استراتيجية التدريس الاستقرائي




هو تتبع الأمثلة أو الجزئيات وتفحصها للتعرف على وجوه الشبه والخلاف للتوصل لتحديد القاعدة أو القانون أو التعريف.
هو انتقال العقل من الحوادث الجزئية إلى القواعد و الأحكام الكلية التي تنظم الحوادث والحالات.

الطريقة الاستقرائية : تبدأ من الأمثلة لتصل إلى القاعدة تبدأ بتعليم الجزئيات وتنتهي بالكليات
تسمى الطريقة التركيبية : التركيب ( توحيد المعلومات الجزئية ذات العلاقة في كليات)

مزايا الطريقة الاستقرائية :
1.من الأيسر على الطالب البدء بالحالات الفردية البسيطة للانطلاق إلى القواعد .
2. الطالب بحاجة إلى الاستقراء في المرحلة الأولى من الدرس.
3. بالاستقراء نصل مع الطالب إلى القاعدة .
4. تبدأ من الأمثلة لتصل إلى القاعدة .
5. تعود الطالب الاعتماد على النفس والكشف عن حلول ما يعرض له .
6. أن العمل الذي يقوم به العقل يكسبه حدة ومرانا .

خطوات التدريس بطريقة الاستقراء :
1. يقوم المعلم بتحضير الأمثلة وتسجيلها على السبورة أو عرضها بوسيلة من الوسائل المناسبة. ( قد تؤخذ الأمثلة من أفواه الطلاب)
2. يعمل المعلم على مناقشة الأمثلة مع الطلاب.
3. يتم صياغة القاعدة النهائية