مقهى "داون" في تركيا.. جميع موظفيه من "المنغوليين" 14360888331.jpg

يقع هذا المقهى في أحد الأحياء الراقية بمدينة اسطنبول التركية، ويعمل فيه 25 موظفا جميعهم مصابون بمتلازمة داون، أو ما يعرف بالطفل المنغولي، وظفهم صاحب المطعم "لتشجيعهم وبث الثقة في نفوسهم"، على حد تعبيره.

وبحسب موقع "أوديتي سينترال" الأمريكي، قال ساروهان سينغين، مؤسس المقهى "قمت بتأسيس هذا المقهى لإيجاد فرص عمل وزيادة الثقة بالنفس لدى الشباب الذين يعانون من متلازمة داون"، مشيرا إلى أن ابنته، سيزيل، تعاني أيضا من هذا المرض، لذلك فهو يفهم جيدا كيفية التعامل مع المصابين به.

وكشف سينغين أنه عندما افتتح المقهى في عام 2011، كان العمل بطيئا، لأن الناس كانوا يترددون في الدخول عندما يعلمون عن طبيعة الموظفين، لافتا إلى أنه لم يمض وقت طويل حتى أصبح المكان مكتظا بالزبائن، الذين أبدوا إعجابهم بالخدمة المقدمة، وبالفكرة وراء تأسيس المقهى.



وبحسب جمعية متلازمة داون في تركيا، فإنه يولد ما يقرب من 1500 طفل يعانون من هذه الحالة في البلاد كل عام، وتشير التقديرات إلى أن هناك حاليا أكثر من 100 ألف شخص يعانون من متلازمة داون يعيشون في تركيا.