• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

الدفع الرقمي في الإمارات يتخطى التداولات النقدية بحلول العام 2020

بواسطة : حذيفة
 0  0  155
الدفع الرقمي في الإمارات يتخطى التداولات النقدية بحلول العام 2020
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة أشارت شركة “تريبل” Trriple، المتخصصة بتوفير خدمات الدفع الرقمي عبر الهواتف الجوالة، إلى تغير ثقافة التداول بالأموال النقدية نظرًا للانتشار الكبير للأجهزة الذكية والخدمات الإلكترونية التي ستحتم على المستهلكين، والشركات، والبنوك، وشركات الصرافة، وحتى الهيئات الحكومية المزودة للخدمات المختلفة، التعامل مع كميات أقل من النقد بحلول العام 2020.

وتبلغ قيمة الدفعات الاستهلاكية السنوية في الإمارات العربية المتحدة أكثر من 230 مليار دولار أمريكي لأكثر من 170 هيئة خدمية حكومية وأكثر من 350 ألف خدمة تجارية.

وتبلغ حصة التعاملات النقدية أكثر من 75% من كافة التعاملات في الدولة، وتتوقع شركة “تريبل” انخفاض هذا الرقم نظرًا لزيادة الاقبال على خدمات الدفع المتنوعة بداية من المحافظ الجوالة، ونقاط البيع الجوالة، وصولًا إلى الدفع الإلكتروني والتحويلات الإلكترونية العالمية.

وتعتبر شركة “تريبل” من الشركات الناشئة في الإمارات العربية المتحدة، وهي الأولى من نوعها التي توفر خدمات الدفع الرقمي للعملاء عبر منصة دفع جوالة تساعد المستخدمين ممن لا يمتلكون حسابات بنكية (مستخدمو النقد) ومتعاملي البنوك (مستخدمو بطاقات الائتمان) للاستفادة من خدمات الدفع عبر الأجهزة الجوالة على نطاق واسع.

وقال أحمد فصيح أختر، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “تريبل” على هامش مشاركتها ضمن فعاليات الدورة السنوية الـخامسة والثلاثين لأسبوع جيتكس للتقنية في دبي: “نعمل حاليًا جاهدين للوصول إلى مجتمع خالي من التعاملات النقدية هنا في الإمارات العربية المتحدة”.

وأضاف قائلًا: “بحلول العام 2020، ستبلغ الإمارات العربية المتحدة مرحلة تتم فيها عملية الدفع في أي وقت ومن أي مكان لتصيغ بذلك أسلوبًا حيويًا جديدًا يسمح بمساهمة فئات جديدة في الاقتصاد كالمستخدمين الذين لا يملكون حسابات بنكية أو ممن لا تؤهلهم حساباتهم من التعامل الأمثل مع الدفعات الإلكترونية في الدولة. وقد لاحظنا طلبًا قويًا في أنحاء الدولة على المحافظ الجوالة القابلة للتعامل مع بنوك مختلفة”.

وبهدف دعم الطلب الكبير على الدفعات الرقمية عبر الأجهزة في الإمارات العربية المتحدة، قامت شركة “تريبل” بـتأسيس نظام شراكة استراتيجي مع أبرز الأسماء المرموقة في عالم التقنية بما فيها شركة إيريكسون الرائدة. وستمكن هذه الشركات مع شركة “تريبل” من الاستفادة من قدراتها الكبيرة في مجال تقنيات التجارة الإلكترونية عبر الهواتف الجوالة، وتقنيات نقاط الدفع عبر الهواتف الجوال، والتعامل مع الطلبات الكبيرة من التعاملات الإلكترونية، وتقنيات التحقق الرقمية من الهوية.

ومن جانبه، قال روتغر ريمان، رئيس وحدة خدمات العملاء في مجالي الصناعة والمجتمع لدى شركة إريكسون في الشرق الأوسط: “نعمل على تحويل الأجهزة الجوالة لأدوات بسيطة وسهلة للإنفاق وارسال واستلام الأموال، حتى في حال عدم امتلاك العملاء لحسابات بنكية. ويسعدنا توفير الدعم لشركة “تريبل” في توفير المزيد من الفرص الاقتصادية والارتقاء بمستوى رضا وسعادة المستهلكين في الإمارات العربية المتحدة”.

وتوفر منصات التجارة الإلكترونية عبر الأجهزة الجوالة من شركة “تريبل” حلول دفع آمنة وسهلة تتضمن تقنية اتصالات المدى القريب NFC بين العملاء ممن يحملون محافظها الجوالة والتجار الذين يستخدمون نقاط الدفع الجوالة الخاصة بشركة “تريبل”.

ويمكن لمستخدمي المحفظة الجوالة إضافة الأموال في حساباتهم بأساليب متعددة مثل أجهزة الصراف الآلي، أو بطاقات الائتمان أو السحب البنكي، أو عبر الكاش في عدد من المواقع المحددة، أو من خلال الإيداع المباشر أو تحويل الأموال.

وباعتبارها شركة مزودة للمحافظ الجوالة المدفوعة بالأعمال البنكية، دخلت شركة “تريبل” في شراكات مع عدد من أبرز البنوك في الإمارات العربية المتحدة بهدف تسهيل عمليات الدفع الرقمي عبر منصتها.

وتوقع تقرير المدفوعات العالمية 2014 الذي أعدته مؤسسة كاب جيميني الفرنسية للاستشارات ارتفاع الدفعات الرقمية عبر الهواتف الجوالة بين العامين 2011 – 2015 بأكثر من 60% لتبلغ 47 مليار معاملة.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )