التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


خواطر نزار قباني

صباحُ الخيرِ يا حلوه.. صباحُ الخيرِ يا قدّيستي الحلوه مضى عامانِ يا أمّي على الولدِ الذي أبحر برحلتهِ الخرافيّه وخبّأَ في حقائبهِ صباحَ بلادهِ الأخضر وأنجمَها، وأنهُرها، وكلَّ شقيقها الأحمر

خواطر نزار قباني


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: خواطر نزار قباني

صباحُ الخيرِ يا حلوه.. صباحُ الخيرِ يا قدّيستي الحلوه مضى عامانِ يا أمّي على الولدِ الذي أبحر برحلتهِ الخرافيّه وخبّأَ في حقائبهِ صباحَ بلادهِ الأخضر وأنجمَها، وأنهُرها، وكلَّ شقيقها الأحمر

  1. #1
    الصورة الرمزية ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً

    من الاعضاء المؤسسين Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي خواطر نزار قباني

    صباحُ الخيرِ يا حلوه..
    صباحُ الخيرِ يا قدّيستي الحلوه
    مضى عامانِ يا أمّي
    على الولدِ الذي أبحر
    برحلتهِ الخرافيّه
    وخبّأَ في حقائبهِ
    صباحَ بلادهِ الأخضر
    وأنجمَها، وأنهُرها، وكلَّ شقيقها الأحمر
    وخبّأ في ملابسهِ
    طرابيناً منَ النعناعِ والزعتر
    وليلكةً دمشقية..
    أنا وحدي..
    دخانُ سجائري يضجر
    ومنّي مقعدي يضجر
    وأحزاني عصافيرٌ..
    تفتّشُ –بعدُ- عن بيدر
    عرفتُ نساءَ أوروبا..
    عرفتُ عواطفَ الإسمنتِ والخشبِ
    عرفتُ حضارةَ التعبِ..
    وطفتُ الهندَ، طفتُ السندَ، طفتُ العالمَ الأصفر
    ولم أعثر..
    على امرأةٍ تمشّطُ شعريَ الأشقر
    وتحملُ في حقيبتها..
    إليَّ عرائسَ السكّر
    وتكسوني إذا أعرى
    وتنشُلني إذا أعثَر
    أيا أمي..
    أيا أمي..
    أنا الولدُ الذي أبحر
    ولا زالت بخاطرهِ
    تعيشُ عروسةُ السكّر
    فكيفَ.. فكيفَ يا أمي
    غدوتُ أباً..
    ولم أكبر؟
    صباحُ الخيرِ من مدريدَ
    ما أخبارها الفلّة؟
    بها أوصيكِ يا أمّاهُ..
    تلكَ الطفلةُ الطفله
    فقد كانت أحبَّ حبيبةٍ لأبي..
    يدلّلها كطفلتهِ
    ويدعوها إلى فنجانِ قهوتهِ
    ويسقيها..
    ويطعمها..
    ويغمرها برحمتهِ..
    .. وماتَ أبي
    ولا زالت تعيشُ بحلمِ عودتهِ
    وتبحثُ عنهُ في أرجاءِ غرفتهِ
    وتسألُ عن عباءتهِ..
    وتسألُ عن جريدتهِ..
    وتسألُ –حينَ يأتي الصيفُ-
    عن فيروزِ عينيه..
    لتنثرَ فوقَ كفّيهِ..
    دنانيراً منَ الذهبِ..
    سلاماتٌ..
    سلاماتٌ..
    إلى بيتٍ سقانا الحبَّ والرحمة
    إلى أزهاركِ البيضاءِ.. فرحةِ "ساحةِ النجمة"
    إلى تختي..
    إلى كتبي..
    إلى أطفالِ حارتنا..
    وحيطانٍ ملأناها..
    بفوضى من كتابتنا..
    إلى قططٍ كسولاتٍ
    تنامُ على مشارقنا
    وليلكةٍ معرشةٍ
    على شبّاكِ جارتنا
    مضى عامانِ.. يا أمي
    ووجهُ دمشقَ،
    عصفورٌ يخربشُ في جوانحنا
    يعضُّ على ستائرنا..
    وينقرنا..
    برفقٍ من أصابعنا..
    مضى عامانِ يا أمي
    وليلُ دمشقَ
    فلُّ دمشقَ
    دورُ دمشقَ
    تسكنُ في خواطرنا
    مآذنها.. تضيءُ على مراكبنا
    كأنَّ مآذنَ الأمويِّ..
    قد زُرعت بداخلنا..
    كأنَّ مشاتلَ التفاحِ..
    تعبقُ في ضمائرنا
    كأنَّ الضوءَ، والأحجارَ
    جاءت كلّها معنا..
    أتى أيلولُ يا أماهُ..
    وجاء الحزنُ يحملُ لي هداياهُ
    ويتركُ عندَ نافذتي
    مدامعهُ وشكواهُ
    أتى أيلولُ.. أينَ دمشقُ؟
    أينَ أبي وعيناهُ
    وأينَ حريرُ نظرتهِ؟
    وأينَ عبيرُ قهوتهِ؟
    سقى الرحمنُ مثواهُ..
    وأينَ رحابُ منزلنا الكبيرِ..
    وأين نُعماه؟
    وأينَ مدارجُ الشمشيرِ..
    تضحكُ في زواياهُ
    وأينَ طفولتي فيهِ؟
    أجرجرُ ذيلَ قطّتهِ
    وآكلُ من عريشتهِ
    وأقطفُ من بنفشاهُ
    دمشقُ، دمشقُ..
    يا شعراً
    على حدقاتِ أعيننا كتبناهُ
    ويا طفلاً جميلاً..
    من ضفائره صلبناهُ
    جثونا عند ركبتهِ..
    وذبنا في محبّتهِ
    إلى أن في محبتنا قتلناهُ...


  2. = '
    ';
  3. [2]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    عندي المَزيدُ من الغُرُورِ .. فلا تَبيعيني غُرُورَا
    إنْ كنتُ أرضى أن أُحِبَّكِ..
    فاشْكُري المولى كثيرا..
    منْ حُسن حَظِّكِ..
    أَنْ غَدَوْتِ حبيبتي.. زَمَناً قصير
    فأنا نفختُ النارَ فيكِ..
    وكُنتِ قَبْلي زَمْهَريرا..
    وأنا الذي أَنْقَذْتُ نَهْدَكِ من تَسَكُّعِهِ..
    لأجعَلَهُ أميرا..
    وأدَرْتُهُ.. لولا يدايَ .. أكان نهدُكِ مُسْتديرا؟
    وأنا الذي حَرَّضتُ حَلْمَتَكِ الجبانةَ كي تَثُورا
    وأنا الذي ..
    في أرضكِ العَذْراءِ.. ألقيتُ البُذُورا
    فتفجَّرتْ.. ذَهَباً، وأطفالاً، ويَاقُوتاً مُثيرا
    *
    مِنْ حُسْنِ حَظِّكِ.. أن تُحِبِّيني
    ولو كذِباً وزُورا..
    فأنا بأشعاري فَتَحتُ أمامكِ البَابَ الكبيرا
    وأنا دَلَلْتُ على أُنوثتِكِ .. المراكبَ والطُيُورا
    وجَعَلْتُ منكِ مليكةً
    ومَنَحْتُكِ التاجَ المُرصَّعَ ، والسريرا
    حَسْبي غُرُوراً أنَّني علَّمتُ نَهْدَيكِ الغُرُورا
    فَلْتَشْكُري المولى كثيرا..
    أنِّي عَشِقْتُكِ ذاتَ يومٍ..
    اشْكُري المولى كثيرا..

  4. [3]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    الشاعرْ
    يتمنى أن يكونَ عُصْفُوراً.
    أمّا العُصْفورْ
    فيرفُضُ أن يكونَ شاعراً
    حتى لا تصطادَهُ...
    الأنظمةُ العربيهْ..

  5. [4]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    1
    أريدُ الذهابَ ..
    إلى زَمَنٍ سابقٍ لمجيء النساءْ..
    إلى زمنٍ سابقٍ لقُدُوم البكاءْ
    فلا فيهِ ألمحُ وجهَ امرأهْ..
    ولا فيهِ أسمعُ صوتَ امرأهْ..
    ولا فيهِ أشنقُ نفسي بثدي امرأَهْ..
    ولا فيه ألعقُ كالهرِّ رُكْبَةَ أيّ امرأَهْ...
    2
    أريدُ الخروجَ من البئر حيَّاً..
    لكي لا أموتَ بضَرْبَة نَهْدٍ..
    وأُهْرَسَ تحت الكُعُوب الرفيعةِ..
    تحت العيون الكبيرةِ،
    تحت الشفاه الغليظةِ،
    تحتَ رنين الحِلَى، وجُلُود الفِراءْ
    أريدُ الخروجَ من الثقبِ
    كي أتنفَّسَ بعضَ الهواءْ..
    3
    أريدُ الخروجَ من القِنِّ..
    حيثُ يفرّقْنَ بين الصباحِ وبين المَسَاءْ
    أُريدُ الخروجَ من القِنِّ..
    إنَّ الدَجَاجاتِ مزَّقْنَ ثوبي..
    وحللنَ لحمي..
    وسَمَّيْنَني شاعرَ الشُعَراءْ....
    4
    كرهتُ الإقامةَ في جَوْف هذي الزُجاجَهْ..
    كرهتُ الإقامَهْ..
    أيمكنُ أن أتولّى
    حِرَاسَةَ نَهْدَيْنِ..
    حتى تقومَ القيامَهْ؟؟
    أيمكنُ أن يصبح الجِنْسُ سِجْناً
    أعيشُ به ألفَ عامٍ وعامْ
    أريدُ الذهابَ..
    إلى حيث يمكنني أن أنامْ...
    فإني مللتُ النبيذَ القديمَ..
    الفِرَاشَ القديمَ..
    البيانو القديمَ..
    الحوارَ القديمَ..
    وأشعارَ رامبو..
    ولَوْحَات دالي..
    وأعينَ (إلْزَا)
    وعُقْدَةَ كافْكَا..
    وما قالَ مجنونُ لَيْلَى
    لشرح الغرامْ...
    متى كانَ هذا المُخَبَّلُ مجنونُ ليلى..
    خبيراً بفنّ الغرامْ؟
    أريدُ الذهابَ إلى زمن البحرِ..
    كي أتخلَّصَ من كل هذي الكوابيسِ،
    من كلّ هذا الفِصَامْ
    فهل ممكنٌ؟
    - بعد خمسينَ عاماً من الحُبِّ-
    أن أستعيدَ السلامْ؟؟
    5
    أريدُ الذهابَ.. لما قَبْلَ عصر الضفائرْ
    وما قَبْلَ عصر عُيُون المَهَا..
    وما قَبْلَ عصر رنين الأساورْ
    وما قَبْلَ هندٍ..
    ودَعْدٍ..
    ولُبْنَى..
    وما قَبْلَ هزِّ القُدُودِ،
    وشَدِّ النهودِ..
    ورَبْط الزنانير حول الخواصرْ..
    أريدُ الرحيلَ بأيِّ قطارٍ مُسَافرْ
    فإنَّ حُرُوبَ النساءْ
    بدائيّةٌ كحروب العشائرْ
    فقَبْلَ المعاركِ بالسيفِ،
    كانتْ هناكَ الأظافِرْ!!.
    *
    6
    كرهتُ كتابةَ شعري على جسد الغانياتْ
    كرهتُ التَسَلُّق كلَّ صباحٍ، وكلَّ مساءٍ
    إلى قمة الحَلَماتْ..
    أريدُ انتشالَ القصيدة من تحت أحذية العابراتْ
    أريدُ الدخولَ إلى لغةٍ لا تجيد اللغاتْ
    أريدُ عناقاً بلا مُفْرَداتْ
    وجنْساً بلا مُفْرَداتْ
    وموتاً بلا مُفْرَداتْ
    أريدُ استعادةَ وجهي البريءِ كوجه الصلاةْ
    أريدُ الرجوعَ إلى صدر أمّي
    أريدُ الحياةْ...

  6. [5]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    أنا لا أفكِّرُ..
    أن أقاومَ ، أو أثُورَ على هواكِ..
    فأنا وكلُّ قصائدي..
    من بعض ما صنعتْ يداكِ..
    إنَّ الغرابةَ كلَها..
    أنّي محاطٌ بالنساءِ..
    ولا أرى أحداً سواكِ..

  7. [6]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    جُعْتُ .. وجَاعَ المُنْحَدَرْ
    ولا أزالُ أنتظِرْ ..
    أنا هُنا وحدي .. على
    شرقٍ رماديِّ السُتُرْ
    مُسْتلقياً على الذُرى
    تلهثُ في رأسي الفِكَرْ
    وأرقُبُ النوافذَ الزُرْقَ
    على شوقٍ كَفَرْ ..
    أقولُ : ما أعاقَها
    فستانُها .. أم الزَهَرْ ؟
    أم وردةٌ تَعلَّقتْ
    بِذَيْلِ ثوبِها العَطِرْ؟
    أم الفراشاتُ .. ترامتْ
    تحت رجليْها .. زُمَرْ ؟
    وأقْبَلَتْ .. مَسْحُوبةً
    يخضرُّ تحتها الحَجَرْ ..
    ملتفَّةً بشالها
    لا يرتوي منها النَظَرْ
    أَصْبَى من الضوء ..
    وأصفى من دُمَيْعاتِ المطَرْ
    تُخْفي نُهَيْداً .. نِصْفُهُ
    دارَ .. ونِصْفٌ لم يَدُرْ
    قالتْ : صباحَ الوردِ ..
    هذا أنتَ ، صاحبَ الصِغَرْ؟
    ألا تزالُ مثلما
    كنتَ .. غلاماً ذا خَطَرْ ؟
    تجعلني .. على الثرى
    لُعْباً .. وتَقْطيعَ شَعَرْ ..
    فإنْ نهضْنَا .. كانَ في
    وُجُوهنا ألفُ أثَرْ
    زمانَ طَرَّزْنَا الرُبى
    لَثْماً .. وألعاباً أُخَرْ
    مُخَوِّضَيْنِ في الندى
    مُغَلْغِلَيْنِ في الشجَرْ
    أيَّ صبيٍّ كنتَ .. يا
    أَحَبَّ طفلٍ في العُمُرْ ؟
    ***
    قلتُ لها : اللهَ ..
    ما أكْرَمَها تلك الذِكَرْ
    أيَّامَ كنَّا .. كالعصافير
    غناءً .. وسَمَرْ
    نسابقُ الفراشةَ البيضاءَ
    ثمَّ ننتصِرْ
    وندفَعُ القواربَ الزرقاءَ ..
    في عَرْضِ النَهَرْ ..
    وأخطُفُ القُبْلَةَ من
    ثغرٍ .. بريءٍ .. مُخْتَصَرْ ..
    ونكسِرُ النُجُومَ .. ذَرَّاتٍ
    ونُحصي ما انكسَرْ ..
    فيستحيلُ حولَنا
    الغروبُ .. شَلالَ صُوَرْ
    حكايةٌ نحنُ .. فعندَ
    كلِّ وردةٍ خَبَرْ !..
    ***
    إنْ مرةً .. سُئِلتِ قُولي :
    نحنُ دَوَّرنَا القَمَرْ ..

  8. [7]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    حُبُّكِ طيرٌ أخضرُ ..
    طَيْرٌ غريبٌ أخضرُ ..
    يكبرُ يا حبيبتي كما الطيورُ تكبْرُ
    ينقُرُ من أصابعي
    و من جفوني ينقُرُ
    كيف أتى ؟
    متى أتى الطيرُ الجميلُ الأخضرُ ؟
    لم أفتكرْ بالأمر يا حبيبتي
    إنَّ الذي يُحبُّ لا يُفَكِّرُ ...
    حُبُّكِ طفلٌ أشقرُ
    يَكْسِرُ في طريقه ما يكسرُ ..
    يزورني .. حين السماءُ تُمْطِرُ
    يلعبُ في مشاعري و أصبرُ ..
    حُبُّكِ طفلٌ مُتْعِبٌ
    ينام كلُّ الناس يا حبيبتي و يَسْهَرُ
    طفلٌ .. على دموعه لا أقدرُ ..
    *
    حُبُّكِ ينمو وحدهُ
    كما الحقولُ تُزْهِرُ
    كما على أبوابنا ..
    ينمو الشقيقُ الأحمرُ
    كما على السفوح ينمو اللوزُ و الصنوبرُ
    كما بقلب الخوخِ يجري السُكَّرُ ..
    حُبُّكِ .. كالهواء يا حبيبتي ..
    يُحيطُ بي
    من حيث لا أدري به ، أو أشعُرُ
    جزيرةٌ حُبُّكِ .. لا يطالها التخيُّلُ
    حلمٌ من الأحلامِ ..
    لا يُحْكَى .. و لا يُفَسَّرُ ..
    *
    حُبُّكِ ما يكونُ يا حبيبتي ؟
    أزَهْرَةٌ ؟ أم خنجرُ ؟
    أم شمعةٌ تضيءُ ..
    أم عاصفةٌ تدمِّرُ ؟
    أم أنه مشيئةُ الله التي لا تُقْهَرُ
    *
    كلُّ الذي أعرفُ عن مشاعري
    أنكِ يا حبيبتي ، حبيبتي ..
    و أنَّ من يًُحِبُّ ..
    لا يُفَكِّرُ ..

  9. [8]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    أشهدُ أن لا امرأة ً
    أتقنت اللعبة إلا أنت
    واحتملت حماقتي
    عشرة أعوام كما احتملت
    واصطبرت على جنوني مثلما صبرت
    وقلمت أظافري
    ورتبت دفاتري
    وأدخلتني روضة الأطفال
    إلا أنتِ ..
    2
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تشبهني كصورة زيتية
    في الفكر والسلوك إلا أنت
    والعقل والجنون إلا أنت
    والملل السريع
    والتعلق السريع
    إلا أنتِ ..
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    قد أخذت من اهتمامي
    نصف ما أخذتِ
    واستعمرتني مثلما فعلت
    وحررتني مثلما فعلت
    3
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تعاملت معي كطفل عمره شهران
    إلا أنتِ ..
    وقدمت لي لبن العصفور
    والأزهار والألعاب
    إلا أنتِ ..
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    كانت معي كريمة كالبحر
    راقية كالشعر
    ودللتني مثلما فعلت
    وأفسدتني مثلما فعلت
    أشهد أن لا امرأة
    قد جعلت طفولتي
    تمتد للخمسين .. إلا أنت
    4
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تقدرأن تقول إنها النساء .. إلا أنت
    وإن في سُرَّتِها
    مركز هذا الكون
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تتبعها الأشجار عندما تسير
    إلا أنتِ ..
    ويشرب الحمام من مياه جسمها الثلجي
    إلا أنتِ ..
    وتأكل الخراف من حشيش إبطها الصيفي
    إلا أنت
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    إختصرت بكلمتين قصة الأنوثة
    وحرضت رجولتي عليَّ
    إلا أنتِ ..
    5
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    توقف الزمان عند نهدها الأيمن
    إلا أنتِ ..
    وقامت الثورات من سفوح نهدها الأيسر
    إلا أنتِ ..
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    قد غيرت شرائع العالم إلا أنت
    وغيرت
    خريطة الحلال والحرام
    إلا أنتِ ..
    6
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تجتاحني في لحظات العشق كالزلزال
    تحرقني .. تغرقني
    تشعلني .. تطفئني
    تكسرني نصفين كالهلال
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تحتل نفسي أطول احتلال
    وأسعد احتلال
    تزرعني
    وردا دمشقيا
    ونعناعا
    وبرتقال
    يا امرأة
    اترك تحت شَعرها أسئلتي
    ولم تجب يوما على سؤال
    يا امرأة هي اللغات كلها
    لكنها
    تلمس بالذِهْنِ ولا تُقال
    7
    أيتها البحرية العينين
    والشمعية اليدين
    والرائعة الحضور
    أيتها البيضاء كالفضة
    والملساء كالبلور
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    على محيط خصرها . .تجتمع العصور
    وألف ألف كوكب يدور
    أشهدُ أن لا امرأة ً .. غيرك يا حبيبتي
    على ذراعيها تربى أول الذكور
    وآخر الذكور
    8
    أيتها اللماحة الشفافة
    العادلة الجميلة
    أيتها الشهية البهية
    الدائمة الطفوله
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تحررت من حكم أهل الكهف إلا أنت
    وكسرت أصنامهم
    وبددت أوهامهم
    وأسقطت سلطة أهل الكهف إلا أنت
    أشهد أن لا امرأة
    إستقبلت بصدرها خناجر القبيلة
    واعتبرت حبي لها
    خلاصة الفضيله
    9
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    جاءت تماما مثلما انتظرت
    وجاء طول شعرها أطول مما شئت أو حلمت
    وجاء شكل نهدها
    مطابقا لكل ما خططت أو رسمت
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    تخرج من سحب الدخان .. إن دخنت
    تطير كالحمامة البيضاء في فكري .. إذا فكرت
    يا امرأة ..كتبت عنها كتبا بحالها
    لكنها برغم شعري كله
    قد بقيت .. أجمل من جميع ما كتبت
    10
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    مارست الحب معي بمنتهى الحضاره
    وأخرجتني من غبار العالم الثالث
    إلا أنت
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    قبلك حلت عقدي
    وثقفت لي جسدي
    وحاورته مثلما تحاور القيثاره
    أشهدُ أن لا امرأة ً
    إلا أنتِ ..
    إلا أنتِ ..
    إلا أنتِ ..

  10. [9]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    أشهدُ أن لا امرأة ً
    أتقنت اللعبة إلا أنت
    واحتملت حماقتي
    عشرة أعوام كما احتملت
    واصطبرت على جنوني مثلما صبرت
    وقلمت أظافري
    ورتبت دفاتري
    وأدخلتني روضة الأطفال
    إلا أنتِ ..



    ايفلين

    خواطر رائعه

    وجميله

    واختيار قمه فى التفوق


  11. [10]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    هلالالالالا فيك خالد نوووووورت صفحتي بتواجدك

  12. [11]
    دعمس بن سكعان الجعيفيص
    دعمس بن سكعان الجعيفيص غير متواجد حالياً
    عـضو فـعـالــ Array


    تاريخ التسجيل: Jul 2010
    المشاركات: 121
    التقييم: 50
    النوع: Red

    افتراضي Re: خواطر نزار قباني

    شكراً على هذه السطور الرائعة ..

  13. [12]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: خواطر نزار قباني

    هلالالالالالالالالالالا فيك دعموووووووووووووووس نورت

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أنت اللغة(نزار قباني)
    بواسطة سيد الكلمات في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 2013-03-13, 09:12 AM
  2. من روائع نزار قباني
    بواسطة المنسي في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2013-01-07, 10:25 AM
  3. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2010-10-31, 11:53 AM
  4. أجمل ما كتب ( نزار قباني )...!!
    بواسطة xXx في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 2010-07-08, 12:32 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )