التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


أنتهاء الاجل في ظروف غير متوقعة

الشاب مصطفى بيطلع عمرو تقريبا 35 سنة متزوج وعندو اربع اولاد كان راجع من العمل شاف سيارة الدولة الاسلامية (داعش)واقفة قدام باب بيت اخوه الكبير ركض يشوف شو القصة كانت

أنتهاء الاجل في ظروف غير متوقعة


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أنتهاء الاجل في ظروف غير متوقعة

الشاب مصطفى بيطلع عمرو تقريبا 35 سنة متزوج وعندو اربع اولاد كان راجع من العمل شاف سيارة الدولة الاسلامية (داعش)واقفة قدام باب بيت اخوه الكبير ركض يشوف شو القصة كانت

  1. #1
    الصورة الرمزية الصمت لغة الكلام
    الصمت لغة الكلام
    الصمت لغة الكلام غير متواجد حالياً

    عـضو متـألـق Array
    تاريخ التسجيل: Aug 2011
    المشاركات: 212
    التقييم: 58

    22 أنتهاء الاجل في ظروف غير متوقعة

    الشاب مصطفى بيطلع عمرو تقريبا 35 سنة متزوج وعندو اربع اولاد كان راجع من العمل
    شاف سيارة الدولة الاسلامية (داعش)واقفة قدام باب بيت اخوه الكبير
    ركض يشوف شو القصة كانت القصة انو اخوه الكبير متخانق مع زوجتو وللاسف ضاربها
    وبنظام الدولة الاسلامية الانثى مقدسة وكلامها سند ومصدق دون شهود وممنوع ضربها
    لما وصل مصطفى شاف الدولة حاطين اخوه بالسيارة زوجة الاخ شافت مصطفى جاي صرخت بصوت عالي هاد كمان ضربني هوا واخوه
    خبرتكن الانثى كلامها سند عندهن وفورا اعتقلو مصطفى وهوا ليس له ناقة ولاجمل جلس مصطفى بالسيارة دار حديث بينو وبين اخوه الكبير
    وطلب من اخوه الكبير ينزل وهوا بيحل القضية بالمخفر وبيحمل كل التهمة يعني عيب الاخ الكبير ينسجن
    الاخ كان يرفض ويقول خلص منروح سوا ومنحلها هنيك رجع مصطفى طلب منو ينزل وهوا بيروح عالشرطة وحدو
    كمان رفض للمرا الثالثة اصر عليه بالنزول لكن للاسف بدون فائدة هون بلشت المصيبة الكبرى لما عصب مصطفى ولعن الرب ولااياذ بالله بشكل مباشر وطلب من اخوه ينزل
    هون الدولة تركت اخوه الكبير ومسكتو بتهمة الكفر يلطيف بهي الفترة كان طالع قرار من الدولة يلي بيكفر سيتم قطع راسه بدون مناقشة او رحمة
    بس هالقرار ماكان مطبق لسى على حدا وكانت الناس تستهتر بهالموضوع كتير ومايصدقو هالقرار انسجن مصطفى شهرين وكان اول شخص يطبق عليه قرار قطع الرأس بتهمة الكفر
    سبحان الله كان معدي بالطريق ولسبب غير متوقع وقع بمشكلة صغيرة لم يصن لسانه لدقائق كانت النتيجة فصل راسو عن جسدو
    منرجع لمنهجنا وقدوتنا سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام بحديثه{ ليس الشديد بالصرعة أنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب}
    بتمنى من الجميع الاستفادة من مغذا القصة وبلخص القصة بمقولة رائعة لسانك حصانك ان صنته صانك وان خنته خانك



  2. = '
    ';
  3. [2]
    املي بالله
    املي بالله غير متواجد حالياً
    نائبة المدير العام Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 68,020
    التقييم: 1052
    النوع: Red

    افتراضي رد: أنتهاء الاجل في ظروف غير متوقعة

    صحيح الشديد من يملك نفسه عند الغضب
    قصه فيها عبره
    يعطيك العافيه عبد ع الطرح الهادف
    لاحرمنا مشاركاتك القيمة
    لك تحيتي

  4. [3]
    الصمت لغة الكلام
    الصمت لغة الكلام غير متواجد حالياً
    عـضو متـألـق Array


    تاريخ التسجيل: Aug 2011
    المشاركات: 212
    التقييم: 58

    افتراضي رد: أنتهاء الاجل في ظروف غير متوقعة

    شكرا لمرورك العطر اخت بحر

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أوراق مراجعةبعد أنتهاء الوحدة الثانيةلمادة لغتي((صف اول ابتدائي))ف1 لعام1434ـ1435هـ
    بواسطة املي بالله في المنتدى الصف الاول الابتدائي الفصل الاول
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2016-04-26, 09:18 PM
  2. لا يهمـك ، لو شآلت ظروف
    بواسطة المنسي في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2013-05-07, 05:14 AM
  3. لا تلعق ظروف الرسائل
    بواسطة بندق في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2012-11-25, 07:49 PM
  4. الى متى نقول ظروف
    بواسطة املي بالله في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2012-11-24, 02:48 PM
  5. طريق النجاح وسط ظروف صعبه
    بواسطة نغم في المنتدى الحوار والنقاش
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2010-04-25, 03:03 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )