نصب جوفنتوس نفسه ملكا متوجا على عرش كرة القدم الإيطالية هذا الموسم بعدما أحرز الثنائية المحلية (الدوري والكأس) للمرة الرابعة في تاريخه، إثر فوزه الصعب والمثير بـ 2- 1 على لازيو بعد التمديد في نهائي بطولة كأس إيطاليا اليوم الأربعاء.





ماتري يقود جوفنتوس للتتويج بكأس إيطاليا للمرة العاشرة في تاريخه 272904.jpg
نشرت : الهداف الأربعاء 20 مايو 2015 22:24


وأضاف جوفنتوس بذلك لقب الكأس إلى بطولة الدوري التي احتفظ بلقبها للموسم الرابع على التوالي هذا العام، قبل أربع مراحل من نهاية المسابقة، واتسمت بداية المباراة التي أقيمت بالملعب الأولمبي بالعاصمة روما، بالإثارة والمتعة، بعدما باغت لازيو منافسه بهدف مبكر حمل توقيع الروماني ستيفان رادو في الدقيقة الرابعة عبر ضربة رأس رائعة، قبل أن يتعادل جورجيو كيليني سريعا لـ جوفنتوس في الدقيقة 20، وفشل الفريقان في هز الشباك طوال الفترة المتبقية من الوقت الأصلي، ليحتكما للوقت الإضافي، الذي سجل خلاله (البديل) أليساندرو ماتري الهدف الثاني لـ جوفنتوس في الدقيقة 97.
وبهذا الانتصار، انفرد جوفنتوس بالرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة بعدما توج بها للمرة العاشرة في تاريخه والأولى منذ 20 عاما، متفوقا على روما صاحب الألقاب التسعة، ليصبح أول فريق يزين قميصه بالنجمة الفضية بدءا من الموسم المقبل.