رجل و حرمته احتفلوا بعيد زواجهم ال ٢٥ وسط حضور إعلامي غير مسبوق بسبب إنهم عمرهم ما اتخانقوا، و ما دخلوا في و لا نقاش أو جدال، و طول حياتهم و هم عايشين في سلام و وئام بشهادة كل الأهل و الجيران و الأصدقاء..!
واحد من الصحفيين سأل الزوج:
كيف لمدة ٢٥ سنة ما صارت بينكم أي خلافات..؟ هاذي سابقة عجيبة..! ممكن تكلمنا عنها لو سمحت..؟
الزوج التفت إلى الصحفي و قال له:
شوف يا الطيب..
البداية كانت من شهر العسل.. تحب أخبرك القصة..؟
الصحفي بلهفة: أكييد..!!!
الزوج:
في شهر العسل سافرت مع زوجتي إلى مزرعة جبلية جميلة و قعدنا في فندق جميل..
في أول يوم زواج، طلعنا مع بعض و خذنا حصان من المزرعة و قررنا نجرب نركبه..
زوجتي ركبت الحصان بالأول، و حاولت شوي تمشي بيه، بس الحصان عاند و تحرك بعنف، فطاحت زوجتي المسكينة على الأرض..
قامت زوجتي و مسحت على ظهر الحصان و قالت له: هاذي المرة الأولى..!
ركبت عليه مرة ثانية، و طيحها الحصان على الأرض بعد مرة..!
مسحت على ظهره و قالت له: هاذي المرة الثانية..
ركبت على ظهر الحصان للمرة الثالثة، و حاولت تخليه يمشي، بس الحصان عاند و رفع رجوله الأمامية و رماها على الأرض..!
قامت زوجتي، و فتحت شنطتها، و طلعت مسدس، و أطلقت النار على راس الحصان، و قتلته..!
صرخت فيها:
شو سويتي يا هبلة يا مجنونة يا مريضة..؟؟ قتلتي الحصان ليش..؟؟؟؟؟؟
جت زوجتي جنبي، و مسحت على راسي بكل هدوء، و قالت لي:
هاذي المرة الأولى..!
و سلامتك..
من يومها و نحنا عايشين في محبة و سلام و سعادة، و عمرنا ما دخلنا أي نقاش و جدال..!!