١- تأكدي من إيقاف الرضيع عن عملية مص الحلمة قبل سحبها من فمه عن طريق دفع الثدي للأسفل أو إدخال إصبعك داخل فم الرضيع و سحب الحلمة .
٢- أرضعي الطفل بالثدي الأقل ألماً أولاً ثم إنتقلي الى الثدي المؤلم لأن جريان الحليب من الثدي يقلل من الإحساس بالألم .
٣- نبهي منعكس جريان الحليب من الثدي قبل البدء بالرضاعة عن طريق وضع كمادة دافئة على الثدي أو عمل مساج للثدي .
٤- الإكثار من الرضاعة ( كل ساعتين ) للتقليل من الإحتقان و الألم .
٥- يجب أن تكون الحلمة جافة بين الرضعات و يمكن وضع بضع قطرات من الحليب على الحلمة و جعلها تجف حيث أن المواد الموجودة في الحليب تساعد على الشفاء .
٦- إستخدمي حمالات الثدي القطنية و المريحة لتخفيف الم الحلمة و تجنبي الحمالات البلاستيكية أو الصناعية التي تزيد من الرطوبة و تزيد الالم .
٧- هناك العديد من المستحضرات و الأدوية تساعد على علاج الآم الحلمة و أفضلها منتجات Lanolin النقية .
٨- إستخدمي واقيات الثدي بطريقة صحيحة و بدليها بإستمرار مع وضع بعض القطرات من الماء عليها قبل إزالتها في حال إلتصاقها بالحملة .
٩- تأكدي من عدم وجود إلتهاب فطري أو جرثومي كسبب لألم الحلمة .
١٠- تأكدي من أن الرضيع لا يعاني من ربط اللسان ( لجام اللسان ) أو التهاب فطري باللسان .




الوقاية و العلاج من ألم و إلتهاب حلمة الثدي إثناء الرضاعة 1436345193261.jpg