​«التعليم تدرس إسناد الإشراف على المدارس لكليات التربية



+ a
- a
علما من مصادر صحفية أن هناك مقترحًا لوزير التعليم الدكتور عزام الدخيّل تضمّن إمكانية إسناد الإشراف على المدارس بمختلف المراحل إلى «كليات التربية» الموجودة في مختلف الجامعات، من أجل الارتقاء بأداء المدارس، وتطويرها بالشكل المأمول.
وأشارت مصادر إلى أن هذا المقترح نوقش في اجتماع وزير التعليم بمديري الجامعات السعودية، الذي عُقد مؤخرًا في جامعة الطائف، لافتة إلى أن بعض عمداء كليات التربية أشاروا إلى صعوبة ذلك في الوقت الحاضر، نتيجة صعوبات وعوائق مختلفة تصعِّب من عملية الإشراف، ولكن سيتم البدء في إنشاء مدارس نموذجية لمراحل التعليم المختلفة من رياض الأطفال وحتى الثانوية العامة، كتجربة في محيط مباني جامعة الطائف الجديدة، بحيث يكون الإشراف عليها كليًّا من قِبل كلية التربية بالجامعة.
وسيتم بعد ذلك وفقًا للمصادر تطبيق التجربة على مختلف الجامعات السعودية، وذلك من أجل قيام الجهات الأكاديمية التربوية المتخصصة بالإشراف على سير العملية التربوية والتعليمية في تلك المدارس، وتبادل الخبرات الأكاديمية بين الكليات الجامعية في الميدان التربوي من خلال الكوادر البشرية التي يمتلكها قطاع التعليم العام، وكسر الحاجز بين التنظير والتجريب في سبيل الارتقاء بالعملية التعليمية.