شرح درس في اللغات والآداب

شرح درس في اللغات والآداب

شرح الدراسة في اللغات والآداب do.php?img=48882

شرح درس في اللغات والآداب

شرح درس في اللغات والآداب



هل تحب أن تتجول وأنت تحمل كتابك في يدك؟
إذاً فإن دراستك في كلية الآداب ستكون مناسبة لك. ولكن هنالك المزيد في هذه الدراسة إضافة
لقراءة الروايات الجميلة والممتعة، والقصص القصيرة، والمسرحيات، والأشعار التي كتبها كتاب


إنكليز أو فرنسيون أو ما يشير إليه اسم اللغة. فعليك بعد أن تنتهي من قراءتها أن تختبر ما قرأته
لتبني لنفسك آراء حوله، على سبيل المثال، عليك أن توضح ما هي السمة البارزة لهذا
الكتاب، وما يكشفه من قوالب ثقافية نمطية.


إذاً وعلى خلاف النظرة السائدة لدى الكثير من الشبان، فإن كلية الأدب الإنكليزي على سبيل
المثال، لن تعلمك اللغة الإنكليزية فحسب، بس ستبحر بك في العديد من الأعمال الأدبية الإنكليزية، ولن
تكون نهايتك فقط كمدرس للغة الإنكليزية! فأنت الآن ناقد أدبي في المقام الأول، ومترجم، وسفير
جديد، فإذا ما امتلكت لغة قوم أمنت شرهم، وإذا ما كنت في روما فتصرف كالرومان.


إلى جانب تعلم قواعد اللغة، فستتعلم طرق الإنشاء والتعبير فيها، وشعرها ونثرها ومسرحها
وتاريخها، ونقد الأعمال الأدبية، والترجمة، وطرائق التدريس، والعديد من المواد ذات الصلة.


ولذلك ستكون بحاجة إلى مهارات عديدة كالتحليل والتركيب والبيان والقدرة على إبداء الرأي
والنقد، والقدرة الإبداعية وما يتصل بها من ملكات فكرية.


تتيح لك هذه الكلية بعد الانتهاء من دراستك الجامعية، التدريس في المدارس والكليات والجامعات
والمعاهد الخاصة والعامة، بالإضافة للعمل في المؤسسات المختلفة أسوة بباقي الاختصاصات
الأخرى، إضافة إلى العمل كمترجم سواء في مؤسسات أو في مكاتب للترجمة، وللإعلام نصيبه


من فرص عمل هذه الكلية، كترجمة تحريرية وترجمة فورية، وفي المؤسسات الإعلامية المقروءة
والمسموعة والمرئية، إضافة للعمل في السلك الدبلوماسي، والهيئات والمنظمات الدولية.


يتوافر في الجامعات السورية فروع للغات التالية: العربية وآدابها، الإنكليزية وآدابها، الفرنسية
وآدابها، الروسية وآدابها، الألمانية ، اليابانية ، الإسبانية، الفارسية.


في اللغة العربية يتعرف الطالب في سنته الأولى على الأدب الجاهلي ونصوصه، والنحو
والصرف، والبلاغة العربية، وتاريخ العرب قبل الإسلام، والمكتبة العربية ومصادر التراث
والكتاب القديم، واللغة السامية والشرقية.


وفي سنته الثانية يتعرف على الأدب الإسلامي والأموي، وتاريخ العرب الإسلامي حتى
نهاية العصر الأموي، ومبادئ النقد ونظرية الأدب، ويكمل في دراسة النحو والصرف واللغة السامية.


في سنته الثالثة، يتعرف على الشعر العباسي والأندلسي والمغربي ونثره، والنحو
وتاريخه، والنقد العربي القديم، وفقه اللغة العربية، وتاريخ العرب السياسي والفكري منذ
العصر العباسي وحتى اليوم، والنحو ومسائله وعلوم اللغة.


وفي سنته الأخيرة، يبقى له أن يدرس ما تبقى من الأدب العربي حتى العهد الحالي، والنقد
المعاصر، والدراسة النحوية واللغوية المعاصرة، ومنهاج البحث والتحقيق، والأدب المقارن
وعلم الجماليات، والاتجاهات النقدية الحديثة.


في اللغة الإنكليزية يتعرف الطالب في سنته الأولى على اللغة والإنشاء والمسرح والقصة
القصيرة ويتعرف على الشعر والنثر والترجمة العامة ليبدأ في سنته الثانية بدراسة المسرح
والشعر والنثر في عصر النهضة وشكسبير، وينتقل في السنة الثالثة ليدرس علم اللغة والتعبير


الكتابي والأدب الأمريكي وتاريخ الأدب والفكر والترجمة التخصصية ويكمل في الشعر والنثر
والمسرح في عصر عودة الملكية. وفي السنة الأخيرة يكمل في الأدب الأمريكي ويدرس الشعر
والنثر والمسرح المعاصرين والنقد الأدبي والأدب المقارن.


والأمر سيان في باقي اللغات مع تغييرات تمتاز بها كل لغة وثقافة عن الأخرى.