حوافز لقادة المدارس لمساعدتهم على أداء مهامهم


حوافز لقادة المدارس لمساعدتهم على أداء مهامهم IMG_2998.jpg
+ A
- A
كشف المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي عن قرب البدء في تنفيذ مشروع للعناية بقادة المدارس خلال هذا العام، بهدف التأكيد على أهمية ودور قادة المدارس ومساعدتهم على أداء مهامهم، وسيتضمن المشروع تقديم حزمة من الحوافز والمميزات التي تتناسب مع دورهم القيادي والهام في مدارسهم، بالإضافة إلى مشروع الاعتماد المكي المدرسي وفق معايير محددة، بالإضافة إلى جملة من المشاريع التعليمية والتربوية في طور الدراسة بما يعود بالنفع على الميدان.
جاء ذلك خلال استقباله لأعضاء منتدى قادة التعليم بمكتبه صباح اليوم الأحد بحضور مدير إدارة الإعلام التربوي عبدالعزيز بن سعد الثقفي.
وأضاف: “كما تميزت الإدارة في عدد من المشاريع كمشروع القيم النبوية ومشروع مكة تستاهل، ومشروع مركز بادر للأعمال التطوعية بأحد عشر برنامجاً بمشاركة 500 طالب أنجزوا خلاله أكثر من 83 ألف ساعة تطوعية، كما أتاح المركز المشاركة لكافة الأبناء من مختلف الإدارات التعليمية باستضافتهم وتهيئة المكان والبرامج المناسبة التي تتناسب مع إمكانياتهم”.
وتابع ” قدم أبناؤنا صوراً جميلة في العمل التطوعي في موسم الحج، وقدموا خدمات نوعية في خدمة ضيوف الرحمن، وكذلك تم تنفيذ مسابقة المؤذن الصغير، وغيرها من البرامج التي قدمتها مكة لأبناء الوطن.
وتطرق الحارثي إلى تطلعات تعليم مكة المستقبلية بتعاون الزملاء من خلال رؤية ورسالة يتم العمل عليها، حيث تم إصدار وثيقة التعليم في مكة المكرمة التي صدرت قبل عامين ، وهي مفتاح الإنجاز والعمل في بناء العمليات الإدارية ورسم ودراسة الخطط الاحترافية لإدارة العمل باستمرار لهذه الأعمال.
وأثنى الحارثي على الجهد المبذول من قبل مشرفي منتدى قادة التعليم داعياً إلى التعاون والتكامل مع إدارة الإعلام التربوي بما يخدم العمل الإعلامي وإيصال رسالة التعليم الهادفة وتطوير الميدان، وفي نهاية اللقاء كرم أعضاء المنتدى المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة بهدية تذكارية.