متلازمة الرأس المسطح positinal plagiocephaly 1438807223652.jpg



هي حالة تظهر فيها منطقة من رأس الرضيع بشكلٍ مُسطح وعادةً ما تكون تلك المنطقة المُسطحة مرئية عند النظر من الأعلى و عادةً ما تتطور هذه الحالة بعد الولادة في حال خضعت جمجمة الطفل إلى الضغط بصفة مستمرة وبما أن رأس الوليد تكون لينة وسهلة التشكل، فإن النوم في وضع يُحدث ضغطاً على الجمجمة قد يُسبب تسطح الرأس كما يُمكن أن يحدث ذلك نتيجة الولادة الطبيعية حيث أن الضغط الموجود على الوليد أثناء مروره عبر قناة الولادة يُمكن أن يتسبب في ظهور مناطق مُسطحة على رأس الطفل.
( الوقاية و العلاج )
١- تغيير الإتجاه
إستمري في وضع رضيعك على ظهره للنوم، لكن بدلي الاتجاه الذي يواجهه رأس الرضيع عند وضعه في المهد، أو ضعي رأسه في أعلى المهد يوماً، وفي أسفل المهد في اليوم الذي يليه، وهكذا. ويمكنك أيضاً حمل رضيعك بتبديل الذراع الذي تُسندينه عليه عند كل رضعة أو إطعام، ولا تقلقي إنْ عاد رضيعك إلى وضع رأسه الأصلي خلال نومه، وكل ما عليك القيام به هو تعديل وضع رأسه .
٢- حمل الرضيع
إن حمل الرّضيع خلال استيقاظه وصحوه يُساعد على تخفيف الضغط على رأس رضيعك الذي يخضع له خلال استلقائه على ظهره في المهد أو الكرسي الهزاز الخاص به.
٣- وضع الرضيع على بطنه
حاولي وضع رضيعك إثناء النهار على بطنه لوقت طويل، لكن شرط أن تراقبيه عن كثب بحيث لا تغيب عيناك عَنْه وتأكدي من أن السطح الذي يلعب عليه ثابت وإذا اضطررت للخروج من الغرفة التي يوجد فيها في لحظة ما، فاحمليه مَعَك.
٤- وضع الرّضيع بحيث يمكنه أن يستدير بعيداً عن الجزء المسطح من الرأس للنظر إليك وتتبع حركاتك وصوتك داخل الغرفة و حركي المهد ما بين الفينة والأخرى لمنح رضيعك موقعاً استراتيجياً جديداً ولا تضعي أبداً رأسه على وسادة أو أي نوع من أنواع المخدات أو الشراشف الناعمة.
٥- إستخدام الخوذة ( القبعة )
إن تنويع وضعيات استلقاء رأس الطفل كافية لمنع ظهور تسطح موضعي، أو لعلاج البقع المسطحة على رأسه وإذا لم يبدأ التسطح بالتلاشي والزوال مع بلوغ الرضيع أربعة أشهر، يمكنك اللجوء إلى طبيب أطفال متخصص من أجل توصيف خوذة خاصة لمعالجة التسطح ومساعدة رأس الرضيع على أخذ شكله الطبيعي وتعمل هذه الخوذة عبر الضغط برفق لكن بانتظام لإعادة توجيه نمو الجمجمة وتكون الخوذات المزيلة للتسطح فعالةً عندما البدء في استخدامها كوسائل علاجية مع بلوغ الرضيع ما بين أربعة إلى ستة أشهر، أي حين تكون الجمجمة لاتزال قابلةً للتشكل والتقولب في الوقت الذي ينمو فيه الدماغ بوتيرة سريعة ولضمان فعالية هذه الخوذة، ينبغي إلباسها للرضيع 23 ساعة كل يوم طوال فترة العلاج، والتي تكون في الغالب بضع أشهر. ويجب الحرص على تعديل الخوذة بشكل منتظم، وأحياناً أسبوعياً، وذلك تماشياً مع نمو رأس الرضيع وتغير شكله ولا يكون علاج التسطح الموضعي لرأس الرضيع فعالاً بعد تجاوزه سنةً واحدةً، وذلك نظراً لأن عظام جمجمته تكون قد قطعت شوطاً طويلاً في الالتحام والالتئام مع بعضها.
ملاحظة :-
( ويجدُر التذكير بأن التسطح الموضعي يُعد قضيةً تجميليةً صرفةً. فالبقع المسطحة الناتجة عن ضغط ظهر الرأس لا تُسبب أي تلف في الدماغ، ولا تؤثر بأي شكل على نمو الطفل الرضيع وتطور وظائفه.
غير أنه وفي بعض الأحيان، يكون للأمر علاقة بمشكلة عضلية مَّا فانفتال العنق مثلاً يجعل الرضيع يحمل رأسه مائلاً باتجاه معين وفي هذه الحالة، يمكن الاستعانة بالعلاج الطبيعي من أجل تمديد العضلات المتأثرة والسماح للرضيع بتغيير أوضاع رأسه بحرية ).