الكثير من الأباء والأمهات يشكون من سلوك أطفالهم المضطرب والذي يكون واضح جدا في فترة المراهقة.
دراسة جديدة قام بها باحثون بجامعة “ديوك” توصلت إلى سبب إضطرابات السلوك التي يعاني منها هؤلاء الأطفال وهو أن مخ المراهق يعمل بطريقة مختلفة عن مخ الشخص البالغ.
فخلال هذه الفترة، يعمل الجهاز الحوفي (جهاز يقوم بأداء مجموعة وظائف متنوعة تشمل كلا من العواطف ، السلوك ، الذاكرة طويلة الأمد ، و حاسة الشم…) على الربط والاتصال مع مختلف أجزاء المخ، بطريقة مختلفة عن طريقة عمله عند الأشخاص البالغين، وهذا الإختلاف يجعل المراهقين يقومون بتصرفات تعرضهم في كثير من الأحيان إلى الخطر.
الدراسة تناولت سلوكيات الفتيات من سن العاشرة إلى سن العشرين.ولم تتناول الدراسة الأولاد لأن مرحلة بلوغهم عادة ما تكون أبطأ من البنات.
اضطرابات السلوك عند الاطفال 94a31af7d8891c86e00a
نتائج الدراسة بينت وجود انفصال كبير في الارتباط مع بعض مناطق بالمخ والتي عادة ما تكون مسؤولة عن تلك الاستجابات المضطربة.وهذا الانفصال قد يؤدي بالمراهقين للشعور بعدم الثقة بطرق مختلفة، ما يفسر لماذا تختلف مسألة الثقة بين المراهقين والأطفال أو البالغين.