قال يحيى بن كثير: " كان من دعائهم: اللهم سلمني إلى رمضان, وسلم لي رمضان, وتسلمه مني متقبلا ".

أتى رمضـــان مزرعـة العبـــــــاد لتطهير القلوب من الفساد

فـــأدِ حقوقــــه قــــــولاً وفعـــــلاً وزادك فاتخذه للمعاد

فمـــن زرع الحبوب وما سقاهـــا تأوه نادمــــــًا يـــوم الحصاد

فمرحبًا بك يا رمضان أيها الشهر الكريم المبارك

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «يا أيها الناس .. قد أظلكم شهر عظيم مبارك, شهر فيه ليلة خير من ألف شهر, شهر جعل الله صيام نهاره فريضة, وقيام ليله تطوعًا, ومن تقرب فيه بخصلة من الخير؛ كان كمن أدى فريضة فيما سواه, ومن أدى فيه فريضة كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه, وهو شهر الصبر, والصبر ثوابه الجنة, وشهر المواساة , وشهر يزداد فيه رزق المؤمن, ومن فطَّر فيه صائمًا كان مغفرة لذنوبه، وعتقًا لرقبته من النار, وكان له مثل أجره من غير أن ينقص من أجر الصَّائم شيء».[ أخرجه: الألباني] .

«أتاكم رمضان شهر بركة يغشاكم الله فيه, فينزل الرحمة, ويحط الخطايا, ويستجيب فيه الدعاء, وينظر الله تعالى إلى تنافسكم في الخير, ويباهي بكم الملائكة, فأروا الله من انفسكم خيرًا, فإن الشقيَّ من حرم فيه رحمة الله عز وجل».[ أخرجه: المنذري] .

وقال صلى الله عليه وسلم: « أعطيت أمتي في شهر رمضان خمسًا لم يعطهن نبي قبلي :

أما واحدة : فإنه إذا كان أول ليلة من شهر رمضان نظر الله عز وجل إليه ومن نظر الله إليه لم يعذبه أبدًا .

وأما الثانية: فإن خلوف أفواههم حين يمسون أطيب عند الله من ريح المسك.

وأما الثالثة: فإن الملائكة تستغفر لهم في كل يوم وليلة.

وأما الرابعة: فإن الله عز وجل يأمر جنته، فيقول لها: استعدي وتزيني لعبادي أوشك أن يستريحوا من تعب الدنيا إلى داري وكرامتي.

وأما الخامسة: فإنه إذا كان آخر ليلة غفر الله لهم جميعا فقال رجل من القوم أهي ليلة القدر فقال لا ألم تر إلى العمال يعملون فإذا فرغوا من أعمالهم وفوا أجورهم». [أخرجه: الألباني] .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن الجنة لتتزين من السنة إلى السنة لاستقبال رمضان ،فإذا دخل رمضان قالت الجنة: اللهم اجعل لنا في هذا الشهر من عبادك سكانًا, ويقلن الحور العين: اللهم اجعل لنا من عبادك في هذا الشهر أزواجًا».[أخرجه: الهيثمي].

وقال الشاعر عن رمضان:

بــدا عليـه مـن الأنــوار إكليـــــــل شهر تحاياه تكبير وتهليل

شهر عليه من الإجلال روعتــــــه له بكل بقاع الأرض تبجيل

شهر التقى والهدى والصوم حيـن بدت أنواره زهقت منه الأباطيل

شهر تفتح أبـــواب النعيــم بـــــــه والتوب فيه من العاصيـن مقبـول.