
    لؤي :ايه .. ايه .. انتي يلي عم تحكي علي
    هبة :لا والله ماعم احكي عليك في سوء تفاهم انا اصلا مابعرفك نهائيا لحتى احكي عليك
    لؤي حكي وقال : لك حتى لو حاكية علي انا سامحتك .. لك يقبرني جمالك .. هي بنت والاء بنت .. لك ياعيني عليكي
    هبة :وين رحت
    لؤي :اي اي معك
    هبة :صدقتني
    لؤي :لأ .. اناصرت خاف امشي بالشارع بعد ما طلعت هالاشاعة علي .. واليوم اجاني انزار من الفرع
    هبة :والله انا مادخلني .. صدقني يا اخي .. بترجاك تتفهمني .. والله انا ماحكيت شي .. الاء هية يلي حطت هالكذبة بضهري لانو كنت معطلة
    لؤي :انا هالحكي مابيمرق علي .. انا الي جماعة بالفرع وهنن يلي خبروني انو في حكي .. يعني ممكن بكل بساطة حط اسمك عندن وبكرا بخليهن يجو يشحطوكي
    هبة : مشان الله انت شو عم تحكي
    لؤي :لكن انا تطالعو علي هالسيط .. وانا بمشي الحيط الحيط وبقول ياربي السترى
    هبة :طيب شوبدك وانا جاهزة .. بس بترجاك بلاها فوتت الفروعا .. انا بنت وانت بتعرف شو يعني بنت تفوت ع افرع امنية .. مشان الله يا اخي .. والله انا مظلومة .. حط اختك محلي
    لؤي :خلص .. خلص .. قطعتيلي قلبي
    هبة :صدقت انو مظلومة
    لؤي :ماكتير
    هبة :طيب سامحتني
    لؤي :بسامحك بس بشرط
    هبة :شرط .. شرط شوو
    لؤي :بكرا بشوفك وبنحكي
    هبة : وين
    لؤي : بكافيه الكلية
    هبة : ماشي .. بس كيف بدي اعرفك
    لؤي : هي صورتك يلي ع البروفايل
    هبة :اي
    لؤي :خلص انا عرفتك
    هبة : طيب عن شو بدنا نحكي
    لؤي :نحكي حكي
    هبة : مابينحكى هون
    لؤي :لأ وجه لوجه احسن
    هبة : ضرورية هالقعدة كتير
    لؤي : خلص لاتجي .. الله معك
    هبة : ع وين
    لؤي :عندي مكالمة عالفرع
    هبة :صدقت عم امزح معك
    لؤي : بكرا بشوفك لكن
    هبة : ايو ساعة
    لؤي : ع العشرة
    هبة :ماشي
    سكر الموبايل وهو عم يضحك وقال غمزت السنارة .. هههه ياحرام قال صدقت انو الي حدا بالافرع .. بس منيح كذبة حلوة.. والله بكرا لمشيكي على اصابيعي ومتى مابلشت تحوص بهددا بالفرع .. لك انا ابو الافكار
    ________________
    هبة .. رجعت الموبايل بهدوء ع الطاولة وهية شاردة مع خايفة
    سرد بصوت هبة : كنت كتير مشوشة وخايفة .. ياترى يلي عم اعملو صح .. بس ليش هيك صار .. شو هاليوم النحس .. ليش هيك انا حظي .. بس قويت قلبي وقلت لازم واجه مشاكلي وماضل خايفة ومترددة عكل شلغة.. وكمان ليش خايفة اذا عنجد حاول يتمادى هاد يلي اسمو لؤي مارح اسكتلو .. ولاهداك الشايف حالو أُسيد .. لك هاد اسييد مو أُسيد
    يومتا نمت وانا عم فكر
    ___________________________
    الصبح
    فاقت هبة بكير وطلعت وصبحت على اهلا وطلعت بكير
    وصلت ع الكلية ودخلت مع رفقاتا ع القاعة .. بس اول محاضرة لدكتور غير اسيد ..
    صباح :شو جاي اليوم بكير
    هبة :حظي حلو لقيت سرفيس .. بس مبارح الله لايوفقن محدا يوقفلي
    صباح :حصل خير
    ___________________
    اسيد طلع من بيتو .. وتوجه ناح سيارتو .. وقف شوي واتطلع لفوق عبيت هبة .. ورجع اتطلع ع الموقف محل ما بتوقف مشان تركب سرفيس .. ركب سيارتو ومشي اتجاه الجامعة
    ________________
    خلص محاضرة الدكتور ..
    هبة قامت وصارت تضب كتبها
    نهى :ع وين لسه محاضرة تانية
    هبة :بعرف .. مارح احضرا
    صباح :لساتك ميبسة راسك
    هبة :اي
    حملت الشنتة وعلقتا بكتفا واخدت كتبها ضمتن وطلعت من المدرج .. وهية ع الباب بيدخل أسيد
    اسيد :ع وين
    هبة :طالعة
    اسيد :والمحاضرة
    هبة :مابدي احضرا
    اسيد: مابدك تترفعي بالمادة
    هبة :لأ
    مد ايدو لورا وسكر الباب
    اسيد :رجعي ع مكانك
    هبة :مابدي .. وبعدلي لو سمحت من قدام الباب
    اسيد :انا عندي قاعدة .. اذا تسكر هالباب ممنوع ينفتح لتخلص المحاضرة
    هبة : عندك مو عندي
    اسيد :مبارح كلون كانو يحمدو منك .. فكرتك خلق وبشر طلعتي قليلة ادب
    هبة :حكيك مردود عليك
    ماشافت غير رفع ايدو وضربها كف
    هبة رفعت راسا وايدا على خدا مكان الكف وقالت :عم تضربني ؟؟ عم تضربني الي .. مابتعرف انو الضرب ممنوع .. والله اذا مابخليهن يفصلوك مابكون انا هبة
    دفشتو وطلعت وهو واقف مكانو مصدوم .. كيف هيك عمل .. وكيف ضرب طالبة عندو وهية ..
    اتطلع على وجوه الطلاب كلها كانت لوم وعتاب
    اسيد : مافي محاضرة اليوم .. بالاذن
    طلعو وهو مقهور من القاعة
    وصباح ونهى قامو بسرعة ضبو غراضن وطلع يدورو على رفيقتن
    وبلشو يدورو عليها بالكلية وماكانو يلاقوها .. وقفو وهنن عم يتطلعو عبغص بحيرة
    صباح :وين راحت هي
    نهى :اي عرفت .. تعالي
    صباح :ع وين
    نهى :ع الحمام
    راحو ع الحمامات .. دخلو وصارو يبحثو عنها بعيونن .. لحتى سمعو صوت بكي من احد الحمامات .. قربو ودقت صباح ع الباب : هبة انتي
    هبة : اهئ... اهئ ..
    نهى :هي انتي هون ونحنا برمنا الكلية عليكي .. طلعي
    انفتح الباب وطلعت وعيونا مورمين من البكي
    صباح :انتي مجنونة .. شو عم تعملي هون
    هبة بطريقة طفولية :وين بدي ابكي لكن بدون محدا يشوفني
    نهى :بس ما بالحمام .. بعدين بيطلعولك
    هبة :مين هدول
    نهى :البسم الله
    هبة :شووو .. خلونا نطلع بسرعة
    طلعو وهبة صارت تمسح دموعا
    هبة :شفتو ماأحقرو
    صباح :كمان انتي قللتي ادب معو
    هبة :بس مايضربني .. شو شايفني طالبة صف اول .. لك انا جامعية .. يعني هلأ اذا بدي اشتكي عليه بيخربو بيتو
    صباح : وليش ما اشتكيتي يا ابو عنتر
    هبة : وانا عم ابكي فكرت فيها .. واكيد رح يفصلوني الي ويطلوبو ولي امري
    هبة :صحي شقد صارت الساعة
    نهى اتطلعت بموبايلا وقالت :١٠ و١٠
    هبة :شووو .. لك تأخرت ع موعدي
    وتقدمت بخطواتا لتمشي .. بس صباح مسكتا من ايدا وقالت :تعي لهون موعد شوو
    هبة :موعدي مع لؤي
    نهى :ومين هاد لؤي
    هبة :هاد حبيبي الاء
    صباح :شووو .. وليش رايحة لتقابليه
    هبة :هو طلب انو نحكي
    نهى :وانت من كل عقلك رايحة تشوفيه
    هبة :لا من نصو .. تركوني هلأ ببقا بخبركن شو رح يصير معي
    .............
    فاتت ع الكافيه وهية عم تتلفت حواليها وتبحث عنو بعيونا
    وهية عم تنقل نظرا بين الطاولات .. في شب رفعلا ايدو .. وراحت لعندو
    هبة :لؤي ؟؟
    لؤي :اي
    هبة :وانا هبة
    لؤي :تفضلي ارتاحي
    قعدت وقالت : تفضل شوفي عندك
    كان هو عم يتمعن بملامحها الحلوة
    هبة لوحتلو بأيدا قدام وجهو وقالت : هيي عم تسمعني
    لؤي : اااه ..اي .. عم اسمعك
    هبة :اي حكيلي ليش جبتني لهون
    لؤي تبدلت ملامحو لملامح حادة وقال :ليش عم تحكي علي
    هبة:اناا ماحكيت على حدا .. وبعدين مابعرفك ليش لحتى احكي عليك
    لؤي : بس انا بدي اتأكد بالاول .. اذا انتي حكيانة او لأ
    هبة :وكيف بدك تتأكد
    لؤي :بدي نمشي مع بعض فترة .. وشوف اذا انتي بتعملي هالحركات او لأ
    هبة :بلله شوو .. ليك انا حكياني عليك وروح بلط البحر
    لؤي : وانا هاد يلي كنت بدي اوصلو .. واخيرا اعترفتي .. بصراحة انا مابحب اظلم حدا ..بس حقيقتك انكشفت .. وانا رح اعمل اتصالاتي
    هبة بخوف : والله ماحكيت عليك .. بس كمان طلبك مو معقول .. انا بحياتي ما مشيت مع شب
    لؤي :بتمشي .. وين المشكلة
    هبة: بترضاها على اختك
    لؤي :خلي اختي عجنب .. انابدي امشي معك هبة:كصحاب او حبيب
    لؤي: اعوذ بلله .. بس بدي نصير اصدقاء .. واذا اتأكدت من طيبة قلبك صدقيني انو مارح ازعجك
    هبة : طيب موافقة
    وقفت وسحبت كتبها وقالت:وهلأ بدك شي
    لؤي :ماعطيتيني رقمك
    هبة :ببعتلك اياه مسنجر
    مشت وهية وراحت صارت تمشي .. حست حالا ضايعة .. انو شو عم يصير معا .. وليش هيك مع بعضن بتجي المشاكل
    هبة :هلأ مشي حالي مع لؤي لسه أُسيد .. انا بفرجيك يا اسيد لفرجيك شو عواقب يلي بمدو ايدو علي .. صح انا حساسة ودمعتي بعيني .. بس ماني درويشة ومابسامح
    ______________________
    رجعت ع البيت ..فتحت الباب واول ما فتحتو طلع صوت ابوها وامها عم يتحانقو
    هبة بحزن :كل يووم .. كل يووم ..لازم هالاسطوانة
    كملت بوجها ع غرفتا بدون ماتشوفن وطبشت الباب
    وصوت ابوها وامها واصل لعندا
    جلال :ليش هيك القميص مجعلك .. ليش مانك كاويته
    ايمان :طوول عمرك بتلبسو مجعلك .. شو عدا مابدا هلأ
    جلال :لك قلتلك مليون مرة لاتجاقريني
    ايمان :خلص معد جاقرك هات القميص لهون ... لحتى اكويه
    جلال :هلأ فطنتي .. صرلو جمعة ملحوش بالخزانة
    ايمان :خلصنا هاتو هلأ
    جلال عم قلك تركيه
    ايمان :عم قلك هااتو
    جلال :لك شووو عملتي شقيتيه
    ايمان :انت يلي شقيتو ما انا .. عم قلك هاتو
    جلال :وانا عم قلك تركيه.. ليش ماتركتيه
    ايمان :مابصير .. اذا ماكبرت راس
    جلال :عم تحكيني هاد الحكي الي
    ايمان :اي الك .. ليش مين في بهل البيت راسو كبير غيرك
    جلال :ايمان طلعي من وجهي ماني ناوي ابتلا فيكي
    ايمان :ماني طالعة طلااع انت ..
    طاااخ
    ايمان :رجعت تضربني .. رجعت تضربني ..يا جلال
    جلال :بدي كسر راسك كمان
    طااخ .. طاااخ
    قاعدة ع التخت وحاطة اديها التنتين على ادانها مشان ماتسمع وعم تبكي .. بس لما سمعت صوت الضرب .. طلعت بسرعة وراحت لعندن .. فتحت الباب .. وكان ابوها نازل بأمها ضرب
    هبة :بكفيييييي
    وقف جلال واتطلع عليها .. وايمان مغطية وجها بين اديها وعم تبكي
    جلال :شوبدك انتي ..
    هبة :شو بدو يكون بدي .. مشان الله انتو مابتتعبو .. ما بتملو .. وكمان يا بابا .. لسه كل شغلة بتمسك امي وبتصير تضربا .. شو شايفا ولد صغير قدامك .. والله عيب احترمو عمركن
    هجم عليها ابوها وشد من شعرا وقال :لمين هاد الحكي يابنت الكلب .. بس لمين بدو يكون لسانك طويل .. لامك .. قامت امها ومسكتلو ايدو وقالت خلص تركا .. بدك تضربا ضربني الي .. بس هية لأ
    هبة كانت دموعا عم تحكي وتعبر عن حالتا
    ترك شعر هبة ..ونتر ايد ايمان وطلع ع الصالون
    رجعت ايمان قعدت ع التخت وضمت المخدة وصارت تبكي
    وهبة بملل تركتا وطلعت .. وهية متجه ع غرفتا اندق الباب .. راحت فتحت وكان ايهم
    ايهم :الانسة اليوم حطتلي ممتاز
    هبة :العالم بتسلم
    ايهم :مرحبا .
    وراح يركض لعند ابوه .. بابا .. الانسة حطتلي ممتاز اليوم
    جلال :روح من وجهي
    هبة :تعال فرجيني الي
    اجا لعند هبة وعيونو على ابوه بخوف
    اخدتو من ايدو ودخلو عغرفتا
    ايهم بصوت واطي :شبو بابا
    هبة : معصب شوي
    ايهم :ههه مامشكلة تعودنا
    ضربتو كف صغير على كتفو وقالتلو :عم تضحك ولاه
    ايهم : لانو عنجد تعودنا .. انا جوعان
    هبة :هلأ ليروقو بنشوف شو عاملين اكل
    ايهم :انا قايم بدل تيابي
    هبة :مر لعند ماما سلم عليها وقلا انك جيت
    ايهم :يلا
    اخد شنتو وطلع
    ____________________
    كان اسيد وامو عم ياكلو
    اسيد :الحمد لله
    امو :شو هالاكل
    اسيد :الحمد لله شبعت
    امو :انت شبك مانك عاجبني
    اسيد :مافي شي ..
    قام وراح يغسل ع المغسلة .. وهو عم يغسل شافو حالو على المراي .. وحكي .. شو هالبنت هي .. كيف هيك خلتني اضربا ... وانا بحياتي ما مديت ايدي عحدا ..منيح انو ما اشتكت كانت خربتلي بيتي ... بس مافيها لانو بتخاف ع حالا تنفصل .. خلص انا معد اهتم فيها بتدرس ولا للجهنم ما تدرس .. والمصيبة جارتي
    ام اسيد :اسيد ماما .. تعال شوي
    نشف اديه وطلع
    امو حاملة صحن وقالتو :الله يرضا عليك يا امي خود هالصحن لجيرانا الجدد
    اسيد: اناااا
    امو :اي انت
    اسيد :مستحيل
    امو :شو هي مستحيل .. روح .. روح وديلن اياه عيب
    اسيد :امي عم تحكي جد
    امو :والله
    اسيد :هئ .. ماني رايح .. هاد يلي ناقص
    امو :اسيد عم قلك طلاع وصلو .. ولابدك اياني انا وصلو
    اسيد :ما ضروري تبعتيلين صحن
    امو :لأ ضروري .. يلا طلاع
    اسيد :اميي .. بنتن تلميذة عندي شوبدو يكون موقفي قداما
    امو :اسيدددد
    اسيد :ياربي .. امري لالله .. هاتي لشوف
    اخد الصحن وهو عم يتأفأف وطلع .. وصل لباب الشقة ودق الباب ..
    انفتح الباب و هبة يلي كانت بأستقبالو .. طبعا تفاجئت فيه بس عرفت ليش جلي لما شافت الصحن
    هبة :نعم
    اسيد : تفضلي
    هبة :شو هاد
    اسيد :الواضح اكل
    هبة :شو المناسبة
    اسيد بنافز صبر قال :هاد من امي لوسمحتي خديه .. بدي روح انا مستعجل
    هبة :حاططتلي فيه سم
    اسيد :لا والله نسيت .. بس ياريت متذكر
    اخدتو .. وهو لف ليروح ..
    هبة : وقفف
    وقف وبرم راسو وقال : نعم
    رفعت الصحن وقلبتو على راسو
    نقز وصار ينفص راسو من الاكل لانو كان سخن ونزل على راسو
    اسيد :شوو عملتي يا مجنونة .. اااخ .. حرقتيني .. وراسي تعبا زيت .. لك انتي شووو
    هبة :فاتت وطبشت الباب وهية عم تضحك
    وهو اخد الصحن ونزل بسرعة عم ينفض شعرو من الرز بقرف .. ويتمتم عليها
    يتبع ...
    #بين_نارين   مقتبسة من الواقع do.php?img=53268

  2.  مساحة إعلانية
  3. [2]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_ناربن مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين
    ((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الثاني

    فات بسرعة وبوجهو ع الحمام .. وامو شافتو ولحقتو ع الحمام كان عم يشلح كنزتو
    امو :لك شوو صابك
    اسيد :قلتلك مابدي .. زحطت ع الدرج وانكب على راسي الصحن
    امو :هههه ما مشكلة شلغة فاضية
    اسيد : وهاد الزيت كيف بدو يروح عن راسي
    امو : تحمم منيح بينضف
    طلعت وسكرت عليه الباب
    وقف قدام المراي وعم يتطلع عحالتو وقال .. طول عمري عاقل وراكز .. بس هالمرة بدي قلل عقلي وفرجيكي يا هبة .. لكن انا بتكبي علي صحن الاكل.. والله ماني مرقلك اياها
    _________________

    راحت وقعدت بغرفتا .. اجت امها لعندا
    ايمان :مين كان ع الباب
    هبة : الجيران
    ايمان :ايو جيران .. يلي تحتنا ؟
    هبة : اي عم يسألو اذا عنا كهربا
    ايمان : اي .. المهم تعي كلي حطيت الاكل
    هبة :بابا بدو ياكل
    ايمان :مابعرف .. قومي اسأليه
    هبة :يلا
    _________________
    المسا
    قاعدة عم تدرس ..ومهموكة بالكتابة .. تركت القلم وتذكرت شو عملت مع أسيد وصارت تضحك بنصر
    هبة :هههه كيف هيك عملت معو .. بس بيستاهل .. لكن انا يضربني .. احلا شي منظرو .. عنجد بضحك ..
    طنطن موبايلا .. حملتو وشافت مين وكان لؤي
    هبة :ياربي ع الغلاظة ..
    كان باعتلا كيفك
    هبة ردت :منيحة
    لؤي: شو اخبارك يا رفيقتي
    هبة :منيحة
    لؤي :شو كان بدي قلك .. معك رصيد
    هبة : معي خمسمية
    لؤي :اي زكاتك حوليلي ٢٠٠
    هبة :وشو المناسبة
    لؤي :ما نحنا رفقات
    هبة :طيب .. بعتلي رقمك
    لؤي :من رقمك بدك تحوليلي
    هبة :اي ..
    لؤي :مشان ثبتو
    هبة :بس ماتدوشني وتصير كل شوي تتصل وتبعت
    لؤي : ماشي .. هلأ حوليلي
    هبة: يلااا
    سكرت وبعتتلو رصيد
    سمعت الباب عم يندق .. انفتح الباب وطلع صوت امها :اهلا وسهلا .. زارتنا البركة .. تفضلي تفضلي
    هبة :مين هية
    قامت لعند الباب وفتحتو شوي وشافت مرى بالخمسين من عمرا
    ضلت تلحقن بعيونا لفاتو وقعدو ع الصالون
    ام اسيد : انا جارتكن يلي تحت .. حبيت اجي اتعرف عليكن وسلم عليكن
    ايمان : يا مية اهلا وسهلا نورتينا
    ام اسيد : بناودلي ام أسيد
    هبة شهقت وحطت ايدا عتما ..
    هبة : بس ماتقلا لامي شو عملت بأبنها ..
    رجعت لتابع الاحداث
    ام اسيد :اي كيفكن وكيف هالقعدة معكن
    ايمان :الحمد لله مرتاحين.. وكمان قريبين من بيتنا بنصير نرممو عمهلنا
    ام أسيد : اي الحمد لله
    ايمان :وانتو مستأجرين هون كمان
    ام اسيد :لا والله بيتنا ملك ..بس الشقة التحت
    ايمان :اي منيح والله
    ام اسيد :شو عندك ولاد
    ايمان :عندي بنت وصبي والله يخلي ولادك
    ام اسيد : تسلمي يارب ويخليلك اياهن .. اي وينن اندهيلن خليني اتعرف عليهن
    ايمان :من عيوني .. لحظة شوي
    هبة :شوبدا فينا لحتى تتعرف علينا .. انا عرفانة اكيد بدا تقلا لامي قدامي شو عملت بأبنا
    اجت ايمان وفتحت الباب
    ايمان :ليش واقفة هون
    هبة : مين هي يلي عنا
    ايمان :جارتنا يلي تحت .. تعي سلمي عليها لشوف اخوكي
    هبة :يلا هلأ بجي .. بس وينو بابا
    ايمان :طلع يسهر برات البيت
    هبة :يلا جاي
    طلعت ايمان وهبة طلعت وراحت لتسلم على ام اسيد
    هبة : مسالخير خالة
    ام اسيد مسالنور يا روحي همت لتوقف .. بس هبة مسكتا من ايدا وقالت والله مابتقومي ..
    ام اسيد : ياعمرري انتي .. تعي اقعدي جنبي دخيل هالوجه
    قربت هبة وقعدت جنبا
    ام اسيد : انتي طالبة عند ابني صح
    هبة بلعت ريقا وقالت :اي خالة .. ليش في شي
    ام اسيد : لا ابدا ..بس مجرد سؤال
    تنهدت وقال : اهلين خالة
    اجت ايمان مع ايهم
    ايمان :حبيبي سلم عخالتو
    قرب ايهم ومد ايدو وقال : مرحبا خالة
    ام اسيد : اهلين يا حبيبي دخيل هالوجه تعا هات بوسة دخيل عينك
    اخدتو بحضنا وباستو على خدودو
    ايمان : ماما هبة عملي قهوة
    هبة : حاضر ماما
    قامت هبة عملت قهوة وجابتا
    ضيفت وقعدت
    ام اسيد : يسلم هالايدين
    هبة : صحة وهنا
    ايمان : اي اختي ام أسيد قوليلي انتي والمحروس ابنك لحالكن هون
    ام أسيد : اي والله .. الله ماطعمني غير هالولد الله
    ايمان : الله يحميه
    ام اسيد : تسلمي
    ايمان : وجوزك متوفي يعني
    ام اسيد : لاوالله عايش .. بس بلبنان مع ولادو
    ايمان : متزوج عليكي ؟
    ام اسيد : لا انا نزلت عضرة
    ايمان : وضرتك عايشة
    ام اسيد : لاوالله متوفية من زمان
    ايمان :يعني جوزك وولادو لحالن بلبنان
    ام أسيد :اي والله بس ولادو كبار وكلن متزوجين .. نقلو شغلن لهنيك واستقرو ليهدا هالوضع
    ايمان :وليش مارحتو انتو معن
    ام أسيد :اسيد مابدو يطلع وكمان لانو وحيدي مابروح لا جيش ولا احتياط قلت بضل معو
    ايمان :وجوزك
    ام اسيد :هه جوزي مانو داير علي ولا على غيري .. بحب يعيش حر ..لك قصتنا طويلة ببقا بحكيلك اياها
    ومن سيرة لسيرة وصارو يحكو ع الطبخ
    ام اسيد :صحي اليوم كنت عاملة كبسة .. وبعتلكن سكبة مع ابني بس وقعا ع الدرج الله يصلحو
    ايمان :عنجد .. والله مامعي خبر
    هبة بقلبا :منيح ما قلا
    ام اسيد : اي والله .. مالكن نصيب بهل السكبة
    ايمان :والله مابدنا غير سلامتك
    ام اسيد :بس خلص ان شاء الله بكرا بدي اعمل ورق عنب بدي دوقكن اليبرق يلي بعملو
    ايمان: لا اذا ورق عنب لازم ندوق هههه .. لفيتهن ؟
    ام اسيد :لا والله هلأ بروح وبكمل السهرة عليهن
    ايمان :الله يصلحك ليش ماجبتيهن معك .. كنا تسلينا
    ام اسيد :ما مشكلة
    ايمان :طيب مزال سهرانين بنجيبن وبنساعدك انا وهبة
    هبة :اي خالة غير انو نساعدك بنونسك فيهن
    ام اسيد :هلأ جوزك بيجي وكمان الوقت تأخر
    ايمان :اذا عجوزي رح يطول .. انتي مجهزتيهن
    ام اسيد :اي والله جاهزة بس بدن لف
    ايمان :لكن رح ابعت ايهم بدق ع ابنك الباب وبيعطيه اياهن
    ام اسيد :اسيد مانو بالبيت .. خلص والله ببقا بلفن لحالي
    ايمان :لا مابصير شو بس بدنا ناكل منون .. لازم نساعدك هه
    ام اسيد :لكن يابنتي خدي هاد مفتاح الباب ... بالمطبخ في الورق والحشوة وفي جنبن طنجرة جيبلي اياهن زكاتك
    هبة :تكرمي خالة
    اخدت المفتاح ونزلت .. فتحت الباب ودخلت وخلتو مفتوح شوي ..فاتت وتفاجئت بهل البيت شقدو حلو ومرتب .. وقطع الاثاث كلها من النوع التقيل وبالاضافة لهيك البيت عم يضوي ضوي من النضافة
    هبة :والله باين عليها مرتبة ومتأنة
    وين صار المطبخ .. اي هداك هو .. مشت اتجاهو ولما دخلت شافت جمال هالمطبخ
    هبة : ما متلنا ياحسرة نص غراضنا راحو
    من برا اجا اسيد طلع المفتاح ليفتح بس تفاجئ بالباب مفتوح
    استغرب دفشو وفات .. سمع حركة بالمطبخ .. مشي بدون ما ينده ع امو
    فات ع المطبخ وتفاجئ بهبة .. كانت عم تمد ايدا لتاخد عدة البيرق
    اسيد :شو عم تعملي هون
    قبل ماتلمسن نقذت وفتلت بسرعة
    اسيد : شو عم تعملي هون ؟؟
    هبة لساتا خايفة من اثر الرعبة وماحكت .. وحاطة ايدا عصدرا يلي عم يعلا وينزل
    اسيد : لك ردي
    هبة :امك ..
    اسيد :شبا امي .. وبعدين وينا امي .. ماما .. يا ماما
    هبة :عنا .. امك عنا
    اسيد : اتطلع ع ورق العنب وكأنو عرف شو بدا
    صار يقرب منها خطوات بطيئة وهية ترجع لورا
    اسيد : وانت يا طالبتي المشاغبة لحد هلأ ماعرفت شو بدك من بيتنا
    هربت من قدامو وراحت لعند الورقات وقالت امك قالتلي انزل اخدلا هدول مشان نساعدا فيهن
    مدت ايدا لتاخدن .. بس هو مسكا من ايدا وسحبا ع الحيط .. لزقا بالحيط وهو وقف قدامها تماما
    هبة :تركني .. شو بدك مني
    اسيد :في تار .. وبدي صفيه مزال حظيت فيكي على انفراد
    هبة :بلله شوو .. اي تركني وبعد هيك
    اسيد :لكن انا بتكبي علي صحن الاكل .. انا بتعملي معي هيك ومفكرة بدي مرقلك اياها
    هبة :لكن بتضربني كف قدام القاعة كلا
    اسيد :لانك قليلة ادب
    رفعت ايدا وضربتو كف على وجهو بكل عزمها ..وقالت :انت القليل الادب
    رفع ايدو ليردا الكف ..وهية بسرعة غمضت عيونا ونزلت راسا .. ايدو بعدو رافعا لفوق وشكلو غير رأيو .. لما شافا هيك حسها ضعيفة .. وانو هو عم يغلط .. تركها من ايدو يلي كان ماسكا فيها وبعد عنا .. فتحت عيونا وشافتو بعد عنها .. اتطلعت عليه نظرة مطولة .. وبقلبا عم تقول توقعتو يردلي الكف عشرة ..
    وصل لعند باب المطبخ وقال : خديهن وانتي طالعة سكري وراكي
    قربت بهدوء اخدتن وطلعت
    اسيد : عفكرة ماني ناسيلك شي .. ومن بكرا اذا مابتحضري بتعتبري حالك راسبة حتى لو قدمتي الامتحان واخدتي العلامة التامة
    انفعلت واجت بدا تحكي وترد عليه .. هو سبق عليها وقال :يلا طلعي خلصينا
    رمقتو بنظرة حقد وطلعت
    وصلت ع البيت وحطت الغراض ع الطاولة بقهر
    ايمان :هبة شبك
    صحيت عحالا وتصرفت عادي وقالت :ههه ولا شي .. هي الغراض
    ايمان :حبيبتي جيبي صينية لنلف عليها
    هبة :يلا
    ام أسيد:والله ماكان بدي غلبكن
    ايمان :هههه حاج تقولي هيك .. كمان مشان يصير بينا خبز وملح ههههه
    ام اسيد :ههههههه
    ___________________
    تاني يوم الصبح
    هبة :ياربي رح اتأخر
    ايمان:لا ان شاء الله بتوصلي ع الوقت
    اجت لعند الباب بسرعة طلعت بوطا ولبستو وقالت :بااي ماما
    ايمان :انتبهي عحالك.. في مطر برا
    هبة :حاااضر
    طلعت وسكرت الباب ونزلت هرولة ع الدرج .. وصلت ع راس الشارع وهية عم تمشي ع روس اصابيعا لتبعد عن جواميق المي .. وقفت ع الطريق وصارت تأشر للسرافيس يلي عم تمشي ومحدا يوقفلا
    هبة : ياربي .. شو هالحارة هي .. وكمان الدنيا عم تمطر هلأ بتشتش
    طلع اسيد من بيتن .. ووصلن لعند سيارتو وهو عم يفتح الباب ضربت عينو على الطريق وشاف هبة واقفة.. وتأشر بأديها للسرافيس
    صفن فيها شوي وتذكر ليلة مبارح لما ضربتو كف على وجهو .. شد على قبضتو على مسكة باب السيارة بقهر .. فتح الباب وركب
    دور السيارة وعيونو عليها عم تصب غضب .. دعس على البانزين .. ومشي من جنبا ومشفط .. وهو تقصد يعمل هالحركة ... لانو في جنبا بركة مي ..مشي وشفط بقلب البركة .. وضل مكمل .. وع اثر هالتشفيطة .. هبة تعبت مي من فوق لتحت .. واقفة ومصدومة بحالتا وعم تطلع بحالا .. يلي من كل مكان صارت تنقط مي
    اسيد وهو ماشي عم يتطلع عليها بمراية السيارة ويتضحك .. بعدين شافها كيف انفعلت وصارت تغيط وتقاتل وترفع بأيدا وتهدد ... ضحك ضحكة نصر وعدل المراي وكمل سيرو
    هبة :لك الله لايوفقك يا حقير .. ياربي ..ليك كيف صارت حالتي .. ضربت رجلا بالارض بقهر ورجعت ع البيت لحتى تبدل ..
    __________________
    ع الساعة تمانة وتلت
    بقلب القاعة
    صباح عم تهمس لنهى :هية ما اجت شكلا مجحشة ع الاخير
    نهى :هيك الظاهر .. شيلنا منا هلأ بيعطيني انذار
    اسيد وهو عم يشرح .. يتطلع ع الساعة ويتطلع ع الباب
    اسيد :حدا عندو سؤال
    رفع شب ايدو
    اسيد :تفضل
    انفتح الباب وفاتت هبة عم تلهت .. استندت ع مسكة الباب لترتاح شوي .. اخدت نفس عميق ونفختو وعدلت وقفتا وقالت :ممكن ادخل
    اتطلع اسيد ع الساعة وقال: لأ
    هبة :طيب بالاذن لفت لتروح
    اسيد :لحظة
    برمت راسا لعندو وقالت :نعم
    اسيد :ادخلي
    رجعت ودخلت ع القاعة وتوجهت لعند صديقاتا
    اسيد :بس تاني مرة حاولي تبكري
    اتطلعت فيه بحدة .. ورجعت اتطلعت ع تيابا يلي بدلتن .. وهو فهما .. ابتسم ونقل نظرو للشب يلي كان واقف وقال : تفضل شو هو سؤالك
    __________________
    خلصت المحاضرة وطلعو البنات .. وبعد ما طلعو طلع وراهن اسيد .. ومشي من جنبن بتجاهل
    وهبة صارت تلحقو بعيونا
    صباح :اي حكيلنا شو ليش اتأخرتي
    هبة :ولا شي .. وقعت بجاموقة مي ورجعت بدلت تيابي
    نهى :ييي .. موقف مابتنحسدي عليه
    هبة :اي والله
    صباح :وشو يلي غير رأيك لحتى دخلتي ع محاضرتو للاستاذ اسيد
    هبة :فكرت بحكيكن منيح .. وفكرت وبالنهاية بدي مصلحتي
    صباح :برافو عليكي
    رن موبايل هبة .. رفعتو وشافت الاسم وصارت تتأفأف
    صباح قرأت الاسم وقالت : لؤي ماغيرو
    هبة : اي .. ياربي على هالعلقة
    صباح : شو بدو
    هبة : بعدين ..
    تركن ومشت
    صباح : شبا هالبنت .. متغيرة مو
    نهى : اي ..
    ____________________
    بالحديقة
    قاعدة هبة جنب لؤي على مقعد
    هبة :لؤي شو بدك
    لؤي :ما نحنا رفقات .. ولازم يكون في طلعات وفوتات
    هبة :بعيدة عن سنانك ..
    لؤي :طيبب .. بدي مصاري
    هبة :والله مامعي .. شو شايفني قاعدة ع بنك .. انا اهلي منتوفين وابي يادوب عم يأمنلنا مصروفنا
    لؤي :شو هالرفقة المنتوفين هدول
    هبة :والله هاد الموجود
    لؤي :هئ .. انتي عم تكذبي
    هبة :ليش لكذب .. والله حالتنا عقدا
    لؤي : طيب هلأ شو معك مصاري
    هبة :الفين
    لؤي : بس
    هبة :والله بس
    لؤي :هاتيهن
    هبة :بدي ادفع اجار الطريق
    لؤي :طيب هاتي الف
    فتحت الجزدان وطلعت الالفين كانو مع بعض .. فتحتن عن بعض .. وعطتو الف
    بس هو مد ايدو واخد الالفين..
    هبة :والله بدي اجار الطريق
    طلع من جيبتو خمسين وقال هية بتكفيكي
    هبة :هي الالفين عطاني اياهن البابا للأسبوع كلو
    لؤي :مادخلني دبري حالك ..
    وقف وضبن بجيبتو وقال :احمدي ربك انو ساكتلك .. وانا عفكرة محدا بيسلم مني .. ونص الجامعة عم تدفعلي مشان ما اكتب فيهن شي تقرير .. وانتي واحدة منن . ومشي
    هبة : ليش هيك عم يصير معي .. ليش .. ااوووووف
    ضلت مكانا قاعدة واجو رفقاتا لعندا
    صباح :ليش عطيتيه مصاري ؟
    هبة :مين قلك
    نهى :شفناكي
    هبة :القصة ومافيها (وسردتلن كلشي صار معا )
    نهى :وبدك تضلي هيك
    هبة :والله مابعرف شو اعمل .. خايفة اتجرجر ع شي فرع .. عم سايرو
    نهى :احكي لعميد الجامعة
    هبة :وبركي ماطلع بأيدو شي .. بزيد الطين بله
    صباح :بدنا واحد اقوى منو
    هبة :هه لو في واحد ماكنت نظرت
    صباح : والحل
    هبة :مابعرف .. لشوف لوين بدو يوصل .. انا شو الله علقني هالعلقة .. روحي يا الاء الله لايوفقك
    صباح:لك اي صح ليش مابنحكي مع الاء
    هبة :شوبدنا نقلا
    نهى: اول شغلة بدك تبهدليها .. وتاني شي تسأليها عن هاد الزفت
    هبة :رح حاول .. اوصلا
    صباح : قومو نحضر المحاضرة
    هبة : بتعرفو شي انا حاسة حالي انو بدي شي وماني عرفانة شو هو
    صباح :هههه هي الحالة عطول بتجينا وخصوصا اخر الليل بتشتهي تاكلي شي ومانك عارفة شو هو
    هبة :هههه لك مو هيك .. ما اكل
    نهى :لكن شو
    هبة :مابعرف .. حاسة حالي ناقصني شي
    صباح :بتكوني توترتي من هاد
    هبة :هئ .. لا .. لؤي مانو السبب.. عم قلك ناقصني شي
    نهى :لتكوني حابة
    هبة :ههههه مين بدي حب يا دبة
    صباح :طيب شرحيلنا اكتر بركي بنحاول نساعدك
    هبة :حاسة حالي مخربطة كتير .. حاسة حالي هادية .. لك في شي جواتي عم يصير فجأة بحس حالي تذكرت شغلة وطبعا مابعرف شو هية .. بس انو في شي بحسو عن يخربطني .. بتعرفي شعور انك كل شوي بتذكري انو عندك امتحان وتتذكريه وقلبك يخفق بسرعة .. هيك شي
    صباح : اي اي عرفتو لهاد الشعور .
    هبة : وشو سببو
    صباح : كانك نسيانة تعملي شي مهم وماعم تعرفي شو هو
    هبة :بالظبط
    صباح : ايمت بلش هاد الشعور
    هبة :من مبارح لما حطيت راسي ع المخدة لنام
    نهى :سهلة .. تذكري شو صار معك مبارح واتذكري اذا امك طالبة منك شي طلب وانتي نسيانتيه .. او ابوكي
    هبة :مبارح لقيت امي وابي عم يتخانقو
    صباح :معقول هاد السبب
    هبة :لا لانو تعودت .. اكلنا ودخلنا ندرس ..
    واتذكرت بعقلا كيف كبت صحن الاكل ع اسيد وابتسمت
    نهى : شو وين صرتي
    هبة : بس هيك .. والمسا اجت جارتنا .. لك صحي اجت امو للأستاذ اسيد عملتنا زيارة
    نهى : بربك
    هبة : والله .. يا الله هالمخلوقة شو محترمة واكابر وبتنشرب مع المي العكرة ما متل ابنها الله يغضب عليه
    نهى : لا ولوو .. والله الاستاذ اسيد محترم كمان .. بس انتي ماعم تشوفيه من الناحية الايجابية
    هبة : ليش شو فرجاني غير سلبياتو .. شي قلعني من القاعة .. وكمان ضربني كف .. وكمان وسكتت
    صباح : كملي شو كمان
    اتذكرت لما رفع ايدو وبدو يضربا وماضربا .. هون حست قلبا صار يدق بأقصى سرعة
    هبة بقلبا : معقول هاد هو السبب يلي مخربطني
    صباح :لك يا بنتي شبك بتحكي كلمتين وبتسكتي
    هبة : خلص انسو وشيلونا من سيرتو .. بدي قلكن شغلة تذكرتا هلأ
    نهى : شو هية
    هبة : مبارح بنت عمي بعتتلي مقطع فيديو وقالتلي شو رأيك فيه
    صباح : عن شو بيحكي .. فرجينا
    هبة : المشكلة انمسح .. بس رح احكيلكن عن شو بيحكي
    قعدو وحدة من هون ووحدة من هون
    نهى : تفضلي انسة هبة احكي .. لانو المحاضرة راحت علينا
    هبة : هههه .. الفيديو بيحكي انو في واحد ووحدة عم بتناقشو وبيحتد النقاش وبصيرو يتقاتلو .. هو بقلل معا احترام فاهية بتضربو كف
    صباح : اييي
    هبة : بيجي هو بيرفع ايدو
    صباح :وبيضربا
    هبة :لا .. بشد ع ايدو وببعد عنها .. مع انو هية بتستاهل الضرب .. قالتلي شو رأيك بهل التصرف .. قلتلا انا مابعرف .. قولولي انتو شو رأيكن
    نهى :ياريتو معك المقطع شوقتيني شوفو .. عنجد خليها تبعتلك اياه
    هبة :بكرا بقلا .. بس هلأ قولولي شو يعني تصرف الشب
    صباح :ههه ولسه عم تسألي .. مبين انو محترم وحباب وبصراحة انا حبيتو بدون ماشوفو .. مين ايو ممثل قايم بالدور .. وبأيو مسلسل
    هبة :اااه .. مابعرف .. من فلم اجنبي
    صباح :بس بنظري هاد الشب عمل التصرف الصح .. وتصرفو كتير حلو لانو ماضربا لانو شافها ضعيفة
    هبة :بس بالفيلم هو بيضربا قبل هاد الكف
    صباح :هههه لانو بتكون مجننتو واكيد فقد اعصابو وضربا .. بس المرة التاني حاول يتحكم بأعصابو وهاد الشي بدل انو غلط اول مرة لما ضربا .. واخر الفيلم اكيد صارو يحبو بعض ماهيك
    هبة :لا مابحبو بعض
    صباح :كيف هيك .. لازم يحبو بعض .. بس امانة جيبيلي اسم الفيلم عجبني وبدي اتفرجلو
    هبة :بشكل عام .. كيف بدن يحبو بعض وهنن بيكرهو بعض
    نهى :مابقولو لاتاخد صاحب الا من بعد قتلة .. والحب بالعادة ببلش بالعداوة وبعدين بصير حب
    هبة :بتعرفو شو .. انا ماكملت الفيلم للأخير
    نهى :انا بقلك شو رح يصير .. رح يحبو بعض
    سكتت وماحكت
    هبة بقلبا :انا واسيد ؟؟ لا لا .. ليك وين صرنا خلص هبة حاج تخبصي .. بعدين متل ماقالو صباح ونهى هاد بصير بالافلام ما بالواقع
    هبة :اي صبايا تروحو نشرب شي
    نهى :لأ
    هبة :ليش
    نهى :لانو كافتيريا الجامعة صايرة بتقرف ..اذا بدك تعزميني عزمينا ع كافيه برات الجامعة
    هبة :طيب ياستي تكرمي
    صباح : لأ شكرا .. بعدين من شوي لسه هداك الكلب اخد المصاري يلي معك
    هبة :هههه من كل عقلك بدي اعطيه كلشي معي .. بس تذكرت انو في الفين عجنب عطيتو اياهن
    صباح:وشقد معك هلأ
    هبة :عشرة
    صباح :ومنلك اياهن
    هبة :مصروف الشهر
    صباح : لأ بلا .. مابدنا
    هبة :فنجان قهوة مارح يكسرنا .. قومو ولوو
    نهى :طيب بنعملا امريكية
    صباح :اذا هيك فيها وجهة نظر
    هبة :مزال هيك بدي كاتو انا
    صباح :ههه يلا تفضلو
    ________________________
    دخلو ع الكافيتريا يلي قريبة من الجامعة
    وقعدو ع طاولة .. اجا كرسون : اهلا بالصبايا .. شو بتحبو تشربو
    هبة :انا فنجان كابتشينو وقطعة كاتو
    نهى وصباح :ونحنا متلا
    الكرسون :تكرمو
    صباح صارت تنقل نظرها بالمكان لضربت عينا على طاولة قاعد عليها اسيد وبنت
    صباح :بنات .. بنات .. ليكيو الاستاذ اسيد
    هبة :وينو
    صباح :ع هديك الطاولة .. قاعد مع بنت
    نهى :اي والله هاد هو
    هبة ماحكت .. بس اكتفت بالنظر
    صباح :والله مانو قليل هالاسيد
    نهى:اي والله .. بس مين هي يلي معو .. من الجامعة شي
    صباح :لا ماشفتا ولا مرة عنا هون
    وهنن عم يحكو ... وقف اسيد وطلع
    صباح :لا تطلعو عليه مشان مايشوفنا
    هبة :ويشوفنا يعني ..شوبدو يصير
    نهى : طلع .. تركونا منو
    ______________________
    ببيت اسيد بعد ماخلصو اكل وعم يغسل اديه .. نشفن ومشي اتجاه الصالون
    امو :قبل ماتقعد ..خود وصل هالصحن لجيرنا
    اسيد: كمان اليوم
    امو :اي
    اسيد :مابدي
    امو :برضاي الله عليك .. وصلو .. مابصير ساعدوني بلفهن مبارح
    اسيد تنهد وقال :لاحول ولاقوة الا بلله .. هاتيه
    امو :بس انتبه لا تكبو متل مبارح
    اسيد : ماشي هاتيه
    طلع وهو عم يتمتم ويقول ان شاء الله ماتفتحلي هية .. فتح الباب وتفاجئ فيها طالعة ع الدرج
    اسيد :لحظة
    وقفت وقالت :خير
    اسيد : خدي هاد الصحن بعتتلكن اياه امي خديه معك
    صفنت فيه شوي وكأنو عم تفكر تاخدو او لأ
    اسيد :بدا تفكير
    هبة :هاتو .. شكرا
    اخدتو وطلعت اول درجتين ليوقفا مرة تانية
    اسيد :هبة
    هبة :شو
    اسيد :الدوام صرلو ساعة خالص .. وينك لهلأ
    هبة :عفوااا
    سكت وحس عحالو انو عم يتدخل بشي مابيعنيه
    هبة :هه . وكملت طريقا
    فات وهو مقهور من حالو :وقال شوبدي فيها .. لك شو هالسؤال الغبي .. بس مظبوط وينا لهلأ .. لك شوبدي فيها
    _______________
    فتحت هبة بمفتاحها ودخلت عالبيت
    هبة :ماما .. انا جيت
    وكملت ع المطبخ .. حطت الصحن ع المجلى .. مشت خطوتين بس لفت ورجعت لعندو واخدت يبرقاي
    هبة :امممممم .. والله طيب
    اكلت كم وحدة وطلعت
    هبة :ماااماا
    ايمان :اي ماما انو هون بغرفتي
    مشت لعندا وقال :سلام
    ايمان كانت عم تلبس :اهلين حبيبتي
    هبة :ع وين
    ايمان :عبيت عمك
    هبة : عمي مأمون
    ايمان: اي .. يلا جهزي حالك
    هبة :وانا كمان
    ايمان:اي عزمونا ع الغدا
    هبة :وشو المناسبة
    ايمان :هيك بلا مناسبة .. بدك تروحي ؟
    هبة :في اكل بالبيت
    ايمان : لأ
    هبة : طيب رح روح
    ايمان :لكن جهزي حالك لبين مايجي ابوكي وايهم
    هبة :ايهم لهلأ ما اجا ؟
    ايمان :مبلا اجا .. وراح هو وابوكي يشترو كيلو حلو ناخدو معنا ماحلوة نروح وادينا فاضين
    هبة :اي انا جاهزة.. رايحة حط كتبي بغرفتي
    _________________
    ببيت العم
    خلصو غدا وقامت هبة وبنات عمها سمر وقمر يشيلو الاكل عن السفرة
    ايمان :لنقوم نساعد هالصبايا
    ام حاتم :لا والله .. هنن بنضفو كلشي .. قومي نقعد بغرفة القعدة
    ايمان :يلا
    ام حاتم : ابو حاتم بدكن تجو تقعدو معنا .. ولا بدكن تلعبو طاولة
    ابو حاتم :وبدا سؤال .. اكيد طاولة ..شو بتقول اخي
    جلال :هههه متل مابدك اخي
    ام حاتم :احسن .. يلا لكن لنقوم نقعد نحكي وندردش شوي صرلنا زمان ماقعدنا وحكينا
    ايمان :ههه اي والله
    ام حاتم : يا بنات .. عملو شاي وجيبو الفواكه
    قمر من المطبخ :حاضر ماما
    البنات بالمطبخ
    هبة رفعت ايدها لتقرب تجلي
    سمر :والله ما بتلقيه
    هبة :ليش خليني ساعدكن
    قمر :انتي بس قعدي هون وسايرينا شوي (وسحبتلا الكرسي من ورا الطاولة)
    قعدت هبة وقالت :انا عجزت فيكن ها هههه
    قمر :عجزتي ومابدنا نعذبك .. اي حكيلنا كيف هالجامعة
    هبة :غير شكل والله .. عم اطلع اتسلى .. لانو اذا بدي ضل بالبيت بتصيبني عقدة نفسية من اهلي عكتر مابضلو يتناقرو وقلي لقلك
    قمر :عنا منو كتير
    هبة :ليش هيك اهالينا
    سمر وهية عم تجلي قالت :ورااثة هههه
    هبة :بس والله هي مو عيشة
    قمر :لا تشكيلنا بنبكيلك
    سمر :غيرو السيري .. بدنا ننبسط شوي .. لاتذكرونا بالنكد
    هبة :اي والله معك حق .. اي قولولي مافي حواليكن شي عريس
    سمر :هههههه
    _____________________
    بغرفة القعدة
    ايمان : اي والله هاد يلي صار
    ام حاتم : الحمد لله
    ايمان : صحي حاتم مافي عنو اخبار
    ام حاتم بحزن : لا والله .. ماعم نخبر عنو شي نهائيا
    ايمان : الله يظهرو.. ويطلع عايش ويرجعلكن سالم غانم
    ام حاتم : الله يسمع منك ..
    ايمان : اي ماعم يجي عرسان لهل البنات
    ام حاتم : اي والله .. من كم يوم اجا عريس لسمر
    ايمان :عنجد ؟ اي وشو وضعو الشب
    ام حاتم : والله كامل مكمل وماناقصو شي .. بس ابو حاتم معارض
    ايمان :يووه .. ليش .. اذا منيح حرام توقفو بنصيب البنت
    ام حاتم :قال مابجوز حدا لحتى يخبر شي عن حاتم
    ايمان :والله مابصير هيك .. يمكن حاتم الله يرجعو بخير وسلامة مايرجع بسنة او سنتين العلم عند الله
    ام حاتم :وهاد حكينا ..بعيد الشر عن قلبو يمكن يكون مستشهد بالحرب .. هيك بدو يخلي هالبنات
    ايمان :بعيد الشر عن قلبو .. بس حرام لاتوقفو بنصيبن
    ام حاتم :وهو هيك .. رح ارجع افتحو الموضوع واقنعو
    ايمان :بس حكيه وهو مروق
    ام حاتم :هههه ليش لما بكون معصب بسترجي احكي معو
    ايمان : اي والله معك حق .. ااخ من هالعادة يلي عند ولاد عمي
    ام حاتم : اي والله .. متل مابقولو الطبع غلب التطبع
    ايمان : هههه مظبوط .. اي صح دوبنا بسيرة العرسان كمان لهبة عم يجيها عرسان
    ام حاتم : ايي .. وليش ماعم تعطو
    ايمان : شو نسيانة انو مقرية فاتحتا ع حاتم الله يرجعو بخير وسلامة
    ام حاتم : لا ماني نسيانة .. بس متل ماقلت يمكن حاتم ميت الله اعلم .. مالازم توقفو بوجه البنت .. واذا حاتم عايش والو نصيب فيها رح ياخدا ومابتكون غير الو ..
    ايمان : لا مابصير .. هبة لحاتم
    ام حاتم :يا ايمان حرام توقفي بوجه البنت .. امانة اذا اجا نصيبها لاتوقفيها
    ايمان :خلص متل مابدك .. بدك الرجال يقتنعو بهل الحكي
    ام حاتم :ابو حاتم علي .. وابو ايهم لما يشوف اخوه موافق مارح يحكي شي
    ايمان بخبث :ايه .. الله يقدم يلي فيه الخير
    اجو البنات
    وحدة حاملة الشاي والتاني الفواكه والتالتة الحلو
    ايمان :يسلمو هالادين
    قمر :تسلمي مرت عمو
    ام حاتم :ابو حاتم تعالو شربو شاي
    ابو حاتم :مانك شايفينا عم نلعب .. جيبولنا كاستين لهون
    سمر :انا بجبلك بابا تكرم
    ________________________
    تاني يوم
    طلعت هبة مستعجلة من البيت ونزلت ع الطريق لحتى تركب وتروح ع جامعتا
    هبة :لازم كل يوم اتأخر .. اووووف
    وصلت ع راس الحارة ووقفت تنطر سرفيس .. وتطلع ع الساعة وتنفخ
    في شبين واقفين ع الضفة التاني من الشارع
    صفر اول واحد وقال شووو ياحلو معلمة ولا رايحة تتعلمي
    التاني :لك دخيلو المجتهد يلي رايح يدرس
    نزلت نضراتا يلي عشعراتا وغطت عيونا
    : قال نزلت النضارات على عيونا ..مشان تخفي جمالن مانا عرفانة انو زاد جمالها
    تتجاهلن وتتطلع ناح الطريق .. وهنن مازالو عم يدايقوها ويسمعوها حكي ... طلع اسيد من البناية واتجه نحو سيارتو .. وهو عم يفتح الباب .. شاف هبة واقفة .. وشاف الشبين عم يدايقوها
    ركب بسيارتو ومشي لعندا ووقف جنبا .. وهدوك سكتو
    اسيد :ع الكلية
    هبة :شو رأيك
    اسيد :طلعي لوصلك
    هبة :لا شكرا .. هلأ بيجي سرفيس وبركب فيه
    اسيد :عاجبتك الوقفة يعني قدام هدول الزعران
    هبة :ماشغلتك
    اسيد :متل مابدك
    دعس ع البانزين ومشي .. بس مشي ببطء
    هدوك الشيبن لما شافو السيارة مشت قطعو لعندا ووقفو جنبا تماما
    :شوو ليش ماركبتي معو .. بدك تركبي معنا ماهيك
    ضمت كتبها منيح على صدرا وصارت تتجنبن وهنن مصرين يدايقوها
    تقدمت خطوتين لقدام لتبعد عنن وهنن قربو منها .. وواحد حط ايدو على خصرا متل حركة تامر حسني وقال:هوا ده
    نقزت وفتلت لعندو وضربتو بالكتاب ع راسو وقالت :ياحيوانات .. يا كلاب .. بلا شرف .. بلا ناموووس
    اسيد وقف بسيارتو وعم يشوف من مراية السيارة
    :ليش عصب الحلو
    هبة :معد تعرف تحل عني انت واياه .. الله يلعنكن
    رجع اسيد بالسيارة اناريه بسرعة وشحط فرام لما وصل لقدامن
    ونزل من السيارة
    اسيد :مطول انت واياه هون
    : وشو دخلك بس مايكون الشارع لابوك
    اسيد : لابي ولا ما لابي انقلع من هون احسن ما مشيكن محملين
    : اي انتبه ع حالك لايطقلك شي عرق
    اسيد: اخر مرة .. بدكن تنقلعو من هون
    :لأ
    ومع كلمة لأ .. كان ماسكو من ياقة قميص وناطحو براسو ووقعو ع الارض .. هجم التاني عليه .. مسكلو ايدو وفتلا وخلاها ورا ضهرو بعدين دفشو ع الارض ووقع جنب رفيقو
    اسيد : لسه بدكن تضلو هون وقفو بشراسة وقالو هاد يلي عندك
    اسيد : انا معد لوت ادي بس كنك زلمة انو واياه خليكن واقفين خمس دقايق
    :ليش جاي المؤازرة لتساعدك
    رفع التلفون بغرور وايدو التاني حطا ع خصرو وحكي
    : مرحبا حضرة النقيب.. اي والله بدي منك خدمة
    قبل مايكمل حكي هدوك كانو هربانين
    اسيد : لا خلص انحلت عذبتك معي .. الله معك .. سلام
    سكرو ورجعو ع جيبتو
    هبة واقفة عجنب ومصدومة
    واسيد مشي لعند سيارتو وركب بس ما مشي .. وهية ضلت واقفة
    اسيد : بدي ضل كتير ناطر
    هبة : بس مابدي اركب معك انا
    اسيد : متل مابدك .. بس تاني مرة معد دافع عنك .. الواحد بدافع عن عالم بتستاهل ..
    هبة :ومين طلب منك .. كنت انا تصرفت
    اسيد : هه شفت تصرفك(نعم صوتو وصار يقلدا : يلعنكن كلاب .. يا حيوانات .. يا بلا شرف .
    هبة : مافي داعي تتجقم فيني
    اسيد : بدك تركبي ولا لأ
    اتطلع يمين وشمال وكان الطريق فاضي ومافي امل يجي سرفيس
    نزلت راسا وراحت ركبت جنبو
    اسيد: كان من الاول
    هبة :يعني لاتبلش تمنني انك دافعت عني
    اسيد دور ومشي بدون ما يرد عليها ..
    وطول الطريق عم يتطلع قدامو .. وهية كل شوي تطلع عليه كيف مركز قدامو وعاقد حواجبو .. وماعم يعطيها اهمية .. التفتت ناح الشباك وصارت تتذكر كيف ضربن ليدافع عنها وكبر بعينا كتير .. رجعت اتطلعت عليه نظرة اعجاب .. بعدين اتطلعت قداما
    وصلو للبوابة
    هبة : ممكن تنزلني هون
    اسيد : ليش
    هبة :مابدي حدا يشوفنا ويصيرو يحكي شروي غروي
    اسيد :متل مابدك
    وقف وفتحت السيارة ونزلت .. وقبل ماتسكر الباب قالتلو :شكرا . وسكرت الباب ومشت .. وهو عم يلحقا بنظرو وبنفس الوقت مستغرب كيف شكرتو
    دخلت ع القاعة .. وبعدا دخل دكتور عطاهن محاضرة .. طلع الدكتور .. ودخل وراه اسيد
    اسيد : مرحبا
    الكل : اهلا استاذ
    أسيد :قبل ما بلش .. وقبل ما انسى بدي ذكركن انو بكرا عنكن امتحان
    هبة :امتحان ؟؟!!
    صباح : اي امتحان ..مابتعرفي
    هبة : لا مابعرف ومارح لحق .. شو نسيتي انو صرلي جمعة غايبة وراح علي دروس كتير.. انا مارح لحق نهائيا ..
    اسيد :قبل ما بلش حدا عندو سؤال
    رفعت هبة ايدا بخجل
    اسيد :احكي هبة
    هبة :استاذ ممكن تأجلو بس يوم
    اسيد:ليش بقا
    هبة :استاذ انا صرلي اسبو معطلة و٣ تيام معن ماكنت تخليني ادخل ع القاعة .. يعني اذا بس بدي اقراهن مارح لحق .. كيف بدي اردسن واحفظن
    اسيد : ما مشكلتي .. حدا عندو سؤال تاني
    رفع شب ايدو وحكا :استاذ ليش هاد الامتحان
    أسيد :انا حكيت انو هاد الامتحان شكلي لتحديد مستواياتكن
    رفعت بنت ايدا وحكت : استاذ يعني العلامة بدا تنضاف ع المعدل
    أسيد :ممكن
    هبة : ضروري هالامتحان استاذ
    أسيد : بالنسبة الي اي ..
    هبة :عم تقول شكلي بترجاك اجلو بس يوم واحد
    أسيد :لأ .. بنرجع لدرسنا
    قعدت بقهر كبير .. وحست الدنيا داقت فيها
    هبة : بقلبا لسه مابقول هالانسان منيح .. دغري بفرجيني وجهو التاني .. ياربي شو اعمل ..
    حست الغصة علقت بحلقا والدمعة واقفة بعينا
    بلش اسيد يشرح الدرس .. وكل شوي يتطلع على هبة يلي شاردة بكتبها حزينة
    اسيد : هبة
    فاقت من شرودا ووقفت : نعم استاذ
    اسيد : وين شاردة
    هبة : اااه .. ماني شاردة
    اسيد :طيب ممكن تقوليلي عن شو كنا عم نحكي
    سكتت وماعرفت ترد
    اسيد :كيف بدك تدرسي وانتي مانك منتبهة .. يعني حتى لو عطيتك مهلة كمان يوم متل قلتو
    ماحكت
    اسيد :رجعي اقعدي وركزي منيح
    هبة :حاضر
    قعدت وهية حزينة
    صباح :شبك ولوو .. وين شاردة
    هبة:مشان الله تركيني بهمي رح اختنق
    اسيد : لو سمحتو يلي عم يحكي يأجل حديثو لبعد المحاضرة
    هبة : خلص سكتي
    خلصت المحاضرة وطلع اسيد .. وهبة وقفت وصارت تضب غراضا
    صباح : لسه في محاضرة
    هبة :بدي روح ع البيت هلأ وادرس
    صباح: عنجد
    هبة :والله .. يلا سلام
    ___________________
    وصلت ع البيت
    هبة : ماما .. انا جيت
    ايمان : اهلين حبيبتي بس ليش جاي بكير
    هبة : عندي امتحان بكرا ولازم ادرس
    ايمان : الله يوفقك ياروحي .. يلا فوتي ع غرفتك وانا رح كمل نشر الغسيل ع البلكون
    اتطلع ع ادين امها كانت حاملة مسامير ومطرقة صغيرة
    هبة : شو هاد
    ايمان : بدي دق مسمارين وعلق فيهن حبل غسيل
    هبة : ساعدك
    ايمان :هههه لا طول عمري دقدق وخرب .. روحي انتي التهي بدراستك وماعليكي مني
    هبة : حاضر
    راحت هبة ع غرفتا .. فرشت كتبها على الطاولة .. وراحت ع الخزانة تطلع بجامة تلبسها
    وصوت من برا دق دق ( امها عم تدق المسامير )
    وقفت قدام الخزانة محتارة شو تلبس .. فجأة طلع صوت امها صرخت صرخة وجع : اااااااخ
    طلعت بسرعة لعند امها .. كانت امها ماسكة ايدها المتصاوبة وعم تعن من الوجع
    هبة :ماما شوو صرلك
    ايمان بصوت موجوع :عم تدق المسمار .. مابعرف كيف اجا ع اصبعتي وانا دقيتو عليها اااااخ
    هبة :فرجيني .. وينو
    ايمان :سحبتو بسرعة اااااه .. ليكيه بالارض
    اتطلعت ع الارض كان في مسمار واقع ع الارض وكلو دم
    هبة : جرحك كتير ؟؟
    ايمان :اييه .. فات من جنب وطلع من جنب
    هبة :ياربي .. طيب فرجيني
    فتحتلا ايدا وهية مغمضة عيونا من الوجع
    كانت ايدا بالفعل مثقوبة من جنب وطالعة من الجنب التاني
    هبة : تعي لعقملك اياها
    ايمان :لاتشغلي بالك فيني .. انا هلأ بعقما وبلفا بشاش .. وكمان الوجع عم يخف
    هبة :تروحي ع المشفى
    ايمان ابتسمت مع وجع وقالت :ههه مابدا مشفى .. وكمان مابتتقطب .. لانو ثقب صغير .. خلص انتي روحي كملي دراستك
    هبة :بالاول بدنا نعقما تعالي
    اخدتها ع الصالون وطلعت علبة الاسعافات الاولية وطلعت العدة .. عقمتا ولفتلا اياها بشاشة وبعدا لزقتا
    ايمان : يسلمو ايدكي يا عمري
    هبة :الله يسلمك ياروحي .. ماعقلبك شر .. المهم هلأ عم توجعك
    ايمان :لا الحمد لله خف الوجع كتير
    هبة :حركيها لشوف اذا عم تدايقك الضماضة
    سكرت اصابيعا .. الا هي الاصبعة ضلت واقفة
    هبة :ليش ماحركتيها
    ايمان :ماعم تحرك
    هبة :شوو عم تحكي .. رجعي حاولي
    ايمان صارت تفتح وتسكر والاصبع بعدو متل ماهو
    هبة :لازم تروحي ع الدكتور فورا
    ايمان : والله مافيها شي ..
    هبة :شو مافيها شي .. مانك شايفتيها ماعم تحرك ..لازم يشوفا دكتور .. يمكن مكسورة لاسمح الله
    ايمان :لا ما مكسورة المسمار مر من جنب العضمة
    هبة : شو ماكان لازم يشوفا دكتور .. قومي لبسي بسرعة
    ايمان : نخبر ابوكي؟
    هبة : لا تجيبه من شغلو هرولة .. هلأ بنروح انا واياكي وبنطمن واذا استعدى الامر بنخبرو
    ايمان : وايهم
    هبة : مارح نطول ان شاء الله
    ايمان : مع هيك لازم امن فيه جارتنا
    هبة : مااشي متل مابدك .. بس انتي هلأ روحي البسي
    ايمان : يلاا
    لبسو ونزلو
    ايمان :بعتي رسالة لابوكي مشان ماينشغل بالو
    هبة :هلأ بتصل فيه لما نوصل ع المشفى

    تقدمت ايمان ناح باب ام اسيد .. طرقت الباب وطلع اسيد
    هبة بقلبا: ايمت اجا هاد
    ايمان : مرحبا يا ابني
    اسيد : اهلين خالة
    ايمان : ممكن تندهلنا لامك عمول معروف
    اسيد : اكيد .. تفضلو فوتو
    ايمان : ان شاء الله غير مرة
    دخل اسيد وبعد ثواني طلعت امو
    ام اسيد : يا مية اهلا وسهلا تفضلو فوتو ليش بعدكن واقفين ع الباب
    ايمان :غير مرة ان شاء الله .. بس بدي منكن هالمعروف
    ام اسيد :اكيد .. تفضلي قولي
    ايمان :ابني ايهم ع الساعة وحدة ونص بكون هون .. اذا اتأخرنا دخليه لعندك لو سمحتي
    ام اسيد :بعيوني .. بس انتو ع وين رايحين
    ايمان : بعيد عنك .. عم دق مسمار مشان علق عليه حبل الغسيل .. قام دقيتو ع اصبعي
    ام اسيد : يالطيف .. وان شاء الله ما تأذت اصبعتك
    ايمان : ما كتير بس معد حركت
    ام اسيد : عنجد
    ايمان : والله
    ام اسيد : وينا ايدك ايو وحدة
    طلعت ايدا من الجيبة وقالت هي
    ام اسيد : حاولي تحركيها مرة تانية
    صارت ايمان تسكرا وتفتحتا الا الاصبعة ماتحرك
    ام اسيد : ياعيني عليكي.. ان شاء الله ماتكون خطرة .. خلص روحو وماعليكن
    ايمان :شكرا كتير
    ام اسيد :صحي بشو رايحين
    ايمان :نازلين نشوف شي تاكسي
    ام اسيد : لا لحظة .. رح انده لابني يوصلكن
    هبة : لا مافي داعي
    ام اسيد : لا في داعي ونص ..
    ايمان : مابدنا نعذبكن
    ام اسيد : دخيلك شو هالعذاب .. لحظة لاتروحو
    دخلت ام اسيد
    ايمان : تعي نطلع لبرا نستناه
    هبة مقهورة : يعني ضروري يوصلنا
    ايمان : ماشفتي امو كيف احرجتنا .. وكمان هلأ صعب نلاقي تاكسي او سرفيس .. يكتر خيرن
    طلع اسيد وهو عم يلبس جاكيتو وقال :خير .. خير .. انا قالتلي امي ايدك مجروحة طلعت فورا بدون ما اعرف شو صاير خير طمنيني
    ايمان :هو بصراحة
    اسيد :عفواا طلعو بنحكي ع الطريق
    طلعت ايمان جنبو .. وهبة بالمقعد الخلفي .. وايمان صارت تحكيلو شو صار معا .. لوصلو ع المشفى
    دخلو ع الطوارئ
    الدكتور :مين المريض
    أسيد :دكتور هون الخالة فات مسمار بأيدا وطلع بس اصبعتا ماعم تقدر تحركا
    الدكتور :ايدك لو سمحتي
    مدتلو ايدا وشلا الضماد وقال عم تحسي فيها
    ايمان :اي حاسة فيها ..
    أسيد :دكتور معقول اعصاب ؟
    الدكتور :لا الوتر .. يمكن مقطوع
    هبة : وشو الحل دكتور
    الدكتور :نوصلو
    هبة :كيف
    الدكتور :لاتخافو .. عملية جراحية بسيطة وتخدير موضعي .. مابتاخد وقت نص ساعة
    أيمان :وايمت دكتور
    الدكتور : فورا .. تفضلي معي مدام
    مشت ايمان وضلت هبة وأسيد واقفين لحالن
    هبة :فيك تروح .. شكرا كتير الك عذبناك
    أسيد :لا رح ابقى لحتى اطمن عليها وبنروح سوا
    هبة :ما سمعت الدكتور طمنا .. وكمان هلأ بدق للبابا بيجي .. ووجودك هون مالو داعي .. مابدنا نعذبك معنا اكتر من هيك
    أسيد :مزالك مصرة تقلعيني رح انقلع
    هبة :ليش هيك فهمتا
    أسيد :مابتنفهم غير هيك .. معك رقمي
    هبة :لا لأشلي برقمك
    أسيد : رح اعطيكي اياه مشان اذا صار معكن شي بتتصلي فيني
    هبة بسرعة :مارح نتصل
    أسيد : احتياط .. هاتي موبايلك
    طالعتو من جزدانا وقالت تفضل
    اخد الموبايل منها وسجلو وعمل منو رنة لرقمو
    أسيد :اذا صار شي اتصلي
    هبة :ماشي
    طلع وراح
    يتبع.....

  4. [3]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_ناربن مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الثالث

    وصل ع البيت أسيد
    وكانت امو بأنتظارو
    امو :شو امي طمني
    أسيد :قال مقطوع الوتر
    امو: وشو يعني
    أسيد :لاتخافي شغلة بسيطة .. رح يوصلولا اياه
    امو :وليش ماضليت معن
    أسيد :اذا صار معن شي بخبروني ..
    امو :ماشي.. وانا طالعة انطر الولد ع الباب هلأ وقت وصلتو
    اسيد :ماما ليكي موبايلي رح حطو ع الطاولة مشان اذا اتصلو تردي عليهن انا فايت نام شي ساعة
    امو :ماشي ياعمري ..
    ________________________
    المغرب
    فاق أسيد من النوم وهو عم يفرك راسو .. طلع ع الصالون وشاف امو قاعدة عم تتفرج ع التلفزيون
    أسيد : ماما وين الولد
    امو : اخدو ابوه
    أسيد: وايمت اجو من المشفى
    امو :مابعرف .. يمكن ما اجو ماسمعت حدا
    أسيد بأستغراب :عنجد ؟؟ معقول لهلأ
    امو :والله مابعرف .
    أسيد : المهم انا جوعان .. شوفي اكل
    امو :يلا ثواني وبحضرلك الاكل .. تقبر قلبي نمت بدون ماتتغدا
    أسيد :وانا جاي معك ساعدك
    قامو وراحو ع المطبخ
    _____________________
    بالمشفى
    قاعدة هبة بزهق بالكوريدور .. اجا ابوها منها
    جلال : شوصار لهلأ ماطالعوها
    هبة : لأ .. بدي اعرف شو هالعملية .. قال الدكتور نص ساعة .. صرلن من قبل الضهر
    جلال : لاحول ولاقوة الا بلله
    هبة : اي والله .. وينو ايهم
    جلال : حطيتو عند بيت عمك ..
    هبة : منيح
    طلع الدكتور ..
    هبة وابوها : طمنا دكتور
    الدكتور :اطمنو
    هبة :ليش اتأخرت دكتور
    الدكتور : المشكلة الوتر هو عرق مااط .. لما انقط رجع للخلف .. وصلنا لنص الكف لحتى اقدرنا نلاقيه ونوصلو .. وامك لانو طولنا تعبت شوي ونزل ضغطها
    هبة: ياقلبي عليكي يا امي .. وهلأ دكتور كيف صارت
    الدكتور :منيحة الحمد لله هلأ بتطلع .. انا شوي وبرجع بطمن عحالتا
    جلال :شكرا يادكتور
    الدكتور :العفو
    ..................................
    بغرفة من غرف المشفى
    متمددة ايمان على التخت بوجها الاصفر الشاحب وهبة قاعدة وماسكتلا ايدا
    هبة :ماعقلبك شر ياعمري
    ايمان :حبيبتي
    جلال :الحمد لله عسلامتك
    ايمان :الله يسلمك .. وينو ايهم
    جلال :عند بيت اخي ابو حاتم
    هبة :ماما توجعتي ؟؟
    ايمان :ماحسيت ..بس داق خلقي وخفت لانو طولو
    هبة :ياعمري .. بس ليش هيك لافيلك ايدك
    ايمان :جبروها
    هبة: جبصين ؟؟
    ايمان :اي قال لازم تضل اصبعتي مفتوحا مشان مايقصر العصب
    هبة : ياربي .. مين قال انو شكة هالمسمار تعمل معك هيك
    ايمان :شايفة انتي .. الحمد لله عكل حال
    هبة :اي والله الحمد لله
    ايمان :صحي درستي لامتحان بكرا
    هبة :لاتهكلي همي .. المهم انتي
    فات الدكتور
    الدكتور :كيف صرتي مدام
    ايمان :بدي اطلع
    الدكتور :ههه عشو مستعجلة .. لازم نطمن عليكي بالاول
    ايمان :دخيلك يا دكتور انا من المشفى عم اتعب ومتأكدة اذا رحت ع البيت رح اتحسن
    الدكتور :انتي معك ضغط او سكر
    ايمان :لأ الحمد لله
    الدكتور :طيب رح نطالعك ع مسؤوليتك
    ايمان :موافقة
    الدكتور :مع انو كان لازم نخليكي لانو الضغط بخوف
    ايمان :المهم اطلع وانا بعرف داري حالي
    الدكتور :هههه تكرمي
    _______________________
    نزلو من التاكسي ع باب البناية .. وأسيد كان واقف ع البلكون وشافن .. وانصدم انو معقول لهلأ .. اتطلع الساعة وقال :الساعة تسعة ..ليش لهلأ ؟؟
    دخل ع الصالون لعند امو
    أسيد :ماما .. ليكي جيرانا اجو
    أمو :يوووه .. لهلأ
    أسيد :اي قومي شوفيهن
    امو :يا الله
    قامت وفتحت الباب..
    ام أسيد :عسلامة .. عسلامة
    ايمان :الله يسلمك يارب وان شاء الله مابتشوفي شر
    ام أسيد :طمنيني
    ايمان :الحمد لله وصلو الوتر
    ام أسيد :ليش طولتو كل هالقد
    ايمان : ماكانو يلاقو الوتر ..
    ام اسيد: ييي .. يلا الحمد لله عسلامتك .. مابدي وقفكن اكتر من هيك .. بكرا بطلع لعندك وبشق عليكي
    ايمان :اهلا وسهلا بتنوري
    هبة :بالاذن
    ام اسيد :الله معكن
    طلعو ع البيت .. وسطحو ايمان بغرفتا
    جلال :انا رايح جيب ايهم
    ايمان :ماشي بس لاتطول
    جلال : ان شاء الله
    ايمان :وانتي امي هبة روحي ادرسي
    هبة :ماشي .. واذا بدك شي اندهيلي
    راحت عغرفتا .. وقعدت ورا طاولتا .. الملخص كان ع الطاولة مسكت طرفو ورفعت الورقات وكرتهن ورا بعض بزهق
    هبة :كل هاد بدي احفظو..
    طبت على الكتب بتعب وقهر
    ___________________
    الصبح
    نايمة هبة على التخت والملخص مفتوح على وجها .. رن المنبه ع الساعة خمسة.. مدت ايدت طفتو ورفعت الكتاب عن وجها وتجلست .. وصارت تتمطمط و تتاوب : ياربي مفحمة من النعس .. لقوم حضر الفطور والبس مشان روح بكير
    عملت فطور وفطرو وضبتو ولبست واخدت كتبها لتطلع
    ايمان : ماما درستي منيح
    هبة : اي ماما درست منيح .. يلا بدك شي
    ايمان :لا سلامتك .. بس لسه بكير ليش رايحة من هلأ
    هبة :احسن .. وكمان اصحك تمدي ايدك عشي انا اليوم بجي بكير بطبخ
    ايمان:الله يرضى عليكي
    هبة :حبيبتي
    طلعت هبة ولقت سرفيس ركبت فيه وراحت عجامعتا
    بعد نص ساعة بيطلع أسيد من البناية .. بيطلع ع اول الشارع مابلاقيها .. بيرجع بيتطلع عمدخل البناية (وكأنو عم يسأل هي وينا لهلأ )
    ركب السيارة .. ونطر شوي بقلبا .. مابينت ..نزل من السيارة وفتح غطا المحرك .. وكأنو عم يصلحا .. حرك الشرطان شوي .. اتطلع ع ساعتو .. نزل الغطا وراح ركب ورا المقود ومشي ..
    ____________________
    بالقاعة قاعدين وعم ينطرو الاستاذ
    صباح :درستي منيح
    هبة :هه اي كتير
    نهى :عنجد مادرستي
    هبة :لك مبارح امي انجرحت ايدا واخدناها ع المشفى وطلع عندا الوتر مقطوع .. وضلت نص النهار بالعمليات ومارجعنا ع البيت للساعة تسعة .. شوبدي لحق ادرس .. حاولت كتير بس ماكان يدخل شي على عقلي
    صباح :له له كل هاد صار معكن
    هبة :اي والله
    نهى :كيفا امك هلأ
    هبة :الحمد لله بخير
    صباح : ليش اتأخر هاد لهلأ
    هبة :هه بس شاطر يبهدلني لانو بتأخر شوي
    نهى :اجا اجا
    دخل أسيد القاعة وعم الصمت
    أسيد :صباح الخير
    :صباح النور ..
    اتطلع ناح هبة وشافها قاعدة محلها...كان معو اوراق الامتحانات .. وقال :لو سمحتو بعدو عن بعض شوي ..
    بلشو يتفرقو ويخلو مسافة بين كل طالبين
    عطا الاوراق لطالبين يوزعوهن على الطلاب
    تم توزيع الاوراق ..
    مسكت قلما هبة وكتبها اسمها .. وصارت تقرأ الاسئلة ..
    ....................................
    بعد ٣/٤ الساعة ... بلشو الطلاب تسلم اوراقها وتطلع
    وهبة حاطا قلمها بين اصبعين وعم تلولح فيه بحيرة .. وعيون اسيد تجول بأنحاء القاعة ويرجع يثبت نظرو عليها ..
    تنهدت تنهيدة حزن وقامت .. سلمت ورقتها وطلعت
    قرب أسيد من ورقتها وشافها فاضية .. بس مجاوبة على سؤالين ..
    هز براسو بعدم رضا ورجعها عمكانها
    ___________________
    قاعدة بالحديقة على مقعد وشارد
    اجو لعندا نهى وصباح
    صباح : شو هبوش
    هبة : شو شو
    صباح : كيف كان امتحانك
    هبة : زفتت .. بل اكثر من الزفت
    نهى : سلمتي الورقة فاضية ؟؟
    هبة : هه الا سؤالين
    صباح : لاتزعلي .. ماسمعتي قال انو هاد الامتحان شكلي وانو يمكن مايضيف علاماتو ع المعدل
    هبة : يمكن ؟ويمكن يضيفا .. انو ليش هيك عم يصير معي انا
    نهى : طولي بالك .. ما مستاهلة
    هبة : خلص نفسيتي تعبانة .. قايمة روح ع البيت
    نهى : وباقي المحاضرات
    هبة : مارح ركز .. وكمان بدي روح ساعد الماما بشغل البيت .. بعرفا مابتقعد بلا ماتشتغل ..
    صباح : طيب سلمي عليها
    ضبت غراصا وقامت ومشت .. وهية ماشية حدا مسكا من دراعا التفتت لتلاقي لؤي
    هبة نترت ايدا من ايدو وقالت : خيير
    من البناء كان طالع أسيد ومعو وراق الامتحان وشافن .. حس حالو تدايق .. وراح وقف ع جنب ليراقبن شو عم يعملو
    لؤي: وينك مبارح دقلك ماتردي
    هبة :ليش شو دخلك
    لؤي :ليش ماعم تردي
    هبة :مابدي رد الك عندي شي
    لؤي :اها .. وشبك انتي
    هبة :ياعمي شو دخلك
    لؤي : طيب اشقد معك مصاري
    هبة :مامعي
    لؤي :شكلك مانك خايفة مني
    هبة :ولا حتى من الي اكبر منك .. بدك تخليهن يشحطوني .. خليهن .. بركي برتاح منك ومن هالعيشة الزفت
    لؤي : وليه ليش هيك مجحشة
    هبة :هييك .. ويلا انقلع من هون وعندي ما الك شي .. عاملني بقرة حلابة
    لؤي :ليش شو اخدت منك غير هالالفين
    هبة : بس .. بس ما بتستاهلن وانا الحمارة يلي عم ساير واحد حيوان متلك
    لؤي :حاج تكبري بالحكي .. احسن مافرجيكي نجوم الضهر
    هبة :هويهاااا
    لؤي :الي عم هيك
    هبة :اي الك .. وكمان هيك كلام قليل عليك
    رفعت ايدا بتهديد وقال: اتجرأ ووقف قدامي .. والله لحتى فرجي عليك العالم
    انقهر منها ومسكلا ايدا وقال عم تهددي ياهبة
    هبة :تركلي ايدي ياحيوان
    عم يشد قبضتو على ايدا ..
    لؤي :عم تهددي ؟؟
    هبة عم تتوجع :تركلي ايديي
    ما استحمل أسيد يكون مجرد متفرج .. كان طالب مارق من جنبو .. وقفو وعطاه غراضو ووقرب من لؤي .. حط ايدو على كتفو وفتلو لعندو وقال: شيل ايدك عنها ياحيوان .وضربو بوكس على وجهو
    لؤي وقع ع الارض .. بس سرعان ماوقف بوجه أسيد ليرد عليه بنفس البوكس وقال :انت شوودخلك .. وبلشو يترعاكو مع بعض
    وهبة واقفة مصدومة وخايفة بنفس الوقت .. وبلشو الطلاب يتجمعو عليهن
    هبة :لك مشااان الله بعدوهن عن بعض رح يدبحو بعض
    قربو وبعدوهن عن بعد .. قرب شخص وقال :العميد طالبكن انتو التلاتة
    مشو وهنن عم يتزورو بعض
    __________________
    بمكتب العميد
    العميد قاعد .. وع الكرسي يلي قبالو قاعد أسيد .. وهبة ولؤي واقفين
    العميد : ممكن افهم شو يلي صار
    هبة منزلة راسا ودموعا عم يتسللو شوي شوي
    لؤي :انا ورفيقتي عم نتناقش اجا الاخ هون فجأة هجم علي وصار يضربني
    العميد : استاذ أسيد من اول ماكنت طالب ماشفنا منك شي .. بالعكس انت محترم ومنضبط .. هلأ شو عدا ما بدا .. ولا عم تتقاتلو مشان بنت
    العميد :شو ياهبة .. ممكن تحكيلنا يلي صار
    هبة : انا والله مادخلني
    أسيد : حضرة العميد بتوثق فيني
    العميد :طبعا .. ولولا هيك مابنحطك معيد بهي الجامعة
    أسيد :بدي اقعد مع هبة على انفراد شوي
    لؤي : هلأ عرفنا الموضع بخص هبة خانم
    أسيد :اسماع ولااه انا محترمك لحد الان مشان العميد والا كنت كملت عليك عم تفهم
    العميد بنرة تهديد :أسيدد
    اسيد: مانك سامعو كيف عم يحكي
    العميد :بس كإنو هبة بتخصك كتير
    أسيد :طبعا بتخصني .. لانو خطيبتي
    هبة :شووو
    لؤي :شوووو
    العميد :كنت احكي هيك من الاول .. مزال خطيبتك بتحكو مع بعض لما تروحو .. بس هلأ بدي منكن ماتقربو من بعض نهائيا ولا انتو التلاتة رح تنفصلو
    أسيد عم يزورو للؤي وقال : بتأمر حضرة العميد .. انا بستأذن
    العميد :اذنك معك
    وقف اسيد وقال :تعي هبة
    مشت هبة وهية مصدومة وهو مسكها من ايدا وسحبا .. وطلعو من البناء .. وشاف الشب يلي عطاه غراضو اخدن منو وكملو لبرا وهنن اديهن بأيدن بعض وعلى مرئ عيون الكل .. والكل عم يتطلع ويتهامس عليهن
    وصل للسيارة فتحلا الباب وركبا وراح ركب ورا مقودو
    هبة :شووو هاد يلي عملتو
    أسيد :يلي كان لازم ينعمل
    هبة :انت من الاساس شو دخلك لتجي وتضربو ....اناا بعرف حل مشاكلي لحالي وماني بحاجتك
    أسيد :ماشفتيه كيف كاان ماسكلك ايدك
    هبة :لك انت شوو دخلك
    يعني هلأ انا يلي طلعت غلطان لانو دافعت عنك
    هبة :وياريتك مادافعت .. انا هلأ انفضحت بالجامعة كلا
    أسيد : هاد يلي هامك
    هبة :طبعا هاد يلي هاممني .. شي حلو يقولو عني عم يتقاتلو الشباب علي والانكى من هيك قلت انك خطيبي
    أسيد :محدا عرف غير العميد ولؤي
    هبة :وهدول يلي مشيتني قدامن وانت ماسك ايدي
    أسيد :ضروري اذا ماسك ايدك كون خطيبك
    هبة :مفكر يعني مارح يوصلن خبر شو صار فوق
    أسيد :مابهمني .. يلي بهمني بدي اعرف شوفي بينك وبين هاد يلي اسمو لؤي
    هبة :مافي شي ومادخلك
    سكت شوي وحس حالو غلط .. انو عم يتدخل فيها ... حتى هو ماعرف ليش هيك عمل معا
    هية برمت وجها ناح البلور بعيون حزينة ومقهورة ومشو
    وصل لنص الطريق ووقف السيارة
    أسيد :انا اسف
    كانت بعد عم تطلع ع البلور .. مسحت دموعا وبرمت لعندو وقالت :ولا يهمك .. انا كمان اسفة
    أسيد :كان كل همي انو ساعدك .. ماهان علي شوف واحد متل هاد عم يتصرف معك هالتصرف وضل ساكت وبالاخص انك طالبتي وجارتي بنفس الوقت
    هبة :بتفهمك .. واسفة مرة تانية لانو انفعلت عليك
    أسيد :وعند العميد لما قلتلو انك خطيبتي .. مالقيت غير هالكذب .. ماحلوة قول جارتي .. اكيد رح يفكرو بنية عاطلة قلت بقول خطيبتي لانو بوقتها محدا رح يجيب سيرتك او سيرتي .. واذا انتشر الخبر وهو ان شاء الله مارح ينتشر .. مابنكذبو وبعد فترة بنقول تركنا
    ماحكت
    أسيد :هلأ قوليلي.. شبو هاد الشب .. حبيبك يعني ؟؟
    هبة :طبعا لأ
    أسيد :شو القصة احكيلي بركي بقدر ساعدك
    شردت بحبات المطر يلي بلشت ترخرخ على البلور وحكت كل القصة
    أسيد :ومن كل عقلك سايرتيه
    هبة :اي والله هاد يلي صار .. عم يهددني
    أسيد :لك من حكيو اعرفي انو كذاب
    هبة :مابعرف خفت وبس .. قلت بسايرو مابدي وجعة هالراس
    أسيد :وليش اليوم ماسكتيلو
    هبة : لانو كنت كتير مقهورة ومسكرة معي من كل الجهات واجا هو وطلعت فشة الخلق فيه .. بس بيستاهل
    أسيد : مقهورة من الامتحان
    هبة :من كلشي .. والامتحان وحدة من هدول الشغلات .. انا عنجد وحدة منحوسة
    أسيد :لاتحكي هيك .. احكيلي شوي عن هي الشغلات يلي مدايقتك
    هبة : مثلا مبارح بخبر انو في امتحان ورحت لادرس بتعرف شو صار مع ماما ..وماقدرت ادرس ..واكيد رح ارسب فيه .. وكتير اشيا
    أسيد :طيب احكيها
    هبة :لا خلص .. بكفي لهون
    أسيد :طيب ياستي مشان الامتحان انا قلت هاد شكلي .. ومارح ضيف علامتلو للمعدل
    هبة :عنجد
    أسيد :والله .. انا بهاد الامتحان جبت من كل درس سؤالين ... ومن خلالن رح اعرف كل طالب اذا فهمان هالدرس او لأ .. وارجع عيد شرحو
    هبة :هه اصبح معي رح تعيد كلشي من اولو
    أسيد :ههههههههه .. لا انتي وضع استثنائي
    هبة :كيف هيك
    أسيد :رح خصصلك ساعة باليوم نرجع فيها عكلشي راح عليكي
    هبة :عنجد
    أسيد :والله .. ولسه بتقولي منحوسة بدك اكتر من هيك حظ .. الاستاذ بحد زاتو بدو يساعدك
    هبة :لا مابصير .. انت شو ذنبك .. وكمان انا اذا شديت عحالي بفهم
    أسيد :لا اجباري بدن شرح .. وانا مصر انو ساعدك
    هبة :عنجد مابعرف كيف بدي اتشكرك
    ابتسم وقال :لاشكر على واجب
    هبة :بالمناسبة انا بعتذر عن كلشي بدر مني من قبل
    أسيد :وانا كذالك الامر ... وهلأ شو ؟
    هبة :شو شو
    أسيد :اصحاب
    ابتسمت وقالت :اصحاب
    مدو اديهن وصافحو بعض ومشو
    وهنن ماشين حكت هبة :وشو عشان لؤي انا خايفة يسببلي مشكلة
    أسيد :يسترجي ويقرب منك .. والله انا يلي بدي اخفيه
    هبة :ليش بيطلع بأيدك
    أسيد :ههههههههه
    ________________________
    تاني يوم
    طلعت هبة الصبح من البيت واتجهت نحو الطريق ..
    وهية واقفة طلع أسيد وشافها واقفة .. ابتسم وركب سيارتو وهو عم يدورها .. وقف سرفيس لهبة وركبها
    وهو انقهر كتير .. بس ماحكي دعس ع النزين ومشي
    دخلت ع الجامعة .. وشافت رفقاتا عم يتمشو ويحكو
    مشت لعندن وصبحت :صبااحو
    صباح ونهى :هلاا صباح النور
    هبة :اي كيفكن اليوم
    صباح :مناح .. انتي قوليلنا كيفك .. الله يسمعنا الاخبار الطيبة
    هبة :ايو اخبار
    نهى :انتي والاستاذ أسيد .. عحد علمي مابتطيقو بعض
    هبة : قصدك انو خطيبي
    صباح :ايي
    هبة :اي مافي شي من هاد
    صباح :لكن شو مصدر هالاشاعة
    هبة :المصدر هو لؤي الكلب .. ليش ماعرفتو شو صار مبارح
    صباح :هلأ خبرنا .. بس حكيلنا شو صار بالتفصيل
    هبة :تعو ونحنا فايتين ع القاعة بحكيلكن مشان نلحق
    .........................
    وهنن عم يقعدو قالت هبة :وهاد كلشي صار
    نهى :اممم .. العما ما احقرو لؤي
    هبة :هو من الاول حقير .. بس خايفة يعملي شي
    صباح :لاتخافي .. ما أسيد قلك لاتخافي
    نهى : بس عجبتني التطورات بينك وبين أسيد
    هبة :والله مافي شي تضربي .. بس بشكل عام انا كنت ماخدة عنو نظرة غلط وهو عنجد طلع انسان محترم كتير
    صباح :يلا اسكتو اجا الدكتور
    دخل دكتور وبلش يعطيهن المحاضرة
    ______________________
    بالحديقة .. قاعدين البنات ومعن بسكويت وعم ياكلو
    اجت صبية منون وقالت :هبة الاستاذ أسيد طالبك بمكتبو
    هبة :الي ؟
    :اي الك
    هبة :طيب ماشي .. هلأ بشوفو
    صباح :شو القصة
    هبة :والله مابعرف .
    نهى :يلا قومي وابقي خبرينا شو رح يصير معك
    هبة :بدكن تضلو هون ؟
    صباح :لا انا رايحة ع البيت
    نهى :وانا كمان
    هبة :لكن بخبركن ع الواتس .
    وقفت وقالت سلام
    ..............................
    وصلت لعندو دقت الباب وفاتت
    هبة :مرحبا استاذ
    كان قاعد ورا طاولتو وعم يكتب شي
    رفع راسو وقال :اهلين هبة .. تفضلي ارتاحي
    قريت وقعدت
    هبة : قال طالبني
    أسيد :مظبوط .. شو نسيانة الدروس
    هبة :هون ؟؟
    أسيد :اي هون !! ليش وين فكرتي بدي اعطيكي الدروس
    هبة :ههه بصراحة مافكرت
    أسيد :ههه .. طيب يلا خلينا نبلش من الاول
    هبة :هلأ
    اسيد :اي اليوم بدنا نبلش .. وكل يوم رح خصصلك ساعة
    هبة : بلاها اليوم
    أسيد : شو من اولها كسل
    هبة : لاوالله .. بس شوي تعبانة .. وبدي ارجع ع البيت ساعد الماما
    أسيد : طيب رح نختصر الوقت اليوم للنص ساعة شو رأيك
    هبة : ماشي
    أسيد : ولما نخلص باخدك معي
    هبة : مابدي عذبك
    أسيد : ههه شو هالعذاب .. اذا ساكنين بنفس البيت .. يلا طلعي ورقة فاضية وقلم وطلعت ورقة فاضية وقلم بدون ماتحكي .. وهو قام وقعد ع الكرسي يلي قبالا لحتى يقدر يشرحلا
    ______________________
    عباب البناية
    وقفت سيارة أسيد ومعو هبة
    هبة : عنجد مابعرف شو قلك او كيف اتشكرك
    أسيد :هبة خلص لاتحكي هيك انا عم اعمل واجبي تجاهك كأستاذك وكاجارك ومافي داعي للشكر
    هبة ابتسم وقالت :شكرا
    أسيد :ههههه بكرا بدك تطلعي متل العادة
    هبة :اي
    أسيد :اصبح بتطلعي معي وبنروح سوا
    هبة :بس
    أسيد :بلا بسبسة .. كمان ماكل الاوقات بتلاقي سرافيس .. وانا طالع فيكي وبلاكي
    هبة :طيب ماشي
    أسيد :اذا نزلتي قبلي انطريني واذا نزلت انا قبلك برنلك
    هبة :ليش معك رقمي
    أسيد :اي شو نسيتي اخدتو لما كنتي بالمشفى
    هبة :اي صح .. فتحت الباب وقالت سلام
    أسيد :سلام . ونزل هو كمان
    فاتت ع البناية وطلعت بوجها ام أسيد
    هبة :مرحبا خالة
    ام أسيد :اهلين يا بنتي .. كيفك وكيفا امك شلون صارت
    هبة : الحمد لله اليوم احسن
    دخل أسيد وقال :مرحبا ماما
    هبة ردت شعراتا ورا ادنها بخجل وقالت بالاذن
    وطلعت ع الدرج
    ام اسيد صارت تتطلع على هبة وعلى أسيد
    امو :شو القصة
    أسيد :ايو قصة .. مافي شي ..اي شو طابختلنا اليوم ست الكل
    امو :شيش طاووق
    أسيد :يا سلام
    حاوط ايدو من ضهرا وفاتو لجوا
    ________________
    دخلت هبة ع البيت
    هبة :ماما وينك
    ايمان من المطبخ :انا هوون
    شلحت من رجلا ولبست خفها ودخلت ع المطبخ
    هبة :شو عم تعملي
    كانت عم تطبخ
    ايمان :متل مانك شايفي
    هبة :ماقلتلي مابتمدي ايدك عشي
    ايمان :انتي طولتي وخفت مالحقلكن الغدا
    هبة :يا ماما مابصير هيك ..
    ايمان : لك والله ماعملت شي .. قلت بعملكن شوية مجدرة مابدها شي
    هبة : طيب انا رح افرم السلطة
    ايمان : اي ماشي
    ___________________
    وبلشت تمر الايام .. الوضع بالبيت عند هبة مستقر ابوها وامها معد تخانقو متل قبل .. وأسيد كل يوم يقعد معها ساعة ليشرحلا الدروس .. وتقربو من بعض وصارو صحبة كتير
    _________________
    أخر الليل
    قاعدة هبة عم تدرس .. مدت ايدا عكاسة المي و رفعتا لتشرب .. وبتتفاجئ بأنها فاضية
    تركت القلم من ايدها وقامت تعبي الكاسة . واول ماطلعت من غرفتا انفتح باب البيت ودخل ابوها
    جلال :هي هبوش فايقة
    هبة :اي والله عم ادرس
    جلال :اي منيح الله لايضيعلك تعب
    هبة :ما انحرم منك ..
    قطعها ودخل حط غراضو ع الطاولة من مفاتيح وموبايلو وباكية دخانو .. وراح ع الحمام ..
    هبة ليش البابا عم يتأخر كتير بالسهرة .. مادخلني احسن الشي .. كملت ع المطبخ .. عبت كاسة المي ورجعت .. وهية راجعة رن موبايل ابوها من جنبا على الطاولة .. قربت وكان ابو محمد يتصل بك ..
    خلص اتصال .. اجت بدا تمشي ..بس لفت انتباها ١٠ رسائل موجودين ع الشاشة
    الفضول سيطر عليها
    هبة :معقول في شي .. قربت من الموبايل وفتحتو لانو بتعرف رمزو .. ونزلت برداية الشاشة .. وكان كل الرسائل من ابو محمد
    شو وصلت
    نسيت محبسك عندي اذا سألتك مرتك عليه
    ليش ماعم ترد
    جلال حبيبي لاتنسى بكرا تجيب طابة لمحمود
    رح اشتقلك كتير من هون لبكرا ..
    ولاتنسى تجبلي مصاري بكرا
    ما قلتلي كيف كانت الليلة ان شاء الله تكون عجبتك
    عم تقرا وهية مصدومة ..
    سمعت باب الحمام انفتح بسرعة قفلت الموبايل ورجعتو عمكانو وراحت عغرفتا .. حطت كاسة المي ع الطاولة وقعدت مصدومة
    هبة بقلبا :مين هاد ابو محمد .. ولسه عم قول مين هاد هي اكيد وحدة .. معقول بابا عم يخون امي .. معقول الباب يعمل هيك .. لأ لأ .. بابا بحياتو ماعمل شي حرام .. طيب امي شو عملتلو ليعمل معا هيك .. انا لازم اعرف مين هي وبابا شو عم يعمل معا .. ياقلبي عليكي يا امي
    تمددت بختها بهدوء وهية شاردة .. ضمت مخدتها وماحست عحالا الا عم تبكي
    صورة ابوها انهزت بعينها .. الاب يلي لازم يكون المثال الاعلى .. معد توثق فيه .. اكتشفت انو ابوها الرجال ماطلع رجال .. صارت تفكر انو هية عطول كانت تلوم امها انو هية يلي بتعصب ابوها لحتى بمد ايدو عليها .. اكتشفت بوقتها انو شو ماكان مالازم يمد ايدو عليها لو انو رجال فعلا .. اتضحت بعينها صورة امها الام يلي عم تتعب وتشقى ومكرسة كل حياتها للبيت ولابوها ولالهن .. تتجازى بهي الطريقة بالضرب والخيانة .. لو عندها وظيفة او اصحاب وتعيش هالحياة متلا متل غيرا كان نص مصيبة .. بس وين الغلط يلي غلتطو امها
    _________________

    الصبح .. قعدو الكل عسفرة الفطور
    هبة ما اكلت بس كانت عم تنظر نظرة اسف ع ابوها ونظرة حزن لامها .. كانت حاسة بغصة كبيرة بقلبها
    ايمان :ماما ماتاكلي
    هبة :عم اكل ماما .. عم اكل
    اكلت لقمتين وقالت :صحي بابا وين محبسك
    كان عم ياكل وتشردق .. وايمان من جنبو بأيدها السليمة صارت تدقو على ضهرو
    ايمان :خير .. خير
    قربتلو هبة كاسة المي
    اخدها وشرب .. وقال :المحبس .. اي المحبس نسيتو بالسهرة مبارح
    هبة :بابا انتو شو بتعملو بالسهرة
    جلال :بنلعب ورق .. شو بنعمل يعني
    هبة :اممم .. انا دايمة .. بدكن شي
    ايمان :لا ياعمري
    جلال :بابا بدك مصاري
    هبة :لا معي .. يلا سلام
    نزلت ع راس الحارة ونسيت أسيد وانو بتروح معها .. كانت مشوشة تماما ..
    نزل أسيد وشافها واقفة ناطرة سرفيس
    أسيد :شو عم تعمل هي
    ركب سيارتو ومشي ووقف جنبا .. بس هية ما انتبهت لوجودو كانت شاردة
    ضغط ع الزمور .. لحتى فاقت من شرودا
    اتطلعت عليه .. وقربت وركبت جنبو بهدوء
    هبة :صباح الخير
    أسيد: صباح النور
    دعس ع البنزين ومشي .. وهية شردت بالطريق
    أسيد :هبة شبك
    هبة :اااه
    اسيد :عم قلك شبك
    هبة :مافي شي
    أسيد : عراحتك ..
    وصلو ع الجامعة .. وهية نزلت لعند رفقاتا وهو راح عمكتبو وكان عم يتعقبا بعيونو
    وصل ع المكتب .. حط شنتو ع الطاولة وراح وقف ع الشباك ..وشافها قاعدة مع رفقاتا وشاردة
    أسيد :ياترى شبها .. وشو يلي مزعلها .. مانك حلوة ابدا ياهبة وانتي حزينة .. ماعاش يلي بدو يزعلك لازم اعرف ..وشيل الحزن من عيونك الحلوين
    حط اديه بجيابو وضل صافن فيها وهو مبتسم
    _________________
    نهى وصباح عم بتصورو سيلفي وهبة قاعدة جنبن بس كانت بغير عالم
    نهى :ماحلوة هية تعي نصور غيرا ..
    صباح :ثبتي .. واحد تنين تلاتة ..
    نهى :هاتي لشوف .. اي ماظابطة
    صباح :تعي نتصور غيرا ..
    نهى :معد بدي
    التفتت ناح هبة وقالت :شبك هبوش
    هبة :مافي شي
    صباح :علينا يا كلبة .. انقلعي احكي
    هبة :عنجد مافي شي
    نهى :بكون مزعلها حبيب القلب
    هبة :مين حبيب القلب
    صباح: أسودي
    هبة :يا الله شو غلاظ
    نهى :صحي هبة عنجد حكيلنا شوفي بينك وبينو
    هبة :شبك انتي واياها استلمتوني .. والله مافي شي
    صباح :لم اقتنع
    هبة :احسن
    نهى :هلأ عنجد كل هالتقرب من بعضكن والانسجام .. وبس مجرد اصدقاء
    هبة :والله
    صباح :بس والله نظراتو تجاهك ما نظرات صديق لصديقتو
    هبة :لكن نظرات شوو
    صباح :نظرات حب اذا الله ماكذبني
    هبة :هه حب قال .. مشان الله حاج تتخيلي انتي واياها
    صباح : بطلنا تخيل .. مابدكن تقومو ع المحاضرة
    هبة :انتو روحو انا عندي شغلة ضرورية
    صباح :شغلة ضرورية .. مع مين اذا أسودي هو يلي رح يعطينا المحاضرة
    هبة :يا الله شو فايقين ورايقين
    ضمت كتبها وقامت
    نهى :شو عم يصير معها هي
    صباح : والله مابعرف .. قومي .. قومي
    .............................
    دخلت هبة الكافتيريا وعم تبحث بعيونا عن شخص .. لحتى لقتو قاعد على طاولة وعم يحكي ويضحك هو ورفقاتو .. اقتربت منو وقالت :صباح الخير شباب
    التفتو عليها وقالو :صباح النور .. الا لؤي مارد
    هبة :لؤي بدي احكي معك كلمتين اذا ممكن
    قام ومشي شوي لقدام وليبعد عن الشباب
    لؤي :نعم .. شوبدك .. ليش جاي لعندي .. ناقصني وجع راس من ورا حضرتك
    هبة :بدي اياك بخدمة .. ولو مابعرف انك قدها مابجي لعندك
    لؤي : مابخدم حدا انا
    هبة :بعرفك مادي .. اطمن رح اعطيك مقابل
    لؤي :اشقد
    هبة :قبل ماتعرف شو بدي منك
    لؤي :عم تقولي انو انا قدها .. اصبح بقدر عليها .. اشقد بدك تدفعي
    هبة :٢٥ الف
    لؤي : موافق .. بس ماتكون الشغلة فيها شي مانو قانوني
    هبة :وجهي هالوجه .. بدي تراقبلي شخص بس
    لؤي :اذا هيك سهلة
    هبة :تعال نقعد هون لفهمك القصة كلها
    لؤي :تفضلي
    _____________________
    دخل أسيد ع القاعة ..
    واول مكان بيضرب عينو عليه بالعادة هو مكان هبة
    صفن بمكانها الفاضي .. بعدين قال : صباح الخير ....وينا هبة
    نهى وصباح تلبكو
    أسيد :شو؟؟
    صباح :مابعرف .. قال عندا شغلة بدا تعملا وراحت
    أسيد: بدا تجي ع المحاضرة .. يعني قصدي نستنا شوي ولا لأ
    نهى :بظن مارح تجي
    أسيد : اممم .. طيب ماشي .. خلونا نبلش
    رجع صفن بمكانها الفاضي شوي .. بعدا حمل القلم وراح ع اللوح
    ______________________
    بالمحاضرة التانية
    دخلت هبة وقعدت مع رفقاتا
    صباح :وين انقلعتي يادبة
    هبة :هون .. كان في شغلة صغيرة وعملتا
    نهى :ومابتنحكى شو هية الشغلة
    هبة :بودي احكيلكن بس صعب ..
    صباح :أسيد سأل عليكي
    هبة :وشو قلتولو
    صباح : متل ماقلتيلنا
    سكتت وماردت
    نهى :عفكرة هالشب بحبك
    هبة :شو
    نهى :متل ماسمعتي .. حاولي تشوفيه من هاد المنظور
    هبة :ماعم افهم عليكي
    صباح :اذا مابدك تحكيلو وين كنت حاولي تلاقي كذبة .. لانو رح يسألك
    سكتت شوي وقالت :بحبني ؟؟
    نهى :هلأ يمكن مو حب حب .. بس انتي بتعنيلو كتير
    سكتت وشردت قداما .. وبعدا ابتسمت
    ___________________
    خلصو المحاضرات .. وطلعو البنات مع بعض
    وأسيد كان واقف عباب القاعة وساند رجلو ع الحيط ومكتف اديه ..
    نهى :أسيد
    هبة :وينو
    نهى :قدامنا
    رفعت راسا وشافتو .. فجأة حست برعشة بقلبا لما شافتو والواضح انو ناطرها
    وصلو لعندو ووقفو
    أسيد :كيفكن صبايا
    : الحمد لله
    نزل رجلو وفك اديه عن بعض وقال هبة ممكن تلحقيني على مكتبي (ومشي)
    هبة :بشوفكن صبايا
    غيرت اتجاها ومشت ورا أسيد يلي سبقها بأمتار
    وصلت عمكتبو ... كان الباب مفتوح .. دخلت بدون ماتحكي ولا كلمة
    كان عم يقعد على كرسيه قال :سكري الباب وتعالي
    سكرت الباب وقربت وقعدت قدامو
    أسيد :وين كنتي بوقت المحاضرة
    هبة :صارت معي شغلة
    أسيد :مابتنحكى
    هبة :مابعرف
    أسيد :كيف يعني
    هبة :مابدي احكي لحدا .. شي خاص فيني
    أسيد :علي ياهبة .. ما عاساس نحنا اصدقاء
    هبة :واعز .. بس عنجد شي خاص
    أسيد :هبة انتي من اول اليوم وانتي مانك عاجبتيني .. واكيد صاير معك شي كبير لحتى غبتي عن المحاضرة .. مشان هيك احكيلي ولاتخلي بالي مشغول عليكي
    هبة سكتت
    أسيد :خلص مابدي احرجك .. والظاهر صداقتنا مالا قيمة عندك
    هبة :والله ماهيك .. بوعدك احكيلك بس اتأكد
    أسيد :خلص مو مهم هي حياتك ... وكمان الواضح انو صداقتنا من طرف واحد
    هبة :ليش هيك عم تحكيني ..
    أسيد :خلص انسي .. انا طالع تفضلي لوصلك
    هبة :مابدك تدرسني اليوم
    أسيد :لأ
    اخد مفاتيحو وطلع .. وقال :ناطرك بالسيارة
    قامت وهية حزينة وقالت :بترجاك لاتكملا معي يا أسيد
    طلعت وصارت تمشي بالكوريدور بهدوء وراسا بالارض .. فجاة حست دمعة نزلت عخدا .. مسحتا ومشت
    وصلت للشارع الرئيس .. وما راحت ركبت مع أسيد
    هو كان واقف عجنب ولما شافا اتجهت ناح الطريق صار يزمرلا مشان تجي تركب معو .. بس هية ماردت عليه .. وقف قداما سرفيس ركبت فيه ومشي
    أسيد : شبا هي ... عنجد يلي قال انو البنات ينص عقل ماكذب .
    دعس على البنزين ومشي
    ...............................
    وصل لقدام البيت وهو معصب .. صف السيارة وهو عم ينزل شافها نزلت من سرفيس براس الحارة .. وقف لينطرا .. وصلت لعندو .. ووقفت بدون ماتحكي لانو حست انو هو يلي بدو يحكي
    أسيد :هبة
    هبة :نعم
    أسيد :من بكرا بترجع علاقاتنا كأستاذ مع طالبتو وبس
    تركها وفات ع البناية
    ماحكت بس حست حالا بدا تبكي .. وانجرحت من كلامو .. فاتت وراه لتطلع عبيتا .. واول ماوصلت عباب بيتو هو طبش الباب بوجها
    بلعت الغصة وضلت مكملة عبيتا .. فتحت الباب وفاتت وانحنت صارت تشلح من رجلا وصار تفكر : انا شو عملتو لحتى هيك عاملني.. طيب بركي شي خاص .. بركي شي مابينحكى .. معقول هيك ينهي صداقتنا بس لانو ماقلتلو شبني ... ياترى هاد عشو بدل .. بس شو ماكان معد سامحو .. لكن معقول لسبب سخيف ينهي صداقتنا بهل السهولة .. انا اصلا والله كنت بدي احكيلو واشكيلو .. بس شوبدي قلو بابا عم يخون ماما .. كيف بدا تطلع معي قلو هيك .. الله يسامحك يا أسيد
    ايمان: ولك هبةةةة
    نقزت ورفعت راسا وقالت :شوفي
    ايمان :لك شبك يابنتي صرلك ساعة صافنة بهل البوط وحكيكي ماعم تردي
    هبة ضحكت وقالت :عنجد
    ايمان :اي جد .. وين كنتي شاردة
    هبة :والله مابعرف ههههه .. اي ماما قوليلي انتي كيف صرتي
    ايمان :الحمد لله انا مافيني شي
    هبة :رحتي اليوم ع الدكتور ؟
    ايمان :اي وقلي شي يومين وبفكها
    هبة : اي الحمد لله شو عاملتينا غدا اليوم
    ايمان : ماوصلت لعندك الريحة
    هبة : ملوخية
    ايمان : هههه اي .. يلا بدلي وتعي ساعديني
    هبة : حاضر
    _____________________
    المسا
    أسيد قاعد مع امو بالصالون وعم يشتغل ع الابتوب ... صفن شوي .. وسكر الابتوب وشرد
    أسيد : ليش هيك عاملتا .. بركي عنجد شغلة خاصة ومابتنحكى ... العما ما اجحشك يا أسيد .. بس انا عملت هيك كان بدي اعرف شبها .. بحس حالي عم اتوجع لما بتذكر حالتا .. ياترى ليش
    _____________________
    بالبيت عند هبة
    قاعدة هبة وامها واخوها سهرانين ع الtv
    وهبة عم تقشر برتقال(كرمنتينا ) وتحط بالصحن قدام امها واخوها
    رن موبايلا بمسج
    اخدت كلينكس ونشفت اديها .. وفتحت الموبايل وكان لؤي (انا صرت تحت البناية ) ردت عليه (شوي وبيطلع )
    ورجعت تقشر برتقال
    انفتح باب غرفة النوم .. وطلع ابوها
    هبة : شو بابا ع السهرة ع العادة
    جلال : اي بدكن شي
    هبة : لأ سلامتك
    ايمان : لاتطول متل العادة
    جلال : بحاول
    طلع وسكر الباب .. وايمان اتطلعت ع الباب بحزن ورجعت صارت تتفرج ع التلفزيون
    وهبة شافت هالنظرة بعين امها وحست قلبا احترق عليها
    ايهم : انا نعست
    ايمان :غسل اديك منيح
    ايهم :حاضر
    ايمان : منيح هاا
    ايهم :ماشي ...
    تركهن وراح
    هبة :ماما
    ايمان :اي حبيبتي
    هبة :حكيلي عنك وعن بابا
    ايمان :هههههه شو خطرلك هالسؤال هلأ
    هبة :مابعرف .. هيك فضول .. كأنو بتذكر قلتيلي انو ما كنتي بتحبي البابا .. عنجد ولا لأنو كنتي معصبة حكيتي هيك
    سكتت وماردت
    هبة :بليييز ماما
    ايمان تنهدت تنهيدة مرتجفة وقالت : مظبوط
    هبة :شو هو المظبوط
    ايمان :انا وابوكي ما اخدنا بعض عن حب
    هبة :يعني مابتحبيه للبابا هلأ
    ايمان :طبعا بحبو .. بس مو حب عشق .. انو خلص هاد زوجي ..بحبو وبخاف عليه متلكن بالظبط
    هبة :يعني بفهم من كلامك بتحبيه بس ما حب العشاق
    ايمان :هههه هيك شي
    هبة :وهو
    ايمان :كذالك الامر
    هبة :ماما جربتي الحب
    ايمان : اي
    هبة :حلو الحب
    ايمان :احلا شي بهل الحياة
    هبة : وين صار
    ايمان : مين هون
    هبة : الشخص يلي حبيته
    ايمان : مابعرف
    هبة : ماما حبابة احكيلي كل القصة
    ايمان :ليش حاسستك متحمسة عقصة بتوجع
    هبة : مو هيك والله .. بس حابة اعرف .. اذا مابزعجك طبعا .. ممكن استفيد من قصتك
    ايمان كان معا برتقالة عم تاكل منها رجعتا عمكانا وقعدت تحكي .. كنت صبية هيك حلوة متلك
    هبة :ولساكي حلوة
    ايمان : توظفت بمعمل معلبات .. كان شريكو لصاحب المعمل شب عمرو فوق التلاتين اسمو عامر .. كان يجي ويضل يتطلع علي من اول ما يجي لحتى يروح .. هو بالعادة جاياتو قليلة ع المعمل .. بس بعد ماشافني صار يجي كل يوم ... انا تعلقت فيه وبنظراتو .. وحبيتو .. حبينا بعض بدون مانحكي .. عيونا كانت تحكي كلشي بقلبنا
    وبيوم ونحنا راجعين من المعمل بليل وبنص الشتوية وكان هوا ومطر كتير .. تعطل الباص فينا .. وقالو نزلو دبرو حالكن
    هبة :عنجد
    ايمان :اي .. ماكان في لاتلفونات ولا لي شي وبالنوادر لتمر شي سيارة من هنيك .. نزلنا وصرنا نمشي .. انا تعبت كتير .. قلتلو بدي اقعد ارتاح .. بس محدا رضي يقعد معي قال بخافو
    هبة :اي وشو صار
    ايمان :انا فرطت ع الاخير .. فقعدت وقلت هلأ بلحقن .. قعدت شوي وقمت وصرت امشي .. وكل شوي قول هلأ بلاقيهن .. وهلأ بلاقيهن .. وكانت لاقيهن .. خفت كتير .. قلت اكيد ضعت ... وصرت امشي بأقصى سرعة.. المهم وصل عبيتي معد بدي لاقيهن .. لحتى طلعولي قطاعين طرق .. وصارو يتحركشو فيني وانا صرت اصرخ وابكي .. وخطفوني
    هبة :خطوفوكي ؟؟؟
    ايمان :اي خطوفوني
    هبة :شقد كان عمرك وقتا
    ايمان :يمكن بالعشرين
    اخدوني وحبسوني بغرفة متل حظيرة الحيوانات
    هبة :وليش خطفوكي
    ايمان : مشان يطلبو فدية
    هبة :كيف هيك
    ايمان :لما حدا يسأل عني بيطلبو فدية
    هبة :ماهو انا عم فكر فيها انو كيف بدن يطلبو فدية وهنن مابيعرفو اهلك .. طيب اذا ما حدا عطاهن فدية .. شو بيعملو
    ايمان :ببيعوني
    هبة :عنجد .. كان في هيك شي
    ايمان :هههه من يوم يومها هالحياة فيها ولادين حرام
    هبة :اي كملي .. شوصار بعدين
    ايمان : مافي ساعتين الا اجو وطالعوني
    هبة :كيف هيك
    ايمان : انا كان معي بالشتنة مريول ومتكوب عليه اسم المعمل .. قام اتصلو فيهن .. واجا عامر دفعلن مصاري وطالعني .. وركبت بسيارتو ووصلني عبيتي .. طول الطريق كنا ساكتين انا كنت بعدني مرعوبة .. وهو ماحكي ولا كلمة .. لما وصلنا ع البيت قلي :الحمد لله عسلامتك ... انا مارديت .. قلي مافي شكرا ... ابتسمت وقلتلو شكرا
    هبة :فكرت رح يقلك بحبك
    ايمان :هههه لااا ماقلي
    هبة : واهلك عرفو بوقتا
    ايمان : لا ماقلتلن .. لانو كانو رح يمنعوني من الروحة
    هبة :وبعدين
    ايمان : ضلينا فترة في بينا بس النظرات وطبعا من خلال هالنظرات الكل عرفو انو نحنا بنحب بعض ... ليوم كان جايب معو ولد ع المعمل ..
    قرب مني وقلو للولد سلم عخالتو ايمان .. انا نزلت لعند الولد وسلمت عليه وبوستو .. كان بعمر العشر سنين الولد
    وقفت وقلتلو مين هالولد الحلو
    هبة :ومين طلع
    ايمان بحزن :ابنو
    هبة :عنجد
    ايمان :والله
    هبة :شو كان موقفك
    ايمان :شو بدو يكون موقفي .. انصدمت صدمة عمري .. معد عرفت شو قلو او ضل صامدة مكاني .. قلتلو الله يخليلك اياه .. وتركتو ومشيت .. ماشفتو غير مسكني من ايدي ووقفني قلي لحظة شوي .. رديت عليه خير عامر بيك شوبدك ... حكا ابنو مشان يروح ينطرو بالسيارة .. وحكاني : قلي انا جبت ابني معي .. مشان ماكون عم كذب عليكي .. ايمان انا حبيتك وبعرف انك بتحبيني .. رديت عليه قلتلو انت متزوج.. قلي صح .. بس زوجتي مريضة وهية يلي طلبت انو اتزوج
    هبة :كيف هيك .. العما شو ندل .. بدل مايكون مع مرتو بوقتها الصعب .. داير يحب ويتزوج
    ايمان :وانا فكرت هيك كمان ورفضت
    هبة : ومن وقتها مابتعرفي عنو شي
    ايمان :ماهو خلصت القصة
    هبة :وين
    ايمان : مابحكيلك شقد تعذبت وبكيت وقتا .. لانو انجرحت جرح كبير .. حسيت انو انضحك علي . وهو كمان حالتو ابدا ماكانت احسن من حالتي .. كان يجي ع المعمل وانا اتجاهلو .. والحزن بان عليه وعلى صحتو ... لحتى معد اجا نهائيا
    هبة متأثرة : وبعدين
    ايمان :بيوم وانا عم اشتغل بالمعمل .. اجا شخص وقلي بدك تروحي معي .. قلتلو ع وين قلي تشوفي المدام ام فادي .. قلتلو مين هي ام فادي .. قلي زوجة عامر بيك
    هبة :ورحتي
    ايمان :اي رحت .. كنت متخلية انو رايحة اكل شي بهدلة
    هبة :وشو لقيتي
    ايمان: رحت ولقيت ... مرى مبينة من جالو بس المرض مأثر عليها ومخليها تبين اكبر من عمرها .. كانت متمددة عتخت والاجهزة ممدة حوليها وعليها .. وكياس الدوا معلقة بأديها .. منظرها بقطع القلب وجنبا ممرضة .. سلمت وقعدت وهية اول ماشافتني ابتسمت وقالت :انتي ايمان .. قلتلا :اي .. واذا جايبتيني مشان جوزك فأنا بقلك انو مافي بينا شي
    يتبع ....

  5. [4]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_ناربن مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين (مقتبسة من الواقع )
    #الجزء_الرابع
    ردت علي وقالت :بس انا بدي يكون في بينكن شي .. عامر بحبك كتير .. قلتلا :وانتي .. ردت علي وقالت: عامر قدملي كتير ووقف جنبي بكل مرضي .. انا من زمان مريضة وهو صابر علي ومازعجني ... بس انا كنت اقدر كون زوجة الو .. صرلنا سنين متل الاخوات .. وهو من حقو يكون عندو زوجة .. وانا ابدا ماني زعلانة بالعكس اذا شفتو مبسوط ممكن يخف تأنيب ضميري تجاهو .. وفرحو من فرحي ... انا ولادي كبار وواعين يعني لابدن تحفيض ولا غيرو .. وكمان في خادمات يعني اذا مابدك مابتقربي عليهن وانا وصيتن اذا ابوكن بدو يتزوج بتحبو مرتو وبتعاملوها متل امكن ومابتعزبوها .. انا ماني مطولة لحتى الله ياخد امانتو .. بدي شوف عامر مبسوط قبل ماموت
    هبة :ياحرام .. شو كان مرضها
    ايمان : يمكن سرطان .
    هبة :وشو صار بعدين
    ايمان :يلي صار انو انا قبلت فيه ورجعنا نحب بعض متل اول واكتر .. بس (وسكتت)
    هبة :بس شوو
    ايمان : لما اجا تقدملي اهلي ما وافقو عليه .. مع انو حاول كتير .. بس عبس .. واذا بدي اهرب معو الموت كان مصيري .. اهلي خلوني اترك الشغل .. ومافي اسبوع كنت مخطوبة لابوكي وع طبوق الشهر كنت متزوجتو..
    هبة : ليش ما وافقو
    ايمان : لانو متزوج .. وكبير .. وانا كنت صغيرة اول طلعتي
    هبة : ومعد خبرتي عنو شي
    ايمان : ابدا
    هبة : وشو كانت حالتك
    ايمان : حالتي هه ...كنت شبه ميتة .. عنجد حبيتو بكل جوارحي كلشي فيني حبو والاهم انو هو حبني
    هبة : وانتي وبابا
    ايمان :انا وابوكي ماكنا نطيق بعض .. هو كمان كان يحب وحدة واهلو ماخلوه ياخدا .. وابوكي كان كتير نزق وعصبي وبسبب الجرح يلي سببولو اياه اهلو .. كان يتفشش فيني .. وكنت كل ما احبل .. كنت اكل شي قتلة وسقط .. هو ماقصدو يسقطني .. بس مايتحكم بغضبو ويضربني ... كنت اسكت كتير ... بتعرفي هلأ ليش برد بوجه ابوكي .. لانو اذا ماكنت هيك كنت اشبع قتل .. هيك بضل بعينو قوية
    هبة : مشان هيك اتأخرتو لحتى جبتوني
    ايمان :اي ضلينا شي سبع سنين ..
    هبة :قصتك بتوجع
    دمعو عيونا ايمان وقالت :انت بس سمعتيها توجعتي .. كيف انا. قربت وضمت امها وصارت تبكي
    صارت تلمسلا عشعرا وتقلا : الله يبعتلك واحد يهنيكي ويسعدك.... هبة
    هبة : اي ماما
    ايمان : ماما انتي مابتحبي حدا .. قوليلي يا امي لاتخبي عني
    هبة : والله مافي شي .. والله لو في شي لخبرك فورا
    ايمان : اي ياعمري .. شو مابصير معك تعي خبريني .. ولاتخبي عني شي..
    هبة : ان شاء الله
    ايمان : يلا ياروحي .. قومي عدراستك
    هبة : حاضر
    قامت هبة عغرفتها .. وايمان فورا نزلو دموعا يلي صرلن زمان مدفونين
    دخلت هبة ع غرفتها .. وبعتت رسالة للؤي : شو صار معك
    رد عليها :بكرا بكون عرفت كلشي وبخبرك
    ______________________
    تاني يوم
    نزلت هبة على الدرج .. واول ماوصلت لقدام بيت أسيد .. وقفت شوي وبعدين مشت بسرعة تلحق السرفيس
    وقفت براس الحارة .. وكل شوي تعمل نظرة على باب البناية تشوف أسيد اذا طلع او لأ ..
    وقفلا سرفيس ركبت وسكرت الباب .. بهل الاثناء طلع أسيد .. وشافها كانت رايحة وهية شافتو .. بس مشي السرفيس
    أسيد بان عليه القهر وركب سيارتو .. ومشي
    أسيد :اليوم رح حكيها واعتذر منها عن مبارح
    ____________________
    بالجامعة
    دخلت هبة وعم تدور بعيونا على لؤي .. بس مالقتو .. شافت رفقاتا ومشت لعندن وقعدت جنبن ع المقعد
    هبة :صباح الخير
    صباح ونهى :صباح النور
    وسكتو
    صباح :هبة شبك
    هبة :ماشبني شي
    نهى :يابنت انتي من ايمت بتخبي عنا
    هبة شافت لؤي وقامت وقالت :بعدين .. بعدين
    قامت ومشت ووقفت معو والبنات شافهن وصارو يتطلعو ببعض
    صباح :عم تفهمي شي
    نهى :لاا
    اجا أسيد من خلفن : صباح الخير
    التفتو عليه وقالو :صباح النور استاذ
    أسيد :شفتولي هبة
    صباح :اي ليكا (واشرت عليهن )
    وقف مصدوم لما شافا واقفة معو
    أسيد :ليش واقفة معو
    صباح :مابعرف
    نهى لتتهرب :صباح امشي .. المحاضرة بتكون بلشت
    أسيد :شو عنكن هلأ
    صباح :الدكتور احمد
    سحبو حالن وهربو .. وهو بعدو واقف مكانو وعم يتطلع عليهن والشرار عم يتطاير من عيونو ويشد على قبضة ايدو .. بس ماطول وهو واقف هيك .. لف ضهرو وطلع عمكتبو وهو بقمة غضبو
    _________________
    هبة : شوو كمان
    لؤي :بعد مالحقتو .. عرفت العنوان ورحت
    هبة : ع وين رحت
    لؤي :بدنا نضل واقفين هون .. عزمينا عشي شغلة .. العما شو بخيلة
    هبة :لك اووف منك .. تفضل لضيفك عشي .. العما مابتشبع
    ____________________
    بمكتب أسيد
    رايح جاي بمكتبو بحيرة وعم يحكي بقلبو :معقول رجع يهددا .. لا ليش ليهددا .. معقول هية واياها على علاقة من اول .... بس هية خبرتني شو صاير ...معقول عم تكذب ... شو مصلحتها تكذب ... والله مابعرف شو عم يصير بس يلي بعرفو انها مخباي عني شي وعم تكذب .. خلص حاج فكر فيها .. شكلي عطيتا اكبر من حجما ... خلص تسطفل معد اتدخل فيها .. واذا صار معا شي واجت طلبت مساعدتي مارح لبيها .. تقلع شوكها بأيدها .. انا حزرتا ماتقرب من هالشب
    ________________
    هبة :شوووووو
    لؤي :متل ماسمعتي ... مرتو
    هبة: بابا متزوج ؟؟
    لؤي :هاد يلي صار
    هبة :انت عم تكذب .. اكيد
    لؤي :والله ماعم اكذب .. وهي دفتر العائلة صورتو .. خدي شوفي
    وعطاها موبايلو
    هبة :كيف عرفت انها مرتو
    لؤي رفيقي بيشتغل بالصليب : استعرت من عندو سترتين مكتوب عليهن الشعار تبع الصليب .. ورحت الصبح بكير لعندا مشان نسجلا ونعطيهن مساعدات عأساس... اخدت اسما واسم جوزا وابنا
    هبة :ابنا؟؟؟
    لؤي :اي عمرو ٦ سنين
    سحب الموبايل من ايدا وقال : هلأ ببعتلك صورة اسم ابوكي واسمها واسم الولد يلي بدفتر العائلة .. صورتن كلن .. واذا بدك تتأكدي بتنزلي ع النفوس .. مزال معن دفتر عائلة اكيد مسجلين بالنفوس
    عم تبكي وماعم ترد
    بعتلا اياهن وصار موبايلا يطنطن
    لؤي : هاه وصلو لعندك .. وانا هيك بتكون مهمتي خلصت
    وقف وقال :سلام
    تركها عم تبكي وراح .. ضلت تبكي كتير .. وكل يلي فايتين وطالعين من الكافتيريا عم يتطلعو عليها ..
    هبة بقلبها :ليش يا بابا .. ليش
    ضلت قاعدة مكانها شي ساعة ..
    وبعد هالساعة اجو رفقاتا لعندا .. اول مادخلو من الباب شافوها عم تبكي .. وركضو لعندا
    صباح :هبة شبك
    نهى :حبيبتي هبة شو صاير ..
    صباح :لؤي حكاكي شي
    مسحت دموعا وقالت مافي شي خلينا نلحق المحاضرة التانية
    نهى :مانا متحركين لتحكيلنا الحقير لؤي شو عمل معك
    هبة :لؤي ماعمل معي شي .. خلصونا قومو
    قامت ومشت وهنن قامو ومشو معها
    هبة :محاضرة مين عنا هلأ
    صباح :أسيد
    وقفت وقالت :خلص مابدي احضر
    نهى :ليش
    هبة :هيك مابدي
    تحركت لتغير طريقها بس صباح مسكتا من ايدا وقالت :ماعلى كيفك بدك تحضري .. ليش هيك عم تهملي دروسك
    هبة: مابدي .. خلص
    نهى : متل ماقالت صباح ماعلى كيفك ..
    مسكتا من ايدا التانية وسحبوها
    ......................
    دخلو وقعدو
    صباح :مصرة ماتقولي شبك
    هبة :بترجاكي تركوني بحالي
    دخل أسيد .. وهية بسرعة نزلت بالمقعد ورفعت الكتاب قدام وجها .. و هو شافا بس ماحكاها شي
    وبلش يعطي المحاضرة ..وهية بعدا على وضعيتا .. ترك القلم من ايدو وقال :يلي مخبي حالو .. يتفضل ويحكيلنا ليش مخبي حالو .. واذا مابدو حدا يشوفو ليش معذب حالو وجاي
    الكل سكتووصارو يتطلعو ببعض ... وهبة عرفت انو الحكي موجه الها
    أسيد :هبة الحكي الك
    نزلت الكتاب ووقفت وراسا بالارض يمكن لتخفي وجها الحزين الباكي
    أسيد :شو هبة .. ممكن تحكيلنا شو عم يصير معك
    ماردت
    أسيد :ماتردي ؟؟
    هبة :......
    أسيد :تفضلي لبرات القاعة
    هبة بصوت واطي مع غصة :قلتلكن مابدي احضر
    حملت كتبها ونزلت من المدرج .. وصلت لعند الباب
    أسيد :هبة
    وقفت
    أسيد : الظاهر ماعم تجي ع الجامعة مشان تدرسي .. مشان هيك لعد تدخلي محاضراتي بتوفري عحالك وعلي
    ماردت
    أسيد :يلي عم يحكي معك مانو حيط .. لما بحكي معك بتطلعي فيني
    التفتت لعندو ورفعت راسا ودموعا على خدودا نازلين بدون توقف : حاضر استاذ أسيد .. معد احضر محاضراتك في شي غيرو
    هو تفاجئ بدموعها .. وحس قلبو شعل بنار .. وماعرف شو يرد عليها بعد ماشاف دموعا
    هبة : الاذن
    لفت ضهرا ومشت
    وهو عم يراقبا بعيونو لحتى اختفت .. التفت ع الطلاب وهو ساكت والصدمة واضحة ع وجهو .. ماعرف شو يحكي ومعد قدر يكمل المحاضرة
    أسيد : بعتذر منكن .. بس متطر اجل المحاضرة
    راح عطاولتو اخد غراضو وطلع بسرعة ... راح ع مكتبو حط الغراض وطلع يركض يدور عليها .. شافها ماشية اتجاه بوابة الجامعة .. ركض لعندا وصار يندهلا
    أسيد : هبة ... هبة
    وقفت والتفتت عليه
    هبة : نعم
    أسيد : تعي معي شوي
    هبة مسحت دموعا وجمعت قوها وحكت : ممكن افهم شو مشكلتك من شوي قلعتني قدام الطلاب .. وهلأ عم تقلي تعي معي .. ع وين وليش
    مسكها من ايدا وسحبا
    هبة : أسيد .. شبك .. لك وقف
    ضل يسحبا لحتى وصل لمكتبو .. فاتو وسكر الباب .. والتفت عليها مسكها من كتافها
    أسيد :احكيليي شبك
    مصدومة فيه وماعم تحكي
    اسيد : هبة قوليلي شبك .. مين مبكيكي
    رفعت اديها لتبعد اديه عنها وقالت : أسيد بعد عني
    بس ماقدرت لانو كان ماسكها بأحكام
    أسيد عم يتطلع بعيونا بلهفة : هبة مشاان الله احكيلي شبك ... لؤي عملك شي ..
    ماردت
    أسيد : اذا ماحكيتي والله هلأ بروح بدفنو بأرضو
    هبة : لا لا .. لؤي ماعملي شي
    أسيد : لكن شبككك
    زاد بكاها وقالت : تركني
    تركها وقال : احكي
    هبة : ليش بدي احكيلك .. انت خلص .. معد بدك صداقتي
    أسيد : انا كذاب .. لاتصدقيني .. هبة انتي اكتر شخص قريب مني ... احكيلي شبك ... احكيلي مشان ارتاح .. احكيلي لاتخليني شوف دموعك واحترق
    هبة : بابا
    أسيد : شبو
    هبة : متزوج على ماما
    أسيد : شوووو
    هبة : والله .. اليوم عرفت
    أسيد :كيف عرفتي
    هبة :لؤي خبرني
    أسيد :تعي لهون واحكيلي كلشي
    سحبا وقعدت على الكرسي وهو قعد قبالا
    حكت كلشي لأسيد وهية عم تبكي وتتشلهف
    هبة:وهاد يلي صار
    أسيد : ومالقيتي الا لؤي توكليه بهل المهمة
    هبة :هلأ هاد يلي همك من كل هالحديث .. انا مقهورة وزعلانة عماما .. وانت همك انو ليش طلبت من لؤي
    أسيد :ماهيك قصدي .. فهمتيني غلط .. بس لؤي واحد مصلحجي .. ممكن بكرا يصير بدو يستغلك
    هبة :بشو مثلا .. ما الو شي عندي لحتى يستغلو
    أسيد :طيب ليش ماطلبتي مني
    هبة :شوبدي اطلب منك .. تراقب بابا مثلا
    أسيد :كنت تصرفت .. ع القليلة خبريني ما عأساس نحنا اصدقاء
    هبة :بهي معك حق .. وانا اسفة
    أسيد :المهم هلأ اهدي ..
    هبة : قلي ..شو اعمل .. خبر ماما
    أسيد :لااا .. اصحك
    هبة :لكن شو اتصرف
    أسيد :الشغلة بدها تفكير .. وانا برأيي حاليا ماتعملي شي .. وخليكي محتفظة بهل السر حاليا
    هبة : كيف هيك .. وكمان صعب اسكت
    أسيد : لازم تسكتي .. وكمان انا جنبك .. ورح نلاقي حل مع بعض
    وحط ايدو على ايدا ليشعرا بالطمئنينة
    أسيد :يلا مسحي دموعك .. ماحلوة وانتي عم تبكي
    مسحت دموعا .. وعطاها كاسة مي لتشرب وتبل ريقها
    شربت شفة مي ومسحت دموعا .. وحست حالا صارت احسن .. وأسيد كان عم يتطلع عليها ويبتسم
    شافتو كيف عم يتطلع عليها وقالت :في شي
    هز راسو وهو بعدو مبتسم وقال :مافي شي
    قام من مكانو وراح لورا مكتبو
    أسيد : كم محاضرة عندك اليوم
    هبة :لسه تنتين
    أسيد :انا عندي وحدة .. رح انطرك
    هبة : لا مافي داعي .. لاتعذب حالك
    أسيد :وين العذاب بالموضوع
    هبة :لا عنجد خلص محاضرتك وروح عبيتك مابدي عطلك
    أسيد : طيب ماشي متل مابدك
    هبة :بالاذن
    قامت وطلعت وقالت: شوبصير عليه اذا بدو ينطرني شوي .. فكرتي حالي مهمة عندو
    مشت لعند رفقاتا يلي كانو قاعدين بالحديقة .. بعد ماراحت عليهن المحاضرة
    صباح :وين كنتي
    نهى :صرلنا حصة عم ندور عليكي
    هبة : جيت
    قعدت بيناتن بزهق
    صباح :ليش كنتي عم تبكي
    هبة :مافي شي
    نهى :لك شو عم يصير معك يابنت .. وكمان أسيد ليش هيك حكاكي قدام الكل
    هبة :مابعرف
    صباح :بس شكلو زعل عليكي ولغى المحاضرة كرمالك
    هبة :مافي شي .. هلأ كنت عندو
    نهى :عنجد
    هبة :اي
    صباح :اكيد بكونو متخانقين وصالحها
    هبة :انتو من وين بتجيبو هالحكي
    نهى :ما ضروري نجيبو .. عم نشوفو قدامنا
    نتهدت نهى وقالت : يا الله ما احلا العشق .. نتقاتل ويجي يصالحني امممم
    هبة :هلأ عنجد هيك فهمتو القصة
    صباح :حاجتك ولووو .. يعني لايمت بدك تضلي تخبي .. اذا كل الجامعة ملاحظة عليكن
    هبة :اقسم بلله مافي شي
    نهى :احلفي
    هبة : والله العظيم
    صباح :لكن شوفي بينكن
    هبة :عقولتو صداقة
    نهى :غريبة موو صباح
    صباح :مووو
    هبة :هلأ عنجد انتو بتشوفونا انو بنحب بعض
    صباح :مابس نحنا.. كل الجامعة
    هبة :اذا عنجد بحبني ليش ما قلي
    نهى :معقول ناطرك انتي تبادري
    هبة :بلله شوو .. انا بدي اعترفلو .. وعشو بدي اعترفلو .. مالكون بحبو بالاول
    نهى :هلأ عالزمة مابتحبيه
    هبة :طبعا .. لأ
    صباح :كذابة وبنص عينك
    هبة :هلأ انا كذابة .. وليش لحتى كذب عليكن
    نهى : تركيها صباح .. يمكن هية نفسها مابتعرف انو بتحبو
    هبة :يعني انا بحبو .. وانا مابعرف
    صباح :يمكن .. اسألي حالك
    سكتت شوي بعدين صحت على حالها انو في مصيبة فوق راسها وراس عيلتها وقالت :مشان الله حاج خرافات انتي واياها .. انا بشو وانتو بشوو
    صباح :قومو .. قومو رح تبلش المحاضرة
    هبة :اي بكون احسن من حديثكن الفاضي
    نهى :بنشوف بكرا اذا كان فاضي او لأ
    ______________________
    المسا بعد نص ليل
    فافت هبة عطشانة .. وقامت تشرب من المطبخ لانو ماكان عندا مي بالغرفة .. طلعت من غرفتها لقت ابوها قاعد عم يحضر على الاخبار
    هبة :مسالخير بابا
    جلال :هلا حبيبتي
    مشت خطوتين .. وقفت .. والتفتت رجعت لعندو وقعدت على الكنبة يلي مقبالو
    جلال :شوفي بابا
    هبة :وينا ماما
    جلال :نايمة
    هبة :بابا بدي اسألك سؤال
    جلال اي حبيبتي اسألي
    هبة :انت بتحبا لماما
    جلال :هههه شو هالسؤال
    هبة : سؤال عادي .. ممكن تجاوبني عليه
    جلال :بابا انتي اول طلعتك ويمكن سمعانة شي عن الحب .. بس بدي قلك انو اذا سمعانة شي كلو كذب
    هبة :طيب جاوبني .. انت بتحبا للماما
    ضحك وركز قعدتو وسكر التلفزيون .. وقال: رح جاوبك .. يا بابا الحب هو انك تحبي حدا بحياتك .. متل انا بحبكن .. وبحب اهلي .. وبحب الكل .. وكمان بحب امك لانها شريكة حياتي .. بس اذا عم تسألي عن الحب والعشق .. فهاد كلو كذب لانو ببساطة هداك الحب ما موجود .. او يمكن موجود ومابنعرف نعبرو .. بس قوليلي ليش عم تسألي .. انو بدك تسأليني اذا انا وامك عشنا قصة حب متل الافلام فبقلك لأ .. نحنا تزوجنا زواج اهل
    هبة : انو بشكل عام انت بتحبا للماما
    جلال :اي بحبا .. ليش لحتى اكرها
    هبة :ماما شو بتفرق عن غيرا
    جلال :هههههههه حبيبتي ياهبة .. النسوان بشكل عام ..كلن بيشبهو بعض
    هبة :مزال بيشبهو بعض .. ليش تزوجت على ماما
    انصدم وماعرف شو يرد
    هبة :شو بابا
    جلال :انت من وين جايبة هالحكي
    هبة :مافي شي بيتخبا
    جلال : امك خبرت ؟
    هبة : اول عن اخر بدا تخبر
    جلال :عم اسألك خبرتيها
    هبة :لاا
    جلال : هلأ شو بدك
    هبة :بدي اعرف ليش تزوجت عليها
    جلال :امك بحياتا ماهنتني .. طول عمري عايش معها بالنكد والخناق
    هبة :بالمقابل انت كنت تضربا
    جلال :قلتلا لاتعصبني ..بترجع بتعصبني لتخليني اضربها
    هبة : من حقا تدافع عن حالا
    جلال :بلسانا الطويل
    هبة :ماما لسانا مانو طويل .. وكمان مافي غير هي الطريقة بتدافع فيها عن حالا .. بس انت بتستقوي عليها وبتضربا
    جلال :كل واحد برد بالطريقة يلي بتعجبو
    هبة : ما اقتنعت
    جلال :شوبدك هلأ
    هبة :مرتك هديك مانها نكدية ؟
    جلال رجع ضهرو لورا وقال: قلتلك كلن متل بعضن
    هبة :بتقتلها
    جلال :اذا عصبتني اي
    هبة : قال عندك ولد كمان
    جلال :هبة لوين بدك توصلي .. اذا بدك تخبري امك قومي خبريها ..والله كبرتي ياهبة وصاير الك لسان وتحكي فيه .. هه لمين بدك تطلعي لامك
    هبة : طيب مزال مانك خايف ليش ماخبرتا انت
    جلال:لاحول ولاقوة الا بلله .. اسمعي يا بنت انا لهلأ مستحملك اذا مابتقومي ع غرفتك .. بقوم بصب كل غضبي عليكي .. انا ولا مرة ضربتكن بس لاتخليني اعملا مشان ماتاخد ايدي
    هبة :لا تعصب بابا .. انا قايمة روح ع غرفتي .. انت كبير وبتعرف شو تعمل .. اسفة بابا على كلشي .. تصبح على خير
    قامت لتمشي اتجاه غرفتها
    جلال: بدك تخبري امك
    وقفت وقالت :لأ .. بس اذا لسه بتضربا رح خبرا
    جلال :عم تهددي.. يا بابا
    هبة :انا بحب امي كتير .. ومابدي اياها تنضرب
    سكت ومعد رد .. وهية كملت ع غرفتها
    _____________________
    الصبح
    عيلة هبة عم يفطرو .. طلعت هبة مستعجلة
    هبة : صباحو
    الكل صباح النور
    هبة وهية واقفة اخدت كم لقمة .. واخدت كاسة الشاي وشربت شفة
    جلال : بابا اقعدي فطري
    هبة صفنت فيه شوي وقالت :لا صحة .. مستعجلة
    جلال :وصلك بابا
    هبة : لا بابا هلأ بلحق السرفيس
    اكلت لقمة ومشت
    هبة :بتوصوني شي لما اجي
    ايمان: لا ياعمري .. انتبهي عحالك
    نزلت ع الشارع .. وشافت أسيد واقف بالسيارة براس الحارة .. ابتسمت ومشت بسرعة لعندو .. فتحت الباب وركبت
    هبة :صباحو
    أسيد :لهلأ
    هبة :اسفة .. اتأخرت
    دور ومشي وهو قالب خلقتو
    هبة :شبك ولوو
    أسيد :لو انك متأخرة كمان كنت رح امشي
    هبة : يعني وامشي .. لاتبلش تمنني انك عم توصلني
    أسيد :هيك فهمتيها ... لك مشانك يادبة .. مشان ما تتأخري .. بس انو هاد مجرد تهديد
    هبة : انا دبة
    أسيد مسكها من خدها وقال :احلا دبدوبة كمان
    هبة مستغربة من تصرفاتو وبنفس الوقت مبسوطة معو : بس ماني دبة
    أسيد :هي من باب المونة يا جدوبة
    هبة : اذا هيك ماشي
    أسيد : شو كيفك اليوم .. حاسك صرتي احسن
    هبة :اي احسن
    أسيد :كنت قلقان عليكي وماعرفت ايمت طلع الصبح
    هبة:ما تتصل وتطمن علي
    أسيد :يعني مافي مشكلة اذا اتصلت
    هبة :وين المشكلة بالموضوع
    أسيد: مابعرف .. بس ماعم اتجرأ ابعتلك .. مع انو حابب كتير احكي معك .. بس خايف تفهميني غلط
    هبة: غلط متل شوو
    أسيد: اااه ... لا مافي شي ..بس انو عم اخجل انو مافي شي ضروري لحتى حكيكي مشانو .. فأجلو
    هبة :لا عادي حكيني وقت يلي بتحب ..
    تغيرت ملامحها لحزن وقالت كنت حابة اتصل فيك بليل بس الوقت كان متأخر
    أسيد :وليش وما اتصلتي
    هبة :عم قلك الوقت متأخر
    أسيد :حتى والو .. كنت رح انبسط كتير ..ومامهم الوقت
    هبة :عنجد رح تنبسط اذا اتصلت فيك
    وكأنو عم تستجوبو لتعرف مشاعرو تجاها
    أسيد :هههه ... تجاهل السؤال .. وحكي : ليش كنتي بدك تتصلي
    هبة :حكيت مع بابا
    التفت عليها وقال :شووو .. شو حكيتي
    هبة :قلتلو انو بعرف
    أسيد: لك ليش هيك عملتي .. عأساس نصبر شوي
    هبة :مابعرف .. ماقدرت ضل ساكتة
    أسيد :وشو قلتيلو .. بس ماتكوني قللتي ادب معو
    هبة : طبعا لأ .. يعني هو بابا بالنهاية .. بس قلتلو انو اذا لسه بمد ايدو ع امي رح خبرها .. عملت هالشي لاحميها منو
    أسيد :شو يعني يمد ايدو عليها ... ابوكي بيضربكن
    سكتت بحزن
    أسيد :بيضربكن
    هبة :بس بيضرب الماما
    أسيد :ليش هيك ابوكي .. مو معقول الصراحة
    هبة :كلن بالعيلة هيك .. كلن بيضربو نسوانن
    أسيد :لا تواخذيني بس هاد تخلف .. معقول في رجال بيضرب مرتو
    هبة :هاد يلي عم يصير
    أسيد :عكل حال منيح يلي عملتيه .. بركي مابعود بيضرب امك
    هبة :ياريت .. بس مالازم تخبر؟
    أسيد :مستحيل يضل شي مخبى .. تركي كلشي لاوانو
    سكتو شوي وبعدين حكت هبة : انت اذا مع الايام تزوجت ومرتك غلطت بحقك بتضربا
    ابتسم بثقة وقال :وجهي هالوجه
    هبة :مابعرف .. بركي جوات البيت غير براتو .. يعني مثلا بابا بحسو منيح .. بس لولا انو بيضرب ماما .. وانو طلع متزوج
    أسيد :لا انا جوات البيت حتى احسن من براتو وبكرا شوفي
    هبة بالاول ما استوعبت .. بس سرعان ما دارتلا وقالت :بكرا شوي ؟؟ .. ليش انا شو دخلني
    أسيد :ههههه ما انتي جارتنا بالحساب .. واكيد مرتي رح تصير رفيقتك لانو يمكن اخدها من جيلك واكيد هية رح تحكيلك
    انقهرت وقالت :ليش في وحدة بحياتك
    أسيد :طبعا في
    هبة حست النار شعلت جواها .. بس تمالكت اعصابا وقالت : وانا بعرفا
    أسيد : لا مابتعرفيها
    هبة :وايمت ناويين تخطبو
    عم يكتم ضحكتو جواتو وعم يحكي ببرود وقال :لسه ماحكينا بهل الموضوع الصراحة
    هبة :فرحتلك كتير
    أسيد : تسلميلي ياهبوش .. والله انتي مافي منك والله يبعتلك ابن الحلال
    هبة :انا اصلا مابدي اتزوج
    أسيد :له ليش
    هبة :هيك
    أسيد :تسطفلي .. هي حياتك .. بس انا من واجبي كصديق شجعك
    هبة :هه اي شجع حالك بالاول .. صرلك مدري شقد عم تطلع مع البنت ولهلأ ما حكيت معا بموضوع الخطبة
    أسيد : بدي احكي .. بس ناطر شوي .. لانو انا عندي اشغال وهية كمان
    هبة :ومابدك تعرفني عليها
    أسيد :معقول ماعرفك عليها .. لك انتي رفيقتي ومتل اختي
    ابتسمت ابتستمة مجاملة وقالت :واعز
    وصلو لقدام الجامعة... وفي سيارة اجت مواجهة قدامن
    ونزلت منها صبية .. هي الصبية نفسها البنت يلي شافتها هبة هية ورفقاتا بالكافتيريا مع أسيد
    أسيد بفرح :نغم ؟؟
    ونزل من السيارة
    وهبة لما شافت كيف فرح لشوفتها واتذكرت هداك اليوم النار يلي جواتا ذادت لهبتها ونزلت لتشوف مين هي ..
    أسيد :لك نغووم كيفك
    نغم : ساافا .. كيف انت شو اخبارك
    اخدو بعض بالأحضان
    نغم :وينك ياعمي .. اذا ماحكيت معك مابتحكي معي
    أسيد :حقك علي والله .. بتعرفي انتي الشغل
    هبة كتفت اديها بقهر ووقفت تكمل الحديث
    نغم :خلص عازرتك .. وكمان حقك علي .. مش عم افضى والله لحتى تلفنلك
    أسيد :كأنو قالبتيها لبناني
    نغم :هههه هيدا حال الدنيا .. بدنا نمشي مع التيار
    أسيد :اي لا تعوجي لسانك ورجعيه ع السوري ايوااه
    نغم :بتأمر امر ابن عمييي ..هههه لك تشكل آسي يا اسوودة شو اشتقلك
    أسيد : ههه دخيل قلبك .. تعي ..تعي ندخل وبنحكي بمكتبي
    نغم :ماعرفتنا
    التفت على هبة وتفاجئ انها بعدا موجودة وقال: هبة لساكي واقفة هون
    هبة :اااه ... اي ..كنت ماشية
    أسيد :اي ما تمشي
    هبة :يلاا .. رايحة .. بدك شي
    أسيد :شوبدو يكون بدي .. لا فيكي تروحي
    هبة :اي .. انا رايحة
    أسيد :ماشي روحي
    هبة :يعني رووح
    أسيد :هبة شو عم يصير معك
    هبة :ااه ..اي .. سلام
    أسيد :الله معك ..
    وقفت وقالت :جاي ع المحاضرة
    أسيد :ههه اي جاي
    هبة :ناطرتك .. قصدي ناطرينك
    مشت هبة وكل شوي تتطلع عليهن
    نغم :شوو اسوودة .. مين هالحلوة
    أسيد :اااه هالحلوة قصتها قصة
    نغم :فينا نقول هي يلي ماخدتلك عقلك
    أسيد :بس عقلي ..قولي قلبي واحساسي .. وكياني .. لك ماخدتني كلني هههه
    نغم : اممم .. بس كأنو ما معترفين لبعض
    أسيد :لا .. بصراحة الشغلة بعدا بأولها .. وانا من جديد اكتشفت مشاعري ..
    نغم :من جديد وهيك .. كيف لو كان من قديم
    أسيد :ههههه خلي الامور تنطبخ عمهلها .. اصلا كلشي بأولو بكون حلو كتير
    نغم :وبعد اولو
    أسيد :بيحلا اكتر ههههه .. المهم قوليلي انتي ليش جاي ..اذا مافي مصلحة مابتجي .. بتكوني بدك تمشي شي معاملة لابي وبدك مساعدتي
    نغم :ههه هيك شي
    أسيد :ما انا عرفان .. تعي نطلع نحكي فوق
    نغم :يلا .. لصف السيارة
    أسيد :وانا كمان
    ___________________
    وصلت هبة لعند رفقاتا بالقاعة وهية بقمة غضبها
    قعدت ورمت كتبها على الطاولة
    صباح : شبك معصبة
    هبة :قلتولي بحبك ؟؟..
    نهى : أسيد ؟؟
    هبة :اي بطيخ .. قلتيلي نظرتك مابتخيب .. طلع مانو شايلني من ارضي ..
    صباح:هو قلك هيك
    هبة :اي قلي انو بحب وحدة وقريبا رح يخطبا .. ولما وصلنا ع باب الجامعة .. اجت وحدة متل عارضات الازياء .. وهو كييّف لما شافا ونزل اخدها معابطا
    صباح :يعني هي هية حبيبتو
    هبة : مابعرف .. لك هي يلي شفناها بالكافتيريا معو
    نهى :اي تذكرتا
    هبة : انا كلو ع بعضو ماكنت شايلتو من ارضو .. بس حضرتك انتي واياها بحبك وبحبك ..
    صباح : هاه هلأ نحنا عاساس يلي فتحنالا عيونا ..
    نهى :اي لانو هية خطي قطة مغمضة
    هبة :خلصونا اجا الدكتور .. اجلو الحديث
    دخل الدكتور .. وهبة صفت وقالت بقلبا :منيح ما تعلقت فيه .. وزلقت قدامو ... بس والله حاسة حالي حبيتو
    __________________
    بمكتب أسيد
    أسيد :قوليلي .. شوفي كيفن ابي واخواتي
    نغم :الكل بخير .. ماعم تحكي معن انت ؟؟
    أسيد :مبلا .. بس انو انتي جاي من عندن طمنيني عليهن
    نغم :الحمد لله كلن بخير .. كان ابوك يقول بدو ينزل لهون كم يوم
    أسيد :اهلا وسهلا .. ياريت والله
    نغم :ههه الظاهر اشتاق لامك
    أسيد :مابظن .. ولا مرة حسيتن متزوجين .. الله وكيلك بحسن اخوات هههههه
    نغم :صحي أسيد ليش ابوك عايش ببلد وامك ببلد مع انو مانن متطلقين
    أسيد : مابعرف بس متفقين هيك .. وابدا مافي بيناتن خلافات بالعكس كتير متفقين .. بس حسيتو بميل لولادو هدوك اكتر .. مشان هيك قرر يكون معن
    نغم :كمان بحبك كتير لاتظلمو
    أسيد :بعرف بحبني .. بس بحب اخواتي اكتر .. يمكن مرتو الاولة كانت بتعنيلو كتير ..
    نغم : بجوز .
    أسيد :اي قوليلي شو جاي تعملي هون
    نغم :اخوك شادي اجاه صبي
    أسيد :اي خبرت
    نغم :نازلة سجلو بالنفوس .. يعني انت عمو بتمشي المعاملة اسرع
    أسيد :اي شغلة فاضية .. ايمت بدك
    نغم :ياريت اليوم لانو لازم انزل في شغل كتير
    أسيد :طيب قومي مشان ماعطلك
    نغم :ماعندك محاضرات ؟؟
    أسيد :عندي محاضرة وحدة .. مامشكلة قومي
    اخدت جزدان وقامت .. وهو اخد مفاتيحو وطلع
    نغم :قبل ما انسى .. بقلك ابوك حولك مصاري عحسابك
    أسيد :ااخ من ابي .. قلتلو مابدي شي والحمد لله هون وضعنا كتير منيح
    نغم : ان قلت او لأ هاي حصتك من ارباح الشركة
    ______________________
    خلصت المحاضرة طلع الدكتور
    هبة :هلأ محاضرة أسيد ماهيك
    صباح :هيك عأساس
    نهى :هلأ بكون مشغول مع حبيبتو ونسي المحاضرة
    صباح :اي والله معك حق .. حدا بصرلو يقعد مع هيك ملاك .. بيتركها مشان يجي يعطينا محاضرة مملة
    هبة :لك حاج تقهروني
    صباح :ههههه صارت تنقهر هلأ
    نهى : هههههه
    دخل طالب وقال : شباب الاستاذ أسيد اعتذر عن المحاضرة
    نهى :قلتلكن
    صباح :هههههه راحت عليكي ياهبة
    هبة :يا الله شو انكن غلاااظ
    قامت بقهر لمت غراضا وطلعت
    نهى :هي زعلت
    صباح :هيك شي .. قومي قومي نشوفا
    قامو ولحقوها
    صباح :هبة .. ياهبة
    نهى: هبوش عم نمزح
    وصلت ع مقعد بالحديقة قعدت عليه ورمت كتبها جنبها
    اجت صباح ونهى .. وقعدو وحدة من هون ووحدة من هون
    صباح : هلأ عنجد زعلتي
    نهى :والله عم نمزح
    هبة :حاسي حالي حاببتو عنجد .. قولولي شو اعمل .. وبترجاكن بلا مسخرة لانو ماني طايقة حالي
    سكتو وماعرفو شو يحكو
    هبة :انا بعرف .. طول عمري حظي نحس .. بحياتي ماحبيت شغلة وصارت الي
    صباح :طولي بالك .. مو مستاهلة
    هبة :شو مو مستاهلة .. انتي حاسة بالنار يلي شاعلة فيني هلأ
    نهى :طيب كيف هيك فجأة صرتي تحبيه
    هبة :مابعرف اذا هاد حب .. بس انا كتير غيرانة عليه .. ورح جن بس مجرد تفكير انو هلأ مع هديك البنت
    صباح : هاد حب حبيبتي .. حب
    هبة :قولولي شو اعمل
    صباح :حاولي تنسيه .. نحنا فكرنا انو بحبك .. بس طلع بحب غيرك
    هبة :رح ابعد عنو
    نهى :اصحك .. بدك تفضحي حالك .. خلص خليكن اصدقاء
    هبة : هيك رح اتعذب
    نهى : طيب شو عندك حل تاني .. تتركيه فجأة وساعتها بيعرف انك كنتي بتحبيه ..
    هبة :يعني ضل رفيقتو وخبي هالشي بقلبي
    صباح :هيك احسن
    هبة :بقدر كمل معو عادي ؟
    صباح : هاد انتي بدك تقرريه .. لازم تبلشي تنسيه .. دوبها الشغلة بأولها يمكن النسيان بصير سهل
    تهندت وقالت :رح حاول
    سكتت شوي وبعد شوي قالت :بأسر شي اذا حكيت معو
    صباح :شوبد تحكو معو تقوليلو
    هبة : ماهو بالعادة بوصلني
    نهى :لازم تخففيها لهل العادة .. تركيه يسطفل
    هبة :يعني ما اتصل فيه
    صباح ونهى :لااااا
    هبة : طيب هلا شو لسه عنا
    نهى :لك انتي مابتحفظي شي .. لسه كل شوي شو عنا وشو عنا
    هبة :اي شبك عم نسأل سؤال
    صباح :اسألي حبيبتي انا بجاوبك
    هبة :تسلميلي ياصبوحة .. قوليلي شو عنا كم محاضرة
    صباح :وحدة وبس
    هبة ايمت
    صباح :نص ساعة وبتبلش .. تشربو شي لبين ماتبلش
    هبة :مالي نفس
    صباح : اي ما على كيفك قومي
    سحبتا وراحو ع الكافيه
    ________________________
    عباب النفوس
    أسيد :لسه في شي
    نغم :لا انا بكمل الباقي
    أسيد :لكن بستأذن
    نغم : طيب عشو مستعجل .. انطرني نص ساعة بنخلص وبنروح نتغدا بشي مكان
    أسيد :ايم سووري .. بدي مر اخد هبة من الجامعة
    نغم :ضروري توصلها انت .. مابتعرف تروح لحالها
    أسيد :مبلى بتعرف .. بس انا مابعرف روح بلاها
    نغم :اي قول هيك
    أسيد :صارت شي مهم بحياتي .. اذا شي مرة راحت علي انو وصلها بضل طول اليوم مزعوج
    نغم :انه الحب .. وما ادراك ما الحب ههه
    مشي أسيد ناح سيارتو وحكي :خليني نشوفك
    نغم : مااشي .. سللم
    ركب سيارتو ومشي وهو عم يتطلع ع الساعة
    أسيد :ان شاء الله تنطرني .. رح اتصل فيها
    _____________________
    طالعين البنات من القاعة
    هبة ضامة كتبها ع صدرا وفي شنتة بكتفها .. وماشية بحزن
    رن تلفونا
    مدت ايدا وشافت اسم أسيد
    صباح :أسيد ؟؟
    هبة :اي .. اكيد بدو يتصل يعتذر انو مارح يقدر يوصلني
    نهى :طيب ردي
    هبة :مابدي .. ماناقصني خيبات امل .. سلااام
    صباح :طيب عشو مستعجلة
    هبة : بدي روح ع البيت باي
    مشت وتركتن
    نهى : ازمة عاطفية مبكرة هههه
    صباح :بس والله شي بزعل .. حرام زعلت عليها
    نهى :بصراحة وانا كمان .. وكمان عم حس بالذنب يمكن نحنا يلي كبرنا براسها
    صباح : وانا متلك .. بس شو نحنا قلنالا حبيه .. اصلا الحب كان واضح بعيونن
    نهى :ماهاد يلي مجنني .. والله كان باين عليه انو بحبا كتير
    وصلو ع باب الكلية وهنن عم يحكو .. وفجأة اجا أسيد .. نزل من السيارة وقرب منن بسرعة
    أسيد :هبة لسه ماطلعتي يعني
    صباح :هبة راحت من شوي
    أسيد :كيف راحت ومانطرتني .. وكمان عم اتصل فيها وماعم ترد
    نهى وصباح اتطلعو ببعض بتعجب من تصرفات أسيد ولهفتو على هبة
    أسيد :شبكن .. في شي
    نهى : مابعرف .. ما انت اعتذرت عن المحاضرة فكرتك معد ترجع
    أسيد :وليش ماردت علي
    صباح :فكرت بدك تقلا روحي لحالك .. مشان هيك ما ردت
    أسيد :اااخ منك ياهبة .. هي عملة بتعملا
    نهى :ماعملت شي .. واذا راحت لحالها
    أسيد :طارق مشوار من اخر الدنيا لحتى اجي ووصلا
    صباح :ضروري يعني هالتوصيلة
    أسيد ماعجبو وقال :بالاذن
    ومشي
    نهى :شبو هاد
    صباح :اي والله بحبا
    نهى :لكن ليش قلا انوو بحب وحدة تانية
    صباح :والله ما عم اعرف شي .. بس يلي شفتو انو كان ملهوف عليها وانقهر لانو مالقاها
    نهى :ههه بكون انقهر لانو راح مشوارو ع الفاضي ماسمعتي قال طارق مشوار من اخر الدنيا
    صباح :شو الله جابرو .. كان فيه يبعتلا رسالة ويعتذر
    نهى :مابعرف .. مادخلنا .. امشي .. امشي
    صباح :نقلا انو سأل عنها .. وانقهر ليش راح
    نهى :نحنا بدنا نساعدا تنساه وانتي بدك تقوليلا مشان تتعلق فيه بزيادة
    صباح :معك حق
    ____________________
    وصلت هبة ع البيت والحزن ع وجها
    هبة :مرحبا ماما
    ايمان : اهلين حبيبتي .. شبو القمر زعلان
    هبة :مافي شي بس شوي تعبانة
    ايمان :يعطيكي الف عافية
    انتبهت هبة انو امها فاكة القطب
    هبة :فكيتي القطب ؟
    ايمان :اي رحنا انا وابوكي
    هبة :عنجد .. ايمت
    ايمان :من شوي
    هبة :وينو بابا
    طلع صوتو من المطبخ وقال :هون
    هبة :كيفك بابا
    طلع من المطبخ وقال :منيح كيفا دراستك
    هبة :الحمد لله .. شو كنت عم تعمل بالمطبخ عم تخترعلنا شي طبخة ههه
    جلال :لا بس عم ساعد امك .
    هبة ابتسمت وقالت :الله يخليكن لبعض
    وفرحت لانوخطتها نجحت .. بس قالت بقلبا : بس هو تزوج عليها . خلص شوبدي انا .. اذا الشرع حللو .
    جلال : يلا تعي ساعدينا شوي وبيجي اخوكي
    هبة :جيت
    حطت كتبها وشنتها ع الكنبة وراحت ع المطبخ
    ابوها رجع عمكانو كان عم يفرم سلطة
    وهية قعدت قبالو واحملت جرزة بقدونس وصارت تنقي فيها
    جلال :هبة .. اليوم طلعت وراكي بعد مانزلتي
    هبة :ايي
    جلال :وشفتك عم تركبي مع هاد الشب جارنا ..
    ايمان :ايمت هالحكي ؟ وليش ماخبرتني
    جلال :ماحبيت كبر القصة .. قلت بسأل هبة وهية بتجاوبنا
    هبة :بصراحة بابا اي عم روح معو ع الجامعة .. لانو هو بكون معيد عنا بالجامعة .. وكمان السرافيس ماعطول عم تمرق على خطنا .. واكتر من مرة اتأخرت عمحاضراتي
    جلال :شو وضعو هاد الشب
    هبة: كتير محترم ... وماشفت منو شي ابدا
    ايمان : اي والله هالشب محترم .. وامو كمان محترمة كتير واكابر
    جلال : يعني مافي شي بيناتكن
    هبة :ابدا .. بس مجرد اصدقاء .. اصلا هو عن قريب رح يخطب كان يحكي اليوم
    ايمان :مين بدو يخطب ؟
    هبة :مابعرف .. انا واياه بنحكي مع بعض ع الرسمي .. بس هو عرض يوصلني وانا وافقت بصراحة
    ايمان :لكن كيف عرفتي انو بدو يخطب
    هبة :ااه .. اي اجت حبيبتو ع الجامعة .. وصارو يقولو بدو يخطبا .. مابعرف مابهتم زيادة انا بهيك شي
    جلال :اذا هيك مامشكلة .. يكتر خيرو وخير اهلو .. بس ليش ماخبرتينا .. ع القليلة حطينا بالصورة
    هبة :حقك علي بابا ..بس صدقني ماصار وقت يا تكونو عم تتقاتلو يا انا انسى
    جلال :مامشكلة .. انا قايم انزل ع السوبر ماركت .. بدك شي غير الخبز
    ايمان :اي جبلنا بن خالص من عنا
    جلال :ماشي
    طلع جلال وايمان اقتربت وقعدت مكانو وقالت : هبة ماما حكيلي شو وضعو هاد الشب
    هبة : حكيت
    ايمان : وماعرفتي تظبطيه انتي
    هبة : ماما انتي عم تحكي هيك
    ايمان : وانتي عم تحكي عنو هلأ فكرت فيه شب كامل مكمل ومتعلم ومحترم وشبعان .. ماناقصو شي
    هبة :اي شو يعني
    ايمان : يعني انك جدبة .. مانك شافة البلد مافيها شباب وقليل لتلاقي شب بهل المواصفات هالايام .. ولا بدك تنطري حاتم ابن عمك الجحش
    هبة : والله ماعم افهم عليكي
    ايمان :بكون احسن .. خليكي هيك متل الجدبة .. ماعرفتي تعملي شي تخليه يحبك .. بكرا اذا رجع حاتم غصب عنك بدك تتزوجيه .. ساعتها عيشي متل عيشتي كل يوم بتتمسي بقتلة قبل ماتنامي
    هبة نزلو دموعا ورمت البقدونس من ايدها وقالت : شوو اعمل يعني .. مابحبني .. بحب غيري قلو تعال مشان الله حبني وتزوجني .. شو اعملو اذا هو مانو شايفني
    تركتها وراحت ع غرفتها
    ايمان مصدومة ببنتها .. قامت بسرعة ولحقتا
    فتحت الباب عليها لقتا ضامة المخدة وعم تبكي
    قربت وقعدت جنبا وقالت : يعني انتي بتحبيه
    هزت براسها بأي
    سحبتا وضمتا على صدرا وقالت اسفة حبيبتي .. ماكنت بعرف انو عم اجرحك بحكي
    هبة : .....
    ايمان : متأكدة انو بحب وحدة تانية
    هبة : اي هو قلي.. بس ما سترجيت احكي هيك قدام بابا
    ايمان : والله من خوفي عليكي .. تصيري لحاتم
    هبة : بترجاكي حاج تخوفيني من حاتم
    ايمان : ان شاء الله مابيرجع
    هبة :حرام تدعي عليه
    ايمان : حاتم لئيم وحقير .. شايفي ابوكي .. ابوكي حلاوة حدو
    هبة :الله لايجلعو من نصيبي .. بس لاتدعي عليه حرام
    ايمان :اميين .. الله لايجلعو من نصيبك
    بعدت عن بنتا وقالت :انا قايمة شوف الطبخة .. والمسا رح نحكي وتحكيلي كلشي عن أسيد
    هزت براسا وقالت :ماشي
    _____________________
    المسا
    قاعدة هبة هية وامها وعم تحكيلا كلشي
    هبة : والله نظراتو حسها تجاهي غير .. حتى رفقاتي لاحظو انووبحبني
    ايمان :يمكن غلطانين
    هبة :واهتمامو فيني كمان غلط
    ايمان :ماضروري اذا عم يهتم فيكي يكون بحبك
    رن تلفون هبة
    ايمان : مين
    هبة:هو
    ايمان :ردي وافتحي السبيكر
    هبة : الو
    أسيد :مسالخير
    هبة :مسالنور
    أسيد : ليش مانطرتيني اليوم
    هبة :ليش لحتى انطرك وانت اساسا مانك بالجامعة
    أسيد :بس جيت .. واتصلت فيكي لحتى خبرك انو جاي ليش مارديتي
    هبة : وليش جيت
    أسيد :كرمالك .. قصدي كرمال وصلك
    هبة :رجعت لحتى توصلني بس
    أسيد :ااه .. بصراحة كان في شغلة جيت اخدها من مكتبي
    هبة :اصبح مامشاني جيت
    أسيد :صاير معك شي
    هبة :لا
    أسيد : بكرا انطريني ولاتروحي لحالك
    هبة :لاتعذب حالك
    أسيد :هبة فهميني شبك
    هبة :خلص ماافي شي
    أسيد :بدي شوفك
    هبة :خلص بكرا
    أسيد :هلأ
    اتطلعت بأمها بأستغراب وسكتت
    أسيد :شبك .. عم قلك بدي شووفك
    هبة :وين
    أسيد :ع الشقة يلي فوقكن
    هبة :بهل الليل
    أسيد :اي .. هنن كلميتن
    هبة : طيب حكيهن هون
    أسيد :مابينفع
    هبة :مافيني .. شوبدي قول لامي
    أسيد :مابعرف دبري حالك .. انا طالع الحقيني
    وسكر
    هبة :شو
    ايمان :مابعرف
    هبة :من حكيو مبين انو مجرد صديق ؟؟
    ايمان :لأ
    هبة : شو اطلع
    ايمان :لأ
    هبة: متل مابدك .. هلأ بقلو ماصرلي اطلع
    رجعت لورا ومسكت الموبايل وصارت تقلب
    ايمان :قومي شوفي شوبدو
    هبة : عم تحكي جد
    ايمان : اي جد قومي .. بس انتبهي لاتخليه يقرب منك
    هبة : ليش ليقرب مني .. مزال نحنا اصدقاء
    ايمان : قومي شوفيه .. ولاتطولي
    هبة : متأكدة
    ايمان : اي متأكدة .. يلا قومي
    يتبع ....

  6. [5]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_ناربن مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الخامس
    قامت هبة لبست جاكيت وطاقية صوف .. وطلعت عالشقة يلي فوقن .. الشقةكانت بعدها ع العضم بس ع العواميد
    ضوت بفلاش الموبايل ..لوصلت
    وصلت وصارت تضوي بالفلاش يمين وشمال
    هبة :أسيد .. يا أسيد .. وينك
    طلع من بين العتمة وقرب منها وقال هون
    هبة :ليش واقف بالعتمة
    أسيد :بتعرفي اول مرة بطلع لهون .. هالمكان هادي وحلو
    هبة :شو حلااه .. كلن كم عامود وسقف فوقن
    أسيد : حلو لانو بعيد عن العالم .. وكمان بتشوفي القمر والغيوم والنجوم من فوق .. ومن تحت بتشوفي اضوية البيوت .. وكمان السقف وقت بصير مطر مابتتبللي .. خرج واحد يعتزل فيه اذا كان حزين
    هبة :ممكن .. المهم قلي شوبدك
    بالاول تعي لهون
    سحبا من ايدا وقربها كم خطوة لحتى ضو القمر صار مسلط بس عليها
    أسيد : بتعرفي انك حلوة عضو القمر
    خجلت وتلبكت بنفس الوقت .. بس سرعان ماصحت عحالا وعرفت انو مامن حقو يقلا هالحكي
    هبة : شو بتقصد بحكيك
    أسيد : ااه .. لا ولاشي .. بس عمقلك انك حلوة عضو القمر
    هبة : طيب حلوة .. وبعدين ... قلي شوبدك
    أسيد : اشتقتلك
    هبة : عفواا
    أسيد : ههههه عم امزح معك
    هبة : شو هالمزح الرايق هاد
    أسيد : هههه رايق .. اي والله رايق
    هبة : أسيد شبك .. شو عم يصير معك
    أسيد :قوليلي شبك انتي
    هبة :ماشبني شي
    أسيد : علي يا هبة .. صرت اعرفك اكتر من حالك قوليلي شو مزعلك
    هبة :مافي شي والله
    أسيد :ليكون موضوع اهلك
    هبة :هيك شي
    أسيد :صار شي
    هبة :لا
    أسيد :خلص حاج تفكري فيه .. هلأ ان جيتي للشرع ابوكي ماغلط
    هبة :ليش بس حافظين من هالشرع غير انو حللكن اربعة
    أسيد :ههه طولي بالك .. ليش حاسك عم تجملني معن
    هبة :ليش مانك رجال انت
    أسيد :بس انامارح اتزوج غير مرة
    هبة :هه انت اتزوج الاولة بالاول ..
    أسيد: ههه قريبا
    هبة انقهرت وقالت :وهلأ بدك شي بدي انزل .. امي هلأ بتحس انو انا ماني موجودة
    تدقدمت كم خطوة بس هو مسكها وقال :بس شوي
    هبة :شو لسه بدك
    أسيد :طيب مانا واقفين وعم نحكي
    هبة : وبعدين
    سكت
    هبة :خلص بكرا بشوفك وبنحكي
    برمت لتمشي .. بس شدها ليمنعا ومع هالشدة .. تفركشت ووقعت بس ما لمست الارض .. لانو كان ماسكها
    أسيد :اسف .. أسف
    وقفت قبالو تمام .. بيفصلن عن بعض النتسيات وقالت مامشكلة
    أسيد :صابك شي
    هبة عم تتطلع عليه عن قرب .. وعلى عيونو العسليات يلي عم يلمعو عضو القمر .. ونست حالا وماحكت
    أسيد :عم اسألك .. صابك شي
    هبة :ااه ... لااا
    ابتسم وقال :اسف مرة تانية
    كمان هية ابتسمتلو وقالت :ولا يهمك
    ابتساماتن كل ابتسامة جزبت التاني .. وخلتن بس يشردو ببعض وكأنو تثبتو مكانن.. ما بس تثبتو مكانن .. كان في شي متل المغنطيس عم يقربن من بعض .. لحتى انفاسن الحارة بهل الجو البارد اختلطت ببعضها ..
    أسيد بصوت خافت وشفافو عم تهامس شفافها:هبة .. انا
    هبة بنفس نبرة الصوت :انت شو
    صوت من جواتو عم يقول .. لا يا أسيد
    أسيد :اناا
    هبة :ايي
    أسيد بعد بسرعة وقال :نحنا شو عم نعمل
    وهية تلبكت ورجعت لورا
    أسيد :انا اسف ..
    وهبة حست حالها مذنبة لانو استسلمتلو ..
    هبة بحزن وندم :ليش هيك صار
    أسيد : ماصار شي .. لاتفكري بشي انتي .. انا نازل تصبحي على خير
    وهية نزلت وراه ببطء عم تفكر بالشي يلي صار .. وقفتن كان وقفت عشاق .. وعلحظات كان باسها ..
    هبة :ليش هيك انا استسلمت .. ليش .. هلأ بفكر انو انا كان بدي هالشي .. ليش هيك صار .. ليش .. كان لازم ابعد فورا .. بس والله ماقدرت في شي صار يقربني منو اكتر ..
    ______________________
    دخل أسيد على بيتو وهو مقهور وقال :انا شو عملت .. ليش هيك عملت .. ماكان لازم يصير هيك شي او حسسها انو بحبها .. ماوقتو .. ماوقتو
    فتح البرداي بعصبية ووقف مقابل الشباك .. والقمر طلع بوجهو .. ولما شاف القمر صار يتذكر وجها يلي كان متل القمر عم يضوي ..
    ابتسم ابتسامة صغيرة بعد العصبية وقال :ماقدرت قاومها .. بس منيح يلي ماصار شي
    _____________________
    فاتت هبة معصبة .. ولقت امها رايحة جاي قدام الباب وكانت ناطرتها .. اول مافاتت مسكتها وقالتلا شو صار
    هبة :ماصار شي
    ايمان :لكن شوبدو
    هبة انا اليوم مزعوجة شوي عم يسألني شبني .. قال انا متل اختو وخايف علي
    ايمان : بس هيك
    هبة :اي
    ايمان : ماشي فوتي نامي
    هبة :تصبحي على خير
    ودخلت على غرفتها
    قعدت قدام مرايتها زصارت تتذكر المشهد
    هبة : جحشة انتي ياهبة .. دبة .. اكيد هلا بكون عم يفكر انو انا يلي كان بدي بوسو .. بس والله هو كمان كان عم يقرب ..
    حطت ايدها على وجها وقالت :كيف بدي حط عيني بعينو بعد اليوم .. اووف
    _______________________
    الصبح
    أسيد قاعد بسيارتو وعم ينطر هبة .. وكل شوي يتطلع على الساعة .. وعلى مدخل العمارة
    بعتلا رسالة :يلا ناطرك هلأ بنتأخر
    ماردت
    أسيد :ماني ماشي لحتى تنزلي .. يلا نزلي
    كمان ماردت
    أسيد :والله بضل ناطر طول اليوم
    مافي شوي ولا نزلت .. فتحت الباب وركبت بخجل :وقالت صباح الخير
    أسيد :صباح النور .. ليش لهلأ
    نزلت راسا وماحكت
    أسيد :رفعي راسك وتخجلي .. انتي مادخلك
    كمان ماردت
    أسيد :هاد غلطي .. نقطة ضعف .. بتصير بين اي تنين
    كمان ماردت
    أسيد : لك رفعي راسك .. عم قلك هاد غلطي .. انتي مالك علاقة .. وكمان ماصار شي
    هبة : يعني انا مادخلني
    أسيد : ابدا
    هبة : وهاد غلطك
    أسيد : اي غلطي
    هبة : ممكن سؤال
    أسيد :تفضلي
    هبة :ليش صار هيك
    أسيد :ماصار شي
    هبة :ليش كان رح يصير
    أسيد : انتي قلتي كان رح يصير وماصار شي .. لانو مافي شي
    هبة : سؤال تاني
    أسيد :تفضلي
    هبة :انتي كيف بتشوفني
    ضحك وحرك الدركسيون ومشي
    هبة :شو
    أسيد :انتي رفيقتي
    سكتت وبرمت وجها ناح الشباك .. وصارت تحكي بقلبا : انا متأكدة انك بتحبني .. بس مابدك تعترف .. وكمان صح ليش عم حمل حالي الذنب .. هو يلي خلاني اطلع .. وكمان حكيو كلو بدل انو بحبني .. لو مابحبني مابخليني اطلع ليشوفني .. وهو يلي كان عم يقرب مشان يبوسني بس فاق ع اخر لحظة .. بس ليش مابدك تعترف مابعرف... بسيطة انابفرجيك
    أسيد :مابدك تسألي أسألة تانية
    هبة : متل شو
    أسيد :مثلا ع البنت يلي كانت معي مبارح
    هبة :مابهمني
    سكت ومارد
    هبة : انا خمنت وعرفت انها حبيبتك
    أسيد :حبيبتي ؟؟
    هبة :اي .. الانسجام يلي بينكن كتير واضح
    بدو يبررلا مين هية :اكيد فهمانة غلط
    هبة :مين ماكانت تكون .. مابهمني
    أسيد :بس انا بهمني تعرفي مين هي
    التفتت عليه وكتفت اديها وقالت :ليش
    أسيد: ااه .. لانك رفيفتي ومابدي خبي عنك شي
    هبة :وانا قلتلك هي البنت مابتهمني .. علاقتي معك ما معها
    سكتو ومعد حكو .. بعد شوي حكت هبة :يعني اذا مصر تقلي مين هي قلي مابدي خجلك
    أسيد ابتسم وقال : بس انا غيرت رأيي
    هبة :لييش
    أسيد :هيك .. من شوي ماكان بدك تعرفي .. خلص مابدي خبرك اذا مشان ماتخجليني
    هبة :طيب ما مشان ماخجلك قلي مين
    أسيد :مابدي
    هبة :بس هلأ حبيت اعرف
    أسيد :وانا بطلت احكي .. شي حلو وقت بدها بحكي وقت مابدها بسكت
    هبة :اي بلا .. انا اصلا عم قلك هيك مشان ماتاخد على خاطرك انو رفيقتك وماسمعت منك
    أسيد :هه
    كتفت اديها ورجعت تتطلع ع الشباك.. وهو اتطلع عليها وابتسم ..
    وصلو ع الجامعة .. ووقفلا لتنزل
    فتحت الباب ونزلت
    أسيد :هبة
    هبة: نعم
    أسيد :نغم رفيقتي من ايام الثانوية .. وهية هلا محامية بشركة البابا
    هبة :اممم
    أسيد :اممم
    هبة :اي مابهمني . وطبشت الباب
    أسيد :ههههه مجنونة
    مشت لعند رفقاتا وقعدت بقهر بيناتن على مقعد بالحديقة
    نهى :شبك
    هبة : انا احساسي مابخيب ..
    صباح :شو حاسة
    هبة :انو أسيد بحبني
    نهى :ليش صار شي
    هبة :لك كل حركاتو بتدل انو بحبني
    صباح :وهي يلي حكالك عنها .. ويلي كانت عندو مبارح
    هبة :يلي كانت عندو رفيقتو ومحامية بشركة اهلو .. والبنت يلي حكالي عنها يمكن قصة اخترعها
    نهى : وممكن يكون قاصدك الك فيها
    هبة :معقوول ؟؟
    صباح :معقول ونص
    هبة :المهم .. بدي طريقة خليه يعترف فيها
    نهى :معقول بدو اياكي انتي تعترفي
    هبة :بعيدة عن سنانو
    صباح :شوبدك منا نحنا هلأ
    هبة :بدي تلاقولي خطة خليه يجي ويعترفلي فيها بالحب
    نهى :في
    هبة :شووو
    نهى :تدخلي شب جديد ع الخط
    هبة :ومن وين بدي جيبو هاد
    صباح : مييين
    هبة : لؤي
    نهى : لؤيي .. مالقيتي غير هالمصلحجي
    هبة :اي مابعرف قولولي
    صباح :خلينا نفكر بالموضوع .. الشغلة بدها حبكة مظبوط
    هبة :طيب فكرولي بخطة .. بس امانة بدي اياها اليوم
    نهى :خلص تركيها علينا خليها نمخمخا
    هبة :ماشي .. شو عنا هلأ
    صباح :عبسس
    هبة :طيب عم انسى .. شو اعملكن
    نهى :ااخ منك .. يلا امشو هلأ بنتأخر ع محاضرة الاستااااااذ أسيد
    هبة :ليكون ماعاجبك الاستاذ أسيد
    نهى :ماحكينا شي .. تتهني فيه
    مشو ع القاعة وهنن عم يضحكو
    دخلو وقعدو .. ومافي لحظات الا وأسيد فايت
    أسيد :صباح الخير
    الكل :صباح النور
    هبة بصوت واطي :يسعدلي هالصباح
    نكعتا نهى وصارو يضحكو
    بلشت أسيد يعطي المحاضرة .. وهو عم يشرح .. صوت موبايل عم يرن بالقاعة
    وقف شرح .. وحط القلم من ايدو وكتف اديه.. وناطر يعرف مين صاحب هالموبايل
    صباح بصوت واطي :نهى هاد موبايلك
    نهى :لأ .. اكيد موبايل هبة
    هبة : موبايلي
    صباح :سكريه بسرعة
    هبة :مانك شايفتيه كيف عم يتطلع علينا .. ماعم استرجي اتحرك ولاحركة
    أسيد :مطول هالموبايل وهو عم يرن
    محدا رد
    أسيد :موبايل مين هااد
    كمان محدا رد
    أسيد :رح عد لل٣ .. اذا ماطلع الموبايل رح امشي بالمدرج وشوف لمين هاد الموبايل .. ومانيالكن اذا جيت وطلعتو انا ... لانو رح حطو بخزانتي وسكر عليه اسبوع .. ومين ماكان يكون ..
    ويتطلع ع هبة لانو عرف انو هاد الموبايل الها
    طفا الموبايل وهبة تنهدت بأرتياح .. بس سرعان ما رجع يرن مرة تانية
    أسيد :هبةةة
    نقزت ووقفت
    أسيد :جيبي موبايلك وتعي لهون
    سحبت موبايلا من الشنتة ... واتطلعت ع الشاشة مكتوب ماما .. ونزلت لعند أسيد
    أسيد :ليش موبايلك مانو سايلنت
    هبة :بالعادة محد بيتصل فيني
    أسيد :مين عم يتصل فيكي
    هبة :ماما
    أسيد :امك مابتعرف انك بالمحاضرة
    هبة :مبلى .. ومالها بالعادة تتصل ..بس اكيد في شي صاير
    أسيد :طيب ردي
    رفعت الموبايل وحطتو ع ادنها : اي ماما ... مابتعرفي انووعندي محاضرة .. شوفي .. ايمت .. طيب بخلص هالمحاضرة وبجي فورا .... لا لا مارح اتأخر .. باي
    أسيد :شوبدا
    هبة اتطلعت ع زملائها وكأنو عم تقولو بدي احكي قدامن
    أسيد :طيب رجعي عمكانك وحطي موبايلك سايلنت .. ولما تخلص المحاضرة بدك تكوني مزروعة عندي بغرفتي
    هبة :حاضر
    لفت ضهرا وطلعت لعند رفقاتا والابتسامة على وجها
    صباح :شبك ليش مبسوطة
    هبة :اجت على رجليها
    نهى :شو هية
    هبة :لنطلع بخبركن
    .....................................
    خلصو المحاضرة وبلشو يطلعو من القاعة .. نزلت هبة ورفقاتا وصارو عند الباب
    أسيد: هبة
    التفتت عليه وقالت :اي استاذ
    أسيد :ناطرك بمكتبي لاتطولي
    هبة :حاضر
    وطلعو
    نهى :حكيلنا شوفي ..
    صباح: يلا بسرعة .. ماصدقت ايمت خلصت هالمحاضرة
    هبة : مشي حالها قصتي .. يعني مافي داعي تفكرولي بشي طريق
    نهى :ليش شو صار
    هبة :ماما ما اتصلت فيني
    صباح :ايي
    هبة :حزرو شوبدها
    نهى :خلصينا ولووو
    هبة :قال بنت خالتها ..
    صباح :اييي
    هبة :سلفها الصغير ...شب عذابي وعم يدور على عروس
    نهى :ايي
    هبة :وجايين يشوفوني ع الضهر
    صباح :وليش مبسوطة ليكون بدك توافقي
    هبة :طبعا لأ .. بس لقيت طريقة اقهر فيها أسيد .. واتأكد اذا بحبني او لأ
    صباح :والله عم يطلع معك
    هبة :لكن بعجبك
    نهى :لكن روحي لعندو هلأ بكون رح يجن بدو يعرف شوبدها امك
    هبة :ههههه يلا باااي
    صباح :بدنا نشوفك اليوم
    هبة :يمكن لأ .. بخبركن شو رح يصير ع الواتس
    نهى :ماشي
    .............................
    دقت الباب وفاتت
    هبة : نعم
    أسيد: الله ينعم عليكي خبريني .. امك شوبدا
    هبة :بدها اياني روح ع البيت هلأ
    أسيد :ليش صاير شي لاسمح الله .. وصلك انا ؟؟
    هبة :طول بالك مافي شي خطير
    أسيد :لكن شزفي احكي
    هبة :عم تقلي روح ع البيت لانو جايين خطابة يشوفوني .. بعد ساعة
    كان قاعد طبش بأيده على الطاولة ووقف وقال: شوو
    هبة :ههه شبك ليش تفاجئت
    أسيد :خطابة الك انتي ؟؟
    هبة :اي الي انا .. لكن لأمي
    أسيد :لاتمزحي مزح سخيف هبة
    هبة :ليش لامزح .. وبعدين في بيني وبينك مزح
    أسيد : وبدك توافقي ؟؟
    هبة :حسب .. اذا عجبني ليش لأ
    أسيد :من كل عقلك عم تحكي
    هبة :شبك أسيد .. ليش حاسستك مانك مبسوط .. لازم تفرحلي ما انا رفيقتك
    أسيد :ودراستك ؟؟
    هبة : شبها دراستي ... وبعدين انا هلأ وافقت
    أسيد :مالازم حتى تشوفيه
    هبة :ليش
    أسيد :مشان مايتشوش عقلك
    هبة : اذا صار نصيب عادي يتشوش .. اصلا اذا منيح ومليان لأشلي بهل الدراسة
    أسيد :ماتوقعت تكوني دابحة حالك على الزواج لهل الدرجة
    هبة :هلأ هيك فهمتا .. طبعا مو هيك .. بس اذا شب منيح ليش لأ.. وبعدين الشباب بهل البلد عم تنقرض ونيالها يلي بيجيها عريس
    قعد وقال :مابعرف بالنهاية هي حياتك .
    هبة انقهرت من برودو .. صفنت فيه شوي وحكت بحزن : يعني روح
    أسيد :اي روحي .
    هبة : انت شو رأيك .. يعني شو بتصحني
    أسيد : مادخلني
    هبة : كيف ما دخلك .. ما انا رفيقتك
    أسيد : يعني اذا قلتلك نصيحتي بتنفزيها
    هبة : مابعرف قول
    أسيد :لا بدي اعرف بتنفذيها ؟؟
    هبة :حسب .. مابدي اعرف شوبدك تقلي
    وقف وقام لقداما وقال : بدي قلك انو لاتروحي ودراستك أهم
    سكتت
    أسيد :رح تسمعي بنصيحتي
    : شو سكتي ؟؟
    أسيد : روحي هبة .. روحي
    برمت حالها وتوجهت ناح الباب
    أسيد : هبة ..
    هبة :نعم
    أسيد :خلص مافي شي روحي
    هبة :زعلت ؟؟
    أسيد : مابعرف .. خلص روحي
    هبة : أسيد اذا في شي احكي .
    أسيد :شي متل شو
    هبة :في شي بدك تقلي اياه .. وماعم تحكيه
    أسيد :لا مافي هيك شي ابدا
    هبة :أسيد .. اذا في شي قولو هلأ قبل مايفوت الاوان
    أسيد :لا مافي شي ..
    هبة :طيب ماشي .. سلام
    طلعت وسكرت الباب .. وهو رجع عكرسيه وقعد عليه ودفن وجهو بين اديه ..
    انفتح الباب رفع راسو وقال :هبة
    نغم :هاي
    وقف وقال :اهلين نغم
    نغم :شبك
    أسيد :ليش ماسافرتي
    نغم :في مشكلة بالتسجيل .. كاتبين اسم الام غلط
    أسيد :شو يعني
    نغم :نرجع نسجلو مرة تانية
    أسيد :يلا امشي
    نغم :بالاول بدي اعرف شبك
    أسيد مشي ناح الباب وقال :مافي شي امشي
    مسكتو من زدنو وقالت :بالاول قلي شبك
    أسيد رجع وقعد ع كرسي وقال :هبة كانت عندي هلأ
    نغم :اي شفتا طالعة .. شوصار
    أسيد :رايحة تشوف عريس
    نغم :اييي
    أسيد:شوو ايي .. عم قلك رايحة تشوف عريس
    نغم : وانت
    أسيد :شبني انا
    نغم :ليش ماقلتلا انك بتحبا
    أسيد :انا ماكنت عم قلا مشان دراستها .. مابدي شوش عقلا بشي .. واليوم هية بكل بساطة عم تقلي رايحة تشوف عريس
    نغم :طيب كنت منعا
    أسيد :هية قالتلي في شي بدك تقولو
    نغم :حاسة عليك ؟؟
    أسيد :مابعرف ..
    نغم : وشو قلتلا
    أسيد :قلتلا لأ
    نغم : ليش ماقلتلا .. ليش
    أسيد :انا عم حاول خبي مشاعري مشانها .. ومشان مستقبلا .. تجي هية هيك بكل بساطة تقلي رايحة شوف عريس .. حسيت حالي سخيف انا وتفكيري ومشاعري .. مشان هيك ماحكيت
    نغم :طيب روق هلأ
    أسيد :شوو روق .. هبة رح تروح من ايدي
    نغم :طيب لاتخليها تروح
    أسيد :يعني اعترفلا
    نغم :اي .. يعني شوو ناطر .. وعشان مستقبلا .. بالعكس اذا كنت معها مابتعود تفكر بغيرك ولا رح تضل طول الوقت عم تفكر اذا أسيد بحبني ولا لأ
    أسيد :متطرة ع الوراق اليوم ؟؟
    نغم :للأسف
    أسيد :طيب تفضلي
    ________________________
    بالبيت عند هبة
    واقفة هبة بكامل اناقتها عم تغلي القهوة وشاردة بحكي أسيد
    هبة بقلبها: معقول ما اهتم .. معقول كل ظنوني طلعت غلط ..ع القليلة يعطيني اشارة .. ليش هيك يا أسيد .. ليش هيك
    دخلت امها لعندا وقالت :شو صار معك ..
    هبة :شو شايفة
    ايمان :يلا بسرعة غليها وتعي
    هبة :يلا
    رن موبايل هبة بمسج
    ايمان :مين
    هبة :مابعرف
    اخدت الموبايل وقالت :أسيد
    أيمان :شوبدو .. افتحي الرسالة بسرعة
    فتحت الرسالة وابتسمت
    ايمان :شو قال
    حطت ايدا على قلبا وعيونا على الموبايل عم تلقلق
    ايمان :لك شووفي
    هبة :ماردت ..
    قربت ايمان سحبت الموبايل منها .. وقرت الرسالة وابتسمت .. رجعتلا الموبايل وقالتلا : بعدي هيك خليني انا طلع القهوة .. وانتي خليكي هون لاتطلعي
    هبة :شوبدك تقوليلن
    ايمان :هه مافي نصيب
    القهوة كانت عم تغلي .. قربت ايمان طفت تحتها ..وصبتها بالفناجين وطلعتها
    قعدت هبة على الكرسي وحطت ايدا عخدا وسرحت .. ورجعت سحبت الموبايل بسرعة لتتأكد انو الرسالة مظبوطة ..
    رجعت قرتها مرة وتنيتن وتلاتة
    هبة : انتي الي .. يا الله احلا كلمتين بقراهن بحياتي
    ___________________
    وصل أسيد عباب البناية .. بعتلها رسالة : انا تحت انزلي
    هبة بالبيت :ماما .. ماما
    ايمان طلعت من المطبخ وبأيدها ليفة الجلي
    ايمان :شوو
    هبة :قال هو تحت ..بدو اياني انزل
    ايمان :اي نزلي
    هبة : لك تسلملي هالام الحلوة
    ايمان :لت تطولي
    هبة :حاضر
    نزلت لعندو وكانت طايرة من الفرح .. وصلت لعندو .. اخدت نفس وركزت حالا وفتحت الباب وركبت جنبو
    كان طابب على الدركسيون .. ولما صارت جنبو رفع حالو واتطلع عليها بدون مايحكي .. دور السيارة ومشي
    استغربت من برودو واستغربت من اسقبالها .. توقعت اول ماتطلع يقلا بحبك .. حست في شي غلط
    هبة بقلبها : معقول الرسالة غلط
    اتطلعت عليه كان عم يتطلع قدامو ..وعاقد حواجبو
    هبة :أسيد ..
    قاطعها وقال :شوي وبنوصل
    سكتت وصارت تراقب الطريق .. وعم تحاول تعرف ع وين رايحين .. لحتى وصلو لطريق جبلي .. وبنص الطريق .. وقف عند فسحة خضار .. ونهاية الفسحة في سور .. تحت السور في اشجار كتيرة
    نزل من السيارة وراح وقف قريب من السور .. وحط ايده بجيابو
    هبة :انو في شي مانو مفهوم
    فتحت الباب ونزلت لوراه
    هبة:أسيد شبك
    التفت عليها .. ومد ايدو على جيبة جاكيتو الداخلية وطلع وردة حمرا .. وابتسم ..وقال :بحبك
    حطت ايدا عقلبا وتنهدت وقالت :فكرت في شي
    أسيد :هههههه
    هبة :لحظة .. لحظة شو قلت
    أسيد :بحببك
    هبة : يا الله ماني مصدقة .. واخيرا قلتا
    أسيد رفع الوردة وحطها فوق ادنها .. بكل حب وتأني
    هبة واقفة وخجلانة
    أسيد :اي واخيرا قلتلا .. قوليلي هلأ انتي
    هبة نزلت راسا وقالت بخجل :شوبدي قول
    أسيد : ههه شوبدك تقولي .. لكن ليش فرحتي وقلتي واخيرا قلتلا
    هبة :انا كنت حاسة فيك .. انت ماكنت حاسس فيني
    أسيد :انا يلي كنت حاسس ..
    هبة :ليش هيك عملت معي
    أسيد :عأساس مابدي شوشك عن دراستك .. وقلت هالشي ماوقتو
    هبة :وليش حكيت هلأ
    أسيد :قلتيلي جاييكي عريس ماهيك
    هبة :اي والله اجو
    أسيد :وانشالله طلعتي عليهن
    هبة :وصلتني رسالتك وانا عم اعمل القهوة
    أسيد :ايي
    هبة :ندهت لامي قلتلا تجي تاخدها
    قرب منها وسحبا من ايدا وضمها بأيدو وبالايد التانية صار يردلا شعرا وراد ادنها وقال :هبة
    هبةتتطلع بعيونو بخجل وحب وقالت :نعم
    أسيد :بحبك
    هبة : وانا كمان
    أسيد : بدي اسمعا
    هبة : بحبك
    حملها وصار يدور فيها
    ___________________
    عباب البناية
    وقف بسيارتو وهبة جنبو .. مسكلا ايدا وباسا وقال :رح اشتقلك
    هبة :وشو كمان
    أسيد :ورح احكي معك كل شوي
    هبة :وشو كمان
    أسيد : اممم وبحبك
    هبة :وانا كمان بحبك
    أسيد :يلا نزلي قبل محد يشوفنا
    هبة بعتتلو بوسة بالهوى وقالت بشوفك بكرا .. ونزلت وفاتت ركض .. وهو عم يتطلع عليها ويبتسم
    .........................
    وصلت عالبيت .. وامها كانت بأنتظارا
    هبة : ماما .. ماما .. قلي قلي
    ايمان تأشرلا انو تسكت
    سكتت هبة وعرفت انو ابوها بالبيت
    جلال : شوفي هبة
    هبة :اااه بابا .. لامافي شي ..
    شلحت من رجلا ودخلت .. وقالت:كيفك بابا
    جلال :هلا حبيبتي
    قعدت جنبو وقالت :ايمت جيت
    جلال : من شوي
    هبة : ماما ايهم اجا
    ايمان : لا .. على وصول .. انا فايتة جهز الغدا تعي هبة معي
    هبة :يلا
    قامت من جنب ابوها .. وراحت ع المطبخ .. واول مافاتت امها مسكتا من دراعا وسكرت الباب
    أيمان :حكيلي كلشي صار
    هبة : قلي انو بحبني .. وطلعت الوردة من جيبتا وقال عطاني هي
    ايمان : وين اخدك
    هبة : مابعرف .. بس مكان كتير حلو .. هيك بصير عحفة جبل .. وحولينا كلو شجر
    ايمان : وعملك شي
    هبة : شي متل شو
    ايمان : باسك مثلا
    هبة : لا ابدا .. بس
    ايمان : بس شو
    ابتسمت وقالت : حملني وصار يدور فيني
    ايمان : وليش لتخليه يحملك
    هبة : ماشفت حالي غير عم طير بين اديه
    ايمان : تاني مرة مابتخليه حتى ليدك يلمسا عم تفهمي
    هبة : حاضر ..
    ايمان : وبتقوليلو يجي يخطبك عم تفهمي
    هبة : هيك بهل السرعة ..
    ايمان : لي بهل السرعة .. لكن بدكن تصيرو تخفقو رايحين جايين مع بعض .. وانتو مافي شي بيناتكن
    هبة : رح قلو .. بس مو هلأ .. مشان مايفكر انو دابحة حالي ع الجازة
    ايمان : طيب بس ما تتأخرو
    هبة : ماشي.. شي يومين وبخبرو
    ايمان : وحطي براسك .. مابتخبي عني شي نهائيا
    هبة : معقول يكون عندي هيك ام متحضرة وخبي عنها .. لك تسلميلي
    صوت باب البيت انفتح
    ايمان : اجا اخوكي .. بسرعة خلينا نحط اكل هلا ابوكي بيفتح حلقو علينا
    هبة : يلا
    ______________________
    المسا ..
    هبة قاعدة عم تدرس بغرفتهت سمعت صوت الباب انفتح وتسكر
    قامت لتشوف مين
    هبة : ماما مين فتح الباب
    ايمان :هاد ابوكي راح
    سكتت بحزن ورجعت ع غرفتها
    رجعت لمكانها على طاولتا وقالت :ليش هيك يابابا .. والله ماما مافي منها .. ماحرام عليك .. ياترى لو ماما عرفت شوبدو يكون موقفا
    وصلها مسج فتحتو .. وكان أسيد : اشتقتلك
    ابتسمت وردت عليه : وانا كمان
    : شوعم تعملي
    : عم ادرس
    : شطورة ..في شي ماعم تفهميه لساعدك فيه
    : لا حبيبي .. كلوو مفهوم
    : انتي يلي حبيبتي
    : بحبك
    : بعشقك
    ضمت الموبايل على صدرا وتنهتدت وقالت : الله يخليلي اياك
    _____________________
    الصبح
    نزلت هبة من بيتها بكل نشاط وسرور .. وهو كان ناطرها بالسيارة
    فتحت الباب وركبت
    هبة :صباح الخير
    سرح فيها بكل حب ومارد
    هبة :صباح الخيررر
    أسيد :يا صباح النور .. يا احلا صباح
    خجلت واتطلع قدامها وقالت :يلا هلأ بنتأخر
    أسيد :قبل ما نمشي (حط ايدو تحت دقنها برم وجها لعندو ) اطلعي فيني هون
    هبة :في شي ؟؟
    أسيد :انت عم تحلي ولا انا عم شوفك حلوة
    هبة :ههههه التنين
    أسيد : والله عم احكي جد
    هبة :وانا عم احكي جد
    أسيد :لك تقبري قلبي .. شو حلوة ..وشو بحبك
    قرصتو من خدو وقالت انت الحلو
    دور السيارة ومشي
    وصلو ع الجامعة
    هبة :انت عنا اول محاضرة؟؟
    أسيد :لا .. ع الساعة ١١
    هبة :هلأ شو عندك لكن
    أسيد :ماعندي شي
    هبة :لكن ليش جيت بكير
    أسيد :كرمالك
    هبة :يا قلبيي .. بس مع هيك ماكان لازم تعذب حالك .. كنت دبرت حالي
    أسيد :انتي شو عم تحكي .. معقول حبيبة قلبي تركب بسرفيس وانا عندي سيارة .. حتى لو الساعة ٥ الصبح مستعد فيق ووصلك
    هبة : انت ليش هيك عم تغمرني بلطفك
    أسيد :عم اغمرك بحبي مو بلطفي .. انتي لو بتطلبي روحي بترخصلك
    هبة :دخيل روحك انا
    أسيد :يلا نزلي هلأ بتتأخري
    هبة : بشوفك بالقاعة سلام
    نزلت وراحت ع القاعة
    نهى :اجت الخاينة
    وصلت لعندن وقالت :عم تحكي علي عرفت
    صباح :وين يلي بدو يحكينا مبارح
    هبة :يوم كان مليء بالمفاجأت
    نهى :مفاجئات من ايو نوع
    هبة :ههه من النوع يلي بجنن
    صباح :لك حكيلنا بسرعة شو صار
    هبة :قلي انو بحبني
    نهى وصباح :لاااا
    هبة بفرح :والله
    صباح :اجا الدكتور .. اجلو الحديث لبعدين
    ..........................
    مرت الساعات وصارت الساعة ١١
    دخل أسيد وقال مرحبا
    الكل :اهلين
    اتطلع بهبة وابتسم .. وهية بادلتو نفس الابتسامة
    وطول المحاضرة وهنن عم يتبادلو نظرات الحب .. والابتسامات المفعمة بالحب
    ____________________
    مر اسبوع على علاقة هبة وأسيد .. وكل يوم حبن عم يزيد .. ونظراتن طول المحاضرة الكل قراها وعرف معناها .. وطبعا التقائتن ماكنت تخلص من كلام الحب والغزل والشوق
    _________________
    خلص أسيد اعطاء المحاضرة .. بلش يضب غراضو ليطلع والطلاب بلشو يتطلع
    قربت منو هبة وارتكت ع الطاولة بغنج وقالت :استاذ أسيد
    ترك غراضو من ايدو والتفت عليها وقال بصوت واطي : ياعيونو للأستاذ
    هبة :بصراحة في شي مافهمتو
    أسيد :وين ..
    هبة : المحاضرة كلها .. يعني اذا مافي مانع تشرحلي اياها مرة تانية
    أسيد : مرة وتنتين وتلاتة .. المهم حبيبة قلبي تفهم
    هبة خجلت وخطت ايدها ع تماها وقالت : نوس صوتك هلأ بيسمعوك
    أسيد :مابهمني يسمعو
    هبة : اسبقك على المكتب
    أسيد :لأ .. بدنا نطلع نتغدا برا
    هبة :عنجد
    أسيد :اي عنجد .. انو عيب مني ماعزمتك ولا مرة عشي مكان
    هبة : بس انا ماني عتبانة عليك وبعرف التزاماتك
    أسيد : بس انا حابب اطلع معك
    هبة :وشو المطلوب هلأ
    أسيد :تسبقيني على السيارة
    هبة :بدك تطول
    أسيد :لا بدي مر ع المكتب وجاي
    هبة :لكن رح شوف رفقاتي
    أسيد :ماشي يا روحي
    طلعت الحديقة تدور على رفقاتا
    هبة :وينن هدول .. يلا مامحرزة ابعتلن .. رايحة انطر اسودة عند السيارة
    مشت كم خطوة وطلعت قدامها صبية
    :هبة ع وبن رايحة
    هبة :اهلين اريج .. شبك ليش عم تسألي
    اريج :رايحة ع البيت ؟؟
    هبة :اي ع البيت في شي
    رفعت كيس بوجه هبة وقالت :بترجاكي خلي هدول معك وبكرا عطيني اياهن
    هبة :شو هدول
    اريج :شوية كتب شتريتن من المكتبة .. بترجاكي خليلي اياهن معك لبكرا
    هبة :وليش لخليهن معي .. خديهن انتي
    اريج :اخي بعتلي انو جاي ياخدني .. ومابدي اياه يشوفن معي
    هبة :ليش شوفيهن هدول الكتب
    اريج :مافيهن شي .. تاخديهن مني ولاشوف غيرك
    هبة :لا هاتيهن .. بس فهميني ليش خايفة انتي
    اريج: بعدين بفهمك .. بدي امنتك والامانة صعبة انو ماتفتحي الكتب
    هبة :اف .. لهل الدرجة محتواهن خطير
    اريج :لا مو خطير .. بس عم امنك .. انتي قد الامانة
    هبة :خلصينا قدا .. انا كتب الجامعة ماعم افتحن لافتح كتبك
    اريج :شكرا كتير
    هبة :العفو
    اخدت الكيس ومشت اتجاه سيارة أسيد
    وقفت شوي .. واجا أسيد
    أسيد :اسف حبيبتي نطرتك ماهيك
    هبة :لا عادي
    أسيد :ونسيت اعطيكي مفتاح السيارة .. كنتي نطرتيني فيها
    هبة :ههه كمان مامشكلة
    أسيد :اميرتي الحلوة شو حابة تاكل
    هبة :مابتفرق .. عزوقك
    أسيد :طيب طلعي لنشوف
    طلعو بالسيارة ومشو
    أسيد :حبيبي شو هاد الكيس
    هبة :في شوية كتب
    أسيد :اممم .. المهم بدي اخدك ع احلا محل بهل البلد
    هبة :ع اي محل والله مابتفرق
    أسيد :شو مابتفرق .. معقول ما اخد حبيبتي قلبي غديها بأحلى مكان بهل البلد
    هبة :تسلملي يا أسيد شو انك حنون
    ___________________
    بالمطعم ..وهنن عم ياكلو
    هبة :اسودة
    أسيد: نعمم .. شو هي اسودة
    هبة :اسم دلعك
    أسيد :اي لاتدلعيني بهل الدلع البايخ
    هبة :هلأ انا عم دلعك دلع بايخ
    أسيد :اي باايخ وكتير كمان
    هبة وليش هيك عم تحكيني
    أسيد :هاد دلع لكن بتدلعيني فيه
    هبة :خلص اسفة معد دلعك شي
    تركت الشوكة والسكين من ايدها وبرمت وجها عتاني جهة
    وهو كمان ترك من ايدو وشبك اديه ببعض وصار يتطلع فيها
    أسيد: انو شبك هلأ
    هبة :ماشبني شي
    أسيد :ماتكملي اكلك
    هبة :شبعت
    أسيد :خلص اسف .. ماكان قصدي
    هبة :مامشكلة
    مد ايدو على خدا وقال: خلصنا ولوو .. والله ماحلوة وانتي زعلانة
    هبة :ماني زعلانة
    أسيد: اممم اسوودة .. حلو مابو شي
    هبة : اي
    أسيد : شو اي خلصنا ولوو فرديها
    هبة :خلص ماشبني شي
    أسيد :لا ياستي زعلتي .. وانا اسم أسودة حبيتو كتير
    هبة :....
    اسيد : يعني خلص .. ركب السن الاعوج
    هبة : ....
    أسيد : هبة .. هبوش ... هبوشتي ... يا قلبي .. ياعمري ... خلينا رايقين ولووو
    ابتسمت
    أسيد : اي دخيل هالابتسامة انا ... اي قوليلي كان بدك تحكي
    هبة :ايمت
    أسيد : بعد اسودة هههه
    هبة : ههههه
    اسيد :عنجد شو
    هبة :كان بدي اسألك عن اهلك
    أسيد: شبن اهلي
    هبة : انو احكيلي عنن
    أسيد :شو بتحبي تعرفي
    هبة :ولاشي .. انو بشكل عام
    أسيد : انو شوبدي احكيلك .. بابا رجل اعمل مشهور واخواتي عم يشتغلو معو وانتقلو ع لبنان
    هبة : كم اخ عندك
    أسيد : عندي شبين وبنت
    هبة : كلن متزوجين
    أسيد :اي
    هبة :مانهن من امك ماهيك
    أسيد :صح
    هبة : وليش راحو ع لبنان
    أسيد :مشان وضع هالبلد
    هبة : هلأ ابوك وامك متطلقين
    أسيد :لا
    هبة :لكن ليش كل واحد بدولة
    أسيد :يمكن لو طلعت معن كانت امي طلعت .. بس انا رفضت اطلع وامي اصرت تضل معي .. وابي بدو يروح يدير شغلو .. وهيك
    هبة :بيجي عسوريا ابوك
    أسيد :اي عطول .. بس يعني ع فضاتو
    هبة : هلأ ابوك كيف عايش بلا مرى .. انو بشكل عام مافي زلمة بيقدر يضل وحداني
    أسيد :والله مابعرف .. بس انو بابا عندو خدم ..
    هبة :بس اكيد مابحلو مكان الزوجة
    أسيد :صح .. بس بابا هيك من زمان منعزل .. يعني من لما كان مجتمع هو وامي ببيت واحد حس انو علاقتن متل الاخوة
    هبة :ماكانو متفيقن يعني
    أسيد : مافي حب .. بس احترام واتفاق موجود
    هبة :كيف هيك .. اكيد كان يحب مرتو الاولة
    أسيد : لا ماهيك كمان
    هبة :كيف يعني
    أسيد : القصة ومافيها .. علسان امي .. انو بابا لما مرتو الاولة كانت مريضة .. حب بنت كتير يمكن اكتر شي حبو بحياتو .. بس البنت تركتو وتزوجت ابن عمها
    هبة :ايي
    أسيد :شو اي .. عم قلك تركتو وتزوجت ابن عمها .. ومن وقتا ماشافا .. المهم جماعة دلوه ع امي .. امي كانت صبية باول عمرها بس كانت مطلقة .. رضت فيه وهو رضي فيها .. وجابوني انا
    هبة: هو ابوك يعني تزوج مشان الولاد
    أسيد : لا .. اخواتي كانو مناح يعني وهو كان جنبن وكان حاطتلن خدم ومربيات .. بس كان بدو يتزوج لانو حب .. ولما هديك البنت خذلتو تزوج امي كردة فعل
    هبة :امممم .. هالحياة شوفيها قلوب مكسورة
    أسيد :اي والله
    هبة :وانت كيف علاقتك مع ابوك واخواتك
    أسيد :كتير منيحة .. ابدا مابحس حالي انو ابن ضرة .. بالعكس كأنو من ام وحدة .. حتى بابا مابفرقني عنن .. بس اوقات بحسو بميل الهن اكتر
    هبة : معقول ؟؟
    أسيد : مابعرف ..
    هبة :انا شبعت
    أسيد :صحتين وهنا ياقلبي
    هبة :على قلبك
    أسيد :يعني نمشي
    هبة :مابدك تدرسني شوي
    أسيد :خليها لغير مرة .. ماجاي عبالي اليوم
    هبة : ليش عم تماطل ..بركي رسبت
    أسيد :ههه شو ترسبي .. مستعد ضل درسك ليوم الفحص المهم ماترسبي .. بس عنجد اليوم تعبت
    هبة :خلص ياعمري .. مابدي تعبك
    أسيد : تسلملي يلي مابدا اتعبني
    هبة : انا جاهزة للأنطلاق
    أسيد :هههه .. تفضلي قدامي لكن
    طلع من جيتو مصاري ودفع حساب الطاولة وطلعو
    ركبو بالسيارة ومشو
    وهنن ماشين بالطريق .. هبة شافة كشك فيه عصارة فواكه
    هبة :أسيد ..اسيد ..وقف هون
    أسيد :ليش شوفي
    هبة :عصير يلي ببيعوه بالطريق بحبو كتير
    أسيد :تكرم عينك .. رح صف ع اليمين وانزل جبلك
    هبة :لا خليني انا انزل
    أسيد :ليش
    هبة : عحسابي هالمرة
    أسيد :طيب مابدي خجلك ..يلا نزلي
    وقف عجنب .. والكتب يلي كانو معها حطتن ع التابلو ونزلت .. لما نزلت وطبشت الباب .. الكتب يلي كانو بالكيس زحطو ونزلو من الكيس ع ارض السيارة لانو الكيس نايلن وبزحط .. هو شافن .. وانحنى ليلمن ويرجعن عمكانن .. صار يسحبن كتاب كتاب .. ويحطن ع الكرسي .. اخر الشي طلع معو مجلتين .. ومن الغلاف والصور المذرية يلي عليه .. عرف انن مجلات اباحية
    لما شافن انصدم .. وحس النار طلع من راسو ... اخدن بسرعة وصار يفتش فيهن بعصبية .. ولما شاف شو محتاواهن صار يتصبب عرق من شدة غضبو

    يتبع..........

  7. [6]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_ناربن مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسةمن الواقع))
    #الجزء_السادس

    اجت هبة والبسمة على وجها ومعها كاستين عصير
    فتحت الباب وركبت
    وأسيد كان ماسك المجلات وعم يضرب فيهن ع الدركسيون
    هبة :تفضل حبيبي .. ماعرفت ايو نوع بتحب .. جبلتلك اورنج جوس .. امسكها
    أسيد :هبة شو هاد
    هية شافت الغلاف الخلفي ومابين عليها هدول مجلات شو
    هبة: مجلات ماهيك .. يلا خود الكاسة
    بعصبية ضرب الكاسات بقفا ايدو وقال :عم اسألك شوو هدول وانتي عم تقولي خوود
    العصير طرش عليها وعلى المقعد .. تفزت وخافت منو بنفس الوقت
    فتحن قداما وقال :شووو هاد يا محترمة
    اتطلعت ع المجلات مصدومة .. وقالت :ليش شو هااد
    أسيد :اي غشمي حالك .. هبة هدول المجلات شو عم يعملو معك
    هبة : هدول المجلات معي انا
    أسيد :لا معي .. هبة احكي انتي من ايمت بتتفرجي عهيك شي
    هبة :لك شوو هاد .. ومن وين جبتن
    أسيد :اي غشمي حالك .. هي مجلات اباحية يا انسة .. وكانو معك هوون بالكيس
    هبة :مجلااات اباحية ومعي اناا
    ضرب فيهن ع البلور القدامي وقال :ياااربي .. عم تغشم حالا وتكذب
    صارت تبكي .. وتقول والله مو الي
    أسيد : لك كييف مو الك .. كييف ... بس ياعيب الشوم .. كنت مفكرك بنت محترمة .. طلعت اوسخ الناس
    هبة عم تحكي بتقطش وصدمة مع بكي : أسيد .. سمعني .. والله هدول ما الي .. هدول لرفيقتي
    أسيد :وليش لتعطيكي اياهن رفيقتك .. مشان تتصفحيهن .. وتتعلملي الرزالة منن
    هبة صرخت وقالت :عم قلك مو الي ليش ماعم تصدق
    أسيد :حتى لو ما الك .. ليش هنن معك
    هبة :والله مابعرف
    أسيد : ههههه .. لك انا من الاول ما كان بدي هالعلاقة تكون سريعة .. ع القليلة كنت تعرفت عليكي اكتر .. بس ياحيف .. كنت شايفها شمس وقمر .. طلعت وحل وطين ... قوليلي من ايمت بتقري هيك شي .. ااه .. بس عجيب .. بعدكن ع المجلات .. تطورت هالشغلات وصار منها افلام ... وانا مابدي اعترفلا بحبي مشان ما الهيها عن الدراسة .. طلع في عندا شي اهم .. والله اعلم شو عم تخبص بحالها
    متفاجئة فيه كتير وعيونا عم يشرو دموع .. ماتخليت غير ابوها كيف كان يبهدل امها ويضربا .. كيف عم يهاجمها بأبشع الالفاظ .. ويتهمها بشغلات مابتنحكى
    أسيد :شبكك .. ساكتة .. بس طبيعي تضلي ساكتة .. شوبدك تحكي ... لك كيف هيك وثقت فيكي .. وكنت رح سويها مرتي .. منيح يلي اكتشفت هالشي بكير .. كيف هيك انعما عقلبي ... كان لازم اتأكد منك ومن اخلاقك .. وطول هالوقت عم تمثل علي دور البنت النضيفة والبريئة ... بس انا الحق علي استعجلت ..
    برمت لعند الباب وهية عم تبكي بغزارة ومدت ايدها ع المسكة لتفتح الباب ..بس هو مسكها من ايدا التانية وقال ع وين
    هبة : تركني ..
    نترت ايدها من ايد ولمت كتبها .. ومدت ايدها تاخد المجلات
    أسيد :تركييييهن ...بكل عين وقحة عم تمد ايدا وتاخدن .. ولا بدك تروحي تتصفحيهن بالبيت ..طبعا يلي بيتعود عهيك شغلات مستحيل يقدر يتركا .. بتصير عندو متل الادمااان
    هبة :بكفيييي ... عم قلك والله العظيم ما الي .. ومابعرف عنن شي .. ليش ماعم تصدقني ولاعم تعطيني مجال برر عن حالي ..
    أسيد :لك كييف بدي صدق ... مجلااات معك .. حتى لو مانن الك .. اكيد كنتي رح تقرييهن
    هبة :لك خلصصص ... خلصصص ...
    نزلت من السيارة طبشت الباب .. وهو دور السيارة وشفط من قدامها
    وقفت عجنب الطريق وصارت تبكي بهستيريا .. وتطلع عحالتها كيف العصير على تيابها
    سرد بصوت هبة : كنت مصدومة كتير .. كيف هيك دغري حكم علي .. ليش ما سمعني .. ليش ماحلاني برر .. كيف انقلب ١٨٠ درجة .. مستحيل يكون هاد هو أسيد يلي حبيتو .. الشب الرايق المحترم .. مستحيل .. ماتخيلت حالي غير ماما .. ويلي قدامي هو بابا.. بس بابا بحياتو ماشكك بأخلاق امي كانو يتخانقو عشغلات عادية .. وبعد شوي يرجعو يتصرفو طبيعي .. يمكن لانو الشي يلي تقاتلو عليه شافوه مامستاهل .. بس يلي صار معي انا هلأ كبير .. كبير كتير .. اتهمني بشرفي وبأخلاقي .. وكمان متندم ليش استعجل .. انا الحق علي .. انا ماكان لازم من الاول اتقرب منو .. غلطت .. غلطت كتير .. غلطت بكل خطوة خطيتها اتجاهو ... مابعرف ليش بهل اللحظة شفت انو كل الرجال متل بعضن ومابيختلفو عن بعض شي .. بابا بيضرب عكس أسيد .. بس ياريت اسيد ضربني ولاسمعني هالحكي يلي متل الخناجر .. لاوالله يمكن الخناجر كانت تكون ارق من كلامو
    _________________________
    دخلت هبة البيت وهية عم تبكي .. وصوت بكاها ملى البيت .. مما ادى لخوف ايمان ..وقامت بسرعة لعند بنتا .. يلي سمعت صوتا فاتت عغرفتها وهية عم تبكي
    .. ركضت لعند الباب وحاولت تفتحو بس كان مقفول
    ايمان :هبة .. ماما .. افتحيلي .. هبة ماما شبك ليش عم تبكي
    هبة : مافي شي ماما .. مافي شي
    ايمان :شو مافي شي .. وصوت بكاكي واصل لراس الحارة
    هبة :اهئ .. اهئ.. مافي شي .. ماما تركيني
    ايمان :ياربي شو صاير لهل البنت .. ان شاء الله مايكون صاير معها شي او حدا اذيها
    ________________________
    أسيد واقف بسيارتو .. عحفة الجبل المكان يلي اعترف فيه لهبة ... وبأيدو سيجارة وعم يدخنها .. والمجلات قدامو وعم يتطلع عليهن بغضب وعيون حمرا
    أسيد:معقول وصلنا لهاد الزمن .. معقول هيك صار بالبنات .. معقووول ... تفه ..
    سكت وصار يتذكر منظرها وهية عم تبكي وتقول .. والله ما الي .. والله العظيم مانن الي .. خليني بررلك ..
    وهو عم يتذكر حس بديق بصدرو .. وصار يفرك صدرو من فوق القميص .. بلش يحس بتأنيب الضمير .. ليش ماخلاها تحكي .. ليش ماسمع منها
    _____________________
    المسا
    جلال عم يلبس مشان يروح مشوارو المعتاد وقال :هبة ماشفتا اليوم
    أيمان :ااااه .. اي تعبانة شوي .. ونايمة
    جلال :مريضة نجبلا دكتور
    ايمان : لا مابظن .. بس بدا شوية رياحة .. انا هلأ بشوفها
    جلال :ماشي ..بدك شي
    ايمان :لا .. بس لاتطول
    جلال :ماشي
    طلع من البيت وايمان راحت اتجاه غرفة هبة وهية عم تفكر معقول صاير شي بينها وبين أسيد.. معقول انا غلطت .. معقول الحق علي .. انا يلي شجعتا على الحب .. يارب مايكون صاير شي من يلي ببالي .. والله مابسامح حالي طول عمري ..
    قربت من الباب .. حطت ايدا على المسكة وفتحت .. وانفتح الباب .. فرحت كتير انو هبة فتحت الباب وفاتت لعندها بلهفة .. كانت متكورة على تختها وعم تبكي بصمت
    ايمان: ماما قوليلي شوصاير .. لاتحرقيلي قلبي
    هبة وهية شاردة : مافي شي ماما .. مافي شي
    اتطلع ع جنب التخت وشافت تياب هبة مرمين على الارض
    ايمان: شو كلن تيابك
    هبة :عصير
    ايمان :الله يرضى عليكي يا امي .. قومي تجلسي واحكيلي صاير شي بينك وبين اسيد
    هبة :تركنا
    أيمان :ليش
    هبة :مابعرف .. بعدين ماما .. بعدين
    ايمان :يعني هاد هو السبب الرئيسي
    هبة :اي ماما
    ايمان : مافي شي تاني ؟؟
    تجلست ومسكت ايد امها وباستا وقالت :والله مافي شي ..
    ايمان :خلص ياعمري صدقتك .. لما تهدي بدك تحكيلي ماهيك
    هبة : اكيد
    ايمان :رح اتركك ترتاحي
    هبة :شكرا
    رجعت تمددت مكانها وضمت المخدة وشردت
    ________________________
    وأسيد كان بغرفتو .. والاضائة خفيفة .. رايح جاي عم يفكر .. تأنيب الضمير ماعم يفارقو ...حس حالو غلط .. كان لازم يسمع منها .. وكمان صار يتذكر حكيو معها .. كيف كان يقلا استعجلت .. وكان لازم اتأكد ..
    أسيد :بركي عنجد هالمجلات ما الها .. انا كيف بدي حط عيني بعينها مرى تانية .. ومستحيل تسامحني .. بس كمان يمكن يكونو الها ..ياربي ..ليش هيك ضايع
    ____________________
    ببيت نهى
    عم تدرس .. وجنبا كيس شيبس وكاسة كولا .. تسحب رقاقة شيبس مع شفطة كولا .. وعيونا بالكتاب يلي قدامها .. رن موبايلا برسالة .. سحبت الموبايل ورجعت لورا ولفت رجل ع رجل .. وردت .. كانت صباح
    صباح:الو
    نهى :الو
    صباح :شو عم تعملي
    نهى :شوبدي كون عم اعمل .. عم غوص بالكتب
    صباح : انا ضجت كتير
    نهى :اااخ ماقدي
    صباح : روحي لنحكي ع كروب الصبايا ونشوف هبوش
    نهى :من شوي بعتلا ماردت .. لاتحكي مارح ترد
    صباح :شبا هالبنت
    نهى :هههه ماعم تفضى .. مشغولة بحبيب القلب
    صباح :نيالها .. وكمان عم يساعدا بالدراسة ما متل حظنا انا وانتي
    نهى :هههه حظ منحوس
    صباح :اي والله
    نهى :روحي انتي كمان مليت منك
    صباح :وانا كمان .. باي
    نهى :باياتوو
    _______________________
    الصبح
    طلع أسيد من بيتن ..واتجه ناح سيارتو .. وشاف هبة واقفة براس الحارة ..واقفة وضامة كتبها وشنتتها بكتفها ..
    ركب سيارتو ومشي لعندها ووقف
    هية اتطلعت عليه بنظرات حزينة على استحقار .. وبرمت وجها عنو
    اسيد :هبة اركبي
    ماردت
    أسيد : تعي لوصلك ..
    هبة :مابدي .. وامشي بطريقك
    أسيد :طلعي لازم نحكي
    هبة :أسيد امشي بطريقك
    أسيد :هبة لاتخلي العالم تتفرج علينا .. طلعي وبنحكي ع الطريق
    هبة :انا ماعندي شي احكيه .. بس انت اذا عندك احتفظ فيهن لحالك لانو يلي سمعتو مبارح بكفي
    أسيد :هبة ركبيي
    هبة :أسيد .. امشي بطريقك .. احسن مالم امة الله عليك
    نفخ بقهر ودعس ع البانزين ومشي
    وهية دموعا نزلو بسرعة .. الدنيا كانت مغيمة ومبين انو بدها تمطر ..
    مرق سرفيس ووقف لهبة
    : شو رايحة
    رفعت نظرا عليه وضحكة بسخرية من داخلها .. اول مرة سرفيس بوقفلا بدون ماتتعذب هية تأشرلن
    هبة :لااا .. ماني رايحة
    مشي وهية ضلت واقفة مكانها ..
    الدنيا بلشت ترعد .. وتمطر .. ضلت واقفة مكانها ... وعم تراقب حبات المطر كيف عم ينزلو ع الطريق ..
    وشوي شوي بلشت تتبلل .. وحبات المطر نزلو على وجها واختلطو مع دموعها يلي نازلين على خدودها ..
    ____________________
    وصل أسيد ع الجامعة .. والدنيا كانت كابسة مطر .. وصوت الرعد عم يصدح بالارجاء
    اتطلع ع الطريق يلي اجا منو وكانو ناطر هبة لتطل ..
    نزل ورفع جاكيتو لفوق راسو .. وراح ركض لداخل المبنى
    ............................
    هبة بعدها واقفة تحت المطر الغزير.... وتبللت ع الأخر .. والمي يلي صارت تعتصر من تيابها اقوى من المطر ..
    مرق زلمة من جنبها وحامل شمسية وعم يمشي هرولة وقلها :يا بنتي روحي من تحت المطر هلأ بتمرضي .. ليكي كيف عم تشيتي
    هزت براسها للزلمة .. وهو تركها مشي .. بس ماتحركت من مكانها .. كانت حاسة حالة مرتاحة كتير تحت المطر .. لانو عنجد متل مابقولو انو المطر بيتغلل للقلب وبيغسلو وبطهرو ..
    وهيك شي نص ساعة ليرن تلفونها .. ومن رنتو عرفت انو هي وحدة من رقفاتا عم تنبها على تأخيرها ..
    ماقربت عليه ..لفت بأرضها ورجعت على بيتها
    ______________________
    بالقاعة
    نهى وصباح قاعدين جنب بعض وفي دكتور عم يشرح
    نهى :شو ماردت
    صباح :لا
    نهى :ليش اتأخرت هي المجنونة .. مالها بالعادة
    صباح :معقول مع أسيد
    نهى :لا .. أسيد شفتو اجا لحالو وهبة ماكانت معو
    صباح :مبارح ماردت عليكي واليوم كمان .. معقول صاير شي
    نهى:والله مابعرف .. بلشت خااف
    الدكتور :رجاءً يلي عم يحكي يسكت
    سكتو بسرعة ومعد طلعو اي حس
    ___________________
    دخلت ع البيت والمي سارحة من تحت رجليها
    ايمان :هبةة .. ليش مارحتي عجامعتك ..وليش هيك عم تزرزبي مي
    هبة :ماصرلي سير
    ايمان :ياعمري .. فوتي .. فوتي بسرعة ع الحمام عملي دووش سخن لبين ماطلعلك تياب
    هبة بلش دقنها يرتجف من البرد :وقالت لا مابدي
    ايمان :لا بدك .. فوتي بسرعة .. وتعي لجنب الصوبيا
    حطت غراضها ع الطاولة ومشت لعند الحمام .. دخلت وصارت تشلح تيابها .. فتحت المي ولا باردة .. اتطلع ع السخان ولا الحرارة ٣٠ ..
    هبة :مشان تكمل .. عاساس المي سخنة .. الله يسامحك يا ماما .. اااححححح ...
    هبة :رح عمل دوش .. معلش خليني امرض .. انشالله موت وارتاح
    قربت لتحت الدوش وفتحت المي الباردة .. كانت مجلدة .. بس اصرت تضل واقفة .. وصارت تكتك من برودة المي .. لحتى جسمها صار ازرق .. ومعد استحملت اكتر .. سكرت المي وركضت لعند المنشفة ولفت حالها وقعدت بزاوية الحمام سنانها عم تقتق ببعضها وعيونا عم تزرف دموع ..
    اندق الباب
    ايمان :شوماما خلصتي
    هبة :ايييي... ااااح
    ايمان :فتحي وخدي تيابك
    شقت الباب شوي ومدت ايدها واخدت التياب من امها .. وبسرعة قامت تلبس وهية عم تلبس بلشت تعطس .. اتشي.. اااتشي ..طلعت وبسرعة لجنب الصوبيا
    هبة : اااتشي ... هاااتشي ... هااااتشي
    ايمان :اخدتي برد .. لك ليش لتوقفي تحت المطر .. كنت خدي مظلتك ..او وقفي عجنبي
    هبة :احووووح .. بردددد...
    ايمان : رح جبلك حرام من الغرفة واعملك كاسة زهورات .. الله يصلحك ياماما
    راحت جابتلا حرام غطتها ومشت لتعملا كاسة زهورات
    هبة لفت حالا منيح بالحرام وصارت ترج من البرد و ما كانت تدفى .. وتعطس
    هبة :ااحوووح ... هاااتشي .. هاااتشي
    ______________________
    دخل أسيد ع القاعة .. وبفور دخولو اتطلع عمكان هبة ولقاه فاضي
    أسيد : مرحبا
    الكل : اهلين
    سحب القلم وطلع ع اللوح يشرح
    _____________________
    طلعت ايمان من المطبخ ومعها كاسة زهورات
    ايمان: ماما مابدك تحكيلي شو صار معك مبارح
    هبة :....
    قربت منها ولقتها نايمة ع الكنبة
    ايمان :يا عمري .. انتي
    حطت كاسة الزهورات وظبطتلها نومتها وراحت تشتغل بالبيت
    ___________________
    خلص المحاضرة ..
    نهى :تعي نسالو
    صباح :تعي
    مشو اتجاه أسيد يلي هو كمان كان ناطرن
    نهى : كيفك أستاذ
    أسيد :الحمد لله
    صباح :استاذ انت شفت هبة شي اليوم
    أسيد : لا .. انا كان بدي اسألكن اذا اجت اليوم
    نهى :لا ماشفناها
    أسيد :بس انا شفتا جاي ع الجامعة
    نهى : اجت معك ؟؟
    أسيد :لا
    نهى : صاير شي
    أسيد :لا خلاف بسيط
    نهى وصباح اتطلعو ببعض بأستفهام
    أسيد : طيب ممكن وحدة تتصل فيها
    صباح :انا رح اتصل
    طلبت رقمها .. وصار يرن بس مافي رد
    صباح :ماعم ترد
    أسيد :صبايا ممكن سؤال
    نهى :تفضل
    أسيد :مبارح كان مع هبة شوية كتب بكيس .. وقالتلي هدول لرفيقتي .. ممكن اعرف لمين هدول الكتب
    صباح :كتب ؟؟ ايمت هالحكي
    أسيد :بعد ماطلعنا من القاعة
    نهى :لا .. اخر الشي شفناها كانت واقفة معك هون... ونحنا رحنا ع الكافيه نشرب شي سخن
    نهى :كتب شوو
    أسيد :مابعرف .. بس كان معا كيس وسالتا شو هدول قال هدول لرفيقتها
    نهى :لا ما نحنا
    طلعو كل الطلاب من القاعة .. وضلو هنن واقفين .. دخلت اريج
    اريج :مرحبا .. حدا شفلي هبة
    نهى :لا هبة ما اجت اليوم
    أسيد :ليش عم تسألي عنها
    اريج :ااه .. مبارح حطيت معها شوية غراض امانة لليوم
    نهى :امانة ؟؟
    اريج :اي .. انو شوية كتب جبتن من المكتبة .. طلبت منها تخليلي اياهن معها لليوم
    اتطلعو التلاتة ببعض
    اريج :في شي؟
    نهى :لا مافي شي
    اريج :طيب ممكن حدا يعطيني رقمها لانو انمسح من عندي
    أسيد :لو سمحتي انتي شو اسمك
    اريج :في شي استاذ
    اسيد :لا مجرد سؤال
    اريج : اسمي اريج
    أسيد :ممكن تتفضلي معي شوي عمكتبي
    اريج :في شي استاذ
    أسيد :لا مجرد سؤال
    اريج :ماشي ..
    أسيد :تفضلي قدامي
    مشو أسيد واريج ..
    صباح :فهمتي شي
    نهى :لا
    .....................
    فتح اسيد باب مكتبو ..واشرلا لاريج انو تدخل
    دخلت وهية متوترة
    اريج :في شي استاذ
    سكر الباب ومشي لقدامها .. وطلع من شنتو المجلات وقال :هدول الك
    تلبكت لما شافتن وقالت :شو شو هدول
    أسيد :هدول الكتب يلي عطيتهن امانة لهبة ماهيك
    اريج :لا لا .. هدول الكتب ما الي .. هدول اكيد لهبة
    أسيد : اممم .. لهبة قلتيلي .. هلا بخبر العميد وبجيبك انتي وهبة لهون .. وتنيناتكن رح تنفضحو بالجامعة ..
    اريج :لا بترجاك يا استاذ
    أسيد :لكن احكي الصدق .. هدول لمين
    صارت تبكي وقالت :الي
    أسيد : وهبة ؟؟
    اريج : هبة مادخلها .. انا اصلا لما عطيتا اياهن كانو بكيس وطلبت تخليهن معها لبكرا وامنتها انو ماتفتحن
    أسيد :يعني هبة مابتعرف شوفي بقلب الكيس قبل ماتعطيها اياه
    اريج :لا والله
    رشقهن بوجها وقال :بتقبري بتاخدي زبالتك .. واذا لسه بتقربي من هبة ماتلومي الا حالك
    نزلت ع الارض اخدتن وطلعت بسرعة وهية عم تبكي
    وهو بعدو واقف مكانو فرحان ومقهور من حالو بنفس الوقت .. فرحان لانو هبة طلعت بريئة .. ومقهور لانو ظلما وماصدقا
    حمل موبايلو واتصل فيها بس ماردت عليه
    أسيد : ههههه انو اكيد مارح ترد .. اكيد مارح تسامحني ..اكيد .. العما شو اني حيوان .. ياربي
    ومسح على وجهو بقهر
    ____________________
    الضهر
    رجع جلال عبيتو .. وشاف هبة نايمة ع الكنبة
    جلال :ايمان
    طلعت ايمان من المطبخ وبأيدها معلقة الاكل
    ايمان :اهلين جلال
    جلال :شو الغدا اليوم
    ايمان :فاصوليا
    جلال :منيح .. هبة ليش نايمة هون
    ايمان : مزكمة شوي (زكام)
    جلال : كتير ولا شوي
    ايمان :لا لاتخاف شوي .. فيقا انت لبين ماحضر الاكل بكون اجا ايهم
    جلال :يلا
    قرب وقعد جنبها :بابا هبة .. هبة بابا عم تسمعيني
    حط ايدو على راسا ولا راسا نار
    جلال: هبةةة .. بابا هبةة .. ايمااان ..يا ايمااان
    طلعت ايمان هرولة واجت لعندو
    ايمان :شووفي
    جلال :هبة حرارتها ناار
    ايمان :عنجد .. بعد هيك
    قربت من بنتها وصار تتحسوس حرارتها
    ايمان :اي والله ناار
    جلال :حاولي تصحيها انا رايح جيب دكتور
    ايمان :يلاا
    طلع جلال وايمان جابت مي وصارت ترشرش ع وجه هبة
    ايمان :ماما.. . يا ماما
    نقزت هبة ع المي وفتحت عيونا
    هبة بصوت مرضان :شبك ماما
    ايمان : انتي مريضة ياعمري ؟؟
    هبة :لا .. ما..فيني .. شي
    ايمان :مبلى حرارتك ناار
    هبة :ماافي شي تركيني
    ورجعت غطت حالها
    ايمان : يا هبة قومي خليني غسلك وجهك
    هبة :ماما .. تركييني .. بدي نام بكرا عندي جامعة
    ايمان :بدك تنامي من هلأ لبكرا ..
    هبة :ايي.. هلأ مابشبع نووم تركيني
    ايمان :الدنيا بعدها الضهر
    هبة :هههه لك لااا .. الدنيا ليلل
    ايمان: ياربي البنت عم تهلوس
    رفعت الغطا عنها وقالتلا قوومي معي
    سحبتا غصب عنها واخدتها ع غرفتها
    هبة : ماما جوعانة
    ايمان :هلأ بطعميكي .. تعي معي
    هبة ::راسي عم يوجعني
    سطحتها ع تختها وغطتها .. وراحت تجبلها كمادات
    ______________________
    الدكتور عم يفحصها .. وميزان الحرارة بتمها
    سحبو وشاف الحرارة ..
    جلال :شو دكتور
    : ٤٠ حرارتها .. لاتخافو كريب
    ايمان :وهلا شو دكتور
    : لا تخافو .. رح اعطيها ابرة واكتبلها عشوية دوا لما تصحصح بتشربن
    فتح شنتو السودة وطلع منها الابرة ليعبيها
    .....................
    خلص الدكتور .. وطالع من باب البيت
    جلال حط بأيدو مصاري وقال :شكرا دكتور عذبناك
    الدكتور : العفو
    ونزل
    بهل الاثناء كان أسيد فايت من باب البناية .. وشاف الدكتور وعرفو
    الدكتور :أسيد .. كيفك
    أسيد :اهلا بالدكتور محمد ..
    اتطلع ناح الدرج لفوق وقال خير .. بالبناية عنا في حدا مرضان لاسمح الله ؟؟
    الدكتور :اي والله في جارتكن فوق مرضانة شوي
    أسيد قال بقلبو اكيد هي امها وهبة ضلت عندا مشان هيك ما اجت اليوم
    أسيد :الست ايمان ماهيك
    محمد : لا اسمها هبة .. هيك بتذكر كتبت ع الروشتا
    أسيد :هبةةة؟؟
    محمد :اي
    أسيد :وشو مرضها
    محمد: كريب وحرارة .. متل كل هالعالم عتغير الجو
    أسيد :اممم .. تفضل دكتور
    محمد :غير مرة .. قلي كيفها الوالدة
    أسيد :الحمد لله بخير
    محمد:وصحتها؟؟
    أسيد :كلوو تمام
    محمد :الحمد لله .. وصلها سلامي وتحياتي
    أسيد :وصل ..
    مشي محمد .. وأسيد تقدم نحو بيتن ودخل المفتاح بالقفل ..واتطلع ناح الدرج لفوق بحزن .. وفتح الباب ودخل
    ______________________
    المسا
    فتحت عيونا هبة وهية بغرفتا
    هبة :من ايمت نايمة انا .. وشو صاير .. كأنو بتذكر اجا دكتور
    تجلست وحست كل جسمها تعبان وعم يوجعها
    فتحت الباب ولقت اهلا قاعدين عم يحضرو ع tv
    لما سمعو صوت الباب انفتح التفتو عليها
    ايمان : ماما ايمت فقتي انتي منيحة
    هبة :اي منيحة
    ايمان:تعي لجنبي لشوف
    قربت وقعدت بهدوء
    هبة :شقد الساعة .. انا شقد صرلي نايمة
    ايمان :من الضهر .. تعبتي شوي وجبنالك دكتور
    هبة :يعني صح .. كان في دكتور .. شوصاير معي
    ايمان :لاتخافي .. سخنتي شوي .. قوليلي كيف صرتي
    هبة : منيحة ..
    جلال : عم يوجعك شي
    هبة : لا بس شوي تعبانة
    جلال :اذا بعدك تعبانة قومي رجعي ع غرفتك ارتاحي
    هبة :بدي قوم حكي رفقاتي واسألن عن المحاضرات
    ايمان : ليش بدك تروحي بكرا ؟؟
    هبة : اي
    جلال :بلالك هالروحة بكرا
    هبة : لازم روح .. مشان مايتراكم علي مواد
    ايمان: هو هاليوم
    هبة : والله مافيني
    جلال : طيب اذا لقيتي حالك منيحة روحي
    هبة :ماشي
    ___________________
    الصبح
    هبة عم تلبس برجلها عند الباب .. وامها لاحقتا بجاكيت
    هبة :والله تقلت عحالي منيح
    ايمان :حتى والو .. لازم تدفي حالك .. لو الامر الي مابخليكي تنزلي .. بس انتي عندتي
    هبة مبين عليها التعب والمرض : ماشي .. اح .. اح
    ايمان :شايفية بلشتي تسعلي
    هبة :والله منيحة وكمان مارح طول
    طلع ابوها من جوا بأيدو موبايلو قال :بابا هبة حكيت مع ابو محمود صديقي عندو تاكسي .. رح يصير يمر ياخدك كل يوم من قدام البيت هيك منيح
    هبة :اي منيح كتير
    ايمان :وشقد بدو بالشهر
    جلال :قال مارح نختلف .. المهم هبة .. اصلا ماصار معها هيك غير من نطرة السرافيس ع الطريق
    هبة :شكرا كتير بابا اح ..اح..اح
    جلال :بابا اذا لقيتي حالك مامنيحة رجعي فورا
    هبة :ماشي .. اح ..اح .. وين انطرو لابو..اح..اح .. محمود
    جلال :ع باب البناية
    هبة :اح .. اح .. لكن انا ..اح .. نازلة انطرو
    جلال :اي .. لانو هو على وصول
    هبة :بدكن شي
    ايمان :انتبهي ع حالك
    هبة :اح .. اح .. ماااشي
    نزلت تنطر التاكسي وهية حاسمة امرها .. وانو تنسى كلشي وتبلش من جديد
    هبة : محدا بيتعلم الا من كيسو
    وقفت عباب البناية والسعلة ماعم تفارقا .. وهية واقفة طلع أسيد وتفاجئ فيها .. واقفة وعم تسعل
    أسيد : هبة !! كيف صرتي .. وليش رايحة ع الجامعة .. وانتي بهي الحالة
    بقلبا :شو عرفو اني مريضة
    ماردت
    أسيد : هبة بعرف انك زعلانة مني .. وانا بستاهل انضرب بالصرماي بس سمعيني
    عم تسعل وتتجاهلو
    أسيد : هبة انا بحبك .. والله مالي غنى عنك .. وبتعرف اني ظلمتك بس خلينا نحكي ... تعي اطلعي معي لنحكي ع الطريق
    كمان ماردت .. وعم تتجاهلو
    أسيد : هبة شبك .. شو صاير معك .. وكمان مبينة كتير تعبانة .. تعي لوصلك ع البيت
    هبة :...
    أسيد :قوليلي ع وين بدي وصلك
    هبة :.......
    أسيد :طيب خليني احكي لبررلك
    لما قال هيك زورتو بطرف عينها وهو فهم هالنظرة .. لانو لما تقاتلو تقولو خليني بررلك وهو مايسمعا
    أسيد :والله حقك شو ماعملتي تعملي ..بس لاتجافيني بهي الطريقة
    حط ايدو ورا ضهرا وقال :يلا تعي ركبي معي لنحكي ع الطريق
    دفشتو عنها وقالت :اذا بتقرب اح اح والله لاكسرلك اح ايدك
    أسيد : اسف .. واسف ع الشي يلي صرلك بسببي .. والله طول الليل وانا قلقان عليكي بعد ماعرفت انك مريضة .. طول الليل ادعيلك
    وصلت التاكسي .. تركتو واقف لحالو وراحت ركبت بالتاكسي
    وهو ضل مكانو مقهور .. وراح ركب بسيارتو ومشي .. وهو عم يفكر بطريقة يرجع حبيبتو
    أسيد :هبة مارح تكوني غير الي
    _____________________
    بالمحاضرة
    واقف أسيد عم يشرح وعيونو على هبة .. يلي مانها عطيتو اهمية اكتر من دكتور وعم تتسمع عليه .. وكل شوي تسعل سعلة
    نهى نكعتا بالقلم
    هبة وهية منتبهة قداما :شبك
    نهى :ليش كنتي مبارح معطلة .. وبعدين وليه دبة ليش معد رديتي علينا
    هبة :لنطلع بنحكي
    خلص المحاضرة وهبة قامت بسرعة ضبت غراضا لتطلع قبل أسيد .. ونزلت فورا
    نهى :لك شبا هي
    صباح :مابعرف .. تعي نلحقا ..
    مشت اتجاه الباب بوقفا صوت أسيد
    أسيد :هبة
    وقفت بدون ماتلف ضهرا وقالت :نعم
    أسيد :اسف
    الطلاب كانو عم يطلعو برات القاعة .. ولما سمعو كلمة أسف كلن تجمدو مكانن
    صباح :شوصاير
    أسيد :هبة انا أسف .. عم اعتذرلك قدام الكل
    التفتت عليه وقالت :لو بتعتذر قدام الدنيا كلا مارح سامحك .. او ممكن نرجع متل قبل
    التمتمة عمت ارجاء القاعة
    تركو وطلعت .. ونهى وصباح لحقوها بسرعة .. وأسيد نزل راسو بحزن ورجع يضب غراضو
    حكي طالب :طول بالك استاذ .. رح تسامحك
    هز براسو أسيد وطلع
    _______________
    وصلت ع مقعد بالحديقة ورمت عليه كتبها بقهر وقالت :بكل عين وقحة عم يعتذر
    وصلو نهى وصباح: لك شبككك
    هبة قعدت وحكت وهية عم تسعل سعلات متقطشة: كل الزلم متل بعضا .. كلن حقراء .. بعمركن لاتصدقو انو في شب منيح وممكن يتفهم المرى .. كلن اندال
    صباح :اهدي وخبرينا شوصاير معك
    هبة : صحي شفتو اريج
    نهى :اي مبارح سألت عنك .. قال تاركة معك كتب
    وقفت هبة وقالت :انا بفرجيها هالفلتانة .. الله يخرب بيتا
    نهى :هبةةةةة
    سكتت وقالت: شببك
    نهى :قعدي وحكيلنا شبك
    قعدت ودمعو عيونا وقالت :اولت مبارح هي المغضوبة اريج .. طلبت مني خليلا معي امانة كم كتاب محطوطين بكيس .. والله انا مابعرف شوفيهن الكتب .. المهم رحت انا والمغضوب التاني
    صباح :قصدك أسيد ؟؟
    هبة :اي .. طلعنا نتغدا .. قام بالصدفة شاف الكتب .. وطلعو الكتب عبارة عن مجلات اباحية
    صباح ونهى :شووووو
    هبة :والله متل ماعم احكيلكن .. ولو تشوفو شو عمل معي أسيد شرشحني .. ويقلي انا استعجلت .. ماكان لازم قربك منك بهل السرعة .. وانو انا وسخة .. وبتعرفو شو كمان قال .. قال انا مدري شو عم خبص بحالي .. بتصدقو هيك شي يطلع من أسيد .. لك صرت ابكي وقلو بس عطيني فرصة وهو انفلت علي .. الله لايورجيكن
    نهى : وكيف عرف انك بريئة
    هبة :مابعرف .. يمكن شفق علي لانو مرضت مبارح
    صباح : لا هو كان واقف معنا لما اجت اريج وسالت عنك
    نهى : مظبوط .. وقلا انو بدو اياها على انفراد
    هبة :اصبح منها عرف .. قولولي شو اعمل
    صباح :بس غلط واعترف بغلطو لازم تعطيه فرصة وتسامحيه
    نهى :اصحك تصالحيه .. اذا من اولا هيك
    صباح :انتي اسكتي .. يعني هاد بدل انو خايف عليها مشان هيك عيط عليها
    نهى :يلي خايف ع التاني بينصحو بيسمع منو ما بهاجمو وهو مامعو دليل
    هبة قاعدة بين التنتين وكل ماتحكي وحدة تبرم وجها لعندا وترجع تبرم وجها لعند التانية
    صباح :الزلم بشكل عام دمن حامي
    نهى :دمن حامي ما اختلفنا بس ما يقلا انو استعجل
    صباح :هيك طلع معو
    نهى :حاج تدافعي عنو
    صباح :ماعم دافع عن حدا عم اعطي وجهة نظري
    هبة :لك بكفييييييي
    سكتو
    هبة :انا حسمت قراري .. أسيد معد الو مكانة بحياتي
    صباح :وبقلبك
    هبة بحزن :رح حاول انساه
    صباح :لا مارح تنسيه
    نهى :لأ رح تنساه
    هبة :لا تبلشي انتي واياها ماني ناقصتكن
    سكتو وقالو خلص سكتنا
    _________________
    الضهر رجعت هبة ع البيت .. فاتت وعم تشلح من رجلا .. سمعت صوت ابوها عم يقول ايمان :رجعتي
    هبة :بابا هي انا
    جلال :تعي بابا .. تعي
    قربت وقعدت جنبو
    هبة :مرحبا
    جلال :اهلين .. كيف صرتي
    هبة :منيحة ..
    جلال :كأنو السعلة خافة
    هبة :اي الحمد لله ... وينا ماما
    جلال :نزلت ع السمان تجيب بهارات
    هبة :اي منيح ..
    وقفت لتروح عغرفتها وتغير
    جلال :بابا هبة
    هبة :نعم بابا
    جلال : بدك تخبري امك ؟؟
    هبة :بزواجتك
    جلال :اي
    هبة :لا .. حاليا لا .. بس الامايجي يوم وتعرف
    وقفت وراحت عغرفتها
    __________________
    صباح ونهى ماشين اتجاه غرفة أسيد
    نهى :ماعرفتي ..شوبدو منا وليش باعت ورانا
    صباح :اكيد بدو ايانا نحكيلو مع هبة
    نهى : ماني حكيانة مع حدا ..
    صباح :تعي نشوفو وبنعرف شبو
    دقو الباب وفاتو
    أسيد :اهلا صبايا تفضلو
    فاتو وقعدو
    أسيد :بظن بتعرفو ليش طلبت شوفكن
    اتطلعو ببعض وماحكو
    أسيد :مشان هبة .. بترجاكن يا صبايا تساعدوني .. انا حبيتها كتير لهبة .. صح غلطت بس مستعد اعمل المستحيل لترضى هبة .. هبة عمري وروحي .. وكل حياتي .. لك انا عم اكره الجية ع الجامعة لانو معد اجت معي
    نهى :لهل الدرجة بتحبها
    أسيد : لهل الدرجة واكتر .. انا رح جن لانو ماعم تحكيني .. ورح جن من حالي اكتر لانو ظلمتا .. اكيد خبرتكن شو صار
    هزو براسن
    أسيد :حطو حالكن محلي .. يعني معقول حدا يكون حامل كتاب ومابيعرف شوفيه ..
    نهى :انا قلتلا هيك
    صباح :نعمممم
    نهى :
    صباح :بسيطة
    أسيد :في شي
    صباح :لا .. كمل
    أسيد :فابدي تساعدوني
    نهى :ونحنا جاهزين
    صباح :
    أسيد :عنجد
    نهى :والله .. بس قلنا شو نعمل
    أسيد :بس بدي تحاولو تحسنو من مزاجها .. وتحكولا انو انا غلطت بحقها ولازم تسامحني
    نهى : ولايهمك استاذ .. اعتبرها محلولة
    صباح :بالاذن
    قامو وطلعو
    صباح :بحياتي ماشفت حدا مكولك قدك
    نهى :ليش شو عملت
    صباح : من الصبح عم تحرضي هبة انو ماتصالحو .. وهلأ بكل لطافة بتقوليلو رح نساعدك
    نهى :بالاول انقهرت عهبة .. بس لما شفت شقد بحبها .. حبيت ساعدو .. وكمان هبة بتستاهل واحد متلو
    صباح : امشي .. امشي
    _____________________
    تاني يوم
    بكافيتريا الجامعة
    قاعدين البنات وقدامن كابتشينو وصباح ونهى عم يحاولو يقنعو هبة
    نهى : هبة سمعيني .. والله أسيد مافي منو وبحبك وبموت فيكي صح صباح
    صباح :اي والله .. ومبارح حسيناه شقد صادق بحكيو
    نهى :وبعدين من وين رح يصحلك متل أسيد
    هبة حاطة ايدها عخدها وعم تنقل نظرها بين التنتين
    هبة :انا عم قول شو سر هالعزيمة ع الكابتشينو .. وبعدين تعي لهون وليه نهى لسه مبارح كنتي تقنعيني انو ماسامحو .. شو عدا مابدا
    نهى :والله لانو حسيتو صادق .. وبعدين مافي حدا مابيغلط
    هبة :طيب هلأ عنكن شي لسه بدكن تقولوه
    اتطلعو ببعض وقالو :لا
    هبة : لكن بتخبرو أسيد انو هبة خلص شطبتك من حياتا .. وقولولو تاني مرة خود وقتك وانت عم تدرس البنت يلي بدو يرتبط فيها
    صباح : معد تنسي هبةة
    هبة :الأسى مابينتسى
    تركتن وقامت
    _________________
    دخلو ع القاعة وكانت المحاضرة لأسيد
    دخلو وقعدو بأماكنن .. ودخل أسيد وراهن .. واتطلع فيهن
    هبة نزلت نظرها ع الكتاب يلي قداما
    ونهى وصباح هزو راسن بنفي وخيبة امل
    نزل راسو بحزن ومشي لعند السبورة
    طلع القلم وكتب عليها
    i'm sorry
    ilove you hiba
    الكل صارو يتمتم .. هبة حست انو في شي .. رفعت راسا لتلاقي هي العبارة مكتوبة على اللوح
    واتطلعت على وجوه الطلاب كلا عم تتطلع عليها
    أسيد : سمعوني كلكن .. انا وهالمخلوقة بنحب بعض .. بس انا زعلتا مني وزعلة كبيرة .. وعم حاول صالحا وهية رافضا .. هلا هية حقا لانو انا مابس زعلتا انا جرحتا .. بس اذا مارجعتلي انا بمووت .. بترجاكن قولولي شو اعمل .. شو الطريقة يلي ممكن اعملها لتصالحني .. بترجاكن احكو معها
    صار كل واحد يحكي كلمة
    : استاذ هبوش قلبا طيب واكيد رح تسامحك
    : هبة سامحيه والله الاستاذ أسيد اكيد ماكان قاصد
    : يلا هبةة.. سامحيه ولوو ..والله بحياتي ماشفت هيك مشهد .. حاسس انو صار عندي جفاف عطافي
    الكل : ههههههه
    حكت بنت استاذ اذا هبة ماوافقت انا موجودة
    أسيد تدارك الامر وقال :هههه شكرا ع المجاملة .. بس انا مابدي غير هبة
    الكل بصوت واحد هاتف:هبة .. هبةة... هبة .. هبةةة
    وقفت وقالت : المحاضرة قلبت لمسخرة .. وهاد الشي مابليق بجامعتنا .. وانت استاذ أسيد مافي داعي تحاول ع الفاضي لانو خلص .. كلشي انتهى ... كلشششي انتهى
    حملت كتبها وطلعت
    طلعت وأسيد حس انو خلص خسر كلشي
    أسيد :شباب بعتذر .. بس مارح اقدر اعطيكن اليوم شي
    اخد غراضو وطلع
    _________________
    بالحديقة
    قاعدة واجو لعندا نهى وصباح
    نهى :ماتوقعتك قلبك قاسي لهل الدرجة
    صباح :اي والله .. انو مامستاهلة .. والله لونو خاينك مابتعملي هيك
    هبة :انتو مابتعرفو شي .. مشان هيك اسكتو
    نهى :لا بنعرف كلشي .. بس انتي الظاهر مابتحبيه
    صباح :مظبوط .. مابتحبيه .. لو بتحبيه بتعطيه فرصة
    هبة صارت تبكي وقالت :انا بحبو كتير لأسيد .. بس مابينفع نكمل مع بعض ..
    تعاطفو معها وقالو ليش
    هبة :انا صار عندي عقدة من الرجال من ورا بابا .. انا عم دور ع انسان يحترم المرى ما يضربا ويهينا .. انا لما صار يبهدل فيني أسيد ما تخيلتو غير بابا .. وانا مابدي واحد متل بابا .. مابدي
    صباح :بس أسيد ما ضربك
    هبة :ياريت لو انو ضاربني ولا محكيني هالحكي .. حكيو كتير جرحني .. لكن شايفني جاي من الشارع لحتى يقلي عم تخبصي بحالك .. لك ماخجل وهو عم يقولا .. وبعدين معقول شك انو انا هيك .. وانتو اذا بدكن توصلولو هالرسالة وصلوها .. وهية انو هبة مسامحتك بس مستحيل تكمل معك
    نهى :خلص طولي بالك ..قومو نطلع ع شي مكان
    هبة :موافقة بس برات الجامعة
    نهى :متل مابدك.. يلا خلونا نقوم

    يتبع ......

  8. [7]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_ناربن مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسةمن الواقع))
    #الجزء_ السابع

    بعد عدة ايام من محاولات أسيد مع هبة يأس وقرر يتركها ع راحتها
    ......................
    دخل أسيد على بيتو .. رما غراضو ع الكنبة .. وقعد وشرد كأنو في كتير امور عم تدور براسو
    اجت امو وقالت :يعطيك العافية ياعمري
    أسيد :يعافي قلبك ياغالية
    امو :حط اكل هلأ ولا عمهل
    أسيد :لا طالع مع رفيقي اتغدى
    امو :مين رفيقك .. الضابط؟؟
    أسيد :اي
    امو :ايمت
    أسيد :جاي بدل تيابي
    امو :حكي ابوك
    أسيد :اي ؟
    امو : عم يقلي اطلع لعندو
    أسيد :اي طلعي
    امو :وانت؟؟
    أسيد :شبني انا
    امو : مابقدر اتركك هيك قبل ما امن عليك
    أسيد :والمطلوب ؟
    امو :جوّزك
    وقف وقال :سكري ع الموضوع
    امو :طيب ليش ..
    أسيد :ما وقتا ماما .. لبعد ماخلص رسالة الدكتورا بفكر
    امو :طيب تزوج وقدم عليها
    أسيد :الدراسة بدها تركيز ...زواج ودراسة مابتظبط
    امو : ياربي .. هيك دغري بتسكني وماتخليلي مجال احكي
    أسيد :طيب احكي .. شوبدك تحكي
    امو :بدي زوجك
    أسيد :مابدي بطلت .. خلص بدك تروحي لعند ابي روحي عادي .. انا بدبر حالي لاتخافي علي
    امو :يا امي انت بدك وحدة تغسلك تيابك تطبخلك .. البيت بلا مرى مابينعاش
    أسيد :بفكر
    امو :عنجد
    اسيد :اي .. يلا انا قايم بدل تيابي واطلع ..بدك شي من برا
    امو :سلامتك ياروحي
    _________________________
    بالمطعم
    فايتة هبة ونهى وصباح
    هبة : شو سبب هالعزيمة انا ماعم اعرف
    وصلو لعند طاولة وقعدو
    نهى :بصراحة مواعدين شباب
    هبة :نعممم
    صباح : بصراحة اي
    هبة : انتو جايين تشوفو شباب انا ليش جابيبني معكن .. وبعدين مين هدول الشباب
    نهى :شبين تعرفنا عليهن بالجامعة .. والله شباب محترمين .. وهنن عبارة عن بيست فرند مو اكتر
    هبة :سؤالي هو ليش جابيبني معكن ؟؟
    صباح :بصراحة معن رفيفن التالت .. قال بدن يجبوه معن وسالونا اذا عنا رفيقة نجيبا معنا
    هبة :ااه .. وجبتوني انا
    صباح :شبك ولوو خليكي اجتماعية .. وبعدين هلأ بدك تعملي حالك شريفة وانك بعمرك ماقعدت مع شباب .. وكمان الشباب محترمين .. كنا نحكي معن ع الفيس وعزمونا ع الغدا شوفيها
    هبة :لك تضربي منك الها .. انا قايمة روح
    تعلقت نهى بأيدها وقالت :بترجاكي لاتروحي ..رح يوصلو
    نفخت وقعدت وقالت :طيب مين هدول الشباب
    صباح :هلأ انتي يمكن بتعرفيهن بالشكل
    هبة :ورفيقن التالت .. بتعرفوه
    نهى :لا هلأ بنتعرف
    هبة :لك تضربو .. مابتعرفو انو انا طالعة من صدمة عاطفية .. امنحوني بعض الخصوصية ع القليلة
    صباح :نحنا مشان هيك جبناكي معنا مشان تطلعي من جوك
    هبة :طيب لنشوف شوبدو يصير
    فجأة دخلو ٣ شباب ورا بعض
    واقتربو من طاولة البنات وقعدو والشب يلي قعد قدام هبة هو لؤي
    هبة :لؤي
    لؤي :هبة
    هبة :لو بعرف انو لؤي يلي جايبيلي اياه ماكنت قعدت
    لؤي :انا لو بعرف انك انتي ماكنت جيت
    الشب يلي قاعد قدام نهى محمد :ههه وشو عرفنا انكن بتعرفو بعض
    الشب التاني مجد: خلصونا هلأ خلينا مبسوطين
    نهى :اي والله
    لؤي :اي صبايا شو تاكلو
    هبة :انا مابدي شي اطلبو انتو
    صباح :بلشنا عاد .. خلصينا ولوو طلبي اي شي
    هبة : طيب صحن سلطة
    مجد : كرسوون
    اجا الاكل وصارو ياكلو
    لؤي : خبرت انك تركتي انتي وأسيد
    هبة :
    لؤي :خلص .. خلص سكتنا
    كل واحد حط راسو بصحنو وبلشو اكل
    ومن الباب دخل أسيد ورفيقو رافع .. وقعدو ع طاولة بتقابل طاولة الصبايا
    اول ما قعد أسيد شاف هبة ويلي قدامها لؤي
    أسيد : ايوااه .. وشو عم يصير هلأ هون
    رافع : في شي اسيد
    أسيد : هبة قاعدة عهديك الطاولة
    رافع : حبيبتك يلي حكيتلي عنها ؟
    أسيد : اي
    التفت رافع وشافن
    رافع : شوبدك تعمل
    وقف وقال : بدي اعرف شو يلي عم يصير
    رافع : أسيد .. انتبه .. ولاتستعجل متل المرى الماضية
    أسيد : وهو هيك .. شوي وراجعلك
    رافع : ولايهمك
    مشي اسيد اتجاهن ورافع فتل بكرسيه ليشوف شوبدو يصير
    وصل أسيد لعندن وسحب كرسي من الطاولة المجارة وقربها من طاولتن وقعد .. الكل انصدمو فيه
    أسيد : تابعو ليش وقفتو .. انا جاي احكي كلمتين مع هبة ... هبة هالمرة مارح قلك شي ولارح اظلمك .. ممكن تفهميني شوعم يصير هون .. وليش قاعدة مع هاد
    لؤي : استاذ أسيد نحنا هون مانا بالجامعة .. فحترم حالك احسنلك
    أسيد : اتطلع لوراك
    التفت لؤي
    أسيد : هداك يلي قاعد ع الكرسي رفيقي وهو ضابط .. كمل حكي ولابكفي لهون
    سكت لؤي والتفت لقدامو
    هبة : أسيد شو عم تعمل هلأ يعني
    أسيد : سؤال ورد غطاه .. بدي افهم شو عم يصير على هالطاولة
    هبة : بصفتك شو
    سكت
    هبة : هالمرة فهمها متل مابدك لانو مابهمني شو فهمت وشو حللت .. وياريت تقوم ترجع لعند رفيقك الضااابط
    أسيد : مابدك اياني فهمنا .. بس انك تمشي مه هيك شكيلات بعيدة عن سنانك .. وانتو يا انسات .. بعرفكن محترمين
    هبة : محترمين وغصب عنك .. وبالنسبة الي بمشي مع يلي بدي اياه مادخلك .. وهلأ روح من هون
    وقف بعصبية وضرب ايدو ع الطاولة وقال :بسيطة ياهبة .. انتي لسه مابتعرفي أسيد شو ممكن يعمل
    هبة : ولابدي اعرف
    هز براسو ومشي لعند طاولتو
    أسيد : رافع انا بدي امشي .. بعتذر منك .. بس خليها لغير مرة
    رافع : ولايهمك ياصاحبي .. بس اتصل فيني حتى تروق
    أسيد :ماشي .. سلام
    طلع من المحل وهو عم يزورها لهبة
    بعد ماطلع
    وقفت هبة وقالت :تضربو انتو وهالجية
    سحبت جزدانا .. ومشت خطوتين
    بووووووووووووووووم
    شي متل الحلم بأقل من ثانية .. الكهربا اقطعت الازاز تكسر .. الغبااار عبا المكان .. والادان عم تصفر
    هبة واقعة بالارض .. ورفقاتا ماسكين روسن ونزلو لتحت الطاولة .. بعد هدوء بسيط .. الكل قام وصار يتفقد حالو .. وهبة وقفت وهية عم تنفض حالا
    هبة :شوو صاار ..
    قربو منها بسرعة رفقاتا
    نهى :هبة انتي منيحة
    هبة :مابعرف .. هوا قوي دفعني .. كأنو وقعت قذيفة برا
    صوت من برا :سيارة مفخخة ..
    الكل قامو ركضو لبرا
    هبة اتذكرت اسيد وصخرت : أسيدددددددد
    وطلعت تركض العالم برا متل التراب .. متجمعين حوالي الانفجار ..
    هبة :أوسيييددد.... أُ سيددددد
    نهى :هبة اهدي
    مستكها من تيابها وقالت :أسيد يا نهى .. أسيد .. كان برا ..
    صوت سيارات الاسعاف والشرطة
    هبة صارت تبكي وتحاول تقرب من الانفجار .. بس من الزحمة ماتقدر تخطي خطوة وحدة
    هبة : يا أسيد .. أسيد عم تسمعني ..
    هبة :مشان الله خلووني امرق .. بدي دور عليه ..
    صارو يفتحولا الطريق .. وصلت لمكان الانفجار .. الاشلاء بكل مكان .. منها جثث كاملة ومنها اشلاء ومنها اشلاء محروقة .. وفي اجزاء من السيارة المفخخة متناثر والنار شاعلة فيه .. حست حالا رح تغمى من المشهد بس غضت بصر و قوت قلبها وتابعت لتلاقي حبيبها وتنده: أسيد .. يا أسيد
    رافع شافها كان عم يحكي ع التلفون .. قرب وسحبا من ايدا
    عجنب بعيد ع المكان
    هبة :أسيد .. وينو .. وينو أسيد
    رافع مبين عليه التوتر والخوف وقال اهدي عم ندور عليه
    هبة :لو عايش كان رد علي ماهيك
    رافع :بترجاكي اهدي .. انا ماعم اعرف شو صاير ولا عم استوعب ..بس اهدي علي شوي .. لاحول ولاقوة الا بلله
    هبة : ياربي ...ياربي
    رافع :تعي لبعدك عن المكان .. وبعدك عن هالمناظر
    سحبا وقلا اقعدي هون ع جنب الرصيف
    نزلت ع الارض وهية منهارة اديها على عيونا
    هبة :ياروحي يا أسيد .. ياعمري .. ياقلبي .. وينك .. وينك .. مشان الله قلي انك عايش
    صباح :هبة ... هبة
    رفعت راسا وقالت شووو
    صباح :ليكي أسيد .. واقف مع رفيقو
    وقفت متل المجنونة وقالت ويين
    صباح :هنيك
    وقفت وشافتو .. كان مغبر كتير .. وتيابو منتفة شوي
    ركضت لعندو
    هبة :أسيددد
    هو التفت عليها وابتسم لانو شافها بخير
    وهية ركضت ورمت حالها بحضنو
    هبة :ياعمري .. انت منيح .. انت بخير .. فكرت صابك شي .. كنت رح مووت
    أسيد :عم يلمس عشعرا وقال : اي بخير .. الحمد لله ماصابني شي .. كنت بعيد شوي ..
    اتطلعت فيه وقالت :وين كنت ..
    أسيد :كنت عم افتح باب السيارة .. ماحسيت غير شي حملني وشلفني شي مترين لورا .. الحمد لله الله رد عني
    هبة :وين سيارتك
    اشرلا وقلا هنيك
    اتطلعت عليها وماحكت .. كانت مبخشة كلها
    أسيد :انتي صابك شي .. او حدا من رفقاتك
    هبة :لاا
    اتطلعت ع الاشلاء والجثث بحزن وخوف وصدمة
    سحبا وضملا وجها عصدرو وقال :لاتطلعي .. تعي نبعد من هون .. المكان خطر ..
    هو كمان مصدوم وخايف .. بس مابينلا .. والاهم انووكان مقهور وحزين ع الشي يلي صار ويلي عم يصير
    عشرات الارواح الابرياء ماتو بدون ذنب .. وصارو اشلاء .. مشو مسافة منيحة
    والشرطة صارت تبعد الناس خوفا على سلامتن .. وليفتحو طريق لسيارات الانقاذ
    وصلو لنهاية الشارع
    كانو رفقاتا مجتمعين
    الكل ساكت او بالاحرى مصدوم
    صباح : انا حيلي عم يرجف
    نهى: انا حاسة اعصابي فالتة.. مابس انتي
    أسيد : كلنا اعصابنا فارطة .. ماقليل يلي صار
    هبة عم تبكي : ليش هيك عم يصير فينا .. ليش .. شو ذنبن هدول يلي ماتو
    أسيد : ذنبن انو مالن ذنب ... ذنبن وذنبنا انو نحنا مادخلنا ... يعني يلي عمل هالانفجار شوقصدو ومين بدو يقتل .. لا موجود مسلحين ولا موجود جيش .. اجا فجر بين الناس وبالبشر ..
    لؤي : الله يحمي هالبلد .. ماضل شي الا وخرب فيها
    أسيد :انا فارط حيلي متل ماقالت نهى .. ومعد اقدر ضل واقف .. شباب حدا يوفقلي تاكسي عملو معروف
    مجد :انا بوقفلك
    أسيد :هبة تجي معي ؟؟
    هبة :اكيد
    أسيد :تعي
    مشي خطوتين وهبة جنبو .. فجأة وقع ع الارض لامن تمو لامن كمو

    هبة صرخت :أووسيييددد
    نزلت لعندو وصارت تفيقو وهية عم تبكي
    لؤي :اكيد نزل ضغطو .
    هبة :ساعدوني خلينا ناخدو ع المشفى .. مشان الله
    حملوه الشباب وركبوه بالتاكسي .. وهبة قعدت جنبو وحطت راسو على كتفها .. وتحاول تصحيه بكفوف خفيفة على وجهو .. بس ماكن يفيق
    هبة :مشان الله اسرع
    ركب جنب الشوفير لؤي .. ومشي صاحب التاكسي بسرعة .. وهبة عم تبكي وتحاول تصحيه .. والطريق لانو ماثابت وفي مطابت .. نزل راس أسيد على رجلين هبة ..
    هبة :ياربي ماعم يصحى .. ماعم يصحى يا لؤي
    لؤي :لاتخافي مافي شي ان شاء الله .. الحمد لله عم يتنفس .
    لمست عشعرو وقالت :الله يحميك ياعمري ..
    لؤي اتطلع عليها وشاف شقد بتحبو
    هبة عم تتطلع عليه بعيون ملقلة بالدموع وتلمسلو على شعرو .. فجأة حست شعرو مبلل ..رفعت ايدا ولا دم
    هبة :دم (صرخت)دمممم ... يا لؤي .. في دم براااسووو
    لؤي : شوو عم تحكي.. ووين
    هبة :مابعرفف .. براااسو .. برااسو
    الشوفير :وصلنا
    وصلو ع المشفى .. واجو الممرضين اخدوه بسرعة .. وهبة عم تركض وراهن وتقلن في دم براسو .. شووفو رااسوو
    الممرضة : مااشي نحنا بنتصرف .. بس خليكي عجنب ..وافتحي مجال لغيرك .. في جرحة كتير بالمشفى
    لؤي :هبة .. تعي خلينا عجنب .. ليكي المشفى كيف مليان
    _________________
    قاعدة بحديقة المشفى .. على مقعد .. شاردة وحزينة
    رن موبايلا
    ردت :اي نهى ... مابعرف .. اخدوه ودخلوه ماخلونا ندخل .. المشفى كتير معجوق .. اي بسبب الانفجار ... لاماني لحالي .. هون لؤي راح يشوف ويرجع يخبرني
    اجا لؤي
    هبة :هاه اجا لؤي ..خليكي معي
    وقفت وقالت :شوو صار
    لؤي :لاتخافي .. يمكن لما وقع انجرح راسو شوي .. ونذف دم وع الخوف فقد الوعي
    هبة :بدي روح لعندو
    لؤي :بلالك هالفوتة .. هو فاق .. انا رايح جيب تاكسي .. وادخل جيبو
    هبة :يعني خرجوه
    لؤي :اي لانو كتير معجوقة جوا ..بالبيت احسنلو
    هبة : روح .. انت جيبو وانا رح وقف تاكسي
    لؤي :ماشي .. لاتطولي
    رجعت السماعة ع ادنا وقالت سمعتي ؟؟ .. يلا انا بدي سكر .. سلام
    ركضت ع الطريق تجيب تاكسي وهية عم تقول :الحمد لله .. الحمد لله
    ........................
    وصلو عباب بيت أسيد ..
    حالة أسيد كان مبين عليه التعب وحوالي عيونو تحول للون داكن .. والشاش ملفوف على راسو .. وهبة جنبو حاملة كيس الدوا
    دقو الباب وفتحت ام أسيد واول ماشافت حالت ابنها شهقت وحطت ايدا عصدرا :أسيد .. ياعمري .. يا قلبي .. شوصاير
    أسيد :ماما انا بخير .. خليني فوت
    فتحتلو طريق وقالت فوتو .. فوتوو
    كمل أسيد على غرفتو وهبة معو
    وامو لحقتن
    امو :ياقلبي قلي شو صاير معك .. خالتي هبة احكيلي
    هبة اتطلعت بأسيد ماعرفت شو تقول
    أسيد :ماما اهدي واقعدي .. وانا والله مافيني شي
    قعدت جنبو ومسكتلو ايدو وقالت :هديت حكيلي ياعمري
    هبة علقت كيس الدوا .. وفتحتو مشان يمشي الدوا
    هبة :اناوبستأذن
    أسيد :خليكي
    هبة :هلا انت ارتاح .. الحمد لله عسلامتك
    أسيد :الله يسلمك
    وقفت ام أسيد لتمشي معها لعند الباب ..
    هبة :خالة خليكي جنب ابنك انا بعرف الطريق .. الحمد لله عسلامتو
    ام اسيد :الله يسلمك
    طلعت هبة وأسيد قعد يشرح لامو يلي صار
    ___________________
    فتحت الباب هبة .. وفاتت قعدت بالصالون بهدوء .. امها طلعت من غرفة النوم ومعها المكنسة الكهربائية .. وتفاجئت ببنتا قاعد بشكل هادي مخيف
    قربت بسرعة منها وقالت :ماما هبة ايمت جيتي
    هبة بصوت هادي :من شوي
    ايمان :احكيلي شوصاير .. في شي .. ليش هيك لونك مخطوف
    هبة :سيارة مفخخة
    ايمان :وينا
    هبة :فجرت قدامنا
    ايمان :صابك شي صرلك شي .. (صارت تلمس عجسمها بتفحص )
    هبة :لا مافيني شي متل مانك شايفة
    ايمان : الف حمد وشكر الك يارب حميتلي بنتي .... خفتي ماهيك
    هزت براسا
    ايمان :حدا صابو شي
    هبة :كتير عالم .. منظر مريع
    ايمان :لاحول ولاقوة الابلله
    هبة :وأسيد كان رح يورح فيها
    ايمان :كمان أسيد كان بمكان الانفجار
    هبة :اي .
    ايمان :صابو شي
    هبة :لا ..بس ضغط الانفجار خلاه يوقع .. وانجرح راسو شوي
    ايمان :اي الحمد لله
    هبة :ماما خفت عليه كتير .. خفت يموت.. تخليت حياتي من دونو .. حسيت حالي رح موت
    ايمان : بعيد الشر عنك وعنو
    اتطلعت بعيون امها وقالت : ماما انا بحبو كتير
    ايمان : رجعيلو
    هبة : اكيد ..
    ايمان : قومي غيري تيابك وارتاحي
    هبة : يلا .. وين باب وايهم
    ايمان : راحو عبيت عمك
    هبة : ماشي
    قامت وهية كتير متأثرة بالشي يلي صار ..منو خوفها ع اسيد ومنو المنظر يلي حدث قدامها
    ___________________
    عند المغرب
    فاقت هبة من قيلولتها .. وقامت وقفت ع شرفة غرفتها .. وصارت تتأمل ارجاء المدينة .. الشفق الاحمر يلي عم يختفي ورا الجبال ..والطيور يلي بالسما
    هبة : يارب تحمي هالبلد .. والله هالارض شبعت دم ...
    رجعت دخلت عغرفتها .. وحملت موبايلا كان في رسائل من صديقاتها عم يتطمنو عنها
    فتحت ع اسم أسيد وكتبت (حمد لله عسلامتك حبيبي)
    بس لسه ماكبست عالارسال .. صارت تتصفن بالرسالة وتقول : هي بتكفي .. ولا لازم اكتبلو شي يعبر اكتر
    _____________________
    أسيد قاعد بغرفتو .. عم يقلب بموبايلو .. دخلت عليه امو ومعا صينة اكل
    أسيد :ياماما .. ليش معذبة حالك .. كنت طلعت وتعشيت معك
    امو :بدي راحتك ياروحي
    أسيد :ما انحرم منك يا ست الحبايب
    امو :طعميك انا ولابتاكل لحالك
    أسيد :ههه ماوصلت لهل الدرجة
    امو :يلا سمي بلله وكول .. انا رايحة اعصرلك كاسة برتقال
    أسيد :ماشي ..
    قرب منو صينة الاكل واخد الملعقة ليبلش اكل .. طنطن تلفونو برسالة .. رجع الملعقة واحد الموبايل وقرا الرسالة وابتسم ابتسامة دافية
    المرسل هبة : الحمد لله عسلامتك حبيبي
    رد عليها : حبيبك ؟؟
    هبة :اي
    أسيد :متأكدة
    هبة :مليون بالمية
    أسيد :وعديني
    هبة :بعمري مارح اتركك مرة تانية
    أسيد :وبوعدك انو بعمري مارح اقسى عليكي واحميكي وخبيكي بجفون عيوني يا عيوني
    هبة : بعشقكك
    بعدا الابتسامة على وجهو .. ورجع الموبايل واخد الملعقة وصار ياكل
    //لما بصادف الموت شخص بنحبو وروحنا معلقة فيه .. بنعرف قيمة الوقت معو .. منعرف انو كل الخلافات شغلات تافهة والواحد مالازم يدقق عليها .. لانو ممكن يجي الموت ويخطفو منا وساعتها كلمة ياريت مابعود الها فايدة .. رب العالمين نجاه لأسيد من الموت .. وهبة عرفت انو مافيها تعيش بدونو وانو لازم تزيل كل هالخلافات وتبقى جنب حبيبا لاخر العمر //
    أسيد خلص اكل.. وحط الملعقة عجنب .. اندق الباب .. وسمعو انفتح
    ام أسيد :ابو فادي .. يا مية اهلا وسهلا
    أسيد :بابا ؟؟؟
    _____________________
    هبة قاعدة بالصالون مع اهلا .. وعم تنقل املاء لاخوها
    اجاه ابوها رسالة قراها وقام .. صارت تلحقو بعيونا
    ايهم :يلااا هبة
    هبة :اي.. عاد التلاميذ الى صفهم مسرورين
    ايهم عم يكتب
    جلال :بدكن شي .. انا رايح ع السهرة
    ايمان :لا سلامتك
    فات لبس وطلع .. وهبة كانت مخلصة الاملاء لاخوها
    هبة :شطور .. يلا قوم ضبن ونام مشان تفيق بكير
    ايهم :يلا
    اخد غراضو وفات عغرفتو
    هبة :ماما انتي مابتدايقي لانو بابا بروح ع السهرة
    ايمان :دخيلك شوبدو يضل يسوي .. غير بدو يقعد يناقر .. خليه يروح الله يسهلو
    هبة :مابعرف
    سحبت الريموت وصارت تقلب بالتلفزيون
    ايمان :هبة انتي مانك عاجبتيني
    هبة :صح .. متأثرة شوي بالشي يلي صار اليوم
    ايمان :وأسيد ؟؟
    هبة :حكيت معو
    ايمان :وسامحتيه
    هزت راسا بخجل
    ايمان :شورأيك نقوم ننزل لعندن
    هبة :لعند مين ؟؟ قصدك لعند أسيد
    ايمان :اي .. ننزل نشق عليه
    هبة :وبابا
    ايمان :هلأ بنخبرو .. مابيحكي شي
    هبة :ما اوجه اذا نزل معنا
    ايمان : اصلا اذا بدي قلو لابوكي مارح يرضى بقلي روحي انتي
    هبة :وانا
    ايمان :شبك انتي
    هبة :حلوة روح لعندن
    ايمان :قال بضلو طول اليوم مع بعض وهلا اجت تقلي حلوة وماحلوة
    هبة لكن رح قوم البس
    ايمان :انا نازلة ع الدكانة يلي تحت شوف شو ناخد معنا
    هبة :ماشي .. دخيلا هالام الديمقاطيرة انا
    _____________________
    بالبيت عند أسيد
    بغرفة أسيد
    ابو فادي (عامر ) : الحمد لله انك بخير يا أسيد .. انا اول ماخبرتني امك كنت رح جن .. وفكرتا عم تكذب علي وانو انت مانك منيح
    أسيد :ههههه لا الحمد لله عرضية
    عامر :عم نقلكن تعو نطلع ليش مابتردو
    أسيد :انا قلتلا لماما اذا بدا تروح .. بس انا مافيني اطلع من هون
    عامر :بس بدي اعرف هالولد لمين طالع
    ام أسيد :بكون طالعلك الك ههههه
    عامر : بابا ليك يمكن السيروم خلص
    أسيد : اي والله .. رح شيلو
    امو :بتعرف تشيلو
    أسيد :هههه شوبدو
    شمطو من ايدو ورجع لزق مكان الابرة
    امو هاتو عندك ياروحي
    اخدتو وطلعت
    أسيد :بابا خلينا نطلع نقعد بالصالون .. اشرح ونشوف ام أسيد شوبدا تضيفنا
    عامر : ماشي .. يلا قوم
    قام أسيد ولبس برجلو
    عامر :اسندك بابا
    أسيد :مالهل الدرجة ولوو
    طلعو وقعدو بالصالون
    أسيد :ماما شوبدك تضيفينا
    امو من المطبخ : تكرم عيونكن .. يلا جاي
    عامر : اي بابا احكيلي كيف دراستك
    أسيد :الحمد لله .. هلأ عم قدم ع رسالة الدكتورا ومعيد بنفس الوقت
    عامر :الله لايضيعلك تعب يارب
    أسيد : شكرا .. اي قلي كيفن اخواتي
    عامر :بخير كلن .. وحملوني سلام كبير الك .. اخواتك بحبوك كتير
    أسيد :والله وانا بحبون كتير ..
    عامر :اي بابا ايمت بدنا نفرح فيك .. مانويت تتزوج
    أسيد : مارح خبي عليك .. في بنت انا بحبا وهية بتحبني
    ام اسيد :أسيد شو عم تحكي .. كأنو سمعت حب وماحب
    حاملة جاط فواكه وطالعة من المطبخ
    أسيد : ههههه
    امو :لسه اليوم قلتلك قلتلي عمهل ومابدي .. شو هلا طلعت بتحب .. ولابس بتحكي لابوك
    أسيد :هههه والله موهيك .. بس كان في شوية خلافات بيني وبين البنت وانحلت
    امو :اممم .. طيب احكيلنا
    أسيد : انو بشكل عام انا واياها مو مستعجلين .. انا عم ادرس وهية عم تدرس .. يعني انا باخد الدكتورا هية بتكون تخرجت
    عامر :طيب خطبة
    أسيد :خطبة ممكن
    امو :طيب تزوجو وكلمو الدراسة
    عامر :حكي امك مافيه شي
    أسيد : هلأ لسه ماحكينا بالموضوع .. انا رح قلا وهية شوبتحب انا رح امشي متل مابدا
    عامر حط ايدو على رجلو وقال شكلك بتحبا كتير
    سكت وابتسم
    امو :ومين هية .. بعرفا
    أسيد :اي بتعرفيها .. بس عمهل .. كلشي بوقتو حلو
    امو : طيب متل مابدك .. انا قايمة شوف شو صار بالشاي
    قامت ع المطبخ واندق الباب
    أسيد انا بفتح
    عامر :بابا خليك انا بفتح
    أسيد :ماحلوة
    عامر :عيب عليك ياولد .. بعدنا شباب
    أسيد :هههههه على عيني والله
    قام وفتح الباب وكانت ايمان وهبة اتطلعو ببعض وسكتو
    ايمان بعقلا مين هاد .. كأنو بعرفوو
    عامر :تفضلو
    ايمان : مسالخير
    عامر :مسالنور
    ايمان : نحنا جيرانكن يلي فوق .. جاين نطمن عن أسيد
    عامر : طبعا تفضلوو
    دخلت هبة وايمان وعامر سكر الباب وفات وراهن
    ايمان حست شي غريب .. وعامر كذالك الامر .. حسو فيهن شي تخربط .. وهنن التنين ماعرفو بعض .. مر على قصتن حوالي ٣٠ سنة
    وصلو لعند أسيد
    ايمان حطت الهدية ع جنب وسلمت ع أسيد بالايد : الحمد لله عسلامتك با ابني
    أسيد فرح كتير بجتهن ووقف وقال :اهلا طنط .. الله يسلمك يارب
    مدت هبة ايدا مع ابتسامة خجولة وقالت : الحمد لله عسلامتك ..
    أسيد وهو عم يتطلع بعيونا ويشد على ايدا قال :الله يسلمك
    طلعت ام أسيد من المطبخ : اهلا وسهلا .. اهلا وسهلا
    ايمان : الحمد لله عسلامتو
    :الله يسلمك .. تفضل قعدو يامية اهلا وسهلا
    قعدو .. وهبة قعدت مقبال أسيد
    وعامر بعدو واقف
    ام أسيد :ابو فادي تفضل ارتاح
    ايمان لما سمعت هالاسم التفتت عليه بسرعة .. وتغيرت ملامحها لصدمة .. بس بسرعة حافظت على هدوءها وكملت عادي .. وعامر قعد ولف رجل ع رجل
    وحط ايدو تحت دقنو وعم يفكر انو وين شايف هالمخلوقة
    ام أسيد : عن اذنك بس لجيب الشاي
    هبة :عنك طنط انا بجيبا
    ام أسيد :مابصير ياحبيبتي ..قعدي وارتاحي
    هبة :طيب خليني ساعدك
    ام أسيد :تعي
    قامو وراحو ع المطبخ
    ايمان بعد ماعرفتو حست قلبا شغل بنار .. خجل شديد .. لون وجها تغير .. نزلت راسا ومعد حكت
    ايمان بقلبا : ياربي لا .. لا ياربي .. معقول بعد ٣٠ سنة ارجع التقى فيه .. بعد ٣٠ سنة اتلبكت وفتت ببعضي وكأني بنت عم تحب اول مرة ... ان شاء الله مايعرفني ... ياربي سامحني .. والله ما بأيدي يلي عم يصير فيني .. الله يمضي هالنص ساعة على خير
    أسيد : خالة ايمان بعرفك بابا.. بابا جارتنا
    عامر :ايمان؟؟؟
    أسيد :اي بابا عم قول ايمان .. شكلك ماسمعت الاسم منيح
    التفت عليها وصار يتطلع فيها ... وهية عم تحاول تبعد عيونا عن عيونو
    عامر بصوت واطي : ايمااان ؟؟
    أسيد : عم تقول شي بابا
    عامر : لا ابدا ...بس من اول مافاتت هالست وانا قول شايف هالمخلوقة .. وهلأ تذكرت
    طلعو هبة وام أسيد من المطبخ ومعن كيك وشاي
    ام أسيد : مين تذكرت ابو فادي
    حطو الضايفة وقعدو
    رجع عامر لورا بغرور وقال : جارتكن ..
    ام أسيد :بتعرفو بعض
    أيمان ساكتة وماعم تحكي .. بس عم تتطلع عليه شوبدو يحكي
    عامر : اي .. الست ايمان بتذكرها كانت عاملة عنا من ايام معمل المعلبات .. بتتذكري يا ايمان
    ايمان :اااه .. اي بتذكر .. والله وانا كمان بالاول ماعرفتك
    عامر :سبحان الله هالدنيا شو صغيرة
    هبة عرفت كل القصة .. وصارت تراقب ملامح امها وملامح عامر.. عامر محافظ على غرورو .. بس ايمان متلبكة كتير
    ام أسيد :هي قبل ماتاخدني ماهيك
    عامر : اي .. ماهو نحنا بعنا المعمل قبل ما اتزوجك ... اي مدام ايمان خبريني شوصار عندك ولاد
    ايمان :بنت وصبي
    عامر :بس ؟؟
    ايمان :الله ماطعمنا غيرن
    عامر :الحمد لله
    ايمان: يلا ماما هبة شربي الشاي خلينا نطلع
    ام اسيد : يووه .. شو تطلعو لسه هلا جيتو
    ايمان : هو ايهم نايم خايفة يفيق ومايلاقينا وكمان هي زيارة مريض .. مابصير نطول
    أسيد عم يتطلع بهبة يلي مبين بعيونا انو في شاغل بالا
    ________________
    فتحو الباب وفاتو عشقتهن
    هبة :هو؟؟
    ايمان: هبة روحي ع غرفتك
    كملت هبة ع غرفتها .. وايمان راحت عغرفتها وسكرت الباب وقعدت تبكي
    هبة حست بشعور امها .. زعلت عليها كتير
    هبة :يارب لا تبعدني عن أسيد مشان مايصير فيني متلا
    سكتت شوي وبعدين قالت معقول ماما تعارض على أسيد لانو ابنو
    __________________
    الساعة وحدة بعد منصف الليل
    اسيد نايم بفرشتو وعم يتقلب .. وعم يفكر شو الشي يلي كان شاغل بال هبة
    حس في حركة برا .. رفع الغطا عنو وقام
    طلع مالقى حدا .. شاف باب الشرفة مفتوح .. مشي اتاجهو ولقى ابوه واقف وعم يدخن سيجارة من نوع السيجار الغالي
    أسيد :بابا !!
    التفت وقال :أسيد فايق
    أسيد :ما اجاني نوم .. وانت
    عامر :ماقدرت نام
    أسيد :نقلت عينك
    عامر :لا .. بس في جرح انفتح عمرو فوق ٣٠ سنة
    أسيد :جرح ؟؟
    عامر :بتذكر بالزمنات لما قلتلك كنت حب وحدة وتركتني وتزوجت بابن عمها
    أسيد :اي
    عامر :هالسر ماقلتو لغيرك
    أسيد :اي
    عامر : اليوم شفتا
    أسيد :وين
    عامر :عنكن هون
    سكت شوي أسيد وقال :الخالة ايمان ؟؟؟
    هز براسو
    عامر :هههه حاسس حالي مراهق .. بس شي ما بارادتي .. الحب ما خلق بس للشباب
    أسيد :طبعا ما بس للشباب .. بس قلي هلأ شبك
    عامر :مابعرف.. عم قلك رجعت ٣٠ سنة لورا .. هالمخلوقة جرحتني ..
    أسيد :كانت بتحبك
    عامر :اي
    أسيد :كيف بتحبك وتركتك
    عامر :بصراحة هية ماتركتني .. هنن خلوها تتركني
    أسيد :ليش قلتلي انو هية يلي تركتك
    عامر : حكيت هيك لانو حاقد عليها .. يلي بحب لازم يضحي
    أسيد :وبعدك حاقد عليها
    عامر :مابعرف
    أسيد : سامحتا ؟؟
    عامر :كمان مابعرف
    أسيد : جوزا بضل يضربا
    التفت عليه وقلو : شوعرفك
    أسيد :هبة خبرتني
    عامر :قصدك بنتا ؟
    أسيد :اي
    عامر :وشو كمان
    أسيد :متزوج عليها
    عامر :شووو
    أسيد :وهية مابتعرف
    عامر :كيف متحملة
    أسيد :وين بدا تروح ؟؟ عندا ولاد مافيها تتركن
    عامر بقلبو :الله يسامحا
    عامر :بس بالنهاية هالتيار مشانا متل مابدو .. وكل واحد مشي بطريق .. وانا ابدا ماني ندمان انو اخدت امك وجبت منها احلا شب ... وهية الله يسامحا .. ويخليلا هالولاد .. يلي صار مجرد ذكرة مؤلمة .. والذكريات المؤلمة بتضل مؤلمة طول عمرا
    أسيد :معك حق
    سكتو شوي .. بعدين حكي عامر : هبةة؟؟؟
    أسيد :شبا هبة
    عامر :هبة هية البنت يلي بتحبا
    أسيد : اي
    عامر :ليش هبة .. مالقيت غيرا
    أسيد : هي يلي حبيتا
    عامر : بتحبا كتير
    أسيد :اكتر شي بحياتي
    حط ايدو على كتفو وقلو :احصل عليها بسرعة
    أسيد : ليش
    عامر :مشان مايتكرر الماضي معك
    أسيد :ههه لا انا غير
    عامر : ان شاء الله يكون غير
    رما السيجارة من البلكون وطلع رجع عغرفتو .. وأسيد طلع وراه وسكر الباب وراح عغرفتو
    ____________________
    تاني يوم بالجامعة
    مجتمعين البنات كالعادة
    صباح :كيف صار أسيد
    هبة :بخير الحمد لله
    نهى :وايمت بدو يرجع ع الجامعة
    هبة :والله مابعرف .. بركي بكرا
    صباح :حكيتي معو
    هبة :ماعم حب ازعجو .. هون ابوه
    نهى : ليش وين كان ابوه
    وقفو وصارو يمشو
    هبة :بلبنان
    _____________________
    المسا
    تلفون البيت عم يرن
    هبة قاعدة وعم تدرس .. حطت القلم من ايدا وقامت ترد
    سبقتا ايمان وقالت :انا برد
    حملت السماعة وقعدت
    ايمان :الو .. اهلين ام حاتم
    هبة حطت اديها بجيب بجامتا وقربت لتعرف شوبدا مرت عما بالعادة مابتتصل اذا مافي شي مهم
    ايمان :عنجد .. اي الف مبروك .. بس ليش مستعجلين .. اممم .. اي بالهنا ...
    سكرت واتطلعت على هبة
    هبة :شو
    ايمان : بكرا عرس بنت عمك سمر
    هبة :اف .. بكرا؟؟
    ايمان :اي .. هاد يلي قالو متقدملا لما كنا عندن
    هبة :وليش ومستعجلين
    ايمان :قال مشان هالاوضاع .. والشب بدو يطلع عحماه... عندو شغل هنيك مابيقدر يتاخر اكتر من هيك
    هبة :اي الله يهنيهن
    ايمان :امين
    هبة :وعاملين شي ولا ع الديق
    ايمان :يمكن ع الديق
    لفت هبة ورجعت عغرفتها
    حملت موبابلا ولافي اشعارات واتساب
    فتحتو وكان أسيد : كل شوي بقول هي اشتاقتلي وهلا بتحكيني .. طلعت ماني فارق عندا
    هبة :والله ماهيك .. بالعكس كتير مشتاقتلك وناطف قلبي لحتى نحكي بس عم قول بتكون مشغول مع ابوك ومابدي ازعجكن
    أسيد : يعني اذا سلمتي علي .. وحسستيني انك مشتاقتيلي .. بكلمة وحدة شو بتخسري
    هبة :والله مابعرف
    أسيد :اممم .. ماشي انابفرجيكي بكرا
    هبة :وانا ناطرتك
    أسيد :بحبك
    هبة :بعشقك
    قربت الموبايل من قلبا وتنهدت تنهيدة حب
    __________________
    الصبح
    نزلت هبة ووقفت عباب البناية تنطر التاكسي .. وهية واقفة اقتربت منها سيارة سودة حديثة مفيمة ووقفت قداما
    حاولت تتجاهلا وماتطلع عليها
    نزل البلور يلي قداما وقال :شو ياحلو
    عرفت هالصوت واتطلع بسرعة عليه ولا أسيد
    هبة :أسيد ؟؟
    أسيد :ركبي
    قربت وركبت :لمين هي السيارة
    أسيد :الي
    هبة :كيف هيك
    أسيد :لك انا أسيد
    هبة :وسيارتك القديمة
    أسيد : بعتها كسر
    هبة :مبروكة
    أسيد :الله يبارك فيكي .. ويباركلي فيكي
    هبة :ههههه يباركلك فيني مطولة
    أسيد : لا وحياتك قريبة
    هبة: ان شاء الله .. بس ليش نزلت انت اليوم كان خليك كم يوم .. مشان الجرح يلي براسك
    أسيد : شغلتو فاضية .. وكمان مانك شافتيني لابس طاقية صوف
    هبة :ههه لاحظت ولابقتلك كتير
    دور السيارة ومشي
    أسيد : اشتقلك
    خجلت وقالت : وانا كمان
    أسيد : حابب كون انا وانتي بمكان بعيد عن العالم شو رأيك
    هبة : والجامعة
    أسيد : تعبان ومالي نفس لشي .. حابب كون معك وبس
    هبة : طيب روح عشي مكان عام نقعد
    أسيد :بقلا عمكان لوحدنا وهية بتقول مكان عام
    هبة :شو رأيك نروح عشي شقة مفروشة .. هيك بدك اياني قلك
    أسيد :ههههه .. هلأ انا هيك
    سكتت
    أسيد : تروحي نقعد عحف الجبل .. مكان هادي
    هبة: برد
    أسيد :مابدنا ننزل من السيارة .. بس بنقعد وبدي حط راسي عكتفك وانسا العالم
    هبة :ماشي ياروحي .. متل مابدك
    أسيد :يخليلي روحك
    مشو بالسيارة ومرو ع سوبر ماركت اخدو شوية اكلات طيبة .. ووقفو عحفة الجبل
    الجو كان رمادي .. غائم وعلى وشك تمطر .. كان هدوء جميل جدا
    هبة :حلو هالمكان
    أسيد :هالمكان رح نخليه للزكريات الحلوة
    هبة : ويشهد قصة حبنا
    أسيد :هبة انا بحبك كتير
    هبة :وانا كمان
    أسيد :تعبان كتير
    هبة :شو تاعبك ياعمري
    نزل راسو على كتفها وقال :هالحياة .. يلي صار مبارح كان شي مريب
    هبة :معك حق
    أسيد : زعلان عوضع هالبلد
    هبة :والله شي بحزن
    أسيد : تجي نهرب انا واياكي
    هبة :بهرب بس انت بتهرب
    أسيد :هههه شو قاعدة بقلبي
    هبة : ماهو انا حفظتك ... روحك تعلقت بهل البلد .. ومابظن تتركتا بهل البساطة
    أسيد : معك حق
    بلشت تبخبخ مطر
    هبة: يا سلام .. بلشت تمطر
    أسيد :الله يبعت الخير
    هبة :تنزل نوقف تحت المطر شوي
    أسيد :هلأ بنمرض
    هبة : صح انت راسك مجروح .. خلص انا بنزل شوي
    أسيد :لاتنزلي هلا بتمرضي
    هبة :بس شوي
    نزلت ووقفت قدامو وفتحت اديها للسما .. وكأنو عم تستقبل حبات المطر بحضنها
    وهو عم يتطلع عليها بحب .. ما استحمل يبقى لحالو .. نزل من السيارة لعندا
    هبة :ليش نزلت
    أسيد :كيف بدي اقعد اتفرج عهالجمال وضل بعيد
    قربت منو وضمتو بقوة .. وحبات المطر عم تنزل بغزارة عليها
    هبة بصوت عالي :بحببككككك أووسيييددددد
    اتطلع بعيونا وقال: بحببببببكككك
    وقرب شفافو من شفافها وهية غمضت عيونا وكأنو عم تعطيه الموافقة .. قرب وقبلها قبلة طويلي قبلة مليان حب ... مليان مشاعرة متأججة .. مليان شغف ...........
    ________________________
    المسا
    هبة واقفة قدام المراي عم تتمكيج
    أجت امها ووقفت بالباب
    ايمان :هبة برجع بسألك وين كنتي انت وأسيد
    هبة :والله متل ماقلتلك.. عحفة الجبل
    ايمان :قرب عليكي شي .. لمسك
    خجلت وسكتت
    أيمان تبدلت ملامحها لخوف وقالت :هبةةة.. لمسك
    هبة :باسني
    ايمان : باااسكك .. لك الله يعدمني اياكي .. لانو عطيتك الحرية هيك بتعملي فيني
    هبة : طيب غصب عني
    ايمان :مافي شي بصير غصب عنك ..
    هبة :يعني استسلمت لمشاعري .. ماقدرت قاومو
    ايمان :بتنبهي عليه يجي يخطبك
    هبة : حاضر
    ايمان :وتاني مرة اذا بتعيدها ياهبة ماتلومي الاحالك .. والله بحرمك تشوفيه .. عم فرجيكي الام الديمقراطية هلأ .. بس لسه ماشفت الام الشرقية يلي جواتي
    هبة :حاضر .. والله معد عيدا
    ايمان :يلا خلصينا .. مطولة
    هبة :لا لسه اشوي
    ايمان انتبهت عبنتها بفستان احمر ناعم .. وصارت تطلع عليها باعجاب
    هبة :شوو ..حلوو
    ايمان :قمرر
    هبة :بابا رايح معنا ماهيك
    ايمان : اي طبعا .. راح يجيب سيارة .. قوليلي وانا كيف طالعة
    هبة :بتحننني .. قمرر
    ايمان :ياعمري انت .. صحي خبرتي أسيد انك رايحة تحضري عرس بنت عمك
    هبة :لا .. ضروري خبرو
    ايمان : مابعرف
    رن تلفون هبة :ماما هاد بابا
    ايمان :اكيد صارو تحت .. يلا تعي
    هبة :يلا جااي
    عملت نظرة اخيرة ع المري .. واخدت جاكيتها الفرو واخدت جزدانا وطلعو
    .......................
    قدام البناية
    واقف جلال جنب التاكسي وناطرن لينزلو .. قرب أسيد بسيارتو وكان ابوه جنبو
    اسيد :بابا هاد هو جارنا
    اتطلع عليه عامر نظرة مطولة .. وبعدين فتح الباب ونزل .. وأسيد نزل
    أسيد :مسالخير عمو
    جلال :مسالنور
    وكملو ع البناية .. وصلو لبيتن .. وأسيد طلع المفتاح ليفتح الباب .. بس وقفو صوت طقطقت كعب كندرة
    اتطلعو ناح الصوت ولا هبة وامها نازلين على الدرج
    هبة وامها لما شافوهن وقفو مكانن
    وأسيد وابوه انصدمو فيهن .. لانو عنجد طالعين حلوين وكتير كمان .. بس عامر تدارك الامر ودفع الباب وفات .. وايمان نزلت راسها وكملت
    ايمان :هبة الحقيني
    طلعت ايمان .. وهبة نزلت على الدرجات البقية ..لوصلت لعند أسيد
    أسيد : ع وين
    هبة :بيت عمي
    أسيد :شوفي عند بيت عمك
    هبة :عرس بنت عمي
    أسيد :وهاد الجمال بدك تفرجيه لكلشي بالعرس
    خجلت ونزلت راسا
    أسيد :روحي هلأ بتتأخري .. ولما تجي فتحي نت وحكيني
    هبة :حاضر
    مشت لعند الباب وأسيد نهد بصوت واطي :هببة ..
    التفت عليه
    أسيد كمان بصوت واطي :بحبببك
    ضحكت وضلت مكملة
    جلال برا :سااعة
    هبة :جينا بابا .. جينا
    ركبو بالسيارة وانطلقو
    _____________________
    اخر الليل
    رجعت هبة .. وكملت بسرعة ع غرفتها .. سكرت الباب وفتحت نت وقعدت تحكي مع أسيد
    هبة :نمت حبيبي
    رد فورا :لا ناطرك
    هبة :اشتقتلك
    أسيد :ما قدي .. كيف هالعرس
    هبة :حلو
    أسيد :الله يهنيهن
    هبة :امين
    أسيد :عقبالنا
    هبة :ايمت
    أسيد :ايمت مابدك انا جاهز
    هبة :ماما عم تقلي خلينا نستعجل
    أسيد :بتعرف ماهيك
    هبة :اي ماحبيت خبي عنها
    أسيد :عملتي منيح حبي .. ماقلتيلي ايمت بتحبي اجي واطلبك
    هبة : انت شو ناوي
    أسيد :انا حابب ندرس .. ومابدي شي يشغلنا عن دراستنا
    هبة :بس خطبة مابتأثر ماهيك
    أسيد : اذا هيك رأيك .. انا من بكرا بنطلع انا واهلي لعنكن
    هبة :بسأل امي وبردلك خبر
    أسيد :ماشي ياعمري
    هبة :اي شوبدك تخبرني
    أسيد :كنتي طالعة بتشلي اليوم
    هبة :عنجد
    أسيد : والله
    هبة : بتعرف لما بتذكر شو صار اليوم .. قلبي بصير يدق بسرعة
    أسيد : شعور حلو ماهيك
    هبة :
    أسيد :دخيلو الخجلان .
    هبة :بس مالازم نعيدا
    أسيد :بأمرك
    هبة : ياعمري انت
    _______________________
    قصتنا لحد الأن ماشية بسلام .. بس الجزء يلي بعد هاد رح يغير مجرى القصة كلها .. ويقلبها ١٨٠ درجة
    ورح تبلش الاحداث تاخد مجرى تاني من بعد هالمشهد ...
    كالعادة رجعو أسيد وهبة من الجامعة .. ودخلو على البناية لحتى كل واحد يدخل على بيتو .. عيونن كانت عم تضحك من الفرح يلي عم يعيشوه مع بعض
    أسيد :حكيني ماشي
    هبة :ماشي حبيبي
    انفتح باب بيت أسيد وطلعت امو
    ام أسيد :هبة منيح يلي شفتك قبل ماتطلعي
    هبة :مرحبا خالة .. في شي
    ام أسيد :اي حبيبتي .. اهلك وصوني لما تجي خبرك
    هبة خافت وقالت :شوفي طنط
    ام أسيد : اهلك مانن بالبيت
    هبة بخوف :لكن وينن
    أسيد :شوفي ماما احكي .. صاير شي لاهلا
    ام أسيد :لا لا .. بس قال ابن عمك اسمو حاتم ..
    هبة :حااااتم؟؟؟.. شبو حاتم ماات ؟
    ام أسيد : اي حاتم ..لا مامات .. بس ابن عمك قال متصاوب وهلأ هو بالمشفى واهلك راحو لعندو يشقو عليه .. امك وصتني حتى تجي خبرك لانو قال عم تتصل فيكي وماعم تردي
    وقفت هبة مصدومة .. شعور قوي من الخوف تسلل لجوفها
    ام أسيد :وقال انتبهي ع اخوكي .. لما يجي من المدرسة
    هبة : متأكدة انو قالو حاتم
    ام أسيد :اي متأكدة .. ليش في شي
    هبة :هاد كان مفقود
    ام أسيد :مابعرف والله يابنتي
    هبة طلعت ع الدرج وهية بغير عالم .. وأسيد عم يتطلع عليها بحيرة واستغراب
    هبة وصلت عشقتها وقالت : حااتم عاايش ؟؟؟

    يتبع ........

  9. [8]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الثامن



    ((النهاية والله مو حزينة
    وكمان القصة عم اكتب فيها صبرو علي يعني عم اعمل جهدي لخليكن رضيانين)))

    المسا
    هبة رايحة جاي وتتطلع على الشباك بتوتر
    طلع ايهم من غرفتو وقال : ما اجو بابا وماما
    هبة : لا .. روح نام
    ايهم : ماشي ..تصبحي على خير
    هبة : وانت من اهلو
    فات ايهم عغرفتو .. وهبة قعدت ومسحت وجها بديق
    هبة : ليش قلبي متل النار .. شوفي ياربي .. شوفي
    أسيد عم يبعتلا .. بس هية حاسة حالا مشلولة ومانا قدرانة تعمل شي .. متلبكة وفايتة ببعضا
    انفتح الباب وفاتو اهلا .. قامت بسرعة لعندن ...
    هبة : شوفي .. شو صاير
    ايمان شلحت برجلا بقهر وفاتت
    هبة : بابا شبا ماما
    جلال : امك جنت ع الاخير
    ايمان من جوا : والله مابعرف مين يلي جن .. وقتو حديثك انت هلأ ؟؟ وقتووو
    هبة : لك شوفي .. وايو حديث
    جلال قبل مايشلح من رجلو قال :تضربو انتو وهلبيت لف بارضو وطلع
    وهبة ركضت لعند امها وقعدت جنبا وقالت : ماما شووفي
    ايمان ساكتة والسم عم ينقط من وجها
    هبة : ماما شبك .. لك فهموني
    اتطلعت فيها وبعيونا بحزن
    هبة :ليش ساكتة .. طيب حاتم شو صاير معو
    نزلت راسا وقال :مقوس برجليه
    هبة :وكيفو هلأ
    ايمان :منيح
    هبة : يعني ما في شي خطير
    ايمان :رجليه انشلو
    شهقت وحطيت ايدا عتما
    هزت براسا ايمان وماحكت
    هبة:ياحرام .. والله زعلت عليه
    ايمان :ايه .. الله يشفيه
    هبة :شبك انتي والبابا .. متقاتلين يعني
    ايمان : ااااخ من ابوكي
    هبة :شوو عمل
    ايمان : رح احكيلك كلشي من الاول
    هبة :عم اسمعك
    ###فلاااااش_بااااااك#####
    بغرفة من غرف المشفى قاعدة على التخت شب اشقراني حليوة كتير وهو حاتم... وحواليه امو وابوه واخواتو
    كان حزين وشارد
    امو :حبيبي احكي ..ليش ساكت
    حاتم :ياماما انا انشليت خلص .. رجلي رااحو
    امو عم تبكي :مشاان الله لاتحكي هيك وتقطعلي قلبي عليك .. والله ماني مصدقة انو شفتك بعد هالمدة .. والله انا وابوك قطنا الامل .. ياعمري المهم انك عايش
    حاتم :شو فايدة عيشتي معكن .. عايش بلا روح .. انا صرت عاجز .. عاجز
    امو :ياعمري لاتحكي هيك .. ياقلبي انا رجليك .. وانا اديك وانا كلشي بدك اياه بس مشان الله لاتحكي هيك .. قول الحمد لله .. قوول
    حاتم :الحمد لله .. الحمد لله
    ابوه ما استحمل المنظر وطلع بسرعة لبرا وجلال لحقو
    حاتم :شايفة .. حتى بابا مانو قدران يتطلع فيني ..
    امو :بكفيي .. بكفييي
    ايمان صارت تبكي معن
    بالكوريدو
    جلال :اخي مشان الله طول بالك
    ابو حاتم :حرقلي قلبي يا اخي .. حرقلي قلبي
    جلال :هيك الله كاتب
    ابوحاتم :دخيللك يااارب .. دخييلكك
    قرب الدكتور منن وقال :انتو اهلو لحاتم
    ابو حاتم مسحو دموعو بأبهامو وقال :اي دكتور .. طمنا كيف وضعو ابني
    الدكتور :اسف لانو اتاخرت عليكين بس كان في حالة مستعجلة
    جلال :ولايهمك .. المهم حكيلنا دكتور .. حاتم شو صار معو
    الدكتور :حاتم تصاوب من اسبوع باحدى المعارك بحلب .. واليوم لحتى نقلوه من مشفى حلب لعنا .. مشان يكون قريب من اهلو .. المهم حاتم متصاوب بأطلاق ناري برجليه .. وللأسف معد يقدر يمشي عليهن مرة تاني
    جلال :دكتور مافي حل
    الدكتور :في حل بس مابنصح فيه .. حاتم الاصابات الخطرة جاي عندو بالركبة .. والمشكلة الركبتين متصاوبين .. هو بحس فيهن وبيقدر يحركن بس يوقف عليهن مابيقدر ..
    جلال :هلا كنت عم تقول عم يحس فيهن وبحركن
    الدكتور :صح .. بس مادخل
    جلال : اي .. اي
    ابو حاتم :دكتور قلت في حل شو هو
    الدكتور :وقلت مابنصح فيه
    ابو حاتم :طيب قولو حابب اعرف شوهو
    الدكتور : في اجهزة بتتركب محل الركب .. بتساعدو
    جلال :وليش مابتنصح فيها
    الدكتور :لانو الجسم ممكن مايتقبل هاد الجهاز .. وبتتسببلو اعراض خطرة
    ابو حاتم :طيب دكتور بأسر شي ع الانجاب
    الدكتور :لا لا ابدا .. حاتم طبيعي متلو متل غيرو ..بس للأسف رجليه
    جلال :شكرا دكتور
    ابو حاتم :اااخ يا ابني ... ااخ
    جلال :خلص اخي بترجاك .. وكمان مالازم تبين انك حزين قدامو لاتحسسوه بالنقص... يلا مساح دموعك وتعا نفوت .. في شي بدي احكيه
    ابو حاتم :وشو هو
    جلال :بتعرفو جووا .. تعال
    دخلو لجوا .. وكان الجو كأيب وحزين
    جلال :عمي حااتم انت رجال ولا مارجال
    حاتم :ياعمي ماضل فيها رجال .. اناصرت معلول
    جلال :ماعيب عليك تحكي هالحكي
    حاتم : اييه بعين الله
    جلال :طبعا الله بدو يعين لكن العبد
    حاتم :والنعم بلله
    جلال :وكمان شو نسيت انو الك عنا امانة وناطرتك
    حاتم :امانة .. امانة شوو
    جلال : شو نسيت بنت عمك هبة
    ايمان انصدمت بس ماقدرت تحكي شي
    حاتم سكت
    جلال :شو ياعريس .. ما اشتقت لعروستك
    حاتم :هبةةة؟؟
    جلال :اي هبة .. ناطرتك صرلا سنين .. هيك بدك تقابلا وانت ضعيف
    حاتم : عمي هبة مارح تقبل فيني وانا هيك
    جلال :انت شكلك مابتعرفا لهبة منيح
    ابو حاتم : مظبوط ياابني هبة مافي اطيب من قلبها
    جلال :مشان هيك شد حيلك وطلاع من هون بسرعة لنزوجك .. ولاشو يا اخي
    ابتسم اخوه وقال :متل مابدك اخي
    جلال :لا متل مابدو حاتم
    حاتم فرح وقال :بشرفني ياعمي ..
    جلال :لكن مابدي اياكن تبكو متل الولاد الصغار .. وخلونا نفرح
    تبدلت ملامح حاتم لفرح .. بعد ماجبر بخاطرو عمو بهالكلام الحلو
    ###باااااااك
    انتفضت هبة من مكانها وقالت :لا .. لااا .. عم تمزحي ماهيك
    ايمان :لا
    هبة :كيف هيك بيعمل بابا .. كيف .. ماماا انا بحب أسيد ومستحيل اخد غيروو .. لك ليش ما تصرفتي .. ليش ماحكيتي
    ايمان :شوووبدي احكي .. حكيت ابوكي .. قلي انتي مادخلك .. انا عملت يلي علي .. قلتلك خليه يجي يخطبك وانتي واياه بس شاطرين تماطلو
    هبة :والله عاساس اليوم يجي .. مشان الله ياماما عملي شي
    ايمان :اهدي خلص .. هلا لما يجي ابوكي بتحكي معو
    هبة :شوبدي قلو
    ايمان :مابعرف .. قوليلو بحب واحد وبدو يجي يخطبني .. بظن ابوكي مارح يوقف بوجهك اذا عرف انك بتحبي
    هبة : معقول
    ايمان : اي .. ابوكي صح عصبي .. بس متفهم
    هبة :ياارب .. يارب
    قعدت ودفنت وجها بين اديها بحيرة
    هي الليلة نامت هبة وهية عم تنطر ابوها وما اجا .. فاقت الصبح ع صوت امها
    ايمان :هبة ... ماما هبة
    فتحت عيونا وقالت :شقد الساعة
    ايمان :ستة
    هبة :اجا بابا
    ايمان :اي ليكيه برا .. قومي احكي معو
    هبة : يلا
    رفعت الغطا عنها وقامت بسرعة لعند ابوها
    هبة :صباح الخير بابا
    جلال :صباح النور
    هبة :بابا عنجد يلي صار مبارح
    جلال :خبرتك امك
    هبة :اي خبرتني ... بابا انا مابحبو لحاتم
    جلال :معك معك بتحبيه .. لانو مابتعرفيه زيادة .. بكرا بس تتعرفي عليه بتحبيه
    هبة :بابا فهمني .. انا ماني معترضة ع حاتم .. بس انا بحب واحد وبدو يجي يخطبني
    سكت واتطلع ع ايمان وقال :شو حلوو .. بنتك عم تعشق وتتمعشق
    قربت وقالت :هبة ماعملت شي غلط .. والبنت بتحب شب وهو بحبا .. وانت مافيك تحدد مصيرها تقرر عنها
    جلال :مابدنا نعرف مين الشب بالاول واذا مناسب او لأ
    ايمان:بعد ماتخلص من حاتم بنعرفك عليه
    جلال :اها .. يعني انتي بتعرفي
    ايمان :اي .. هبة خبرتني من زمان .. ومخليتا تحت نظري مشان ماتغلط
    جلال :وليش ماخبرتوني من الاول
    ايمان :ليش انت عاطي اهمية لبنتك او لعيلتك
    جلال :انا عطيت كلمة لابن اخي واخي مستحيل اتراجع فيها
    ايمان : بلله شوو .. وترمي البنت مع واحد مابتحبو مشان كلمتك
    جلال : طيب ليش ماخبروتنيي من قبل .. ماكنت حكييت
    ايمان : والله مابعرف انو بدك تنتخي قدامن
    هبة نزلت ع الارض عند رجلين ابوها وقالت :بترجاك يابابا لاتبعدتي عن حبيبي .. والله بموت اذا ما اخدتو
    جلال تنهد بحيرة وقال : بدكن اياني اتراجع بكلامي
    ايمان : ما احسن ماتحرق قلب بنتك طول عمرك
    هبة :بابا انا مستحيل اعمل شي بدون اذنك .. بس مشان الله لاتجبرني على شي مابدي اياه
    جلال : في حل واحد .. لابتراجع بكلامي ولا هبة بتتزوجو
    ايمان :شو هو
    جلال :هبة بتروح معي وبتقول هالشي لحاتم
    هبة :اناااا؟؟؟
    جلال :اي انتي .. بتقوليلو انك بتحبي شخص تاني .. وانو انا عم فاجئتك بالخبر
    وقفت هبة واتطلعت ع امها
    ايمان هزت راسا انو مابتعرف
    هبة:طيب موافقة
    جلال : روحي البسي وتعي روحي معي
    هبة :ثواني
    جلال :لحظةةة.. بدي اعرف مين الشب .. بركي ماعجبني
    ايمان :جارنا يلي تحت
    جلال سكت شوي .. وهبة وايمان عم يتطلعو عليه ناطرين رأيو
    اتطلع بهبة وقال :يلا روحي البسي
    راحت بسرعة ع غرفتها وبلشت تلبس
    موبايلا عم يرن
    حملتو وردت : الو اهلين حبيبي .. لا ماني رايحة .. في مشوار بدي روحو مع بابا ... لحتى اجي بخبرك .. سلام ياعمري
    __________________
    ركب سيارتو وقال :شوفي
    دورها ومشي .. وهو حاسس انو في شي مو طبيعي صاير مع هالعيلة
    ________________
    بالمشفى
    دخل جلال وهبة غرفة حاتم .. كان هنيك امو واختو
    حاتم لما شاف هبة حاول يتجلس ويظبط قعدتو
    قربت وسلمت عليه وقالت :الحمد لله عسلامتك
    حاتم مع ابتسامة :الله يسلمك
    قعدو وماحكو .. والصمت عم المكان
    قمر :اهلين هبة .. اهلين عمي
    جلال :اهلين يابنتي
    هبة :اهلين قمر
    حاتم عم يتطلع بهبة وكأنو عم يتمعنها .. وهية منزلة راسها
    ام حاتم حبت تتركن لحالن وقالت :قمر قومي نجيب قهوة من تحت
    قمر :يلا
    جلال :وانا جاي معكن
    طلعو وخلو هبة وحاتم لحالن
    حاتم :كيفك هبة
    هبة :الحمد لله .. كيفك انت
    حاتم :بخير .. ماتمنيت تشوفيني بهي الحالة .. بس هيك الله كاتب
    هبة :لاتحكي هيك
    حاتم :يعني مانك شايفي فيني نقص
    هبة :طبعا لأ .. يلي بشوفك ناقص هو يلي بكون ناقص
    حاتم :كلامك حلو
    هبة :شكرا
    حاتم :بتعرفي شو انا كنت منتهي.. ومكسور .. مافي اصعب من الانسان يكون فيه عجز .. كنت ناوي لما اطلع من هون انتحر
    هبة :بعيد الشر عنك .. ليش .. معقول بتعمل هيك
    حاتم :الموت علي اهون .. من انو شوف حالي هيك .. واهلي شفقانين علي وعم يتحسرو علي
    هبة : حاتم لاتحكي هيك .. الدنيا ما وقفت هون
    حاتم : طبعا ماوقفت هون .. بس انا كنت مقرر وخالص لولا ..
    هبة :لولا شو
    حاتم :عمي .. عمي مبارح لما قلي بنت عمك ناطرتك حسيت حالي فرحت كتير .. مع انو ماني متذكرك زيادة .. بس والله قلبي فرفح وحسيت انجبر خاطري المكسور
    هبة انصدمت ومعد عرفت شو تحكي .. كيف بدا تقولو انها جاي لحتى تقولو انو مابدا اياه .. كيف بدا تقلو هيك وتكسر بخاطرو يلي هو عم يقول انو انجبر فيها
    بهل الاثناء انحطت هبة بين الناريين .. بين نار حبها .. ونار انسانيتا وضميرا
    شافها ساكتة وماعم تحكي
    حاتم :هبة في شي .. ليش ساكتة ..
    ماردت
    حاتم :بس مايكون حدا جابرك على هالجازة
    هبة بقلبا لازم احكي وقالت :بصراحة هوو
    حاتم :خلص لاتكملي .. فهمت كلشي .. شكلو عمي تسرع وقت خبرني .. وشكلي انا فرحت عالفاضي .. هبة انا اسف .. بس انسي كلشي .. انتي مانك مجبورة تاخدي واحد مكرسح .. انتي بنت حلوة ومية شب بيتمناكي .. مظبوط شو الله جابرك تاخدي واحد متلي
    هبة حكيو قطعلا قلبا وقالت :حاتم مو هيك القصة والله
    حاتم :شو ماكانت القصة .. هبة هي حياتك .. الله يهنيكي يارب .. وعشان عمي انابتصرف
    برم وجهو بحزن وقال :فيكي تروحي
    وقفت ومشت خطوتين .. ورجعت وقفت والتفتت عليه لمحت الدمعةوالنازلة على خدو
    هبة حست حالا حقيرة اذا رح تتركو .. بوقتها انسانيتا ضغطت على قلبا وقالت :بس انا بدي اياك
    حاتم :شوو (والتفت لعندا)
    هبة: حاتم طلاع من هون بسرعة مشان نتزوج
    حاتم :عم تحكي جد
    هبة :اي جد
    وطلعت بسرعة من الغرفة وهية عم تبكي .. والتقت بأبوها
    جلال :شو بابا
    هبة :بدي روح ع البيت
    جلال :تعي ..
    _________________
    بالبيت
    قاعدة على تختها وحاضنة مخدتها وعم تهز وعيونا ماوقفو عن البكي
    وبرات الغرفة
    ايمان :البنت قطعت حالا من كتر البكي .. شو صار
    جلال :مابعرف .. تركتا هية واياه لحالن .. وطلعت عم تبكي .. قلتلا شوفي قال بدا تجي ع البيت ومن وقت اجت وهية على هالحالة
    ايمان : ياربي .. شوصاير مع هالبنت
    جلال : لك خجلان دقلن واسالن
    ايمان :انا رح حاول معها مرة تانية
    فتحت الباب عليها وفاتت ... قربت وقعدت جنبا
    ايمان :هبة شبك .. احكيلي يا ماما
    ماترد بس عم تبكي
    تلفون هبة عم يرن وكان أسيد
    ايمان :بدك تردي
    هبة هزت راسا بالنفي وتابعت بكي
    ايمان :لك شو صاير .. مشاني ياماما احكيلي
    هبة :انا وافقت على حاتم
    ايمان :شووووو .. لك شوو صار
    هبة :شفقت عليه .. قطعلي قلبي
    ايمان :وأسيد ؟؟ شوبدك تقوليلوو..لك انتو بتحبو بعض
    هبة :رح اتركو
    ايمان :لاتغلطي غلطتي .. لاتغلطيها ياهبة .. بتضل طول عمرك ندمانة
    هبة :واذا حاتم مات كمان رح اندم
    ايمان :لك ليش بدوو يمووت
    هبة :كان بدو ينتحر
    ايمان سكتت ومعد ردت .. وقامت وقالت : مابعرف
    _______________
    وعند أسيد رايح جاي عم يحاول يتصل بهبة وهية ماعم ترد .. يرجع يحاول ويحط الموبايل على ادنو .. ومافي جواب .. عصب ورماه على التخت ومسك راسو بحيرة ..
    أسيد :هبة وينك .. وينك يا روحي .. ليش ماعم تردي .. اطلع لعندا ؟؟
    مشي خطوتين لعند الباب وقال :لا لا .. ياربي دخليك طمني عنها ...رجع حمل الموبايل وصار يرن عليها وماترد
    أسيد :لك لييييشش...لييييش
    ___________________
    تاني يوم الصبح .. رن تلفون هبة
    تجلست بعيونا المنفخين وردت بس فتحت الخط بدون ماتحكي أسيد : هبةة شوصاير معك .. ليش ماعم تردي .. طمنيني ياعمري شو صاير .. ليش ماعم تردي علي .. كنت رح جن عليكي .. ياهبة عم تسمعيني
    هبة بصوت تعبان :اي معك
    أسيد :شبوو صوتك .. مرضانة شي
    هبة :لا مافيني شي
    أسيد :ليش ماعم تردي علي .. لك انا طول الليل عم اتصل .. والله مانمت .. وكنت بدي اطلع رن عليكين .. انشغل بالي كتير
    هبة :مافي شي
    أسيد :شو مافيكي شي .. وينك انتي انزلي مابدك تروحي ع الجامعة
    هبة :لا
    أسيد :ليش
    هبة : ماني قدرانة
    أسيد :لك شوووصايرلك هبةة .. لاتجننيني
    هبة :انا نازلة بدي اقعد معك ونحكي
    أسيد :بسرعة ناطرتك
    هبة :يلااا
    ___________________
    بالمطعم
    هبة وأسيد قاعدين على طاولة .. هبة منزلة راسها بحزن وكأنو خلصت حديثا واجا دور أسيد لتظهر ردة فعلو
    أسيد :هههه عم تمزحي ماهيك
    هزت راسها بحزن وقالت :لا عم احكي جد .. نحنا لازم نترك
    أسيد :شو نترك ما نترك .. هبة انتي روحي .. ليش بدنا نترك .. بدر مني شي .. زعلتك بشي ..بس قوليلي
    هبة : لا لا .. انت احسن شخص شفتو بحياتي .. بس حياتي اخدت مجرى تاني
    أسيد :لك ليييش بدنا نترك
    هبة :مقرية فاتحتي ع ابن عمي
    أسيد :ايمت هالحكي
    هبة :من زمان
    أسيد :مقرية فاتحتك وخليتني حبك .. هبة اضحكتي علي
    هبة :لا والله .. والله ما ضحكت عليك
    أسيد : لكن شووو .. هبة احكي .. انا عقلي معد استحملني
    صارت تبكي
    وهو صار يخبط ع الطاولة وقال لاتبكي .. لاتبكي .. احكيي
    هبة :ابن عمي كان مفقود .. وفكرناه ميت
    أسيد عم يحكي متل فاقد عقلو : اااه فكرتوووه ميت قلتي بنشوف وضع أسيد اذا رجع ابن عمي باخد ابن عمي .. واذا مارجع باخد أسيد
    هبة :والله ماااهيك .. انا حبيتك الك وبس .. وبعمري مارح حب غيرك
    أسيد : اكيد اهلك جبروكي .. هبة محدا بيقدر ياخدك مني .. والله باخدك وبخفيكي وبخبيكي بقلبي ومابخلي حدا يقرب منك
    هبة : اهلي مادخلن
    أسيد : ياربي .. ياربي .. رح تجنني .. هبة شوعم يصير بعقلك
    هبة : جاي متصاوب برجليه وصار مشلول .. شفقت عليه .. والله شفقت عليه صار يبكي متل الولاد الصغار
    أسيد :نعمم .. شفقتي علييه ؟؟
    هبة :اي شفقت عليه .. حط حالك محلي .. حدا حاطط كل املو فيك
    أسيد :هبة عم تقولي شفقتي عليه .. وانا هبة ..واناااا؟؟؟
    ما اشفقتي علي .. لك هبة انا بمووت من دوونك .. مافكرتي شو بدو يصير فيني ..
    هبة :كان بدو ينتحر
    أسيد :ليش انا يلي رح ضل عايش من بعدك .. هبة ليش مافكرتي فيني ..
    هبة :انت شب كامل مكمل ومليون بنت بتتمناك .. بس هو ماحدا رح يطلع فيه .. محدا رح يقبل فيه
    أسيد :مابدي مليون بنت .. هبة بدي اياكي انتي
    هبة :مشاان الله يا أسيد حاج تزيد فوق عذابي عذااب
    أسيد : هبة انتي بتحبيني ؟
    هبة : انا بموت فيك ..
    أسيد : لكن خلينا نهرب ونترك البلد
    هبة : ياربي ماعم تفهم علي .. وين بدنا نهرب .. واهلي واهلك والمجتمع .. لك مستقبلك ودراستك .. انت سنة وبتصير دكتور
    أسيد :مابدي شي من هالحياة غيرررك ..
    هبة :أسيد الظاهر نحنا مامكتوبين لبعض
    أسيد خبط ع الطاولة وقال :هبة اذا ماكنتي الي مارح تكوني لغيري .. بقتلك والله بقتلك
    مسكتلو ايدو بترجي وقالت :ياريت تقتلني .. ياريت .. أسيد اقتلني وريحني من هالحياة
    حكي بغصة وقال : لك انتي مجنونة .. ليش انا بقدر ائذيكي .. لحتى اقتلك
    سحبت اديها وقالت :صار لازم روح
    أسيد :هبة .. لاتروحي .
    نزلو دموعا بغزارة .. حطت ايدا عتما وركضت لبرا
    أسيد بصوت مبحوح :لاتروحي .. ياهبة .. لاترووحي .. لاتروحي وتاخديلي روحي
    بسرعة حاسب وقام لحقا
    كانت واقفة ناطرة تاكسي
    أسيد :تعي انا بوصلك
    هبة :لا .. اسيد من هاللحظة لازم نتعود ع البعد
    أسيد :بس انا مارح اتعود .. انا رح موت
    هبة :بعيد الشر عنك
    أسيد :هبة انتي يلي جبتيلي هاد الشر وعم تقولي بعيد ... انتي جيتي طعنتيني بنص قلبي
    هبة :مشاااااان الله يا أسيد بكفي
    أسيد :عم تتوجعي
    هبة :شوو رأيك
    تبدلت ملامحو لحدة وقال : وانا رح ضاعفلك هاد الوجع .. انتي يلي جنيتي على حالك
    هبة نصدمت وقالت :شوبدك تعمل
    أسيد :كلشي بوقتو حلو
    راح ركب سيارتو ومشي .. بسرعة ... وهبة ضالت واقفة مكانا مصدومة .. وقفتلا تاكسي قداما .. ركبت وركت راسا ع الشباك وصارت تبكي وتقول بقلبا :فكرتو رح يتفهمني .. حتى انت يا أسيد .. ليش مفكر انو انا مبسوطة بهل القرار
    _______________________
    فتح الباب أسيد ودخل ع بيتو .. كانت امو قاعدة عطاولة الصالون وتحفر كوسا وبيتنجان
    أسيد :ماما بابا وين
    امو :كان بالغرفة عم يلبس ..
    هز براسو وفات لعندو دق الباب وفات وسكر الباب وراه
    عامر :اهلين ابني
    أسيد : بابا انا انتهيت
    عامر انلهف على ابنو وقرب منو ومسكو من كتافو
    عامر :شبك ابني .. شو صاير معك
    أسيد :نفس يلي صار معك عم يصير معي
    عامر :عن شو عم تحكي
    أسيد :هبة تركتني مشان ابن عمها
    عامر :قلتلك انتبه منن .. هية وامها بحبو يجرحو يلي بحبن
    أسيد : بابا انا تعبان .. مابقدر اتخيل حياتي من دونا .. صح فترة حبنا كانت قصيرة .. بس انا حبيتا حب .. عن مية سنة .. حبيتا بكلشي فيني
    عامر : اكيد اهلا جبروها ماهيك .. ابني بتروح وبتخطفا .. اذا بتحبا لازم تكون الك .. مارح اسمح يصير فيك متلي
    هز راسو ومشي لعند التخت وقعد وقال: لا بابا برضاها .. ابن عما متصاوب وصار مقعد .. ومشان تجبر بخاطرو قبلت بهل الجازة
    عامر :بس هية بتحبك .. ابني حاول معها لاتستسلم
    أسيد :لك ترجيتا .. كنت رح ابكي قدااما .. وهي ماهمها .. لو بتحبني كانت فكرت فيني وبمشاعري
    عامر : ماني حابب قلك خلص تركها وانساها لانو انا مريت بهل الحالة وما نسيتا .. وطول عمري اتعذب
    أسيد :وكرماتي
    عامر :الحب والكرامة مابيجتمعو
    أسيد :بس انا غيرر .. وكرامتي غاليه علي ومعد اترجاها اكتر من هيك عملت يلي علي .. بدا تتزوج ابن عما تتزوجو بس والله ماني تاركها
    عامر : أسيد على شو عم تخطط
    أسيد :رح انساها .. بس بالاول بدي انتقم
    عامر :بدك تنتقم
    أسيد :اي .. رح انتقم من قلبا .. هية بتحبني ومتأكد من هالشي .. ورح عاقبها بهاد الحب .. رح اعمل نفس يلي عملتو معي بالظبط
    عامر : ابني خلص تركا .. ولاتفكر بهي الطريقة
    أسيد :فكرت وقررت .
    عامر : انت لانك معصب عم تحكي هيك
    هز براسو وراح ع غرفتو
    ______________________
    دخلت هبة ع البيت .. بوجها الدبلان
    كملت ع المطبخ ..وشافت امها
    ايمان : شوصار معك
    هبة :انتهى كلشي
    ايمان :شو يعني
    هبة :يعني انا انتهيت
    ايمان : شو كان ردة فعلو
    هبة : ردة فعلو دبحتني .. دبحتني .. حسيت حالي كتير حقيرة .. بس ياربي شووو طالع بأيدي .. اذا اخدتو هداك بدو ينتحر ...واذا تركتو هاد بموت بالحياة .. والمتأذي اكتر حدا من هالقصة هوو انا .. لك كيف بدي اتخيل حالي مع حدا مابحبو .. كييف .. كيييف وقلبي مع حدا تااني .. ياماما انا من هلأ تعبانة .. كيف اذا صرت بهداك البيت شو رح يصير فيني
    ايمان صارت تبكي على حالة بنتها .. سحبت كرسي وقعدت عليه وقالت : انا السبب ياماما .. انا السبب .. انا يلي قلتلك حبيه
    هبة : لا ماما .. انتي غلطانة .. القلب بحياتو مامشي بأمر حدا .. هو بحب فجأة وبدون مايعطي اشارة تنبيه .. فجأة بتلاقي حالك بتحبي شخص وروحك تعلقت فيه .. مشان هيك في كتير قصص حب فاشلة بهل الحياة ... مشان هيك قالو الحب اعمى
    ايمان : الله يفرج همك يا بنتي
    ________________________
    بعد اسبوع
    بالجامعة
    دخل أسيد ع القاعة كالعادة .. واول مكان بيتطلع عليه هو مكان هبة الفاضي .. هالمكان الفاضي بحسسو بوجع كبير ..هالمكان الفارغ عم يعملو فراغ كبير مظلم بقلبو
    اعطى المحاضرة وهو هادئ ودبلان ...
    خلصت المحاضرة وبلش يضب غراضو
    صباح : تعي نسألو
    نهى : معك حق لازم نسألو .. صرلي اسبوع وانا رح جن عليها مامبينة نهائيا .. وأسيد كل يوم على هالحالة .. مبين انو حزين كتير
    نزلو لعندو وقالو
    صباح : مرحبا استاذ
    رفع نظرو عليهن وقال ببرود : اهلين
    نهى : ممكن نفهم شو عم يصير
    أسيد : شو عم يصير
    نهى : هبة صرلا اسبوع غايبة عن الجامعة
    أسيد : وليش عم تسأليني الي .. روحي اسأليها الها
    صباح :عم نتصل فيها ماعم ترد .. بنبعتلا بتشوفن وكمان مابترد
    أسيد :روحو لعندا ع البيت
    صباح :بصراحة بنخاف من ابوها
    أسيد : كيف فيني اخدمكن انا
    نهى :اذا بتعرف عنها شي .. وكمان نحنا بنعرف انكن بتحبو بعض
    أسيد حمل شنتو وقال :تركنا .. وهبة بدا تتزوج ابن عما
    وطلع
    صباح :هبة بدا تتزوج
    نهى :لك شوو صاير
    صباح :والله ماعم افهم
    نهى : تروحي لعندا
    صباح :بروح
    __________________
    بالبيت عند هبة
    متسطحة ع تختها وضامة الحرام وشاردة
    فاتت لعندا ايمان :هبةة لايمت بدك تضلي هيك
    هبة :ماما تركيني هيك انا مرتاحة
    ايمان :وجامعتك
    هبة: هه .. ماما انا اغلا شي بهل الحياة تركتو .. وقفت ع الجامعة.. بعدين كلها اسبوع وبكون بالقبر .. ليش الجامعة
    ايمان :هبة انتي زودتيها .. انجرحنا وزعلنا وانكسر قلبنا بس ماوصلنا لهي المرحلة
    هبة :انتي قوية انا ماني قوية .. ماما انا منيحة
    ايمان : هبة ياحبيبتي الدنيا قسمة ونصيب والظاهر نصيبك هو حاتم .. وكمان حاتم بعد ماصار معو هالشي صار انسان تاني .. انا كنت خايفة تاخدي واحدا متل ابوكي .. بس حاتم تغير وان شاء الله رح يكون حنون عليكي
    هبة :مشان هيك عم قلك تركيني لحالي .. هي العزلة عم تعطيني قوة .. بدي ابكي هون واشبع مشان لما كون عندو كون مبتسمة
    ايمان :لك اااخ منك اااخ
    تركتها وطلعت .. وهية طالعة من غرفة هبة رن الجرص .. كملت لعند الباب وفتحت
    ايمان :اهلا بالحلوين
    صباح :كيفك خالة
    ايمان :بخير والحمد لله
    نهى :هبة موجودة
    ايمان :اي بغرفتها .. تعو لوصلكن لعندا
    مشو لعند غرفة هبة وقالت: هون تفضلو .. انا رح اعملكن شي تشربوه
    دقو الباب عليها وفاتو .. وهية لما شافتن تجلست وقامت
    هبة :اهلين
    صباح :لك وينك انتي وينك
    هبة :هون
    نهى :ليش ماعم تردي ع اتصالاتنا
    هبة :مالي نفس
    قعدو ع حفة التخت وهية قعدت جنبن
    صباح : عنجد بدك تتزوجي
    هبة :مين خبركن
    نهى :أسيد
    هبة : عم تشوفو أسيد
    نهى :كل يوم ..
    هبة :كيفو
    صباح : مابعرف .. بس مبين عليه حزين ودبلان
    هبة :ياعمري يا أسيد
    نهى :هبة احكي اهلك جابرينك على هالجازة
    هبة :لا .. انا يلي اخترتا
    صباح :نعممم
    هبة : اي
    نهى :انتي مجنونة .. تركتي أسيد يلي بحبك وبموت فيكي ولك انتي كمان بتحبيه ... ورحتي تتزوجي ابن عمك
    هبة :غصب عني
    صباح :كيف غصب عنك مين غصبك
    هبة :محدا
    نهى : انا فهمت شو القصة اكيد بتكون تناقرت هية وأسيد .. وتركتو وقررت تتزوج ابن عمها مشان تقهرو
    صباح :العما ما اندلك .. معقول في حدا قلبو قاسي لهل الدرجة
    نهى : لك هديك المرى فقعتلو قلبو .. لولا ماصار الانفجار ماكان رجعتلو .. العما شو قلبك اسود
    صباح :ماني مصدقة انو نحنا مرافقين هيك وحدة
    نهى :اي والله معك حق ..قومي ..قومي .. العما لو بتشوف حالتو لتبكي عليه وهية مبلشة تتمقطع فيه لانو بحبها .. لك انتي ما بتستاهلي حدا يحبك
    صباح :بتحرق قلبا وقلب غيرا .. مشان غرورا
    نهى :يكون بعلمك نحنا رح نوقف مع أسيد .. وانتي بتنسي انو عندك رفقات
    صباح :مظبوط متل ماحكت نهى .. وبتمسحي ارقامنا من عندك عم تفهمي .. واذا جيتي ع الجامعة بتعملي حالك مابتعرفينا .. العما ولووو
    نهى :امشي .. امشي .. الله اكبر عليكي احسن الشي
    قامو مشو وهية ساكتة ماحكت ولاحتى حكت وجهة نظرها وليش عملت هيك .. وكأنو كان بدها جرعة حزن تانية لتخليها تعيش الحالة ع المظبوط وترجع تبكي وتقول بقلبا بستاهل .. ياريت يوقف قلبي وارتاح .. اي روحو كلكن مابدي اياكن ..
    اجت ايمان بالقهوة وقالت :يووه وينن
    رفعت الغطا هبة ونزلت تحتو وقالت :راحو
    _________________
    وهنن نازلين من البناية
    صباح :العما ما اندلها
    نهى :معقول في حدا قلبو اسود لهل الدرجة
    صباح : انا بقول هالمخلوقة عندا مرض نفسي .. وبتستمتع بتعذيب حالها وتعذيب الاخرين
    طلع بوجهن أسيد .. واستغرب منن .
    نهى :أسيد نحنا كنا عندا .. مابعرف شو نقلك بس هي وحدة مريضة نفسية .. ومافي حدا بيعمل هيل الا بكون حقير ..
    صباح :معك حق .. نحنا فكينا الصداقة معها .. لانو ماتوقعنا يكون قلبا اسود لهل الدرجة
    نهى :منيح الله ريحك منها .. صدقني الله رحمك
    أسيد :يعني من وجهة نظركن يلي عملتو غلط
    نهى :غلط ؟؟ لك يلي عملتو كارثة .. لكن وحدة بتبدي ابن عمها ع حبيبا .. حتى لو من لحما ودما .. بس انت حبيبا .. لك لو انا محلا بوقف بوجه الدنيا كرمالو .. واذا الدنيا وقفت بوجهي .. بتركها وبهرب معو
    أسيد ساكت وماحكي
    صباح : بالاذن استاذ
    تركوه ومشو وهو ضل ويتطلع على الدرج بحرقة ..
    ___________________
    تاني يوم
    عحفة الجبل .. واقفة سيارة أسيد وهو قاعدة ع مقدمتا .. اجت سيارة وقفت جنب سيارتو ونزل منها رفيقو رافع ومعو كوبين قهوة صغار .. من قهوة الطريق .. عطاه وحدة وقعد جنبو
    رافع : شو كيفك اليوم
    أسيد متل كل يوم
    رافع : معقول الحب يعمل معك هيك
    أسيد وهو عم بتطلع قدامو قال : ماكنت متخيل انو حب بحياتي .. ماقصة ما كنت مأمن .. بس انو الحب يلي بنشوفو بالافلام كنت قول هاد مافي منو بالواقع .. وانو عم يبالغو فيه .. بس يلي اكتشفتو انو في هيك حب .. ومابنكتشفو غير لما نحب .. بالافلام بركزو ع الحبيبين وبفرجونا كيف الحب .. اما بالحياة الوقعية بتشوف تنين ماشين مع بعضن بس ما بتظن انو بحبو بعض .. انو عادي .. ومابنشوف الشي يلي بالافلام ع الواقع غير لما تكون انت البطل .. عم تفهم علي
    ابتسم وهز راسو وقال : اي فهمت عليك .. انو بدك تقلي محدا بيعرف الحب الحقيقي غير لما يعيشو
    أسيد : بالظبط .. بس شكلو فلمي رح يكون حزين
    رافع : والله مابعرف شو قلك .. او شو واسيك .. بس خلص انسا وبلش من جديد
    أسيد : مارح بلش من جديد لحتى اقطع الامل
    رافع : بشو
    أسيد : عندي احساس انو رح ترجعلي
    رافع : معقول
    أسيد : هيك احساسي عم يقلي وانا ناطرها
    رافع : وايمت بتقطع الامل
    أسيد : لحتى شوفا صارت ببيت زوجا ..
    رافع : ان شاء الله يكون احساسك صحيح
    أسيد : ان شاء الله . اخد نفس وطلعو تنهيدة طويلة مليها تعب والم
    ______________________
    بالسوق
    وبمحل الدهب
    واقفة هبة هية وامها ومرت عمها وعمها
    هبة كانت طالعة من حالتا لحالة الامبلاه والابتسامة المزيفة المرسومة على وجهاة
    ام حاتم حملت محبس : شو رأيك بهاد هبوش
    هبة : حلو ..
    ام حاتم : جربيه
    هبة : هاتيه
    اخدتو وقاستو وقالت :اي ظابط مرت عمو
    ام حاتم :يعني هاد هو
    هبة :اي حلو
    ام حاتم :اتكلنا على الله .. لوسمحت شفلنا هاد وفرجينا الطقومة
    هبة :طقومة شو
    ام حاتم :طقم دهب طوق وبلاك وخاتم وحلق
    هبة :ليش هاد بلاه .. محبس وبس
    ام حاتم : مابصير انتي بتتقلي بالدهب مابس بهدول
    هبة :تسلمي يارب
    ام حاتم :شو صار بالطقومة
    الصايغ : ثواني مدام
    ______________________
    المسا ببيت ابو حاتم
    الكل مجتمعين .. وهبة قاعدة جنب حاتم
    حاتم : شو عملتو بالسوق
    هبة : رحنا ع الصايغ و بعدا اشترينا شوية تياب وشوية حلو
    حاتم :عجبوكي الغراض
    هبة :اي حلوين .. واشترينالك محبس
    حاتم : ع زوق مين
    هبة :ع زوقنا كلنا
    حاتم :انتي قلتي رأيك فيه
    هبة :اي
    حاتم :لكن رح يعجبني
    اجا ابو حاتم من الغرفة التانية وبأيدو موبايلو وقال الشيخ شوي وبيوصل
    هبة : اليوم كتب الكتاب ؟؟
    ام حاتم :اي ليش ماحكينا اليوم
    هبة :اي بس فكرت اتأخر الوقت واجلتوها
    ابو حاتم :لا ما اجلناها .. شوي وبيجي الشيخ
    سكتت وماحكت .. وحست نار شعلت بقلبا .. وقرب موعد قصاصها
    قامت هبة
    حاتم : ع وين
    هبة :ع الحمام
    راحت ع الحمام وسكرت الباب وطلعت الموبايل وطلبت رقم أسيد
    _________________
    أسيد كان واقف ع البلكون و شارد بالشارع .. وصوت قواس بعيد
    رن تلفونو ورجع ليشوف مين
    شاف الاسم وماصدق للولهة الاولى .. حملو وقرأ الاسم حرف حرف
    أسيد :هبة والله هبة
    فتح الخط و ......
    يتبع ........

  10. [9]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_ناريين((مقتبسةمن الواقع))
    #الجزء_التاسع

    أسيد :الوو حبيبتي هبة .. كنت واثق انك رح تتصلي .. والله قلبي حاسسني انك رح ترجعيلي وانا كنت نارطرك
    تلبكت وماعرفت شو تحكي .. غصتها الدمعة وقالت :كيفك
    أسيد :مشتقلك .. بحبك هبة بحبك
    هبة : أسيد سمعني
    أسيد : شو ياعمري احكي
    هبة :انا ما اتصلت مشان ارجعلك
    تبدلت ملامحو لحزن وخيبة امل وقال :ليش متصلة
    هبة :أسيد هلأ كتب كتابي .. بدي قلك لاخر مرة وقبل ماصير عزمة شخص تاني ..بدي قلك بحبك كتيير .. ورح ضل حبك لموت ... أسيد انا تركت قلبي معك ورح كمل حياتي .. قلبي بعمرو مارح يسكنو شخص غيرك .. أسيد سامحني ... بحبك
    وسكرت
    أسيد دموعو نزلو .. نزل ع الارض وطب ع التخت وصار يبكي متل الولاد الصغار
    ‏"عادةً الرجل لا يبكي ، ولكن اذا بكى فإن دمعته اثرها مخيف اما انتقام يقتل او حب لا يُتخيل ، او الم لا يوصف"
    ________________
    وهبة بالحمام مستندة بأيدها التنتين على المغسلة ومنزل راسها وعم تبكي ...
    هبة : بحبك .. بحبك يا أسيد
    اندق الباب .. بسرعة رفعت ضهرا وصارت تمسح دموعا وقالت مين
    ايمان :ماما انتي هون
    عدلت صوتا وقالت :اي ماما هون
    ايمان :عم تبكي ماهيك
    هبة :لا لا
    ايمان :يلا طلعي رح يوصل الشيخ
    هبة :طالعة ثواني
    راحت ايمان وهبة فتحت الحنفية وصارت ترشق المي على وجها ..
    طلعت وقعدت معن عادي .. اجا الشيخ وتم عقد القران ومشي
    ابو حاتم عم يسكر الباب وراهن .. ورجع لعندن .. طلعو النسوان من الغرفة التانية .. قربت هبة باست ايد عما وايد ابوها وامها وحماتا .. وهنن باركولا
    وقعدت جنب حاتم
    حاتم مبين عليه الفرح : وقال مبروك ياهبة
    هبة :الله يبارك فيك .. مبروك علينا
    جلال :اي شو ياعرسان شو ناويين
    هبة :عشو بابا
    جلال :ايمت بدكن نحدد العرس
    حاتم :مابعرف ايمت مابدكن .. شو هبة
    هبة :متل مابدكن
    ابو حاتم :شو اليوم
    هبة :التلاتة
    ابو حاتم :الخميس شو رأيكن
    ايمان :بس يومين
    ابو حاتم :اي .. بصراحة انا ماني مصدق ايمت شوف عروسة حاتم عم تتفتل بالبيت
    ام حاتم :بس مابنلحق يا رجال
    قمر :بنلحق ولوو .. والله انا كتير متسعجلة
    ابو حاتم : خلونا نسأل العروس
    هبة :متل مابدك عمي
    ابو حاتم :لكن الخميس ..
    ايمان :وين بدنا نعمل العرس
    جلال :هون بالبيت
    ايمان زوترو لجوزا لانو ماعجبا هالقرار
    ايمان :بس ديق البيت مابساع
    جلال :ماضروري نعزم عالم كتير .. ع الديق
    هبة :اي متل ماقال بابا .. مابدنا نعجقا
    جلال :لكن على خيرة الله
    ام حاتم لكن بكرا بننزل وبنشوف شوبدنا نجهز للعروس ونحجز على فستان العرس
    ابو حاتم :وانا بهتم بالعرس وشوف شوبدنا
    جلال :انحلت المشكلة
    ابو حاتم :عمي بدك شي عايزة شي
    هبة :لا لا عمو .. مابدي غير سلامتكن ويلي عم تعملوه كتير
    ابو حاتم : مافي شي كتير عليكي يابنتي
    جلال :لكن هلأ نحنا خلينا نروح وبكرا بنرجع
    ام حاتم : خليكن بتنامو هون .. مزال الصبح بكير بدكن تكونو هون ..
    ابو حاتم :مظبوط .. بتوفرو اجار طريق وكمان مشان ماتضلو رايحين جايين
    جلال :متل مابدكن
    ام حاتم :قمر ماما قومي ظبطي مكان النومة
    قمر :حاضر
    هبة :جاي معكن
    _____________________
    الصبح
    طلع أسيد من غرفتو بكامل اناقتو .. كانت امو محضرة الفطور ..قرب وقعد مع اهلو
    كان عم يتصرف طبيعي ..وكأنو اخد قرار يدعس عقلب ويكمل حياتو
    أسيد :صباح الخير
    ابوه وامو :صباح النور
    امو :شو نشيط اليوم
    أسيد :اي والله في عندي محاضرة ع التمانة .. وكمان بدنا نبلش نجهز للأمتحانات
    عامر :الله يقويك
    أسيد :شكرا
    ___________________
    ببيت ابو حاتم
    النسوان جاهزين للخروج
    ابو حاتم : المصاري بتكفيكن
    ام حاتم : اي لاتهكل هم
    حاتم وهو على كرسيه :هبة
    هبة :اي
    حاتم :بدي قلك كلمة
    قربت منو ونزلت لعندو وقالت :قلي
    حاتم بهمس رح اشتقلك
    ابتسمت ابتسامة مجالمة وقالت وانا كمان
    حاتم : بدي تنقي احلا فستان
    هبة :ههه ان شاء الله
    ايمان :مطولين
    هبة : جيت .. بدك شي من السوق
    حاتم :سلامتك
    _____________________
    يوم العرس
    ببيت ابو حاتم
    بصدر البيت قاعدة هبة جنب حاتم مكسورة الخاطر وحزينة .. بس عم تتظاهر انها مبسوطة ..
    وكل شوي تطلع على حاتم وتتخيلو أسيد وهالشي عم يزيد وجعا ..
    بلشو المعازيم يدخلو ..
    قربت ايمان من هبة وهمست بأدنا : كيفك ياعمري
    ابتسمت وقالت :منيحة ماما .. منيحة
    ايمان :بتعرفي شو المطلوب منك بس تدخلو الغرفة
    هبة :ماما لاتكملي
    ايمان : ليش
    هبة : هيك .. لاتكملي وبس
    ايمان :بس في نقطة لازم تفهميها انو حاتم مقعد
    هبة :شو يعني
    ايمان : مابعرف ..
    سكتت وشردت
    وهية شاردة بفوت من الباب ام أسيد وأسيد .. بتجي عينا بعينوو.. بتحس قلبا عم يدق بسرعة كبير ورح يطلع من مكانو .. انفاسها صارت مرتجفة.. حست حالها غصت بالبكوة وماعم تقدر لا تبلعا ولا تطالعا
    وهو كان عم يتطلع عليها نظرات حادة .. نظرات عتب ..
    اقتربو منها
    ام أسيد سلمت على ايمان وباركتلا ..وقربت من هبة وباركتلا وباركت للعريس ومشت .. وأسيد وراها
    أسيد :مبروك خالة ايمان
    ايمان :الله يبارك فيك عقبالك
    وقرب من هبة وسلم عليها باليد .. استغرب من برودة اديها يلي متل لوح التلج .. شد على ايدا وقال :مبروك ياعروس
    هبة بصوت مبحوح : الله .. يبارك .. فيك
    وقرب من حاتم .. اتطلع عليه من فوق لتحت وقال مبروك ومشي
    حاتم :مين هدول
    هبة :جيران اهلي
    ومالت لعند امها وقالت :انتي عزمتيهن
    ايمان :اي
    هزت براسا وماعلقت
    ام أسيد قربت وقعدت بين الناس .. وأسيد انحنا لعندا وقال :انا رايح بس يخلص العرس اتصلي فيني
    امو :ماشي حبيبي .. الله معك
    رفع ضهرو واتطلع على هبة نظرة طويلة وبعدا طلع
    شغلو الاغاني وقامت الصبايا ترقص
    _______________________
    بكافيه
    قاعد أسيد مع صديقو وساكت .. عم يدخن بصمت وشارد بنقطة معينة .. وقدامن قهوة
    رافع :بدك تضل ساكت كتير
    أسيد : بظن لو انا كنت العريس كانت طلعت حلوة اكتر ... ماعطو جمالها حقو
    رافع: شو دخل العريس ؟
    أسيد :فستانا قديم شوي .. ولفة الشعر مخربتلا شعرا .. ومكياجها مخربلا ملامحها الناعمة ... هبة حلوة بدون مكياج .. وشعرا حلو وهو مفرود .. وكان لازم تلبس احلا فستان وينحط ع راسها تاج .. لو انا كنت اشرفت على جمالها بنفسي
    رافع :أسيد خلص حاج يازلمة والله قطعتلي قلبي
    أسيد :بينشفق علي ماهيك
    سكت رافع
    أسيد :ليش ماشفقت علي .. ليش شفقت ع ابن عمها
    رافع :......
    أسيد :بتعرف ليش انا حزين لهل الدرجة .. مشان لما بدي انتقم كون قوي ما اضعف .. واول ما اضعف اتذكر هي اللحظات
    رافع :لسه بدك تنتقم .. تروك هالبنت بحالا ..
    أسيد : هو ما انتقام انتقام .. انا بحبا ومابسخى فيها .. بس بدي اعمل معا متل ماعملت معي بالظبط
    رافع :كيف
    أسيد :قبل كيف خرج تخدمني بخدمة
    رافع :والو يا أسيد
    أسيد :والله كفو
    ____________________
    خلص العرس والناس كلا راحت .. وضلو العرسان والاهل
    جلال :شو جاهزين لنمشي
    ابو حاتم: اي جاهزين .. ابني بدكن شي قبل ما نروح
    حاتم :سلامتك بابا
    ايمان :ماما اذا بدكن شي فورا اتصلي فيني
    هزت براسا
    هبة :عمو خليكن هون ..ضروري تنامو برات البيت
    ابو حاتم :احسن ياعمو
    جلال : لا تفكري بابا .. مزال بدن ينامو عنا
    هبة : ماشي
    ام حاتم :يلا انتبهو ع حالكن .. ومبروك سلف
    هبة وحاتم : الله يبارك فيكن
    طلعو وسكرو الباب .. وهبة ضلت واقفة مكانا وكانت خايفة كتير ..
    حاتم مسك ايدها وقال : خايفة
    هزت براسا
    بسلا ايدا وقالا لاتخافي .. انتي معي
    بقلبا لاني معك خايفة
    حاتم : لك يقبرني الخايف والخجلان .... ماصار وقت نروح ع غرفتنا
    بدون ماتحكي مشت لوراه ودفشتو بالكرسي المتحرك على غرفة النوم .. وسكرت الباب .. وصلتو لجنب التخت وقالت :ساعدك
    حاتم :لا بقدر انقل حالي .. شكرا
    سند اديه ع التخت ونقل حالو واجا عليه قاعد
    هية واقفة جنبو .. وماعارفة شو تعمل او شو مطلوب منها تعمل
    مسكلا ايدا وباسها .. وجذبها بطريقة خاطفة .. وصارت قاعدة على رجليه بحضنو
    حاتم : بتعرفي انك انتي احلا شي صار بحياتي
    منزلة راسا وماقدرانة ترفعو او تطلع فيه .. ومن جواها عم تغلي من الخوف والحزن والخجل كمان
    مد ايدو على ضهرا وفتحلا السحاب .. وبلش الفستان يرتخي عليها .. ومع ارتاخ الفستان فقدت الاحساس نهائيا غمضت عيونا وسلمت نفسها للأمر الواقع .. وهية بعدا بحضنو .. رماها على التخت وهو مال عجنبو لعندها ........
    _________________________
    بعد شهر
    الصبح
    هبة واقفة على المجلى عم تجلي .. ومرت عمها جنبا عم تجهز الفطور
    حماتا نسرين : هبة حبيبتي ليكي هالصحن مدري شو عليه .. عيدي عليه الجلي
    هبة :وينو .. هاتي لشوف
    نسرين : خدي
    مدت ايدا هبة وقالت :انا هاد ماجليتو
    نسرين :اكيد قمر .. ااخ من هالبنت شو مصروعة
    هبة :هههه مامشكلة
    اخدتو وعادت عليه الجلي
    نسرين :ماقلك ايمت بدو يرجع حاتم
    هبة :لا والله .. بس فيقني من الصبح بكير وقلي قومي طلعيلي تياب بدو يروح لعند رفيقو .. قال دقلو وقلو تعا لعندي ضروري
    نسرين :ابصر مدري شوفيه .. كمان فيق عمك وقلو قوم وصلني
    هبة :عساه على خير .. ومين بدو يفطر هلأ
    نسرين :شو نحنا مابنعرف نفطر
    هبة :ههههه
    خلصت جلي هبة ونشفت اديها
    هبة :انا رايحة شوف قمر
    نسرين :اي واندهيلا تجي تفطر يلا
    مشت هبة من قدام نسرين .. بس نسرين وقفتا لما شافت في شي على وجها
    نسرين :هبةة .. شوهاد يلي عوجهك
    هبة تلبكت ونزلت شعرا بسرعة على خدها
    هبة :مافي شي
    نسرين :شو مافي شي .. تعي لهون
    رن جرص الباب
    هبة :اكيد اجى حاتم وعمي ..رايحة افتح .. هربت من مرت عمها وراحت تفتح الباب
    فتحتو وكانت امها
    هبة :ماما
    ايمان :حبيبة قلبي
    ضمو بعض بحرارة .. وايمان رجعت باستا من خدودا وهية هم تبوسا .. شافت علامة حمرا على خدا .. انتفضت وقالت :هبة شووو هاد
    هبة :مافي شي .. فوتي
    ايمان :عم قلك شو هاد
    نفرت الدمعة من عينا وماحكت
    رفعتلا شعرا عن خدا .. وكان اثار كف
    ايمان : مين ضاربك
    مسحت دموعا وقالت :فوتي هلأ ببقا بحكيلك
    سكرت الباب وقالت :حاتم
    هزت براسا
    هبة:فوتي تفضلي
    ايمان :الله يكس...
    هبة :ماما بعديين ..تفضلي فوتي
    ايمان :لاحول ولاقوة الابلله
    هبة : لاتحكي شي قدام مرت عمو
    ايمان : بدك اياني اسكت ؟
    هبة : والله ببطل احكيلك شي
    ايمان :لاحول ولاقوة الابلله
    هبة : مرت عمو هي ماما
    نسرين :عنجد
    طلعت من المطبخ وقربت تسلم
    نسرين :كيفك يا ايمان شو اخبارك ..ليش ماعم تبيني
    ايمان :والله بهل البيت .. انتو ليش ماعم تبينو
    نسرين : والله مشاغل هالحياة .. حماتك بتحبك تعي نفطر
    ايمان: صحة وهنا .. والله سبقتكن
    نسرين :قد مافيكي
    ايمان :والله مافيني
    نسرين : طيب عراحتك ..
    ايمان :هو انا ماني مستعجلة .. كنت بالسوق وجبت شوية غراض لهبة
    هبة :ليش معذبة حالك ماما
    ايمان :مين عندي اغلا منك يا قلبي
    نسرين :لكن انا رح اعملكن فنجان قهوة
    هبة :مرت عمو ارتاحي انا بعمل
    نسرين :لاياعمري انتي اقعدي مع امك بتكون مشتاقتلك
    ايمان : لا والله هبة بتعمل القهوة
    نسرين :لا خلص انا بعملا .. تفضلو ع الصالون ارتاحو
    ايمان :تسميلي يا ام حاتم شو انك موجبة
    نسرين :من بعدك ياقلبي
    راحت نسرين ع المطبخ .. وايمان سحبت بنتا وقعدو وقالتلا :يلا احكيلي ليش ضاربك هالحقير ..
    هبة :والله مافي شي
    ايمان :عم قلك احكي
    هبة : مبارح
    ####فلااااش_باااااك###
    دخلت هبة على الغرفة وتمددت جنب جوزا يلي كان عم يقلب بموبايلو ..
    هبة :تصبح على خير
    حاتم :بدك تنامي
    هبة :اي اليوم تعبنا كتير .. عزلنا وغسلنا غسيل
    حط موبايلو على جنب نزل لعندا وصار يلعب بشعرا
    حاتم :بس انا مشتقلك
    هبة : والله تعبانة
    حاتم :انا ما بفهم هيك .. قومي عم قلك
    تجلست وهية عم تنفخ وقالت : يعني ضروري كل يوم
    حاتم :طبعا ومانحنا عرسان
    هبة : بس انا عم اتعب
    حاتم : هلأ بتعبي من هي الشغلة
    هبة :مابس من هي الشغلة .. انا طول اليوم عم اشتغل وانت بتجي اخر الليل بصير بدك .. انت شو هامك طول النهار قاعد
    لما سمع هيك عصب وفورا ضربها كف على وجها متل فراق الوالدين
    حاتم :عم تعيريني بمرضي ياكلبة
    هبة بكت وقالت :والله ماهيك قصدي .. انا اسفة
    حاتم :اندفسي نامي .. تضربي انتي ويلي بدو يقرب منك
    برمت لتاني جهة وصارت تبكي .. ومكان الكف حست اللهبة عم تطلع من خدا على عزم الكف
    #####بااااك####
    ايمان :الله يكسر اديه هالمكرسح
    هبة: ماما لاتحكي عليه هيك
    ايمان : ماشفتي وجهك انتي ..شقد مانو قوي هالكف .. وبعدين تعي لهون انتي ليش عم تشتغلي طول اليوم .. مايشتغلو هنن
    هبة :حرام مرت عمو عم تشتغل
    ايمان :وهديك قمر
    هبة :مابعرف طول اليوم قاعدة ع الموبايل
    ايمان :شو عشقانة
    هبة :مابعرف
    ايمان :لا اكيد عشقانة
    هبة :مادخلني تسطفل
    ايمان : طيب ماتنزلي عجامعتك
    هبة :مابدي .. خلص الجامعة شطبت عليها من حياتي
    ايمان :ليكون حاتم قلك شي عشان الجامعة
    هبة :لا حرام ..قلي اذا بدك تنزلي اناسامحلك .. بس انا مابدي انزل
    ايمان :طيب روحي شي يوم قضيه عندي .. بترتاحي منن .. من اول ماتزوجتي وانتي مارحتي ولامرة
    هبة :كمان مابدي ..
    ايمان :مشان ماتشوفي أسيد ماهيك
    هبة :ماما لاتجيبي سيرتو قدامي
    ايمان : هه عأساس انتي ماعم تفكري فيه .. بس ياماما حرام تفكري بحدا غير زوجك
    هبة :ماني عم فكر فيه .. ودمعو عيونا
    هبة : ماعم اقدر ياماما .. ماعم اقدر غصب عني والله
    ايمان :ادعي الله ينسيكي اياه
    هبة : والله عم ادعي .. قوليلي شو بتخبري عنو
    ايمان :ولا شي .. لاتفكري فيه
    هبة :حاضر
    ايمان :اي خبريني ولادك عمك البقية كيفن
    هبة: سمر اجت زيارة مرة وحدة .. وسالم ماعم يجي نهائيا من السكن
    ايمان :بكون احسن .. وسمر كيفا مع جوزا
    هبة :مكيفين
    ايمان : ايه .. بعين الله
    اجت نسرين مع القهوة وقالت :يا مية اهلا وسهلا بأختي وحبيبتي ام ايهم
    ايمان :اهلين فيكي حبيبتي
    ايمان: اي ماما .. هدول الغراض قومي قيسيهن واذا ماعجبوكي مشان بدلك اياهن
    هبة :يلا
    اخدت الغراض وراحت ع غرفتا .. وقفت قدام المراي وشافت خدها كيف معلم محل اصابيع حاتم
    هبة : بتستاهلي .. لسه ماشفتي شي
    ___________________
    بالجامعة
    صباح ونهى قاعدين ع المقعد بالحديقة
    نهى :كتير خايفة ما نترفع هي السنة
    صباح : وانا كمان .. الاسئلة كانت صعبة
    نهى : خليها على الله احسن الشي
    صباح : اي والله والنعم بلله ..
    قرب لؤي منن وقال :هاي صبايا
    صباح ونهى :هايات
    لؤي :لك بدي أسالكن هبة ماعم شوفها
    نهى :ليش ماخبرت
    لؤي :لا والله ..شوفي
    صباح :هبة تزوجت
    لؤي :عنجد
    نهى : اي والله
    لؤي :من أسيد ماهيك؟
    صباح:لا اتزوجت ابن عمها
    لؤي :عم تمزحو ما
    نهى :لا والله
    لؤي :ماهية وأسيد كانو يحبو بعض
    صباح :وتركتو وتزوجت ابن عمها
    لؤي :هلأ هبة عملت هيك
    صباح :اي هبة
    لؤي :العما ما اندلها
    نهى : ندلة وبس .. ونحنا فكينا الصداقة يلي بينا ..
    لؤي : طيب ماعرفتو ليش عملت هيك .. هبة مستحيل تعمل هيك خطوة بدون سبب
    سكتو وماردو
    لؤي :شو ليش سكتو
    نهى :ماحكت
    لؤي : معقول اهلا
    صباح :لا هية قالت اهلا مادخلن
    لؤي :مابعرف .. يلا بدكن شي ..تشااو
    تركن ومشي
    وهو ماشي خبط كتفو بكتف أسيد يلي كان شارد بموبايلو
    لؤي :سووري .. سووري استاذ
    رفع راسو وشاف لؤي :وقال مامشكلة
    وكمل طريقو .. وهو عم يكبس بالموبايل وكأنو عم يحكي مع حدا
    __________________
    ع الغدا
    هبة ونسرين عم يجهزو الغدا
    نسرين :هبة روحي اندهي لقمر تجي تاكل
    هبة :يلا
    مشت وبقلبا هالقمر صايرة ماعم تشتغل شي بهل البيت
    دقت عليها الباب وفاتت
    هبة : قمر قومي تغدي
    حاطة راسها بالموبايل ومبتسمة .. وما انتبهت لهبة
    هبة : قمرررر
    نقزت وقالت : اي هبة شبك
    هبة :عم قلك قومي كلي
    قمر :ااه .. اي يلا جاي
    ورجعت حطت راسا بالموبايل
    هبة :لك خلصينا
    رفعت راسا قمر وهية مبتسمة وقالت :شوو
    هبة :عم قلك قوومي كلي
    قمر :جاي
    هبة :هلأ
    قمر : جيت
    سكرت الموبايل وقامت مع هبة
    هبة :نفسي افهم مع مين عم تلعي
    قمر :المسا بحكيلي
    هبة :يعني في شي
    قمر :اي
    هبة :اي منيح .. انا فايته انده لحاتم .. روحي ساعدي امك
    قمر :ليش ماخالص الاكل
    هبة: لا
    مشت قمر ع المطبخ وهبة راحت ع غرفتها
    هبة :الغدا جاهز
    حاتم :ماني جوعان
    هبة :قلتك اسفة .. والله ماقصدي ... وكمان ليك محل الكف كيف معلم ع وجهي .. يعني انا يلي لازم ازعل
    ماحكي
    هبة :شو صار معك بمشوارك اليوم
    حاتم :مادخلك
    انقهرت وقالت :بدك تاكل ولا لأ
    حاتم :اي .. جاي .. تعي ساعديني
    كان متمدد على التخت .. نزل رجليه الارض .. وحاولت تسندو لنقلتو على الكرسي ..
    دفعتو وطلعو عسفرة الاكل .. قربتو من الطاولة وقعدت جنبو
    _____________________
    المسا
    بصالة بلياردو ..
    أسيد قاعد على طاولة وعم يكبس بموبايلو .. وع طاولة البلياردو واقف رافع ومعو العصا .. وعم يضرب الطابات
    رافع: أسيد ابوك لساه هون
    أسيد بدون انتباه وراسو بالموبايل :اممممم
    رافع :شووو امممم
    رفع راسو أسيد وقال :شو قلت
    رافع كان عم ينشين على طابة ضربها وحكي : لك انت شبك .. من اول ما جيت وانت حاطط راسك بهل التلفون .. قلي مع مين عم تحكي
    أسيد مبتسم وقال :شوبدك فيني هلأ .. قلت شو كنت عم تحكي
    قرب رافع منو وقعد جنبو وقال :كنت عم اسألك ابوك بعدو هون
    أسيد :اي
    حط ايدو عرجلو وقال :ع الزمة مع مين عم تحكي
    أسيد :مع بنت .. ارتحت
    رافع :ليكون نفسها البنت يلي طلبت مني جبلك رقمها
    أسيد :هية بزاتها
    رافع :لك فكرتك نسيت
    أسيد : مستحيل انسى .. والشي يلي بدي اعملو مارح اتراجع عنو
    رافع : لك انت جانن .. خلص تزوجت حل عنها
    أسيد : مابدي
    رافع :وهي يلي عم تحكي معا شو ناوي تعمل
    اسيد :بدي اخطبا
    رافع :اي لأ
    أسيد :والله
    رافع :وبعدين
    أسيد :البنت مهضومة وحبابة
    رافع : بس انت مابتحبا
    أسيد :مظبوط .. بس اذا يلي بحبا مابقدر اوصلا
    رافع : يعني مصر
    أسيد :مصر جدا
    رن تلفون رافع ورد : الو .. اي .. جاي ..جاي
    أسيد :شوفي
    رافع :مهمة.. يلا بدك شي
    أسيد :الله معك
    رافع :بدك تضل هون
    أسيد : اي منسجم بالحديث .. روح انت
    رافع :طيب سلام
    ____________________
    ببيت ابو حاتم
    بغرفة هبة .. قاعد حاتم وع يقرأ كتاب .. انفتح الباب وفاتت هبة
    هبة:ليش ماسهرت معنا برا
    حاتم :مابدي اسهر مع حدا
    هبة :طيب متل مابدك
    حاتم :المفروض ياخانم تلحقي زوجك .
    هبة :مافهمت
    حاتم :يعني انا جيت ع الغرفة بتجي معي .. ومابتتركيني لحالي وانتي بتضلي سهرانة معن برا
    هبة : كنت عم احضر المسلسل وانت ماقلتلي
    حاتم :ماضروري خبرك بكل شي.. لازم تفهمي لحالك وبعدين انتي متزوجتيني الي ولا الهن بتضلي معن عطول ..
    هبة :انت ليش هيك صاير بس بدك تناقر
    حاتم :انا هيك جحش
    هبة :اي تأنى لايطقلك شي عرق
    حاتم : شو معنى كلامك هبة خانم
    هبة :ولا شي
    حاتم :فهمان قصدك كتير منيح .. مفكرة اذا انا معقد تتحكمي فيني حضرتك ...انا رجاالك ولك
    هبة :ومين قال هيك .. والله ماعم حكيك شي .. وعم داريك متل الولد الصغير وانت مابيعجبك العجب
    حاتم : انا ولد .. انا ولد ياهبة
    هبة :والله موهيك .. ليش ماعم تفهم علي
    حاتم :حجش بعيد عنك
    هبة علي صوتا :وقالت شبك ..شبببك .. واقفلي عكل كلمة وبتعمل لكل كلمة ادين ورجلين وانا مابكون قاصدتا
    كمان علي صوتو :وقال لأ قاصدتيها .. شوو يعني متل الولد الصغير .. انتي شفقانة علي ماهيك
    هبة انقهرت وقالت :اي شفقانة عليك لانو انت بينشفق عليك
    انقهر ورماها بالكتاب بس ما اجا عليها
    حاتم :بس لو ماني مشلول لقوم عجقك تحت رجلي
    هبة :يعني المرجلة بالقتل حاتم بيك
    حاتم :ما بالقتل بس انتي وحدة بدك ترباي
    قربت لعندو وقعدو ع التخت وقالت انا قريبة ربيني لشوف
    حاتم :قومي من وجهي .. ماني حابب ابتلى فيكي
    هبة حكت بصوت واطي وقالت :عنجد ولد
    حاتم :شو قلتي
    هبة :ولا شي
    اجا بدا تقوم مسكها من شعرا ورماها ع التخت وصار يضرب فيها
    هبة تبكي وتصرخ :لك تركنييي... ااااخ .. لك تركنيي
    انفتح الباب وهجم عليه ابوه وسحبا من بين اديه
    ابوه :لك انت مجنون ليش عم تضربا
    حاتم :انقبري احكي شو قلتي
    هبة عم تبكي وتقول ماقلت شي
    نسرين :ليش هيك ياحاتم
    حاتم :قليلة ترباي ..
    قمر اجت وصارت تتفرج
    هبة :انا مرباية وكتير منيح
    حاتم :اي واضح هالتربية يلي عم تشر منك .. بس الله بحبك لاني مشلول والله لو اقدر قوم .. لموتك بين ادي
    ابوه :خلصصص .. حاتم
    سكت حاتم ومعد حكي
    ابوه: رح نتركن لحالكن .. يلا تصالحو
    حاتم :لاتخلوها عندي ... مابدي اياها
    هبة :مزال مابدك اياني ليش مخليني عندك طلقني خليني روح ع بيت اهلي
    نسرين :لك سكتتي
    حاتم : ماشي ياهبة روحي انتي طالق
    ابوه :لك شووو عملت يا حيوان ... الله يغض...
    نسرين :مشان الله يا ابو حاتم
    ابو حاتم :ياعيب الشوم .. تفووو
    طلع وسحب هبة من ايدها وطلعت برات الغرفة .. وهية عم تبكي
    طلعو كلن ورا بعض وتركوه لحالو
    حاتم حس عحالو غلط .. وبلش يتندم
    قعدو بالصالون وهبة عم تبكي وتتشلهف
    ابو حاتم :ياربي شو هالمصيبة .. وانتي ياعمي معد تعرف تضلي ساكتة
    هبة :عمو حاتم بضل بدو يخانق
    نسرين :هي لانو قاعد بالارض ولابيطلع ولابفوت بضوج وبصير بدو يتفشش
    هبة :بس والله ماعم اعملو شي انا
    ابو حاتم :حصل خير
    هبة :من وين الخير .. حاتم طلقني ياعمو
    ابو حاتم :هلأ رح اتصل بالشيخ يلاقينا فتوى ليرجعك
    هبة :بس انا معد بدي اياه بدي ارجع عبيت اهلي
    ابو حاتم :بعرفك عاقلة يابنتي .. وكمان شوبدا تقول العالم بعد شهر تطلقت
    هبة سكتت ومعد حكت وتابعت بكي بصمت
    اخد تلفونو ابو حاتم وراح يحكي فيه ..
    مافي شوي الا وحاتم طالع من غرفتو على كرسيه
    حاتم :هبة تعي شوي
    نسرين :ع وين بدا تجي .. ما انت طلقتا .. وصارت محرمة عليك
    حاتم :بس ماكنت قاصد ..
    نسرين :ابوك عم يحكي مع الشيخ وهلأ بقلنا شو نعمل
    قمر انسحبت وراحت عغرفتها
    وابو حاتم طلع من الغرفة يلي كان عم يحكي فيها وقال :الشيخ شوي وبيجي .. لك الله يصلحك يا حاتم
    نزل راسو وماحكي
    ابو حاتم :قرب اعتذر من بنت عمك .. ولبين مايجي الشيخ بنشوف شوبدو يقول
    صار يدور عجلات الكرسي وقرب من هبة وقال : هبة انا اسف
    هزت براسا وماحكت
    نسرين :قومي بنتي روحي عغرفة قمر
    قامت وراحت ع غرفة قمر .. دقت الباب وفاتت .. وقمر كانت عم تحكي ع الموبايل وخبتو بسرعة
    هبة : تابعي حكيك .. شوبدك فيني
    قعدت عجنب وصارت تبكي
    قمر :طولي بالك هبوش
    هبة : خلص قمر تركيني بحالي
    رجعت قمر عجنب وحملت موبايلا وفتحت عالمحادثة يلي شاغلتا .. وكان في راسائل كتير
    وينك قموورة
    لك وين عم تروحي
    تعي ردي علي
    لك شووفي
    وين رحتي
    ردت عليه: اي معك
    _وين رحتي
    _صار مشكلة صغيرة عنا بالبيت
    _خير مشكلة شو
    _بين اخي ومرتو
    ..........................
    كان متسطح ع الكنبة ولما قرا هالجملة تجلس وكتب بسرعة :خير شوفي
    اخي عصبي شوي وطلعت خلاقو ع مرتو
    أسيد : بعدن عرسان جداد ماحلن
    قمر :والله هاد يلي صار
    اسيد :طيب شو الخلاف .. ماعرفتي
    قمر : والله مابعرف بس انا لحقتن كان بابا عم يفك مرتو من بين اديه
    أسيد :ليش ..كان عم يضربا
    قمر :اي
    صفن بالتلفون وحس حالو انقهر ومن جوا صار يغلي وقال:عم تنضربي ياهبة .. لك كيف سخي فيكي .. سكت ورجع تبدلت ملامحو لخبث وقال :بتستاهلي
    ... لازم اجي واشمت فيكي
    قمر:وين رحت
    أسيد :اي معك
    قمر :معد حكيت
    أسيد :خبرتي اهلك
    قمر :عشو
    اسيد :عني طبعا
    قمر :ليش
    أسيد :بدي اجي اخطبك
    قمر عم تحكي جد
    أسيد :ليش في بينا مزح .. بس حاليا بس خبري ابوكي وامك
    قمر :واخي ومرتو
    أسيد :تركيهن بهمن
    قمر :قولتك .. بس عنجد ماني مصدقة
    أسيد :ههه لاصدقي .. يلا حبيبتي تصبحي على خير .. ومتى ماخبرتي اهلك خبريني لحتى جيب اهلي واجي
    قمر :ماشي حبيبي
    اسيد :تصبحي على خير
    قمر : انت من اهلو
    عند قمر .. رمت الموبايل من ايدا بفرح وقالت :يسسس
    التفت عليها هبة وهية متعجبة
    قمر تداركت الامر وقالت :اسفة
    انفتح الباب وفاتت نسرين وقالت : هبة اجا الشيخ وفتها .. قومي لعند زوجك
    هبة :مابدي .. خليني نام هون
    نسرين :حبيبتي لاتكبري الامور .. يلا قومي
    هبة :لاحول ولاقوة الابلله
    قامت وطلعت .. كان بالصالون عمها والشيخ .. مست عليهن وكملت عغرفتها
    كان حاتم قاعد ع كرسيه ومنزل راسو بخجل
    حاتم :هبة انا اسفة
    هبة :مامشكلة
    راحت عجنبها بالتخت .. تمددت وبرمت وجها ناح الحيط وغطت حالها منيح .. والدموع بلشو يتسللو من عيونا
    ______________________
    الصبح
    هبة نايمة وحاتم قاعد جنبا عم يمرر ايدو على شعرا
    حاتم :هبوش .. حبيبي فيقي
    فتحت عيونا وتجلست
    هبة :صباح الخير
    حاتم :صباح النور
    هبة :شقد الساعة
    حاتم :٨ .. بس اذا نعسانة رجعي كملي نموتك
    هبة :لا حاج
    حاتم :يقبرني النشيط
    هبة بقلبا :صار حنون هلأ
    اجت بدا ترفع الغطا وتقوم .. هو جذبا ونيما عصدرو
    حاتم :لساكي زعلانة
    هبة :لا
    حاتم :والله اسف .. وانا لما بعصب مابعود بشوف قدامي
    هبة :متعودة .. كلكن بالعيلة هيك
    حاتم :اي منيح
    هبة :بس اذا متعودة مضروري تطبقا علي
    حاتم : بامرك
    هبة :وكمان ماتوصلا للطلاق
    حاتم :زلة لسان
    هبة :بسبب زلة هاللسان اتطلقت منك مرة ولسه مرتين .. وانا بعدني عروس
    حاتم :واحلا عروس والله
    همت لتقوم بس هو ثبتا وقال :ع وين
    هبة :شوف امك بتكون فاقت
    حاتم:خليكي مبسوط وانتي نايمة على صدري
    هبة بقلبا :بس انا ماني مبسوطة ... حرام عليكي ياهبة ليش هيك عم تعامليه .. بالنهاية هاد زوجك ولازم تجبري بخاطرو
    رفعت حالا لعند وجهو وباستو على خدو
    حاتم اعتبرها اشارة ونزل عشفافها .....
    ______________________
    بالمطبخ
    نسرين :يلا قمر خلصينا .. خفي ايدك واجلي هالجليات
    قمر :وينا هبة
    نسرين :شوبدك فيها .. التهي بشغلك انتي
    قمر :بس مالها بالعادة تتأخر
    نسرين : يعني تركتي الشغل واستلمي مرت اخوكي
    قمر :صحي ماما بدي احكيلك شغلة
    نسرين :شو هية
    قمر :بعرس حاتم اجا جار بيت عمي هو وامو اتذكرتيهن
    نسرين : شفت امو هو ماشفتو .. عرفتني عليها مرت عمك .. اسمها ام اسيد
    قمر: اي هاي هية .. ابنها أسيد
    نسرين :شبو
    قمر : قال شافني بالعرس وانعجب فيني
    نسرين ومن وين جاب رقمك
    قمر :والله مابعرف .. المهم طاير عقلو فيني وقلي اخدلو موعد بدو يجي يخطبني
    نسرين :عم تحكي جد
    قمر :والله ..
    نسرين :شو بيشتغل
    قمر : معيد بالجامعة وعم يقدم رسالة الدكتورا .. وكمان ابوه من اهم تجار السوق بس بسبب هالاوضاع راح ع لبنان وضل هون اسيد وامو .. هو وحيد لامو .. وقال بس يتزوج امو بدا تروح ع لبنان لعند ابوه .. وقال نسأل عنو مين مابدنا
    نسرين : والله عريس لقطة
    قمر : ولو تشوفي حكيو ياماما كلو احترام ..
    نسرين : لكن انا رح خبر ابوكي .. وانتي عطيني اسمو الكامل
    قمر :حاضر ..بس حاليا لاتخبري هبةاو حاتم
    نسرين :ليش
    قمر :لتكمل القصة .. مابدي اعلق بلسان حاتم
    نسرين :ولايهمك انتي .. انا بتصرف
    __________________
    بالجامعة
    أسيد وهو عم يعطي المحاضرة .. مرقت قدامو صور المحادثة يلي انكتب فيها ضرب مرتو .. وبحس النار شعلت جواتو .. نار حريقها بشع
    وقف وشرد قدام اللوح
    والطلاب لاحظو عليه
    طالب :استاذ في شي
    فاق من شرودو وقال :لا مافي شي.. انا بعتذر بدي الغي المحاضرة
    ___________________
    بعد يومين
    قاعدة هبة وقمر عم يحضرو فيلم
    هبة:بس مايموت البطل
    قمر :اي والله .. ياريت مايموتوه
    هبة :هاتي صحن البزر من عندك
    مدت ايدا وعطتا صحن البزر
    وهنن عم يفصفصو ومنسجمين طلع ابو حاتم ومرتو من غرفة النوم
    وهبة وقمر بسرعة صارو يلملمو حالن وينضفو حواليهن
    قرب ابو حاتم وقعد بالصدر ومسك الجهاز وحط ع الاخبار
    هبة وقمر
    ام حاتم :هبة وينو حاتم
    هبة :اخد الدوا ونام قال شي ساعة وفيقو
    ابو حاتم : بابا قمر
    قمر : اي بابا
    ابوها :انا سألت عن الشب والشب سمعتو متل المسك
    قمر بفرح :عنجد
    ابوها :اي .. اذا بدك بكرا خليه يجيب اهلو
    هبة :ايو شب
    قمر :تعي بعدين بحكيلك .. بابا اعملكن شاي
    ابوحاتم : هههه اي لكن
    راحت هبة وقمر ع المطبح
    هبة : وليه ايو عريس وانا ليش مامعي خبر
    قمر : هاد يلي عم احكي معو .. قال بدو يجي يخطبني وقلي خبري اهلك
    هبة :اممم وانا عم قول مع مين بتضل عم تكر على هالموبايل
    قمر :اي هاد هو
    هبة :انا بعرفو
    قمر :اي بتعرفيه .. بكون ..
    صوت حاتم من غرفتو :ياهبةةة
    هبة :ليكي بدك تبقي تحكيلي كلشي
    قمر :ماشي
    طلعت هبة لتشوف جوزا .. وقمر نطت مكانها وقالت :يسسس
    __________________
    تاني يوم المسا
    هبة قاعدة بغرفتا وعم تحكي ع الموبايل مع امها
    ايمان :شو الوضع
    هبة :منيح
    ايمان :ليش هيك صوتك
    هبة :والله مافي شي
    ايمان :كيفن بيت عمك
    هبة :مناح .. اليوم معجوقين
    ايمان :خير
    هبة :جاي عريس لقمر
    ايمان :ايمت
    هبة: بعد شوي
    ايمان :ومين هالعريس
    هبة :سالتا اول مرة ندهلي حاتم .. ومعد سالتا مشان مايفكروني دابحة حالي لاعرف اذا من الاول ماخبرتني خبرت ابوها وامها وانا وحاتم متل الاطرش بالزفة
    ايمان :شايفة ما انجسن
    هبة :اي شايفة .. خايفين لا اطرقن شي عين يعني
    ايمان : بركي .. اكيد بكون هالعريس محرز
    هبة :شو ماكان .. دخيلك الله يسعدن ويبعدن
    ايمان :معك حق .. بس هلا انت قومي البسي وظبطي حالك وطلعي احلا منها .. انتي بالاصل احلا منها
    هبة :هههه وشو المغزى من هالحركة
    ايمان :مشان العالم تشوفك حلوة ويقولو نيالن على هالكنة .. وكمان مشان بيت عمك يشوفو شقد مبسوطة ومانك رح تصيبهن بالعين يضربو هنن وهالعريس معن
    هبة:ههههه .. ااخ من حكياتك يا ماما .. بس خلص رح اعمل متل ماعم تقوليلي
    ايمان :اي وبعد مايروحو اتصلي فيني وخبريني شو رح يصير
    هبة : يمكن ما اقدر .. بكون جنبي حاتم
    ايمان :لكن بكرا .. او ابعتيلي ع الواتس
    هبة :اوكي
    ايمان :باي ياعمري
    هبة :باي
    سكرت الخط وقامت طلعت فستان هادي وسرحت شعرا تسرحية عادية وحطت مكياج خفيف .. وطلعت كتير حلوة
    طلعت لعندن وحاتم اول ما شافها انصدم فيها ومعد شال عيونو عنها
    حاتم :حبيبتي هلأ بخربطو بالعروس
    هبة ضحكت بعكس قمر يلي انقهرت
    هبة : يعني حلو ولاغيرو
    حاتم :لا بجنن ..خليكي
    هبة :قمورة .. طالعة بتجنني عنجد اسم عمسمى
    قمر:تسلميلي
    هبة :اي مين جاي مع العريس
    قمر :هو وامو وابوه
    حاتم :انا لهلا ماعرفت مين هالعريس
    رن الجرص
    قمر :هاه اجا هلأ بتتعرف عليه شخصيا .. ياربي شو اعمل انا
    هبة: روحي ع المطبخ وجهزي القهوة
    هبة :مين بدو يفتح الباب
    ابو حاتم روحي انتي ومرت عمك
    ام حاتم :يلا .. تعي هبة .. اخرنا الجماعة ع الباب
    تقدمو ناح الباب والابتسامة على وجهن
    فتحت ام حاتم الباب ويلي طلع ورا هالباب صدمة كبيرة لهبة
    ام اسيد :مسالخير
    ام حاتم اهلا وسهلا تفضلو
    هبة انمحت الابتسامة عن وجها ووقفت متل الصنم
    ام اسيد :كيفك ياهبة
    هبة :اهلين خالة
    ابو أسيد كمان انصدم وعرف عشو عم يخطط ابنو
    ابو أسيد :مسالخير
    اجا ابو حاتم من جوا واستقبلو
    واجا دور أسيد ومعو بوكيه ورد
    أسيد :مسالخير طنط
    ام حاتم :اهلين حبيبي
    قدملا الورد مع ابتسامة .. قرب من هبة ومد ايدو وقال :مرحبا
    اتطلعت ع ايدو وبعدا رفعت نظرا لعندو وصارت تطلع بعيونو .. مدت ايدا وقالت :اهلين
    تركها بصدمتا وفات ورا اهلو
    ام حاتم هبة خدي الوردات وروحي لعند قمر ع المطبخ ساعديها
    هزت براسا واخدت الوردات وفاتت ع المطبخ .. حطتن على الطاولة وقعدت وحطت ايدا على خدا
    قمر :شو هبة .. شو
    رفعت راسا وقالت :شوفي
    قمر :شوصار برا
    هبة :ماصار شي سلمو وفاتو
    قمر :يا الله كتير متوترة .. ليكي ايدي كيف عم يرجفو
    هبة :بتصير
    قمر :شبك انتي
    هبة :ماشبني شي .. اعمل القهوة عنك
    قمر :ياريت
    قامت وقالت :بعدي هيك
    قامت غلت القهوة وصبتلا اياها وعطتها الصينية
    وقمر اديها عم يرجفو وفناجين القهوة عم تهتز
    هبة :خلصينا ثبتي
    قمر :متوترة كتير
    هبة:مامشكلة .. خدي نفس عميق .. وطلعي يلا
    قمر : ماشي . اخدت نفس عميق وطلعت
    وهبة قعدت الكرسي شبه منهارة .. وعم تحاول تحبس دمعتا
    ___________________
    طلعت قمر بخجل وصارت تضيف القهوة وعيونا بالارض .. وصلت لعند أسيد والصينية عم ترجف ..
    اخد الفنجان والابتسامة على وجهو وقال :يسلمن
    وبعدا ضيفت اهلها .. خلصت ضيافة واجت بدا تطلع ..بس ابوها وقفا وقال :قمر قعدي معنا يابنتي
    قربت وقعدت جنب امها
    أسيد اخد فنجان القهوة وصار يتطلع ع الباب يلي فاتت عليه هبة ومعد طلعت
    ام أسيد : شو وينها عروستكن هبة .. دخيل عينا شو بحبا .. من وقت تزوجت معد شفتا .. كانو ماعم تروح لعند اهلا
    حاتم : هههه مظبوط ماعم تروح .. مشان ماتتركني لحالي .
    ام اسيد :وينها اندهولا خليها تقعد معنا
    قمربقلبا :جاين عشان هبة ولا عشاني
    حاتم :هبة .. حبيبتي .. تعي اقعدي معنا
    ابو حاتم :تعي يابنتي مافي حدا غريب .. بيت ابو اسيد صارو من العيلة
    ابو اسيد :واعز ان شاء الله
    أسيد عيونو ع المطبخ ناطرها لتطلع ويروي قلبو بشوفتها
    طلعت من باب المطبخ وهية عم تتظاهر الفرح .. وعيون أسيد ما انشالت عنها ..
    هبة :كيفك خاله .. كيفك عمو
    ام اسيد :مشتاقتلك يا حبيبتي .. شو وين ماعم نشوفك
    هبة :والله هون
    قربت وقعدت جنب حاتم
    وأسيد صار يتطلع بطرف عينو عليها وعلى حاتم وع المسافة الصغيرة يلي بيناتن .. وابوه لاحظ عليه وحط ايدو على رجلو لينبهو يقعد منيح
    اسيد اتطلع على ابوه وابوه اتطلع عليه نظرة تنبيه
    ابو أسيد :اي يا ابو حاتم جيناك طالبين وبنتمنى ما تردنا خايبين
    ابو حاتم :طلبك مجاب ان شاء الله
    اابو أسيد :اصيل وابن اصول
    ابو حاتم :تفضلو شربو قهوتكم
    اخدو الفناجين وصارو يشربو .. الا هبة شاردة بالارض وماعم تحكي
    حاتم :شبك حبيبتي
    فاقت من شرودا وقالت :ااه
    حاتم : وين شاردة
    وقفت وقالت : انا بستأذن
    وراحت عغرفتها
    ام أسيد :خير شبها كنتكن
    نسرين :والله مابعرف .. يتكون تعبانة شوي .. هلأ بشوف شبها
    قامت نسرين وراحت لعند هبة
    نسرين :هبة فيكي شي حبيبتي
    هبة :لا مرت عمو بس راسي واجعني شوي
    نسرين :سلامتك
    هبة :الله يسلمك
    نسرين :رح اتركك ترتاحي
    طلعت نسرين وهبة قعدت ع التخت وضمت مخدتها وانهارت من البكي .. حتى قلبها صار يرتجف وهية عم تبكي

    يتبع .......

  11. [10]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_ناريين((مقتبسة من الواقع ))
    #الجزء_العاشر


    هبة بعدها عم تبكي .. اتصلت بامها
    ايمان :اي حبيبتي
    هبة بصوت تعبان :ماما بدي ابكي
    ايمان : هبة شبك ياعمري
    هبة : ماما بدي مكان ابكي فيه .. رح اختنق
    ايمان :لك شو صاير
    هبة : خديني لعندك ماما .. مشان الله تعي خديني
    ايمان : هبة لاتجنني شو صاير يابنتي
    هبة مسحت دموعا بكف ايدا وقالت :تعي خديني .. وبحكيلك بعدين .. قوليلن انو انا مريضة
    ايمان :بيت عمك عملو معك شي .. حاتم عاملك شي
    هبة :هئ لا لا .. بس تعي
    ايمان :مشوار الطريق ياروحي
    سكرت ايمان وجلال كان جنبا وقال :شبا هبة
    ايمان :قال تعبانة شوي .. وبدا تجي لعنا ..مشان الله قوم قلبي صار عليها متل النار
    جلال :يلا .. وأيهم؟؟
    ايمان :نايم .. بنروح وبنرجع ومابكون فاق .. يلا
    قام :وقال انا جاهز
    _________________
    عباب البناية
    وقف أسيد بالسيارة .. وقدامن في تاكسي عم يركب فيها ايمان وجلال
    أسيد : هدول وين رايحين بهل الوقت
    مشت التاكسي
    وحكي عامر :مادخلنا .. ام أسيد سبقينا ع البيت بدي احكي كلمتين مع أسيد
    ام اسيد :شوفي
    عامر :بعدين ..يلا نزلي
    ام أسيد :طيب سابقتكن
    نزلت ام أسيد .. وعامر التفت ع ابنو وقال :اسيد شو عم تخبص
    أسيد :بشو
    عامر :يعني من كل بنات الارض مالقيت غير بنت عمها
    أسيد :بابا انا معد فكرت فيها .. وكمان قمر انا ارتحتلا
    عامر :واضح .. والدليل عيونك ما انشالو عنها
    سكت ومعد رد
    عامر هدي وقال :بابا افهمني .. يلي عم تعملو ما لصالحك .. مفكر بالطريقة بدك تنتقم منها .. بالعكس .. لانو رح تتعذب ... رح تصير عطول قدامك وهية مع جوزا وانت عم تحترق من بعيد .. بدك تحرقلا قلبا انت بالمقابل رح تحترق ... انا مرتين ومرتين بدي قوم ..بس انجبرت اطلبها لانو نحنا مواعدين الجماعة على هالاساس
    أسيد :بابا انا ماني ندل
    ابوه :شو يعني
    أسيد : ماني ندل لاستعمل بنت بريئة مالها ذنب بأنتقامي .. صح ماحبيتا لقمر لسه .. بس ارتحتلا وفي انسجام بينا .. وبدي كمل معها
    ابوه :اذا هيك الله يهنيك
    أسيد :شكرا
    فتح عامر الباب ونزل .. وأسيد ضل قاعد مكانو فترة قصيرة وهو شارد والحزن بعيونو
    ___________________
    نسرين :هالجماعة شو اكابر
    مأمون : اي والله .. الله يهنيكي ياقمر .. ان شاء الله الله رح يوفقك مع هالجماعة
    حاتم :اي والله .. مبروك اختي
    قمر :الله يبارك فيك حبيبي
    حاتم :انارايح شوف هبة .. ماكان عاجبني وجها
    نسرين :مظبوط .. قالتلي موجوعة
    فتل بكرسيه المتحرك .. وصار يمشي العجلات لوصل ع الغرفة فتح الباب وفات .. لقاها متغطية
    حاتم :هبة فايقة
    طبعا كانت حابسة دموعا .. وماسحة وجها مشان مايبن انها بكيانة
    هبة :اي فايقة
    حاتم :شبك حبيبتي
    هبة :تعبانة
    حاتم :شو عم يوجعك
    هبة :كلشي فيني
    حاتم :اطلبلك الدكتور
    هبة : لا .. اتصلت بماما وقال جاي
    حاتم :ليش اتصلتي فيها .. هلأ بينشغل بالا
    هبة :انا لما بمرض بدي تكون ماما جنبي
    حاتم :وانا وين رحت
    هبة : ما متل ماما
    حاتم :طيب متل مابدك .. وهلأ شو اعملك ..قول للماما تعملك شي تشربيه
    هبة :لا لا مابدي عذبا عم قلك ماما جاي
    رن الجرص
    حاتم :اكيد اهلك
    ..............
    قامت نسرين فتحت وتفاجئت بعيلة هبة
    ايمان :وينا هبة ..
    نسرين :شوفي .. شبا هبة
    ايمان :اتصلت فيني وقالتلي تعبانة
    قمر :مافيها شي .. من شوي فاتت عغرفتها
    ايمان :هية اتصلت فيني .. وينا ..
    نسرين :بغرفتها تفضلي
    فات جلال وقال :مسالخير
    ابو حاتم :مسالنور ..شوصاير اخي
    جلال :هبة اتصلت بامها قالتلا مرضانة ..
    ابو حاتم :والله مابعرف تعا نشوف
    راحو كلن عغرفة هبة
    ايمان :حبيبتي شبك
    هبة :ماما مرضانة شوي .. يمكن كربت
    نسرين :اسم الله حولك وحواليكي .. من شوي ماكان فيها شي ومتل الوردة عم تفتل بيناتنا
    هبة :هو فجاة مدري شو صابني
    نسرين :وليش ماخبرتينا يابنتي .. هيك عذبتي اهلك بهل الليل
    حاتم :قال بدها امها .. امها بتفهم عليها
    ايمان : سلامة قلبك ياعمري قومي معي قومي
    حاتم :ع وين
    ايمان :اخدها لعندي .. واعملا زهورات واسقيها دوا
    حاتم :ليش يعني مابصيرو هدول عنا
    ايمان : شو ماما تضلي هون ولاتروحي معي
    هبة :بدي روح معك
    حاتم: بدك تروحي مع امك ياهبة
    هزت براسا
    حاتم :متل مابدك مارح اجبرك
    هبة :بس هي الليلة
    حاتم : مامشكلة ..بس مشان ماينشغل بالي عليكي
    هبة :لاتخاف ماما جنبي .. وبتعرف تداويني
    ابو حاتم : يابنتي خلص خليكي هون لاتعذبي اهلك فيكي .. ليكي نحنا كلنا هون
    ايمان نكعت جلال مشان يحكي شي كلمة
    جلال :لا اخي مابتعذبنا ولاشي .. هي هبوش الغالية وبصراحة نحنا مشتاقيلا ...من اول ماتزوجت مازارتنا
    ابوحاتم :متل مابدكن
    _____________________
    بالبيت عند اهل هبة
    هبة عم تحط راسها على مخدتها..
    ايمان : شو اعملك ياماما
    هبة :اي شي من ايدك طيب
    ايمان :تكرم عينك (وطلعت
    جلال :بابا بدك شي جبلك دكتور
    هبة :لا لا بابا .. انا منيحة .. اذا عندك شي فيك تروح
    جلال:لاياقلبي ماعندي اغلا منك
    هبة :هلأ خالتي مرت ابي بينشغل بالا
    سكت وضل طالع .. بعد شوي سمعت صوت باب البيت تسكر وعرفت انو راح
    فاتت امها وقالت :هية كاسة يانسون تهدي اعصابك .. قوليلي شبك ياعمري ..شوصاير معك
    تجلست هبة .. واخدت الكاسة من امها وحطتا عجنب .. وقربت من امها ورمت حالها بحضنها وصارت تبكي
    ايمان صارت تبكي معا
    هبة :موجوعة ياماما .. موجوعة .. مشان الله قوليلي شو كنتي تعملي لتهدي وجعك طول هالسنين
    ايمان عم تبكي : مافي دوا لهاد الوجع ياعمري .. في النسيان والابتعاد هو يلي بخفف
    هبة : كيف .. كيف بدي انساه او بعد عنو وهو اليوم كان عم يخطب قمر
    ايمان بعدت عن بنتها وقالت :شوووووو
    هبة هزت براسا وقالت : اي .. هو العريس
    ايمان : عشو ناوي هاد
    هبة : جاي يحرقلي قلبي .. انا عرفانة نواياه
    ايمان : لازم نمنع هالجازة
    هبة :صعب .. لانو سألين عنو وعن عيلتو وعطوهن الموافقة
    ايمان :خلص يا امي تركيهن يسطفلو.. المهم انتي تحافظي على هدوئك .. وكمان فكري بس بحاتم هاد الوحيد يلي لازم تفكري فيه .. حاتم منيح وبحبك
    هبة :اي واضح من كتر مابحبني طلقني
    ايمان :شوو طلقك وايمت
    هبة :من يومين بس لاخبري بابا
    ايمان :وشو صار بعدين
    هبة :اتصلو بالشيخ واجا عطاهن فتوى ورجعوني
    ايمان : لك انا بعرفو جحش هاد حاتم
    هبة :ماما تركيني لحالي ..
    ايمان :بدك تبكي
    هبة :بتعرفي شو اصبع من البكي .. انك ماتلاقي مكان تبكي فيه
    ايمان :ابكي يا امي ابكي .. وغلسي قلبك بركي بيرتاح
    اخدت علبة الكلينكس وقربتلا اياها وطلعت...
    __________________
    تاني يوم
    انفتح الباب وفاتت هبة عبيت عمها .. وكملت ع غرفتها
    وكان بغرفتها حاتم قاعد عكرسيه ومعو لابتوب وعم يكبس فيه
    هبة :مرحبا
    حاتم ببرود :اهلين ..شو صحيتي
    هبة :كنت تعبانة شوي ... ومشي حالي .. انت ليش قالب وجهك فيني
    حاتم : ولاشي .. روحي شوفي امي كانت عم تجهز الغدا
    هبة : رايحة بس بالاول بدي اعرف شبك
    حاتم : هي الحركات مابتمرق علي
    هبة : ايو حركات
    حاتم :تمثلي انك مريضة وتتصلي بأهلك يجي ياخدوكي
    قولي بدي روح لعند اهلي وبلاه هالكذب
    هبة :هلأ انا كذابة
    حاتم : والله هاد يلي فهمتو .. وبعدين يعني مابتشفي من مرضك غير عند بيت اهلك .. شو عندن مي مقري عليها ولا عناية مشددة
    هبة :مابدي ناقشك لانو مالي نفس اتخانق مع حدا .. عكل حال الله يسامحك
    تركتو وطلعت
    وراحت ع المطبخ ... كان موجود قمر ونسرين
    نسرين :اهلين هبة .. ايمت جيتي
    هبة :من شوي .. كيفكن
    قمر ونسرين :الحمد لله كيفك انتي .. وكيف صرتي
    هبة :منيحة الحمد لله .. حاتم شبو
    نسرين :ليش شبو
    هبة :قالب خلقتو فيني
    قمر :اي مبارح وقع بالحمام ..بكون نقهور مشان هيك
    هبة :عنجد .. ايمت
    نسرين :بعد مارحتي
    هبة : انا الحق علي .. رايحة اعتذر منو
    قمر :اي لاتطولي وتعي ساعدي ماما
    هبة :بلله شو ليش شوعندك
    قمر :بدي زبط حالي جاي ام خطيبي لعنا
    انمسحت الابتسامة عن وجه هبة وقالت :ايه .. مارح طول
    راحت لعند حاتم .. وكان بعدو عم يكبس ع الابتوب .. سحبتو ومن ايدو وقعدت هية على رجليه
    حاتم ماحكي .. بس عم يتطلع عليها لوين بدك توصل
    هبة :اولا يا استاذ حاتم انا ماني كذابة
    حاتم :وتانيا ؟؟
    هبة :اسفة .. خلص وعد معد اتركك
    حاتم : وثالثا
    هبة :بس هدول
    حاتم :طيب سامحتك ..
    قرصتو من خدو وقالت :صحي عصبي بس قلبو طيييب
    ابتسم وهية قامت
    حاتم :ماهو مبسوطين
    هبة: شو سيري ههههههه لساعدك امك وبرجع لعندك
    حاتم :ماشي
    طلعت وسكرت الباب .. وتنهدت تنهدية فرج .. وكملت ع المطبخ
    ....
    سرد بصوت هبة : اصعب شي بهل الحياة انك تمثل انك مبسوط وانت من جوا ميت والاصعب لما بتغصك البكوة ومابتقدر تبكي بتصير بدك تهرب عمكان مافيه حدا تبكي لحالك .. حاتم بحزّني كتير .. اوقات بندم انو اخترت هيك قرار واوقات بقول حرام حاتم ... اما بالنسبة لأسيد بعدني لما بشوفو بيرتجف قلبي رجف ..شعور خارج عن ارداتي ... والقرار يلي اتخذو انو يتزوج قمر كتير عم يعذبني ولسه بدو يعذبني اكتر مع الايام انا متأكدة .. بهاد اليوم اجت ام أسيد وقعدت مع مرت عمي واتفقو ع المهر وعملبوس البدن وشوبدن يجيبو دهب واستأذنت لأسيد يجي يقعد مع خطيبتو المسا
    ___________________
    المسا
    اندق الباب وقامت قمر بسرعة وفتحت الباب .. واستقبلت أسيد .. وكان جايب معو علبة حلو .. اخدتها منو ووصلتو ع الصالون محل ماقاعدين كل العيلة ومعن هبة .. وكملت ع المطبخ
    أسيد :مسالخير
    الكل مسالنور
    مامون :تفضل ابني ارتاح
    قعد مقبال هبة تماما .. بس هبة عم تحاول تتجاهلو
    حاتم همس بأدن هبة وقال :بدي ادخل ع الحمام
    هبة :تكرم
    قامت دفعتو واخدتو ع الحمام .. وأسيد قاعد بنارو عم يغلي
    طلعت قمر ومعها حلو يلي جايب منو أسيد وقهوة .. ضيفت وقعدت
    مأمون اخد فنجانو وقال:رايح احضر ع الاخبار بالغرفة التانية .. خود راحتك عمي
    وضلت نسرين هية وقمر قاعدين معو
    ...............
    بالحمام .. وعالمغسلة حاتم مادد اديه وعم يغسل وهبة وقفة جنبو وساندة ضهرا على الحيط
    خلص غسيل .. وسحبتلو المنشفة وعطتو اياها
    حاتم :هلأ خلينا مكملين عغرفتنا .. مابدنا نزعجن
    هزت براسا وقالت متل مابدك
    عطاها المنشفة علقتا ودفشتو وطلعو .. لوصلو ع الصالون هدت شوي
    وحاتم حكي :خود راحتك صهر البيت بيتك
    أسيد :سهرانين .. ع وين
    حاتم : يلا المرة الجاي .. اليوم قعود انت وقمر خدو راحتكن
    اتطلع أسيد عهبة وقال:والله كنت حابب اسهر معكن
    هبة لما شافتو عم يتطلع عليها نزلت نظرها بسرعة وحست قلبا صار بالارض
    حاتم : والله تعبان وبدي ارتاح .. خلص غير مرة .. يلا حبيبتي
    دفشتو هبة وراحو عغرفتن .. وأسيد بعدو عم يلحقن بعيونو
    نسرين :اي حبيبي .. كيفا الجامعة
    ظبط قعدتو وحكي منيحة الحمد لله
    قمر اخدت الفنجان القهوة من على الطاولة وعطتو اياه
    قمر :تفضل
    أسيد :شكرا
    ____________________
    بغرفة هبة
    قاعدة قدام المراي وعم تسرح شعرا وهية شاردة .. وصوت أسيد برا عم يرن بادنها ومبين من حكيو مبسوط .. اتطلعت على حاتم من خلال المراي ..وشافتو مشغول بالابتوب .. استغربت انو شو عم يعمل عطول ع اللابتوب
    قامت لعندو وقالت :شو عم تعمل على اللابتوب
    بسرعة سكرو
    هبة :ليش سكرتو
    حاتم :مافي شي
    هبة :حاتم شو مخبي عني
    حاتم :خلص مافي شي
    هبة :هلأ بدك تفتحو وتفرجيني شوفي
    حاتم :عم قلك مافي شي
    هبة :حاااتم
    حاتم :خلص سكري ع السيري
    هبة :ماني مسكرتا .. لتقلي شو كنت عم تعمل ع اللابتوب .. بس ماتكون عم تحكي مع بنات
    حاتم :ههه حاجتك جنان
    هبة : ماني مجنونة .. يلا فتحو
    حاتم عصب وقال :ماااافي شييي... مابتفهمي انتي
    هبة :مزال مافي شي فتحووو بدي اعرف
    .......................
    بالصالون
    أسيد : وهيك .. انا مارضيت روح علبنان وضليت هون
    نسرين :عملت منيح
    طلع صوت حاتم فجأة بصوت قوي معصب وقال : عم قللك مااافي شيييي.. لك انتي مابتفهمي ..
    وصوت شي وقع وانكسر
    أسيد :شوفي
    قاومو وقفو بأستنفار
    هبة : لك ليش كسرتوو
    خاتم :هييك مادخلك وانقلعي من خلقتي
    هبة :ع وين بدي انقلع هي غرفتي متل ماهية غرفتك
    صوت خبطة تانية
    هبة :ماكنت صبتني فيها
    حاتم :بكون احسن .. بركي برتاح منك
    فتحت الباب وطلعت وهية عم تبكي .. واول ماطلعت ضربت عينها بعين أسيد يلي كان واقف قدام الباب ..
    ماقدرت تحط عينا بعينو .. لانو ماحبت يشوفا بهي الحالة وكمان مابدا تشوف نظرة الشماتة بعينو وكملت عغرفة تانية
    قمر :رح شوفا
    أسيد :انا رح شوف حاتم
    نسرين :تركو ... بكون معصب
    أسيد :اذا معصب بنسحب بهدوء
    دق الباب وفات لعندو .. وشاف اللابتوب مكسور بالارض .. وفي علبة صغيرة قريبة من الخزانة
    قرب وقعد جنبو .. بدون مايحكي
    حاتم :أسيد لو سمحت تركني بحالي
    أسيد :رح اتركك بس فهمني شوفي
    حاتم : مافي شي
    أسيد :بس انا مصر أعرف
    حاتم : لك انا يلي قاهرني انو مقعد ومابقدر احرك ولا والله كنت كسرتلا راسا
    أسيد :مامستاهلة
    حاتم :مستاهلة ونص .. نسوان بدا رص
    أسيد : طيب عملت شي بتستاهل الضرب
    حاتم : مستحيل يشوفو حدا مبسوط الا وبنكدو عليه .. قاعد ع اللابتوب .. الا بدا تعرف شو عم اعمل عليه
    أسيد : وانت شو كنت عم تعمل
    حاتم :
    ضحك أسيد وقال :ههه خلص مامشكلة.. بس انو مرتك من حقا تعرف
    حاتم :لا مامن حقا
    أسيد حس انو التفاهم معو صعب .. وقرر ينسحب
    أسيد :حاتم انا متل اخوك واذا حبيت تحكي انا جاهز .. انا صار لازم روح
    قام وطلع
    وكان بانتظارو عمو ومرت عمو وخطيبتو
    قمر :شوصار معك ..عرفت شبو
    أسيد :يمكن مشان اللابتوب .. مافهمت زيادة
    قمر بأسف : كمان هبة ماحكت شي بس عم تبكي
    أسيد :انا صار لازم روح بالاذن
    ابو حاتم :ع وين عمي ..سهرانين
    اسيد :برجع غير مرة .. شفتكن بخير
    نسرين :لاتواخذنا .. وبتمنى انو ماتاخد عنا نظرة مامنيحة
    أسيد : لا ولايهمك .. يلا تصبحو على خير
    طلع وركب بسيارتو .. بس ما مشي .. عم يتذكر صورة هبة كيف كانت طالعة من غرفتها وعيونا مغرقين بالدموع .. واول مااجت عينا بعيونو نزلتها .. مبين انو خجلت منو
    طنطن موبايلو برسالة
    اخدو وفتح وتفاجئ انو المرسل هبة .. بسرعة فتح الرسالة وقرأ: ان شاء الله يكون يلي شفتو عم يشفيلك غليلك .. وعفكرة اذا جاي تنتقم فبحب قلك قلبي ماات ومعد يأثر فيني شي
    قرأ الرسالة وماحكي .. حتى مارد عليها .. دور ومشي
    ________________
    هبة قاعدة بغرفة قمر وشاردة بخوف
    هبة :ليش بعتلو الرسالة انا ..ياربي عكل خبصة عم اعملها .. اكيد بكون عرف انو مأثر فيني وانو لساتني بحبو .. ياربي شو هالمصيبة يلي وقعت حالي فيها ورجعت تبكي
    فاتت قمر لعندا وقالت :خلص هبة حاج تبكي
    هبة : وينو حاتم
    قمر :بغرفتو ماطلع
    وقفت لتمشي
    قمر :ع وين
    هبة :عغرفتي
    دخلت على غرفتا .. وكان حاتم بعدو قاعد مكانو على كرسيه
    ماحكتو نهائيا .. راحت تمددت ع التخت وغضت حالها والموبايل معها .. فتحت ع الرسالة وصارت تقرها
    عمضت عيونا بأسف وقالت بقلبا:ليش هيك عملت ليش
    _________________
    وقف أسيد بنص الطريق .. وفتح ع الرسالة .. وكبس على الرد .. وصفن ... شوبدو يكتبلا .. صفن كتير .. وكل شوي يكتب ويمسح .. لحتى اخر الشي طفا الموبايل ورماه على تابلو السيارة .. ومشي
    __________________
    يوم الخطبة
    هبة نايمة الصبح .. وفاقت عدقت باب غرفتها .. تجلست وقالت :مين
    نسرين :انا حبيبتي .. قومي فيقو عنا شغل كتير
    تجلست وصارت تنكع حاتم
    هبة :حاتم .. قوم فيق
    فاق حاتم وقال :شوفي
    هبة :امك عم تفيقنا ..اليوم في شغل كتير
    حاتم :وليش عم تفيقوني الي .. بشو ممكن فيدكن
    هبة :قولتك خليك نايم احسن
    مسكها من شعرا وشدا لورا وقال :انا عم استحملك كتير
    هبة :ومين طالب منك تستحملني ..والله ماني عرفانة مين عم يستحمل التاني
    عصب اكتر .. وشدها بقوة لحتى اجت نايمة على التخت وصار يضرب فيها بكفوفو التنين عوجها
    هية ماعم تحكي ولاعم تقاوم مستسلمة بين اديه .. وكأنو معد فرقت معها .. ويشيل راسا ويخبطو .. كان متل المجنون وعم يضرب فيها بوحشية
    لحتى شاف الدم عم ينزل من انفها .. وقف وبعد عنها
    هبة :كمل ليش وقفت
    مارد .. تحرك ونزل رجيله عالارض .. وقرب الكرسي ونقل حالو عليه .. وطلع من الغرفة
    قامت ووقفت قدام المراي .. كان وجها مورم وشعرا منكوش ..
    اخدت محرمة مسحت الدم يلي نازل من انفها .. عينا بلشت تزرق .. وجنب تمها احمر .. وسحبت علبة الميكب وصارت تخفي الاحمرار... اخدت نفس عميق وطلعت من الغرفة
    مابكت ابدا ... وكانو صارت انسانة تانية .. انسانة دفنت قلبها ...انسانة لامبالية لشي .. بدا تعيش ايامها بهدوء لحتى الله ياخد امانتو ... لانو غلطت اكبر غلط بعمرها .. وعم تدفع تمنو .. وقد ما اكلت قتل رح تحسو قليل .. ولازم تتعاقب اكتر من هيك
    وصلت ع الصالون كانو كلن قاعدين ومن بيناتن حاتم
    هبة:صباح الخير
    نسرين :صبا.. شبو وجهك
    هبة :عم افتح باب الخزانة وخبط بوجهي
    حاتم كان ساكت وحاطط راسو بالارض
    نسرين: كيف هيك
    هبة :كنت مستعجلة وعم افتحتا وخبطت بوجهي .. شوبدكن فيني هلأ .. قولوليلي شوفي اليوم ..
    نسرين :اليوم خطبة قمر
    هبة :اي
    نسرين :عنا شوية تجهيزات
    هبة :وانا جاهزة .. يلا بشو بدنا نبلش
    نسرين : ولاشي بدنا نضبضب البيت ونروح ع الصالون
    هبة : اي .. انا مابدي روح ع الصالون .. انتو روحو وانا بجهز البيت للخطبة
    ضحكت قمر وقالت: ههههه لك الخطبة بدا تصير بالصالة
    هبة :اها .. اي حلو .. بس انا مارح روح
    ابو حاتم :ليش ياعمي
    هبة : وجهي مورم .. كيف بدي احضر وانا هيك وجهي ..
    قمر :والله مافي شي .. ومع شوية ميكب وبيخفي كلشي
    هبة :مابظن .. المهم اذا خف الاحمرار بروح واذا ما خف اعذروني .. ماحابة يكون هيك وجهي بالحفلة
    نسرين :طيب من وين اجتك هالضربة هلأ
    هبة :ما وقفت على هالضربة .. المهم هلا شوبدنا نعمل
    _____________________
    بالبيت عند أسيد
    قاعد ببجامتو وعم يقلب بالموبايل
    امو :ماما مانك رايح ع الجامعة اليوم
    اسيد : لا .. اخد اجازة
    امو : طيب شو بدنا نعمل اليوم
    أسيد :ولاشي .. كلو جاهز
    طلع ابوه من غرفة وهو عم يحكي على الموبايل .. وقال :اي .. صرتو بالشام .. ماشي .. ناطرينكن
    أسيد :اخواتي؟؟
    ابوه :اب ومعن نغم ..
    أسيد :ماتوقعتن يجو
    عامر :شو مايجو اقل منها .. مايجو يحضرو خطبة اخوهن
    ___________________
    المسا
    اضوية البيت كلها مطفية .. وهبة قاعدة قريب من الشباك .. وضو القمر هو الوحيد يلي عم يضوي عليها .. قاعدو وشاردة..
    هبة :حتى انتي يادمعتي .. معد بدك اياني .. معد بدك تنزلي وتخففيلي شوي من وجعي .. بس وجعي صار كبير .. كبير كتير ..والدموع معد تعملي شي .. مشان هيك معد عندي القدرة على البكي ..
    وهية قاعدة رن موبايلا .. وكانت امها
    ايمان :الو هبة .. ليش مانك بالخطبة
    هبة :مابدي .. لقيت حجة مشان ما احضر
    ايمان :انتي منيحة
    هبة :اي ماما منيحة كتير .. لاتقلقي علي
    ايمان :طيب لروح بحكي معك
    هبة :ماشي .. سلام
    ___________________
    سكرت ايمان الخط .. ورجعت لجنب جوزا
    جلال :شو وينا .. ليش ما اجت
    هبة :قال مالها نفس .. خلص تركها
    واتطلعت ناح العرسان
    أسيد قاعد جنب قمر وعم يحكو ويضحكو
    عند أسيد
    قرب اخواتو ليباركولو ..
    اسيد :قمر اخي فادي .. وهاد شادي .. وهي فرح
    فرح :كيفك ياعروستنا
    قمر :الحمد لله
    فادي :مبروك اخي
    اسيد :الله يبارك فيك يارب
    شادي :اي شو هاد يا أسيد .. منوورر
    اسيد :تسلم يارب
    نغم :كيفك اسودة
    أسيد :لك هلا نغوم
    نغم :مبروك
    أسيد :الله يبارك فيكي
    نغم :شو مطولين لتتزوجو
    أسيد :هلأ لسه عم نخطب هههه
    نغم :اي سؤال
    أسيد :ان شاء الله مابنطول
    نغم :تتهنا ياعمري
    تركتن وراحت
    قمر :شو هاد اسودة .. وعمري
    أسيد :ههه لك هي اختي
    قمر :ماشي
    أسيد :لك وين اهلك ماشفتن
    قمر :ليكن ..هلأ سلمو علينا
    أسيد :عنجد .. ما انتبهت
    قمر :مدري مين شاغل عقلك
    أسيد :انت ياقمورة
    قمر : هههه .. اي ليكن قاعدين عهديك الطاولة
    ضرب عينو عليهن وماشاف هبة ..
    أسيد :مرت اخوكي ما اجت يعني
    قمر :لا
    أسيد :ليش معقول ماتحضر خطبتك
    قمر :هية كانت بدا تحضر .. بس وجها كلو مورم ومزرق
    أسيد :ليش
    قمر :هية قالت انو من باب الخزانة .. بس انابقول اخي ضاربها
    أسيد انفعل وقال :مابسمع غير اخي ضربها شو اخوكي ماعندو شغلة وعملة غير يضربها
    قمر :والله مابعرف .. عم ازعل عليها كتير
    أسيد :اخوكي مقعد وهيك كيف لو بيمشي شو كان عمل خلص عليها ع الاخير
    قمر :والله مابعرف .. شيلنا من سيرتن خلينا مبسوطين
    شرد بحزن .. وحس قلبو عم يوجعو على هبة
    ايمان شاردة بهل الصالة الحلوة .. والعالم كلامبسوطة .. انقهرت عبنتها وقالت بقلبا :ياعمري ياهبة .. ماتهنيتي لابخطبة ولابعرس ولاحتى بالعريس .. مالك حظ متل امك .. الله يجبر خاطرك ياعمري .. ويبعتلك ايام حلوة تنسيكي كلشي مريتي فيه
    وهية شاردة في حدا ماشال عينو عنها وهو عم يتطلع عليها وهو عامر .. بس هية ما كانت منتبهتلو
    ________________________
    رجعو كلن ع البيت بعد الخطبة
    ومأمون عم يدفش حاتم .. ووصلو ع باب غرفتو
    نسرين :شو هبة شكلا نايمة
    حاتم :يمكن .. رح فوت شوفها
    مأمون :حاتم ليش هيك عم تعمل بهل البنت
    سكت ونزل راسو
    مأمون :صح بنعصب وبيطلع خلقنا واوقات بنضرب .. بس والله عيب عليك مرتك بعدها عروس
    حاتم :معك حق بابا انا غلطت .. وفايت اعتذر
    نسرين :الله لايجيب الزعل بينكن يا حبيباتي
    حط ايدو على المسكة وفات .. وسكر الباب .. مشي لعند التخت .. وشافها نايمة .. شعل اللمبدير يلي جنب التخت ونقل حالو على التخت .. حط ايدو على كتفها وانحنى لعندا
    حاتم :هبة .. يا هبة
    فتحت عيونا .. وشافتو فوق راسا
    حاتم : نايمة؟؟
    هبة : اي .. في شي
    حاتم :قومي بدي احكي معك شوي
    هبة :شقد الساعة
    حاتم :١٢
    هبة :خلصت الخطبة
    حاتم :اي هلأ جينا
    هبة : اي مبروك
    حاتم :الله يبارك فيكي .
    غمضت عيونا لتكمل نومتا
    حاتم :هبة فيقي
    فتحت عيونا بنعس وقالت :شوفي
    حاتم :قومي بدي احكي معك
    فتحت عيونا واتطلعت فيه وتذكرت شو عمل معها ..زورتو وبرمت وجها لتاني جهة وغمضت عيونا
    حاتم :بعرف انك زعلانة .. انا بعتذر
    هبة :اي .. في شي غيرو
    حاتم : هبة انا بحبك
    فتحت عيونا ع وسعهن .. مصدومة من هالكلمة .. هي اول مرة حاتم بقلا بحبك .. صح بقلا حبيبتي .. بس ولامرى اعترف انو بحبها .. وهي الكلمة سمعتا فقط من أسيد
    نزل على خدها وباسها وقال : انا والله بحبك .. بس اوقات بحسك مابتحبيني وعايشة معي غصب عنك .. مثلا يلي صار اليوم .. ما استحملت انك تقوليلي منيح يلي متحملتك
    هبة : انت يلي بلشت
    حاتم :صح انو انا يلي بلشت .. وبعتذر وحقك علي .. وبوعدك انو رح حاول انو مامد ايدي عليكي..
    هبة :تحاول ؟؟
    حاتم : طيب هيك فورا بدك اياني غير طبعي
    هبة :ومارح تغيرو
    حاتم : والله رح حاول .. ورح حاول فش خلقي بشي تاني .. مثلا العياط
    هبة :
    حاتم :كمان لازم تعرفي طبعي من خلال ابي وابوكي
    هبة :بس هالطبع ماحبيتو انا وماني متطرة كمل حياتي عليه
    حاتم :والله رح حاول غيرو .. هبة انا عم حبك كتير .. وبخاف اخسرك ... ورح اعمل جهدي لتضلي رضيانة
    ماردت
    حاتم :شو سامحتيني
    هبة : بالاول بدك تقلي شوكنت تعمل على اللابتوب امس
    بعد عنها وتجلس
    تجلست هية كمان وقالت :انت في شي عم تخبيه
    حاتم : بصراحة اي
    هبة :شوفي
    حاتم :عم اتواصل مع دكتور بدو يعملي عملية
    هبة :عملية ؟؟عملية شووو
    حاتم : انا رجلي مافيهن شي .. العطل من الركاب .. بدي ركبلن اجهزة وبصير امشي نظامي
    هبة : عنجد.. خبر حلو .. وليش عم تخبي عني
    حاتم :قلت حاليا بسالو
    هبة :وشو قلك
    حاتم : قال اي بيعملي اياها .. بس هو حاليا برات البلد ليجي بدي روح لعندو
    هبة :والعملية بتكلف كتير
    حاتم : مابعرف .. المهم تظبط .. واذا لزم الامر بندين
    هبة: من مين
    حاتم :من أسيد
    هبة :حاتم .. من أسيد؟؟ .. لك الزلمة لسه اليوم خطب اختك.. ماعيب تطلب منو
    حاتم :شو هلأ طلبت انا .. ليجي الدكتور وروح شوفو
    هبة :بس مامن أسيد
    حاتم :طيب بشوف .
    هبة :اي
    حاتم :كأنك حليانة اليوم
    هبة : اي من الزراق يلي بوجهي .. بحلي هاد
    حاتم :والله معد مد ايدي عليكي
    هبة : ماشي .. وهلا شوبدك
    حاتم :قومي حميلنا الحمام .. من يوم اللابتوب وانتي زعلانة وماعم تخليني قرب منك
    هبة : ماشي
    رفعت الغطا وقامت تشوف الحمام وهية عم تتأفأف
    ______________________
    بغرفة قمر
    عم تحكي على الموبايل وعم تفك شعرها قدام المراي
    قمر :هههه خلص اسودة حبيبي بخجل ... اي .. لحظة شوي
    قامت وفتحت الباب وشافت هبة طالعة من الحمام .. راحت ع الحمام وشافتو شاعل .. رجعت وهية مقهورة
    قمر :اي حبيبي معك .. لأ مافي شي .. سمعت حركة برا وطلعت شوف ... هي مرت اخي كانت عم تحمي الحمام .... شو ليش الحمام بتكون تصالحت هية وزوجا .... لك انا كان بدي اتحمم ... خلص راحت لبكرا ... اااه بدك تسكر ... ماشي حبيبي تصبح على خير
    _____________________
    واقف ع البلكون ونزل الموبايل عن ادنو بحزن .. ساعة بيشفق عليها .. وساعة بينقهر منها ..
    أسيد:بقلبو .. اكيد بدها رضاه مشان مايضربا مرة تانية .. بس ليش بتخليه يضربا ... ليش بتسلمو حالها .. والله ماعم افهمك ياهبة .. خلص ليش عم فكر فيها .. تسطفل
    اجت نغم من وراه : شو أسيد
    التفت وقال اي قوليلي
    نغم :شو متركنا سهرانين لحالنا وانت عم تحكي ع الموبايل
    أسيد :ما عاساس نمتو
    نغم :ههههه وين بدنا انام تعال شوف الكل سهران
    رجع معها ع الصالون ولا الكل قاعدين وعم يضحكو ويسهرو
    فادي : تعا تعا اسيد .. تعال اسهار معنا
    أسيد :تركتكن نايمين
    فرح :ماقدرنا انام قلنا بنسهر وبنشبع منكن
    قرب وقعد بيناتن وقال :ليش ايمت رايحين
    شادي :بكرا
    اسيد :وعشو مستعجلين
    فرح: انا مشان ولادي وجوزي
    نغم :ونحنا عنا اشغال
    ام أسيد :طيب خليكن شو يومين
    فادي :والله ياخالتي صعب .. تعالو انتو معنا
    ام أسيد :والله انا مافيني اترك أسيد لامن عليه انو تزوج
    أسيد :والله بقلا روحي انا بدبر حالي مابتقتنع
    ام أسيد : والله مابتركك ياضو عيوني .. اذا ابو فادي ماعندو مانع .. ماهيك يا ابو فادي
    محدا رد
    كلن اتطلعو ع ابوهن .. كان قاعد بالصدر ولافف رجل ع رجل وشارد
    شادي :بابا ..بااابا
    نقز عامر وقال :شوفي
    فادي :هههه بابا وين شارد
    عامر :اي معكن
    اسيد اتطلع بأبوه وابوه صفن فيه وكأنو فهمو نظرات بعض
    أسيد :بابا اذا تعبان قوم ارتاح
    عامر :اي والله .. وقف وقال تصبحو على خير
    فرح :شبو بابا
    شادي :ابصر
    وصل عغرفتو ونده على أسيد
    اسيد :قايم شوفو
    قام وراح لعندو
    كان ابوه قاعد على التخت
    أسيد :اي بابا
    عامر حكي وهو شارد قدامو :لو بتتسخرلك كل نسوان الارض رح تضل عينك فيها .. ومارح تنساها بعمرك
    اسيد :بابا انا
    عامر :انت واحد كذاب .. نفس ابوك بالظبط .. ابني هي الخطوة مالصالحك ...
    أسيد : ايو خطوة
    عامر : تتزوج بنت عما .. اذا عنجد بدك البنت خدها وبعد
    اسيد :بسس
    عامر :ههههه كيف بدك تبعد وانت عملت هيك لتضل قريب منها صح ؟؟
    أسيد :هبة انظلمت متل امها بالظبط .. فكرت فيها منيح .. صح هية يلي اختارت حاتم بس متأكد انها ندامانة ... وعملت هيك شفقة عليه ما اكتر
    عامر :بس هية هلأ مرتو .. ووقفلي عند كلمة مرتو
    أسيد :مابعرف هالطريق يلي بدي امشيه لوين بدو يوصلني .. بس ما أسيد يلي بيمشي فيه وبيتراجع .. وصح حكيك انا عملت كل هاد لضل قريب منها .. لف ضهرو وقال :تصبح على خير
    طلع اسيد وحكي عامر :ليش يا أبني عم تجيب العذاب لحالك
    _____________________
    الصبح
    حاتم عم يلبس وهبة عم تساعدو
    هبة :ماقلتلي ع وين بدك تروح
    حاتم :رفيقي عسكري متصاوب وجايبنو عنفس المشفى
    هبة :ياحرام .. الله يشفيه
    حاتم :امين
    هبة :عمي بدو يوصلك
    حاتم :اي
    هبة :اي منيح
    حاتم :جبلك شي معي
    هبة :لا سلامتك
    حاتم :الله يسلملي قلبك
    هبة بقلبا :هه مالقيت غير قلبي
    هبة :وهيك خالصين
    دفشتو وطلعو لبرا .. وكان ابوه لابس وقاعد ناطرو .. ولما شافو وقف وقال :شو جاهز
    حاتم :اي جاهز
    قرب واخد مكان هبة ودفشو وطلعو .. ونسرين طلعت من غرفتها كمان لابسة
    هبة :شو ع وين مرت عمو
    نسرين :عسوق الخضرا .. ليكي هبوش فيقي قمر كان بدا تتحمم دوبو الحمام حامي
    هبة : ماشي
    مشت لعند الباب وقالت : بدك شي من السوق
    هبة : لا سلامتك
    نسرين : يلا باي
    طلعت وسكرت الباب
    كملت هبة ع غرفة قمر وصارت تفيقا
    هبة :قمر .. قمورة .. قومي ياعروس
    فتحت عيونا قمر وقالت وصارت تتمطمط :صباحو هبة
    هبة :صباحو .. قومي تحممي بتقلك امك
    قمر :اي والله بدي اتحمم .. لانو جاي أسيد وبعدو جايين رفقاتي
    هبة :اي منيح
    قمر :صحي هبة انتي ماعندك رفقات
    هبة دغري تذكرت صباح ونهى وحست حالا مشتاقتلن .. بس هنن قاطعوها معد حكوها
    هبة :لا ماعندي .. هو عندي بس علاقة سطحية
    قمر :شقد الساعة
    هبة :صارت تسعة
    قمر :يييي اتأخرت هلأ بدو يجي أسيد ..لقوم اتحمم بسرعة
    هبة :قومي وانا بضبلك الغرفة
    _________________
    بالجامعة
    خلص أسيد اعطاء المحاضرة وقال :شو مابدن تباركولي
    الكل سكت وصار يتطلع ببعضو
    أسيد :على خطبتي
    الكل صارو يباركولو .. الا نهى وصباح اتطلعو ببعض بصدمة
    نهى :كمل حياتو عادي
    صباح : شوبدو يعمل
    نهى :اي الله يهنيه
    صباح :بتعرفي اشتقت لهبة
    نهى :وانا كمان .. شو رأيك نروح نعملا زيارة
    صباح :اذا قاطعنها مشان أسيد وأسيد هاه انخطب
    نهى :قولتك نحنا ظلمناها
    صباح :يمكن
    نهى : بس يلي عملناه الو مبرر
    صباح : والله مابعرف .. قومي بعدين بنشوف شوبدنا نعمل
    طلع أسيد وبوجهو عبيت خطيبتو
    __________________
    اندق الباب وراحت هبة تفتح ..
    هبة :معقول أسيد ؟؟لا لا ..يمكن مرت عمي
    قربت وفتحت .. وبتتفاجئ فيه
    وقفو وصفنو ببعض .. بس هو اكتر شي صفن فيه هي العلامات يلي بوجها ..
    وهية لاحظت عليه وقالت :اهلين
    أسيد :مرحبا
    هبة : اهلين
    أسيد :قمر موجودة
    هبة :اي .. هلأ بتطلع من الحمام .. فاتت تتحمم .. تفضل هلأ بستعوقها
    دخل وقعد .. وفتح زر جاكيتو وركز قعدتو منيح
    أسيد :عمي هون
    واقفة قدامو :قالت لأ طلع هو وحاتم
    أسيد :ومرت عمي
    هبة : كمان مانها هون .. نزلت عسوق الخضرا
    ضحت ضحة صغيرة وقال :يعني مافي غير انا وانتي
    هبة بلعت ريقا وقالت :رايحة شوف قمر
    وقف ومسكها من دراعا ليمنعا تمشي
    قلبا صار يدق بسرعة .. وماعرفت شو تحكي
    أسيد :شوفتك عندي اهم من شوفتا
    هبة: أسيد انت شو عم تعمل
    أسيد :اشتقتلك
    بكت وقالت :أسيد بترجاك
    تركها وقال :بس .. بس لاتبكي
    هبة: رايحة شوف قمر
    تركتو وهو رجع قعد مكانو ..
    رجعت هبة وقالت : شوي وبتطلع .. رح اعملك فنجان قهوة
    أسيد :مابدي قهوة ..
    كتفت ايدها وقالت:شوبدك
    أسيد : ليش ماعم تجي ع الجامعة
    هبة :معد بدي
    أسيد : شو هو يلي معد بدك اياه
    هبة :كلشي .. معد بدي شي من هالحياة
    أسيد :ليش هيك عم تحكي معي
    هبة :كيف بدك اياني حكيك وانت جاي على هالبيت مشان تشوفني كيف عم اتعذب .. يعني فوق عذابي وكسر قلبي جاي انت تكملا معي
    أسيد :ليش هي العلمات على وجهك
    هبة :هه .. رايحة اعملك قهوة
    مشت ع المطبخ .. وهو اجا بدو يوقف .. وقفو صوت قمر من وراه وهية لافة شعرها بمنشفة وقالت:حبيبي .. ثواني وجاي لعندك
    اسيد :اوكي حبيبي ناطرك
    بعد شوي طلعت هبة ومعا القهوة
    هبة :شو وينا قمر
    أسيد :هلا بتجي
    حطت القهوة وقعدت قبالو
    هبة :أسيد لوين بدك توصل
    أسيد :مابعرف
    هبة :وقمر
    أسيد :مابعرف
    هبة :لاتتزوجا
    أسيد :ليش
    هبة : انت مابتحبا
    أسيد :وانت كمان مابتحبيه
    هبة :انا غير انت ... أسيد بترجاك بعد
    أسيد :ابي كان بعيد ولهلأ عم يتعذب
    سكتت وماردت
    اسيد :بتعرفي انو امك
    هبة :اي بعرف
    أسيد : هه شو هالقدر هاد
    هبة : قدر ظالم
    أسيد :رجعي ع الجامعة
    هبة :مابدي
    قمر :شو مابدك
    التفتو عليها وحكي أسيد : هبة كانت طالبة عندي .. وعم قلا ترجع عالجامعة
    قمر :صحي رجعي ع الجامعة هبة بتتسلي
    هبة :حاتم مابيتنرك وحدو .. وقامت
    هبة :رح اترككن تاخدو راحتكن
    __________________________
    عم تمر الايام .. وأسيد كل يوم بزور بيت خطيبتو .. وحاتم معد ضرب هبةكتير .. وماشية الحياة طبيعية روتينية .. وهبة طول هالفترة عم تحاول تتجنب أسيد .. تتجنب الحديث معو وتتجنب القعدة معو
    قاعدين العلية كلها سهرانين ومعن أسيد الا هبة
    ابو حاتم :وينا هبة ليش ماعم تقعد معنا
    أسيد :اذا عم تخجل مني .. مابعود بجي
    قمر :لا لا .. مامشان هيك .. بس هية بتحب العزلة
    نسرين :يا هبة ... ياهبة
    حاتم :حبيبتي هبة
    طلعت هبة من غرفتها وقالت :اي مرت عمو
    نسرين :تعي سهري معنا حبيبتي .. بغرفتكن مافي صوبيا هلا بتبردي
    هبة :ماني بردانة .. عم اقرأ رواية
    نسرين :شو مافي برد .. تعي سهري معنا .. ليكي هالسهرة نا احلاها ماناقصها غيرك
    هبة :جاي
    شدت باب غرفتها وقربت قعدت معن
    هبة :حاتم خبرت اهلك
    حاتم عضلا عشفتو لتسكت
    مامون :شوفي .. شوبدو يخبرنا.
    هبة بعد ماشافت حاتم عض عشفتو معد استرجت تحكي ..
    هبة :اااه .. لا مافي شي
    نسرين :لا في شي .. احكي هبة
    هبة :مادخلني اسألو حاتم
    حاتم : مافي شي
    ابوه :حاتم احكيي
    أسيد :خير ياجماعة ..شو صاير
    ابو حاتم :هبة بدا تحكيلنا
    حاتم عصب وقال :هبة ذا يتحكي ماتلومي الا حالك
    ابو حاتم :هبة عم قلك احكييي
    صارت تتطلع على عما وجوزا .. وماعرفانة شو تعمل
    عما :هبة اسمعي كلمتي واحكي
    هبة :طيب رح احكي .. حاتم عم يتواصل مع دكتور مشان يعمل عملية ويرجع يمشي
    ابو حاتم : ما نحنا خبرنا الدكتور وقلنا انو هي العميلة خطرة عليك ويمكن ماتنجح
    حاتم :وانا بدي اعملا هيك هيك مكرسح شوبدي اخسر من يلي خسرتو .. وانتي هبة خانم مابصير تخبي شي
    هبة :اهلك لازم يعرفو
    حاتم :لا محدا لازم يعرف .. وحتى الك ماكان لازم احكيلك
    هبة :حكيت هلا ومشي الحال
    حاتم :لا مشي الحال .. اناعرفان رأي ابي .. انو رح يعارض .. مشان هيك محدا دخلو وهي حياتي
    هبة :اذا خطرة متل ماعم يقول عمي انا كمان رح امنعك
    حاتم:ليش مين اخد رايك .. ولابدك اياني ضل طول عمري تحت امرتك
    هبة :هلا انت تحت امرتي ؟؟
    حاتم :اي .. عم تمشيني متل مابدك .. وانا ساكت بس لانو مقعد
    هبة :لك من وين عم تجيب هالحكي .. انت ليش عطول ظالمني
    حاتم :اي كتير مظلومة .. كلكن حيايا
    هبة : لك شوبدو يحكي الواحد يخرس احسن الشي
    أسيد :طولة بالكن ياجماعة .. لاتتخانقو من ولا شي
    حاتم : يكون بعلمكن جميع انا هي العملية بدي اعملا وحكيت مع الدكتور وحددت موعد
    نسرين :يا امي بلالك اياها الله يرضا عليك
    هبة : تركيه مرت عمو .. مارح يقنتع راس يابس
    ابو حاتم : هبةة
    حاتم : هبة قومي من خلقتي .. بدكن اياها تسهر معكن .. ليكو سهرتا ما احلاها
    هبة كتفت اديها وقالت : ماني قايمة
    حاتم :عم قلك قومي من خلقتي
    هبة : ع وين بدي قوووم
    حاتم : ع الجهنم يلي تاخدك
    هبة :شايفين كيف بعاملني مشان ماتفكرو انو عم اظلمو
    حاتم :مابدي ارجع عيد .. عم قلك قومي من خلقتي ماني ناوي ابتلى فيكي
    أسيد :طول بالك ماوصلت المواصيل لهون
    حاتم : وصلت ومشي الحال ... هبة قومي من وجهي
    قامت هبةوقالت :قايمة بس لعند اهلي
    حاتم :درب السد مايرد
    هبة : بسيطة ياحاتم
    مشت خطوتين ووقفا صوت حاتم : اذا بتطلعي من هالبيت مالك رجعة
    هبة : بالناقص
    حاتم : النا هاد الحكي
    هبة : لا بس الك ..خليك تتعلم كيف تحترمني وماكل شغلة قومي من خلقتي واسكتي .. انا ماني عبدة عندك
    حاتم : ليش صاير وقحة وليه
    هبة : عم اتعلم من وقاحتك
    ابو حاتم :معد تعرفووو تسكتو
    حاتم : هي المخلوقة بدها ترباي
    نسرين :خلص ياحاتم ... خلص ياهبة
    هبة : وكيف بدك تربيني .. بالقتل .. ما عأساس معد تمد ايدك علي
    حاتم : لك خرسيي ... خرسيييي
    هبة :خرست ورايحة من خلقتك للأبد
    حاتم : قبل ماتروحي بدي قلك انتي طالق
    ابوه :لك الله يغضب عليك .. الله يغضب عليك يا الشيطان
    حاتم : خلص معد بدي اياها .. روحي ولاترجعي
    أسيد حس انو فرح كتير بس مابيين .. ومثل انو مقهور
    أسيد :ليش هيك يا حاتم .. ليش
    هبة :مو اول مرة هي تاني مرة .. روح الله وسكتت
    حاتم :لك لساتك واقفة .. انقلعي من خلقتي.. ماسمعتي قلتلك انتي ..امو حطت ايظا عتمو وقالت :لك سكوووت ..
    أسيد وقف وقرب من هبة وقال :مابصير هيك .. هبة تعي قعدي لازم نحل هالقصة
    حاتم :عم قلكن مابدي اياها مابدي شوف خلقتا بهل البيت
    واقفة وعم تبكي
    حاتم :اي اي ..زرفي دموع التماسيح
    أسيد :والله مابصير هيك ..شبكن
    هبة :أسيد توصلني لعند اهلي
    أسيد : متل مابدك تفضلي ..
    هبة :خلص تاركتلك هالبيت .. ومعد فرجيك وجهي
    برمت لتمشي ومع برمتا داخت وقبل ماتوقع شافها أسيد وسندها بسرعة واجت بحضنو
    يتبع ....

  12. [11]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    بين ناريين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الحادي_عشر
    حاتم :اي اي ..زرفي دموع التماسيح
    أسيد :والله مابصير هيك ..شبكن
    هبة :أسيد توصلني لعند اهلي
    أسيد : متل مابدك تفضلي ..
    هبة :خلص تاركتلك هالبيت .. ومعد فرجيك وجهي
    برمت لتمشي ومع برمتا داخت وقبل ماتوقع شافها أسيد وسندها بسرعة واجت بحضنو
    أسيد :هبةة .. هبةة..
    قربو كلن منها
    أسيد :هبة اغمى عليها
    نسرين :قمر اتصلي بالدكتور فورا
    حملها أسيد وقال :وين حطا
    نسرين :عغرفتها ..
    دخلوها عغرفتها .. وأسيد نزل لعندا وصار يحاول يصحيها
    أسيد بخوف ولهفة :هبة .. ياهبة .. هبة عم تسمعني
    دخلت قمر وبأيدا الموبايل .. أسيد اتطلع عليها وقال :في دكتور جاي ولا روح جيب
    استغربت من لهفتو وقالت :لا جاي .. في دكتورة بالحارة اتصلت فيها
    ____________________
    قاعدين بتوتر بالصالون .. وحاتم مبين عليه الخوف والندم على مرتو .. وكذالك الامر أسيد .. بس أسيد مسيطر على خوفو ..
    انفتح باب غرف وطلعت الدكتورة
    الدكتورة :لا تخافو ..
    قربو منها كلن
    حاتم :طمنيني دكتورة كيفا مرتي
    الدكتورة :اطمنو مافي شي بس الظاهر حامل اذا الله ماخيبني
    أسيد بهل الكلمة فقد الامل ع الاخير انو هبة ممكن ترجعلو .. وهو لحد الان عندو امل انو ترجع .. كتم حزنو وانسحب وقعد ع الكنبة
    حاتم :كيف دكتورة
    الدكتورة :يعني ع التحاليل ببين معكن اما ع الفحص السريري ماببين زيادة.. بس مرتك صرلا فترة فايتها واكيد حامل ... وهي الدوخة عادية بالنسبة للحوامل .. كتبتلها على مغذيات جيبولا اياها .. وخليها تشوف دكتورة نسائية بكون افضل
    ابو حاتم : يعطيكي العافية دكتورة عذبناكي معنا
    وصلها ع الباب والكل قام وفات لعند هبة الا أسيد.. يلي كانت متسطحة عتختها وشاردة .. مامبين من شرودها اذا فرحانة او حزناني
    قمر :مبروك هبوش
    حاتم قرب منها ومسكلا ايدا وباسا وقال :مبروك حبيبتي
    سحبت ايدا من ايدو بسرعة
    دخل أبو حاتم وقال : مبروك يابنتي
    هبة : وين المبروك بالموضوع شو نسيتو انو انا مطلقة
    نسرين :بس طلعتي حامل .. والطلاق مابيوقع عليكي
    هبة :مين قال هيك .. متأكدة من كلامك .. عندك دليل عكلامك
    سكتت
    هبة :عمي ياريت تتصل بالشيخ وتسألو .. واذا واقع علي الطلاق انا بدي روح لعند اهلي
    ابو حاتم :شوبدك تروحي تعملي عند اهلك يابنتي .. انتي هلأ حامل
    هبة : حتى اولد بعطيكن ابنكن
    صوت الباب انطبش
    اتطلعو حواليهن وعرفو انو أسيد يلي راح
    قمر : هاد اكيد أسيد. وطلعت بركي بتلحقو
    هبة :شو عمي .. يلا اتصل ..
    حاتم ساكت ومنزل راسو بخجل
    طلع ابو حاتم اتصل بالشيح ورجع
    هبة :شو قلك عمي
    ابو حاتم :بيوقع الطلاق
    رفعت الغطا عنها وتجلست وقالت :انابدي روح لعند اهلي
    ابو حاتم :من هاد البيت مالك طلعة .. وانا اتصلت بالشيخ يجي ويلاقينا فتوى
    هبة :بس انا معد بدي ضل عنكن
    ابو حاتم بلش يعصب وقال :ماعنا نسوان تطلق .. وكمان حوامل بعيدة عن سنانك
    هبة :طيب بدي اهلي .. بدي حطن بالصورة .. ومعد بدي خبي عنن متل هديك المرة
    ابو حاتم : انا بتصل بأبوكي وبخليه يجي
    هبة : وامي
    ابو حاتم :ماشي
    رجعت وغطت حالا وقالت :تركوني لحالي لو سمحتو
    طلعو كلن لبرا ..
    وابو حاتم صار يبهدل بحاتم برا
    ابو حاتم : انت طول عمرك بدك تضل جحش .. ااااه .. العما بقلبك .. ماطبقت السنة وصاير مطلق مرتك مرتين .. يكون بعلمك لسه مرة وبتصير محرمة عليك
    هبة بغرفتها عم تسمع الحديث وتبكي .. مدت ايدها عبطنها بحزن وقالت : مابعرف اذا لازم افرح ولا لازم احزن .. احزن عليك وكيف بدك تجي وكيف بدك تعيش بهل الجو .. ولا افرح لانو الله رح يطعمني طفل يونس علي وحدتي ويملي علي حياتي ..
    برمت عجنبها وحطت ايدا تحت خدها وقالت : ع شوي فكرت حالي خلصت من هالعيلة وقلت معد ارجع مرة تانية .. كان عندي امل انو ارجع انا وأسيد متل اول .. بس خلص الظاهر نحنا مستحيل نكون لبعض .. خلص ياهبة حاج تفكري بأسيد .. أسيد مانو الك ولابعمرو رح يكون الك .. لازم تقتنعي بهاد الواقع ... ياترى شو موقفو لما عرف انو انا حامل .. اكيد بكون انحبط وحزن كتير ... شفت الفرح بعيونو لما حاتم طلقني .. هه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن..
    وهية شاردة وحزناني .. انفتح الباب وكانت امها وعيونا كلها فرح
    ايمان :حبيبتي هبة .. مبروك ياعمري
    هبة: شو مبروك ع الحمل ولا ع الطلاق
    ايمان :شوووو
    ________________
    قدام فرع الامن
    صف سيارتو أسيد ونزل .. سال شرطي : الضابط رافع موجود
    الشرطي :اي موجود بمكتبو
    كمل ع مكتب رافع .. وفتح بدون مايدق .. كان رافع حاطط رجليه على الطاولة ومرتكي على الكرسي وعم يقلب بموبايلو .. ولما شاف اسيد تجلس
    رافع :أسيد ؟؟
    فات أسيد وقعد على كرسي وقال :حامل
    قام لعندو وقعد مقبالو وقال :شووو
    أسيد :هبة حامل
    رافع :ههههه انو وين المشكلة
    أسيد: ليش ماعم تفهمني ..
    رافع : بصرحة انت يلي ماعم تفهم عحالك .. انو خلص المخلوقة تزوجت وراحت بحال سبيلا .. شوبدك اذا طلعت حامل او لأ .. حاج تقهر حالك
    أسيد : كنت بدي انتقم واحرقلا قلبا
    رافع :ايي
    أسيد :رحت ولقيت قلبها فحمة كتر مانو محروق .. كل يوم عم تاكل ضرب من جوزها .. وعايشة بالجحيم .. شفقت عليها وقررت انو ما أئذيها .. المهم بدي ضل جنبا
    رافع :اي
    أسيد :اليوم جوزا طلقا ... ولحسن حظي .. بتطلع حامل بنفس اللحظة هه
    رافع : كيف .. كيف
    أسيد :قلت خلص .. اتطلقت وصارت حرة .. بتغمى وبتوقع بين ادي
    رافع :ليش بين اديك انت
    أسيد عم يتابع حديثو وماعم يرد ع اسئلة رافع : لما وقعت بين ادي وحملتا عغرفتا .. حسيت رجعتلي روحي .. وبنفس الوقت كنت خايف عليها كتير
    اتصلو بالدكتورة واجت .. واذ بتطلع حامل
    رافع :أسيد انت مانك أسيد القديم .. أسيد بتسمع بنصيحتي
    أسيد :شو
    رافع :تروك خطبيتك وحبيبتك... تروك هديك العيلة كلها .. وجودك معن رح يسببلك وجع راس ووجع قلب
    أسيد : بجي بدي ابعد مابقدر ..صدقني ماعم اقدر .. صح انا ماشي بطريق غلط .. وعم اظلم قمر معي .. بس بفكر اذا بدي اتركها .. كيف بدي اتطمن عن هبة .. كيف بدي اعرف اخبارها .. كيف بدي اعرف اذا هية منيحة او لأ
    رافع : وبلا ماتعرف ..صدقني بترتاح
    أسيد :يعني اترك قمر
    رافع :بكون افضل .. هبة حامل وبعد كم شهر رح يصير عندا طفل وانت من دون طفل ماضل ولافيوذ برلسك كيف اذا صار عندا طفل بيربطا مع هديك العيلة .. وبعدين تعا لهون .. قمر مافكرت اذا كملت معها رح تصير زوجتك .. انت مستعد تتقبل وحدة مابتحبا
    أسيد :ما قصة مابحبا .. ماني مستعد اتقبل وحدة غير هبة
    رافع :لكن ابعد احسنلك ..
    أسيد:بالاول بدي اتصل بقمر واسالها شو صار بعد ماطلعت
    رافع :لك عبسسس
    _____________________
    قمر بغرفتها عم تحكي ع الموبايل : اي حبيبي ... قال وقع عليها الطلاق .. اجا الشيخ ورجعلو اياها ...بس انت وين رحت فجأة ... امممم ...والله مابعرف تركتن وفتت عغرفتي ... هون بيت عمي اهلا لهبة .. وعم بتعاتبو مع بعضن
    __________________
    بعد يومين
    هبة فتحت الباب بدها تطلع .. بيطلع بوجها أسيد
    أسيد :ع وين
    هبة :عفواا
    من جوا صوت حاتم :اهلا بالصهر تفضل فوت
    دخل كم خطوة وقال : كيفكن
    حاتم :اهلين أسيد تفضل
    أسيد :شو وين رايحة المدام هبة
    هبة :ع الدكتورة .. اطمن عحملي
    أسيد :بتحبي وصلك
    هبة :لا انت بعدك واصل .. تفضل قعود مع خطيبتك
    حاتم :حبيبتي خليه يوصلك .. هلا صعب تلاقي تاكسي او سرفيس
    هبة :ولايهمك بدبر حالي
    أسيد :بوصلك وبرجع .. او بنطرك .. انتي حامل وبركي تعبتي
    طلعت قمر من جوا عصوت أسيد وقالت :اهلين حبيبي ليش بعدك واقف ع الباب .. تقضل فوت
    أسيد :شفت هبة طالعة قلت بوصلها ..
    قمر :اي مو غلط .. روحي معو هبة..
    هبة :لا مابصير .. أسيد جاي يقعد معك .. ومابدي عطلو .. يلا بالاذن
    تقدمت وطلعت برات البيت
    حاتم :أسيد لو سمحت وصلها .. من بعد أذنك .. هبة عنيدة انا بعرفها منيح
    أسيد بقلبو :مابتعرفها قدي
    أسيد :تكرم الف طلب متل هالطلب
    طلع كانت واقفة ناطرة تاكسي .. ركب سيارتو ومشي لقدامها وفتحلا الباب
    هبة :قلتلك مابدي اركب مع حدا
    أسيد : جوزك طلب مني .. وماحبيت خجلو
    قربت وركبت ومشي
    ضلو فترة ساكتين .. بعدين حكت هبة : كيفك أسيد
    أسيد :ههههههه
    هبة :ليش عم تضحك
    أسيد :بزمتك هاد سؤال
    هبة :بعتذر
    سكتو شوي .. بعدين حكي أسيد
    أسيد : منيح يلي صرلي شوفك على انفراد مشان احكي معك
    هبة :عن شو
    أسيد :بدي ودعك
    هبة بخوف : ليش
    أسيد : ما معد استحمل كمل .. بدي ابعد بركي برتاح
    هبة :يعني بدك تتزوج وتاخد مرتك وتسافرو
    أسيد : لا .. انا لحالي .. رح افسخ الخطبة .. بتعرفي انو انا خطبت قمر لاحرقلك قلبك ..بس لما خطبتا شفت انو انتي يلي فيكي مكفيكي .. وقررت انسحب احسن الك والي
    وصل لقدام العيادة النسائية وقال :هون
    هزت براسا .. وحكت : منيح يلي رح تعملو .. بالتوفيق
    نزلت وطبشت الباب ومشت
    وهو ضل عم يلحقا بعيونو لفاتت ع العيادة
    ___________________
    بالعيادة
    نايمة هبة على سرير الفحص وشاردة .. والدكتورة عم تمرر جهاز الايكو على بطنها
    الدكتورة :في حمل
    فاقت من شرودا وقال شو قلتي دكتورة
    الدكتورة :عم قول في كيس حمل صغير .. بس شكلو ضعيف
    هبة :شو يعني
    الدكتورة :هلأ رح اعطيكي ابر مثبت
    هبة :وبعدين
    الدكتورة :لا تخافي .. بس اذا ضعيف كتير يمكن ينزل
    هبة :ليش
    الدكتورة :هلأ نحنا رح نعمل يلي علينا .. وبعدين انت بعدك عروس .. يعني لسه الايام قدامكن
    هبة : طيب شكرا دكتورة
    _____________________
    ببيت أسيد
    قاعد هو وامو .. امو شاردة بالتلفزيون .. وأسيد محتار كيف بدو يفتح الموضوع مع امو
    اسيد :ماما
    امو :اي ياحبيبي
    أسيد :ماما بدي قلك شغلة
    طفت التلفزيون والتفتت عليه وقالت :احكي حبيبي
    أسيد :بدي افسخ الخطبة
    امو :نعمممم ... لك ليش
    أسيد :هيك معد بدي
    امو :ماعلى كيفك .. شو بنات الناس لعبة
    أسيد :اكتشفت انو مابحبها
    امو :طيب جيت معك .. شوبدنا نقول للجماعة .
    سكت ومعد رد
    امو : سماع أسيد .. طول عمري بعرفك عاقل .. لعب بمشاعر البنات مانها من عوايدك .. وقمر بتحبك كتير وبتموت فيك .. وانا ماصدقت خطبتلك .. وافرح فيك .. برضاي الله عليك يا امي لاتكسر بخاطرها .. وبدي روح لعند ابوك وبقيانة مشانك
    أسيد :مليون مرة قلتلك.. بدك تروحي لعند ابي روحي ولاتخليني حجة
    امو دمعو عيونا وقالت :ليش هيك عم تحكيني .. فوق ماني خايفة عليك وبدي مصلحتك
    أسيد قام بسرعة لعندا مسكلا ايدا وقال :مشان الله يا امي سامحيني .. والله مابقصدي .. خلص متل مابدك بصير
    امو :البنت بدك تتزوجا وبكرا رايحة حدد موعد العرس
    أسيد :بس يا امي
    امو :انا حكيت يلي عندي .. وبعدين هي البنت انت يلي جبتا مو انا .. والا والله بغضب عليك وبقاطعك ليوم الدين
    قام بحزن وقال :عملي يلي بدك اياه
    _____________________
    قاعدة هبة متمددة على تختها وعم تقرأ كتاب
    انفتح الباب ودخل حاتم .. وقرب منها
    حاتم :شو صار معك عند الدكتورة
    هبة :قال منيح .. عطتني شوية ادوية ..وقال ارتاحي
    حاتم : اي منيح
    الوضع بيناتن فيه نوع من انواع البرود بعد هديك الليلة
    بس هبة حاولت تمحي شوي من هالبرود وتبادر وقالت :شو صار معك بخصوص العملية .. لساك مصر تعملها
    حاتم :طبعا
    هبة :وانا معك
    حاتم :شو يعني
    هبة :رح ادعمك .. ورح وقف معك لتعمل هالعملية
    حاتم :عنجد
    تركت الكتاب من ايدها واقتربت منو ومسكتلو اديه وقالت :طبعا .. انت زوجي واذا انا ماوقفت جنبك مين بدو يوقف جنبك ..
    حاتم :يا الله ما احلاكي ياهبة ..
    هبة : مشان تعرف قيمتي .. ومشان تبطل تعمل مراجل
    حاتم :خلص وعد
    حطت ايدا عتمو لتمنعو وقالت :لا تكمل .. لاتوعد شي وانت مابتقدر تنفذو
    حاتم :هههه طيب رح حاول
    هبة :اي هيك فيها وجهة نظر ههه ... اي قلي مين سهران برا
    حاتم :ابي وامي وقمر
    هبة :تطلع نسهر معن
    حاتم :اي ليش لأ
    وقفت ودفشتو ليطلعو لبرا يسهرو مع العيلة
    __________________
    تاني يوم
    انفتح باب غرفة هبة وطلعت عم تتاوب .. وتتفاجى ببنت حماها سمر قاعدة مع نسرين وقمر
    هبة :سمر عنا .. يا مية اهلا وسهلا
    وقفت سمر وسلمو عبض .. وقعدو
    سمر :قال حامل مبرووك
    هبة :اي والله حامل .. الله يبارك فيكي .. عقبالك
    سمر :هههه ماهو انا كمان وصيت
    هبة :عنجد .. يي الف مبروك ..الله يتمم عليكي حبيبتي
    سمر :وعليكي ياعمري
    قمر :هبة تشربي قهوة
    هبة :اي بشرب قايمة جيب فنجان
    قمر :لا والله انا بجبلك .. خليكي قاعدة
    قامت قمر ع المطبخ تجيب فنجان .. ونسرين حكت :هبة شو صار مع حاتم
    هبة :بشو
    نسرين :مشان العملية
    سمر :صحي عنجد لساتو معند بدو يعمل عملية
    هبة :اي وانا رح وقف معو
    نسرين :بس ياهبة ماسمعتي عمك
    هبة : مظبوط .. بس حاتم حاطط كل املو بهل العملية واذا ماعملها رح يضل طول عمرو يعتابنا انو ماخليناه يعملا ويضل يحط الحق علينا ع الطالعة والفايتة
    اجت قمر وجابت فنجان قهوة لهبة
    قمر :عن شو عم تحكي
    هبة :عن عملية حاتم
    قمر :وشو قررتو
    هبة :بكرا رح روح انا واياه لعند الدكتور .. ونشوف شو بينصحنا
    سمر :على خير
    رن الجرص
    سمر :انا بفتح
    قامت فتحت وكانت ام أسيد
    سمر :اهلين خالة تفضلي .. تفضلي
    أم أسيد :كيفك يابنتي يا سمر
    سمر :مشتاقتلك خالة.. تفضلي زارتنا البركة
    ام أسيد :تسلميلي
    دخلت وسلمت ع الكل وقعدت
    ام أسيد :كيفكن يا جماعة
    الكل :الحمد لله
    ام اسيد.:كيفك هبة .. شو اخبارك
    هبة :الحمد لله طنط
    هبة بقلبا اكيد جاي تعتذر وتخبرن انو بدن يفسخو الخطبة
    ام أسيد : اكيد مستغربين جيتي بهل الوقت
    نسرين :لا يوه .. البيت بيتك وايمت ماجيتي اهلا وسهلا فيكي
    أم أسيد :تسلميلي يارب .. اي اختي ام حاتم .. بدي اسألك عم تجهزو للعروس
    نسرين :اي عم نجهز شوي شوي
    ام أسيد :بدي تخفو ايدكن شوي
    نسرين :ليش شوفي
    ام أسيد :بصراحة مستعجلين وبدنا ناخد عروستنا
    هبة انصدمت وجمدت مكانا
    نسرين :وليش مستعجلين
    ام أسيد :يعني لايمت .. خلينا نفرح فيهن .. الواحد مابيعرف شو بصير معو بكرا .. وخلينا نستعجل
    نسرين :البنت بنتكن وايمت ماحبيتو بتاخدوها وبتمشو
    ام أسيد :تسلميلي يا موجبة .. شو ياقمر
    قمر :متل مابدك مرت عمو
    ام أسيد :طيب شو رأيكن الخميس الجاي
    نسرين :هاد يلي جاي؟؟
    ام اسيد :اي اي
    نسرين :مابعرف اذا بنلحق
    ام أسيد : هبة جهزتوها بيومين .. ماهيك
    هبة ماحكت
    نسرين :مظبوط
    ام اسيد :اصبح بنلحق
    بلعت ريقا هبة وقالت :خالة ليش مستعجلين
    ام أسيد : والله أسيد هو يلي مستعجل .. مو انا
    ابتسم قمر بخجل ومعد ردت
    هبة : اي بالهنا .. قامت وقالت :رح جيب فنجان قهوة لطنط
    ام أسيد :يسلمون يا عروس
    راحت هبة على الطبخ ووقفت ع المجلى وحكت بقلبا :ليش هيك عم تعمل معي يأسيد .. ليش عم تكذب علي .. عأساس بدك تبعد ... هاد هو البعد يلي اخترتو .. الله يسامحك احسن الشي
    كانت في دمعة رح تنزل .. بسرعة مسحتا واخدت فنجان قهوة وطلعت
    _________________________
    تاني يوم
    هبة عم تلبس وحاتم لابس وعم ينطرها تخلص
    هبة : اتصلت بمكتب التاكسي يبعتولنا تاكسي؟
    حاتم :لا اتصلت بأسيد
    هبة :يعني شو الزلمة خدام عنا لحتى ع كل شغلة صايرين تتصلو فيه
    حاتم :شوفيها .. الزلمة محترم .. وبس بدو خدمة
    هبة :تقل الطحش ع امك وابوك بيكرهوك
    حاتم :شو نحنا كل يوم عم نطلب منو .. هية هالمرة
    هبة :اتصل فيه وقلو لاتعذب حالك .. انا مابحب اطلب شي من حدا
    حاتم :رح يوصل ماحلوة اتصل واعتذر
    هبة: اوف منك يا حاتم .. اوووف
    حاتم :خلص حبيبتي لاتعصبي بس هالمرة
    هبة :هالمرة وبس
    حاتم :وعد هالمرة وبس
    اندق الباب
    حاتم :هاه هاد هو انتي جاهزة
    اخدت جزدانا وقالت :اي جاهزة
    دفعتو وطلعو
    ابو حاتم :شو رايحين ع الدكتور
    هبة :اي عمي بدكن شي
    ابو حاتم :لا الله معكن ..
    مشو لعند الباب وكانت قمر واقفة مع أسيد
    قمر :رجاع معن أسيد خلينا نتغدا سوى
    أسيد :بحاول .. شو حاتم جاهز
    حاتم :اي جاهز
    تقدم أسيد لوراه وقلا لهبة عنك .. ومسك الكرسي ودفعو وطلعو
    هبة :بدك شي قمر
    قمر مصدومة من برود أسيد وقالت :لا تروحو وترجعو بالسلامة
    ___________________
    وصلو ع العيادة .. وكان الدكتور بأنتظارن
    الدكتور لأسيد وهبة :انتظرو هون .. واخد الكرسي عن أسيد وكمل فيه لداخل العيادة ..
    وضلو هنن بقاعة الانتظار
    قربت هبة وقعدت على كرسي وهية متجاهلتو تماما لأسيد
    قرب أسيد وقعد جنبها
    أسيد : من اول ما طلعنا وانتي ماحكيتي شي ولاحتى اتطلعي فيني
    هبة :ليش لاحكي او اتطلع فيك .. هالشي مامن حقي
    اسيد :تصرفي عادي .. وكأنو زوجة ابن حماي
    هبة :ما عأساس رح تفسخ الخطبة .. فورا بعتت امك تحدد موعد العرس وكمان مستجعل
    أسيد : يلي صار ...
    هبة :مابدي اعرف يلي صار ومابهمني .. ولو سمحت بعد عني
    أسيد : رح بعد بوعدك .. بس مع قمر
    هبة :الله يهنيكن ومبروك سلف
    طلع ممرض وقال الدكتور بدو يشوفكن
    قامو وفاتو لعندو..
    كان حاتم قاعد مقبال الطاولة على كرسيه وأسيد وهبة تقدمو وقعدو جنبو
    هبة :طمنا دكتور
    الدكتور : ايمت بتحبو نحدد العملية
    هبة :يعني مافي خطورة
    الدكتور :الخطورة هية اذا الجسم بيستقبل الجهاز او لأ
    أسيد :دكتور هو جهاز شو
    الدكتور :بيتركب مكان الركب وبعوض مكانها .. لانو الركب عند حاتم منتهين ع الاخير
    أسيد.: وبيقدر يمشي بعدن نظامي
    الدكتور :حاليا رح نعمل عملية لرجل وحدة
    اسيد :ايي .. وكيف بدي يمشي برجل وحدة انا
    الدكتور :على عكازات .. بس يعني اهون من قعدت الكرسي .. يعني بتصير تقضي حاجة بتقدر تتنقل احسن من قبل .. وكمان الرجليتن رح تكون تكلفتها كبيرة .. اما رجل وحدة طبعا التكاليف رح تكون اقل
    اسيد :صحي حاتم كيف تصاوبت
    حاتم :كنت واقف ع الحاجز .. ويمكن قناص او شي مابعرف .. ورشني برجلي ..يعني ماحسيت عحالي غير صرت بالارض ورجلي مبخشين
    أسيد :الله يشفيك
    حاتم :تسلم يارب
    هبة :طيب دكتور ايمت اقرب وقت تحددلنا فيه العملية .. انو ع وقتك نحنا ماعنا مشكلة
    الدكتور :الجمعة منيح
    هبة :اي منيح كتير .. وبعد عرس قمر وأسيد مشان نحضرو
    حاتم :اي معك حق .. الجمعة دكتور كتير منيح
    الدكتور :لكن الجمعة اذا الله راد
    هبة : اذا الله راد
    وقف أسيد وقالت :يعطيك العافية دكتور
    الدكتور :الله يعافيكن ..
    دفشو أسيد وطلعو
    _________________
    وصلن أسيد ع البيت لقدام البيت ونزل طلع الكرسي حاتم من الطبون وقربو لعند حاتم .. وحاتم نقل حالو عليه
    حاتم :مابدك تدخل صهر
    أسيد :والله عندي شوية تحضيرات .. ببقا بجي
    هبة :على راحتك
    قربت دفشت جوزا ومشت
    هز براسو أسيد مع ضحك جانبية .. وراح ركب ورا مقودو
    دخلو ع البيت وقامت قمر وقالت :وينو أسيد
    هبة :قال مشغول
    رجعت قعدت مكانا بحزن ..
    دخلو حاتم وهبة وقعدو مع الكل وهبة قعدت تشرحلن شو صار عند الدكتور .. وقمر بغير عالم .. عم تفكر ليش هيك أسيد متبارد معها
    اندق الباب .. فرحت وقالت :اكيد أسيد انا بفتح
    قامت فتحت وتفاجئت بصبيتين وهنن صباح ونهى
    صباح :مر حبا
    قمر :اهلين
    نهى :هبة موجودة
    قمر :اي موجودة تفضلو
    تقدمو بخطوات بطيئة وهنن خجلانين
    هبة كانت عم تحكي ..وتشرح لبيت عمها
    هبة :وقال حاليا رح يعمل عملية بس لرجل وحدة
    قمر :هبة .. ليكي مين جاي لعندك
    اتطلعت فيهن وانصدمت ..
    نسرين :شو مابدك تدخلي ضيوفك
    هبة قامت وقالت :اهلا وسهلا تفضلو
    قربو منها وقالو :كيفك هبة
    هبة : بعرفكن رفقاتي بالجامعة .. صباح ونهى
    ابو حاتم ومرتو: اهلين بالصبايا تفضلو
    هبة :تفضلو ليش واقفين عنكن .. تعو عرفكن عبيت عمي .. عمي .. مرت عمي .. قمر بنت عمي ... وحاتم جوزي
    اتطلعو عحاتم وشافوه قاعد عكرسي متحرك .. وانصدمو .. بس ما اظهرو هالشي
    نهى وصباح :تشرفنا
    نسرين :الله يزيكن شرف .. تفضلو ارتاحو ليش واقفين
    هبة :ممكن نقعد انا واياهن بغرفتي صرلي زمان ماقعدت معن ومشتاقتلن
    مأمون : اكيد يابنتي .. وين بتحبو اقعدو
    اخدتن عغرفتها وسكرت الباب
    اتطلعت فيهن ودمعو عيونا
    هبة :اشتقتلك با ندلات
    قربو منها وضموها .. وصارو يبكو تلاتتن
    بعدو عن بعض .. وراحو قعدو عحرف السرير .. وهبة جابت الكرسي تبع المراي وقعدت قبالن
    نهى :هبة نحنا اسفين
    هبة صارت تبكي وتحكي : ليش هيك عمتلو معي .. تركتوني بعز محنتي .. جيتو بهدلتوني وعملتو قلبي اسود ونهيتو كلشي بيناتنا بدون ماتسمعوني ورحتو
    صباح :والله اسفين .. وماكنا بنعرف وضع ابن عمك
    هبة :لو سمحتولي احكي كنتو عرفتو ليش هيك عملت
    ساكتين وماعم يردو
    مسحت دموعا وقالت :ماوقت العتاب هلأ .. المهم انا اشتقتلكن كتير
    صباح :ونحنا والله
    نهى :سامحينا هبة
    هبة :الله يسامحكن
    صباح :احكيلنا كيفك
    ضحكت هبة ضحكة كبيرة .. صح عم تضحك بشكل هستيري بس هالضحكة مليان الم ووجع ... وهية عم تضحك قلب الضحك لبكي
    هبة :كيفني .. مكيفة .. شوبدي احسن من هيك .. كيف بدي كون وانا جسمي بمكان .. وقلبي بمكان تاني
    نهى :خبرتي انو خطب
    رجعت ضحكت :هههههه شفتو قمر يلي فتحتلكن الباب .. هي هية خطيبتو
    نهى وصباح :شوووووو
    هبة :نوسو صوتكن .. رح تفضحونا
    صباح :يعني عمل هيك ليضل قريب منك
    هبة :تسؤ .. لحتى يعذبني .. ويخيلني غار واحترق عليه وهو عم يتزوج بنت عمي
    نهى :ليش هيك عم تعملو ببعض
    هبة :مابعرف .. لا انا ولاهو بنعرف وين ماشين بطريقنا .. يمكن غبائنا .. ويمكن القدر مابعرف ...بس يلي عم اعرفو انو نحنا تنيناتنا غلطنا ومازانا عم نغلط
    والغلط الجديد يلي عملتو هو انووانا هلأ حامل
    صباح :عنجد .. اي الف مبروك حبيبتي
    نهى :الف مبروك ياقلبي
    هبة :الله يبارك فيكين .. اي شوبدنا نشربكن
    ______________________
    يوم العرس
    وبصالة فخمة .. عم يتم عرس أسيد على قمر .. الناس كلا مجتمعة .. واهل اسيد كلن ورفيفو ورفيقتو .. وهبة كانت مع اهلا وبيت عمها والمعارف
    هبة قاعدة على طاولة .. مع بيت عمها وجوزا ..
    قربت من حاتم وقالتلو بدي روح لعند امي عهديك الطاولة اذا بدك شي انهدلي
    حاتم :ماشي
    قامت بفستانها الاسود .. يمكن اختارت هاللون لتعبر عن حالتها الداخلية .. وراحت قعدت جنب امها
    وعيون أسيد عم ترافقا من مكان لمكان
    والاغاني شاعلة والكل عم يرقص و فرحان
    ايمان :يقبرني الحلو
    ابتسمت وقالت :بعيد الشر عنك ياعمري
    ايمان :انتي منيحة
    هزت براسا وقالت اي منيحة
    ايمان :مانك حزينة
    هبة :هههه حسيت حالي بالغت كتير بحزني .. حلي اتعود .. بس اليوم هو اخر مطب
    ايمان :متأكدة
    هبة :يمكن .. بس اخر مطب رح يكون صعب كتير
    ايمان : مظبوط .. والله يابنتي انتي نصيبك متل نصيبي
    هبة : هاد يلي اكتشفتو ... مشان هيك عم اتذكر كيف عشيتي حياتك وعم عيشها متلك مافي داعي عذب حالي واحلم وخطط كلشي موجود قدامي مسبقا ههههه .. بس لسه حاتم يتزوج علي وبتكمل القصة
    ايمان : شوو قلتي
    فاقت عحالا وقالت :اااه لا مافي شي
    ايمان :هبة شو قصدك بحاتم يتزوج عليكي وبتكمل القصة .. يعني ابوكي متزوج علي
    هبة :لا لا .. مافي هيك شي .. مابعرف كيف طلعت معي
    ايمان :هبةةة احكيي
    هبة :اي متزوج وعندو ولد
    ايمان :شوووو
    هبة :ماما اهدي وروقي .. لاتفرجي العالم علينا
    ايمان :وليش ماخبرتيني ...ومن ايمت بتعرفي
    هبة :ما من زمان والله بس اهدي
    قامت ايمان وقالت :انا رايحة ع البيت .. وبس يروح ابوكي انا بفرجيه .. لك انا بيتزوج علي .. بعد هالسنين بيتزوج علي .. لك لييش ..
    هبة :ماما نطريني .. ماما لاتروحي لحالك
    مشت ايمان وماردت عبنتها
    هبة :لالحقها
    قامت بسرعة لعند حاتم وهست بادنو : حاتم انا لازم روح عبيت اهلي ضروري
    حاتم :شوفي
    هبة :ماما وبابا يمكن يتخانقو وتعلق بيناتن
    حاتم :ليش شوفي
    هبة :لك بعدين بحكيلك انا رايحة .. ماشي
    حاتم :ماشي .. اتصلي فيني وخبريني
    طلعت أيمان وهية معصبة ولحقتا هبة .. بس هبة لما وصلت عباب الصالة .. وقفت والتفتت على أسيد نظرة طويلة .. وبعدا نزلت راسا بحزن ولفت وطلعت
    وهو عيونو مافارقتا نهائيا .. وشاف نظرتها الحزينة .. يلي حرقتو حرق وخربطتو
    اجا جلال ليفعد مع عيلتو بس مالقى مرتو .. قرب من حاتم وقلو : عمي شفتلي مرت عمك
    حاتم : راحت هية وهبة عبيتكن
    جلال : ليش
    حاتم : هبة قالتلي في مصيبة ومافهمت عليها
    جلال : شو هالحكي .. انا رايح الحقن
    __________________
    ايمان فتحت الباب وفاتت وهية عم تبكي وهبة فاتت وراها فورا
    ايمان :طوول عمري عايشة وصابرة معو وقول معلش .. ومعلش..بس انو يطلع متزوج علي .. لك لييش .. لييشش ..لك انا شو عاملة لحتى الله عم يعقابني بهي الطريقة
    هبة:ماما مشان الله طولي بالك
    ايمان :انتي بتخرسي خالص .. ابوكي متزوج عليي وعم تخبي علي
    هبة : والله مشان ماتزعلي
    ايمان :لك ازعل .. ما احسن ماني عايشة معو متل الجدبة طول هالعمر .. لا وعندو ولد ..لك كيف ماني منتبهة عليه ... كيف
    هبة :ياربي .. شو هالمصيبة هي .. الله يصلحك يا بابا ليش هيك عملت
    انفتح الباب وفات جلال
    ايمان :هاه شرف ...
    جلال :شوفي ايمان .. شو صاير ...هبة شو صاير
    ايمان :هلأ هلا بدك تطلقني .. انا معد عيش معك تحت سقف واحد لو تطبق السما ع الارض .
    جلال :لك شوووفي
    ايمان :متزوج علي يا جلال .. لك ليش .. ليشش.. بشو منقصة عليك .. مابكفي طول هالسنين عايشة معك ع الحلوة وع المرة .. وانا صابرة .. وصابرة .. وصابرة .. وبالاخير بتطلع متزوج علي
    جلال :كيف عرفتي
    هبة نزلت راسا وقالت :انا خبرتا
    جلال : طيب ايمان اهدي
    ايمان: هههه عم يقلي اهدي .. ليش بدي اهدى .. لك بحياتك مافرحتين بحياتي .. بحياتك ماقلتلي كلمة حلوة ... بحياتك ماجبتلي كنو جوز جرابات هدية .. بحياتك ماعملتي شي ... مافي غير بالضرب ع الطالعة والفايتة ...لا وشوو بيطلع متزوج... لك مزال مابدك اياني ليش عم تظلمني معك كل هالسنين لييش
    جلال : خلص اهدي وكلشي بدك اياه بصير
    ايمان : بدي تطلقني وتطلع من هالبيت وماتعود تفرجيني وجهك مرة تانية
    هبة : ماما طولي بالك .. بعد هالعمر بدكن تطلقو .. شوبدا تحكي عليكن العالم
    ايمان :لك ينعن ابوو العااالم .. ينعن ابوووها .. طول عمري قاعدة ومقبورة سااكتة مشان حكي العالم .. معد يهمني حدا .. جلال طلقني
    جلال :شو انتي جنيتي .. مافشرتي طلقك
    ايمان :غصب عنك بدك تطلقني
    جلال :اي عم تقوليلي غصب عنك .. الييي
    قرب بدو يهجم عليها ويضربا بس هبة وقفت بوجهو وقالت :لا بابا .. لا بترجاك
    ايمان :فوق حقو دقو .. بدك تضرب اصلا هاد الشاطر فيه .. يا ابو عنتر .. بس شاطر يضرب بأديه .. لانو هي لغة البهايم
    عصب جلال وقال:لك خسري وسدي حلقك
    وبدو يقرب بس هبة ماسكتو وعم تمنعو ...
    ايمان :لك عم قلك طلقنييي
    دفش هبة ع الارض وهجم عليها ...ليضربا .. واول مارفع ايدو طلع صوت
    هبة: ااااخ
    ايمان :هبةةة.. لك البنت حامل انت مابتفهم
    نزلت لعند بنتا بسرعة يلي ماسكة بطنها وعم تتوجع
    ايمان :ماما هبة .. فيكي شي .. عم يوجعك شي
    هبة :ااااه .. بطني ياماما .. بطني
    ايمان :لك تعا ساعدني لناخدا عغرفتها .. لك شوبدو الواحد يحكي
    نزل جلال بخوف لعند بنتو حملها واخدها عغرفتها .. وسطحها على تختها
    جلال :بابا شو عم يوجعك .. مشان الله يا بابا سامحيني والله ماكان قصدي
    ايمان :ياريت تطلع برات هالبيت ..روووح وتركنا بحالنا
    جلال : مابدي جيب دكتور لهبة
    هبة :لا مافي داعي .. انا منيحة
    ايمان :عم قلك روووح .. بنتي وبعرف علاجا .. لك رووح
    جلال :ع وين بدي رووح
    ايمان :لعند مرتك .. روح ولاعد ترجع عم تفهم .. هلأ بطل يعرف وين بدو يروح
    هبة عم تتلوا يمين وشمال .. من الوجع
    جلال :طيب .. طيب رايح
    ايمان :ولاترجع .. رووح الله لايسامحك .. الله لايسامحك
    طلع وهو مقهور ومعصب
    رجعت ايمان لعند هبة وقالت :شو عم يوجعك ياعمري
    هبة عم تنغص :بطني ياماما .. بطني ..
    ايمان :لاحول ولاقوة الابلله .. شو بدي اعمل هلأ .. طيب في نزيف
    هبة : لا .. لا ...ااااخ
    ايمان :رح اتصل بدكتورتك وخبرها
    ___________________
    وصل جلال عبيتو التاني وهو معصب وحزين
    كانت مرتو الاربيعنية بأنتظارو .. وقاعدة قدام التلفزيون ولافة رجل ع رجل وتهز فيهن
    حوارء :شو كيف كان عرس بنت اخوك
    جلال :سكتي .. ماني ناقصك
    حوراء :شو متأخر اليوم .. ليش جاي .. كان بلا ماتجي بكون احسن
    جلال :لك خرسي ماني ناقصك انتي التانية
    حوراء :هههه انا التانية اصبح الاول معصبتك
    جلال :تصربي منك الها .. ايه
    حوراء :اي قلي شو صاير
    جلال :عرفت انو متزوج عليها
    حوراء :عنجد .. اي واخيرا .. وشو قالت
    جلال زورها وقام فات عغرفتو
    حوراء :ههههههههه تضرب منك الها
    _________________
    انفتح باب البيت ودخل حاتم وابوه وامو
    نسرين كانت عم تبكي
    ابو حاتم :خلص يا مرة .. حاج تبكي
    نسرين :رح اشقتلا هالبيت فضي علينا
    ابو حاتم : شو يفضا البركة بحاتم .. بكرا بميلينا البيت ولاد
    حاتم :ان شاء الله
    نسرين :صحي امي ليش هبة راجت لعند اهلا
    حاتم :والله مابعرف شو صاير مع اهلا .. هلأ بتصل فيها وبسألها ..شوفي
    _________________
    دخلت ايمان وبايدا الموبايل وقالت :بتقلك الدكتورة اذا مافي نزيف مافي شي بخوف .. بس بدك تنامي عضهرك وترتاحي
    هبة :ااااخ .. بس انا كتير موجوعة
    ايمان :قال شربي سكوبنال .. رح جبلك حبة
    طلعت ايمان ورن تلفون هبة .. سحبتو بوجع وقرت الاسم حاتم .. تأفأفت وردت وهية عم تكتم وجعها
    هبة :ايي حاتم .. اي لك بابا وماما تخانقو .. انا مافيني شي ... اي بكرا الصبح بكير بكون بالبيت مشان نروح سوى ع المشفى .. ماشي .. وانت بخير
    سكرت وقالت :اااااااااأه .. ياربي بطني دبحني
    اجت امها بسرعة وعطتها حبة وكاسة مي .. شربتها .. ونامت على التخت وحضنت بطنها ونامت عجنب .. ودموعا صارو ينزلو بصمت .. وامها رفعت الغطا ... ونامت جنب بنتا بس عطتها ضهر .. وكل وحدة عاطية ضهرا للتانية .. وايمان كمان صارت تبكي بصمت
    _____________________
    بأوتيل
    قاعد أسيد بغرفة فيها كنبايات وتلفزيون .. منحني وساند ادي على رجليها .. ووجهو دافنو بكفوف اديه
    انفتح باب بطل عغرفة نوم .. وطلعت منو قمر وهية لابسة قميص نوم ابيض.. وكانت بكامل اناقتها وجمالها.. لما انفتح الباب هو رفع راسو وشافها .. كانت حلوة كتير بس ابدا مالفتت انتباهو
    قمر :حبيبي انا صرت جاهزة .. قوم بدل تيابك
    ضل صافن فيها كتير بدون مايحكي .. صح صافن فيها بس عقلو ابدا مانو هون ..
    قمر : خلص حبيبي .. عم تخجلني
    حاول يرسم ابتسامة على وجهو ليجاملها .. اخد ايدها وباسا .. ووقف وسحبا من ايدا ودخلو ع غرفة النوم يلي طلعت منها قمر
    ______________________
    الصبح بكير
    قاعدة هبة وحماتها وحماها بقاعة الانتظار قدام غرفة العمليات ..
    رن تلفون هبة وردت : اهلين ماما ...اي جيت قبل طلوع الضو عبيت عمي وجينا ع المشفى ... حاتم من شوي دخلوه ع العمليات... انا منيحة ... لا لا مافيني شي صرت تمام ... لا مانمت طول الليل فايقة ... وانتي .. اممم ... انتي جاي ...ماشي ناطرتك
    نسرين : شبها امك
    هبة : فاقت ومالقتني وعم تسالني ايمت طلعت
    عمها : عمي شو كان صاير مع اهلك مبارح ..
    هبة : ابي متزوج على امي
    سكتو وماعطو اي ردة فعل
    هبة : بتعرفو ؟؟؟
    عمها : وشو صار بعدين
    هبة : امي عرفت وقامت القيامة ..
    عمها : وبعدين
    هبة : والله مابعرف .. طلع بابا ومارجع
    عمها : انا بحكي معو وبشوف وينو
    هبة : اكيد عند مرتو التانية
    اجتها مغصة هبة بس حاولت تخفيها .. كبست على بطنها وغمضت عيونا ..
    نسرين لاحظت عليها وقالت :هبة شبك
    اخدت نفس وقالت:مافي شي
    نسرين :هبة انتي موجوعة
    اجتها مغصة قوية لهبة وصرخت :ااااااخ
    قامت لعندا بسرعة وقالت :هبة شبك
    الوجع قوي وصار مانو محمول وقالت:اااااخ يا مرت عمو رح موووت ..

    يتبع....

  13. [12]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الثاني_عشر

    نسرين :قووومي .. قومي لنشوف دكتورة
    عمها :قومي يابنتي بسرعة
    قامت مشت خطوتين وهية مستندة عم مرت عمها .. صفنت ووقفت
    نسرين :شبك ليش وقفتي .. تعي معي
    هبة :مرت عمو عم انزف
    نسرين :شوووو ... يا دكتورر .. يا ممرضااات .
    التمو الممرضات حملو هبة وحطوها على سرير نقال ومشو فيها بسرعة
    _______________________
    بعد اشهر
    ببيت اهل حاتم
    واقفة هبة ع المجلى وهية بعدا متل ماهية وجسما بعدو متل ماهو .. والظاهر انو نزل الولد هداك اليوم
    اندق الباب
    ماتحركت من مكانها عأساس حدا يفتح
    رجع يندق
    ابو حاتم من قدام التلفزيون افتحو الباب
    نسرين ع البلكون عم تنشر غسيل :حاتم فتاح الباب
    صوت حاتم من غرفتو قال :هبة تعي فتحي الباب
    عصرت الليفة يلي بأيدا بقهر وصار ينوفر الرغوة من بين اصابيعا .. وبعد رمتها بقلب المجلى وراحت تفتح
    فتحت ولا قمر
    هبة : اهلين قمر
    قمر :اهلين فيكي حبيبتي ...شو ساعة لتفتحو
    هبة : مامعك مفتاح انتي
    قمر : نسيتو
    هبة : تفضل فوتي .. اهلا وسهلا
    دخلت قمر لعند ابوها وانحنت لعندو بوستو وقعدت جنبو
    قمر :كيفك بابا حبيبي
    ابو حاتم :منيح بخير .. كيفك انتي
    قمر :تمام غير شكل
    ابوه : شو وينو جوزك ماعم نشوفو .. شو محاربنا
    قمر :لا يوه شو محاربكن .. بس مشغول هالفترة
    كملت هبة ع المطبخ وحاولت تخلي سيرة أسيد ما تأثر فيها
    من غرفة حاتم طلع حاتم وهو عم بتعكز على العكازات .. رجل عم يستند عليها والرجل التانية رافعها .. قرب وقعد جنب اختو
    قمر :كيفك حبيبي
    حاتم :مشتقلك ..شو ليش متقلين حالكن
    قمر :والله مابعرف .. من هالحياة
    حاتم :طيب جوزك ليش ماعم يجي نهائيا
    قمر :والله مابعرف .. مشغول برسالة الدكتورا هلأ
    حاتم :اي الله يقويه
    قمر :كيفك انت .. بعدك عم تتوجع من رجلك
    حاتم كابر على حالو وقال :لا ماعم اتوجع .. مين قلك عم اتوجع
    قمر :اااه .. ماما كانت تقلي اخوكي تعبان شوي من رجلو
    حاتم :لا هو مافي شي .. هو تعبت شوي ومرقت
    قمر :ان شاء مابزورك التعب ياعمري
    اجت نسرين من البلكون ومعها سلة الغسيل الفاضية وقالت :كيفك قمر
    قمر :هلا ماما
    كملت نسرين على المطبخ وقالت : لحقيني ع المطبخ
    قامت قمر ولحقت امها
    فاتو وقعدو عطاولة المطبخ
    نسرين : كيفك انتي وزوجك
    قمر :مناح
    نسرين :كذابة
    قمر :والله مناح
    نسرين :ليش حاسستو متغير من ناحيتك ومن ناحيتنا كمان
    قمر اتطلعت ع هبة وماحكت
    نسرين :هبة مو غريبة احكي
    هبة :اذا بدكن بطلع لتخلصو حديثكن
    نسرين :لا بنتي خليكي.. احكيلي قمر
    هبة :لا معلش خليني اطلع ..
    نشفت اديها وطلعت
    تنهدت قمر بحزن وقالت :والله مابعرف شبو .. بحسو عايش لحالو بهل البيت .. مابحكيني كلام حلو وحتى حكي مابنحكي مع بعضنا .. عم مل كتير ... مانو أسيد يلي كان يجنني بكلامو الحلو قبل الخطبة
    نسرين : بركي مشان رسالة الدكتورا
    قمر :مابعرف يمكن
    نسرين :طيب وبالغرفة
    قمر :اذا ماتحركشتو بضل شهر و مابقلي كيفك
    نسرين :طيب صبري عليه هالفترى
    قمر :صابرة شوبدي اعمل
    وبرا هبة قربت وقعدت جنب حاتم وقالت :حابة روح زور ماما
    حاتم :اي زوريها .. مامشكلة
    هبة :يعني روح اليوم
    حاتم : اي روحي
    ابو حاتم وطا الصوت وقال :عمي شوصار بين ابوكي وامك
    هبة :كل واحد بحالو .. ماما مانعتو يدخل ع البيت نهائيا ..
    ابو حاتم :مابصير هيك .. لازم تصالحو وتخليه يدخل على بيتو ويشوف ابنو .. انا رح اتدخل
    هبة بقلبها : ..
    هبة : اي حاتم تخليني روح هلأ
    حاتم :اي .. روحي وسلمي عليها
    هبة : الله يسلمك بدك شي من برا وانا جاي
    حاتم :لا سلامتك
    ___________________
    وصلت ع بيت اهلا .. ودقت الباب .. فتحتلا امها
    ايمان :اهلين هبوش .. تفضلي فوتي ياعمري
    بوسو بعض وقالت :كيفك ماما
    ايمان :غير شكل .. تعي حماتك بتحبك هلأ لسه غالية القهوة
    هبة :هههه اي والله بتحبني
    فاتو لجوات البيت هبة قعدت وامها راحت تجيب فنجان لهبة ..
    واول ما قعدت هبة شافت باكية دخان ع الطاولة .. سحبتا وفتحتا .. بجية امها من المطبخ
    هبة :شو ماما لمين هي
    ايمان :ضلت ورا ابوكي .. اي صرت نفخ منها
    هبة :عم تدخني ؟؟
    ايمان :اي عم دخن .. ولاتبلشي تعطيني محضارات عن الصحة وعن الاضرار
    هبة :هههههه ومين قلك انو بدي اعطيكي نصايح ومحاضرات.. (سحبت سيجارة وحطتا بتمها وشعلتا وقالت : انا بدي دخن معك
    ايمان : بلالك اياها .. انا صرت هرشة .. بس انتي بعدك صبية
    هبة :هرشة .. لك بعدك شباب
    ايمان :لا تغيري السيري عنجد بلالك اياها .. مشان ماتتعودي عليها
    هبة :دخيلك
    ايمان :مانك حامل
    هبة :لا انا عم اتجنب الحبل هالفترى
    ايمان :ليش
    هبة :هي صايرة مروحة ٣ مرات .. حاج
    ايمان :طيب من شو .. معد رحتي ع الدكتورة
    هبة : ماعم يبين معها لانو الحبل عم يكون باولو لما ينزل .. قال بدا تعملي تحاليل الي ولحاتم
    ايمان :وماتعملوهن
    هبة : لك حاتم هالفترى الله يعينو .. ماخرج قلو بدنا نعمل تحاليل
    ايمان :ليش الله يعينو هي عمل العملية وصار يمشي
    هبة :هلأ هاد بتسميه مشي .. الله يساعدو
    ايمان :انو منيح .. احسن من القعدة ع الكرسي
    هبة :مظبوط .. بس ملاحظة عليه تعبان
    ايمان :من شو
    هبة :من بعد هالعملية عم تتراجع صحتو .. ورجلو مكان العملية عم توجعو
    ايمان :من شو ماراح ع الدكتور
    هبة :لا .. انا بقول خايف .. خايف يقلو الدكتور انو ماناسب الجهاز لرجلو
    ايمان : يعني بدو يصبر على الوجع ؟
    هبة :مابعرف .. مابشوفو غير عم يشرب بهل المسكنات وعقولتو عم يتحسن
    ايمان: بس لازم تقنعيه
    هبة :والله مابعرف .. المشكلة ماعم يعترف .. انا ملاحظة عليه هالشي بدون مايحكي
    ايمان : ولساتو عم يضربك
    هبة :هئ ما متل اول .. بس مابتخلى من شي كف هيك او هيك ههههههه
    ايمان :وعم تضحكي
    هبة سحبت من السيجارة وقالت :اي تعودنا
    ايمان :صحي قمر مبارح طلعت لعندي شربت قهوة
    هبة :اها .. اي منيح .. تركتا عند بيت عمي
    ايمان :وشو رايحة تعمل
    خبة :تزورن .. اي قال فاتت هية ومرت عمي ع المطبخ ومابعرف شو صارو يحكو وانا كنت موجودة .. وقمر قال مافعلت تحكي قدامي
    ايمان :اي وبالناقص
    هبة :مفكريني قاتلة حالي لاعرف اخبارا تضرب هية واخبارا
    ايمان :اي والله
    هبة :لك صحي
    ايمان :شو
    هبة :قال عمي بدو يتدخل ويحل القصة يلي بينك وبين بابا
    ايمان :ومين طلب منو قوليلو لايتدخل
    هبة :ماني قايلتلو شي .. تصطفلو .. وبعدين انتي مانك ناوية تتصالحي انتي وبابا
    ايمان :لا لا دخيلك ..بتصدقي انو انا هيك مكيفة ومرتاحة ... خليه يشبع من مرتو التانية
    هبة :ماعم يجي لهون
    ايمان :مبلى اجا من يومين شاف ايهم وقال عطاه مصروف وقلو اعطي هدول لامك
    هبة :والله مابعرف شو قلك
    ايمان :لاتقولي شي .. مصلحتي وبعرفا .. المهم هبوشتي الحلوة شوبدا تتغدا اليوم
    هبة :والله مشتهية الشاكرية من تحت اديكي .. مرت عمي ماطيبة بتعملا
    ايمان :نقطة تشرن ليش بيعرفو يطبخو هدول
    هبة :هههه اااخ من لسانك
    ايمان :قومي ماما نزلي ع الدكان يلي تحت جيبلي لبن
    هبة :تكرمي
    قامت ونزلت .. وهية نالة ع الدرج ..اتذكرت لما كانت تنزل عليه ملهوفة لتشوف أسيد وتروح معو على جامعتها... وصلت لقدام بيتو وصارت تتطلع عليه بوجع .. نزلت راسا بحزن مشت لتطلع من البناية .. وتخبط فيه .. اول ما خبطت فيه شمت ريحتو ريحة عطرو المميزة يلي تغلغلت لقلبا .. رجعت بسرعة لورا وماحكت ... كان هو باين عليه انو راجع من الجامعة
    اتطلعت فيه وبعيونو وهو بادلا نفس النظرة .. كان صرلو زمان مانو شايفها وهية كذالك الامر .. ضلو على هالوقفة فترة صغيرة ... وطول هالوقفة كانو ساكتين وماعم يحكو .. بس سلمو حالن لعيونن لتاخد حقها من انو تشبع من بعض
    صحت عحالا هبة ونزلت راسا وطلعت بسرعة .. وهو برم وصار يراقبها بعيونو لحتى اختفت .. تنهد تنهيدة وجع وكمل ع بيتو .. فتح الباب وفات
    أسيد :قمر .. قمر ..
    مافي رد .. كمل ع الصالون لقى رسالة ورقية مكتوب فيها حبيبي انا عند اهلي .. بعتلك رسالة ع الموبايل مابعرف اذا شفتا بس هي كتبتا للتأكيد وعفكرة اهلي مزعوجين منك كتير قال لانك ماعم تزورن .. اذا بتحب لحقني خلينا نجي سوا
    رما الورقة على الطاولة وقعد على الكنبة بديق وملل .. وحط ايدو فوق عنق الكرافة وشدها لترتخي على رقبتو .. وتمدد على الكنبة ورفع ايدو وحطها على جبينو .. بس ماطول بقعدتو الا ورن الموبايل .. تجلس واخدو وكانت امو ابتسم ورد :اهلين ماما .. الحمد لله ياغالية كيفك انتي .. لا لا انا وقمر كتير مناح ... قمر لاوالله عند اهلا ... لا .. لا ياماما والله ماني مزعلها بس راحت زيارة .. وهلأ رايح جيبها .. انتي قوليلي كيفك انتي وكيفو الباب واخواتي وولاد اخواتي ... اي الحمد لله سلمي ع الكل ... اي اي ان شاء الله بدي اخد قمر ونطلع لعنكن شي زيارة .. بس هلأ لأ .. عمهل ... اي ماشي ... لا مابدي غير سلامتك .. سلمي .. الله معك .. سكر الخط واتطلع بالشاشة شاف رسالة من قمر .. مررها بأيدو لتنمسح .. وقف ورجع ظبط كرافتو .. وطلع
    ___________________
    هبة بالدكان : اي عمو شقد حق سطل اللبن ..
    : خمسمية
    هبة :تكرم ..
    حاسبتو .. واجت لتطلع ..بس وقفت وقالت :عمو عطيني باكيتين دخان
    :تكرمي ...شو نوعا
    هبة :والله مابعرف ...تكون خفيفة
    : خدي هي خفيفة
    هبة :عطيني منها تنتين
    : تفضلي
    ___________________
    عند اهل حاتم .. عم يندق الباب
    حاتم :هي يمكن هبة .. قالت مارح تتأخر
    قمر :انا بفتح
    حاتم :خليكي مرتاحة .. انا بفتح
    قام على عكازاتو ومشي اتجاه الباب فتح وتفاجئ بأسيد
    حاتم :أسيد ؟؟ وجهك ولا ضو القمر
    اسيد :ههه لا وجهي ..
    قرب وسلم على حاتم مصافحة ومباوسة
    أسيد :كيفك حاتم
    حاتم :متل مانك شايف
    أسيد :اي الحمد لله
    دخل وسلم على عمو ومرت عمو وقعد
    نسرين :انا زعلانة منك
    أسيد :له ليش
    نسرين : ليش محاربنا
    أسيد :والو يا مرت عمو .. معقول اعملا .. بس قمر بتكون حكتلكن
    نسرين :اي والله .. قالتلنا انك مشغول برسالة هالدكتورا
    أسيد :اي والله .. تاعبتني كتير
    عمو :الله لايضيعلك تعب يارب
    أسيد :تسلم ياعمي
    نسرين : بس نحنا عازرينك
    اسيد : والله لأنكن اصيلين
    ابو حاتم :اي شوبدكن تغدونا نحنا وأسيد
    نسرين :احلا غدا لعيونكن .. قومي قمر ساعديني
    قمر :حاضر
    _________________
    المسا رجعت هبة على بيت زوجها .. ولقتن مجتمعين بالصالون كالعادة
    هبة :مسالخير
    الكل :مسالنور
    قربت وقعدت معن
    حاتم :شو ليش تأخرتي
    هبة :ماما قال بدا تعمل غدا وضليت عندا واخدنا الوقت
    نسرين :تعشيتي
    هبة :اي صحة وهنا
    حاتم :كيفا مرت عمي
    هبة :منيحة .. بتسلم
    وقفت وقالت :انا رايحة بدل تيابي وراجعة
    حاتم :مافي داعي جاي معك
    هبة :ساعدك ؟؟
    حاتم :لا ..
    وقف العكازات قدامو وقام عليهن وفاتو ع غرفتن
    توجهت هبة ناح الخزانة وطلعت بجامة .. مشان تبدل
    وحاتم قعد على التخت ومد رجليه وصار يدلك رجلو يلي عاملة العملية بروس اصابيعو متل المساج
    هبة :عم توجعك ماهيك
    حاتم :لا ابدا .. بس تعب
    قعدت حدو وقالت :خالينا نروح ع الدكتور
    حاتم :لا لا مافي داعي .. وجع بسيط
    هبة :والله حاسستو مانو بسيط
    حاتم :مادخلك وقومي بدلي تيابك
    هبة :والله عم احكي مشانك
    حاتم :عم قلك قومي بدلي تيابك
    هبة :خلص .. خلص لاتعصب .. اووف لسه كل شغلة بتطلع خلاقو
    قامت من حدو .. ووقفت قدام المراي لتبدل تيابها
    __________________
    ببيت أسيد
    قاعد بالصالون وعم يشتغل على اللابتوب ... قربت منو قمر ومعها فنجانين نسكافيه .. وكانت لابسة قميص نوم مغري
    عطو فنجان وقالت :تفضل حبيبي
    اخدو منها وقال :يسلمو
    قعدت جنبو .. وضمتلو ايدو
    أسيد :قمر مانك شافتيني مشغول .. هلأ وقتها هالحركات
    زعلت وبعدت عنو
    قمر :طيب مابدك تنام
    أسيد :لا اذا بدك تنامي قومي نامي
    سكتت وحطت ايدا على خدا وصارت تهز برجلا
    اتطلع عليها بطرف عينو وقال :خيير .. في بتمك حكي
    قمر :بدي ولد
    أسيد :نحنا شو حكينا
    قمر :طيب انا يلي بدي ربيه مو انت
    أسيد :كمان بحاجتي وانا هلأ ماني فاضي
    قمر :بين ما تاخد الدكتورا بكون اجا .. يعني اكيد مارح يجي فورا
    أسيد :اوووف .. انا قلت لا يعني لأ
    قمر :لايمت يعني
    أسيد :حتى يصير بدي ولاد بخبرك
    قمر :طيب خايفة دوا المنع يأثر علي
    أسيد : ياربي ... خلص لعد تاخديه
    قمربفرح :يعني رح نجيب ولد
    أسيد :لا .. بنلاقي طرق تانية
    طبش اللابتوب بقهر وقام عغرفتو
    قمر :العما شو بارد .. مزال مانك خرج ليش لتتزوجني .. وشو قال مستعجل .. اوووف
    ________________________
    بعد نص ليل
    فتحت عيونا هبة ولقت حاتم نايم .. سحبت حالا بهدوء من جنبو وقامت ع جزدانا طلعت الباكية وراحت ع المطبخ .. طلعت سيجارة شعلتا وراحت فتحت الشباك وصارت تدخن وتنفخ لبرا ... خلصتها ورمت العقم من الشباك وراحت ع الحمام فرشت سنانها ورجعت لجنب جوزا بهدوء ونامت
    __________________
    فاقت هبة الصبح على صوت حاتم عم يعن
    تجلست وقالت : حاتم شبك
    حاتم ماسك بطنو وعم يقول موجوع ياهبة .. موجووع .. اااخ
    هبة : شو عم يوجعك .. خبرني
    حاتم :خواصري .. خواصري
    هبة :ياربي .. شو قصة هالوجع يلي ماعم يفارقك .. شو اعمل انا هلأ
    حاتم :قومي خبري بابا..
    قامت وقالت :يلا .. يلا
    قامت بسرعة متل المجنونة وراحت ع غرفة عمها وصارت تدق ..
    هبة :عموو... مرت عمووو .. مشاان الله فيقووو
    فتح الباب عمها وقال :شوووفي
    هبة :حاتم .. ياعمو .. حاتم
    حست نسرين وقامت من تختها بخوف .. وركضو كلن ع غرفة حاتم .. وحاتم كان ماسك بضنو وعم يصيح
    حاتم :اااااخ .. ياربي ...اااااااخ
    هبة :شوو عمي .. ناخدوو ع المشفى
    حاتم :لا لا مابدي مشفى .. جيبولي دكتور ع البيت
    ابو حاتم :حاضر .. يا ابني .. حاضر يا قلبي
    طلع يركض ع التلفون .. وهبة قعدت جنبو وصارت تواسيه
    هبة :حاااتم .. ياحااتم انت منيح
    حاتم :موجوع ياهبة .. موووجووع
    نسرين قعدت جنبو من الجهة التانية وتقول :سلامة قلبك ياعمري .. سلامة قلبك ياعمري
    _________________
    تلفون قمر عم يرن
    تجلست واخدت الموبايل وردت .. وأسيد عصوت موبايلها تجلس وقعد جنبا
    قمر :الو .. اهلين ماما .. شووو حاتم .. شبو ...جبتولو دكتور ... يلا جااي
    سكرت وعلامات القلق والخوف على وجها
    أسيد :شوفي
    قمر :حاتم مدري شبو .. قام عم يتوجع كتير .. وطلبولو دكتور
    أسيد :رجلو يعني
    قمر :لا امي قالتلي خواصرو
    أسيد :طيب قومي لنلبس ونروح لعندن
    ________________
    الكل مجتمعين بالصالون وناطرين الدكتور يطلع ويطمنهن ..
    اندق الباب
    نسرين :هي اكيد قمر ... انا بفتح
    راحت نسرين تفتح وهبة عيونها ع الباب .. دخلت قمر هية وأسيد
    قمر : شبو حاتم ماما
    نسرين :اهلين حبيبتي .. والله مابعرف ..
    أسيد :جبتولو دكتور
    نسرين :اي جبنالو .. وهو عندو هلأ
    قربو وقعدو معن ..
    هبة كانت قاعدة عجنب وضامة اديها منزلة نظرها ع الارض .. وأسيد اتطلع عليها وقعد
    انفتح الباب وطلع الدكتور
    قرب منن وقال : لاتخافو .. يمكن رمل .. عطيتو ابرة وهلا هدي
    قامت هبة وقالت : انا فايتة لعندو
    قامت وراحت على غرفتها تحت انظار أسيد ..يلي عم يشعل بنار لما بشوفها
    الدكتور : بس ضروري يعمل تحاليل
    ابو حاتم :اكيد .. شكرا دكتور
    قمر :خلينا نقوم نشوفو
    قامو وفاتو كلن لعندو .. ولما فاتو لعندو شافو هبة قاعدة جنبو وحاتم ماسك ايدها .. وساكتين
    أسيد صار يتطلع كيف قاعدة جنبو وماسكتلو ايدو ..
    أسيدبقلبو :معقول بلشت تحبو .. معقول نستني ... كيف هيك .. بس انا ما نسيتا ولا رح انساها .. ايه الله يسامحك ياهبة
    قمر :الحمد لله عسلامتك يا أخي
    حاتم بصوت تعبان :الله يسلمك
    نسرين :كيف صرت يا امي
    حاتم :منيح
    أسيد :ما عقلبك شر
    حاتم :تسلم يا صهر
    ابو حاتم :نتركك ترتاح شوي
    حاتم :بدي نام
    هبة :اعملك شي تشربو او تاكلو
    حاتم :لا لا .. بدي نام
    قامت هبة وقالت :رح نتركك ترتاح
    شد على ايدها وقال :لا خليكي
    اتطلعت عليهن وركزت بعيون أسيد ورجعت قعدت معو
    أسيد انقهر وطلع فورا بس محدا انتبهلو غير هبة .. والكل طلعو وراه
    ضلت قاعدة جنبو شوي .. وكانت سارحة ... لحتى ايدو يلي ماسكة ايدها صارت ترتخي .. سحبت حالها بهدوء .. وقامت من جنبو وطلعت لبرا .. بس أسيد ما كان معن ...
    نسرين : شو نام
    هزت براسا
    اندق الباب
    هبة : انا بفتح
    راحت تفتح وكل املها تلاقي أسيد ورا هالباب .. لانو حست حالا مشتاقة تشوفو صرلا زمان ما شافتو .. فتحت الباب وكان ابوها
    جلال :مرحبا بابا
    هبة : اهلين بابا تفضل
    جلال : شو صاير مع جوزك
    هبة :تفضل بنحكي جوا
    دخلو .. وهنن عم يقعدو رن تلفون هبة من الغرفة
    هبة : ييي هاد موبايلي .. بس مايفيق حاتم
    راحت ركض اتطلعت ع حاتم كان نايم .. قربت من الموبايل واخدتو ..وطلعت
    نسرين : مين
    هبة : هي ماما
    اول ماقالت جلال اتطلع عليها وكأنو بدو يعرف شوبدا ايمان
    كملت هبة ع المطبخ وقالت : رح اعملكن قهوة
    _________________
    عند ايمان
    قاعدة ولافة رجل عرجل وقداما نفاضة دخان وعليها سيجارة شاعلة وجنبا فنجنا قهوة .. وعم تحكي على الموبايل : اي .. بس هيك ... اي شغلتو فاضية ... لا ماني جاي .. ليش لأجي ماني طايقة شوف حدا ... ها وكمان ابوكي عنكن لا لا مابدي .. اي ابقي طمنيني .. باي حبيبة قلبي
    __________________
    بالجامعة
    دخل أسيد على مكتبو معصب .. رما غراضو على الطاولة وقعد على كرسيه .. وشرد قدامو ..
    وصار يحكي بقلبو : لهل الدرجة خايفة عليه ... هي مابتحبيه وهيك .. كيف لو بتحبيه .. ياترى لو انا مكان حاتم كانت عاملتني نفس الطريقة ... ياريت انعل وانشل المهم كون بين اديكي ياهبة .. ااااخ لو تعرفي شو اشتقتلك .. لك اشتقت احكي معك .. قلبي تعبان ياهبة ... ياترى مانك حاسة فيني ... ماعم اقدر كون مع غيرك .. بدي اياكي ياهبة .. بدي اياكي
    رافع راسو لفوق ترجي من رب العالمين وقال : يارب ارحم قلبي الولهان ... يارب تجمعني مع هبة ليوم واحد وبس .. ليوم واحد وبعدا موتني .. مابدي اكتر من هيك دخيلك يارب .. يا الله تعبت .. تعبتتتت
    _______________________
    تاني يوم
    قدام مشفى نزلت هبة وحاتم من تاكسي ..
    هبة :ساعدك
    حاتم :لا .. بمشي لحالي
    هبة : اليوم موجوع ؟؟
    حاتم : لا شوي
    هبة : شو رأيك نفوت ع الدكتور يلي عملك العملية لرجلك
    حاتم : مابداوم عطول
    هبة : طيب لعند دكتور غيروو
    حاتم : لااااا
    هبة : لييش
    حاتم : هبةة
    هبة :خلص خرسنا .. تفضل لنعملك هالتحاليل
    ..........................
    بالغرفة التحاليل .. نايم حاتم على سرير .. وفي ممرضة عم تسحب منو دم
    حاتم :ايمت بتطلع التحاليل
    الممرضة :ع الوحدة
    حاتم :وفي دكتور ع الوحدة فرجيه التحاليل
    الممرضة : اي في
    خلصت سحب دم وحطتلو قطنة مكان الابرة وقالت :معافاي
    قام حاتم واستند على العكازات وطلع لبرا وكانت هبة قاعدة على كرسي بالانتظار .. ولما شافتو وفقت وقالت :شو
    حاتم :شو شو
    هبة : ايمت بيطلعو نتائج التحاليل
    حاتم : ليش
    هبة :مشان اجي اخدن
    حاتم :اي بدن يومين
    هبة :اف .. ليش يومين
    حاتم :هلأ تعي نطلع عشي مكان
    هبة :شو عشي مكان .. مابدنا نروح ع البيت
    حاتم :لأ
    هبة :بس انت تعبان
    حاتم :حاااج تقولولي تعبان .. مافيني شيي
    وصلو للطريق وقالت :لك شبكك
    حاتم :لك كل شوي تعبان .. ومرضاان .. مافيني شيي
    هبة :لاتعيط ليك العالم كيف عم تطلع علينا
    حاتم :تتطلع ..شو بدي اعملا
    هبة :خلص امشي فضحتنا
    حاتم :روحي انتي انا ماني رايح
    هبة :مابصير
    حاتم :حاااج تعامليني متل الولد الصغير عم قلك رووحي
    هبة :طيب وين بدك بروح معك ..
    حاتم :عم قللك رووحي مابدي اياكي بدبر حالي
    هبة :يا حاتم
    حاتم :لكك بكفييي...
    اشر لتاكسي وقفت فتحلا الباب ودفشا فيها وقال :وصلها هية بتدلك
    هبة :لك يا حااتم .. لييش هيك عم تعمل
    حاتم :امشيي معلمم
    مشت التاكسي وهبة حطت حالها بهل البكي وصارت تبكي
    الشوفير : طولي بالك يا مدام .. ع وين وصلك
    ___________________
    رن الجرص
    طلعت نسرين من المطبخ تفتح الباب
    فتحت وكانت هبة .. ووجها مغرق بالدموع
    نسرين :هبةةة .. شبك
    هبة :انا معد استحمل هالعيشة مع ابنك ..
    تركتا وفاتت ع غرفتها
    لحقتا وقالتا :شببكك فهميني
    هبة :بهدلني بنص الطريق وقلعني .. ما ناقص غير يضربني .. ووقفلي تاكسي وركبني فيها غصب عني وقلعني قال مابدو اياني ضل معو ... اقسم بلله ابنك مجنون
    نسرين :كيف عمل هيك وهو واقف ع العكازات
    هبة :لا تخافي عليه عصو قوي
    نسرين :طيب طولي بالك .. انا هلأ برجعلك بس لشوف الطبخة
    _____________________
    بالمشفى
    قاعد حاتم قدام الدكتور بعد ما عطاه التحاليل مشان يشوفن
    الدكتور عاقد حواجبو وكأنو ماعاجبتو النتيجة
    الدكتور : عملت ايكو
    حاتم :لا
    الدكتور : لو سمحت قوم معي لازم تعمل ايكو
    حاتم :ليش دكتور
    الدكتور :بعد الايكو بنحكي ..
    عمل الايكو والدكتور قدامو الصور والتحاليل وعم يتطلع عليهن
    الدكتور عم يتطلع بحيرة ..عليهن .. بعدين اتطلع على حاتم وشاف العكازات وقال :رجليك شبون
    حاتم :متصاوب فيهن
    الدكتور :عاملن شي عملية
    حاتم :اي عملت عملية لرجلي
    الدكتور :وين العملية
    حاتم :بالركبة
    الدكتور :ركبتلا جهاز
    حاتم :اي
    الدكتور :وما خبروك انو هي العملية مامنيحة
    حاتم :مبلى بس قلت هيك هيك مقعد مارح اخسر شي
    الدكتور :طيب ماعم توجعك
    حاتم :صح
    الدكتور :رجلك ملتهبة كتييير والتهاب واصل للكلاوي وللكبد
    حاتم :شوووو
    الدكتور :متل ماسمعت .. ولازم تدخل مشفى بأسرع وقت
    حاتم سكت ومعد رد وعلامات الخوف ظهرت على وجهو
    الدكتور :شو وين شردت
    حاتم :بدي روح خبر اهلي وبرجع لعندك
    الدكتور :لازم تستعجل وما تستخف بحالتك
    حاتم : ماشي .. ماشي
    قام على العكاكيز وضل طالع
    ______________________
    بالبيت
    قاعدة هبة بغرفتها ومشعلة سيجارة وعم تدخن وشاردة بحزن قدامها
    وبالمطبخ قاعدة نسرين وراكية راسها على ايدها وشاردة
    نسرين :ياربي على هالولد ..ايمت بدو يعقل
    انفتح باب البيت ودخل حاتم بهدوء وضل مكمل ع غرفتو ..اول ما فتح الباب تفاجئ بالضباب من اثر الدخان .. وهبة اول ماشافتو طفت السيجارة
    حاتم :عم تدخني
    هبة :مادخلك
    حاتم :مين دخلو لكن
    هبة :مابعرف ..
    حاتم :لك انتي ليش عم تصيري جحشة
    هبة :هيييك
    حاتم : هاد الدخان اذا لسه بشوفك عم تدخنيه سنانك بدك كسرن
    هبة :خريها
    حاتم :شووووو ...شوووو عم تقووولي
    هبة :متل ماسمعت .. بدك تجي تقتلني تعا بدك تطلقني بكون بالناقص .. لانو قرفت منك ومن العيشة معك ومن جحشنتك
    حاتم :لك بكفيي.. لك خرسييي
    هبة :ماني خرسانة .. لك تعبتتت .. تعبتتت
    حاتم :قومي روحي من وجهي
    هبة :هاد الشاطر فيه
    حاتم :عم قلك قومي انقلعي
    هبة :لك ع وين بدي انقلع .. ع وييين
    حاتم :ع الجهنم .. قومي انقبري لعند اهلك .. معد بدي اياكي
    هبة :بكون احسن
    قامت لتمشي وقال :ع ويين
    هبة : هلأ قلعتني وعم تقول ع وين
    حاتم: اي رجعي
    هبة :ماني راجعة
    حاتم :عم قلك رجعييي
    هبة :حاااتم قرفتك ...قرفتتككك طلقنييي .. مشان الله طلقني
    حاتم : لهل الدرجة كرهانتيني
    هبة : انت كرهتني بحااالك
    حاتم بحزن : روحي ياهبة انتي طالق
    وقفت مصدومة انو بسرعة قالها وبدن عصبية
    حاتم : لييش واااقفة .. رووحي عم قلك انتي طااالق ارتحتي ... خلص روحي وفرحي صرتي محرمة علي
    انفتح الباب ونسرين حاطة ايدها عتمها وعم تبكي
    نسرين : شووو عملت
    حاتم : بدا تتطلق .. طلقتا ...روحي الله معك
    نسرين :لك انت مجنوون .. لك هي الطلقة التالتة
    حاتم :بعرف .. خلص روحي ياهبة
    ماعرفت هبة تبكي ولاتفرح .. تبكي صارت مطلقة ولاتفرح لانو تحررت من هالسجن
    نسرين :مافي طلعة من هالبيت ليجي عمك
    ___________________
    المسا
    كلن مجتمعين من اهل هبة واهل حاتم
    الكل ساكت وماعم يحكي
    ايمان :يعني ليش جامعينا ع الفاضي .. خلص البنت صارت محرمة عليه .. قومي امي قومي
    هبة بحزن :انا جاهزة
    محدا قدر يمنعا او يحكيها لانو مظبوط عم تحكي
    قامت هبة ووقفت جنب امها ليروحو
    جلال :جاي وصلكن
    ايمان :خليك بنعرف الطريق لحالنا
    اخدت بنتها وراحو .. وجلال طلع وراهن
    ابو حاتم :عجبك هيك
    حاتم :ساكت وماعم يحكي
    نسرين :لا حول ولا قوة الابلله العلي العظيم
    قامت ودخلت ع غرفتها
    وحاتم وقف عل العكازات ودخل على غرفتو .. قعد على تختو وصار يبكي .. وابوه يلي قاعد برا سمع صوت ابنو زعل عليه كتير .. بس ما طالع شي بالايد
    _______________
    وصلت هبة وامها على البيت .. كانت هادية كتير
    ايمان :شو ماما
    هبة : ليش هيك صار فيني .. ماما انا خسرت .. خسرت كلشي
    ايمان :ما خسرتي شي الحياة بعدها قدامك بكرا بترجعي عجامعتك وبتكملي دراستك
    هبة : وقلبي المكسور
    ايمان :الله بيجبرو.. بس طولي بالك
    هبة :نعسانة
    ايمان :فوتي نامي وارتاحي .. والصباح رباح
    هزت براسا وفاتت
    ____________________
    ضلت هبة يومين عند امها وكانت تضل شاردة
    وأسيد ماخبر نهائيا بالشي يلي صار معها
    حاتم كان حزين كتير وكأيب واكتر وقتو عم يضل يبكي
    _______________
    دخلت نسرين على غرفة حاتم ولقتو متمدد وسارح قدامو
    نسرين :امي قوم كول
    حاتم :ماني جوعان
    نسرين :ياعمري صرلك يومين ما اكلت
    حاتم :ماني جوعاان
    قربت وقعدت جنبو وقالت :شو مزعلك يا عمري
    حاتم : بدي هبة
    نسرين :بس صارت محرمة عليك
    ابو حاتم واقف برا وعم يتسمع ع الحديث
    حاتم :مافي شي طريقة
    نسرين :لا لازم تتزوج غيرك لتحللك
    لما سمع هيك اتطلع بأمو وشرد .. وابوه برا حط ايدو على دقنو وصار يفكر
    نسرين :مابدك تغير رأيك
    حاتم :لا لا ماني جوعان
    طلعت نسرين وقعدت عسفرة الاكل مع جوزا وقالت بحزن :حاتم قطعلي قلبي .. مافي شي طريقة
    ابو حاتم : لك هو الحق عليه لسانو فالت لسه عكل شغلة بطلقا
    نسرين :ياربي والحل .. مابكفي مرضو .. اجت وكمان كملت معو مع هبة
    ابو حاتم :في حل انو هبة تتزوج غيرو ويطلقا
    نسرين : بتصير؟؟
    ابو حاتم :بتصير
    نسرين : بس مين .
    ابو حاتم : خلينا نفكر .. ونسأل حاتم
    ابو حاتم :بابا .. حاااتم
    حاتم من غرفتو :مااني جوعااان
    ابوه :ابني تعال بدنا نحكي
    طلع حاتم وقال :شوفي بابا
    ابوه :تعال بدنا نلاقي طريقة نرجعلك فيها هبة
    حاتم :كيف .. مافي غير طريقة وحدة
    ابوه :يعني انت بدك اياها
    هز براسو
    ابوه : يعني لازم ندور عحدا يقوم بهل المهم
    حاتم :بس بدنا حدا ثقة .. ونضمن انو يطلقا
    ابوه :بدنا واحد منا وفينا منو بنأمن فيه ومنو بنضمن انو يطلقا
    اندق الباب
    نسرين :قايمة شوف مين
    قامت فتحت وقالت :قمر وأسيد اهلا وسهلا تفضلو
    لما سمعو اسم أسيد اتطلعو حاتم وابوه ببعض .. ورجعو اتطلعو بأسيد

    يتبع ......

  14. [13]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الثالث_عشر

    اول مافات أسيد وقمر .. وقف ابو حاتم وقال :أسيد تعال انت وحاتم معي عغرفة الضيوف
    أسيد استغرب وقال :خير شوفي
    ابو حاتم :تعالو بتعرفو جوا
    قمر قربت من امها وقالت :شوفي
    نسرين :حاتم طلق هبة
    قمر :شوووو .
    نسرين : متل ماسمعتي
    قمر: ومارجعتلو اياها
    نسرين :صارت مطلقة ٣ مرات .. ومحرمة على اخوكي
    قمر :وشو الحل
    نسرين :لازم يتزوجا حدا ويطلقا لتصير محللة لحاتم
    سكتت شوي قمر وقالت : شووووو ... ليكون البابا بدو أسيد مشان هيك
    نسرين : مابعرف يمكن
    قمر: والله مابخلي هالشي يصير
    اجت بدا تروح لعندن بس امها منعتا وقالت : صبري شوي
    قمر : ماما بدكن تزوجي جوزي وبدي ضل ساكتة
    نسرين :ليلة وحدة بس
    قمر :ولا نص ليلة عم تفهمو .. هاد زوجي الي وحدي
    نسرين :مشان اخوكي .. حرام عليكي
    شدتها من ايدا وقالت : تعي لفهمك القصة
    ..............................
    بغرفة الضيوف
    أسيد : عمي .. حاتم ...شوفي ليش ساكتين
    عمو :الك ولا للديب
    أسيد :خسا الديب ياعمي بس خبروني شو صاير
    حاتم :أسيد هو
    قاطعو ابوه وقال :انا بحكي
    ابو حاتم :نحنا مارح نجبرك بس اذا مابدك بتمنى تخلي هالشي سر وتسكر عليه
    أسيد :طيب فهموني شو القصة
    ابو حاتم :حاتم طلق مرتو
    أسيد اتطلع بسرعة بحاتم بصدمة وماحكي
    ابو حاتم :طلقها ٣ مرات وصارت محرمة عليه
    أسيد :٣ مرات
    حاتم :هز براسو
    أسيد :مابتعرف تضبط لسانك
    حاتم :لك انا بفقد السيطرة ومابعود بعرف شو احكي
    ابو حاتم :هاد الحديث راح وقتو
    التفت أسيد لعند عمو وحاسس حالو بدو يضحك مدري ليش وقال:قلي عمي
    ابو حاتم : بدنا نحللو مرتو لحاتم لنرجعلو اياها
    أسيد ساكت وناطر عمو ليخلص
    ابو حاتم :فكرنا منيح ومالقينا غيرك انسب لهل المهمة .. بنأمن فيك
    ضحك أسيد وقال :انا
    حاتم :مشان الله ياصهر ...مالي غيرك .. بترجاك بس يوم واحد .. انا كتير بحبها لهبة ومابستحمل تضل بعيدة عني او شوفها مع شخص تاني
    أسيد :وكيف بدك تشوفها معي
    حاتم سكت
    ابو حاتم :متطرين .. شوبدنا نعمل
    اسيد من جواه فرح كتير وكان رح يقول موافق بسرعة بس مافعل يبينلن هالشي
    أسيد :بصراحة صعب .. وصعب كتير .. هبة متل اختي انو كيف هيك
    حاتم :بترجاك يا أسيد مالي غيرك .. خايف زوجا لشي حدا ومايرضى يطلقا .. انت بنوثق فيك للعضم
    أسيد: طيب جيت معكن .. قمر شوبدي قلا
    ابو حاتم : قمر تركها علينا
    أسيد سكت ومعد رد
    حاتم : بترجاك قول اي
    هز براسو وقال : اي
    حاتم : شكراا ..شكرراااا
    أسيد : انا صار لازم روح بالاذن
    ابو حاتم :وين
    أسيد :والله مواعد رفيقي .. واتأخرت عليه
    ابو حاتم :صدقني يا أبني الموقف مارح ننسالك اياه بعمرنا
    أسيد هز براسو وطلع ونزل ركب بسيارتو وضحك ضحكة كبيرة
    يمكن ضحكة فرح على ضحكت نصر او على ضحكت مسخرة
    أسيد :هههههههههههههههههههههههه ههههههههههه
    دور السيارة ومشي وصار يمسح دموعو يلي نفرو من عيونو كتر ماضحك
    ______________________
    قمر قاعدة ومتوترة كتير وكانو رح تبكي
    ابو حاتم :بابا بس هالليلة ..
    حاتم :بترجاكي مشاني يا اختي
    قمر :لك كييف .. كيف بدو يستحملا العقل أسيد وهبة .. اذا انا مرقتا .. انت يا حاتم رح تقدر تمرقا وتنسى
    سكت حاتم وقال :غصب عني رح حاول انسى ومافكر بالموضوع
    قمر :طيب هبة شو رأيا .. خبرتوها
    حاتم :لا انا رح خبرا
    نسرين :وبركي ما وافقت
    حاتم :انا بعرف كيف اقنعا
    _______________________
    أسيد قاعد هو رافع على طاولة بالمطعم وأسيد عم يضحك كتير
    ورافع حاطط ايدو على خدو وصافن فيه
    رافع :مطوووللل
    أسيد :فرحااان .. فرحااان كتير ...انو شو هالقدر هاد .. لما بدي قرب منها ببعدا عني ولما قرر بعد بقربها مني
    رافع :انا وااعي عحالك .. بدك تصير محلل .. لك انت يا أسيد..
    أسيد : لو غير هبة لأ .. بس هبة اي
    رافع : وبدك ترجعا لزوجا
    أسيد سكت
    رافع :شو ليش سكتت .. كمل ضحك
    أسيد رجع يضحك وقال :هههه رح ارجع اضحك .. لانو بس تصير مرتي مافي قوة لسه بتاخدها مني
    رافع :ومرتك وبيت عمك وابن عمك واهلللك .. شو مشانن
    أسيد :مابهموني مزال هبة معي
    رافع :انت اكيد جانن
    أسيد :هالدنيا بدها جنان
    _____________________
    ببيت اهلا لهبة
    قاعدة هبة قدام التلفزيون وعم تقلب بالريموت بزهق
    اندق الباب
    امها من المطبخ هبة افتحي
    قامت وراحت تفتح .. وتتفاجئ بحاتم
    هبة :خير
    حاتم :من على الباب
    هبة :انت شخص غريب والبيت مافيه غير النسوان
    حاتم : لازم نحكي ضروري
    هبة :بخصوص شو .. ماضل شي نحكي فيه
    حاتم :لا ضل وكتير .. خليني فوت
    اجت ايمان من جوا وقالت :مين ياهبة
    هبة :هاد حاتم
    قربت ايمان وسحبت بنتا لجوا وهية وقفت قدامو وحطت ايدها على خصرا وقالت :خيير.. نعم
    حاتم :الله يسامحك يامرت عمي ..
    ايمان :الله لايسامحني .. خير شوبدك
    حاتم :بدي احكي مع هبة
    ايمان :مالك حكي معها .. اذا عندك شي احكيلي اياه وانا بوصلو
    حاتم :مرت عمي بترجاكي
    تأفأفت وقالت :تفضل
    دخل لجوات الباب وشاف هبة واقفة ورا امها
    ايمان تركتن وفاتت على المطبخ
    هبة :تفضل فوت
    دخلو وقعدو بالصالون .. هبة حملت الريموت وطفت التلفزيون وقالت :احكي شو عندك
    حاتم :قبل ما احكي .. بدي خبرك شو صار عند الدكتور مبارح
    هبة من غير اهتمام :شو صار
    حاتم :مكان الجهاز صاير التهاب كتير .. وواصل التهاب للكلاوي وللكبد
    هبة :شوووو
    حاتم :بحزن هاد يلي صار .. وقلي الدكتور بدك تدخل ع المشفى فورا
    هبة :وشو ناطر
    حاتم :هبة والله انا حبيتك .. ومن غيرك مابدي هالحياة
    هبة :حاتم انت طلقتني
    حاتم :هبة انتي كل مرة بتخليني طلقك .. (مسكلا ايدها بترجي وقال : بس مرة .. والله اخر مرة .. عطيني فرصة
    سحبت ايدا وقالت :فرصة شوو حاتم فرصة شووو انت صرت محرم علي
    حاتم نزل راسو وقال :في حل
    هبة :حل حل شوو؟؟ ... لحظة لحظة .. ليكون بدك تزوجني لشي حدا
    سكت
    هبة :اكيد هاد هو الحل .. لك حاتم انت بوعيك .. معقول هاد طلب بتطلبو .. بدك تزوجني لحدا غريب لحتى صير محللة الك .... تعي ياماما سمعي .. تعي
    اجت ايمان وقالت :شوو في
    ضحكت هبة ضحكة سخرية وقالت :حاتم بدو يجحشني
    ايمان :شووووو .. لك انت مابتفهم .. طق عندك عرق الحيا .. لك كيف بتطلب هالطلب ..
    حاتم :مرت عمو مشان الله سمعيني .. انا بحبا لهبة وبموت بلاها
    ايمان :خرجك الله لايقيمك مشان تتعلم كيف تطلقا .. كنت بدي احكي هداك المتل بس يلا بلاه
    حاتم :حقكن تحكو كلشي بدكن اياه .. بس مشان الله فهموني .. انا بدونك ياهبة بضيع .. بس هالفرصة
    ايمان :هههه لك لسه بيرجع بيطلب نفس الطلب .. انت خبرت عمك بهل الشي
    حاتم :لا .. بس رح خبرو .. او بابا بخبرو
    ايمان :اها .. وابوك طابخ الطبخة معك كمان .. مزال طابخين ومخلصين مين العريس يلي جايبو لحتى يجحشلك مرتك
    حاتم :أسيد
    هبة وايمان :شووووووو
    حاتم :اي أسيد هو الشخص الوحيد يلي بوثق فيه بهي الشغلة ..
    هبة سكتت ومعد ردت
    ايمان :ياربي على هالعيلة المجنونة... لك انت مفكر كلمة زواج بس هيك .. لازم يصير زواج رسمي .. لك كيف بدك تسلم مرتك لجوز اختك انت ماضل فيك عقل نهائيا
    هبة :ماما خلص .. بكفي
    ايمان :شبك انتي كمان
    هبة :انا موافقة
    ايمان :انتي كمان جنيتي
    هبة :اي انا موافقة
    ايمان :لك شوبدك تقولي لابوكي
    هبة :عمي بيتصرف .. ماهيك حاتم
    حاتم بفرح: اي .. اي
    هبة : رتبو لكلشي وانا جاهزة
    ايمان :مالازم تعمل عدة يا مفتي افندي
    حاتم :المهم ماتكون حامل .. وانا بدي اياها بأسرع وقت ومابهمني عدة او غيرو
    ايمان :ومين قال هالحكي
    حاتم :ابي سأل الشيخ وقالو ما بأثر بس لازم تكون الزواجة بين الحيضين
    ايمان :شو هالسوالف هي من وين عم تجيبوها
    حاتم : هيك الشيخ قال .. و ع مسؤوليتو رح نمشي
    ايمان :شو هالشيخ هاد ..
    حاتم : هاد الموجود
    حمل عكازاتو وقال :بالاذن
    طلع وسكر الباب وراه .. وحكت ايمان :يا امي هالشي حرام .. مابصير .. وبعدين التحليلة بشكل عام حرام
    هبة :لا ماحرام .. ماسمعتي شو قال حاتم الشيخ شو قايلن .. واذا في شي حرام فهني يلي رح يتحملو مسؤوليتو ما انا .. انا مادخلني
    ايمان : طيب ايمت تطهرتي انتي
    هبة : من اسبوع
    ايمان:وصار شي بعدا
    هبة:لا اصلا حاتم لو مانو متاكد انو ماصار شي مابجي وبيطلب هالطلب
    ايمان :مابعرف .. مابعرف .. خلي ابوكي يتصرف انا مادخلني
    ______________________
    المسا
    ببيت حاتم .. قاعدين كلن ومجتمعين ومعن جلال
    ابو حاتم : شو قلت اخي
    جلال ساكت وماعم يرد
    ابو حاتم : اذا مابدك خلص بلاها هالشغلة كلها
    حاتم :شو بلااها .. مشان الله انابدي هبة .. هبة الي بترجاك عمي وافق
    جلال :هبة شو رأيا
    حاتم :وافقت بس بصعوبة .. بس لو مابتحبني مابتوافق انا بعرف
    جلال طبعا مابيقدر يرفض طلب لاخوه الكبير وقال :متل مابدك اخي .. انا موافق
    ابو حاتم :لكن خلونا نقوم
    جلال :اليوم
    ابو حاتم :اي خير البر عاجلو
    حاتم :بدي روح معكن
    ابوه :مالها داعي روحتك
    قمر :وانا كمان بدي روح
    ابوها :لأ .. بس انا وعمكن رح نروح .. وروحتكن ابدا مالها داعي
    قام ابو حاتم وجلال وراحو .. وقمر صارت تبكي ووقفت وقالت :لاخوها عجبك هييك.. هاد يلي بدك توصلو من جنانك وجحشنتك
    نسرين :قمرر لاتكبري بالحكي مع اخوكي
    تركتن وفاتت ع غرفتها
    ____________________
    عند هبة قاعدة مع امها بالصالون وعم تعض اضافريها
    وتقول بقلبا :ياترى يلي بدي اعملو صح .. طيب ومشان قمر شوو .. يا الله ليش حاسة حالي حقيرة ... اي اي انا حقيرة من البداية .. وأسيد لو بيفهم ما بيقبل فيني .. بس ياترى ليش قبل يعمل هيك .. معقول لينتقم ولا لأنو بحبني .. لك ليش وصلت لهون انا .. ليش .. والله جاي عبالي انتحر واخلص من هالعالم كلها ... هبة حاج تمشي بطرق خاطئة .. اول حدا ظلمتو هو أسيد وتاني شخص هو انا .. وبعدها انظلمت قمر معنا ... ياربي شو اعمل ... انا ماقبلت غير مشان كون مع أسيد .. طيب وبعدين شو ياهبة .. وبعدين ... حاتم مريض وبحاجتي .. لا لا انا معد اشفق على حدا .. بدي فكر بحالي وبس ... اول مرة لانو فكرت بغيري طلعت انا الخسرانة .. بس هالمرة لأ .. رح اتزوج أسيد وضل معو .. ويلي بدو يصير يصير .. حتى قمر مارح فكر فيها أسيد من الاول ما بحبا وهية فايتة عطمع انابعرفن لبنات عمي روح قلبن المصاري..
    اندق الباب وفاقت من شرودها .. وقالت :مين
    ايمان :قايمة شوف
    قامت وفتحت وكان جلال
    ايمان ببرود : اهلين
    دخل وقال وينا هبة
    ايمان :جوا بالصالون
    دخل وقعد معن وقال :هبة عمك ناطرتك تحت لننزل لعندو
    هبة :وين تحت
    جلال :عند أسيد
    هبة :ليش اليوم ؟؟؟
    جلال :اي .. بس سؤال قبل ما ننزل
    هبة :تفضل
    جلال :انتي لساتك بتحبيه لهاد الشب
    هبة :قصدك أسيد ؟؟
    جلال :اي
    هبة :لا لا .. انا مابحبو .. من زمان شلتو من عقلي ومن قلبي
    جلال : ليش وافقتي على هالجوازة
    هبة بقلبا :لانو بدي صير حقيرة .. لانو بدي كون مع أسيد
    هبة :لانو بدي ارجع لحاتم .. حاتم مريض وبحاجتي
    جلال :طيب قومي
    هبة :بس ليش مستعجلين
    جلال :هيك بدو عمك
    ايمان :عفكرة انا هاد الشغل كلو ماني رضيانة فيه
    تجاهلا جلال وقال :قومي بابا البسي
    _______________________
    تحت عند أسيد
    طالع أسيد من المطبخ ومعو قهوة .. وكان بالبجامة
    أسيد : اهلين عمي
    ابو حاتم :اهلين ابني ..
    قعدو وسكتو
    ابو حاتم :انا اتصلت بالشيخ وقال جاي
    أسيد :ليش اليوم ؟؟؟
    ابو حاتم :اي .. ابني اسف
    أسيد :ولا يهمك عمي ... واتأكد انو هبة مابشوفا غير اختي .. وبدي توصل هالرسالة لحاتم وقمر .. ورح حاول خلص المهمة بسرعة ..
    ابو حاتم : وهية ثقتنا فيك
    اندق الباب
    ابو حاتم :يمكن هاد الشيخ
    قام أسيد وفتح وكان عنجد الشيخ ..
    سكر الباب وقال :اهلين شيخنا .. تفضل
    رجع اندق الباب وكان جلال وهبة
    أسيد : اهلين تفضلو
    دخلو كلن .. وهبة منزلة راسا وماحكت ولا كلمة
    أسيد :شو بتحبو تشربو
    الشيخ ولا شي انا كتير مستعجل .. ياريت يتفضل لهون العروس والعريس وتنين شهود
    ابو حاتم :انا شاهد ..
    أسيد :رح اتصل برفيقي يجي
    الشيخ :بدو يطول
    أسيد :ربع ساعة
    اخد الموبايل أسيد وحكي مع رافع مشان يجي
    ______________
    رافع :شوهو الضروري
    أسيد :تعال وبتعرف .. ولا تتأخر
    رافع :جاي .. جاي
    اجا رافع وتفاجئ بالشيخ وهبة وعرف كل القصة
    قبل مايدخل سحب أسيد عجنب وقال :انت متأكد من يلي بدك تعملو
    أسيد :اي متأكد .. فوت هلأ
    دخلو وقعدو كتبو الكتاب .. وهبة منزلة راسها ومارفعتو .. وحاسة النار شاعلة فيها
    الشيخ وقف وقال :الصبح بنجي مشان الطلاق وبنرجعها لجوزا
    ابو حاتم :ماشي شيخنا ... يعطيك العافية
    طلع الشيخ وقام ابو حاتم وجلال وقالو :نحنا بدنا نستأذن
    أسيد :خليكن
    ابو حاتم حط ايدو عكتفو وقال :الصبح بنرجع
    طلعو وحكو برا
    جلال :اخي متأكد انو هالشغلة مافيها حرام
    ابو حاتم: وين الحرام .. اذا الشيخ قال مافيها شي
    جلال :مابعرف .. ماني مرتاح
    ابو حاتم :معك حق لانو الوضع صعب .. خلينا نمشي
    حط ليدو ورا ضهر اخوه ومشو
    ضل رافع وهبة وأسيد .. رافع ابدا ما عاجبو الوضع .. وقف وقال أسيد حكيني كلمة
    قامو لعند الباب وقال رافع :انت اجحش واحد شفتو بحياتي
    أسيد :ليش
    رافع :هيك .. وعفكرة انا مارح اسكت
    أسيد :شوبدك تعمل
    رافع :بعدين بتعرف .. تصبح على خير
    طلع رافع وأسيد واقف مستغرب .. انو رفيقو شو قصدو بس ما اهتم وسكر الباب وراه
    طلع رافع ركب سيارتو .. وطلع موبايلو وطلب رقم وحطو ع ادنو وقال :مرحبا عمو ابو فادي .. اي عمو انا رفيقو لأسيد ... بدك خبرك شي ...
    _____________________
    هبة قاعدة ومنزلة راسها وعم تبكي .. قرب أسيد منها وقعد جنبا ورفعلا راسا ليشوف عيونا عم تبكي
    أسيد :ليش عم تبكي
    هبة :من كلشي .. ليش وصلنا لهون .. ماكان بدي كل هاد يصير
    أسيد :بس انا بتهمني النتيجة وهية انك معي
    هبة : ليش عملت هيك
    أسيد :ماعم قلك .. مشان تكوني معي
    هبة :وبعدين
    أسيد :انتي صرتي الي ومافي قوة بتاخدك مني
    هبة :يعني ..
    أسيد هز براسو وقال :اي انا مارح طلقك ومارح رجعك لألهن انتي الي وبس
    هبة :بس انا اذيتك كتير
    أسيد :مسامحك .. انتي ليش وافقتي على هالجازة .. مشان ترجعي لحاتم ولا مشاني
    هبة :طبعا مشانك .. اذا قلتلك بحبك حلال ولا حرام
    ابتسم فيها وقال :طبعا حلال .. قوليها
    هبة :بحبككك .. بحبك يا أسيد
    أسيد :وانا بموت فيكي ياعمري .. حسيت القدر زعل علينا كتير ورجع جمعنا مع بعض من اول وجديد .. بتعرفي ليش لانو هبة لأسيد وأسيد لهبة
    هبة :شوبدنا نقلن
    أسيد :انتي مابتقوليلن شي .. حكين معي انا
    هبة :بدك توقف بوجهن كلن
    أسيد :بوجه الدنيا كلا
    هبة : وقمر
    أسيد : قمر مرتي ومارح اتركها ... وبعدين القرار الها .. اذا بدا تكمل معي اهلا وسهلا مابدا هية حرة
    هبة : خايفة
    حط ايدو على خدا وقال :من شو ياعمري
    هبة :مابعرف .. بدي ابكي
    أسيد :وانتي معي ؟؟
    هبة :حزن مكبوت
    سحبا على صدرو وقال :ابكي على صدري بركي بترتاحي
    لما حطت راسها على صدرو حست بحب وطمئنية وامان ماحست متلن من قبل .. صارت تبكي بصمت
    هبة: حطنك وطني ... اول مرة بحس انو بنتمي لشي ... طول هالوقت وانا عايشية بغربة بعيدة عنك
    أسيد بعتاب : ليش هيك عمتلي .. ليش
    هبة : ندمانة
    أسيد : انا تعبت كتير بغيابك .. ودعست عكرامتي مشانك ومشان تضلي قريبة مني .. بس مشان قلبي يكون مرتاح
    هبة : انا اسفة كتير
    أسيد : هبة لاتبعدي عني مرة تانية .. مابستحمل
    هبة : انا صرت ملكك وانت يلي بتتحكم فيني انا مالي رأي من بعدك .. انت اذا بدك تبعدني وانت اذا بدك بتخليني
    أسيد :رح احبسك بقلبي طول العمر
    هبة :حاسة انو فرحتنا ناقصة
    أسيد :معك حق .. قليل يلي مرق علينا .. يمكن لانو اجت هالفرحة بعد يأس
    هبة :ماكنت متمنية يلمسني زلمة غيرك
    أسيد :وانا كمان ماكنت حابب قرب من مرى غيرك
    هبة : ليش صار هيك فينا .. ليش
    أسيد :خلص لاتفكري المهم نحنا مع بعض
    غمضت عيونا ومعد حكت
    أسيد :نمتي
    هبة :مابدي نام وانا معك .. بدي عيش كل لحظة وانا بقربك
    باسا من راسا بوسة طولية وكان عم يستنشق ريحتها لتتغلل لقلبو
    أسيد :هبة انا معد عندي صبر .. صبرت كتير
    هبة :انا بين اديك
    حملها وقامو على غرفة النوم .. قبل مايدخل
    هبة قالت: مابدي الغرفة يلي كنت تنام فيها انت قمر
    أسيد :متل مابدك
    كمل فيها على غرفة امو
    ____________________
    ببيت ابو حاتم
    قاعدين الكل وساكتين .. مافي غير التلفزيون شغال بس محدا عم يتفرج عليه
    حاتم بقلبو :ياترى شوبكون عم يعملو .. العما شو اني جحش
    قمر جنبو كمان عم تحكي بقلبا : أسيد علي كان يقرب الزور ..كيف هبة ... اكيد بكون كرهان حالو.. بس انا الحق علي وافقت عهل المهزلة ... خلص مالازم فكر .. اصلا أسيد مانو نافع لشي اصلا لولا مصاريه ومكانتو ماكنت ضليت معو
    ابو حاتم : خلونا انام ..احسن الشي والصباح رباح
    __________________
    عند ايمان
    قاعدة وعم تدخن .. وعم تبكي وتقول :ليش عملتي هيك ياهبة .. ليش هيك عم تعملي بحالك يابنتي .. ليش كل هالتخبيص .. وانا ليش ساكتلا .. الله يمضي هالليلة عخير ... الله اعلم شو مخبالنا مصايب بعد هالليلة ... انا قلبي مانو مرتاح واكيد رح نفيق على مصيبة .. واحساسي ولا مرى خاب
    ___________________
    بعد نص ليل
    اسيد وهبة نايمين على التخت ومتغطين وكتفاهن متعرية.. نايمين مقبال بعض ...أسيد مغمض عيونو وهبة جنبو فايقة وعم تتأمو .. مدت ايدا على وجهو وحطتا على خدو وكأنو عم تشبع كف ايدها من لمسة خدو .. ابتسم وفتح عيونو
    هبة كمان ابتسمت وقالت : مانمت
    أسيد : لا مانمت .. كيف بدي نام وهي احلا ليلة بعمري
    هبة : طيب ليش مغمض عيونك
    أسيد : بدي ريح عيوني شوي
    هبة : ههههههه
    أسيد :لك تقبرني هالضحكة
    هبة :هههههههههه
    أسيد :حاج تضحكي .. ماعم اتمالك اعصابي لما بشوف ضحكتك
    هبة : لك تركني اضحك صرلي زمان ماضحكت
    أسيد :ياعمري انتي .. ضحكي .. ضحكي .. ان شاء الله حياتنا كلا رح تكون ضحك وفرح
    انمسحت الابتسامة من على وجها وقالت : بس خايفة سحبا لعندو وقال :لاتنكدي علينا خلينا مبسوطين
    هبة :رح يطلع الصبح ماهيك
    أسيد :اي .. خلص لاتفكري بشي .. فكري فيني وبس
    اتطلعت بعيونو وقالت :بحبك
    أسيد :بعشقك
    اجا بدو يقرب عليها بس سمع صوت الباب عم ينخبط بقوة
    هبة بخوف : ميين
    أسيد : مابعرف .. قايم شوف مين
    قام بسرعة لبس وسكر الغرفة على هبة وطلع يفتح الباب
    راح وهو عم يزرر قميص البجامة
    قرب من الباب وقال :ميين
    عامر :فتااح .. انا ابوك
    أسيد :بابا؟؟
    بسرعة فتح ودخل ابوه كانو مبين عليه معصب والشرار عم يطلع من عيونو
    عامر :ويينا .
    أسيد :مين هي
    عامر :يلي عم تجحشا
    أسيد :مين خبرك
    عامر :مامهم مين .. قلي هالحكي صحيح
    أسيد :اي صحيح .. بس بابا اسمعني
    عامر التفت عليه وقال :شووبدي اسمع .. شووو... ابني اخر هالزمن يصير محلل .. لك ابني انااا .. للليش عملت هييك .. لييش
    أسيد : انا ماني محلل ولا شي ...انا ماني مطلقا لهبة
    طبعا هبة سامعة كلشي من جوا
    عامر : كمااان .. ومرتك .. وبيت عمك والكل كيف بدك توقف بوجهن
    أسيد :مستعد وقف بوجه الدنيا كلااا كرمال هبة
    عامر :لك ماخرب عقلك انت غير الحب .. حبيتا وانقبرنا واكلنا هوا بس ماعملنا يلي انت عملتووو
    سكت أسيد
    عامر :شووو ليش ساكت .. لك انت صرت مسخرة ... صرت مسخرة ... شوبدن يوقلو اخواتك .. لك امك مافكرت فيها .. لك مافكرت فيني
    أسيد: ليش شو رح يأسر عليكن
    عامر : جبتلنا السيط العاطل .. والله حلوة يقولو ابن عامر بيك عم يحلل المرى لابن عمو وبطل يرجعلو اياها
    أسيد :مابهمني لا العالم ولا حكي العالم
    عامر :بس انا بهمنييي.. بالاول قلتلك خطفا ..كانو قالو بحبا .. بس ماهلأ وبهي الطريقة .. وبعدين كيف بتتزوجا وهية لسه مبارح اتطلقت .. ع القليلة خليها تعمل عدة .. كيف بتعمل هيك شي انت .. كييف
    أسيد :الشيخ قال مافيها شي
    عامر :ايو شيخ هااد .. ايو شييخ .. هاد مابيفهم شي من المشيخة وانا لحتى اعرف مين هو لاشتكي عليه للاوقاف .. والله ماني ساكت
    أسيد :طيب طول بالك
    عامر: من وين بدا تجي طولة البال ... ومرتك شو موقفا .. ولا مشان اخوها معلش يتزوج جوزا .. لك ابني هالعيلة عملتك مسخرة .. بترضا تكون مسخرة
    أسيد :مو هيك ابدا .. انا لما قلن انو مابدي طلق هبة ساعتها بنعرف مين المسخرة
    عامر : اول شغلة هبة بدك تطلقا
    أسيد : مستحيل
    عامر :خليني كمل كلامي .. هبة بتطلقها وماعلى كيفك غصب عنك .. ومرتك بدك تكمل معها بتاخدا وبتبعد من هون ..مابدك اياها طلقا وحاج تمرمطا معك .. انا ماخبرت حدا ورح خلي هالشي سر بيني وبينك .. وبيت عمك مارح يسلمو مني .. ع الشي يلي عملوه معك
    أسيد :بابا عميل يلي بدك اياه الاهبة
    عامر :هبة بالاول .. أسيد صار عمرك بالتلاتين ولا مرة امرتك على شغلة .. بس هالمرة بدي أأمرك وبدك تسمع كلمتي
    أسيد دمعو عيونو وقال :بابا مشان الله الاهبة
    عامر : بدك هبة بتنسى ابوك واخواتك وكل عيلتك.. وكلشي معك رح اسحبو ورح تصفى ع الحديدة
    أسيد :انت كنت تشجعني
    عامر :كنت شجعك صح بس ماتوصلنا لهوون .. وقت الجد بدعس عليك وعلى قلبك عم تفهم
    أسيد : وانا موافق .. بدي هبة وبس
    عامر : وبتنسى امك
    سكت أسيد
    عامر : شو يا أسيد امك ولا هبة .. بعرف انو امك اغلا شي بحياتك
    أسيد : امي هية يلي بتقرر
    عامر : لاااء ... انا يلي بقرر .. يلا اختار امك ولا هبة
    انفتح الباب وطلعت هبة عم تبكي وقالت :طبعا امو
    أسيد :هبة فوتي لجوا
    هبة :لا ماني فايتة .. وابوك معو حق بكل كلمة .. نحنا حقراء أسيد .. ما منستاهلك
    عامر :يلا طلقا خليني وديها ع بيت عمها
    أسيد :مابدي
    هبة :بس انا مابدي اياك .. بدي ارجع لعند ابن عمي
    أسيد :هبة لاتكذبي
    هبة :لا ماعم اكذب .. يلا طلقني
    عامر :سامع .. مابدا اياك طلقا
    أسيد :مابدي .. مستحيل اتخلى عن روحي بعد ماصارت بين ضلاعي
    لف عامر مكانو وقال :بتنسى امك نهائيا .. امك يلي حملتك ببطنا تسع اشهر .. امك يلي ربتك من انت وصغير لكبرت .. امك يلي ياما سهرت فوق راسك وانت مرضان .. امك يلي معك من ٣٠ سنة .. بتتركها مشان وحدة ماصرلك سنة بتعرفها
    قربت هبة من أسيد وقالت :أسيد الام مابتتعوض
    أسيد :بابا وقف
    ابتسم ووقف مكانو وقال :طلقا
    أسيد :انتي طالق
    _______________________
    عند اهل حاتم
    الساعة خمسة الصبح .. عم يندق الباب بقوة
    قامو كلن مرعوبين
    نسرين :شووفي .. مين هاد
    ابو حاتم تقدم وقال :انا بفتح
    قرب وفتح الباب وتفاجئ بعامر وماسك هبة من دراعها
    ولما فتح .. دفش هبة لجوات البيت
    ابو حاتم تلبك وقال :اهلين .. اهلين
    عامر :لا اهلين ولا سهلين .. هيك يا ابو حااتم .. هييك .. بتضحكو على ابني ليجحشلكن كنتكن .. ياعيب الشوم بس .. خدو هي بنتكن .. بس لولا العيب لروح اشتكي عليكن وعلى الشيخ يلي فتالكن هالفتوى الباطلة ..
    ابو حاتم : سمعني يا ابو أسيد
    عامر :ماني جاي لاسمع حدا .. ابن عامر بيك تعملو فيه هيك لاوالله مارني مرقها هيك .. عملناهن اهل واخدنا من عندن ..
    اتطلع على قمر وقال :وانتي ياخانم .. هاين عليكي يتزوج زوجك عليكي .. ولامشان اهلك واخوكي مامشكلة ... حلووو مشاكلكن بعيد عن ابني عم تفهمووو .. اسيد محترمن وماحب يخلجن .. عملوه مضحكة
    حاتم :ماحدا جبرو .. كان فيه يقول مابدي
    عامر :انت بالذات بتخرس .. عاملي حالو زلمة وع الطالعة والفايتة بطلق مرتو .. شو هالرجال هي
    هبة عم تبكي وقمر صارت تبكي معها
    عامر :قمر بدك ترجعي لعند زوجك معي ولا لأ
    سكتت وماحكت
    ابو حاتم :مزال جاي لعنا وعم تتهجم وعامل ابنك مظلوم .. لا مابدنا نرجعا
    نسرين شهقت وقالت :بس يارجال
    عامر :بكون احسن .. ورقة طلاقا رح توصل لعندك ومع حقوقا .. انا رح اخد ابني وبعدو عنكن لانو انتو متل الفيروس ...بحياتي ماشفت عيلة متلكن
    طلع وطبش الباب وراه
    قمر :بس بابا مابدي اتطلق انا
    ابو حاتم ماحكي شي .. وفات ع البيت
    __________________
    عباب البناية أسيد
    عامر عم يحط شنتة السفر بالطابون وأسيد جنبو .. سكر الطابون عليها وراح ركب ورا المقود
    اسيد عمل نظرة اخيرة على البناية وركب جنب ابوه
    أسيد :ع وين
    عامر :ع بيروت ترتاح فترى وتغير جو
    أسيد :وقمر
    عامر :نغم بتجي وبتحل كلشي ..
    _________________
    عند بيت حاتم
    هبة وقمر قاعدين جنب بعض عم يبكو
    والباقي ساكتين بس مبين عليهن القهر
    اجت رسالة لقمر من أسيد : قمر انا اسف .. بس شكلنا ما خلقانين لبعض .. ورقة الطلاق رح توصلك ورح سجلك البيت يلي ساكنين فيه باسمك وسيارة جديدة كمان ومبلغ بالبنك .. مشان ماكون ظلمتك .. بعد اسبوع رح يكونو عندك .. اسف
    قرت رسالة ومسحت دموعا وقامت على غرفتها وعم تقول بقلبا بالناقص
    وهبة وقفت وقالت :انا بدي روح لعند امي
    محدا قدر يوقفا .. مشت خطوتين لعند الباب .. ليوقفا صوت نسرين صرخت ... حاااااتمممم
    التفتت عليه ولا واقع بالارض مغمى عليه
    _____________________________________
    ايمان :هبةة.. يا هبةة .. قومي فيقي حبيبتي .. ماقلتي بدك تروحي ع الجامعة اليوم
    ****£££
    معقول كل هاد كان حلم ... لا لا مانو حلم
    فتحت عيونا على صوت امها واول مكان ضربت عينا عليه هو سرير صغير لبيبي موجود جنب تختها .. بس كان فاضي تجلست بسرعة وقالت:حنين وينا
    ايمان :ههههههه فاقت من الصبح بكير وحسيت عليها جيت اخدتا مشان ماتفيقي وتشبعي نوم .. وهية هلا نايمة بغرفتي
    رفعت الغطا بأبتسامة قالت :لك تسلملي الحنونة
    ايمان :يلا تعي الفطور جاهز
    قامت وباست امها على خدا وقالت :صباحو يا احلا ام
    ايمان :يسعدلي صباحك
    (((من بعد هداك اليوم لليوم مر سنة وشهرين
    تعو معنا نعرف شو صار ومين بتكون حنين .. والواضح انها طفلة صغيرة )))
    طلعت هبة وكملت على الحمام .. وهية عم تغسل وجها سمعت صوت بيبي صغير عم يبكي .. ابتسمت ونشفت اديها وراحت على غرفة امها .. فتحت الباب وقربت على البنوتي يلي نايمة على التخت وعم تحرك اديها ورجليها
    هبة :فقتي يا مامي .. فقتي ياعمري .. حملتا وضمتا على صدرا وصارت تبوسا وتشمها
    وحنين لما صارت بحضن امها سكتت .. طلعت هبة وقعدت على السفرة
    طلع ايهم وقعد على السفرة وقال:حنوني .. حنوني مرحبا ..
    اجا بدو يبوسا وقفتو هبة وقالت :غسلت وجهك واديك وفرشيت سنانك
    ايهم : لا ..
    هبة :اي روح غسل وتعا سلم على حنين وخود بوسة كمان
    ايهم :خليني بوسا بعدين بروح بغسل
    هبة :بلله شووو .. شو جايبتا من على الزبالة انا لحتى تجي تبوسا وانت مانك مغسل وكلك جراثيم وميكروبات
    ايهم :اي معد بدي بوسا ..شو محدا صار عندو ولاد غير انتي
    هبة :اي روح .. روح
    قام وهو مقهور وراح يغسل
    طلعت ايمان ومعها الشاي وقالت :انت فقت يا قمر .. يسعدلي هالوجه
    صارت حنين تناغي لستها
    ايمان :انتي عرفتيني ياقلبي ستك
    هبة: شايفة على هالصباح ما اجملو
    ايمان:اي شايفي يسعدو .. ايهم ماما وينك تعال كول
    هبة :عم يغسل هلأ بيجي
    ايمان :بعرف انو عم يغسل سمعت صواتكن .. ماحرام عليكي بتضلي تتناذئي بأخوكي
    هبة :ههه والله مشانو مشان يغسل ويضل نضيف
    ايمان :لك اااخ منك
    طلع ايهم وقعد معن على السفرة
    هبة :مابدك تبوس حنين
    ايهم :لا**
    هبة :بس هية بدا بوسة من خالها الحلو
    ايهم : قرب بلطف وعطاها بوسة على خدها الناعم
    هبة:يلا قولي بحبك يا خالو .. يقبرني جمالا بنتي الحلوة
    ايمان :بدك تروحي ع الجامعة اليوم
    هبة : لا
    ايمان :لك ليش .. الجامعة صرلا اسبوع فاتحة
    هبة : بدي روح اعمل صبحية عند صباح ونهى رح تجي كمان
    ايمان :يا امي رفقاتك تخرجو وتزوجو شو هامنن .. انتي ركزي ع دراستك
    هبة :يا امي هية هالسنة وبتخرج .. والله رح اتخرج بس انتي اهدي وطولي بالك علي
    ايمان :لو ماتزوجتي كنتي هلا تخرجتي
    هبة :ماما لاترجعي تفتحي نفس السالفة .. وتذكريني .. بتعرفي انو السنة يلي مرقت كانت اصعب سنة بتمر علي .. سنة مشؤوومة ..
    ايمان :خلص .. خلص .. لا تتذكري شي .. اسفة .. بدك تاخدي حنين معك
    هبة :اكيد هالجو حلو بدي طالعها وشممها شوية هوا
    ايمان اتطلعت بحنين وقالت :بدك تشمي هوا يا حلوة .. بدك تشمي هواا .. لك دخيلو هالوجه
    حنين صارت تتمقت وتبكي
    هبة :اكيد جاعت .. قايمة اعملها ببرونة
    ايمان :رضعيها عصدرك والله حليب الام احسن بكتير
    قامت هبة وضحكت ضحكة جانبية وقالت :ماليكون في حليب بصدري بالاول
    عطتها حنين وراحت ع المطبخ .. وحكت ايمان بصوت واطي : من وين بدو يصير في حليب بصدرك اذا مقضيتها بكي واكل ما بتاكل .. شايفة يا تيتا .. شايفة امك شو معذبتني
    ____________________
    نازلة هبة من على الدرج وحاملة بنتها بين اديها .. وصلت لتحت الدرج وطلعت عرباية .. وحطت فيها بنتا
    هبة :لك يقبرني جمالك ..
    دفشتها واجت لتطلع من مدخل البناية بينفتح باب بيت أسيد قديما .. وطلع منو زلمة ومرتو
    هبة :مرحبا
    :اهلا ..
    هبة :حضرتكن مستأجرين
    : لا والله اشتريناه
    هبة :عنجد .. اي الف مبروك .. ونحنا جيرانكن فوق اذا بدكن شي نحنا بالخدمة
    : شكرا كتير ..
    دفشت بنتها وطلعت وضحكت ضحكة جانبية وقالت:ههههه مانك قليلة ياقمر
    كان الجو صيفي حلو .. بيحمل نسمة هوا لطيفة ..
    صارت تمشي على الرصيف والعالم رايحة جاي .. هاد يلي رايح ع دوامو وهاد يلي رايح ع مدرستو .. وهي يلي نازلة ع السوق .. وهي نازلة تعمل زيارات .. وهيك هالدنيا ماشية والدنيا بعمرا ماوقفت عندا حدا ..
    __________________
    ببيت صباح
    قاعدة نهى وصباح وعم يشربو قهوة
    نهى :هبة جاي ولا لأ
    صباح : اي قالتلي جاي
    رن تلفون صباح
    نهى :مين
    صباح :امها لهبة الخالة ايمان
    صباح :الو
    ايمان :كيفك صبوحة
    صباح :تمام الحمد لله كيفك انتي خالة
    ايمان :الحمد لله بخير .. وصلت هبة؟؟
    صباح:لا والله لسه
    ايمان :منيح كتير .. بدي قلك هالشغلة
    صباح :قولي خالة عم اسمعك
    ايمان : لما تجي هبة وتقعدو حاولو تحكو معا وخليها تفضفض وتحكي يلي بقلبا .. بركي بتخفف عنها شوي .. وكمان تقنعوها تنزل ع الجامعة .. صرلا اسبوع فاتحة الجامعات وكل يوم بتقلي اليوم وبكرا
    صباح :ولايهمك خالة عنا
    ايمان : تسلمولي .. يلا باي حبيبي
    صباح : الله معك
    نهى : شو بدها
    ______________________
    سكرت ايمان الخط وقالت :الله يفرج همك يا عمري يا هبة .. ويجبر خاطرك المكسور
    اندق الباب
    راحت وفتحت وكان جوزا جلال
    ايمان :اهلين
    تركتو وفاتت قدامو .. وهو سكر الباب ودخل وراها
    جلال: شو وين الولاد
    ايمان :ايهم راح ع مدرستو .. وهبة راحت هية وبنتا لعند رفقاتا
    قعد وقال : اي منيح
    ايمان : من شوي شلت الفطور .. حطلك تاكل
    جلال : لا فاطر ... بس قلت بجي بشوف الولاد قبل ماروح ع الشغل
    ايمان : لو مسبق شوي كنت لحقتن
    جلال :مامشكلة اليوم بنسهر معن وبنام هون
    ايمان :تسهر معن اهلا وسهلا اما تنام هون .. اسفة
    جلال :لايمت بدك تضلي هيك انتي
    ايمان :عطول معد اتغير .. انا صدقت خلصت منك
    جلال : هلأ هيك بتحكي المرى مع جوزا
    ايمان : هلأ انت ليش جاي .. الولاد مانن هون خلص قوم روح ولما يجو تعال وشوفن
    جلال : جاي مشانك .. لك اشتقتلك واشتقت لبيتنا ولعيلتنا
    ايمان : لاحول ولا قوة الا بلله
    جلال : عفكرة انا فيني طلقك لانك هاجرتيني
    ايمان :وليش قاعد .. قوم بسرعة وروح طلقني
    جلال : بس مابدي طلق انا .. بدي اياكي خلينا نرجع متل اول
    ايمان : عن ايو اول عم تحكي لما كنت تضربني
    جلال : لا عن الاول التاني هههههه
    ضحت وقالت: هههه بس ماني راجعة
    جلال : خلصينا ولوو .. حاج تكابري
    ايمان : ومع ضرة ؟؟
    جلال : انو شو فيها .. يعني ماني اول واحد بيتزوج فوق مرتو
    ايمان :بنرجع بس بشرط
    جلال : شو هو
    ايمان : تدور على ابوها لحنين
    __________________________
    عند صباح
    اندق الباب وقالت نهى: اكيد هبة قايمة افتح
    قامت وفتحت ولا وحدةمابتعرفا وكمان هديك ماعرفت نهى
    :صباح هون
    نهى :اي هون
    :انا جارتا يلي فوق ممكن ادخل
    نهى :اكيد تفضلي .. نهى .. هي جارتك
    طلعت صباح بوجهن ووقالت :اهلين حلا .. تفضلي فوتي
    فاتو وقعدو رجع اندق الباب
    نهى :هية اكيد هبة هههه
    قامت وفتحت وكانت هبة
    نهى :هبووش
    هبة :كيفك يا قلبي
    نهى مشتاقتلك
    اخدت منها بنتا وقالت :هاد القمر من حصتي
    وصارت تبوسا من خدودا المعجعين
    دخلت هبة وسلمت على صباح وجارتها وقعدو
    صباح :لك اهلين والله بهبوش
    هبة :اهلين فيكي حبيبة قلبي
    حلا :صباح ماعرفتينا
    صباح :رفقاتي .. هبة ونهى
    حلا:تشرفت
    هبة ونهى :تسلمي
    حلا: مشالله هي بنتك
    هبة :اي
    حلا: الله يحميها ويحرسا متل القمر يخزي العين
    هبة :شكرا
    صباح ضربتا كف على رجلا لحلا وقالتلا :ليش ماعم تبيني
    حلا :لك من هالمغضوب زوجي الله لايوفقو هههه
    ضحكو كلن عطريقة حكيها العفوية
    صباح :هي جارتي حلا .. مافي اهضم منها هههه
    حلا : لك تسلمي ياصبوحة والله انتي المهضومة
    صباح :اي حكيلنا شبو زوجك ..شو صاير
    حلا :قال عم يضربني
    صباح :ضربك ضربك ؟؟
    حلا :اي والله ضربني الله يكسر اديه ..
    هبة :وشو عملتي
    حلا :شوبدي اعمل انقبرت اكل هوا وقعدت .. ليش المرى بمجتمعنا شوفيها تعمل
    هبة : تركيه
    حلا : وين بدي اتروكو وروح ..يعني صير مطلقة
    هبة : ما احسن ما تضلي ساكتة
    حلا : والله مابعرف ..
    هبة : اصلا الزلم بشكل عام حقراء .. ويعني قليل يلي مابيضرب مرتو هالايام مفكرين المرجلة بالضرب
    حلا :جوزك بيضربك
    هبة : كان
    حلا :وشو كنتي تعملي
    هبة سكتت وقالت : مابعرف
    حلا : واتطلقتي ؟؟
    هبة : اتطلقت وترملت ههههههه
    حلا: كيف هيك
    هبة : بعد ماطلقني مات
    حلا : كيف مات
    هبة : جلطتو ههههه
    حلا : عنجد بلا ضحك كيف مات .. يعني قذيفة
    هبة : لا هو زوجي قبل ما اخدو كان عسكري وتصاوب برجليه .. وصار بدو يعمل عملية والدكاترة نصحوه انو مايعملا بس ركب السن الاعوج وعملها هية عبارة عن جهاز بيتركب مكان الركبة
    حلا :ركبة صناعية ماهيك
    هبة :اي .. وهاد الجهاز صار يعملو التهاب وهو ما يروح يشوف حالو ولاحتى ياخد دوا لحتى الالتهاب ضرب على كلاويه وعلى الكبد .. المهم راح عالدكتور وقلو لازم تدخل مشفى فورا .. بس قبل ما يدخل المشفى طلقني ولما طلقني زعل علي كتير هههههه قام ما شفناه غير وقع بالارض لا من تمو ولا من كمو .. اخدناه ع المشفى ولا جايتو جلطة .. والكلاوي عندو كانت منتهية .. ضل جمعتين بالعناية المشددة وبعدا مات
    حلا :ييي الله يرحمو ..
    هبة :تعيشي
    حلا :انا اتأخرت صار لازم اطلع ع البيت
    صباح :قاعدين
    حلا :لشوف بركي بقدر ارجع
    صباح :ناطرينك
    قامت صباح لتروح وراها
    حلا :لا والله خليكي مع رفقاتك بعرف الطريق لحالي
    رجعت صباح قعدت مكانا وحكت نهى : هبة انتي مارجعتي ابدا لحاتم بعد ماطلقك أسيد ماهيك
    هبة :لا ما هو بنفس اليوم انجلط حاتم
    صباح :هبة
    هبة :نعم
    صباح :حنين بنت مين
    هبة :بنت أسيد وكل العيلة بتعرف

    يتبع .......

    ملااحظة : رح رد على تعليقاتكن مسبقا لانو عرفانة شويدكن تقولو انو هالزواجة حرام .. وانا ماقلت انها حلال .. بس اذا كبارية العيلة جلال وابو حاتم مابيعرفو الحلال من الحرام بدن يجو الصغار يعرفو .. هلأ هنن سالو شيخ والشيخ قلن اي مافيها مشكلة طبعا هاد الشيخ حكيو غلط والظاهر انو مابيعرف شي بالمشيخة .. هنن شاكين بس لقو النتيجة لصالحن .. قام فكرو انو خلص مزال الشيخ فتاها شوبدنا نفهم اكتر منو واذا صار ماصار بحطو الشغلة برقبة الشيخ .. بس كمان عليهن حق كان لازم ياخدو رأي شيخ تاني اذا شاكين بالفتوى .. وأسيد وهبة كمان فكرو متلن وقالو مزال النتيجة لصالحنا وهنن يلي بدن ايانا نتزوج .. اي بنتزوج مزال عم يقولو حلال .. بس عامر اجا ونها هالقصة لانو هو بيفهم اكتر منن وكمان صار يهدد انو بدو يشتكي ع الشيخ....
    وعشان انو كيف حملت هبة وهية كانت تسقط عطول .. هالسؤال بتجاوب عليه هبة بالجزء ١٤
    وكمان بالنهاية انا عم اكتب قصة والابطال بيغلطو انا ماني عم مشيهن ع السراط المستقيم ولا عم اكتب عن اشخاص ملتزمين
    وشكرا

  15. [14]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_ناريين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_الربع_عشر

    صباح :هبة
    هبة :نعم
    صباح: حنين بنت مين
    هبة :بنت أسيد وكل العلية بتعرف
    نهى : هلأ هو نحنا كنا شاكين بس خجلانين نسألك
    هبة :هههه عادي وين المشكلة اسألو .. الحمد لله ماعندي شي مخبى
    صباح : اي شبعرفنا .. ماحبينا نفتقلك جروحاتك
    هبة :ليش جروحاتي ايمت تسكرت
    نهى :طيب كيف صار هيك وانتي كنتي عطول تحملي وتسقطي
    هبة :اخر مرة سقطت فيها قالتلي الدكتورة انو بدا تحاليل الي ولحاتم .. يعني بظن المشكلة كانت من حاتم .. والدكتورة كان عندا شك مشان هيك طلبت تحاليل الو كمان
    صباح :ما عملتوهن
    هبة :لا حاتم اخر فترة تعب كتير وماحبيت زيدها عليه وقلو قوم نعمل تحاليل .. ومات و السر معو
    نهى : هبة عشو متأسفة اكتر شي مريتي فيه
    هبة : ع كلشييي.. كان من الاول ما لازم حب أسيد .. وتاني شي ماكان لازم اتزوج حاتم .. وتالت شي لما قبلت اتزوج أسيد .. وبكل الاوقات احتقرت حالي .. عنجد انا وحدة مابفهم .. بس اكتر شي مأثر فيني هو أسيد وابوه .. ابوه جرحني كتير بحكيو ومعو حق بكل كلمة قالا لابنو .. بس انا بالاخير بستاهل كلشي صار فيني.. بقعد بهل الليل وبصير اتذكر وابكي .. بتقلي امي ليش عم تبكي على حاتم .. شو مافي غير حاتم ابكي عليه .. انا زعلت عحاتم بشكل عام بس كمان هيك الله بدو الله يرحمو احسن الشي .. بس اكتر الشي بقعد وببكي عحالي .. اقسم بلله لو الله ماطعني هالبنت كنت انتحترت من زمان
    نهى :لاتحكي هيك ولووو
    هبة :بنهاية هالقصة انا طلعت الظالمة والمظلومة
    صباح :طيب بنت عمك يلي كانت متزوجة أسيد شو صار فيها
    هبة : شو صاير عليها .. يلي صرلا ماصار لغيرا .. بعد ماطلقا سجلا بيت وسيارة ورصيد بالبنك بأسمها .. مافي خمس اشهر بعد ما مات اخوها تزوجت ابن خالتها ومكيفة بتضل حاطة ع الواتس اب حالات حبيبي جوزي وحبيبي جوزي .. اليوم وانا نازلة وجاي لعنكن بلاقي عالم ساكنة بالبيت .. سألتن قال اشتروه .. هي باعت البيت حقو فوق التلاتين مليون .. شو صاير عليها
    صباح :بس حرام .. كمان انظلمت
    هبة :هاه .. وين انظلمت .. اطمني لا انظلمت ولا شي بتظلم بلد .. وكمان حبيبتي هالايام المصاري هية السعادة .. ليكيها تزوجت شهرين زمان واتطلقت وصار معا مصاري مابتاكلا النيران .. ياريت لو انا محلا.. وعملت عرس وخطبة باحلا الصالات انا لا عرس ولا خطبة وكل يوم قتل وبالاخير طلعت ايد من ورا ايد من قدام.. عايشة عحساب اهلي ... مشاان الله وين انظلمت .. ولاتقولولي حبتو .. لاحبتو ولا بطختو .. حبتو من برا لبرا اي هو وشكلو ومصاريه وسيارتو .. ياريت لو صرلي يلي صرلا .. مشان الله بكفي ولوو.. معد اشفق عحدا .. كلشي عم يصير مع هالعالم من ايدا ..
    نهى وصباح ساكتين بحزن
    سكتت شوي هبة وقالت :بتعرفو شو
    : شوو
    هبة: ياريتني قمر
    نهى وصباح :ههههههههه
    صباح : ههههه شيلنا من الضحك وقوليلنا بيت عمك شو موقفن انو حنين بنت أسيد
    هبة :وشو بدو يكون موقفن كمان .. اذا هنن يلي جوزوني الو .. انا شو دخلني
    نهى :وليه ليش حاسستك صايرة لئيمة
    هبة :لانو هالحياة هيك بدا تمشي .. اللهم نفسي وبس
    صباح :بنرجع لأسيد .. أسيد بيعرف انو عندو بنت
    رفعت بحواجبا بمعنى لأ
    نهى : وحنين .. ع اسم مين مسجلة
    هبة :لسه ماسجلتا
    صباح :بس حرام مابصير هيك .. لازم ابوها يخبر وتسجلوها على اسمو
    هبة : مالنعرف وين هو ابوها .. من هداك اليوم وانا مابعرف عنو شي
    نهى :ماحاولتو تدورو عليه
    هبة :لكن ماحاولنا .. بس وين بدي لاقيه .. شو انا بدي قوم دور عليه ؟؟.... يلي بقدر عليه انو دور عليه ع النت ومالقيتو
    صباح :وابوكي
    هبة: دوبو يقلي اليوم وبكرا .. وسالت فلان وخليت خبر عند علتان .. شيلنا منو ولوو
    صباح :خلص شلناكي منو .. بدك ترجعي ع الجامعة
    هبة :طبعا .. بكرا اذا الله بدي انزل وصير داوم .. هية خلص هالجامعة و اتخرج ولاقيلي شي وظيفة اتعيش منها انا وبنتي
    _______________________
    المسا
    قاعدة هبة مع اهلا عم يسهرو .. كانت قاعدة ع الارض ومادة رجليها وبنتا نايمة على رجلها وعم تهزا وتتفرج على التلفزيون
    ايمان :شو هالشوب .. دخيلك يا الله تتلطف فينا
    هبة :نزلي قعدي ع البلاط مسقع
    ايمان :ماني متعودة
    هبة :متل مابدك
    ابوها قاعد وعم يقلب على بالتلفزيون
    هبة :بابا حطلنا عطيور الجنة لحنونة
    جلال :تكرم عيونك وعيون حنونة
    حط عطيور الجنة وكانت طالعة غنية انا انا الجزرة
    وحنين لما سمعت الاغاني صارت ترفس باديها ورجليها بدا تقعد وتتفرج
    ايهم :اختي خليني حطا بحضني وفرجيها
    هبة قعدتها بحضن اخوها وقالت : تفضل .. وقامت قعدت جنب امها وصارت تفصفص برز
    جلال : بابا انا وامك قررنا انو انزل عبيروت
    هبة :شوفي ببيروت
    جلال :ما هنيك اهلو لأسيد
    هبة :يعني مفكرين بيروت صغيرة .. وبعدين بركي أسيد مانو مع اهلو ببيروت
    جلال :طيب شوبدنا نعمل
    هبة : والله مابعرف ..
    ايمان : بالاول لازم نخبر ابوه لأسيد .. لانو هو يلي اخد ابنو وراح .. بركي ما رضي يعترف بالبنت
    هبة :شو دخلو ابوه .. اذا أسيد ابوها لحنين
    ايمان :شفنا شو صار وقت الجد .. أسيد ما طلعلو كلمة قدام ابوه
    هبة : لو عنا بيسمحولي سجل البنت باسمي والله ماني بحاجة لا أسيد ولا غيرو
    ايمان: شو رأيك نسجلا ع اسمي واسم ابوكي
    هبة : اذا ابوها ما اعترف فيها ماعندي غير هاد الحل .. بس مابدنا نحرمو من بنتو ونوقع بخطيتو وخطيتا
    ايمان : اذا أسيد طلبك تصيري مرتو بتقلبي ترجعيلو
    هبة : والله مابعرف .. (( سكتت رجعت حكت))لك مابدي حدا .. مليت من هالعالم كلها.. بدي بنتي تضل جنبي وبس (طبعا حكي من برات قلبه)
    جلال : طيب شو هلأ انزل عبيروت ولا لأ
    هبة :كيف بدك تروح ومابتعرف حدا ..
    هبة :اتذكرت .. كان لأسيد صديق ضابط
    ايمان : ايي .. وليش ساكتة
    هبة :لك نسيتو .. بس مابعرف كيف بدنا نوصلو
    جلال :وما سهلة قوم دور عضابط ..
    ايمان :هو شو اسمو
    هبة :رافع .. بس رافع شو مابعرف
    ايمان :معقدة من كل الجوانب
    هبة :خلص تركو هالقصة حاليا .. الا مانلاقي طريقة
    جلال :بس البنت عم تكبر
    هبة : والله بعرف .. بس لازم نفكر منيح كتير .. هلا لازم نحاول نجيب عنوان اهلو لأسيد بلبنان
    جلال :وكيف
    هبة : يلي بيسأل مابضيع ... انا بتذكر مرة حكي اسيد انو اخوه هنيك عندو معرض سيارات
    جلال :ايي
    هبة : اكيد عندن موقع ع النت رح فوت بكرا ودور عليهن
    جلال :ليش ما هلأ
    هبة :مامعي ميغا .. خلص لبكرا .. وانا بطريقي ع الجامعة بمر بعبي
    ايمان :بكرا رايحة ع الجامعة ؟؟
    هبة :اذا الله راد
    حنين صارت تبكي
    هبة :هاتا عنك حبيبي اكيد جاعت وبدا تنام
    اخدتها من اخوها وقامت على غرفتها
    ___________________
    الصبح
    خلصت هبة لبس وقربت من بنتها يلي نايمة متل الملاك وباستها وقالت :رح اشتقلك ياعمري
    طلعت بهدوء وسكرت الباب وراها
    كانت امها عم تحضر الفطور صارت تساعدها
    ايمان :حنين نايمة
    هبة :اي نايمة .. ماما بترجاكي انتبهي عليها لانو عقلي رح يضل عندا
    ايمان :خلص ولايهمك .. شو اول مرة بربي ولاد
    حطو الشاي وقعدو .. وطلع أيهم من غرفتو قعد معن
    هبة :شو بابا مانام هون
    ايمان :لا
    هبة :والله حرام عليكي
    ايمان : ههههه كلي هلأ وروحي عجامعتك لاتتأخري
    هبة :بتعرفي شو متوترة
    ايمان :ليش
    هبة :مابعرف .. وكمان رفقاتي تخرجو .. حاسة رح يكون في شي ناقصني
    ايمان :بكرا بتتعودي .. وبعدين انتي رايحة تدرسي ماريحة تعملي دواوين
    هبة : اي والله .. ماما قولتك معقول لاقي أسيد بالجامعة
    ايمان :مابعرف .. بجوز
    هبة :هئ مابظن .. بكون ضل مع اهلو ببيروت وبكون عم يدّرس هنيك بشي جامعة
    ايمان :هلا شيلنا من سيرتو وكملي اكلك وقومي عجامعتك
    كملت اكلها وقامت لبست برجلا وطلعت برات البيت .. نزلت وراحت وقفت على الطريق .. هي اول مرة بتزور فيها الجامعة بعد ماتركتا .. وبكل خطوة عم تخطيها الها ذكرة معلمة بذاكرتها.. النزلة عن الدرج والوقفة على الطريق .. حتى مكان يلي كان أسيد يوقف فيه سيارتو ..
    مافي شوي الا ووقفلا سرفيس ركبت فيه وانطلقت ع الجامعة
    وصلت ع الجامعة وصارت تمشي وهية عم تطلع بوجوه الكل .. بركي بتلاقي حدا بتعرفو ..
    كملت ع البناء ووقفت قدام الجدول لتعرف موقع قاعتها والبرنامج للمواد .. وتفاجئت انو عندا اول محاضرة هية عن المادة يلي كان أسيد يدرسها .. بس ما كاتبين اسم الدكتور يلي عم يدرس هي المادة
    هبة بقلبا :اكيد أسيد ماعم يداوم هون .. لانو هو يلي كان بدرس هي المادة .. وهلا ماكاتبين اسم حدا .. اكيد لسه مالقو حدا يدرسها بدالو او لقو بس لسه مانزلو اسمو بالجدول .. التفتت لتمشي بتخبط بشخص
    هبة :سووري .. سوووري
    : اي لأ
    رفعت راسا لتلاقي لؤي ردت عليه وقالت :اي لأ
    لؤي :هبة
    هبة :لؤي
    لؤي :لك كيفك ولوو
    هبة :منيحة
    لؤي :وين هالغيبة
    هبة : لؤي ببقا بحكيلك بس هلا شكلي رح اتاخر على المحاضرة
    لؤي :لك تعي لسه بكير
    اتطلعت هبة ع الساعة وقالت الساعة ٨ وتكة
    لؤي :معك للتامنة وخمسة
    هبة :مين قال
    لؤي :انا
    هبة :دخيلك خليني لحق المحاضرة .. خايفة يطلعلي شو دكتور لئيم يقلعني من المحاضرة
    لؤي :طيب روحي .. بس بدي شوفك ها
    هبة :اكيدد .. يلا بااي
    مشت خطوتين وقالت :وين صارت القاعة .. اي من هون
    ركضت بركي بتلحق .. وصلت ع القاعة لقت الباب مسكر ..
    هبة :ياربي . ان شاء الله يكون دكتور منيح ويدخلني فورا ..
    قربت دقت الباب وفتحتو ابتسمت وقالت :ممكن ..... وسكتت
    سكتت لما شافت مين يلي واقف قدام اللوح وانصدمت
    وهو لما انفتح الباب كان حامل كتاب وعم يفتش فيه ..رفع نظرو بغرور.. ليتفاجئ فيها
    وقفوا قدام بعض مصدومين .. تنيناتن ماكانو متخيلين يتلاقو من جديد ..
    هبة لساتها ساكتة وماعم تعرف شو تحكي .. لسانها عجز يلفظ حرف تاني .. وصارت بين خيارين تطلع ولا تفوت .. هو بعدو واقف وصافن فيها وكأنو مانو مصدق عيونو .. هية ولا لأ معقول خيال .. لا لا ..
    طبعا الطلاب كلن ساكتين
    كان عامم الصمت
    تحرك لسانو ليلفظ حروف اسمها وقال : هبة ؟؟؟
    فاقت عحالا ورجعت خطوتين لورا وقالت : بعتزر
    لفت لتطلع من القاعة
    أسيد :هبةةةة
    وقفت والتفتت لعندو
    أسيد : تفضلي ادخلي المحاضرة لسه مابلشت
    وقفت محتارة تروح ولا تفوت.. بس قررت تفوت لانو هدفها الحالي انها تدرس
    حكت بهدوء وقالت :شكرا
    دخلت وقعدت بين زملائها .. وعيون أسيد عم تراقبا
    من بين المدرج في بنتين قاعدين جنب بعض .. حكت الاولى دلع : لك ميين هيي
    التانية حياة :مابعرف .. شكلن بيعرفو بعض من زمان
    دلع :ليكي كيف عم يتطلع عليها
    حياة : عادي
    دلع : لا ماعادي .. أسيد الي وحدي
    حياة : أسيد هيك حاف
    دلع : قصدي الدكتور أسيد
    أسيد بعدو عم يتطلع عليها .. وهية لما شافت انو عم يتطلع عليها فتحت كتابها قداما مشان ماتحسسو بالاهمية
    واخيرا فاق على حالو وحاول يكون طبيعي وراح لورا طاولتو فتح الكتاب وبلش يشرح
    خلصت المحاضرة وأسيد بسرعة ضب غراضو وطلع
    قامت هبة ونزلت من المدرج وهية عم تقول : معقول خجلان مني .. ولا مابدو يلتقى فيني .. بس هي أسيد لقيناه.. روح خبرو عن بنتو ولا لأ ... لا مالازم استعجل رح خبر امي وقلا شو صار معي .. مشت وابتسمت وقالت : شوفتك ردتلي الروح
    كملت على الحديقة وقعدت .. حطت كتبها على رجليها ورفعت اديها وصارت تتطلع عليهن كيف عم يرجفو من التوتر
    هبة : اذا ادي هيك .. شو وضعو قلبي ..
    حطت ايدها على قلبا وكانت دقاتو سريعة جدا
    هبة : فكرت حالي نسيتك .. طلعت حاببتك اضعاف
    سرحت قداما وابتسمت لما صارت تتذكر الليلة يلي جمعتن .. حست جسمها قشعر من الخجل والارتباك .. كان شي متل الحلم .. شي لطيف شي لامس قلبها .. وضلت سارحة لوصلت لوقت يلي اجا ابوه .. انتفض جسما وحاولت توقف هون ذاكرتا .. بس ماقدرت ... صارت ترن بأدنها كلمة : طلقها.. طلقها .. وكلمة : انتي طالق
    دمعو عيونا بس ماسمحت لدموعا انها تنزل بسرعة طلعت من جيبها كلينكس وصارت تمسحن قبل ماينزلو
    ______________________
    بمكتب أسيد
    قاعد وصافن مانو عرفان شو يحكي حتى بينو وبين حالو .. بس يلي بيعرفو انو هو خجلان منها .. ورجع يبرر لحالو :كنت مجبور .. ليش ظهرت؟؟ ...وانا يلي بعدت مشان ما تذكرا .. ياترى وجودا قدام عيوني شو رح يعمل فيني ... طول هالوقت هربان من الموجهة .. انا طلعت ولاشي وماطلعت قد كلمتي .. بس يلي كنت عم اعملو كان غلط ... صح غلط بس هالغلط بريحني .. ياترى شو لازم اتصرف .. حكيها عادي ولا اتجاهلا وبعد عنها .. ياترى شو صار فيكي ياهبة بغيابي .. رجعتي لحاتم ولا لأ ؟؟ لساتو عم يضربك ؟؟ صار عندك ولاد ؟؟ بس ليش رجعت ع الجامعة ؟؟ عأساس معد بدا شي من هالحياة .. معقول صاير شي جديد بحياتها لحتى عطاها الدافع ترجع تكمل دراستها
    _______________________
    بعدها قاعدة على المقعد بس عقلا بغير عالم .. بقرب منها لؤي وبقول : واخيرا لقيتك ..
    بتنقز وبتطلع فيه وبتقول : اهلين لؤي
    لؤي : بسرعة .. بسرعة حكيلي كيفك وشو اخبارك
    هبة : منيحة
    لؤي :شبك هيك مبوزمة
    هبة : أسيد ايمت رجع ع الجامعة
    لؤي : اممم .. أسيد هو السبب
    هبة : عم اسألك ايمت
    لؤي : بداية هي السنة .. خبرتي صار دكتور
    هبة : ليش ماقلتلي
    لؤي : ليش لحقت احكي معك ..
    هبة : معك حق
    لؤي : اي خبريني عنك والله الك وحشة ولووو
    ابتسمت وقالت :شو بتعرف مشان كملك يلي مابتعرفو ههههه
    لؤي : بعرف انك تزوجتي وبس .. خبريني كيفو زوجك .. صار عندك ولاد ولا لأ
    هبة : هههه زوجي مات
    لؤي : عنجد
    هبة : اي والله
    لؤي : والله ماكنت بعرف .. الله يرحمو
    هبة : تسلم
    لؤي : من ايمت مات
    هبة :صرلو شي سنة وشوي
    لؤي : وكيف مات
    هبة : هو كان متصاوب ومقعد وصار معو امراض .. خلصو مياتو
    لؤي : بعين الله .. عندك ولاد
    هبة : بنوتة
    لؤي : بزمتك
    هبة : والله
    لؤي : فرجيني اياها
    فتحت الموبايل وحطتلو عصورها
    لؤي : دخيل قلبا ما اجملها ..
    هبة : تسلم
    لؤي : بتشبهك
    هبة : بعرف
    طلع أسيد من البناء ومشي ليطلع برات الجامعة.. شاف هبة ولؤي قاعدين جنب وبعض وبين عليه انها عم تفرجيه شي .. هو هون انقهر كتير واشغلت نار الغيرة .. وكمل لبرا وهو معصب ركب سيارتو ومشي بسرعة
    لؤي : الله يفرحك فيها ويبعتلا ايام حلوة
    هبة :تسلم يا لؤي والله .. اي صحي ولوو انت ليش لهلا ماتخرجت
    لؤي حك راسو بخجل
    هبة :خليني احزر مشان التأجيل الجيش ماهيك
    لؤي :تاركي بتلقطيها ع الطاير
    هبة: ههههه لكن لكن
    لؤي :احكيلي شو موقفك انت واسيد لما شفتو بعض
    هبة :ولا شي عادي
    لؤي :اي واضح كتير انو عادي
    هبة:شو بتخبر عنو
    لؤي :يمكن تزوج
    هبة بخوف :عنجد
    لؤي :لك هالحكي من اكتر سنة بس سمعت انو طلق
    عرفت انو قصدو عقمر وتنهدت وقالت :اي بخبر فيها هي .. غيرو؟؟
    لؤي: كان ببيروت بس قبل مايروح كان مخلص رسالة رسالة الدكتورا .. وهي السنة رجع دكتور بالجامعة
    هبة :بتعرف اذا تزوج شي ببيروت
    لؤي :هبة شو هالاسئلة .. مابعرف روحي اسأليه الو
    هبة :لو بدي اسألو الو ما كنت سالتك ..
    سكتت شوي وبعدين خطرت عبالا فكرة
    هبة :لؤي كيف علاقتك معو
    لؤي :رسمية جدا
    هبة :بدي منك خدمة
    لؤي :متل الخدمة يلي طلبتيها مني بالزمنات
    هبة :تقريبا
    لؤي :احكي
    هبة : سماع شو رح قلك
    ________________________
    خلصت هبة جامعتها ورجعت ع البيت وبعد مادخلت البيت صارت تنده على امها: ماما .. ماما .. ماما .. ماما
    طلعت ايمان من المطبخ وقالت :لك شوووفي
    هبة :أسيد
    ايمان :شبو
    هبة :دكتوري بالجامعة
    ايمان :اييي
    هبة :شو اي ماصار شي
    ايمان :ماحكاكي
    هبة :لا
    ايمان :ولا انتي حكيته
    هبة :لا .. كنت شوية تانية بدي قوم احمل حالي وروح لعندو وخبرو الحقيقة ..بس قلت يابنت صبري .. مزال هو بالجامعة ومارح يهرب
    ايمان :شو رأيك انتي نخبرو
    هبة :انا مابدي وجع راس ولا اعلق بلسان حدا ... مثلا ابوه او اهلو .. مشان هيك متل ماقلتلي خلينا نخبر ابوه بالاول ونحطو بالصورة .. مشان مايقول ضحكو ع الولد
    ايمان :وكيف بدنا نوصل لابوه
    هبة :عندي .. يومين وبجبلك عنوان حدا من اخواتو ببيروت
    ايمان : رح روح انا شو رأيك
    هبة :اي مو غلط .. انتي اكيد رح تقدري تأثري على ابوه لأسيد وتخليه يقتنع
    ايمان : هلأ هاد يلي طلع معك
    هبة : عم نمزح ولوو .. بس عنجد روحتك افضل ..مابتجيبها الا ستاتها
    ايمان :هههه الله يديم عليكي هالضحكة يا قلبي
    هبة :لك تقبريني (وقرستها من خدودا )
    ايمان :اي ماما حكيلي شو كان شعورك لما شفتيه
    هبة راحت الابتسامة عن وجها وقالت: ماكان شي
    ايمان :كذابة
    هبة : اااه يا امي شوبدي احكيلك لاحكيلك .. بس شو صعب شخص يكون روحك وقلبك يجي يوم وتتعاملو مع بعض متل الاغراب
    ايمان : ايه هي حال الدنيا
    هبة :اي وينا بنتوتي
    ايمان :بنتوتك تركتها بغرفتك كانت ساكتة .. من شوي طليت عليها
    هبة :يووه ومن ايمت صاير هادية هالزعرة ومايطلعلا صوت
    ايمان :هية مابدا تعذب ستها
    هبة :ههههههه
    تركت امها وتوجهت على غرفتها .. كانت قاعدة بسريرها الصغير ومعها لعبة عم تعض عليها ولعابها نازل ع اللعبة بشكل لطيف جدا
    هبة :شو عم تعمل يا قلب .. شو عم تعمل يا روح
    حملتا وضمتها بلهفة وقالت :انا اشتقتلك يا امي .. اشتقتلك يا عمري .. اشتقتلك يارزقتي انت

    حنونة ماما اليوم شفت البابا وقريبا رح عرفك عليه .. لك يقبرني جمالك
    ____________________
    ببيت جديد
    واقف أسيد على المجلى وعم يفرم سلطة .. وكان شارد تماما .. مافاق من شرودو الا لما حس شقفة من ايدو راحت .. بسرعة سحبها ... ولا رايحة شقفة جلدة صغيرة من راس اصبعو .
    أسيد :هلا وقتك
    غسلها وراح يطلعلا لزقة طبية
    وهو عم يلزقها .. اندق الباب .. اتجه لعند الباب وهو عم يلزقا .. فتح وكان رفيقو
    رافع :مرحبا
    أسيد :اهلين
    رافع شاف ايدو وقال :شبا ايدك
    أسيد :مافيها شي جرح صغير
    دخلو وقعد وقال رافع : شغلة بسيطة .. تعيش وتاكل غيرا
    اسيد : اي
    رافع : شو كنت عم تعمل لما جرحتا
    اسيد : عم افرم سلطة
    رافع : وشو عامل اكل
    أسيد : بس سلطة
    رافع : هلأ سلطة بس
    أسيد : اي مالي نفس اكل شي .. قلت بعمل صحن سلطة
    رافع : وليش مالك نفس
    أسيد : هيييك ... الك عندي شي
    رافع : شبك ولووو
    أسيد : ماشبني شي
    رافع : علي يا أسيد
    أسيد :اي عليك .. لانو انا حرمت احكيلك شي
    رافع :لساك حامل بقلبك
    أسيد : حامل وكتير
    رافع : طيب قلنالك اسف مليون مرة
    أسيد : أسفك برجعلي اياها
    تركو وقام من قدامو ع المطبخ
    ورافع لحقو
    رافع : يلي عملتو كان غلط
    أسيد :غلط وانا رضيان
    رافع :زواجك منها اصلا باطل .. والشيخ لاتنسى انحبس
    أسيد :خلص .. خلص حاج تبرر ..
    رافع : طيب قلي هلأ شبك .. مانك على بعضك
    أسيد عم يضيف للسلطة زيت وملح وقال :مافي شي ... تاكل سلطة
    رافع :اي باكل
    سكب صحنين وعطاه صحن ومعو صحن وقرب قعد على الطاولة وصار ياكل .. ورافع قرب وقعد قدامو وصار ياكل
    رافع : والله صاير معك شي احكيلي
    أسيد : صاير وماني حاكيلك
    رافع : بشرفك ولوو
    أسيد تجاهلو وكمل أكل من صحنو
    رافع : هبة ؟؟
    اتطلع فيه ومارد
    رافع : قلبي حسني .........شفتا ؟؟
    مارد
    رافع : مشان الله ولوو
    أسيد : اي شفتا ارتحت
    رافع :وين
    أسيد :بالجامعة
    رافع : رجعت ع الجامعة ؟؟
    أسيد : اي
    رافع : حكيتا
    أسيد : لا
    رافع : ولا حكتك
    أسيد : لا
    رافع : ليش ماحكيتا
    أسيد : شووبدي حكيها وقلا .. بصفتي شو بدي حكيها .. اكيد رجعت لجوزا بعد هداك اليوم .. بدي قلا كيفو جوزك .. ان شاء الله مبسوطة انتي واياه
    رافع سكت
    أسيد عم حكي بقهر :بس مزال متزوجة ليش لتقعد مع زميل الها ع مقعد واحد وكان واضح انن منسجمين ..
    رافع :عادي
    أسيد :وين العادي بالموضوع .. مرة متزوجة قاعدة مع واحد غريب .. ومدري شو عم تفرجيه كانت بموبايلا
    رافع : يعني عم تغار عليها عن جوزا .. اذا جوزا عاطيها حريتها
    أسيد : مابعرف .. السلطة كأنو ناقصها شي
    رافع :ناقصها كلشي .. رما الملعقة من ايدو وقال :هي بتسميها سلطة .. وانا مبلش حش
    أسيد : ههههههههه طيب انا ماعم استطعم انت شو طبو ياربو
    رافع : والله مابعرف .. شكلي انعديت منك هههههه
    أسيد : ههههههههه
    رافع : قوم .. قوم يخرب بيتك عهيك سلطة .. قوم لنروح ناكل بشي مطعم
    أسيد : هههه قوم قوم
    ______________________
    بوقت بعد الضهر عن العصريات
    هبة حاملة بنتها وماشية لعند امها يلي قاعدة ع البلكون
    ايمان :تعي اقعدي معي ع هالبرودات
    هبة :مانك شايفة انو نحنا لابسين وطالعين
    ايمان :وع وين يا مهون
    هبة :طالعة ع الحديقة نشم شوية هوا
    ايمان : انتبهو على حالكن
    هبة: قومي البسي وتعي معنا
    ايمان :لا مالي نفس
    هبة :طيب متل مابدك .. حنونة قولي باي للتيتا
    ايمان :بااي ياروحا للتيتا .. انتبهو على حالكن منيح
    هبة :ماشي ماما .. لاتوصي حريص
    طلعت هبة وحطت بنتها بهل العرباية وصارت تمشي بالطرقات .. وراحت قعدت بالحديقة العامة بين العالم والناس .. كان الجو كتير حلو .. كانت هبة بحاجة هوا نضيف بحاجة عجقة وتكون بين الناس .. شكلا ملت من الوحدة .. خلصت شمة الهوا وقررت تكمل ع السوق
    __________________
    وهية عم تتفل بالسوق وبنتها بالعرباية معها .. شافت فستان كتير حلو بيجي عقياس بنتها
    هبة :يا الله شو حلو هالفستان .. حنونة تعي نقيسو واشتريلك اياه
    دخلت وقالت لصاحب المحل لو سمحت ممكن الفستان الاحمر يلي ع الواجهة
    :تكرمي
    راح جبلا اياه واجا وقال تفضلي
    هبة :في منو قياسات
    : طبعا .. القياس يلي بدك اياه موجود
    هبة :كتير حلو .. وشقد سعرو هاد
    : ٢٠ الف
    هبة انصدمت وقالت :نعممم
    : شبك يا مدام
    :هبة :شو عشرين الف ..مشان شقفة فستان
    : يامدام انت وين عايشة ما كلشي صار بالنار
    هبة:ما اختلفنا بس ما عشرين
    :يامدام الدولار اليوم بخمسمية
    هبة :وشو دخل الدولار بالفستان
    :يامدام ماكلشي بالايام صاير بالدولار
    هبة : بس والله كتير كتير عليه ٢٠ الف .. انا تخيلت ٥٠٠٠
    :هههه شو ٥٠٠٠ يا مدام .. شو انتي شقد صرلك مانزلتي ع السوق وشفتي الاسعار
    رجعتو هبة بكسرة خاطر وقالت : يسلمو
    طلعت من المحل وهية حزينة وعم تتذكر كلمة البياع .. انو عنجد هية صرلا زمان مانزلت ع السوق .. ويلي حزنها اكتر انو اشتهت هالفستان لبنتها وماقدرت تشتريه ..
    هبة ماشية وعم تحكي بقلبا : انا لازم دور عشغل .. بكفي عايشة عحساب اهلي .. بابا فاتح بيتين وعم يصرف علي عبنتي .. لازم دور عشغل واصرف عحالي وعبنتي .. اهلي فيهن يلي مكفيهن ..
    ______________________
    تاني يوم بالجامعة
    هبة شافت لؤي وقفتو وقالو :شو صار معك
    لؤي :والله مبارح طلعت لعندو ومالقيتو بغرفتو
    هبة :طيب حاول اليوم
    لؤي :تكرمي
    هبة :الله يكرمك يارب .. ليك لؤي حواليك شي شغل الي
    لؤي :متل شو
    هبة:حيالله .
    لؤي :هبة انتي بحاجة مصاري
    هبة :لا لا .. بس بدي اشتغل .. مصروفي من عند اهلي واهلي الله يعينن .. يعني لو لاقي شغل اقدر اصرف علي وعلى بنتي وبركي بساعد اهلي .. مابكفي ساكنة عندن وعم يصرفو علي كمان
    لؤي : خلص ولا يهمك رح اسألك
    هبة :طيب شوف شوبصير معك وخبرني
    لؤي :بخصوص الشغل
    هبة :وكمان بخصوص الشغلة الاولة
    لؤي :خلص عندي
    هبة :يلا سلام
    مشت هبة وكملت على قاعتها .. ودخلت قعدت بالمدرج
    اجت قعدت حدا وحدة وقالت :كيفك
    هبة :اهلين
    :انا روان
    هبة :وانا هبة
    قعدو وسكتو .. وهنن قاعدين شافو دلع قامت ع اللوح ومعها قلم وصارت تكتب بخط عريض وع ملا اللوح بحبك يا احلا دكتور
    هبة :شو عم يصير معا هي
    روان :هههههه متل مانك شايفة
    هبة :وايو دكتور بتحب
    روان :الدكتور أسيد
    هبة :اها .. وهو بحبها
    روان :مانو شايلها من ارضها
    صارت هبة تطلع عليها وشو عم تعمل
    ودلع تابعت كتابة ع اللوح وكتبت قلب وبداخلو سهم ومن على اطراف السهم حرف a وd
    هبة لروان :ومن ايمت حبتو هية
    روان :لك صرلنا عشرة ايام مداوين من اولن
    هبة :يعني عشر تيام هه... اي صحي هلا شو عنا
    روان :الدكتور أسيد شبك
    ضحكت هبة وتذكرت ايام رفقاتا صباح ونهى
    دخل أسيد واول ما دخل اتطلع على هبة كانت مبتسمة
    أسيد :صباح الخير
    الكل : صباح النور
    اتطلع ع اللوح وقال :دلع طلعي مسحي اللوح
    دلع وقفت وقالت : بس انا بحبك كتير يا أسيد
    أسيد بحزم : اسمي الدكتور أسيد .. واللوح طلعي مسحيه
    هبة عم تراقب بصمت
    وصار تتخيل بينا وبين حالا وتقول اذا قمت وقلتلو انا بحبك ياترى شو موقفو ... اكيد رح يقلي وانا كمان .. ابتسمت وهية شاردة .. وهو شافها مبتسمة وابتسم لا ارادية على ابتسامتها
    ودلع برمت لتشوف لمين عم يبتسم وشافت انو عم يبتسم لهبة يلي هية بالاصل شاردة
    دلع بصوت عالي : الظاهر في مين ساكن قلبك
    فاقت هبة من شرودا واتطلعت عليهن شافت عيون أسيد عليها .. بس هو سرعان ما بعد نظرو عنها
    وقال : دلع نحنا هون بجامعة
    حكت حياة صديقة دلع وقالت : دكتور عسيرة الجامعة بتذكر انك كنت حديث الكل لما كنت حابب بنت طالبة وكنت مزعلها وهية ماترضى تسامحك .
    حكي طالب وقال : اي مظبوط .. وبالعلامة كتبتلا ع اللوح بحبك وسامحيني
    هبة اتطلعت بأسيد لتشوف ردة فعلو .. وهو اتطلع عليها وحكي : مظبوط
    دلع :وشو صار معك بعدين
    طالبة :بليز حكيلنا دكتور
    طالب :اي دكتور حكيلنا عنك
    أسيد :مظبوط حبيت وحدة لحد الموت .. بس الظروف والاقدار فرقتنا .. هية غلطت بحقي وانا غلطت بحقها ..
    طالب :دكتور وينها
    أسيد اتطلع بهبة وقال:مابعرف
    دلع :لساتك بتحبها
    أسيد :مابعرف
    دلع :ما ممكن تنساها وتبلش من جديد
    أسيد : مابعرف .. بس يلي بعرفو انو حلفت انو تحرم علي النسوان من بعدها
    وكان يحكي ويتطلع على هبة بكل كلمة
    أسيد :وهلأ ارتحتي انسة دلع.. لو سمحتي طلعي مسحي اللوح خلينا نبلش بالمحاضرة
    خلصت المحاضرة وهبة شاردة بكلام أسيد .. وكانت من جوا شاعلة بنار خلصت المحاضرة .. وهبة كانت مجهزة حالها لتطلع وطلعت بسرعة .. وأسيد عيونو كانت عم تراقبا
    ضب غراضو وطلع ع مكتبو واول ما فات وقعد اندق الباب
    أسيد :ادخل
    انفتح الباب وكان لؤي
    لؤي :مرحبا دكتور
    أسيد :اهلين لؤي
    دخل لؤي وقال :دكتور بدي منك خدمة
    أسيد :تفضل
    لؤي :ابن عمي بلبنان
    اسيد :اي
    لؤي :بدو يشتري سيارة .. وخبرت من واحد من رفقاتي انو عند حدا من اخواتك عندو معرض سيارات .. لو سمحت ممكن تعطيني العنوان
    أسيد :اكيد ..
    فتح الدرج وطلع كرت وقال هون مكتوب العنوان ارقام التلفونات
    اخدو لؤي بفرح وقال :شكرا كتير دكتور
    أسيد : لؤي
    لؤي :اي دكتور
    أسيد :مبارح شفتك قاعد مع هبة
    لؤي سكت وماحكي
    أسيد :شبك ..
    لؤي :اي مظبوط كنت قاعد معها
    أسيد :لؤي لساك بتحب المصاري
    لؤي ابتسم وقال : وانا تحت امرك
    أسيد :كيفا
    لؤي :ماشي حالها
    أسيد :ليش
    لؤي : بتعرف انو جوزا مات ؟؟
    اسيد انتفض من مكانو وقال : حاتم ماات ؟؟
    لؤي : مابعرف اذا اسمو حاتم .. بس اي مات
    اسيد :كيف ؟؟
    لؤي : قالتلي كان متصاوب ومريض
    أسيد :ايمت مات
    لؤي :قال من شي سنة
    اسيد بقلبو: بعد ماتركتا بفترى قصيرة
    اسيد :وشو كمان بتعرف عنها
    لؤي : عندا بنوتة
    اسيد : شقد عمرا
    لؤي : مابعرف صغيرة .. كربوجة متل القمر ..فرجتني صورتا مبارح ع الموبايل
    اسيد : وين قاعدة انو عند اهلا ولا عند بيت عما
    لؤي :لا عند اهلا لانو اليوم قالتلي .وبعدين سكت بسرعة .
    أسيد :احكي شو قالتلك
    لؤي :ولا شي
    أسيد :لؤي احكي..
    سكت لؤي
    أسيد طلع من جيبتو كل المصاري يلي معو وقال هدول يلي معي خدن واحكيلي
    لؤي :مابدي احرجا
    اسيد :بشو
    لؤي : لك الواضح انو وضعا تحت الصفر .. طلبت مني دورلا على شغل .. قال عايشة عند اهلا وعم تاخد مصروف منن وعم تخجل منن طلبت مني دورلا عشغل مشان تصرف عليها وعلى بنتها وتساعد اهلا
    أسيد :اممممم
    لؤي :وفي خبر تاني
    أسيد :شو هو
    لؤي :هلأ هاد سر
    أسيد :شقد بدك لتنطق هالسر
    لؤي : يلي يبطلع من خاطرك
    أسيد : طيب بكرا بجبلك قد هدول يلي معك منيح
    لؤي :طيب منيح .. الخبر هو انو هية طلبت مني جبلا عنوان اخوك
    أسيد استغرب وقال : ليش
    لؤي : والله مابعرف
    أسيد :طيب حاول تعرفلي والك عندي اكرامية محرزة
    لؤي :اعتبرو صار
    طلع لؤي وأسيد قاعد ومصدوم وقال :العماااااا ... كل هاد صاير معك يا هبة وانا مامعي خبر

    ___________________
    طلع لؤي لعند هبة يلي قاعدة على مقعد بالحديقة
    قبل مايوصل بخطوات قالت هبة: بشر
    قعد وقال :قمحة
    طلع الكرت من جيبو وقال تفضلي
    هبة : عنجد يسلمووو كتتير
    اخدتو وقامت
    لؤي :هبة .. هبة
    هبة :نعم
    لؤي : لأشلك بالكرت
    هبة : ماقلتلك خالي ببيروت وبدو يشتري سيارة
    لؤي :شو مافي معارض الا عند اخوه لأسيد
    هبة:سمعت انو اسعارن رخيصة
    لؤي :ما اقتنعت
    هبة :ماضروري .. باااي
    كملت طريقها وراحت ركبت سرفيس
    ومن جهة تانية ماشية دلع وحياة
    دلع :وينها
    حياة :من شوي شفتا قاعدة عهداك المقعد
    دلع :وين راحت
    حياة :مابعرف ... بس شو بدك منها انتي
    دلع :ماشفتي عيون أسيد كيف كانت عليها عطول .. بدي اعرف شوفي بينها وبين أسيد .. خايفة تكون هية يلي بحبها
    حياة :واذا كان بحبها انتي شودخلك
    دلع :أسيد لازم يحبني الي عم تفهمي
    حياة :
    ___________________
    وصلت هبة ع بيت اهلا ..
    ولقت امها وابوها وبنتها
    هبة : مرحبا
    ايمان :اهلين حبيبتي
    هبة :جبت عنوان معرض لاخوه
    ايمان :منيح كتير
    جلال :فرجيني اياها
    طلعت الكرت وعطوت لابوها .. وراحت قعدت جنب بنتها وحملتا وحطتا بحضنها
    هبة :شو يا مامي كيفك اليوم
    جلال :لكن انا رح روح بكرا
    ايمان :لا خليني انا روح .. ممكن احكي مع ام أسيد .. وكمان ع الحدود مارح يدققو علي متلك
    هبة :وايمت بدك تروحي
    ايمان :من بكرا الصبح اذا الله راد
    هبة :اذا الله راد
    هبة : لكن بكرا انا مارح دوام مشان ضل بالبيت
    ايمان :بركي بقدر ارجع بسرعة
    هبة : ان شاء الله
    جلال : يعني بتقدري تروحي وتجي بنفس اليوم
    ايمان : قول ان شاء الله .. مابيعرف الواحد شو بصير معو
    جلال : ان شاء الله
    ايمان : قايمة ركب ع الطبخة
    هبة : وانا قايمة غير لحنين
    _________________________
    عند أسيد
    اندق الباب وفات رافع ومعو اكل جاهز
    أسيد :جبت كلشي وصيتك عليه
    رافع :بالاول مرحبا
    اسيد :اهلين
    رافع :اي جبتن ..عشو مستعجل .. شو شكلك جوعان
    أسيد :هيك شي
    رافع :شو صار معك اليوم
    سكر الباب أسيد ودخلو وقال: بشو
    رافع :مع هبة طبعا
    أسيد :جوزا مات
    رافع :هااا
    أسيد :والله ..
    رافع :مين خبرك هية ؟
    أسيد : لا .. خبرت من شخص تاني
    رافع :اي حلو ..
    أسيد :شو الحلو بالموضوع
    رافع :صارت حرة .. فيك ترجعو متل قبل
    أسيد :عندا بنت
    رافع : عنجد .. اي وين المشكلة خدها هية وبنتا
    أسيد :واهلي ...نسيت بابا شو عمل معي
    رافع : ابوك بوقتا عمل الصح .. يمكن هلا معد يعترض
    أسيد :رح يعترض ... ابي مابدو كل هي العيلة
    رافع :بصراحة معو حق
    أسيد :عم احترق
    رافع : شو هالحب يلي حبيتو انت لهل البنت
    أسيد :مابعرف .. بس يلي بعرفو واكتشفتو انو مابدي من هالحياة غير هبة
    رافع : اتزوجا بالسر .. ولمايصير عندك ولاد بتحط ابوك تحت الامر الواقع
    أسيد :ليش هية رح تقبل فيني .. انا بعد ماوعدتا ما اتركا فورا تركتها ..
    رافع : كمان انت انحطيت بين خياريين والتنين اصعب من بعض .. يعني انحطيت بين نارين
    أسيد : ياريت اخترتا هية
    رافع :كيف بدكن تكملو مع بعض وانتو زواجك باطل
    أسيد :يعني معقول مايلتقالا فتوى ... اذا يلي عم يعملو علاقات بالحرام عم يتزوجو ويكمو عادي .. انا شو ذنبي اذا الشيخ طلع عم يوقعنا بالحرام
    رافع : يلا حطو كلشي بضهر الشيخ ..عأساس انتو مابتعرفو انو هالشي حرام
    أسيد :مافكرت اذا هالشي حرام او حلال يلي فكرت فيه هو هبة .. يعني لو انو بابا هداك اليوم وقف معي كنا لجأنا لشي مفتي واكيد كان الها حل .. اكيد ماكان بدي يكون عيشتي معها بالحرام وكنا لقينا مليون طريقة
    رافع :انت هالموضوع ليش ماعم تشيلو عن لسانك ولا من عقلك
    أسيد.:لأنو الندم عم ياكلني اكل .. بعد ماصارت بين ادي فرطت فيها
    رافع : بس لاتنسى انك ماخسرت امك
    أسيد : بيرجع بقلي امك .. امي اكيد بدا مصلحتي وتشوفني مبسوط .. اكيد كانت وقفت معي .. بس خلص معد ينفع الندم
    رافع : صدقني يلي صار لمصلحتك .. لانو كنت رح تفوت حالك بوجع راس مالو نهاية .. مثلا اهل هبة وبيت عمها .. ولاتنسى انو كان عندك مرى وكمان ابوك كان بدو ياخد منك كل املاكك ... يعني كيف بدك توقف بوجه كل هدول وانت ع الحديدة ..
    أسيد سكر ع السيري وقال :قوم نجهز الغدا
    ____________________
    تاني يوم الصبح بكير
    ايمان عم تودع هبة وجنبها جلال
    ايمان : ماما انتبهي عحالك وعبنتك واخوكي .. وكمان هون ابوكي رح يكون معكن
    هبة : ماشي ماما .. تروحي وترجعي بالسلامة
    ايمان :رح حاول ارجع اليوم
    هبة :ان شاء الله
    ايمان :يلا سلام
    هبة :الله معك
    جلال : رح وصلها وراجع
    هبة :الله معكن
    دخلت هبة وسكرت وراها وقالت يارب يمشي الحال والله مابدي شي غير انو يكون لحنين هوية

    يتبع ........

  16. [15]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_نارين((مقتبسةمن الواقع))
    #الجزء_الخامس_عشر


    بالجامعة
    ع مقعد بالحديقة قاعد لؤي مع شب
    بقرب منو طالب وبقلو :لؤي الدكتور أسيد كان عم يدور عليك
    لؤي :اي يلا هلأ بشوفو
    قام وراح لعندو
    دق الباب ودخل
    لؤي :مرحبا دكتور
    أسيد :اهلين لؤي .. تفضل ارتاح
    فات وقعد
    أسيد : ماعرفت هبة شو بدا العنوان
    لؤي :قال خالها بدو يشتري سيارة
    أسيد :كذب .. بدي تضل وراها لتعرف
    لؤي :بحاول
    سكت أسيد بعدين حكي :لا طلاع منها .. ولاتقرب من هبة
    ابتسم لؤي وقال :متل مابدك
    أسيد :شفتا اليوم ؟
    لؤي :لا .. مع انو دورت عليها ومالقيتا شكلا ما اجت اليوم ع الجامعة
    أسيد :وليش كنت عم تور عليها
    لؤي :ماهية مبارح طلبت مني دبرلا شغل .. اي لقيتلا
    أسيد : وشغل شو دبرتلا بلله
    لؤي :بمحل البسة
    أسيد : اي لا تقلا عشي
    لؤي :ليش
    أسيد :هييك .. هبة مابدي اياها تشتغل
    لؤي :وكيف بدا تصرف .. حرام هية محتاجة مصاري
    أسيد فتح الدرج وطلع منو مية الف وقلو عطيها هدول
    لؤي :بركي ماقبلت تاخدن
    أسيد :حاول معها واذا ماقبلت رجعلي اياهن انا بتصرف
    لؤي :ماشي
    اسيد :وماني ناسيلك حصتك .. طلع من جيبتو شوية مصاري وقال :تفضل ..واذا بتخبراي شي جديد بتجي لعندي وبتخبرني
    لؤي :ماشي
    رفع ايدو أسيد وشاف الساعة وقال : عندي محاضرة هلأ لو سمحت من غير مطرود
    لؤي :بالاذن
    طلع لؤي وهو عم يحكي مع حالو : بدو اياني ماقرب منها وبدو اياني جبلو اخبارا .. شو اقلب لجني انا ليرتاح أسيد افندي
    __________________
    دخل أسيد على القاعة وقال مرحبا واتطلع عمكان هبة الفاضي
    دلع بتهمس لحياة : شايفة كيف عم يدور عليها بعيونو
    اسيد : خلينا نبلش
    _________________
    ببيروت
    ايمان ماشية بشارع وعم تطلع بالكرت وتطلع حواليها .. شافت شب مارق من جنبها
    ايمان :لو سمحت .. هاد المعرض وين بصير
    اخد الشب من ايدها الكرت وقال :اي هيدا بنهاية هيدا الشارع .. ع الزواية
    ايمان :شكرا
    اخدت الكرت وكملت ع المعرض .. دفشت الباب وفاتت ع المعرض يلي مليان سيارات كلها جديدة وعم تلمع .. وكملت لعند موظفة قاعدة ورا طاولة بوسط المعرض
    ايمان :لو سمحتي بدي قابل (اتطلعت بالكرت وقالت:شادي بيك
    الموظفة : في شي ضروري
    ايمان :اي والله
    الموظفة :هداك الباب بتدقيه وبتدخلي
    ايمان :شكرا
    مشت اتجاه الباب دقتو
    صوت من جوا :ادخل
    فتحت الباب وفاتت
    ايمان : مرحبا
    شادي :اهلين
    ايمان :لو سمحت انا جاي من سوريا .. مشان قابل ابوك ضروري
    شادي :ابي انا
    ايمان :اي .. فياريت تعطيني عنوانو .. في امانة بدي وصلو اياها وارجع ع سوريا اليوم
    شادي : طيب تفضلي ارتاحي
    ايمان :مستعجلة .. الدنيا صارت الضهر ومن الصبح بكير طالعة ودخت هو بالشوارع لحتى لقيت عنوانك لسه بدي عنوان ابوك
    شادي :طيب بتحبي وصلك انا لعندو
    ايمان : مابدي عذبك
    شادي :مافي عذاب لاتشغلي .. بالك .. تفضلي معي
    ايمان :الله يوفقك يا ابني
    طلعت ايمان مع شادي وشادي حكا الموظفة وقال :مارح طول
    الموظفة :اوك
    طلعو ركبو السيارة ومشو
    شادي :خالة انا بعرفك شي ؟؟
    ايمان :والله مابعرف يا ابني .. بس يمكن التقينا بعرس أسيد
    شادي :ااه بتعرفيه لأسيد
    ايمان :اي بعرفو كنت جارتن
    شادي :طيب شو هية الامانة
    ايمان :والله يا ابني مابقدر
    شادي :سر ؟؟
    ايمان :هيك شي
    شادي :على خير ان شاء الله
    وصلو لقدام شركة كبيرة ووقف السيارة
    نزلت ايمان وعملت نظرة ع الشركة وقالت :مشاء الله هي الكن
    شادي :اي الحمد لله .. تفضلي خالة لوصلك لعند بابا
    دخلو بالشركة وركبو الاصنصير وصارو يتطلعو بالطوابق لحتى وصلو للطابق الرابع .. انفتح الباب
    وقال شادي :تفضلي
    مشت وهو مشي جنبها .. وصارت تتأمل المكان .. كانت مبهورة بالشي يلي عم تشوفو
    وصل لعند سكرتيرة وقال :الوالد موجود
    السكرتيرة :اي موجود تفضل
    شادي :مشغول شي ؟
    السكرتيرة :لا
    شادي :تفضلي خالة .. وانا رح انطرك هون
    ايمان :لا مافي داعي شكرا الك ..
    شادي :طيب متل مابدك .. يلا سلام
    مشي شادي وايمان اتطلعت ع السكرتيرةوقالت :ادخل
    السكرتيرة :اي اي تفضلي
    قريت دقت الباب وفتحتو
    كان قاعد ورا مكتبو ولابس نظارات طبية و عم يوقع على اوراق
    ايمان :مرحبا ابو فادي
    رفع نظرو عليها وتفاجئ فيها .. شلح النضارات وقال :ايمان ؟؟؟
    ايمان : ممكن ادخل
    تلبك وقال :اي اي اكيد .. تفضلي
    فاتت وقعدت
    عامر :شو تشربي
    ايمان :صحة وهنا
    عامر :ايمت جيتي من سوريا
    ايمان :اليوم
    عامر : جاي لعندي مخصوص ؟؟
    ايمان :اي
    عامر :شوفي
    ايمان :الكن عنا امانة
    عامر :امانة ؟؟ امانة شو
    ايمان: بتذكر لما ابنك تزوج بنتي ليلة
    عامر رجع لورا بكرسيه بغرور وقال : ايي
    ايمان :بنتي حملت منو وجابت بنت
    عامر : هههههههههههه
    ايمان : ليش عم تضحك
    عامر :ايمان انتي الك مكانة بقلبي وماني حابب احكي معك شي كلمة هيك او هيك .. مشان هيك قومي رجعي من محل ماجيتي
    ايمان :شو يعني مانك مصدقني
    عامر :كيف بدي صدقك .. وانتو جاين تلبسو البنت لابني .. وليش مابتكون البنت لحاتم زوج بنتك
    ايمان :حاتم مات
    عامر :ااااه .. يعني الاب الحقيقي مات وعم تدورولا على اب جديد ومليان
    ايمان : هبة حملت من ابنك من هديك الليلة وجوزا مات قبل ماترجعلو
    عامر سكت وماحكي
    ايمان :ابنك أسيد دكتور هبة بالجامعة .. وهبة ماقبلت تخبرو انو عندو بنت .. وطلبت مني اجي وخبرك الك بالاول .. مشان ماتقول ضحكو على الولد .. جاين نحطك بالصورة
    عامر :فيكي الخير انتي وبنتك
    ايمان : انا خبرتك .. وبعدها رح نخبر أسيد .. واذا مابدكن البنت انا رح سجلا على أسمي واسم زوجي .. نحنا مانا طمعانين لا بمصاريكن ولا اموالكن .. بس ماحبينا نحرمكن من بنتكن .. لسه علينا نخبر أسيد وهو بيتصرف ..
    وقفت وقالت :بالاذن
    عامر :لحظة
    ايمان :نعم
    عامر :شقد عمرا البنت
    ايمان :خمسة اشهر
    عامر : بدي اعمل تحاليل لنتأكد
    ايمان :حقك
    عامر :انا نازل معك عسوريا .. بس أسيد مابدي اياه يخبر بشي
    ايمان : ليش
    عامر :لحتى اتأكد وتاني شي انا يلي بدي خبرو
    ايمان :شو رح تستفاد اذا انت خبرتو او لأ
    ماحكي
    ايمان :ههههه بدك تصلح صورتك بعين ابنك
    عامر : اي
    ايمان : بس انت كسرتلو قلبو
    عامر : بنصلحو
    ايمان : بس هبة معد بدا حدا .. اذا قصدك عبنتي
    عامر : ليش جاي تخبريني انو عندا بنت ما مشان نرجعن لبعض
    ايمان : طبعا لأ .. بس مشان البنت يصير عندا هوية
    عامر : طيب قعدي خلينا نشرب شي
    ايمان : ماني جاي جربكن .. بالاذن
    عتمر : انطري بننزل سوا
    ايمان : بيتنا بسوريا بتعرفو .. بالاذن
    تركتو ومشت
    طلعت ايمان وعامر شرد وصار يحكي ويقول : معقول ظلمتك يا أسيد .. اي والله ظلمتك .. بس لسه في وقت
    وقف وطلع
    __________________________
    الدنيا بلشت تصير المغرب .. وهبة واقفة ع البلكون يلي بطل ع الشارع وناطرة امها .. قرب ابوها منها وقال :ماحكت معك ؟؟
    هبة :اي حكت معي لما دخلت الحدود السورية
    جلال :لكن ان شاء الله مابتتأخر
    هبة :ان شاء الله
    دخل جلال ع البيت ورن تلفون هبة
    هبة :شوبدو هاد
    هبة :الوو .. اهلين لؤي .. لا مافيني شي ... بس انشغلت شوي .. بكرا اذا الله راد نازلة .. في شي ... ماشي..
    وهية واقفة عم تحكي .. شافت تاكسي وقفت ونزلت منها امها
    هبة :اي ماشي .. سلام
    سكرت وقالت :بابا .. ماما اجت
    راحو لعند الباب فتحو وكانت ايمان واصلة
    ايمان :اااخ ياراسي
    هبة :الحمد لله عسلامتك
    ايمان :الله يسلمك
    شلحت من رجلا ودخلت وقالت :دخيلك لحقيني بحبة بنادول
    هبة :تكرمي
    ___________________
    عند أسيد
    كان واقف قدام الغسالة وعم يطلع تيابو منها ويحطن بالسلة .. ومشي لعند البلكون فتح منشر الغسيل وصار ينشر عليه تيابو
    اندق الباب ترك من ايدو وراح يشوف مين
    فتح وتفاجئ بأبوه وقال :اهلين بابا تفضل
    عامر :كيف يا أسيد
    أسيد :الحمد لله .. شو هالزيارة الحلوة
    عامر :متأكد انها حلوة
    اسيد :اكيد حلوة
    دخلو وقعدو بالصالون
    عامر :شوكنت عم تعمل
    أسيد :في شوية تياب الي غسلتن وكنت عم انشرن
    عامر : أسيد عم يغسل غسيل
    أسيد :عادي .. وبعدين شو عملت هو حطيتن بالغسالة وطلعتن مافي عذاب نهائيا
    عامر :بس ماحلو شغل البيت للزلمة
    أسيد :تعودت
    عامر :بس انا مابدي اياك تتعود
    أسيد :مافهمت
    عامر :مابدك تتزوج
    أسيد بسرعة قال :لاء
    عامر :ليش
    أسيد :هيك
    عامر : مشان هبة
    أسيد : ما مشان حدا .. انا هيك مرتاح
    عامر : طيب متل مابدك .. انا قايم بدل تيابي وراجع نسهر سوا
    أسيد : ماشي .. متل مابدك
    قام عامر وأسيد حكي بهمس : ليش بابا جاي ؟؟
    قام وراح يكمل نشر الغسيلات
    _________________
    ايمان قاعدة وعم تشرب كاسة مي .. خلصتها وقالت بتعب: الحمد لله
    هبة : تعبامة كتير ماما ،؟
    ايمان : لا بس مابحب السفر
    جلال : المهم شو صار معك
    أيمان : بدو يجي ويعمل تحاليل
    هبة بقهر :لهل الدرجة الحقارة
    ايمان : هلا هو بالاول نكر بس بعدين تعاون معي
    هبة : تعاون معك وبدو يعمل تحاليل
    ايمان :بدو يتأكد .. وحقو
    هبة :بس نحنا مانا كذابين لهل الدرجة
    جلال :وايمت بدو ينزل
    ايمان :يمكن بكرا او يمكن نزل اليوم مابعرف
    جلال : وبعد مابيتأكد ؟؟
    ايمان :هو لمحلي انو بدو يرجع هبة لأسيد
    هبة :وشو قلتيلو انتي
    ايمان :قلتلو هبة معد بدا حدا
    هبة :ماقصرتي
    جلال :متاكدة بابا
    هبة :اي متأكدة
    صارت بنتا تبكي
    هبة :لقوم شوفها
    ____________________
    الصبح
    قام أسيد من تختو وطلع برات غرفتو .. وراح ع غرفة تانية فتحها .. هية عبارة عن غرفة نوم .. كانت فاضية ..
    طلع وسكر الباب وصار ينده على ابوه : بابا .. بابا .. وينك
    برم البيت كلو ومالقاه
    أسيد :وين راح
    ___________________
    بالبيت عند هبة
    كانت نايمة لتفيق على صوت امها
    ايمان :هبة .. هبة
    فتحت عيونا وقالت :هبة شوفي
    ايمان :هون ابوه لأسيد
    تجلست بسرعة وقالت شووو
    ايمان :يلا قومي بدلي تيابك وجيبي بنتك وتعي
    هبة :شو جايبو من الصبح بكير
    ايمان :يمكن نازل عبيروت ومستعجل
    هبة :يلا لاحقتك
    طلعت ايمان .. وراحت ع المطبخ كانت القهوة اول ماعم تغلي على النار .. راحت بسرعة وصارت تحركها .. طفت الغاز وسكبتها بفناجين واخدتها ع غرفة الضيوف
    دخلت وضيفتو قهوة .. اتطلع عليها نظرة طويلة .. وبعدا اخد الفنجان وقال:وين هبة
    ايمان وهية عم تضيف جوزها قالت :هلأ بتجي
    اندق الباب فاتت هبة
    هبة :صباح الخير
    الكل صباح النور .. قربت وقعدت جنب ابوها وبنتها بحضنا
    عامر حط فنجان القهوة ع الطاولة وقال :ممكن البنت
    قامت هبة وعطتو حنين
    اتطلع فيها وابتسم وقرب وباسها من راسها وقال :الله يحميكي يا بنتي
    عامر :فيها شبه كبير من أسيد
    ايمان :اقتنعت ؟؟
    عامر : اي اقتنعت .. اتطلع بأيمان وقال ماممكن تكذبو وخصوصا بهيك شي
    ايمان :بس لازم نعمل التحاليل
    عامر :انا بقول بلاه .. ورح خبر أسيد
    هبة :بالاول بتعملو التحليل
    عامر : مصرين
    هبة : كتيير
    عامر :طيب متل مابدكن .. رح نعمل التحاليل .. بس خلينا نحكي على بساط احمدي
    جلال :عن شو
    عامر : البنت بنت أسيد يعني البنت النا
    هبة انخطف لونا وقالت :شووو
    عامر :متل ماسمعتي .. اول مايطلع التحليل البنت رح ناخدها لانو من حقنا
    قامت هبة وخطفت بنتا من ايدو وقالت : لا حنين بنتي الي
    عامر :وبنت أسيد
    هبة :لا لا حنين مانها بنت أسيد
    عامر :بس التحليل رح يكشف هالشي
    هبة :وانا بطلت اعمل التحليل
    عامر :هههه بس انا رح اعملو
    هبة : مارح تقدر تعملو بدون حنين .. وحنين مارح اعطيك اياها .. ضمتا على صدرا واجت لتطلع من الباب بس وقفا صوت عامر لما قال : انا اخدت شعرة منها وهي لتكفي
    ورفع الشعرة بين اصابيعو
    التفتت عليه هبة :وقالت ماهاد يلي كنا بدنا نوصلو نحنا .. ماما احكيلك شي كلمة
    ايمان : انت شو عم تحكي يا ابو فادي .. ليش هيك عم تعمل
    عامر :هبة يا بنتي انا ظلمتك وظلمت أسيد معك .. وبدي رجعكن لبعض .. وبدي حفيدتي تعيش مع امها وابوها
    هبة : يعني بفهم من كلامك بهل الطريقة بدك ترجعنا لبعض و اذا مابرجع لأسيد بدك تاخد بنتي مني
    عامر : اي
    سكتت هبة وماحكت
    وكذالك الامر امها وابوها ساكتين
    عامر :عطو لحالكن فرصة .. ومنا رح نعطيكن الموافقة .. ماهيك يا ابو هبة وام هبة
    جلال : موافق
    ايمان : وانا موافقة
    عامر : مابعرف ليش تصرفت هيك هديك الليلة بس ماقدرت شوف الغلط وضل ساكت .. اصلا زواجكن كان باطل .. وحتى الظروف ما كانت معكن .. بس القدر فتحلكن بواب جديدة .. واول باب هو حنين
    هبة : بس أسيد
    قاطعها عامر وقال : اسيد لسه بحبك .. انتي مامطلوب منك شي .. أسيد حبو رح يدفعو ويخليه يجي يعترفلك
    ايمان :يلا ماما وافقي .. حاجتك عذاب
    ابتسمت هبة وقالت :وبركي أسيد ما اجا متل ماعم يقول عمو ابو فادي
    عامر :خبريه انو عندو بنت
    هبة :مارح خبرو لحتى يطلع التحليل
    عامر : خلص رح نعمل التحاليل .. وانتي حاولي تتقربي من اسيد
    ابتسمت بخجل وهزت براسا وقالت : ماشي
    وقف عامر وقال :رح اعمل التحاليل ولما تطلع النتيجة بخبركن
    هبة :عمو انت خبر أسيد انو عندو بنت بعد ماتطلع التحاليل
    عامر :ليش
    هبة : هيك افضل
    عامر :طيب متل مابدك ... وهلا بالاذن
    طلع عامر وجلال طلع وراه .. قربت ايمان من بنتها وقالت : كلشي رح يكون منيح
    ابتسم وطلعت ع غرفتها
    فاتت وكانت كتير مبسوطة .. انو القدر فتحلا باب جديد .. بس كيف بدا تخلي أسيد يجي ويعترفلا
    هبة :أسيد انا مسامحتك على كلشي .. وناطرة لنصير سوا
    فتحت الموبايل بسرعة وفتحت ع مجموعة البنات
    هبة :صبايا .. يا صباايا
    صباح :صباحو
    نهى :صباحو
    هبة :يسعد صباحكن
    صباح : كيفكن
    هبة : صار شي جديد
    نهى :شو صار
    صباح :حكي معك أسيد
    هبة :لا ماحكاني ولا حكيتو .. بس ماما راحت زارت ابوه ببيروت
    نهى :ايي
    هبة : اجا وشاف حنين وقال ماعندو شك انها بنت أسيد
    صباح :حلوووو
    هبة :بس اصرينا عليه يعمل تحاليل
    نهى :وشو كمان
    هبة :قال بدو يرجعنا لبعض انا وأسيد
    صباح: عنجد
    نهى :وشو قلتيلو
    هبة :بالاول قلتلو مابدي .. وامي فهمتو انو هبة مابدها حدا
    صباح : اييي
    هبة : قال بدو ياخد بنتي مني اذا مابرجع لأسيد
    صباح : مابقصر فيكي لانو انتو مابتجو غير بالرص
    هبة : هلأ انا من جوا بموت عليه لأسيد .. بس مابدي اتنازل فورا
    نهى : معك حق
    هبة : هلأ انا وافقت .. بس ناطرة أسيد ليبادر
    صباح : مابدكن تخبروه ع حنين
    هبة : مبلى .. بس بعد التحليل ..ابوه بخبرو
    صباح :وبركي ما بادر .. لانو يكمن مابيعرف شو صار معك ومفكر انك رجعتي لحاتم
    هبة : طيب شوبدي اعمل
    نهى :خلص لاتعملي شي .. اذا اجا حكاكي وصرتو تحكو مع بعض خبريه واذا ما اجا لاتقوليلو شي
    هبة :وهيك احسن الشي .. بكون طلعو التحاليل وابوه بخبرو ..
    صباح : مظبوط خليكي محافظة على كبريائك
    نهى :شقد التحليل بدو ليطلع
    هبة : شي اسبوع
    نهى :يلا بعينك الله على هالاسبوع .. صرلك اشهر ناطرة ماوقفت على هالاسبوع
    هبة :وهو هيك ..
    نهى : وشو صار بهديك البنت يلي قلتي انها بتحبو عندك بالقاعة
    هبة :صحي ولسه هي .. من وين طلعتلي
    صباح :شوبدك فيها .. لاتفكري فيها وحدة مهووسة
    هبة :ماني مفكرة فيها ولاحتى شايلتا من ارضا .. بس خايفة أسيد يفكر فيها
    نهى :هبة ماحلك تعرفيه لأسيد .. انو مانو شايف غيرك
    هبة :طيب اذا اجا حكاني حكيه عادي ولاعاتبو
    صباح : شوو تعاتبيه .. خلص هبة انسي .. وفتحو صفحة جديدة .. حاج زعل وعتابات
    هبة :وهو انا هيك عم فكر .. انا والله مسامحتو من قلبي .. اصلا بالاصل ماني عتبانة عليه .. كمان هو انجبر
    نهى :متل ماقالت صباح لاتخلي الزعل يدخل بيناتكن و وفتحو صفحة جديدة مليان حب وبس
    هبة :عنجد انتو مافي منكن
    ولما بحكي معكن بتعطوني جرعة تفائل
    نهى : حبيبي
    صباح :ماعندك جامعة اليوم
    هبة :اي بس ع التسعة .. يلا لقوم ... بركي بلاقي شي طريقة لافتح حديث مع أسيد بصراحة معد عندي صبر .. هداك اليوم كان جاي عبالي قوم وقف وقلو انا بحبك قدام الكل
    نهى :هههه بدك تفضحينا انتي
    صباح : انتبهي هاا .. اصحك تعملي بدون ماتفكري فيه
    هبة:ماشي .. ماشي يلا باي
    __________________
    بكافيه
    قاعد اسيد ورافع عم يشربو قهوة
    رافع :ماعرفت وين ابوك
    اسيد : لا دقيتلو مارد
    رافع :هو ليش اجا
    أسيد : والله مابعرف
    رافع :وشو صار معك ومع هبة .. ماحكيت معها
    أسيد :مبارح ما اجت .. كنت ناوي اقعد معها ونحكي
    رافع :عن شو
    اسيد :مابعرف
    اجتو رسالة لأسيد فتحا وقال :شو قصتو
    رافع :مين
    اسيد :بابا .. عم يخبرني انو صار ببيروت
    رافع :ايمت عندك محاضرات اليوم
    اسيد ع ١١ وع ال١٢
    رافع :اي منيح
    _____________________
    داخلة هبة من باب الكلية متجهة ع قاعتها .. وقفها لؤي
    لؤي :هبة .. هبة
    وقفت ونطرتو لوصل لعندا
    لؤي :مرحبا هبة
    هبة : هلا لؤي .. كيفك
    لؤي :تمام .. وين كنتي مبارح
    هبة : شوية اشغال
    لؤي :تعي نعقد بشي مكان بدي احكي معك
    هبة :رح تبلش محاضرتي
    لؤي :خمس دقايق
    هبة :طيب احكي هون
    لؤي :تعي نوقف عجنب
    قربو لعند الحيط وبعيد شوي عن الطلاب وقالت :في شي ضروري
    طلع المصاري يلي عطاه اياهن أسيد وقال :خدي هدول
    هبة :شو هدول
    لؤي :مصاري
    هبة :بعرف انو مصاري بس لشو
    لؤي : خديهن انتي بحاجتن
    هبة :مين قلك
    لؤي :ماكنت عم تدوري عشغل .. بصراحة مالقيتلك
    هبة :والله انك كفو يا لؤي .. بس مابقدر اخدن
    لؤي :طيب لتشتغلي بترجعيهن
    هبة :لا لا .. خلص اما معد بحاجة مصاري
    لؤي :ولا حتى شغل
    هبة :لا .. ان شاء الله اموري بلشت تنحل
    لؤي :عنجد كيف
    ابتسمت بفرح وقالت : بدي اتزوج
    لؤي انصدم وقال :شوووو
    هبة :لك هسسس.. شبك فضحتنا
    لؤي : ليش بدك تتزوجي
    هبة :شو هالسؤال
    لؤي :ومين هو بعرفو
    هبة بقلبا :اذا بدي قلو أسيد بصير بدو يسأل كيف ومين ومابعرف شو .. خلص رح قلو لا
    هبة :لا مابتعرفو
    لؤي :وبنتك ؟؟
    هبة :ماهو انابدي اتزوج مشان بنتي
    لؤي :يعني قبلان فيها
    هبة :اي وبنتي قبل مني .. هلأ هو لسه ماصار شي بس دعيلي تظبط
    لؤي :اي الله يوفقك يارب ..
    هبة :تسلم .. يلا انا رح اتأخر ع المحاضرة ... بشوفك بعدين
    مشت هبة .. ولؤي ضل واقف مكانو مصدوم
    لؤي :شو اعمل ؟؟ رح خبر أسيد احسن الشي
    ومشي اتجاه مكتبو
    ____________________
    دخلت هبة والابتسامة التفائل على وجها .. وشافتها دلع
    دلع :هاه شرفت
    حياة :بدك تحكي معا
    دلع :اي .. بعد المحاضرة
    دخل دكتور وقال :مرحبا
    الكل :اهلين دكتور
    ____________________
    لؤي واقف قدام مكتب أسيد وعم يدق
    لؤي :شكلو مانو هون .. رح اتصل فيه احسن الشي
    سحب موبايلو من جيبتو واتصل فيه
    أسيد :الو .. اي لؤي قلي
    لؤي :كيف دكتور
    أسيد :منيح
    لؤي :دكتور .. هلا شفت هبة
    أسيد :اي
    لؤي :وجيت لاعطيها المصاري .. بس ماقبلت تاخدن .. مع انو اصريت عليها كتير
    أسيد :خلص مامشكلة .. خليهن حاليا معك
    لؤي :بس مامشان هيك عم اتصل
    أسيد :شوفي كمان
    لؤي : انا لما اصريت عليها قلتلا لما بتشتغلي بترجعيلي اياهن .. قالتلي خلص معد بدي شغل
    أسيد :لؤي اختصر
    لؤي :لك قلتلا ليش .. قال امورها بلشت تظبط .. قلتلا كيف .. قال بدا تتزوج
    أسيد وقف وقال :شووو
    لؤي :اي والله
    أسيد :لتكون عم تكذب عليك
    لؤي :لا لا .. مبين من حكيا جد .. وقال موافق عليها وعلى بنتا .. وقالتلي هو لسه ماصار شي .. بس دعيلي تظبط
    أسيد : وينا هية هلأ
    لؤي : دخلت ع محاضرتا
    اسيد :جاي .. جاي
    سكر التلفون وحكي رافع :شببكك
    أسيد :هبة بدا تتزوج
    رافع : وشو نااطر .. روح بسرعة
    أسيد :راايح .. مارح اسمحلا تروح هالمرة .. مارح اسمحلاا
    طلع وركب سيارتو وانطلق
    ____________________
    بالقاعة
    واقف الدكتور عم يشرح .. والكل منتبه على الشرح
    فجاة انتفتح الباب بدون ما يندق ..والكل اتطلع ع الباب وكان أسيد
    الدكتور :اهلين دكتور أسيد
    أسيد صار يتطلع على الطلاب لوصل لعند هبة
    أسيد :بعتذر دكتور .. بس بدي اخد هبة شوي
    هبة انصدمت وماعرفت شو تحكي .. و قلبا صار يدق بسرعة
    الدكتور :هبة تفضلي مع الدكتور أسيد
    طبعا دلع كانت عم تغلي وعيونا عم تنقلن بين أسيد وهبة
    أسيد :هبة لو سمحتي
    هبة :انا ؟ شوفيه
    أسيد طلع لعندا ع المدرج ومسكا من ايدا وقال :ماوقتو الحكي هلأ
    وسحبا وطلع
    وهية ماشية وراه مصدومة ..
    أسيد :بعتذر مرة تاني ..
    طلع برات القاعة وسحبها على غرفتو
    هبة :لك أسيد ..شوفي .. ليش هيك عم تسحبني
    وصلو لمكتبو .. سحبا وسكر الباب وراه .. وتركلا ايدا وقال : عنجد بدك تتزوجي
    هبة مصدومة كيف سحبا قدام الكل وهلأ انصدمت من السؤال
    أسيد :شبك ماتحكي
    هبة :مافهمت
    أسيد :عنجد بدك تتزوجي
    هبة :مين قلك
    أسيد :لؤي .. هلا اتصل فيني وخبرني
    عم تطلع فيه وشاردة وعم تحلل القصة بعقلا
    أسيد :لك شبك .. ماتحكي
    هبة :مافهمت شو مشكلتك
    أسيد : سؤال ورد غطاه .. عنجد بدك تتزوجي
    هبة :ايه
    أسيد :اي ماحزرتي .. وانتي الي وبس عم تفهمي
    نزلت راسها وابتسمت
    أسيد :شبكك .. وعشو عم تبتسمي
    هبة :بس مستغربة وماني عم استوعب شي
    أسيد :شو هو يلي ما عم تستوعيبه
    رفعت نظرا واتطلعت بعيونو وماحكت .. بس عيونا كانت عم تضحك والواضح من اللمعة يلي فيهن .. وهو اتطلع بعيونا وسكت ....................
    بعد شرود دام لدقائق
    هبة : أسيد شوبدك
    أسيد :بدي اياكي .
    هبة :انت بعدك بتحبني
    أسيد : عندك شك
    هبة : لؤي شو خبرك عني
    أسيد :كلشي حكيتيلو اياه
    هبة :هالشب مستحيل يتغير
    أسيد : لما قلي عحاتم .. بصراحة زعلت عليه .. صح كنت غار منو بس ماكنت بحمل حقد تجاهو .. البقية بحياتك
    ابتسمت ابتسامة جانبية وقالت: لو في بقية ماكان مات
    أسيد : هه هيك بقولو ..
    أسيد :بدنا نضل واقفين .. تعي نقعد
    هبة : بدي روح عمحاضراتي
    أسيد :بس لسه ماحكينا
    هبة :عن شو
    أسيد :بحبك
    نزلت راسا وماحكت
    أسيد :شبك .. احكي .. اي شي
    هبة : ماعندي شي قولو
    أسيد :ترجعيلي ؟؟
    ماردت
    أسيد :مين هو العريس يلي بدك تتزوجيه
    هبة :مافي شي.. كذبة بيضا .. كذبتا على لؤي
    أسيد : منيح ريحتيني
    هزت براسا
    أسيد :عندك بنت ؟؟
    هبة صفنت بعدين قالت :مظبوط
    أسيد : الله يحميها
    هبة :شكرا
    أسيد : اسف
    هبة: لا تتأسف على شي عازرتك
    أسيد : يعني مسامحتيني
    هبة : اي
    أسيد : وبتحبيني
    ماردت
    أسيد : معقول بطلتي تحبيني
    كمان ماردت
    أسيد : عطيني فرصة .. وبوعدك رجعلك هاد الحب
    هبة : اتأخرت على محاضرتي
    أسيد :وقفي شوي .. بترجاكي احكي اي شي او عطيني اشارة
    هبة :بدي فكر
    لفت ضهرا وفتحت الباب وطلعت
    هبة :ليش ما حكيتي .. ليييش .. أسيد لسه بدو اياني وبحبني .. ااااه ياقلبي ... ليش ماقدرت قلو .. لييش .. اكيد مشان حنين لانو رح كون عم اكذب عليه .. في كذب الموضوع .. وانا مابقدر امشي بطريق كذب .. بس لؤي سهل علي الطريق كتير ... اووف ياربي كتير مخربطة .. بس كنت مصدومة .. صارت الشغلة فجأة .. وماني مجهزة حالي .. ياربي ليش ماقلتو انو انا كمان بحبو ... خلص معي معي رح قلو ..
    وصلت ع القاعة كانو الكل عم يطلعو والمحاضرة خالصة
    هبة :يلا بكون احسن .. فاتت اخدت غراضا وطلعت
    .. ودلع شافتها ولحقتا .. هبة راحت وقعدت على مقعد بالحديقة حطت كتبها جنبا وصفنت
    اجت دلع وحياة لعندا
    دلع :شوكان بدو منك
    فاقت من شرودها واتطلعت عليها وقالت :عفواا ؟؟
    دلع :سؤالي واضح .. شو كان بدو منك
    هبة :مين هو
    دلع :حبيبي
    هبة :هه وشو دخلك انتي
    دلع :احكي .. لانو مابتعرفي جناني لمابيطلع
    هبة :روحي من وجهي لانو ماني ناقصتك
    دلع :احكي شوفي بينك وبينو
    وقفت هبة وقالت :حلي عني يااه .. ناقصني عاهات انا
    تركتن ومشت
    دلع مسحت على دقنا وقالت : انا بفرجيكي .. اذا مابخليكي تصيري فرجة مابكون اسمي دلع
    حياة : شوبدك تعملي
    دلع : تعي وشوفي
    ________________
    بلشو يرجعو الطلاب على القاعة .. ليحضرو المحاضرة التانية .. وهية المحاضرة لأسيد .. صارو يفوتو ويتفاجئو بالعبارات المكتوبة يلي ع اللوح ..
    بحبك كتيير يا أسيد .. انت الي وبس
    يضحكو ضحكة جانبية ويكملو ع اماكنن لانو عرفو انو هي دلع
    دخلت هبة واتطلعت ع اللوح وضحكة ضحكة جانبية وهزت براسا ودخلت ع مكانها
    وروان قعدت جنبا وقالت :هالبنت معد تزوق عدمها ..
    هبة :شكلو في شي بعقلا
    روان : هلا بتاكل بهدلة خرجها
    ............
    حياة :شو قصدك من هالتصرف
    دلع :أسيد بيكره هالحركات .. بدي قلو انو هبة كتبتن
    حياة :وشو رح تستفادي
    دلع :بدي خجلها قدام الكل ..
    حياة :وبركي طلعت هية والدكتور بحبو بعض
    دلع :مابظن .. لانو ماشفتي كيف اجا سحبها وهو معصب .. وكمان هداك اليوم لما سألناه قال مابيعرف وينا .. اكيد ماهية
    حياة :طيب ليش عم تعملي هيك بالبنت
    دلع :مشان تاكل بدهلة منو .. لكن انا تقول عني عاهات هالعاهة
    دخل أسيد القاعة وشاف العبارات ع اللوح وحكي بعصبية : دلعع
    وقفت وقالت :نعم دكتور
    اسيد :ايمت بدك تبطلي هالمسخرررةة .. قلت مليون مرة هالحركات مابحبا .. طلعي ومسحي اللوح
    دلع :بس ما انا يلي كتبتن
    سكت وصار يتطلع ع الطلاب .. ليعرف مين الفاعل .. وهبة قاعدة وعم تلعب بقلمها
    أسيد :مين يلي عملت هيك تتفضل وتمسح اللوح
    محدا رد
    حياة :دكتور .. شفت هبة كانت عم تكتبن
    فتحت عيونا على وسعهن واشرت ع حالا وقالت :اناااا؟؟؟
    حياة :اي انتي
    ابتسم أسيد بهبة وناطر ردها
    هبة :لا لا ما انا .. هدول كذابيين
    أسيد : مين كمان شاف هبة عم تكتب
    محدا رد
    دلع :شفت انك ظالمني يا دكتور .. هي هية مافي غيرها وفي شاهد عليها .. يلا بهدلها وقلعا برات القاعة
    هبة بقلبا : العما ما احقرا .. عرفت لوين بدا توصل
    أسيد :شهادة حياة مابتكفي .. هلا انا رح امسح اللوح .. واذا تكررت هالحالة مارح حل عنكن لتعترفو مين الفاعل
    هبة بصوت واطي: انابفرجيكي يا دلع
    أسيد حمل المحاية وقرب من اللوح يمسح
    هبة : لحظة دكتور
    وقف والتفت عليها وقال : شو
    هبة :انا يلي كتبتن
    الكل انصدم وصار يتطلع فيها واولهن دلع ..
    أسيد كتف اديه وابتسملا ناطرها تكمل
    هبة خجلت ونزلت راسها وقالت : انا بحبك
    دلع :شوووووو .
    وقفت وقالت :كذابة .. انا يلي كتبتن
    هبة : صح انتي كتبتيهن بس يلي بحبو
    طالب : هههه شو دكتور .. شو رأيك
    طالب تاني :انابقول قلعن هنن التنتين برات القاعة
    طالب تالت :نيالك يا دكتور
    طالبة : شو دكتور ليش ساكت
    أسيد بحزم :دلععع
    دلع :نعم دكتور
    أسيد :طلعي مسحي اللوح
    دلع :حاضر
    أسيد :هبةةة
    هبة :نعم دكتور
    أسيد ابتسم بحب وقال :انا بعشقك
    الكل بصوت واحد :شوووو
    نزلت راسها بخجل وعلى وجها ابتسامة فرح
    أسيد : هي هية البنت يلي حبيتا وصرت حديث الجامعة مشانها .. هي هية البنت يلي بفديها بروحي وبعمري .. هي هية البنت يلي كنت عايش بلاها بدون روح وهلأ رجعتلي روحي .. منيح هيك .. عرفتو كلكن شو القصة .. ريحتو حالكن
    الكل قالو :وااووو . وصفقولن .. لصراحتهن وجرئتهن
    أسيد : بصراحة ياهبة كلمتك هزتني هز .. عطتني جرعة كبيرة من الفرح.. وبهل المناسبة بدي اعتذر منكن واعتذر عن اعطاء المحاضرة ..وبدي كون مع حبيبتي
    مد ايدو لهبة وقال :هبة
    حملت غراضا ونزلت بسرعة لعندو .. حطت ايدها بأيدو وطلعو .. والكل على وجهن علامات الصدمة من الجفاف العاطفي يلي عم يشوفوه ودلع صارت تضرب رجلها بالارض وتقول :لاااااا لاا

    يتبع ....

  17. [16]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    الاشراف العام Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 14,842
    التقييم: 751

    افتراضي رد: #بين_نارين مقتبسة من الواقع

    #بين_ناريين((مقتبسة من الواقع))
    #الجزء_السادس_عشر_والاخير

    #بقلم_مريم_اليوسف

    ركبو بالسيارة وقعدو
    هبة: ع وين
    رفع ايدا يلي ماسكة ايدو وباسها وقال :وين مابدك
    هبة :بدي كون معك وبس
    أسيد :يلي حكيته جوا صح
    هبة :ههه لو مانو صح مابكون معك هلأ
    أسيد :ماني مصدق .. عنجد ماني مصدق .. حاسس حالي مالك الدنيا كلها .. وقلبي حاسو طاير من الفرح
    مدت ايدا على قلبو وقالت :سمعني
    لما حطت ايدا عقلبو حست بنبضات قلبو كانت كتير قوية وسريعة
    هبة :بدي ضمك أسيد
    أسيد خلينا نمشي من هون .. يلي الطالع والفايت ع الجامعة عم يتطلع علينا
    هبة :وين بدنا نروح
    أسيد :ع المكان يلي بدك اياه
    هبة :خدني ع حفة الجبل .. اشتقتلو لهداك المكان
    أسيد :وهو اشتقلك .. وانا اشتقتلك
    حرك الدركسيون ومشي
    ..........................
    وصلو لحفة الجبل .. وفتحو بواب السيارة ونزلو بسرعة .. وراحو لقدام السيارة
    أسيد وقف وفتح اديه .. وهبة قربت وضمتو بقوة كبيرة
    أسيد :اشتقتلك ياعمري .. اشتقتلك ياروحي
    هبة :اشتقتلك .. اشتقتلك
    دمعو عيونن وصارو يبكو من كترة الشوق يلي مدفون بقلبن .. تفجرت مشاعرن المكبوتة وهنن ضامين بعض ..
    هبة :ضمني اكتر .. مابدي ابعد عنك مرة تانية
    عم يشد عليها وكأنو بدو يدخلا لجوات قلبو وقال : معد بعدك عني .. رح خليكي بقلبي .. وسكر عليكي لأخر العمر
    هبة :اااه ياقلبي ... اااااه يأسيد
    أسيد : سلامتك من الاااه
    هبة : بحبك .. بحبك
    أسيد :بعشقكككككك .. لك بعشقككك هبةةةة
    بعد ساعات ..
    هبة واسيد قاعدين على حفة الجبل على الارض
    هبة قاعدة وحاطة راسها على صدر أسيد وهو لاففها بأيدو .. وسارحين بالمناظر الحلوة .. الجو كان صيفي والاشجار يلي تحتن كلا خضرا .. والعصافير عم تزقزق فوقن
    هبة :بدي الوقت يوقف هون ومايمشي
    أسيد : ياريت
    هبة : بتعرف شو ناقصنا
    أسيد :ماناقصنا شي .. انا وانتي لحالنا بمكان بعيد عن العالم
    هبة : مبلى ناقصنا .. حنين
    أسيد : مين حنين
    هبة رفعت راسا عن صدرو وقالت : حنين بنتي
    أسيد :ااااه ..
    هبة :مانك حابب تتعرف عليها
    أسيد :طبعا
    هبة : رح تحبا ؟؟
    أسيد : مانها بنتك وقطعة منك رح حبها
    هبة : الله يخليلي اياك يا أسيد ..وانا واثقة انك رح تحبها كتير
    أسيد : هههه ... بس حاسس بغيرة منها
    هبة : ليش
    أسيد : حاسس في حدا رح شاركني فيكي
    هبة : عم تغار علي من بنتي
    أسيد : انا بغار عليكي من الهوا يلي بتتنفسيه من تيابك يلي عليكي ... هبة انا قلبي بعد ما لقاكي حاسس بشعور السيطرة .. بدو يتملكك الي وبس
    هبة : تسلملي انت وقلبك
    أسيد : ياعمري انتي
    هبة : بس انا زعلانة منك
    أسيد : ليش ياروحي
    هبة : هيك مابتسأل عني طول هالفترى
    أسيد :ما الي عين اتطلع فيكي بعد ما انا يلي رجعتك الن
    هبة :اي ريتك رجعت واتطمنت .. كنت من زمان صرت ملكك
    اسيد :قلتلك كنت خايف
    هبة : عكل حال .. الحمد لله
    أسيد : اي والله الحمد لله انك بالاخير رجعتيلي
    رجع سحبا عحضنو وقال :وين رحتي .. تعي خليكي قريبة مني
    ركزت قعدت وهية كمان لفت اديه حوالي جسمو
    أسيد :هبة
    هبة :اي حبيبي
    أسيد :شو صار بعد ما تركتك .. وكيف رجعتي لحاتم وكيف جبتي بنتك
    هبة خافت وتلبكت وماعرفت شو تقولو وقالت : خلص .. خلص مابدي اتذكر
    أسيد :اذا مانك حابة تحكي .. متل مابدك ياعمري.
    هبة :رح احيكلك بس ماهلأ .. عمهل
    أسيد : متل مابدك
    هبة : حبيبي صار لازم روح
    أسيد : ليش .. خليكي
    هبة : بتني صغيرة وبحاجتي
    أسيد : هبة تعي نتزوج .. بظن زواجنا هلأ مارح يكون فيه شي ماهيك
    هبة : كيف بدنا نتزوج .. شوبدك تقول لابوك .. ولااهلك
    أسيد :مابعرف .. شو رأيك نتزوج بدون مانقول لحدا .. نريح راسنا فترة منيحة .. بعدين بنخبرن
    هبة :بلله شووو .. اذا زواجي ما الكل خبر فيه مارح اتزوج
    أسيد :طيب بيت عمك رح يكون عندن شي مشكلة مشان حنين
    هبة :لا ابدا .. هي بنتي ومحدا بيقدر ياخدها مني .. الا اذا مابدك اياها معي
    أسيد :لا ياعمري مستحيل بعد بنتك عنك .. حتى لو حدا بدو ياخدها منك رح اعمل المستحيل لحتى بنتك تكون معك
    هبة:خلينا نقوم .. قلبي بلش يغلي عليها
    أسيد :لا كلشي الا قلبك .. يلا قومي لوصلك
    ___________________
    وصلت هبة ع البيت وهية مبسوطة والفرح باين على وجها .. دخلت ع غرفتها لقت امها عم تهز لحنين بسريرها الصغير مشان تنام
    هبة بصوت واطي :مرحبا ماما
    ايمان :اهلين ياعمري .. ليش طولتي
    قربت بهدوء باست بنتها وقالت :كان في محاضرات كتير
    ايمان :الله يعطيكي العافية ياروحي
    هبة : تسلميلي .. عذبتك حنونة اليوم
    ايمان :دخيل روحا متل الملاك .. والله مافي اهدى منها
    هبة : اي الحمد لله
    قعدت على التخت وابتسمت
    ايمان :حكيتي شي مع أسيد
    اجت بدا تحكي بس حست انو هالشي خاص فيها ومانا حابة تشارك هالشي مع حدا .. قالت :اي حكينا عادي
    ايمان :منيح كتيير
    هبة :اي والله
    ايمان :وخبر شو صاير معك
    هبة :انا خبرتو
    ايمان :وشو موقفو
    هبة :انصدم
    ايمان :بكرا مابتشوفيه غير اجا وقلك انا بحبك
    هبة :ان شاء الله
    وقفت ايمان وقالت :غيري تيابك بهدوء وتعي لحطلك اكل تاكلي
    هبة : انتو اكلتو
    ايمان :اي
    هبة :طيب شوي ولاحقتك
    طلعت ايمان ورن تلفون هبة .. بسرعة حطتو سايلنت .. وقربت من الباب بهدوء واتأكدت انو امها راحت .. فتحت الخط وقالت: اهلين ياعمري
    __________________
    اسيد وهو عم يدخل ع البيت قال : اشتقتلك ... لك بحبككك .. شو عم تعملي ... ليش عم تحكي بهمس .. اي بنتك نايمة ... بوسيلي اياها بوسة عني .. يلا ياقلبي روحي تغدي ورجعي لاحكي معك ... لا لا مارح مل منك بدي ضل معك على تواصل ٢٤ ساعة .. .. يلا ياقلبي لا تطولي
    _________________
    المسا
    قاعدة هبة وعم تكبس بالموبايل
    وبالارض ايهم عم يلعب حنين بالالعاب
    وابوها وامها قاعدين عم يتفرجو ع التلفزيون
    ايمان :مع مين عم تحكي هبة
    هبة :مع رفقاتي
    ايمان : كيفن
    هبة :مناح بخير
    ايمان : سلميلي عليهن
    هبة :ماشي
    كتبت هبة :الماما بتسلم عليكن
    نهى :الله يسلمك ويسلمها
    صباح : سلمي عليها اماني
    هبة :ماما بسلمو عليكي كمان
    كتبت نهى :كملي شو صار بعدين
    هبة :وصلني ع البيت وراح عبيتو
    نهى :يا سلام ع الحب
    هبة :اي والله ..
    ظهر اسم أسيد ع الشاشة وقالت :يلا احطو عم يبعتلي
    صباح :من شاف حبابو نسي صحابو
    هبة :هههه اي لكن .. يلا احطو بااي
    فتحت عمحادثة اسيد وكان باعت:مع مين عم يحكي قلبي وتاركني قاعد على نار
    هبة :اهلين حبيبي
    كنت عم احكي مع رفقاتي
    اسيد : وكيفن
    هبة : مناح
    أسيد :اشتقتلك
    هبة :وانا كمان
    أسيد :فتحي فيديو خليني شوفك
    هبة : يلا شوي وبروح عغرفتي
    سكرت الموبايل وحتطو بجيبتها وقامت واخدت بنتها
    ايمان :ع وين ماما
    هبة :بدي نيم حنين ونام انا كمان
    ايمان :بكيير
    هبة :حاج تعبانة .. تصبحو على خير
    الكل : وانتي بخير
    راحت ع المطبخ حضرت ببرونة لبنتها وجابتها واجت عغرفتها
    حطتها بسريرها وعطتها الببرونة .. ودغري نامت
    هبة : ياعمري ما احلا هالنومة ..
    سحبت الببرونة منها وغطتها منيح .. وراحت وقفت قدام المراي زبطت شعراتها .. وقعدت بتختها وفتحت فيديو على أسيد
    أسيد : وين كنتي اتأخرتي علي
    هبة :كنت عم نيم حنين
    أسيد : وينا .. فرجيني اياها
    قامت بهدوء وقربت الكاميرا منها .. خلتو يشوفها ورجعت تحكي معو
    هبة :شلون لقيت بنتي حلوة
    أسيد :قمر متل امها
    هبة :تقبر قلبي
    وبعد حكي لمدة ساعات
    هبة :حبيبي نعست
    أسيد :تعي لنيمك بحضني
    هبة :ياريت ..
    تمدد بتختها ونامت على جنبها وبعدا فاتحة الفيديو وقالت :اذا نمت سكر من عندك
    أسيد :ماعليكي .. انتي نامي
    هبة عم تتاوب :لا عم احكي معك
    أسيد :لا سمعي مني .. غمضي عيونك ونامي
    هبة :وانت
    أسيد : بدي امن عليكي انك نمتي
    هبة :لكن تصبح على خير .. موواه
    اسيد :وانتي من اهلو
    غمضت عيونا وراحت ونايمة .. وهو ماسك الموبايل وعم يتأملا .. وصار يلمس الشاشة مكان شعرا .. وتمها .. وخدود
    اندق الباب
    سكر المكالمة وقام فتح
    رافع :لك ويينك .. وينك
    أسيد :شبك شوفي
    رافع :عم اتصل فيك مشغول.. مشغول
    أسيد :ومشغول شو دخلك فيني
    رافع :تعا لهون .. مع مين كنت عم تحكي
    ابتسم اسيد وتركو واقف ع الباب وفات
    رافع :اكيد معها
    اسيد : اي معها
    رافع :لكن ياعمي هلأ نحنا معد النا حصة بحياتو
    اسيد :هههه لك تضرب شو غليظ .. فوت لنسهر
    رافع : الساعة وحدة
    اسيد :عنجد ؟ ليش مفكرا عشرة
    رافع :من حلاوة الحديث ماحسيت ع الوقت
    أسيد :اي والله
    دخل رافع وسكر الباب وراه وقال :يعني رجعتو متل قبل
    أسيد :اي
    رافع :بدنا الحلوان
    أسيد :تكرم
    ____________________
    الصبح واقفة هبة على الطريق مشان تركب وتروحع جامعتا .. وقفلا سرفيس .. فتحت الباب لتركب بس وقفها صوت زمور سيارة .. اتطلعت لورا السرفيس ولقت سيارة أسيد ..
    سكرت الباب وراحت ركبت معو
    هبة :ليش حاسة انو هالشغلات عم تتكرر
    أسيد :هههههه
    هبة : صباح الخير
    اسيد :يسعدلي صباحك
    ومسكلا ايدا وباسا
    هبة : ايمت سكرت مبارح
    اسيد : ماكنت بدي سكر .. بس اجا رفيقي الغليظ واتطريت سكر
    هبة : رفيقك ماغيرو
    اسيد : اي هو
    هبة : يلا مامشكلة
    أسيد : ع الجامعة ؟؟
    هبة :ليش حاطط ببالك مكان تاخدني عليه
    اسيد :هلأ ع الاماكن في كتير .. بس متطر روح ع الجامعة
    هبة :بكون احسن
    _______________________
    وصلو ع الجامعة .
    ودخلو واديهن بادين بعض
    شافن لؤي واجا لعندن وقال :اي ماتبلوو
    هبة : لك تسلم يا ابو اللول
    اسيد :نعم .. نعم
    هبة :شوو
    أسيد:رجعي عيدي
    هبة :قلتلو تسلم
    اسيد :يلي بعدا
    هبة :ابو اللول
    اسيد :اي لاتعيدها
    هبة :حاضر اسودة
    لؤي :هههه عجبك هيك
    اسيد :اي عجبني وانت فرقني بريحة طيبة
    لؤي :بدي قلك مشان الل..
    أسيد :خلص .. خليهن الك
    هبة: شو هدول
    سحبا من ايدا وقال :بعدين بتعرفي
    ولؤي ضحك وكمل طريقو
    واسيد وهبة كملو على القاعة .. هبة راحت ع مكانها واسيد راح وقف مكانو ليشرح المحاضرة
    وعيونن على بعض .. ودلع حاطة ايدا على خدا وعم تنفخ
    ___________________
    ع الضهر .. واقف أسيد وهبة بحارتها
    اسيد :والله ماعم اشبع منك
    هبة :والله متطرة .. مشان حنين
    اسيد :طيب فيني شوفك اليوم
    هبة :بحاول .. يمكن اطلع ع الحديقة مع حنين وبتروح بتشوفنا هنيك
    أسيد :انا رح احكي مع بابا .. وافتح معو موضوعنا
    هبة :ماشي متل مابدك
    بشوفك حبيبي
    اجت تفتح الباب .. بس هو مسكها من ايدا وباسها على خدا
    اسيد :تجاوزت الحدود شوي
    هبة :هههه
    قربت هية كمان وباستو على خدو
    وقالت :بحبك
    فتحت الباب ونزلت
    اسيد : من وين طلعتلي حنين هلأ
    ______________________
    ع العصر
    هبة وهية طالعة من البيت :ماما انا طالعة
    اجت منها امها وقالت : ع وين
    هبة : مواعدة اسيد .. بدي عرفو على حنين
    ايمان :وعرف انو حنين بنتو
    هبة :لا لا .. نحنا لسه ماحكينا شي
    ايمان :وما لمحلك انو لسه بحبك
    ابتسمت هبة وقالت :مجرد تلميح
    ايمان : يلا لاتطولو
    هبة :ماشي .. حنين يلا قولي باي لاتيتا
    طلعت هبة هية وبنتها .. وايمان ابتسمت وقالت :ههههه قال مفكرة مابعرف .. ماطول الليل سامعتها عم تحكي معو
    _________________
    بالحديقة
    قاعد أسيد على مقعد وعم يتطلع ع العالم وعالولاد كيف عم تلعب .. شاف هبة جاي ... وقف ليستقبلا
    قربت هبة :وقالت مرحبا حبيبي
    اسيد :اهلين ياعمري
    أسيد :هي هية حنين ؟
    هبة :اي هي هية ..
    ابتسم ومد ايده وقال :عطيني اياها
    اخدها ونيما بحضنو مانو عرفان كيف بيحملو لولاد الصغار
    هبة :هههه ماهيك بيحملوها
    اسيد متلبك وقال كيف اول مرة بحمل طفل صغير
    هبة :جلسلا ضهرا وحملها عادي .. هيك انت حاملا اذا بدك تنيما وهية مابدا تنام
    أسيد :
    حملها عادي .. وصار وجها جنب وجهو .. صار يتأملها عن قرب .. حس قلبو لهفلا
    قرب من خدها الناعم وباسها بوسة طويلة .. بعد عنها وضار يتطلع فيها ويتأمها
    اسيد :هو بنتك ليش طيبة متلك
    هبة :يعني حبيتها
    أسيد :كيف ما حبيتها اي بتتاكل اكل .. لك دخيل دباديبا
    رجع لورا وقعد ع الكرسي وحنين بحضنو .. وهبة قربت وقعدت جنبو
    صارت حنين تخرمشو بأديها الصغار على وجهو
    اسيد :اي اي .. عم تجرحيني ياعمو
    هبة :قلا بابا
    أسيد :ليش
    هبة :ما انت رح تصير متل ابوها
    ابتسم وقال :ان شاء الله ..
    بعدين حكي وقال : بدنا نجيب ولاد حلوين متلها ماهيك
    هبة :ان شاء الله
    أسيد : ماني مصدق ايمت نجتمع ببيت واحد
    هبة :الله كريم
    أسيد :اليوم رح احكي مع بابا
    هبة :وشو بدك تقلو
    أسيد :يجي يخطبلي اياكي
    هبة :وبركي ماوافق
    أسيد :يسطفل .. هالمرة مارح رد عحدا .. وخصوصا انو مافي شي غلط رح اعملو
    ابتسمت وقالت :ان شاء الله
    ____________________
    المسا
    بببت أسيد
    قاعد ..طلب رقم ابوه وحط الموبايل على ادنو
    أسيد :مسالخير بابا
    عامر :اهلين ابني
    أسيد :كيفك
    عامر :تمام .. كيفك انت
    أسيد :الحمد لله .. بابا في موضوع بدي احكيه معك
    عامر :خلص اجلو لبكرا
    أسيد :ليش لبكرا
    عامر :بكرا جاي .. بتحكيلي اياه وجه لوجه
    أسيد :عنجد بكرا جاي
    عامر :اي .. انا وامك
    اسيد :اي حلو كتير .. مية اهلا وسهلا
    عامر :فيك حبيب قلبي
    سكر أسيد وهو مبسوط .. وبسرعة اتصل بهبة
    ................
    هبة كانت عم ترفع الغطا لتنزل بتختها وتنام ... رن موبايلا .. قعدت واخدتو ..
    ردت : اهلين حياتي
    أسيد :حكيت مع بابا
    هبة :اييي
    أسيد :بكرا جاي قال ..وبحكي معو
    هبة حست حالا فرحت وقالت :عنجد بكرا
    أسيد :اي والله
    هبة :الله يقدم يلي فيه الخير
    اسيد :امين .. اي خبريني كيفا حنونة .. نامت
    هبة:اي تقبر قلبي .. نامت .. تعبت اليوم
    أسيد :اي كتير ما لعبنا معها .. دخيل قلبا شو حبيتا
    هبة :وهية كمان حبتك
    أسيد : من هون ورايح كل مابدي شوفك بدك تجيبها معك ها
    هبة :هههه ماشي ياقلبي
    أسيد :اي قوليلي شو عم تعملي
    هبة :هلأ قعدت بالفرشة بدي نام
    أسيد :قوليلي شو لابسة
    هبة :هههههههههه .. عنجد ضحكتني
    أسيد :ههههه وليش عم تضحكي .. عادي ماهاد السؤال يلي نص الشعب السوري بيسألوه لحبيبتن
    هبة :وانت منن
    أسيد :هههه شو ماني سوري
    هبة :اها .. لكن بدك تعرف شو لابسة .. رح قلك شو لابسة
    أسيد :ههههه عم امزح معك يا جدوبة .. انا مابهمني شو لابسي .. بهمي يلي تحت اللبس
    هبة :شو قليل ادب هههه
    أسيد :شايفة انك فهمتيني غلط .. انا قصدي قلبك يقلبي
    هبة :اممممممم
    اسيد :ههههه .. اي ماقلتيلي شو لابسة
    هبة:اوسيييدددد
    أسيد :بحبك
    هبة : ههههه وانا كمان
    ____________________
    تاني يوم بالجامعة وبالقاعة تحديدا
    واقف أسيد عم يشرح المحاضرة .. وكل شوي يتطلع على هبة يلي حاطة ايدها على خدها وسارحة فيه .. وهو بتسملا ويكمل الشرح
    دلع رفعت ايدا
    أسيد :تفضلي دلع
    دلع :دكتور انو عيب هالحركات
    أسيد :ايو حركات
    دلع :انت وحبيبة القلب
    أسيد : دلع انتي ايمت بدك تزوقي عدمك بقا
    دلع :انتو يلي لازم تزوقو على حالكن
    أسيد : مين لاحظ علي حركات مانها ظابطة
    محدا حكي
    اسيد :عجب محدا لاحظ هالحركات غير انتي
    دلع :يعني بصراحة عيب هيك عم تطلعو وتفوتو قدام الكل .. يعني انت مربي اجيال .. وبكرا الطلاب بصيرو يتقيدو فيك ويصيرو يطلعو ويفوتو مع بعض متلكن
    أسيد :ها .. يعني الطلاب رح يتركو اهلن وتربيتن والمجتمع ويتقيدو فيني
    دلع : انت من الاشخاص يلي بيتقيد فيها الطالب .. ومشان هيك لازوم تكون صورتك محترمة قدامنا .. ويعني مشاعركن خلوها ع المخفي بكون افضل .. والله استحو المتزوجين يعملو متلكن .. وكمان اذا لهل الدرجة بتحبو بعض تزوجو وخلصونا .. مشان صورتك دكتور ما اكتر
    هبة وقفت بعصبية وقالت :ممكن رد عليها دكتور
    أسيد :هبة .. اقعدي انا بعرف كيف رد عليها لهي المريضة
    هبة :لأ لازم احكي مشان سكتها وسكت كلشي متلا .. لانو محدا بحقلو يحكي علينا كلمةوحدة .. ونحنا ماا عم نغلط
    اسيد :هبة اقعدي انا بتصرف
    هبة :لا بدي احكي .. اسمعي دلع خانم .. اولا انا واسيد كنا متزوجين من قبل وصار خلافات وانفصلنا .. وهلأ رجعنا من جديد .. وكمان عنا بنت .. ارتحتي هيك
    الكل ساكت ومصدوم ومعن أسيد .. بس اسيد مفكر انو هبة عم تكذب على دلع
    دلع :عنجد
    هبة :اي عنجد .. انا وأسيد رجعنا لبعض ومافي داعي كل شوي تتدخلي بين رجال ومرتو .. اوكي ..
    دلع :وليش مامعنا خبر
    هبة :مانا متطرين نشاركن حياتنا الشخصية .. نحنا جايين لهون لحتى لندرس
    دلع نزلت راسا بخجل وقالت :انا اسفة
    قعدت هبة واتطلعا على أسيد يلي كان شارد فيها بصمت ومبين انو ماعاجبو الوضع
    أسيد رما القلم من ايدو على الطاولة واتطلع بالساعة وقال :لسه خمس دقايق وبتخلص المحاضرة .. فيكن تعتبروها انتهت من هلأ
    اخد غراضو وطلع .. وهبة قامت اخدت غراضا ولحقتو بسرعة .. ضلت تلحقو لحتى شافتو عم يركب بالسيارة
    هبة :أسيد شبك
    أسيد :ركبي
    ركبو ومشو .. وطول الطريق ساكتين
    لوصلو لحارة هبة .. بس ماجنب البيت .. ابعد بشوي .. ووقف أسيد
    هبة :شبك ليش طول الطريق ساكت
    أسيد :عم قلك اقعدي انا بتصرف ..
    هبة :وانا تصرفت
    أسيد :بالكذبببب ؟؟ انا مابحب الكذب .. بكرهووو
    هبة : ومين قلك انو بالكذب .. انا ماكذبت
    أسيد :شو هي لكن حنين بنتنا وكمان رجعنا لبعض .. ايمت صار هالحكي
    هبة:نحنا هلا ما رجعنا لبعض
    أسيد.:جيت معك .. رجعنا لبعض .. وحنين شوو
    هبة :حنين بنتك .. ماكذبت
    أسيد :ما اختلفنا انو رح كون متل ابوها .. بس ماني ابوها
    هبة : يعني مابدك تكون ابوها
    اسيد :كيف بنت مابنتي بدي صير ابوها .. ممكن حل بدالو اما ابوها الحقيقي لأ
    هبة : طيب انا نازلة ولحتى تقرر تصير ابوها لحنين رجاع لعندي
    اسيد :هبة انا ماني عم افهم عليكي
    هبة : يلي عندي حكيتو
    فتحت الباب لتنزل بس أسيد مسكها من ايدا وقال :خلص بصير ابوها .. بس لاتروحي زعلانة
    ابتسمت وقالت :مين قلك اني زعلانة
    أسيد ماعم يفهم شي
    هبة :ايمت جاي ابوك
    أسيد قلي بعد الضهر
    هبة : اي لما يجي وتحكو خبرني شو بصير معك
    أسيد :هبة شبك .. ليش عم تحكي بالالغاز.. فهميني شو صاير معك
    نزلت وقالت : ابوك بفهمك كلشي
    لوحتلو بايدا ومشت عبيتا
    ضل واقف مصدوم.. ومانو فهمان شي
    دور السيارة ومشي ع بيتو .. دخل ورما حالو على الكنبة وصار يفكر :شبا هبة .. عشو كانت عم تلمح .. شو قصدا انو ابوك بفهمك كلشي .. والله ماعم افهم شي
    حمل موبايلو واتصل بأبوه .. سكر الخط بوجهو
    اسيد :لك شوووفي ..
    اندق الباب وقام يفتح
    فتح الباب وكان ابوه وامو ..ونغم
    عامر :كيفك بابا
    قرب اسيد وضمو وقال :اهلين بابا
    دخلت امو وكمان ضمها وباسها من راسها وقال :نورت
    امو :تقبر قلبي يا حبيبي
    دخلت نغم وقالت :كيفك اسودة
    اسيد :اهلين نغووم ..
    فاتو كلن وقعدو
    عامر : شو اخبارك يا ابني
    اسيد :منيح الحمد لله .. شو هالزيارة الحلوة
    امو :عيونك الحلوين ياعمري
    اسيد :اكيد جوعانين رح اطلب غدا
    عامر :لا لا .. اكلنا ع الطريق .. جاين نخطبلك هبة ونروح
    أسيد :شووو .. انتو بتعرفو ؟؟
    عامر :ههههه .. اي بنعرف
    امو : ابوك حكلنا كلشي
    نغم :وانا كمان جيت لحتى اعملكن المعاملات بسرعة ونسجل الزواج والبنوتة
    أسيد ابتسم بس ما انتبه .. بس بسرعة دارتلو و قال :شوو قلتي ايو بنوتة
    عامر :بنتك .. حنين
    امو :ماني مصدقة ايمت شوف حفيدتي .. خفت موت وماشوف ولاد أسيد
    أسيد :لحظة .. لحظة ياجماعة .. اكيد فهمانين الموضوع غلط .. حنين مانا بنتي
    عامر :لا بنتك .وطلع من جيبتو تحليل وقال :هاد الدليل
    اخد أسيد التحليل وهو مصدووم وفتحو .. بس مافهم منو شي
    أسيد :مشان الله احكولي .. فهموني ..شو صاير
    عامر :بعد ماطلقت هبة .. جوزا فورا مات يعني مارجعتلو .. وهبة طلعت حامل منك .. يعني حنين بنتك .. واهلا لهبة تواصلو معي .. وجيت انا عملت تحاليل .. وعملت كل جهدي ليطلع التحليل باسرع وقت .. والنتيجة انو حنين بنتك
    قعد مصدوم وضحك وقال :هه حنين بنتي
    عامر :اي بنتك
    اسيد التفت على ابوه وقال :انت من ايمت بتعرف
    عامر :مامن زمان
    اسيد :وليش ماخبرتني ؟؟
    عامر :هبة واهلا طلبو انو نعمل تحليل وبعد التحليل بجي انا وبخبرك وفرد مرة بنروح بنخطبلك اياها .. وبفرد مرة بناخد معنا مأذون من المحكمة وبنكتب الكاتب
    نغم :وبفرد مرة بمشي انا بالمعاملة فورا
    امو :وبفرد مرة انا بشوف حفيدتي وبفرح بأبني
    اسيد بعدو مانو مستوعب : هههههههه ... عنجد شي بضحك ... ماني مصدق حنين بنتي
    عامر :صدق .. صدق .. هيك الدنيا
    وقف أسيد وقال :حنين بنتي ؟؟ ...هلأ يعني حنين بنتي من لحمي ودمي ..
    نغم :اي اي بنتك .. شبك ماعم تصدق
    اسيد :بدي روح لعند بنتي .. بدي شووف بنتي
    وقف ابوه ومسكو وقال : شبك معد فرزت .. فوت بدل تيابك لنروح كلنا سوى هههههه
    ابتسم أسيد وقال :يلا يلا
    دخل على غرفتو ووقف قدام المراي .. وكأنو ماعم يستوعب يلي صار معو .. ضحك لما فهم قصد هبة وقال :بسيطة ياهبة انابفرجيكي
    ____________________
    عباب بيت اهل هبة
    واقفين عيلة اسيد ومعن مأذون ناطرين الباب لينفتح .. انفتح الباب وكانت ايمان
    ايمان :اهلا سهلا .. اهلا وسهلا تفضلو
    دخلو وسلمو عليها
    وكملو لجوا .. وجلال لما شافن وقف ليستقبلن
    سلمو وقعدو
    ام أسيد :كيفك يا ام ايهم والله اشتقتلكن
    ايمان :والله انا بالاكتر .. هالبناية ماحلوة بدونكن
    ام اسيد : ان شاء الله رح نصير اهل
    ايمان :ان شاء الله
    أسيد :خالة وينا هبة وحنين
    انفتح الباب وطلعت هبة من غرفتها ومعها بنتا والابتسامة على وجها .. وقف أسيد وقرب منن
    ووقفو مقبال بعض
    همس أسيد :عم تخبي عني ياهبة انابفرجيكي
    ابتسمت ماردت
    مد ايده واخد بنتو .. رفعا لعند وجهو وقال :انتي بنتي ياقلبي .. يسعدلي هالوجه
    قربها اكتر وصار يبوسا
    ام أسيد :بتبقا بتشبع من بنتك .. عيطيني اياها شوفها وأروي نظري بشوفتها
    قرب أسيد لجنب امو وعطاها حنين
    ام أسيد :مشالله .. مشالله .. تقبري قلبي يا تيتا
    ايمان :بعيد الشر عن قلبك
    عامر :اي ابو ايهم .. رح ندخل بالموضوع فورا .. جايين نطلب ايد بنتكن هبة لابنا أسيد
    جلال :والنا الشرف ..
    ايمان :قايمة اعمل قهوة
    عامر :هاد المأذون معنا جبناه لحتى نكتب الكتاب فورا ومعنا المحامية نغم لتمشي بالمعاملات
    جلال :انتو بتفصلو ونحنا بنلبس
    المأذون : بدنا شاهدين
    جلال :هلأ بنشوف حدا من الجيران ولا يهمكن
    جنين بحضن ستها صارت تبكي
    هبة :عنك طنط .. اكيد جاعت
    اخدتها وراحت ع المطبخ تعملا ببرونة
    أسيد : رح شوف حنين
    وقف أسيد ولحقها لهبة ع المطبخ .. وهو عباب المطبخ كانت طالعة ايمان بالقهوة
    ايمان ابتسمتلو وبعدت عن طريقو وكملت لتضيف القهوة
    دخل ولقى هبة واقفة وحاملة بنتها بأيد وبالايد التانية عم تخض ببرونة الحليب
    لما شافتو ابتسمت .. وهو قرب واخد بنتو منها ووقف جنبا
    أسيد :ليش خبيتي عني
    هبة :انت كنت مختفي
    أسيد :ولما ظهرت
    هبة :حبيت نحط اهلك بالصورة .. مابدي عاادي حدا .. ومابدي حدا مايكون رضيان على زواجنا
    باس بنتو وقال :كيف مارح يرضو وفي هيك ملاك بالنص
    هبة: شو شعورك بعد ماعرفت انو عندك بنت
    اسيد :شعور كتير حلو .. بس زعلان منك
    اخدتها منو وقعدت على الكرسي وحطتها بحضنا وعطتها الببرونة وقالت :ليش
    أسيد :لانك خبيتي عني
    هبة :ما اتفقنا انو مانخلي محل للزعل
    سحب كرسي وقعد قبالا وقال :قنعتيني
    هبة :تقبر قلبي
    صار يتطلع عليهن بحب .. كيف هبة قاعدة وعم ترضع بنتها بأهتمام
    رفع ايدو وصار يمررها على خد هبة .. ونزل على خد بنتو
    أسيد :عنجد حاسس مالك الدنيا بين ادي
    هبة :الحمد لله عكلشي
    اسيد :اي والله الحمد لله
    هبة :هلأ بعد ماينكتب الكتاب .. شوبدنا نعمل
    أسيد :بدنا نجهز بيتنا ونجهز غرفة حلوة كتير لحنين وبعدا رح اعملك عرس ما صار .. واشرف عليكي انا بنفسي لتكوني اجمل عروس
    هبة :بس انا بدي روح معك هلأ
    أسيد : والعرس
    هبة :بس بدي كون معك .. وكمان مشان بيت عمي رح يزعلو انو نحنا عم نفرح وهنن لساتن حزنانين على حاتم
    أسيد :يعني بدك تروحي معي هلأ
    هبة :اي ..
    أسيد :ليش
    هبة :اشتقتلك .. بدي ضمك بدي اشبع منك .. بدي كون معك بالحلال .. بس بدي كون معك
    أسيد : انا بدي سعادتك .. بس فرحلك قلبك .. انتي كتير تعذبتي
    هبة :سعادتي هية معك .. وبعدين شوبدن يقولو عنا العالم انو عم تتزوج وبنتي بحضني
    أسيد :اي شوفيها .. بنلبسا فستان عرس وبصير عندي عروستين
    هبة :ههههههه حلوة الفكرة .. بس مابدي
    اسيد :ههه انا بعرف العريس بكون مستعجل ما العروس
    هبة : اذا مانك مستعجل .. خلص بلا
    اسيد :هههه شو ماني مستعجل .. انا المستعجل
    صوت باب البيت انفتح
    هبة:اكيد اجو الشهود
    أسيد :كلها شوي وبتكوني زوجتي وحبيبتي
    هبة :
    طلع وراح ليكتبو الكتاب
    ______________________
    جلال على الباب عم يودع المأذون والشهود .. سكر الباب ودخل
    جلال :هبة يابنتي تعي
    طلعت هبة من المطبخ وبنتا بحضنا
    قامت ايمان واخدت منها بنتا وباست هبة وقالت :مبروك حبيبتي
    هبة :الله يبارك فيكي ياعمري
    قربت هبة منهن وصارو يباركولا .. وكمان اسيد قام ليباركولو .. اخر الشي التقى أسيد وهبة مع بعض
    أسيد :مبروك
    نزلت راسها بخجل وقالت :الله يبارك فيك
    قرب وباسها من جبينها وبعد ضما بقوة على صدرا .. ومن كتر مانو فرحان دمعو عيونو .. وهبة صارت تبكي على صدرو
    عامر :شووو لاتقلبوها حزن
    ضحك أسيد ومسح دموعو وقال :دموع الفرح بابا .. دموع الفرح
    مسك هبة من كتافها وبعدها عنو وهية رفعت اديها وصارت تمسح دموعها
    أسيد : خلص ياحبيبتي .. خلص
    جلال :خلص بابا مسحي دموعك .. وضحكي
    زاد بكاها ورجعت ضمتو لأسيد بقوة وانهارت من البكي بحضنو .. وهو شد عليها بقوة اكبر وغمض عيونو ورجعو نزلو دموعو
    والكل صار يبكي معن .. صح هي دموع فرح .. بس كمان دموع فرج .. دموع كانت حزينة لسنين وصارت دموع فرح .. دموع شكر لرب العالمين
    بعد عناق طويل .. بعدو عن بعض وصار يمسحو دموعن .. وقعدو مع الكل
    وهبة منزلة راسا وعم تمسح دموعا .. وأسيد لفها بأيدو وجذبا لعندو
    جلال :اي يا ولاد شو ناوين
    اسيد :ناوي اخد مرتي وبنتي ورح على بيتنا
    عامر :هيك بدون عرس وبدون شي
    أسيد :ما ضروري العرس .. الضروري هو الفرح
    نغم :وشو بتفرق
    أسيد :بتفرق كتير . بجوازتي الاولة كان في عرس بس ماكان في فرح
    نغم :امممم .. عكل حال الف مبروك وجوازة الدهر
    اسيد :الله يبارك فيكي
    هبة :الله يبارك فيكي
    وقفت نغم واخدت عقد الزواج من على الطاولة وقالت : بالاذن
    ايمان :قاعدين
    نغم :غير مرة
    طلعت نغم وحكي أسيد :اي بتسمحولي اخد عروستي واهرب
    جلال :عحسابك ههههه
    عامر :ونحنا راجعين عبيروت .. مشان نلحق نوصل قبل مايصير ليل
    ايمان :خليكن هون
    ام اسيد :بنجي ان شاء الله.. بدي امنك هلى ابني صار ابنك ها
    ضحكت ايمان وقال :بعيوني هههه
    ام اسيد :يلا بالاذن
    عامر :مبروك يا ولاد .. بالاذن
    طلعو اهل أسيد وراحو ..
    اسيد :يلا حبيبتي روحي ضبي غراضك لنمشي
    هبة :يلا ..
    ايمان :لاتضبي غراض حنين حاليا
    هبة :ليش
    ايمان :خليها عندي شي يومين
    هبة :لا مابصير ..بدي اخدها وكمان مشان ماتعذبك
    ايمان :يا امي مشانكن والله
    اسيد :لا مرت عمو .. حنين بدا تروح قبلنا ع البيت
    ايمان :وين بدكن تاخدو حفيتي وهية ماعندا غرفة لحالها
    اسيد :اي والله
    ايمان : اي حفيدتي مابتروح غير غرفة جديدة
    قرب اسيد من حنين وباسها وقال :تكرمي يابابا ..ياغالية .. واحلا غرفة نوم
    هبة :بلله شوو .. محدا احسن من حدا .. وانا كمان بدي غرفة جديدة
    ابتسم اسيد وقال :واحلا غرفة .. بس مو هلأ
    هبة :متل مابدك .. يلا ثواني وبكون جاهزة
    _____________________
    انفتح باب البيت ودخلت هبة ودخل اسيد وراها ومعو شنتة سفر ..
    دخلو وسكرو الباب وشغلو الاضوية
    دخلت هبة كم خطوة تتفحص البيت .. واسيد وراها حط الشنتة بالارض ومشي لعندا
    هبة :هاد بيتك الجديد
    أسيد :بيتنا .. عجبك ؟؟
    هبة :حلو كتير
    برمت لعندو وهية مبتسمة .. وحاوطت اديها على رقبتو .. وهو حاوط اديه على خصرا
    هبة :عنجد ماني مصدقة .. حاسة انو عم عيش بحلم
    أسيد : وبوعدك انو ماصحيكي من هالحلم
    رفعت ايدا على خدو وقالت :يا اجمل احلامي
    أسيد:يا اجمل عشق
    هبة : بحبك .. وبعشقك .. وبموت فيك
    أسيد :بحبك وبحب كلشي فيكي
    رفع اديه ونزلا اديها عنو ورجع لورا
    هبة :شوفي
    أسيد :مارح قرب منك لحتى تكوني احلا عروس ومتل مارسمتك بمخيلتي .. وحلمت فيكي
    هبة :كيف ؟؟
    أسيد :في فستان جوا ادخلي لبسيه .. وشعراتك افرديهن خليهن ينزلو على كتافك ويزينوهن .. ومكياج لاتحطي .. خليكي ع الطبيعة ..
    هبة :هيك حلمت فيني
    اسيد :اي هيك.. ومتأكد رح تكوني اجمل بكتير من الخيال
    هبة :ومن وين جبت الفستان
    أسيد : من زمان شفت فستان ع النت وعجبني .. شتريتو وخبيتو .. كنت كل ما اشتقلك طلعو واتخيلك لابستيه .. وضمو وشمو .. صح ما لبستيه بس حس ريحتك فيه ..
    هبة :لهل الدرجة بتحبني
    أسيد :لك لسه عم تسالي .. يلا رووحي
    مشت خطوتين وقالت :وين
    اسيد :هديك الغرف
    راحت ع الغرفة .. وصارت تفتح درفات الخزانة لتدور على الفستان
    ____________________
    قدام المراي .. هبة واقفة بالفستان الابيض .. كان الفستان كتير حلو مع شاحط طويل .. واقفة وحاطة اديها على خصرا .. وعم تتفرج على حالا بالمراي
    هبة :يا الله يا أسيد شو مزوق ..
    قربت من الباب وفتحتو وتتفاجى بالوان البيت كلا بالون الاحمر .. والورد مفروش بالارض .. والشموع بكل مكان .. كانت مصدومة كتير من الشي يلي عاملو اسيد وفرحت بنفس الوقت
    قرب أسيد بخطوات بطيئة فوق الورد .. قرب منها مبهور فيها وبجمالا ..
    أسيد عم يحكي بكل رومنسية قال :كنت متوقع انك رح تطلعي حلوة كتيير .. وسحب ايدو من ورا ضهرو كان معو تاج .. رفعو وغرزو بين شعرا وقال :هي الصورة يلي كنت عطول ارسملك اياها
    مسكلا اديها وباسن
    أسيد :ياعمري.. يا روحي .. ما اجملك
    انحنى شوي لعند الطاولة وحمل ريموت صغير وشغل مشغل الصوت لغنية لكاظم الساهر (( احبيني بلا عقدي .. وضيعي في خطوط يدي ))
    اخدها بحضنو وصار يرقصو مع بعض على هالنغمات الهادية وعلى صوت القيصر
    رقصو شوي مع بعض .. وبعد حملها أسيد ودخلو على غرفة النوم
    _____________________
    بعد فترة من الايام
    بليل وبغرفة النوم .. نايمة هبة بحضن أسيد وكانت غاطة بنوم عميق .. وهو قاعد عم يتصفن فيها ويمرر ايدو على شعرا ..ومبتسم بحب وكأنو مانو مصدق انها بين اديه .. وهو سارح فيها سمع صوت بنتو من غرفتها .. قام بهدوء وراح لعند بنتو
    فتح الباب وشغل الاضوية لتبين غرفة مصممة للبيبي باللون الزهري .. وباحدث التصاميم .. قرب من بنتو بسرعة وحملها وقال :شبك يا بابا .. شبك ياعمري .. ليش عم تبكي .. جوعانة .. تعي لنعملك ببرونة تاكلي .. بس يلا هس قبل ماتفيق الماما .. يلا تعي ياقمري الصغير
    راح ع المطبخ يعملا ببرونتا وهية بحضنو
    وبغرفة هبة فتحت عيونا مالقت أسيد جنبا .. قامت لتشوف وينو راحت على روس اصابيعا لوصلت ع المطبخ . شافت أسيد حامل بنتو وبأيدو التانية عم يعبيلا الببرونة حليب ومي .. ابتسمت بخبث ورجعت على غرفتها نزلت بتختها وتغطت منيح ونامت بنوم عميق والابتسامة على وجها .

    وهيك بتكون خلصت قصتنا وتوتة توتة خلصت الحتوتة

    القصة هية عبارة عن مقتبسات مرت علي وشفتا قدامي .. وجمعتن وعملتن قصة .. يعني القصة مو واقعية ولا حتى ابطالها حقيقين ..
    وتعو عطوني رأيكن بالقصة بشكل عام ..


    *********النهاية********

    الكاتبة:مريم اليوسف

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )

DMCA.com Protection Status