حين تملئ كفيك من قمح القلب! 4820alsh3er.jpg




لاتعلققلبك..على جدران.خشبية/بشرية..

وعلى مسامير الأمنيات .!
لـ تدخل قمار / الأحلام ، وتغامر بـ أوراق .. عمرك !
من يعوض .. خسارتك / لـ نفسك !
من يؤثثها .. بعد الفقد !

لا أحد


أصبحت لا أحاسب أحدا مطلقا , ف كل شخص أعلم بنفسه و بما فعل !!
و كل شخص يدرك فيقرارة نفسه إن كان مخطيء أم لا !!
وفي[ منهجي الراقي ] : ذلك يكفي

الدموع لاتنبت لقاء .. وولاتعيد غائبا على الأرجح ...

يعجبني أن يواجه الإنسان هذه الحياة وعلى شفتيه بسمة
تترجم عن رحابة الصدر ، وسماحة الخلق، وسعة الإحتمال،
بسمة ترى في الله عوضا عن كل فائت، وفي لقائه المرتقب
سلوى عن كل مفقود"

حين تملأ كفيك من قمح القلب ..!
كي تطعم أرواحهم الجائعه ثم يخذلون إحساسك النبيل فلاتعاتبهم ..!

.*
قل وداعا ,،/ و أبتسم

أتعلم شيئا !
حين تتحدث مع الله

لن تكون محتاجا لأن تشحن رصيد هاتفك !
ولن تكون مضطرا لأن تتردد في كلماتك..
أو أن تخاف من أن يفهمك بطريقة خاطئة !
لأنه في الحقيقة || يفهمك ||
ولن تكون محتاجا لقول " أعتذر عن ازعاجك في هذا الوقت .. أيمكنك أن تمنحني دقيقة من وقتك ؟ "
ولن تحتاج أن ترفع صوتك , حتى يسمعك !
من دون أن تنطق بكلمة واحدة , هو يعلم كل شيء !
ومع ذلك ,, || يسمعك ||
ولا يمل , ولا يقول لك " تحدثنا في هذا مليون مرة ! أرجوك لاتتحدث فيه مرة أخرى ! "
تكون معه في اجتماع خاص جدا !

الله قريب جدا منا و أبوابه مفتوحة لنا في أي وقت
فأعيدوا النظر ..