• ×
  • تسجيل

الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

إنتل تنشر نتائجها المالية للربع الثالث

بواسطة : حذيفة
 0  0  130
إنتل تنشر نتائجها المالية للربع الثالث
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة قامت شركة إنتل بنشر نتائجها المالية للربع الثالث من العام المالي الحالي، والتي حملت لإنتل نتائج أفضل من المتوقع مما يعزز تركيز شركة صناعة المعالجات على بناء مراكز البيانات والأجهزة المتصلة.

وأفادت النتائج المالية لعملاق التكنولوجيا عن صافي دخل قدره 3.1 مليار دولار، بينما بلغت الإيرادات 14.5 مليار دولار، وعزا الرؤساء التنفيذيون لشركة إنتل النتائج المالية للربع الثالث من العام الحالي إلى النجاحات في مراكز البيانات ووحدات إنترنت الأشياء IoT.

وسجلت مجموعة مراكز البيانات لوحدها دخل بلغ 4.1 مليار دولار، بزيادة 12% عن العام الماضي، كما حققت مجموعة إنترنت الأشياء مبيعات بلغت 581 مليون دولار خلال الربع الثالث، بزيادة تقدر بنسبة 10%عن العام السابق، بينما حققت البرمجيات والخدمات إيرادات بلغت حوالي 556 مليون دولار.

واعترف كبار المسؤولين في شركة إنتل بأن النمو في مركز البيانات وإنترنت الأشياء ساعد على تعويض التناقص المستمر في مجموعة عملائها.

بينما شارك عملاء الحاسبات بإيرادات بلغت 8.5 مليار دولار، مما يعني ارتفاع في نسبة هذا الربع بمقدار 13% مقارنةً بإيراد الربع السابق، ولكن بانخفاض سبعة في المئة عن نفس الفترة من العام الماضي.

وشهدت الحواسيب المكتبية والمحمولة والأجهزة اللوحية انخفاضات في هذا الربع، على الرغم من تحقيقها ارتفاع في متوسط أسعار البيع.

ويركز الرئيس التنفيذي لشركة إنتل بريان كرزانيتش على مستقبل الأعمال الخاصة بالذواكر، وصرح بريان: “الزبائن لدينا متحمسون للجيل السادس من معالجات إنتل Core، كما قمنا بتقديم التكنولوجيا الطفرة لدينا 3D XPoint، وهي أحدث فئة من الذاكرة منذ عقدين من الزمن والتي ستغير صناعة الذواكر جذريا”.

وقد كشفت في شهر يوليو شركة إنتل بالتعاون مع شركة ميكرون النقاب عن تقنية مبتكرة للذواكر، أطلقتا عليها اسم 3D XPoint، وقالتا إنها ستغير صناعة الذواكر جذريا.

وأوضحت الشركتان أن 3D XPoint صنف جديد من الذواكر التي لديها القابلية للاستخدام كذاكرة وصول عشوائي RAM، وذاكرة تخزين داخلية SSD، معا.

وتزعم إنتل وميكرون أن التقنية “الثورية” تعد اختراقا علميا في مجال تقنيات معالجة الذواكر، فهي الأولى الجديدة منذ إطلاق تقنية الذواكر الفلاشية “ناند” NAND منذ نحو 25 عاما.


image

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )